المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبنيل"


hawas
10 - 04 - 2009, 21:58
لا تفرح بخبر البيع فهذة شركة مصرية ومعنى بيعها لشركة اجنبية و كلنا يعرف ان هذة شركات متتعددة الجنسيات ونعر ف معنى متعددة الجنسيات اى اليهود الصهاينة اصبحت لهم حصة فى سوق المحمول المصرى بل فى اكبر شركات المحمول التى لا يوجد بيت فى مصر الا ويوجد خط موبينيل فية اى ان اليهود سيكونوا فى بيوتنا يسمعوا احداديثنا و يشاركونا حياتنا هذا ناهيك عن ان ارباح الشركة ستذهب لهم اذا امتلكت الشركة باقى اسهم الافراد فهذا يعنى اننا اصبحنا الممول الرئيسى لليهود واموالنا سيتم تحويلها طواعية منا الى اليهود فهناك حرب على المصرين الحرب هى حرب اقتصادية فاكيد حكم المحكمة لم يراعى اى صالح مصرى ولكنة راعى الصالح الفرنسى اليهودى فكلنا نعلم ان ساويرس يتعرض لحرب شرسة فى انحاء العالم وذلك لانة يحمل الجنسية المصرية و فقط الجنسية المصرية هى سبب العداء المفروض علية فنطالب التدخل و اذا عرض طلب الشراء الاجبارى فلا ننساق وراء المكاسب السهلة فالمشترى اليهودى يعلم قيمة ما يشترية جيدا حتى لا يحدث مثل ما حدث فى بنك الاسكندرية وما ينتظر بنك القاهرة فالوطنية جنسيتنا المصرية تطالبنا ان نتكاتف من اجل ان نحمى احدى الشركات العملاقة فى الاقتصاد المصرى من ان تنهب من قبل اليهود فمنذ عدت اعوام قام طلعت حرب بانشاء بنك مصر و ذلك حتى تكون الاموال للمصريين وداخل مصر لا ان نحصل على فتات الارباح و تحول بقاقى الارباح للخارج ليستفيد بها اليهودى فتخيل ان قطرات دمك تاخذ منك ليستفيد بها اليهودى ادرس الخبر جيد


:482::482:

انا احمل اسهم هذة الشركة منذ زمن كبير و الحمد للة لقد كسبتنى كثير ولا انكر اننى قد حصلت تقؤيبا على نصف المبلغ الذى دخلت بة السهم كما لا ننسى انها الشركة الوحيدة فى البورصة التى توزعة هذة المبالغ خلال العام بل لا اقول انها من اعلى الارباح التى توزع

لقد خسرنا الكثير فى البورصة و كسبنا الكثير فلا مانع من ان نخسر جزء الان ونكسب الحفاظ على احدى الشركات العملاقة التى اثبتت انها الاولى فى مصر وانها استطاعت ان تحافظ على مكاناتها حتى فى ظل الازمة العالمية التى تعرضت لها باقى الشركات بل لقد كانت ملجا امن للكثير وضعوا فيها اموالهم حتى انقشعت الغمة واستطاعت الشركة الحفاظ على اموال مودعيها

لنحافظ على شركة قد تنفع اولادنا فلو استولت عليها الشركة الفرنسية فستكون بداية لسيطرة على باقى الشركات مما يعنى عودة الاستعمار مرة اخرى و لكنة ليس عسكرى ولكن اقتصادى

دعوة للتكاتف من اجل الحفاظ على شركاتنا من الاستحواز عليها

سبق وان حذر الخبراء من ان الاسعار المتردية للا سهم فى الفترة الما ضية كانت فرصة للاجانب للحصول على حصص حاكمة فى الشركات عن طريق الشراء من خلال السوق

المستفيد من الازمة المالية هم اليهود الذين استطاعوا ان يزيدو ممتلكاتهم ليس فى السوق المصرى فقط ولكن فى جميع الاسواق فلنتكاتف لمنع اليهود من الحصول على اقواتنا و اقوات اولادنا فنحتاج لمساندة من الاعضاء حتى نتصدى للسيطرة على شركاتنا المصرية

ahmed_motawa
11 - 04 - 2009, 04:36
كلام مضبوط ويارب متتنفذش الصفقة عشان لو حصل والله لرامي كل الخطوط اللي عندنا
لأن أسرتي معاها كلها خطوط موبينيل ياريت يا استاذ نجيب سيويرس
تعمل اي حاجه وتوقف هذه الصفقة
وانا ومصر كلها هنساعدك
ولو عايز تعمل اكتتاب كبير في موبينيل او اوراسكوم تيليكوم
عشان تستحوذ علي حاجه هيكون انجح والصبر حلو في الايام دي

ابوالعربي
11 - 04 - 2009, 06:15
http://free.7host06.com/Hussienfun/MyFiles/GIFBasmalah.gif
الإخوة الأحباب
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

إنه الإستعمار الإقتصادي القادم و بقوة
و شركات الأسمنت و ما حدث بها ؛ أدق دليل !!!!
==================
و الله الموفق و الله المستعان .

yossery
11 - 04 - 2009, 08:25
كلام مضبوط ويارب متتنفذش الصفقة عشان لو حصل والله لرامي كل الخطوط اللي عندنا

لأن أسرتي معاها كلها خطوط موبينيل ياريت يا استاذ نجيب سيويرس
تعمل اي حاجه وتوقف هذه الصفقة
وانا ومصر كلها هنساعدك
ولو عايز تعمل اكتتاب كبير في موبينيل او اوراسكوم تيليكوم
عشان تستحوذ علي حاجه هيكون انجح والصبر حلو في الايام دي



أوافق على كلامك
وياريت يطرحوا رخصةالمحمول الرابعة
ولتكن شركة مصريةصميمة
تضرب شركات المحمول الثلاثة الاخرى
مثل شركات الاسمنت الجديدة

essam20112
11 - 04 - 2009, 08:38
ياجماعه ساويرس ما يهموش غير الفلوس
مهو هوه برده اللى باع المصريه للاسمنت لشركه لافارج الفرنسيه و ضيعنا اضاعه الله

هانى سيف
11 - 04 - 2009, 08:49
والله يا جماعه الناس اللى شغاله فى موبينيل بيدعوا ربنا ليل ونهار ان الصفقه متمش

لان طبعا لو الاداره بقت اجنبيه يا عالم بمصير الناس دى على ابسط الامور هيطبقوا best practise ودا نظام متعارف عند الاجانب احسن اداء باقل عماله ولنا فى فودافون (كليك سابقا ) اسوه

شوف سرحوا كام واحد

انا لى ناس اصحابى شغالين مش عارف اوصفلكم حالتهم شكلها ايه خصوصا بعد عقد العمل السنوى الجديد اللى الحكومه ابهرتنا به

essam20112
11 - 04 - 2009, 08:54
والله يا جماعه الناس اللى شغاله فى موبينيل بيدعوا ربنا ليل ونهار ان الصفقه متمش

لان طبعا لو الاداره بقت اجنبيه يا عالم بمصير الناس دى على ابسط الامور هيطبقوا best practise ودا نظام متعارف عند الاجانب احسن اداء باقل عماله ولنا فى فودافون (كليك سابقا ) اسوه

شوف سرحوا كام واحد

انا لى ناس اصحابى شغالين مش عارف اوصفلكم حالتهم شكلها ايه خصوصا بعد عقد العمل السنوى الجديد اللى الحكومه ابهرتنا به





مهو ده نفس اللى تم يا اخى فى المصريه للاسمنت و الادهى م ذلك قاموا بتقليل المرتبات فى بعض المواقع

هانى سيف
11 - 04 - 2009, 09:46
مهو ده نفس اللى تم يا اخى فى المصريه للاسمنت و الادهى م ذلك قاموا بتقليل المرتبات فى بعض المواقع


نعم يا اخى عندك حق

حسبى الله ونعم الوكيل بس اللى انا اعرفه

انهم ميقدروش يخفضوا المرتبات لكن يذهقوه

لغايه ما يقول حقى برقبتى وعايز امشى

adek
11 - 04 - 2009, 09:54
لاحد 12 ابريل 2009 نهاية الحق في الكوبون رقم "20" لشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بواقع 3.06 جنيه للسهم الواحد على ان يتم التوزيع اعتبارا من 15 ابريل 2009.

المحررررروس
11 - 04 - 2009, 10:07
«فرانس تليكوم» تطالب «أوراسكوم» بفك رهن أسهم موبينيل والشركة المصرية: الفرنسيون يتهربون من قرار «سوق المال»

كتب محمد مجاهد ١١/ ٤/ ٢٠٠٩
http://media.almasry-alyoum.com/photo.aspx?ID=96989&ImageWidth=240 (http://www.almasry-alyoum.com/popimage.aspx?ImageID=96989)لمبارد

أعلنت شركة «فرانس تليكوم» أنها ستلجأ إلى شريك محلى آخر بعد إتمام صفقة الاستحواذ على حصة «أوراسكوم تليكوم» فى الشركة المصرية لخدمات المحمول «موبينيل». ونفت المتحدثة الرسمية للشركة بياتريس موندين، فى اتصال هاتفى مع «المصرى اليوم» بشكل قاطع ما تردد حول إرسال وفد إلى القاهرة للتفاوض.
وأكدت موندين أن «أوراسكوم» لم تبد اعتراضاً على فك رهن أسهمها، غير أنها لم تنفذه حتى الآن، وهو ما يضعها فى موقف حرج أمام لجنة التحكيم الدولية التى ستفرض عليها غرامة ٥٠ ألف دولار يومياً بدءاً من اليوم، وأضافت أنه إذا لم تلتزم الشركة بفك الرهن خلال المهلة، فإن «فرانس تليكوم» ستكون مضطرة لمخاطبة البنوك مباشرة.
وقالت موندين إن الشركة ترحب بأى حوار مع هيئة سوق المال المصرية للتفاوض بشأن الأسهم، غير أنها رهنت ذلك بإقدام «أوراسكوم تليكوم» على فك رهن الأسهم أولاً، مؤكدة أن رئيس الشركة ديديه لمبارد على اتصال بمسؤولين رفيعى المستوى فى الحكومة المصرية، لكنها رفضت بشكل قاطع إعلان أسمائهم مكتفية بالإشارة إلى وجود علاقات قوية بالدكتور طارق كامل، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
وفى المقابل أعلن إبراهيم كرم، مدير استراتيجيات الاستثمار فى «أوراسكوم تليكوم» أن الشركة أثبتت موقفها لدى هيئة سوق المال ومعها خطاب يثبت أنها جاءت قبل الموعد المحدد لإتمام الصفقة، وبالتالى فإن الشركة غير ملتزمة بسداد أى غرامات، وقال لـ«المصرى اليوم» إن عملية فك الرهن تخص شركته وحدها ولا يحق لـ«فرانس تليكوم» التحدث عنها، لأنها سوف تحصل على أسهمها كاملة عند سداد قيمة الصفقة.
وأكد كرم أن الشركة الفرنسية لا تملك حق مخاطبة البنوك مباشرة، لافتاً إلى أنه كان عليها أن تثبت حسن النوايا بالحضور إلى هيئة سوق المال لتنفيذ العملية.
وأضاف كرم: «الشركة الفرنسية تلجأ الآن لأساليب عديدة من أجل الهروب من قرار هيئة سوق المال، الذى يقضى بضرورة شراء كامل أسهم «موبينيل»، مشيراً إلى أن «أوراسكوم» تتفهم هذه «الحيل».

المصرى اليوم ( السبت 11\4\2009)

الصاعد الواعد
11 - 04 - 2009, 10:31
بيع حصة موبينيل لفرنس تيلكوم كارثة على الاقتصاد المصرى والبورصة المصرية يارب ما تم هذة الصفقة وترجع الامور كما كانت علية

ashraf2999
11 - 04 - 2009, 15:50
ساويرس يتقدم لرخصة الهاتف المحمول الرابعة في مصر http://al-moasher.net/App_Design/images/site/let_16.jpg أكد المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة شركة أوراسكوم تليكوم، تقدمه لشراء الرخصة الرابعة للهاتف النقال بمصر إذا قررت الحكومة طرحها.

وأضاف، فى تصريحات صحافية أمس حول بيع موبينيل لشركة فرانس تيليكوم، ان قرار الهيئة العامة لسوق المال، برفض عرض شركة فرانس تليكوم شراء أسهم أوراسكوم فى الشركة المصرية، يضع الشركة الفرنسية أمام احتمالين، إما قبول شراء كل الأسهم وفق ما جاء فى الحكم، أو أن تتفاوض لإبلاغ هيئة التحكيم بقبولنا استمرار الوضع على ما كان عليه قبل الحكم.

وقال إن جذور الأزمة بين الشركتين بدأت عندما استشعر تحولات فى سوق النقال بدخول شركة اتصالات الإماراتية كمشغل ثالث فى مصر وتوقعاته بحدوث نوع من التدافع نحو خدمات النقال نتيجة للمنافسة.

وتابع: المشكلة عندما يكون لديك شريك أجنبى فإن أولوياته تختلف عن الشريك الوطني، ورؤيته أيضاً قد تكون مختلفة، مشيراً إلى أن «أوراسكوم تليكوم» كانت تخطط لزيادة الاستثمارات لاستيعاب التحولات المنتظرة فى السوق، غير أن شركة فرانس تليكوم طلبت تخفيض النفقات على الاستثمار، ولم يتفهموا وجهة نظره المتمثلة فى السعي نحو رفع أعداد مشتركي موبينيل إلى 20 مليون مشترك.

التاريخ:11/04/2009

selemo
11 - 04 - 2009, 20:16
البيع هيتم مفيش كلام
ثانيا بيع موبنيل خطر لية مهية اصلا ملك فرنسس اصلا ولا انتم مش وخدين بالكم ثالثا دة هيعلى تقيم الشركات المصرية مثل الاتصالات التى تمتلك فودافون وحتى راية
ثالثا الافراد هيخدو كاش
سوف يضخ فى السوق
العالم كلة ينتظر صفقات اندماج وشراء
ومع ذلك انا سوف اشترى
عن نفسى فى راية لوتمت الصفقة هيروح11ج مستريح ان لم تتم لن اخسرشىء
فكروا فى هذا
لان الخلاف على حصة السوق فرنسيس عيزها فى حدود 200ج ودة فى حد ذاتة تقيم جديد للمصرية للاتصلات
وال اخد مليون سهم على 18 من يومين وعضو مجلس ادارة راية وغيرة
اخدو السهم فوق7ج
و العلم عند ربى

المحررررروس
11 - 04 - 2009, 20:33
القاهرة - محرر مصراوى - نفت شركة "فرانس تليكوم (http://www.masrawy.com/News/Egypt/Economy/2009/April/7/farnce_telecom.aspx)" السبت الأنباء الصحفية التي ترددت الجمعة حول قيام وفد رفيع المستوى من الشركة بزيارة إلى القاهرة خلال الساعات القادمة للدخول في مفاوضات ودية مع "أوراسكوم تليكوم" حول النزاع بينهما بشأن أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل".
وصرحت بياتريس ماندين بصفتها متحدثة باسم "فرانس تليكوم" ورئيسة المكتب الصحفى للشركة أن أولاف سوانتى نائب الرئيس التنفيذى للشركة المسئول عن أعمال اتصالات المحمول فى أوروبا ومصر سوف سيزور القاهرة الأحد لمدة يومين فى رحلة عمل معتادة يقوم بها شهريا.
وفيما بتعلق بالنزاع بين الشركتين ، قالت المتحدثة : "إننا نرى أن يتم تنفيذ قرار التحكيم كخطوة ملزمة ، وعندما يتم ذلك فإن "فرانس تليكوم" ترغب فى الدخول مرة أخرى فى مناقشات مع الجهات المسئولة عن سوق الاتصالات فى مصر لعمل عرض منصف للأقلية والأفراد المالكين لباقى الأسهم".
وأشارت إلى أن "فرانس تليكوم" كانت من البداية هى المسئولة عن إدارة "موبينيل" كمشغل لخدمات المحمول وسوف تستمر فى ذلك ، مؤكدة استمرار مسيرة (فرانس تليكوم) فى تقديم كل ما يفيد مشتركى شبكة "موبينيل" من خبرات ومنتجات وخدمات للسوق المصرى.
المصدر: وكالة انباء الشرق الاوسط

اليوم ( السبت 11\4\2009)

mido atta
11 - 04 - 2009, 20:36
سوق المال» تستبعد لجوء فرانس تليكوم للتحكيم ضد قرارها برفض الصفقة المصري اليوم السبت 11 أبريل 2009 10:24 ص http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/5f6731a8-c0ad-437c-8094-f00423274117.png?5010f3dc-fc57-4047-9265-e3898393e53d
http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقة المصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=682)أوراسكوم تليكوم القابضة (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=683)http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif أكد الدكتور خالد سرى صيام، نائب رئيس الهيئة العامة لسوق المال، أن فرانس تليكوم لا تملك أن تلجأ للتحكيم الدولى ضد الهيئة العامة لسوق المال، مبرراً ذلك بأن الهيئة جهة إدارية تطبق القانون وأنها ليست طرفاً فى نزاعات فرانس وأوراسكوم.
وأكد أن طرق الاعتراض على قرارات الهيئة العامة لسوق المال واضحة طبقاً لقانون سوق المال المصرى ولم تعترض فرانس تليكوم على الطرق القانونية المتاحة لها طبقا للقانون أو غير ذلك.
وأضاف أن قرار الهيئة واضح، مشيراً إلى أن الهيئة أكدت لشركة فرانس تليكوم أنه لتنفيذ قرار التحكيم الدولى، بشأن نقل ملكية أسهم «موبينيل للاتصالات» غير المقيدة بالبورصة إلى فرانس تليكوم، يستلزم تقديم عرض شراء إجبارى لشراء ١٠٠% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بذات السعر المقدم لأوراسكوم.
وقال نائب رئيس هيئة سوق المال «لا يهمنى اسم الشركة أو غيرها أو قيمة العرض لكن ما يهمنى كهيئة رقابية أن يحصل حامل السهم الآن على القيمة نفسها التى حصل عليها حامل السهم نفسه ولا يوجد تفرقة بينهم، مؤكداً أنه لا يعنى استجابة حاملى الأسهم لعرض الشراء من عدمه.
وأضاف أن حديث فرانس تليكوم حول أنها ترى عدم ضرورة تقديم عرض شراء إجبارى لأسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» غير منطقى بالمرة، وإلا كان عرضها قوبل بالموافقة وليس الرفض، وأكد أن التنفيذ متوقف حالياً على راغبة فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم فى التنفيذ فقط، وأن الصفقة متوقفة لحين اتفاقهما معا قائلا «ذلك لا يعنيننا لاننا لسنا طرفاً فى التفاوض.

essam20112
11 - 04 - 2009, 22:20
نعم يا اخى عندك حق

حسبى الله ونعم الوكيل بس اللى انا اعرفه

انهم ميقدروش يخفضوا المرتبات لكن يذهقوه

لغايه ما يقول حقى برقبتى وعايز امشى
و الله يا اخى حصل فى احد مواقعهم

هانى سيف
11 - 04 - 2009, 23:56
و الله يا اخى حصل فى احد مواقعهم


مصدق يا اخى بس قانون العمل بيمنع ده لكن اكيد فى ناس كتير ظالمه ع العموم الشركات المحترمه ما بتعملش ده

انا نفسى شغال فى شركه استثمار اجنبى عمرهم ما عملوا كده

يزهقك ينقلك فرع بعيد دون المساس بالاجر

ولا حول ولا قوه الا باالله

adek
12 - 04 - 2009, 11:33
كريدى سويس يخفض تقييم سهم Mobinil صحيفة البورصة الاحد 12 أبريل 2009 11:21 ص http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/20cf16bd-9c06-46ba-a00a-aa12798e7643.png?b8c9f84f-617c-449f-a05d-dfc465da7038
http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقة المصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=682)http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifخفضت مجموعة كريدي سويس العالمية تقييمها لسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" إلى محايد بدلاً من "أعلى من وزن السوق".
وأرجعت المجموعة هذا التخفيض لعدم وضوح الرؤية فيا يتعلق بالنزاع ما بين أوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم بشأن ملكيتهما المشتركة في موبينيل.
وتراجع سهم الشركة يوم الخميس الماضي بنسبة 14% إلى 188.76 جنيه مقيما الشركة ككل بحوالى 18.9 مليار جنيه ما يعادل 3.4 مليار دولار.
وقال ريتشارد باركر المحلل في كريدي سويس إن أى سعر فوق مستوى 200 جنيه يعد فرصة لجنى الأرباح في ظل حالة عدم الوضوح بشأن عرض فرانس تيليكوم على أسهم موبينيل.

essam20112
13 - 04 - 2009, 00:28
كريدى سويس يخفض تقييم سهم mobinil صحيفة البورصة الاحد 12 أبريل 2009 11:21 ص http://www.mubasher.info/case/images/temp/20cf16bd-9c06-46ba-a00a-aa12798e7643.png?b8c9f84f-617c-449f-a05d-dfc465da7038
http://www.mubasher.info/case/images/spacer.gif روابط متعلقةالمصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.mubasher.info/case/companies/comwatch.aspx?comid=682)http://www.mubasher.info/case/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/case/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/case/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/case/images/spacer.gifخفضت مجموعة كريدي سويس العالمية تقييمها لسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" إلى محايد بدلاً من "أعلى من وزن السوق".
وأرجعت المجموعة هذا التخفيض لعدم وضوح الرؤية فيا يتعلق بالنزاع ما بين أوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم بشأن ملكيتهما المشتركة في موبينيل.
وتراجع سهم الشركة يوم الخميس الماضي بنسبة 14% إلى 188.76 جنيه مقيما الشركة ككل بحوالى 18.9 مليار جنيه ما يعادل 3.4 مليار دولار.
وقال ريتشارد باركر المحلل في كريدي سويس إن أى سعر فوق مستوى 200 جنيه يعد فرصة لجنى الأرباح في ظل حالة عدم الوضوح بشأن عرض فرانس تيليكوم على أسهم موبينيل.


دول عالم حراميه و الله و عايزيين الناس يبيعوا عشان يشتروا هما
اللى شاف الفيش الضخمه اللى فى اخر الجلسه يعرف مدى خداع هذه التوصيه

hawas
13 - 04 - 2009, 00:43
ترددت أنباء قوية عن مفاوضات بين رجل الأعمال الهارب رامى لكح وشركة «فرانس تليكوم»، لشراء حصة فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» عقب تخارج شركة «أوراسكوم تليكوم» منها.رفض لكح فى اتصال هاتفى من لندن مع «المصرى اليوم» تأكيد أو نفى هذه الأنباء، وقال: «لن أقول نعم أو لا» بالنسبة لهذا الأم
رابط الخبر للجدية
http://www.almasry-alyoum.com/nsecti...6&IssueID=1374 (http://www.almasry-alyoum.com/nsection.aspx?SectionID=296&IssueID=1374)

hawas
13 - 04 - 2009, 00:45
يبدو ان الوطنية قد انبعثت لدى رامى و استجاب للحملة فى هذا الباب

hawas
13 - 04 - 2009, 00:51
القاهرة (رويترز) - صعدت أسهم موبينيل أكبر مشغل للهاتف المحمول في مصر من حيث عدد المشتركين يوم الاحد مواصلة مكاسبها وسط آمال بأن فرانس تليكوم ستشتري الاسهم بعلاوة سعرية. وساعد صعود موبينيل مؤشر اي.جي.اكس 30 القياسي للبورصة المصرية على الارتفاع 3.64 في المئة الى 4959.57 نقطة. والمؤشر مرتفع نحو أربعة بالمئة هذا العام. كانت محكمة أمرت بأن تشتري فرانس تليكوم أسهم موبينيل من أوراسكوم تليكوم أكبر شركة عربية لاتصالات الهاتف المحمول من حيث المشتركين وذلك في تسوية تحكيمية لخلاف بين الطرفين. وتقول الهيئة العامة لسوق المال المصرية ان الحكم يستلزم أيضا أن تشتري الشركة الفرنسية أسهم موبينيل المتداولة في البورصة والتي ارتفعت نحو 40 في المئة منذ الاعلان عن قرار المحكمة. وتقول أوراسكوم ان على فرانس تليكوم شراء الاسهم مقابل 273.26 جنيه (48.54 دولار) للسهم. وأغلقت أسهم موبينيل مرتفعة 13.9 في المئة عند 215 جنيها. وقال هاشم غنيم نائب رئيس بيراميدز كابيتال "الشيء المؤكد فيما يبدو أن فرانس تليكوم ستشتري حصة أوراسكوم في موبينيل وعليها أن تتقدم بعرض لشراء بقية الاسهم." وارتفعت أسهم أوراسكوم 0.06 في المئة الى 30.80 جنيه بعدما صعدت في وقت سابق من المعاملات الى 32.20 جنيه. وتقول أوراسكوم انها قد تجني 1.7 مليار دولار من عملية البيع. وقال غنيم "أوراسكوم تليكوم ستحصل على كمية وفيرة من السيولة المالية وهذا ما يراهن عليه الناس." (الدولار يساوي 5.63 جنيه مصري)

hawas
13 - 04 - 2009, 00:55
طارق كامل يجتمع اليوم بطرفى أزمة «موبينيل» لتقريب وجهات النظر (http://www.almasry-alyoum.com/article2.aspx?ArticleID=206828&IssueID=1374)
قالت مصادر مسؤولة إن الدكتور طارق كامل، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات سيعقد اجتماعا خلال ساعات مع المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة شركة أوراسكوم تليكوم وإحدى القيادات النافذة بشركة فرانس تليكوم.وأوضحت أن الهدف من الاجتماع الوصول لنقطة اتفاق بين الطرفين حول قرار لجنة التحكيم الذى يلزم أوراسكتب: مصباح قطب ومحمد مجاهد

التفاصيل... (http://www.almasry-alyoum.com/article2.aspx?ArticleID=206828&IssueID=1374)
المصرى اليوم

ashraf2999
14 - 04 - 2009, 20:44
كل يوم تزداد سخونة الأحداث بشأن صفقة موبينيل بعد أن قررت المحكمة التجارية الدولية في نيويورك إلزام أوراسكوم تليكوم المملوكة لرجل الأعمال نجيب ساويرس ببيع أسهمها إلي شركة فرانس تليكوم شريكته في موبينيل، وبين اللغط الدائر بعد رفض هيئة سوق المال عرضاً من فرانس تليكوم لشراء أسهم صغار المساهمين، وانتهاء المهلة التي حددتها المحكمة في 10 أبريل الحالي، حاورت «الدستور» أولاف سوانتي النائب التنفيذي لرئيس شركة فرانس تليكوم.




> هناك من يقول أن فرانس تليكوم لن تتمكن من الالتزام بالشروط التي فرضتها هيئة سوق المال المصرية علي صفقة أوراسكوم تليكوم وذلك بسبب الأزمة المالية العالمية التي ستمنع البنوك من تقديم قروض ضخمة تمكن الشركة من الالتزام بالشروط، بما ترد علي ذلك؟

- من المهم جدًا أن نوضح بعض النقاط قبل الإجابة عن هذا السؤال، أولاً أن الأمر ليس صفقة مع سوق المال ولكنه إلزام قانوني لأوراسكوم تليكوم ببيع أسهمها لفرانس تليكوم وفقا لقانون المحكمة التجارية الدولية، النقطة الثانية الأهم أننا لدينا في حساباتنا في البنوك منذ الأسبوع الماضي المال الكافي لشراء هذه الأسهم، لذا فنحن لسنا بحاجة لأي قروض لإتمام العملية، لدينا 500 مليون يورو في حساباتنا، وهذا بالنسبة للأسهم التي ستقدمها لنا أوراسكوم تليكوم وفقاً لقرار المحكمة الذي يلزم أوراسكوم تليكوم بتسليمنا أسهمها، ننتظر تسليم الأسهم قبل منتصف أبريل الحالي، والمحكمة أقرت بغرامة مالية علي كل يوم تتأخر فيه أوراسكوم تليكوم.

> ولكن ما تعليقك علي العرض الذي قاله ساويرس عندما تحدث عن قبوله بخوض مفاوضات ودية معكم إذا تراجعتم عن تنفيذ أمر المحكمة الدولية؟

- هذا مثير للاهتمام حقًا، ولكني سأرد علي ذلك بالتذكير بأننا كنا شركاء حقيقيين معه، وعملنا في مصر منذ 1998، ونحن لم نختلق المشكلة ولم نبدأها، ولم نكن من طلب حكم المحكمة التجارية الدولية ولم نكن نحن من تحدث عن الآخرين بطريقة سلبية عن أي شركة في السوق، بينما فعل ساويرس كل ذلك، وعندما نتسلم الأسهم سنعمل مع هيئة سوق المال المصرية وسنبحث عن شركاء مصريين آخرين يعملون معنا في موبينيل.

> بالحديث عن القانون وهيئة سوق المال لماذا لم تلتزم فرانس تليكوم بقانون هيئة سوق المال وتقدم السعر نفسه لكل الأسهم؟ أليس القانون فوق الجميع؟

- لا يوجد سطر واحد في قرار المحكمة التجارية يلزمنا بتقديم نفس السعر لجميع الأسهم، ولا يوجد كذلك أي كلمة تتحدث عن أننا علينا شراء أسهم المساهمين الصغار، والحقيقة أننا تطوعنا وعرضنا شراء تلك الأسهم بالسعر الذي يناسبنا.

> هناك لغط كبير عن مصير الهيكل الإداري لشركة موبينيل في حالة فوز فرانس تليكوم بالصفقة؟ فما تعليقك؟

- نحتفظ بكل الموظفين وبالهيكل الإداري لأوراسكوم تليكوم.

> ما ردك علي أن فرانس تليكوم اشترطت علي ساويرس أن يكون حسان القباني رئيسًا تنفيذيًا للشركة؟

- نجيب ساويرس نفسه سبق وصدق علي جدارة أليكس شلبي بمنصبه، ووافق كذلك علي أن القباني الذي يعمل مع فرانس تليكوم وأوراسكوم رئيس مجلس إدارة جيد جدًا، وهكذا يتضح أننا اخترنا القباني معًا، ولم نفرضه.

> نعود إلي هيئة سوق المال المصرية، ماذا سيحدث إذا رفضت الهيئة عرضكم؟

- لن يكون لدينا أي رد فعل، لأن عرضنا تطوعي، ولا دخل له بشأن أسهم أوراسكوم تليكوم المحكوم بقرار المحكمة التجارية الدولية، لذا إذا رفضت الهيئة عرضنا فسيظل أمر أسهم الأقلية علي حالها مثلما كان الأمر مع وجود أسهم أوراسكوم تليكوم، ولكن دعني أقول إننا بعدما نتسلم الأسهم من أوراسكوم تليكوم قد نعيد النظر بشأن أسهم الأقلية (صغار المساهمين).

> ساويرس قال في برنامج تليفزيوني شهير منذ أيام أن فرانس تليكوم رفضت زيادة الاستثمارات لاستيعاب التحولات المنتظرة في سوق الاتصالات في مصر.. فما تعليقك؟

- قرأت عن ذلك في الحقيقة وكنت مندهشًا جدًا، لأن هذه ليست الحقيقة كاملة، فنحن استثمرنا الكثير من الأموال في السوق المصرية، وأكثر من 25% من عائداتنا نستثمرها في مصر سنويًا، الأمر أنك عندما تعمل مع شركاء أحيانًا يكون هناك اتفاق في الاستراتيجيات، وأحيانًا تختلف، وهذا طبيعي، ولكننا لم نر أن الاختلاف الذي حصل كان يستحق خلق خلاف بسببه، أو يستحق تدخل المحكمة التجارية الدولية، ولكن ساويرس رأي ذلك، فالحقيقة أننا في وقت ما رفضنا ما طلبه ساويرس ولكننا فيما بعد وبعدما درسنا الأمر قبلناه، ولكن السؤال الأهم هنا هو لماذا يتحول الاختلاف إلي خلاف ويتم تصعيده فيما بعد ليصل إلي المحكمة التجارية الدولية؟

> ساويرس قال بالنص : يبدو أن فرنس تليكوم لم تنس أننا فزنا بعدة تراخيص في الجزائر وإيطاليا وتونس رغم إنهم كانوا يتنافسون علي تلك التراخيص، والمشكلة أنهم - يقصد فرانس تليكوم - ينظرون لنا نظرة استعلائية واستعمارية واستكثروا علينا نجاحنا في عدة دول» انتهي الاقتباس.. فما تعليقك؟

- هذا كلام مثير للضحك، لأن فرانس تليكوم تعمل في 30 دولة، نسعي دومًا للحصول علي تراخيص جديدة في كل مكان، نكسبها تارة ونخسرها أخري، لا أدري حجم أوراسكوم تليكوم مقارنة بنا، لكن يمكنني التحدث عنا، بالتأكيد قد نكون نافسناهم علي بعض التراخيص التي خسرناها أو تلك التي كسبناها، ولكن من المهم أن ندرك أننا لا نخسر لأننا كنا عاجزين عن الفوز، ولكننا أحيانًا لا ننظر للسوق التي خسرناها بأنه يستحق الجهد الكبير للفوز به.


http://www.arabictrader.com/vb/clear.gif

hawas
14 - 04 - 2009, 23:58
أكد أولاف سوانتى مسئول العمليات في أوروبا والشرق الأوسط في شركة فرانس تليكوم أن شركته لم تسع للصراع مع أوراسكوم تليكوم وطالب بضرورة أن تلتزم أوراسكوم بنقل أسهم موبينيل إلى شركته وفقا لقرار هيئة التحكيم الدولية .
وأشار في تصريحات خاصة لـ "العالم اليوم " أن الشركة أودعت قيمة الصفقة في البنوك وتساءل أين الأسهم نريد أن نعرف أين أسهم موبينيل وأكد أولاف سوافتى أن حكم هيئة التحكيم الدولية لا يجبر الشركة على تقديم عرض شراء لباقي أسهم موبينيل من السوق، ولكن الشركة قدمت عرضا تم رفضه من الهيئة العامة لسوق المال، وأشار إلى أن الشركة مستعدة للتباحث مع هيئة سوق المال المصرية وتقديم عرض جديد لشراء الأسهم طواعية وبدون إجبار، وأشار إلى أنه التقى وزير الاتصالات المصري وأوضح له وجهة نظر مجموعة فرانس تليكوم، وأشار إلى أن المجموعة تفضل أن تظل أسهم "موبينيل " مقيدة في البورصة وتوزيع أرباح في المستقبل لأنها من كبرى الشركات المقيدة في البورصة وليس من المنطقي أن تقوم المجموعة بشراء كل أسهمها ولا يتم التداول عليها لأن تقليل البضاعة الجيدة ليس في صالح البورصة المصرية .
وأشار إلى أن المضاربات على السهم أمر طبيعي ولكنه لا يعلم جنسيات المشترين في السهم وأكد أن فرانس تليكوم لا تضارب على السهم . وأكد أولاف سوانتى أن مجموعة فرانس تليكوم تعمل في مصر منذ عام 1998 وتوظف 4 آلاف مصري في موبينيل و 1500 منظف في أورانج وهناك معمل للتطوير يتم إعداده في القرية الذكية والشركة تمتلك أغلبية في موبينيل منذ عام 1998، وأكد أن كل المناقشات وما يحدث لن يغير من إستراتيجية الشركة في السوق المصري وهناك ثقة تامة في إدارة موبينيل والعاملين بها .
وأشار إلى أن فرانس تليكوم لم تسع للصراع والذي كانت بدايته خلاف حول ميزانية عام 2007 والخلاف بين الشركاء أمر طبيعي ولكن أوراسكوم تليكوم بدأت المزايدة على السهم، وكان هناك اتفاق أنه في حالة حدوث خلاف سيتم اللجوء للتحكيم الدولي وهو ما تم فعليا، وتم رفض كل دعاوي أوراسكوم تليكوم وتم إلزامها بنقل حصتها في أسهم "موبينيل " المملوكة لشركة "موبينيل للاتصالات " إلى شركة فرانس تليكوم، وقال إننا في انتظار نقل ملكية الأسهم أما تقديم عرض شراء جديد فسيتم بعد ذلك وبعد مباحثات مع هيئة سوق المال في مصر

hawas
14 - 04 - 2009, 23:59
نفى مصدر مصرفى مسؤول أى تأثيرات سلبية على القروض الممنوحة من البنوك لرجل الأعمال المصرى نجيب ساويرس, سواء بضمان شركة أوراسكوم تليكوم أو الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل».
أكد المصدر - الذى طلب عدم ذكر اسمه - أن البنك المركزى المصرى والبنوك العاملة بالسوق ليست طرفاً فى الخلاف الدائر حالياً بين شركتى فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم بشأن إلزام الثانية ببيع حصتها فى موبينيل ٢٠٪ لصالح فرانس تليكوم، مشيراً إلى أن هذا الشأن حق أصيل لهيئة سوق المال تتدخل فيه.
كما نفى وصول أى شكاوى من البنوك المقرضة لساويرس إلى البنك المركزى بحدوث مشاكل ائتمانية، مشيداً بالمركز المالى والائتمانى لشركتى أوراسكوم تليكوم وموبينيل، ورفض الكشف عن البنوك التى تمنح تسهيلات ائتمانية لشركات ساويرس أو حجم القروض الممنوحة.

hawas
15 - 04 - 2009, 00:01
أعلن المهندس نجيب ساويرس، رئيس شركة "أوراسكوم تيليكوم "، أنه تم تفويض المجموعة المالية "هيرمس " لإدارة عملية بيع "لينك دوت نت " وصولا لأعلى سعر يمكن أن تحققه الصفقة .
قال ساويرس إنه ستتم دعوة "موبينيل " لتقديم عرضها لشراء الشركة، وإغلاق ملف التفاوض المباشر معها للاستحواذ على "لينك ".
وتمثل هذه الخطوة أحد تداعيات الأزمة الراهنة بين شركتي "أوراسكوم " و "فرانس تيليكوم " مع شركة "موبينيل " كإحدى الشركات المستقلة .
أضاف ساويرس، أن "أوراسكوم تيليكوم " سبق أن عرضت على "موبينيل " شراء "لينك دوت نت "، إلا أن "موبينيل " تأخرت في البت في العرض لحين الحصول على رأي فرانس تيليكوم، شريك "o.t" في "موبينيل "، وهو ما لم يرد لـ "موبينيل " حتى الآن، مشيرا إلى أن الوضع الحالي يحتم على "o.t" البحث عن أفضل العروض لبيع شركة "لينك دوت نت " وعدم منح "موبينيل " أي ميزة تفضيلية في هذا الصدد .
كان حسان قباني العضو المنتدب لـ "موبينيل "، قد أكد في تصريحات خاصة لـ "المال " استمرار شركته في التفاوض على شراء "لينك دوت نت " وتمسكها بإتمام تلك الصفقة خلال الفترة المقبلة، رغم الخلافات الحالية بين "أوراسكوم تيليكوم " المالكة لـ "لينك "و "فرانس تيليكوم " والتي ترى أنها لا تؤثر على توسعاتها .
تسعى "موبينيل " من وراء شراء شركة لينك " إلى الاحتفاظ بذراع استثمارية في قطاع خدمات الإنترنت بعد قيام "اتصالات " وفودافون " بشراء شركات انترنت لدعم تواجدها في قطاع البيانات، والاستفادة من تراخيص الجيل الثالث لدعم خدمات المحتوى عبر بوابات متخصصة للانترنت .

hawas
15 - 04 - 2009, 00:03
أجمع عدد كبير من خبراء ومحللي سوق المال المصري علي أن قيام أوراسكوم تيلكوم ببيع حصتها في موبينيل بسعر يعادل 273.26 جنيه مصري "49 دولارا" للسهم أو ما يوازي 9.6 مليار جنيه "1.7 مليارد ولار" سوف يسهم بشكل كبير في تمويل التوسعات المستقبلية لشركة أوراسكوم بصفة خاصة هذا بالنسبة للشأن الداخلي للشركة.أما بالنسبة لتأثير الصفقة علي المستوي المحلي وعلي صعيد قطاع الاتصالات المصري أجمع الخبراء علي أن ذلك سيؤدي إلي تخفيف الأثر السلبي للأزمة الاقتصادية العالمية علي تدفقات الاستثمار الاجنبي المباشر لمصر الأمر الذي يؤكد صلابة الاساس الاقتصادي بمصر وفرص النمو في قطاع الاتصالات.وأجمع الخبراء علي أنقطاع الاتصالات المصري أدي بشكل جيد خلال الفترة الماضية ووفقا لتصريحات وبيانات المسئولين والقائمين علي القطاع فإن قطاع الاتصالات المصري هو أقل القطاعات تأثرا بالأزمة المالية العالمية وهو أمر يرجع إلي قوة القطاع وصلابته وقدرته علي مواجهة الأزمة المالية العالمية بفضل السياسة الحكيمة وتنظيم عمل القطاع. ولفت الخبراء إلي ايجابية تأثير قرار هيئة سوق المال الخاص برفض عرض الشراء المقدم من شركة "فرانس تيليكوم" لشراء الاسهم التي تمتلكها "أوراسكوم تيليكوم" بشركة موبينيل علي إعادة ثقة المتعاملين في القرارات التي تتخذها الهيئة وأنها تصب في صالحهم مؤكدين أن هذا القرار يعد مؤشرا علي استمرارية الأداء الجيد والسياسات المتوازنة التي تحكم عمل الجهات الرقابية في سوق المال المصرية. كما أن الخبراء والاقتصاديين توقعوا هذا القرار قبل صدوره نتيجة المواقف التي اتخذتها الهيئة العامة لسوق المال مسبقا أثناء أوقات الأزمات حيث إنه كان من المستبعد أن تتجه الهيئة لمحاباة كبار المساهمين ضد الأقلية مؤكدين أن الهيئة سلكت بذلك الطريق الأصعب لها خاصة في ظل المفاوضات التي ستتم خلال الفترة المقبلة. واستبعد الخبراء صحة ما يردده البعض حول الانعكاسات السلبية لهذا القرار علي الأجانب علي أساس أنه يعد تجاهلا ورفضا لقرار هيئة التحكيم الدولية موضحين أنه من الناحية القانونية فإن قرار هيئة التحكيم الدولية لا يعد ملزما علي الهيئة العامة لسوق المال لتنفيذه حيث إن هذا القراريعد حكما لإنهاء النزاع بين شركتين وفقا لأحكام القانون الدولي الذي لا يتفق مع أحكام قانون سوق المال المصرية.وأضاف الخبراء أنه من المبكر الحكم علي تطور عروض وأسعار موبينيل في الفترة القادمة قبل التعرف علي الاستيراتيجية المستقبلية التي تعتزم فرانس تليكوم اتباعها في السوق المصري مؤكدين أن سعر سهم موبينيل سوف يشهد طفرات سعرية خلال الأيام القليلة المقبلة. ويقول المحلل المالي بسي آي كابيتال عمرو الألفي إن هذه الصفقة تحدد قيمة موبينيل بمضاعف ربحية 15 مرة خلال عام 2008 فيما يتعلق بنصيب السهم من الارباح وتجعل المتوقع لعام 2009 هو 13.9 مرة.وتوقع الألفي في كلمته التي اوردتها صحيفة العالم اليوم أن تتأثر أوراسكوم تليكوم ايجابيا في المدي القصير من جراء بيع هذه الحصة نظرا لاضافتها قيمة تراكمية للقيمة العادلة لأوراسكوم تيلكوم وأشار الالفي إلي أنه فضلا عن كونها حافزا للسهم في المدي القصير أنه في حين أن يكون هناك مزيد من التطورات التي ستمهد الطريق لأوراسكوم تليكوم ويري الألفي بأنه في ظل المعلومات المتاحة حاليا فإن أداء أوراسكوم تيلكوم سيكون محايدا في ظل غياب فرص الاستثمار الواضحة. فيما أكدت نهلة حمدي المحلل الفني بشركة المجموعة الاستراتيجية لتداول الأوراق المالية أنه لا توجد تأثيرات سلبية أو ايجابية علي السوق جراء رفض الهيئة العامة لسوق المال لطلب الشراء الذي قدمت به فرانس تليكوم مشيرة إلي أن الهيئة لم تكن طرفا في أي نزاع وإنما تستند في عملها إلي القانون وهو ما فعلته الهيئة العامة لسوق المال المصري حيث طبقت القانون ولم تقم بتعديل أو تغيير أي من بنود القانون لصالح أي طرف من الاطراف ومن ثم كان الرفض في صالح المستثمر الذي ارتفعت ثقته بالسوق إلي حد كبير بعد تأكده من أن هناك رقابة صارمة وهيئة تعمل علي حماية مصالح الأقلية. ويقول شريف عبدالعزيز نائب رئيس مجلس إدارة شركة ميراكل لتداول الأوراق المالية إن قطاع الاتصالات المصري هو المستفيد الأول من هذه الصفقة مشيرا إلي أن هذه الصفقة تدعم من قوة الاقتصاد بصفة عامة لاسيما في ظل الأزمة المالية العالمية وأكد أن قطاع الاتصالات المصري مازال الأكثر جاذبية في الوقت الحالي بالرغم من التطورات العنيفة والأزمة المالية التي أطاحت بأقوي اقتصادات العالم. وأشار إلي أن شركات الاتصالات المحلية مازالت تتمتع بسيولة عالية تساعدها علي مواجهة احتياجاتها لمدة 12 شهرا مقبلة. ورأي أن قطاع الاتصالات في مصر يعتبر من الاسواق الأكثر جاذبية في الوقت الراهن إذا استمرت كل شركات الاتصالات في مصر بالنمو بمعدلات جيدة كما مثلت نتائج الربع الثالث من عام 2007 نتائج جيدة من حيث تحسن هوامش الربحية لكل شركات الاتصالات في مصر.وأشار إلي أن كل شركات الاتصالات في منطقة وسط وشرق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا تتمتع بمراكز مالية قوية لتصل نسبة صافي القروض علي ربحية الشركة ـ قبل خصم كل من الاهلاك والاستهلاك والضرائب والفوائد ـ مرتين وقامت معظم شركات الاتصالات بخفض معدلات الاستدانة لديها بالاضافة إلي تقوية مراكزها المالية والتدفقات النقدية لديها. وأشار إلي أن حصيلة بيع الحصة المباشرة التي تمتلكها شركة أوراسكوم تيلكوم القابضة في رأس مال الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول من خلال عرض الشراء الاجباري 5.469 مليار جنيه بما يعادل 981.949 مليون دولار وعليه تكون حصيلة البيع الاجمالية للحصص المباشرة وغير المباشرة التي تمتلكها شركة أوراسكوم تليكوم القابضة في رأس مال الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول ما يعادل 1.7 مليار دولار أمريكي تقريبا.

hawas
15 - 04 - 2009, 00:07
لندن - أ . ش . أ - شهدت معظم شهادات الإيداع الدولية للشركات المصرية المسجلة ببورصة لندن الثلاثاءالثلاثاء ارتفاعات بينما كان الانخفاض من نصيب شهادات شركة أوراسكوم تيليكوم القابضة. فقد أشارت بيانات البورصة إلى أن نسبة الارتفاع في أسعار شهادات ليسيكو بنسبة 03ر42% كما بلغ هذه النسبة في شهادات مؤسسة إيجيبت تراست 28ر1% أما في شهادات شركة أوراسكوم للصناعات الإنشائية فبلغت 73ر0% بينما وصلت نسبة الارتفاع في شهادات الشركة المصرية للاتصالات 95ر1% وارتفعت أيضا شهادات البنك التجاري الدولي بنسبة 75ر3%. أما التراجع فكان من نصيب كل من شهادات أوراسكوم تيليكوم التي تراجعت بنسبة 38ر1%. ويأتي هذا في ظل أجواء تعليق الصفقة ما بين أوراسكوم تيليكوم وبين فرانس تيليكوم الفرنسية بشأن شراء أسهم شركة موبينيل التي تملك أوراسكوم تيليكوم أغلبية أسهمها والمهلة الإضافية التي منحتها الأخيرة حتى غد الأربعاء لفرانس تليكوم لتنفيذ قرار هيئة التحكيم الدولية الخاص بتقديم عرض إجباري للشراء تنفيذا لشروط القانون المصري وإلا ستعتبر الأخيرة قرار هيئة التحكيم لاغيا بعد هذه المهلة.

selemo
15 - 04 - 2009, 00:18
فرانس تيليكوم تطلب لقاء وزير الاتصالات غدا لبحث نزاعها مع أوراسكوم وكالة أنباء الشرق الأوسط الثلاثاء 14 أبريل 2009 6:32 م
http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/be571918-ab37-40c3-b4b8-2c3ea59b32aa.png?2b1d2107-90b5-49dd-be4c-0aab51517e56

http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقة المصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=682) أوراسكوم تليكوم القابضة (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=683)http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifصرحت مصادر مطلعة بقطاع الاتصالات اليوم الثلاثاء بأن شركة "فرانس تيليكوم" طلبت عقد لقاء مع الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات غدا الأربعاء لبحث المشكلة القائمة بيها وبين شركة "أوراسكوم تيليكوم" حول أسهم شركة موبينيل .

وقالت المصادر إن الاجتماع سيركز على تحديد رغبة شركة فرانس تيليكوم في تسوية النزاع مع أوراسكوم ، موضحة أن الوزارة أكدت على ضرورة الالتزام بالقانون .

وأشارت المصادر إلى أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على اتصال دائم مع قيادات شركة موبينيل للتأكد من جودة الخدمة والأسعار المقدمة لعملاء الشركة ، منوهة بأن الوزارة اطمأنت أنه لا توجد مشاكل فى الخدمة المقدمة للمواطنين .

hawas
15 - 04 - 2009, 00:35
أظهرت تعاملات اعضاء مجلس الادارة على أسهم شركتهم المقيدة أمس تنفيذ 25 عملية 15 منهم بيع و 10 فقط شراء لتصل بذلك اجمالى مبيعاتهم نحو مايقرب من 13.559 مليون سهم فى حين بلغت اجمالى مشترياتهم نحو 13.615 مليون جنيه . كانت من ابرز المشترين امس قيام " البنك الوطنى للتنمية" بشراء نحو مايقرب من 13.244 مليون سهم من أسهم شركة "الوطنية للزجاج والبلور" وذلك كمجموعات مرتبطة وتمت عملية الشراء من "prime industrial holding" كعضو مجلس ادارة فى شركة "الوطنية للزجاج" يدرس البنك الوطني للتنمية عددا من البدائل الخاصة بالشركة الوطنية للزجاج والبللور تتعلق بإعادة طرح الشركة للبيع أو إعادة هيكلة الشركة من الناحية الفنية والمالية لتعظيم قيمتها قبل عملية البيع مرة أخرى . جدير بالذكر فقد أعلنت الهيئة العامة لسوق المال يوم الخميس الماضى أنه ليس لديها مانع من الموافقة على استثناء البنك الوطني للتنمية من الالتزام بتقديم عرض شراء إجباري وفقا لأحكام الباب الثاني عشر من اللائحة التنفيذية لقانون 95 لسنة 1992 ليستعيد البنك الوطني ملكية 88.3% من أسهم الشركة الوطنية بتنفيذ عملية نقل الملكية بعد فشل صفقة الاستحواذ على الشركة من جانب شركة برايم الصناعية القابضة . من ناحية اخرى قام مجلس ادارة شركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" ببيع 5.3 الف سهم من أسهمه أمس متمثلين فى "مجدى اديب " نائب مدير و "اسامه دانيال " مدير الادارة القانونية و "نها لويس"مدير ادارة حوكمة الشركات و"احمد حسين "مدير بالادارة المالية و"ياسر احمد عبد الستار" عضو مجلس ادارة و "محمد ابراهيم نبيه" نائب المدير لشئون التخطيط .وكانت تعاملات مجلس الإدارة أمس الأول قد كشفت عن تنفيذ 11 عملية بيع على أسهم "موبينيل"حيث باع سمير خيري نجيب ميخائيل 700 سهمًا بالشركة وباع أيمن محمد صبحي أميري 533 سهمًا وباع سامر فاروق مجذوب1000 سهم وكذلك باع علي عبد المنعم علي عامر 200 سهمًا وباع هشام محمد بهاء الدين حسن محمد 375 سهمًا وباع طارق محمد شريف أمين صادق 500 سهمًا وباع إيهاب محمد علي جبر برعي 750 سهمًا وباع كريم سمير فهيم لوزا 550 سهمًا وباع ماجد نصر عيسى جبرائيل1.467 ألف سهم وباع ياسر أحمد عبد الستار شاكر 183 سهم وباعت سهى علي إبراهيم حماد 500 سهمًا بالشركة

موبينيل تهبط بالبورصة المصرية مع تراجع الآمال في صفقة البيع (http://egyptstockexchange.blogspot.com/2009/04/blog-post_4224.html)

القاهرة (رويترز) - هبطت اسهم شركة موبينيل للجلسة الثانية على التوالي يوم الثلاثاء مع تراجع الامال في تقدم شركة فرانس تليكوم بعرض شراء للاسهم بعلاوة على سعرها في السوق. وهوت اسهم موبينيل وهي اكبر شركة لتشغيل الهاتف المحمول في مصر من حيث عدد المشتركين بنسبة 6.69 في المئة الى 190 جنيها مصريا (33.69 دولار). ودفع تراجع الاسهم المؤشر القياسي اي.جي.اكس 30 الى التراجع بنسبة 1.37 في المئة الى 4850.62 نقطة في ثاني جلسة من الخسائر. وقفزت اسهم موبينيل بنسبة 36 في المئة في خمس جلسات حتى اغلاق يوم الاثنين. وتقول الهيئة العامة لسوق المال المصرية ان فرانس تليكوم يجب ان تقدم عرض شراء اجباريا لكل الاسهم في موبينيل في اطار حكم هيئة تحكيم تابعة لغرفة التجارة الدولية بأن تشتري حصة اوراسكوم تليكوم في شركة قابضة تمتلك 51 في المئة من موبينيل. وتقول اوراسكوم ان الحكم يستلزم ان تقدم الشركة الفرنسية عرضا للاسهم بسعر 273.26 جنيه بزيادة حوالي 44 في المئة على سعرها الحالي. لكن اوراسكوم قالت يوم الاثنين انها ستعتبر الحكم لاغيا اذا لم تلتزم الشركة الفرنسية بموعد نهائي يوم الاربعاء لاتمام الصفقة. وقال كريم حسني المتعامل في شركة فاروس للاوراق المالية "يعتقد الناس ان المسألة لن تجد حلا." واضاف "كل الاثارة والصعود في السوق كان بسبب الانباء عن ان صفقة ستتم بسعر 273.26 جنيه وان اوراسكوم ستحصل على المال." وانخفضت اسهم اوراسكوم بنسبة 3.18 في المئة الى 30.48 جنيه في ثاني يوم من الهبوط وهو ما قال حسني انه يرجع الى تكهنات بأن الشركة لن تحصل على الاموال من صفقة موبينيل. وارتفعت اسهم الشركة بنسبة 9.5 في المئة في خمس جلسات حتى اغلاق الاثنين بفعل الامال في انها ستستفيد من الصفقة. وقالت اوراسكوم انها يمكن ان تحصل على 1.7 مليار دولار من بيع حصتها في موبينيل. (الدولار يساوي 5.64 جنيه مصري)



ارتفاعات في شهادات الإيداع المصرية بلندن وتراجع شهادات أوراسكوم تيليكوم الثلاثاء (http://egyptstockexchange.blogspot.com/2009/04/blog-post_4401.html)


لندن - أ . ش . أ - شهدت معظم شهادات الإيداع الدولية للشركات المصرية المسجلة ببورصة لندن الثلاثاءالثلاثاء ارتفاعات بينما كان الانخفاض من نصيب شهادات شركة أوراسكوم تيليكوم القابضة. فقد أشارت بيانات البورصة إلى أن نسبة الارتفاع في أسعار شهادات ليسيكو بنسبة 03ر42% كما بلغ هذه النسبة في شهادات مؤسسة إيجيبت تراست 28ر1% أما في شهادات شركة أوراسكوم للصناعات الإنشائية فبلغت 73ر0% بينما وصلت نسبة الارتفاع في شهادات الشركة المصرية للاتصالات 95ر1% وارتفعت أيضا شهادات البنك التجاري الدولي بنسبة 75ر3%. أما التراجع فكان من نصيب كل من شهادات أوراسكوم تيليكوم التي تراجعت بنسبة 38ر1%. ويأتي هذا في ظل أجواء تعليق الصفقة ما بين أوراسكوم تيليكوم وبين فرانس تيليكوم الفرنسية بشأن شراء أسهم شركة موبينيل التي تملك أوراسكوم تيليكوم أغلبية أسهمها والمهلة الإضافية التي منحتها الأخيرة حتى غد الأربعاء لفرانس تليكوم لتنفيذ قرار هيئة التحكيم الدولية الخاص بتقديم عرض إجباري للشراء تنفيذا لشروط القانون المصري وإلا ستعتبر الأخيرة قرار هيئة التحكيم لاغيا بعد هذه المهلة.


مجلس ادارة"موبينيل" يبيع 5.3 الف سهم فى تعاملات مجلس الادارة امس (http://egyptstockexchange.blogspot.com/2009/04/53_14.html)

قام مجلس ادارة شركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" ببيع 5.3 الف سهم من أسهمه أمس متمثلين فى "مجدى اديب " نائب مدير و "اسامه دانيال " مدير الادارة القانونية و "نها لويس"مدير ادارة حوكمة الشركات و"احمد حسين "مدير بالادارة المالية و"ياسر احمد عبد الستار" عضو مجلس ادارة و "محمد ابراهيم نبيه" نائب المدير لشئون التخطيط .وكانت تعاملات مجلس الإدارة أمس الأول قد كشفت عن تنفيذ 11 عملية بيع على أسهم "موبينيل"حيث باع سمير خيري نجيب ميخائيل 700 سهمًا بالشركة وباع أيمن محمد صبحي أميري 533 سهمًا وباع سامر فاروق مجذوب1000 سهم وكذلك باع علي عبد المنعم علي عامر 200 سهمًا وباع هشام محمد بهاء الدين حسن محمد 375 سهمًا وباع طارق محمد شريف أمين صادق 500 سهمًا وباع إيهاب محمد علي جبر برعي 750 سهمًا وباع كريم سمير فهيم لوزا 550 سهمًا وباع ماجد نصر عيسى جبرائيل1.467 ألف سهم وباع ياسر أحمد عبد الستار شاكر 183 سهم وباعت سهى علي إبراهيم حماد 500 سهمًا بالشركة

hawas
16 - 04 - 2009, 01:29
تنتهي اليوم فى تمام الساعة الخامسة مساءً الفترة التي منحتها شركة "أوراسكوم تليكوم" لشركة "فرانس تليكوم" لتنفيذ قرار المحكمة الدولية والذى يستوجب تحويل سعر الشراء والالتزام باشتراطات القانون المصري وذلك بتقديم عرض شراء إجباري على مساهمي الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول.
وكان نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة أوراسكوم تليكوم القابضة قد استبعد خلال المؤتمر الصحفي الذى عقده يوم الاثنين الماضي قيام شركة فرانس تليكوم بشراء حصة الشركة فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"

hawas
16 - 04 - 2009, 01:30
جددت فرانس تيليكوم مطالبتها لأوراسكوم تيليكوم للالتزام بتطبيق حكم التحكيم الدولي الصادر لصالحها ووقف الضجة الاعلامية لايجاد مناخ موضوعي يسمح لها بالدخول في محادثات بناءة مع الهيئات المصرية‏,‏ وارجعت التأخير في تنفيذ التحكيم إلي غياب المعلومات والخطابات الموثقة التي تفيد برفع الرهن عن الاسهم المملوكة لأوراسكوم تيليكوم في موبينيل القابضة‏,‏ مشيرة إلي ان سجلات موبينيل تشير إلي ان الأسهم لاتزال تحت الرهن لصالح البنوك الدائنة لأوراسكوم تيليكوم‏.‏
وقالت فارنس تيليكوم ان محكمة التحكيم لم تضع تاريخا ملزما لتنفيذ الحكم ولكنها حددت غرامة تأخير بقيمة‏50‏ الف دولار ـ يوميا علي اوراسكوم تيلكوم من تاريخ‏10‏ ابريل وحتي تنفيذ الصفقة‏.‏
وأكدت انها ارسلت عدة مرات الخطابات الموثقة من البنك الذي تتعامل معه بضمان المبلغ اللازم لتنفيذ الحكم ونقل الاسهم إليها‏,‏ كما عرضت اقامة محادثات ثلاثية الاطراف مع اوراسكوم تيليكوم والبنوك الراهنة للأسهم‏,‏ للاسراع في رفع الرهن وتنفيذ الحكم‏.‏
وفي تصريحات خاصة للأهرام أكد اولاف سوناتي نائب رئيس فرانس تيلكوم لأوروبا والشرق الأوسط ان الشركة ترغب في تفعيل المحادثات مع هيئة سوق المال المصرية للتوصل إلي عرض شراء عادل للأقلية المالكة لاسهم الشركة المصرية لخدمات المحمول وموبينيل خاصة الافراد‏,‏ وذلك فور تنفيذ اوراسكوم تيلكوم قرار التحكيم الدولي‏.‏
وحول ضرورة الالتزام بالقواعد والقانون المنظم لهيئة سوق المال وهو نفسه المعمول به في فرنسا في تنفيذ التحكيم الدولي وعرض شراء اسهم الاقلية بنفس الشروط وفي نفس الوقت‏,‏ قال سوناتي لا أعلم هذا الأمر في فرنسا‏..‏ وحتي لو كانت هذه القواعد موجودة لكان ايضا الوضع الصحيح الذي تعلنه فرانس تيلكوم‏.‏
ومن جانبه رفض المهندس نجيب ساويرس رئيس أوراسكوم تيليكوم التعليق‏,‏ مؤكدا التزامه بعدم الادلاء بأي تصريحات اعلامية حتي انتهاء المهلة الاضافية‏,‏ التي اعلن عنها في المؤتمر الصحفي أمس‏,‏ والمقرر ان تنتهي مساء اليوم‏.‏
وذكر السيد جون فيليكس باجانون سفير فرنسا بالقاهرة ـ في تصريحات صحفية أمس ـ أن الخلاف بين شركتي أوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم لازال قائما بين الشركتين التابعتين للقطاع الخاص لعدة اسباب من بينها أن شركة موبينيل تحتل المركز الثاني من حيث حجم رؤوس الاموال في البورصة وعدد العملاء المشاركين‏,‏ بالاضافة الي أن الحكومة الفرنسية تعد شريكا هاما داخل فرانس تيليكوم والتعاون بين الشركتين يعد احد العناصر الرئيسية في العلاقات الاقتصادية بين البلدين وقد قامت كل منهما باللجوء الي التحكيم ولا يزال الخلاف قائما لتنفيذ قرار الحكم وفقا للقانون المصري ونأمل أن يصل الي اتفاق لانه من الافضل حل الخلاف القائم للحفاظ علي مصالحهما المشتركة‏.‏

hawas
16 - 04 - 2009, 01:32
بعد حوالى أسبوعين من تصدر أنباء صفقة استحواذ فرانس تيليكوم على حصة أوراسكوم فى موبينيل لعناوين الصحف وأحاديث الشارع المصرى، يتم اليوم تحديد مصير الشركة.
«بعد يوم الأربعاء الساعة خامسة، لن أبيع السهم حتى لو تم عرض سعر 10 آلاف جنيه لشراء السهم»، هكذا صرح نجيب ساويرس،رئيس مجلس إدارة أوراسكوم تيليكوم، يوم الإثنين الماضى وسوف يتم حسم المسألة اليوم بأحد الاحتمالين، إما عدم إتمام صفقة البيع وتجاهل قرار التحكيم الدولى، أو أن ترسل فرانس تيليكوم ثمن الأسهم وعرض الشراء الإجبارى لجميع أسهم موبينيل، وتتم عملية البيع.
السيناريو الأول: اعتبار الصفقة لاغية

فى حال عدم إتمام صفقة البيع، تحتفظ كلتا الشركتان بحصتيهما، كما تبقى الأسهم المطروحة للتداول الحر على حالها، وهو ما يعنى عمليا بقاء موبينيل فى البورصة.
وترى دلايلا هيكل، محلل اتصالات بشركة فاروس للأوراق المالية، أن عدم إتمام صفقة البيع لن يؤثر على شركة أوراسكوم بأى شكل من الأشكال، «كأنه لم يتم الحديث من الأصل عن وجود صفقة للبيع»، على حد تعبيرها.
فى حين أن تقريرا لشركة سى أى كابيتال لتداول الأوراق المالية، قد أشار إلى أنه فى حال عدم إتمام الصفقة، فإن أوراسكوم ستكون مضطرة للبحث عن مصادر أخرى لتمويل مشروعات الاستحواذ، التى تعتزم القيام بها خلال الفترة المقبلة فى المغرب وآسيا. وهذا «قد يكون يؤثر بالسلب على سعر السهم فى المدى القصير»، بحسب التقرير.
السيناريو الثانى: إتمام صفقة البيع

وفقا لذلك السيناريو، سوف تشترى فرانس تيليكوم حصة أوراسكوم تيليكوم فى موبينيل، البالغة 28% من إجمالى أسهم الشركة، كما ستكون ملزمة بشراء حصص الأقلية، وبنفس السعر.
وبحسب هذا السيناريو، هناك احتمالان، أن تنفذ فرانس تيليكوم صفقة البيع بمفردها، وبذلك تصبح هى المالك الوحيد لشركة موبينيل لخدمات الهاتف لمحمول، وفى هذه الحالة ستخرج موبينيل من البورصة.
أو أن تقوم بالبحث عن شريك محلى يساعدها فى تمويل شراء كل حصص الشركة، وفى هذه الحالة لن تكون المالك الوحيد، فسيشاركها طرف آخر محلى. وحتى الآن لم يتم الإعلان عن الشركاء المحتملين، أو النسبة المتوقعة لمساهمتهم مع فرانس تيليكوم، كما قالت هيكل.
وتبقى قدرة فرانس تيليكوم المالية على تحمل تبعات حالة شرائها 100% من أسهم موبينيل محل تساؤل، فتبعا لتقرير حديث أصدره بنك استثمار بلتون بعد قرار التحكيم، فإن تقدم فرانس تيليكوم لشراء كامل أسهم موبينيل سيتطلب توافر التمويل اللازم، والذى يبلغ حوالى 2.3 مليار يورو (3.1 مليار دولار) 1.3 يورو نظير نصيب أوراسكوم تيليكوم، ومليار مقابل الأسهم المطروحة فى البورصة.
وقد بلغت ديون فرانس تيليكوم نحو 35.6 مليار يورو فى ديسمبر 2008، مع سيولة متوافرة وصلت إلى 4.8 مليار، لذا يقدر تقرير بلتون أن إقدام الشركة على شراء كامل أسهم موبينيل سوف «يقلص من السيولة المتاحة لديها، لتصل إلى نحو 2.5 مليار يورو» أى بنسبة 48%، فى وقت تعتبر فيه السيولة «هاجسا مهما»، فى الوقت الذى أجلت فيه فرانس تيليكوم عدة خطط للاستحواذ والاندماج كانت مقررة خلال العام.
ومن جهة أخرى، فقد رفع عدد من بنوك الاستثمار الأوروبية تقديرهم لسهم فرانس تيليكوم، استنادا إلى قوة مركزها المالى وارتفاع إيراداتها فى العام الماضى، ونجاحها فى التغلب على منافسيها. ونصح تقرير حديث لرويال بنك أوف سكوتلاند بشراء سهم شركة الاتصالات الفرنسية، التى بلغت أرباحها الصافية فى العام الماضى 4.1 مليار يورو، وارتفعت إيراداتها بنسبة 1.7% لتصل إلى 53 مليار يورو، ساهمت اشتراكات المحمول بنحو 50% منها، كما ساهمت السوق الفرنسية وحده بنحو 53% من هذه الإيرادات.
وكان محمد حمدى، محلل اتصالات فى التجارى الدولى للسمسرة، قد أشار إلى صعوبة إمكانية إيجاد الشركة الفرنسية لشريك محلى خاصة مع سعر بيع السهم الذى حددته المحكمة، وهو 274 جنيها، لأن هذا السعر، وفقا له، يتجاوز القيمة العادلة للسهم التى تقدر بنحو 206 جنيهات، «وهذا الفرق الكبير يضع عبئا على أى شريك محلى خاصة فى ظل ظروف الأزمة الحالية» ــ على حد تعبيره.
وكانت مصادر مصرفية قد رجحت أن يكون بنكا الأهلى ومصر الشريكين المحتملين فى الوقت الحالى، بسبب توافر السيولة لديهما.
وبالنسبة لوضع موبينيل فى ظل هذا السيناريو، «من غير المتوقع أن يحدث أى تغيير ملحوظ فى سياسات الشركة إذا تمت صفقة البيع»، من وجهة نظر هيكل، التى ترى أن موبينيل شركة ناجحة ومربحة، كما أن فرانس تيليكوم مساهم قديم فى الشركة، بمعنى أنها ليست مساهما جديدا يريد دخول موبينيل لإحداث تغييرات بها.
ويقول تقرير سى أى كابيتال إنه إذا تم التوصل إلى اتفاق بين شركتى الاتصالات، سيتم تقييم سهم موبينيل بقيمة أعلى من السعر السوقى الحالى له، وبالتالى «سيستفيد السهم من السعر المحتمل»، وفقا للتقرير.
أما التأثير المحتمل لإتمام صفقة البيع على أوراسكوم، فتقول هيكل إن العديدين يعتبرون أوراسكوم محظوظة، أن تتوافر لها سيولة بهذا الحجم، فى وقت يعانى فيه الجميع من تأثيرات الأزمة المالية، خاصة أن الشركة لديها مديونية عالية فى الوقت الحالى، إلا أنها ليست متعثرة، لأنها معظم المدفوعات مستحقة السداد فى عام 2013، كما قالت هيكل.
وبالتالى إذا تمت صفقة البيع، سيكون لها تأثير إيجابى على وضع أوراسكوم المالى فى الوقت الحالى، وإن كان من ناحية أخرى تفقد الشركة أمامها ميزة توافر سيولة سنوية من أرباح وإيرادات موبينيل، خاصة أن «موبينيل شركة ناجحة جدا، وتحقق أرباحا سنوية جيدة»، حسبما قالت هيكل.

hawas
16 - 04 - 2009, 01:36
مع تصاعد أزمة أسهم موبينيل بين شركتي أوراسكوم تليكوم المصرية وفرانس تليكوم الفرنسية أصبح السؤال الحائر نصدق من في الشركتين؟ ففي الوقت الذي اكدت فيه الشركة الفرنسية ايداعها قيمة الصفقة بالبنوك وعدم تسلم الأسهم نفي نجيب ساويرس رئيس أوراسكوم ذلك تماما وتنتهي المهلة التي حددها لتنفيذ الصفقة حتي الخامسة مساء اليوم بعدها يصبح الأمر كأن لم يكن.
وأعلن جون فيليكس سفير فرنسا بالقاهرة أن الخلاف بين شركتي فرانس تليكوم واوراسكوم تليكوم لازال قائما وهما تابعتان للقطاع الخاص لعدة أسباب من بينها أن شركة موبينيل تحتل المركز الثاني من حيث رءوس الأموال في البورصة وعدد العملاء المشاركين فيها.
أضاف أن الحكومة الفرنسية تعد شريكا هاما داخل فرانس تليكوم والتعاون بين الشركتين يعد أحد العناصر الرئيسية في العلاقات الاقتصادية بين البلدين وقد قامت كل منهما باللجوء إلي التحكيم ولايزال الخلاف قائما لتنفيذ قرار المحكمة وفقا للقانون المصري.. ونأمل أن يصلا إلي اتفاق لأنه من الأفضل حل الخلاف القائم للحفاظ علي مصالحهما المشتركة.
وأكد مصدر مسئول أن الخلاف بين الشركتين هو خلاف مالي قانوني.. وان زيارة أولاف سولاني مسئول العمليات باوروبا والشرق الأوسط بشركة فرانس تليكوم هي زيارة عادية والتقي بالدكتور طارق كامل وزير الاتصالات ولم يتطرق الحديث بينهما إلي شيء عن هذا الخلاف.
أضاف في المصدر أن الشركتين المتنازعتين هي كيان واحد.. وحتي الآن لم تطلب احداهما من المسئولين بوزارة الاتصالات التوفيق بينهما.
أوضح أن الخلاف الذي يستوجب التدخل من قبل المسئولين في مصر لابد أن يتعلق بالترددات أو سوء الخدمة فقط.
وأكد اولاف سوني أن حكم المحكمة الدولية لايجبر فرانس تليكوم علي تقديم عرض شراء لباقي الأسهم.. وأن المجموعة تفضل أن تظل الأسهم بالبورصة وتوزيع أرباح للمساهمين باعتبارها أكبر الشركات المقيدة بالبورصة وليس منطقيا أن تشتري الشركة الأسهم بالكامل ولاتتداول بالبورصة.

hawas
16 - 04 - 2009, 01:37
أعلنت شركة أوراسكوم تليكوم عن أن شركة فرانس تليكوم ( أو أي من شركاتها التابعة ) لم تلتزم بالموعد النهائي الذى حددته لإتمام صفقة شراء أسهمها في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" وفشلت في دفع قيمة الصفقة التي أقرتها محكمة التحكيم التابعة لغرفة التجارة الدولية كما أخفقت الشركة الفرنسية في الامتثال لالتزاماتها بتقدم عرض استحواذ طبقا للقانون المصري بنفس السعر .

وذكرت أوراسكوم فى بيان لها اليوم أنها قامت بتزويد فرانس تليكوم بكافة المستندات من البنوك الدائنة التي تؤكد أن عملية نقل الملكية يمكن أن تتم بدون أية عوائق .
وأضاف البيان أنه من المفترض طبقا لقرار التحيكم أن تتم سداد قيمة الصفقة يوم الخميس الماضى ولكن - أوراسكوم في بادرة لحسن النية من جانبها فإنها قد منحت فرانس تليكوم مهلة إضافية حتي اليوم الأربعاء 15 أبريل لاستكمال سداد قيمة الصفقة وتقديم عرض استحواذ علي " موبينيل" طبقا للقوانين المصرية .
وأشار البيان إلى أنه بناء علي طلب هيئة سوق المال المصرية فإن أوراسكوم ستمتنع عن إصدار أي تصريحات إعلامية تتعلق ببتلك الصفقة فى الوقت الحالى .

كانت أوراسكوم قد أعطت يوم الاثنين الماضى شركة فرانس تليكوم مهلة لمدة 72 ساعة لتنفيذ قرار محكمة التحكيم الدولية بشرط أن تستوفي شركة فرانس تليكوم التزاماتها بموجب قرار المحمكة .
الجدير ذكره أن البورصة المصرية أخطرت أوراسكوم يوم الخميس الماضي عدم تمكنها من تنفيذ الصفقة لعدم تقدم شركة فرانس تليكوم إلى البورصة بالمستندات اللازمة لتنفيذ العملية كما أنها لم تمتثل لقرار هيئة سوق المال المصرية التى تطالبها بتقديم عرض شراء إجباري لأسهم "موبينيل" الناتج عن تنفيذ قرار التحكيم الصادر فى نزاع شركة أوراسكوم تيلكوم القابضة وشركة فرانس تيلكوم .
وكانت محكمة التحكيم الدولية قد أصدرت حكما بإلزام شركة اوراسكوم تليكوم ببيع حصتها غير المباشرة البالغة نحو 16.5% فى شركة موبينيل لصالح شركة فرانس تليكوم بسعر 273.26 جنيهًا للسهم.
واعترضت الهيئة العامة لسوق المال على تنفيذ الصفقة نظرا لتعارضها مع قانون سوق المال المصري الذي خاصة أن الصفقة من شأنها أن ترفع حصة الشركة الفرنسية فى موبينيل إلى أكثر من 50% وهو ما يستلزم ضرورة تقديم عرض شراء إجباري لــ 100% من أسهم الشركة بحسب قانون سوق المال المصري. وعرضت فرانس تليكوم شراء حصص الأقلية بسعر يصل إلى 200 جنيهًا وهو ما يعد مخالفا لقانون سوق المال نظرا لكون هذا السعر يقل عن السعر الذي ستشتري به حصة أوراسكوم.

hawas
16 - 04 - 2009, 01:38
التقى الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والدكتور محمود محيي الدين وزير الاستثمار وفد شركة فرانس تليكوم الذي يزور القاهرة حاليا برئاسة جون ايف لافورتيه نائب رئيس مجلس إدارة شركة فرانس تليكوم بناء على طلب شركة
فرانس تليكوم.
كان الدكتور طارق كامل استقبل اولاف سوانتى نائب رئيس شركة اورانج التابعة لشركة فرانس تليكوم منذ عدة أيام بناء على طلب شركة اورانج.
وقد استمع الوزيران إلى سرد شركة فرانس تليكوم لقضية الخلاف بينها وبين شركة اوراسكوم تليكوم، وأكد الوزيران في هذا الصدد على موقف الحكومة المصرية الذى أكد أن هذا الخلاف هو نزاع تجارى بين شريكين فى شركة مصرية والحكومة المصرية ليست طرفا فى هذا النزاع، وأن الحكومة تؤكد على أهمية أن يتم سرعة تسوية هذا الخلاف بينهما فى أسرع وقت ممكن حتى لا يؤثر ذلك باى شكل على اداء شركة موبينيل تجاه عملائها خاصة انها شركة مصرية ناجحة تؤدى خدماتها فى السوق المصري منذ سنوات بنجاح وتساهم فى تطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتقدم خدماتها للمواطن المصري وذلك بدعم من الشريكين الرئيسيين فى هذه الشركة، الشريك المصري المتمثل فى شركة اوراسكوم، والأجنبي المتمثل فى شركة فرانس تليكوم.
كما أكد الوزيران أن الحكومة ترحب بأى تسوية لهذا النزاع من خلال الأطر القانونية الموجودة وطبقا للمبادئ القانونية التي سبق إعلانها فى هذا الشأن مع حفظ حقوق كافة المساهمين طبقا للقانون، وأنه في حالة رغبة الطرفين فى القيام بأى مفاوضات للوصول لحل ودي يؤدى إلى استمرار الشراكة الناجحة بينهما فإن الحكومة ترحب بذلك وتشجع هذا العمل خاصة وأن الشركتين /اوراسكوم المصرية وفرانس تليكوم الفرنسية/ رائدتان في تقديم خدمات الاتصالات على مستوى المنطقة والعالم، وان شراكتهما الناجحة ساهمت فى تنمية سوق الاتصالات فى مصر فوصل عدد مشتركي شركة موبينيل الى اكثر من عشرين مليون مشترك.
وأكد الوزيران للجانب الفرنسي أن أى حلول لهذا الخلاف يجب أن تتم من خلال تنفيذ الأطر القانونية واحترام أحكام قانون سوق المال المصري اللازمة، كما أكدا على قيام الحكومة باستمرار متابعة ما يتم فى هذا الشأن مع الطرفين.
حضر اللقاء كل من الدكتور عمرو بدوى الرئيس التنفيذي للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات والدكتور زياد بهاء الدين رئيس مجلس أمناء الهيئة العامة للاستثمار ومحمود الجوينى مستشار وزير الاتصالات لسياسات الاتصالات.

hawas
16 - 04 - 2009, 01:49
بيان هام جدا
لقد تم تنفيذ صفقة موبينيل وهي كالاتي
بسعر 274 لموبينيل القابضه وسعر 218 لصغار المستثمرين
وبعد خصم نسبة 20% ضرائب من موبينيل القابضه يصبح السعر 218
ليكون السعر هو نفس سعر صغار المستثمرين وهو 218 ويتم التنفيذ بشركة بلتون

siko2
16 - 04 - 2009, 02:01
بيان هام جدا
لقد تم تنفيذ صفقة موبينيل وهي كالاتي
بسعر 274 لموبينيل القابضه وسعر 218 لصغار المستثمرين
وبعد خصم نسبة 20% ضرائب من موبينيل القابضه يصبح السعر 218
ليكون السعر هو نفس سعر صغار المستثمرين وهو 218 ويتم التنفيذ بشركة بلتون

يقال ان الحبر صحيح لقد انتهت عائله سويرس من مصر الي الابد مع السلامه

الصاعد الواعد
16 - 04 - 2009, 08:07
بيان هام جدا
لقد تم تنفيذ صفقة موبينيل وهي كالاتي
بسعر 274 لموبينيل القابضه وسعر 218 لصغار المستثمرين
وبعد خصم نسبة 20% ضرائب من موبينيل القابضه يصبح السعر 218
ليكون السعر هو نفس سعر صغار المستثمرين وهو 218 ويتم التنفيذ بشركة بلتون
لو كان الخبر صحيح يبقى البورصة فى خطر كنت اتمنى ان لا تتم هذة الصفقة لتبقى اورسكوم تليكوم بقوتها فى السوق لانها بتفقد افضل استثمار لها فى مصر

supertl1
16 - 04 - 2009, 08:43
بعد السلام عليكم

مخططات يهوديه أمريكيه فى سيناريو الأزمه الماليه العالميه وخفض أسعار الاسهم للحضيض

تم الاستيلاء على الشركات الكبرى بأبخس الاسعار واليوم موبينبل التى بناها سويرس بشقانا

وفلوسنا عندما كان يبيع لنا الخط ب1500جنيه وجارى هذه الايام الأستيلاء على شركات تملك

أراض بلدنا وبأبخص الاسعار (طلعت مصطفى -مصر الجديده -ومدينه نصر -القاهره اللى النقديه فقط بها 400 مليون جنيه تساوى القيمه السوقيه للشركه بأسعار هذه الايام وغيرها من شركات
الأقطان والمنسوجات التى تملك ملايين الافدنه
أنتبهوا وأصحوا ياعرب وقبل ماتصبحوا عبيدا للصهاينه

وعلى فكره اللى عاوز يعتبر أن كلامى دعايه للشراء فى هذه الشركات فليكن ذلك فلى الشرف

yossery
16 - 04 - 2009, 09:23
بيان هام جدا
لقد تم تنفيذ صفقة موبينيل وهي كالاتي
بسعر 274 لموبينيل القابضه وسعر 218 لصغار المستثمرين
وبعد خصم نسبة 20% ضرائب من موبينيل القابضه يصبح السعر 218
ليكون السعر هو نفس سعر صغار المستثمرين وهو 218 ويتم التنفيذ بشركة بلتونأأ


أشاعة
فشلت المفاوضات بين
أوراسكوم تليكوم وبين فرانس تليكوم

الصاعد الواعد
16 - 04 - 2009, 09:34
نائب رئيس فرانس تيلكوم لـ الأهرام‏:‏ تجاوزنا مرحلة الاتفاق‏..‏ ولابد من تنفيذ التحكيم الدولي أولا الأهرام المصرية الخميس 16 أبريل 2009 9:28 ص http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/20cdbddc-3493-42ad-9777-e92ff3ede389.png?da58e6dc-2023-478c-87d0-8c19c1aedc5f
http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقة أوراسكوم تليكوم القابضة (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=683)http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifأودعنا مبلغ الصفقة في حساب خاصببنك بي‏.‏ إن‏.‏ بي‏.‏ باريبا‏..‏ ولكن أين الأسهم؟‏!‏

أكد جون إيف لاريترو نائب رئيس مجموعة فرانس تيلكوم وعضو مجلس الإدارة الذي يزور القاهرة حاليا التمسك بضرورة تنفيذ أوراسكوم تيلكوم قرار التحكيم الدولي بشأن بيع أسهمها التي تملكها في موبينيل لمصلحة فرانس تيلكوم كخطوة أساسية لحل النزاع الحالي‏,‏ وتجاهل في حواره مع الأهرام علمه بالمهلة الإضافية التي حددها المهندس نجيب ساويرس رئيس أوراسكوم تيلكوم التي انتهت مساء أمس لالتزام فرانس تيلكوم بتنفيذ قرار التحكيم الدولي وكذلك في ضوء قواعد وقانون هيئة سوق المال‏,‏ وتحويل المبلغ الخاص بالصفقة‏.‏ وقال لاريترو‏:‏ ليست لدينا فكرة عن هذه المهلة الإضافية‏,‏ ولكن ما يهمنا هو تنفيذ قرار التحكيم الدولي سواء قبل الـ‏72‏ ساعة التي حددتها المهلة الإضافية أو بعدها‏,‏ فالتحكيم الدولي لم يحدد تاريخا ملزما للتنفيذ‏.‏ وحول إمكان الوصول إلي اتفاق بين الشركتين لتجاوز هذا الخلاف والاستثمار معا في موبينيل خاصة في ضوء تصريحات السفير الفرنسي بالقاهرة للحث علي هذا الأمر‏;‏ قال لاريترو‏:‏ أعتقد أننا تجاوزنا مرحلة الاتفاق‏,‏ وأضاف‏:‏ لقد أعلنت شركة أوراسكوم في‏5‏ أبريل الحالي قرار التحكيم الدولي‏,‏ والمفروض أن يتم تنفيذه‏..

واستطرد‏:‏ ليست لدينا مشكلة مع عائلة ساويرس‏,‏ فقد عملنا معا في شركة موبينيل علي مدي‏12‏ سنة في تجربة قوية لاندماج شركة دولية بإمكاناتها التكنولوجية وخبراتها الطويلة‏,‏ وشركة مصرية قوية‏,‏ مما أوجد كيانا قويا في قطاع الاتصالات بالسوق المصرية‏.‏ وحول السيناريوهات المتوقعة في ضوء تمسك فرانس تيليكوم بتنفيذ التحكيم الدولي أولا واشتراط أوراسكوم تيلكوم بضرورة الالتزام أيضا بقواعد سوق المال بشأن أسهم الأقلية‏;‏ أوضح نائب رئيس فرانس تيلكوم أننا لم نلجأ للتحكيم الدولي وأن ما أوجد كل هذه الأوضاع هو قرار التحكيم الذي يجب أن يتم تنفيذه كخطوة أولي‏,‏ تتلوها خطوات أخري أهمها الحوار مع الهيئات المعنية بشأن شراء أسهم الأقلية‏,‏ مشيرا إلي أن فرانس تيلكوم تحترم القانون المصري‏,‏ وأن الخطوة الثالثة هي البحث عن شريك محلي‏.‏ وكشف عن أن فرانس تيلكوم أودعت كامل المبلغ الخاص بتنفيذ صفقة أسهم أوراسكوم في موبينيل ببنك بي‏.‏ إن‏.‏ بي‏.‏ باريبا‏..‏ ولكن لم تتلق إجابة موثقة بشأن رفع الرهن عن الأسهم حتي الآن لإتمام تنفيذ الحكم‏.

وحول إمكان اللجوء للقضاء لتنفيذ التحكيم وفض النزاع‏;‏ قال‏:‏ نحن نواصل المحادثات حاليا مع جميع الأطراف المعية خاصة القانونيين والمالي
ين لوضع وسائل تنفيذ الحكم‏,‏ وهي محاديات فنية وستسفر عن نتائج‏.‏ ورفض نائب رئيس فرانس تيلكوم الكشف عن هوية الشريك المحلي‏,‏ وأشار إلي أنه لم يتم البحث عنه حتي الآن لأنه مرحلة تالية بعد تنفيذ التحكيم ثم إنهاء الحوار بشأن أسهم الأقلية‏,‏ وحول ما تردد بشأن رجل الأعمال رامي لكح‏..‏ تساءل من هو رامي لكح‏.‏؟ وأضاف‏:‏ نحن لم نبحث هذا الأمر للآن‏,‏ ولكن سيتم مستقبلا علي أن يكون شريكا قويا‏..‏ موضحا أن فلسفة وجود شريك محلي ليس لغرض مالي استثماري ولكن لتكون موبينيل مصرية‏.‏ وشدد علي أن فرانس تيلكوم تولي اهتماما كبيرا بالسوق المصرية‏,‏ وستستمر في تطوير الأعمال والاستثمار بمصر‏.‏ وحول الهدف من زيارته لحل الخلاف مع أوراسكوم وجدول مقابلاته مع المسئولين بمصر‏;‏ رفض الإفصاح‏,‏ ولكنه أكد أنه سيعقد عددا من اللقاءات المكثفة مع المسئولين والهيئات المصرية‏.‏ وحول ضرورة الالتزام بالقانون المصري فيما يخص أسهم الأقلية‏;‏ أكد مسئول فرانس تيلكوم أنهم يحترمون القانون المصري‏,‏ وأنه لن يفصح عن أي شيء خاص بالحوار أو هذا الموضوع التزاما بقرار هيئة سوق المال أخيرا بعدم الزج بقوانين الهيئة في النزاع‏.
‏ وفي اتصال هاتفي مساء أمس عقب إجراء الحوار بساعات‏;‏ شدد المسئول الفرنسي علي ضرورة التأكيد علي أنه لا صحة علي الإطلاق للحوار مع رامي لكح ليكون شريكا في موبينيل‏.‏

hawas
16 - 04 - 2009, 10:12
أكد وزيرا الاستثمار محمود محيي الدين‏,‏ والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات طارق كامل لوفد شركة فرانس تيليكوم ـ الذي يزور القاهرة حاليا برئاسة السيد جون ايف لاتوروته نائب رئيس مجلس إدارة الشركة ـ أن أي حلول لهذا الخلاف يجب أن تتم من خلال تنفيذ الأطر القانونية واحترام أحكام قانون سوق المال المصرية‏,‏
كما أكدا قيام الحكومة باستمرار متابعة ما يتم في هذا الشأن مع الطرفين‏,‏ وأكد نائب رئيس مجموعة فرانس تيليكوم ضرورة تنفيذ قرار التحكيم الدولي‏,‏ وأنها أودعت قيمة الصفقة في حساب خاص في أحد البنوك في دبي‏,‏ وتنتظر رفع الرهن عن أسهم أوراسكوم في موبينيل‏,‏ مؤكدا أنه لا صحة حول ما تردد بشأن رامي لكح‏.‏

hawas
16 - 04 - 2009, 10:13
أعلنت شركة «فرانس تليكوم» الفرنسية رفضها المهلة التى حددها المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة شركة «أوراسكوم تليكوم» لإنهاء صفقة شراء كل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» قبل الخامسة من مساء أمس.
كان ساويرس أعلن فى مؤتمر عقده الإثنين الماضى أن الحكم الدولى غير ملزم لشركته إذا لم تقدم «فرانس تليكوم» عرض استحواذ إجبارياً لكامل أسهم «موبينيل» فى موعد غايته أمس- الأربعاء - وتعهد بإصدار بيان صحفى يؤكد فيه استمراره فى مجلس إدارة «موبينيل» كشريك ثان، كما كان الوضع قبل صدور الحكم الدولى.
وقالت المتحدث الرسمى باسم الشركة الفرنسية بياتريس موندين إن لجنة التحكيم الدولية الجهة الوحيدة التى لديها سلطة منح مهلة للتنفيذ، مشيرة إلى أن قرار اللجنة يلزم الشركة المصرية بفك رهن الأسهم قبل شروع شركتها فى تحويل الأموال اللازمة لإنهاء الصفقة،
إلا أنها عادت لتؤكد أنه تم إيداع ١.٧ مليار دولار عبر بنك «بى إن بى باريبا» الفرنسى، واستفسرت عن موقف الأسهم المرهونة، غير أن البنوك الراهنة أكدت أن «أوراسكوم» لم تحررها.
وأشارت موندين إلى إمكانية التفاوض بشأن الغرامات المفترض توقيعها على «أوراسكوم» بسبب عدم فك رهن الأسهم، موضحة أنها ليست من الأولويات لدى شركتها، وأضافت «التركيز الآن على تمرير الأسهم بشكل ناجح لفتح الباب بعد ذلك أمام أى تسويات أخرى».



http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif أخبـــار ذات صلـــة

hawas
16 - 04 - 2009, 10:14
طالبت الحكومة المصرية شركة «فرانس تليكوم» الفرنسية بضرورة الالتزام بالأطر القانونية واحترام أحكام قانون سوق المال المصرية فى طرح أى حلول للخلاف القائم بينها وبين شركة «أوراسكوم تليكوم» حول «صفقة موبينيل».
والتقى الدكتور طارق كامل، وزير الاتصالات، والدكتور محمود محيى الدين، وزير الاستثمار، وفد شركة «فرانس تليكوم» الذى يزور القاهرة حالياً برئاسة جون إيف لافورتيه، نائب رئيس مجلس إدارة الشركة، بناء على طلب منها.
وقال بيان مشترك عن وزارتى الاتصالات والاستثمار إن الخلاف الحالى بين الشركتين هو نزاع تجارى بين شريكين فى شركة مصرية، وأن الحكومة المصرية ليست طرفاً فى هذا النزاع.
وأكدت الحكومة أهمية تسوية الخلاف بينهما فى أسرع وقت ممكن، حتى لا يؤثر ذلك بأى شكل على أداء شركة «موبينيل» تجاه عملائها، مشددة على ترحيبها بأى تسوية لهذا النزاع من خلال الأطر القانونية الموجودة وطبقاً للمبادئ القانونية، التى سبق إعلانها فى هذا الشأن مع حفظ حقوق جميع المساهمين.
وأضاف البيان أنه فى حالة رغبة الطرفين فى التفاوض للوصول لحل ودى يؤدى إلى استمرار الشراكة الناجحة بينهما، فإن الحكومة ترحب بذلك وتشجع هذا العمل، خاصة أن «أوراسكوم» و«فرانس تليكوم» رائدتان فى تقديم خدمات الاتصالات على مستوى المنطقة والعالم.
حضر اللقاء الدكتور عمرو بدوى، الرئيس التنفيذى للجهاز القومى لتنظيم الاتصالات، والدكتور زياد بهاء الدين، رئيس مجلس أمناء الهيئة العامة للاستثمار، والمهندس محمود الجوينى، مستشار وزير الاتصالات لسياسات الاتصالات.

hawas
16 - 04 - 2009, 10:14
أعلنت شركة أوراسكوم تليكوم عن أن شركة فرانس تليكوم ( أو أي من شركاتها التابعة ) لم تلتزم بالموعد النهائي الذى حددته لإتمام صفقة شراء أسهمها في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" وفشلت في دفع قيمة الصفقة التي أقرتها محكمة التحكيم التابعة لغرفة التجارة الدولية كما أخفقت الشركة الفرنسية في الامتثال لالتزاماتها بتقدم عرض استحواذ طبقا للقانون المصري بنفس السعر .

وذكرت أوراسكوم فى بيان لها امس أنها قامت بتزويد فرانس تليكوم بكافة المستندات من البنوك الدائنة التي تؤكد أن عملية نقل الملكية يمكن أن تتم بدون أية عوائق .
وأضاف البيان أنه من المفترض طبقا لقرار التحيكم أن تتم سداد قيمة الصفقة يوم الخميس الماضى ولكن - أوراسكوم في بادرة لحسن النية من جانبها فإنها قد منحت فرانس تليكوم مهلة إضافية حتي امس الأربعاء 15 أبريل لاستكمال سداد قيمة الصفقة وتقديم عرض استحواذ علي " موبينيل" طبقا للقوانين المصرية .
وأشار البيان إلى أنه بناء علي طلب هيئة سوق المال المصرية فإن أوراسكوم ستمتنع عن إصدار أي تصريحات إعلامية تتعلق ببتلك الصفقة فى الوقت الحالى .

كانت أوراسكوم قد أعطت يوم الاثنين الماضى شركة فرانس تليكوم مهلة لمدة 72 ساعة لتنفيذ قرار محكمة التحكيم الدولية بشرط أن تستوفي شركة فرانس تليكوم التزاماتها بموجب قرار المحمكة .
الجدير ذكره أن البورصة المصرية أخطرت أوراسكوم يوم الخميس الماضي عدم تمكنها من تنفيذ الصفقة لعدم تقدم شركة فرانس تليكوم إلى البورصة بالمستندات اللازمة لتنفيذ العملية كما أنها لم تمتثل لقرار هيئة سوق المال المصرية التى تطالبها بتقديم عرض شراء إجباري لأسهم "موبينيل" الناتج عن تنفيذ قرار التحكيم الصادر فى نزاع شركة أوراسكوم تيلكوم القابضة وشركة فرانس تيلكوم .
وكانت محكمة التحكيم الدولية قد أصدرت حكما بإلزام شركة اوراسكوم تليكوم ببيع حصتها غير المباشرة البالغة نحو 16.5% فى شركة موبينيل لصالح شركة فرانس تليكوم بسعر 273.26 جنيهًا للسهم.
واعترضت الهيئة العامة لسوق المال على تنفيذ الصفقة نظرا لتعارضها مع قانون سوق المال المصري الذي خاصة أن الصفقة من شأنها أن ترفع حصة الشركة الفرنسية فى موبينيل إلى أكثر من 50% وهو ما يستلزم ضرورة تقديم عرض شراء إجباري لــ 100% من أسهم الشركة بحسب قانون سوق المال المصري. وعرضت فرانس تليكوم شراء حصص الأقلية بسعر يصل إلى 200 جنيهًا وهو ما يعد مخالفا لقانون سوق المال نظرا لكون هذا السعر يقل عن السعر الذي ستشتري به حصة أوراسكوم.

hawas
16 - 04 - 2009, 10:27
بعد السلام عليكم

مخططات يهوديه أمريكيه فى سيناريو الأزمه الماليه العالميه وخفض أسعار الاسهم للحضيض

تم الاستيلاء على الشركات الكبرى بأبخس الاسعار واليوم موبينبل التى بناها سويرس بشقانا

وفلوسنا عندما كان يبيع لنا الخط ب1500جنيه وجارى هذه الايام الأستيلاء على شركات تملك

أراض بلدنا وبأبخص الاسعار (طلعت مصطفى -مصر الجديده -ومدينه نصر -القاهره اللى النقديه فقط بها 400 مليون جنيه تساوى القيمه السوقيه للشركه بأسعار هذه الايام وغيرها من شركات
الأقطان والمنسوجات التى تملك ملايين الافدنه
أنتبهوا وأصحوا ياعرب وقبل ماتصبحوا عبيدا للصهاينه

وعلى فكره اللى عاوز يعتبر أن كلامى دعايه للشراء فى هذه الشركات فليكن ذلك فلى الشرف

اوافقك الراى ولكن النوم فى ثبات واستسهال المكسب دون معرفة مصدرة على الرغم ان ما تبيعة اليوم بجنية ستتضطر لشرائة بالافات بعد فترة قصيرة

hawas
24 - 04 - 2009, 11:11
أكد الدكتور أحمد سعد، رئيس هيئة سوق المال، أن الهيئة ليست على علم كامل بالمفاوضات التى تجرى حالياً بين شركتى «أوراسكوم تليكوم» و«فرانس تليكوم»، فيما يتعلق باستحواذ الأولى على أسهم الثانية فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل».
وقال سعد فى تصريحات لـ«المصرى اليوم» إن موضوع الأسهم المرهونة، التى تشترط «فرانس تليكوم» فكها قبل إنهاء الصفقة، لا يهم الهيئة، مؤكداً فى الوقت نفسه أن نص التحكيم الدولى بين الشركتين لا يهم الهيئة.
يأتى ذلك فى الوقت الذى أكد فيه المهندس كريم بشارة، العضو المنتدب لشركة «لينك دوت نت» أن قرار «أوراسكوم تليكوم» بتوكيل المجموعة المالية «هيرمس» القابضة فى بيع الشركة، لا يعنى إقصاء «موبينيل» عن عملية تقديم عرض شراء.
وتأثرت صفقة بيع «لينك» للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» بالنزاع الحالى بين شركتى «أوراسكوم تليكوم» و«فرانس تليكوم»، الشريكين الرئيسيين فى «موبينيل»، وهو ما ألمح إليه ساويرس الأسبوع الماضى، بأن «أوراسكوم» عرضت على «موبينيل» بيع لينك لها، لكن إدارة «موبينيل» عرضت الأمر على «فرانس تليكوم» قبل نحو شهر ونصف الشهر دون أن يصل رد حتى الآن، الأمر الذى دفع أوراسكوم إلى اتخاذ قرار بيعها من خلال «هيرمس» لأعلى سعر.
كان المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة «أوراسكوم تليكوم» المالكة لـ«لينك»، قد أعلن فى تصريحات له الاثنين الماضى طرح الشركة للبيع فى مزاد لأعلى سعر، على أن تكون «هيرمس» الجهة المسؤولة عن إدارة تلك العملية.

hawas
24 - 04 - 2009, 11:13
قال الدكتور أحمد سعد، رئيس هيئة سوق المال إن الهيئة ليست طرفاً فى النزاع الدائر حالياً بين شركتى «فرانس تليكوم» الفرنسية، و«أوراسكوم تليكوم» المصرية فيما يتعلق باستحواذ الشركة الأولى على أسهم الشركة الثانية فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل»،
موضحاً أن الهيئة تعمل على حماية المستثمرين من خلال إمدادهم بالمعلومات الدقيقة والكافية لمساعدتهم على اتخاذ القرار السليم، مشيراً إلى إمكانية تدخل الهيئة فى حالة ارتفاع الأسعار بشكل يهدد أصول المستثمرين.
وأكد سعد فى تصريحات لـ«المصرى اليوم» أن الهيئة ليست على علم كامل بالمفاوضات التى تجرى بين «فرانس تليكوم» و«أوراسكوم تليكوم» بسبب عدم توافر المعلومات الكافية حول آخر هذه المفاوضات، موضحاً أن موضوع الأسهم المرهونة التى تشترط «فرانس تليكوم» فكها قبل إنهاء الصفقة لا يهم الهيئة،
مؤكداً أن نص التحكيم الدولى غير ملزم للهيئة، مشيراً إلى أن «أوراسكوم» تمتلك ٣٤٪ من أسهم «موبينيل» فيما تمتلك «فرانس تليكوم» ٣٦٪ ويتبقى ٢٩٪ للمساهمين، مؤكداً أن الهيئة رفضت فى البداية عرض «فرانس تليكوم»، لأنها أرادت الشراء بسعر ١٩٣ جنيهاً للسهم، لافتاً إلى أن الأمور ليست واضحة للهيئة.

hawas
24 - 04 - 2009, 11:14
علمت «المصرى اليوم» أن شركة «فرانس تليكوم» قامت بتحويل قيمة حصة «أوراسكوم تليكوم» فى شركة «موبينيل للاتصالات» غير المقيدة بالبورصة البالغة ٢٨.٧% والتى تقدر قيمتها بنحو ٧١٥ مليون دولار بما يعادل ٤ مليارات جنيه مصرى.
وقالت مصادر قريبة الصلة بصفقة «موبينيل» فى تصريحات خاصة إن «أوراسكوم تليكوم» قامت بفك رهن أسهم حصتها فى «موبينيل للاتصالات» التى تمتلك ٥١% من الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل»، وذلك لتسهيل إتمام الصفقة حال إقرارها من الجهات المسؤولة الممثلة فى هيئة سوق المال. وفيما لم يعلق مسؤولو أوراسكوم تليكوم على هذه التطورات، كشفت المصادر أن الشركتين دخلتا فى مفاوضات ومناقشات بشأن إتمام الصفقة أو التوصل لاتفاق يرضى الطرفين بما يتماشى مع قانون سوق المال المصرية.
من ناحية أخرى، كشف مسؤول بالهيئة العامة لسوق المال أن وفدا من شركة فرانس تليكوم التقى بمسؤولين من «سوق المال» يوم الخميس الماضى قبل تقديم ملف مشترك لإدارة البورصة لتنفيذ صفقة موبينيل ، مشيرا إلى أن الوفد أبلغ مسؤولى الهيئة بدراسة كيفية التكيف مع قانون سوق المال المصرية، دون أن يبدوا صراحة اعتزامهم التقدم بعرض لشراء حصة الأقلية فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بنفس السعر المقدم لشراء حصة أوراسكوم تليكوم والبالغ ٢٧٣.٢ جنيه للسهم والالتزام بقرارات هيئة سوق المال فى هذا الأمر.
وفى هذه الأثناء، علقت إدارة البورصة المصرية الملف المشترك الذى تقدمت به فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم لتنفيذ نقل ملكية حصة أوراسكوم فى موبينيل للاتصالات لصالح الشركة الفرنسية، لحين التزامهم بالقوانين المصرية وقرارات سوق المال بشأن تقديم عرضين متزامنين، الأول لشراء حصة أوراسكوم فى «موبينيل للاتصالات» غير المقيدة بالبورصة والثانى لشراء حصة الأقلية فى أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول المقيدة والبالغة نسبتها ٤٩%.
ووصف مراقبون إرسال الشركتين المصرية والفرنسية ملفا مشتركا لتنفيذ الصفقة بالبورصة يوم الخميس الماضى بأنه محاولة لإطالة مدة التفاوض، خاصة أن الشركتين تعلمان أن البورصة فى إجازة منذ ذلك التاريخ وحتى اليوم، فضلا عن أن أوراسكوم تليكوم تريد تفويت أى فرصة على الشركة الفرنسية تبدو من خلالها هى الرافضة لقرار التحكيم الدولى والمعرقلة لتنفيذه.

hawas
24 - 04 - 2009, 11:16
علمت «المصرى اليوم» أن شركة «فرانس تليكوم» حولت قيمة صفقة شراء حصة «أوراسكوم تليكوم» فى شركة موبينيل للاتصالات غير المقيدة بالبورصة والتى تقدر قيمتها بنحو ٧١٥ مليون دولار بما يعادل ٤ مليارات جنيه مصرى.
وقالت مصادر قريبة الصلة بصفقة موبينيل إن أوراسكوم تليكوم فكت رهن أسهم حصتها فى «موبينيل للاتصالات» التى تمتلك ٥١٪ من الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل»، لتسهيل إتمام الصفقة حال إقرارها من جانب هيئة سوق المال.
وكشفت المصادر أن الشركتين دخلتا فى مفاوضات ومناقشات بشأن إتمام الصفقة أو التوصل لاتفاق يرضى الطرفين، بما يتماشى مع قانون سوق المال المصرى.
وفى سياق متصل، أوضح مسؤول فى الهيئة العامة لسوق المال أن وفداً من شركة «فرانس تليكوم» التقى مسؤولين فى «سوق المال» الخميس الماضى، قبل تقديم ملف مشترك لإدارة البورصة لتنفيذ صفقة موبينيل،
وأشار إلى أن الوفد أبلغ مسؤولى الهيئة بدراسة كيفية التكيف مع قانون سوق المال المصرية، دون أن يبدوا صراحة اعتزامهم التقدم بعرض لشراء حصة الأقلية فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بنفس السعر المقدم بعرض لشراء حصة أوراسكوم تليكوم والبالغ ٢٧٣.٢ جنيه للسهم والالتزام بقرارات هيئة سوق المال فى هذا الأمر.

hawas
24 - 04 - 2009, 11:19
أكدت شركة "فرانس تليكوم"، التي قالت فى بيان صحفى وزعته اليوم الثلاثاء بالقاهرة إنها تمتلك 35ر71 فى المائة من أسهم "موبينيل"، أنها لم تجر آي مناقشات او مفاوضات مع مجموعة "القلعة" للاستشارات المالية أوأي شريك آخر تتعلق بخطة لبيع الـ 29 فى المائة التى تمثل نسبة أسهم التداول الحر للشركة المصرية لخدمات المحمول "موبينيل".
كان آخر بيان صحفى ل"فرانس تليكوم" حول "موبينيل" والصادر فى 16 إبريل الجارى قد أكدت أنها و"أوراسكوم تيليكوم" قد قدما ملفا للجنة المختصة لتداول الأسهم فى البورصة المصرية، وذلك تنفيذا لتحويل أسهم "أوراسكوم تيليكوم" فى "موبينيل" طبقا لقرار التحكيم.
ونفت "فرانس تيليكوم" على لسان متحدثتها الرسمية "بياتريس موندين" تقديم أى عرض مالى بمبلغ 230 جنية للسهم للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول.

hawas
24 - 04 - 2009, 11:21
http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/71513776-f280-4c5a-952c-ddfd492ca67f.png?facb9907-e405-4013-a823-781f840483a5
http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقة أوراسكوم تليكوم القابضة (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=683)http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifأكدت مؤسسة مودي لخدمات المستثمرين على رؤيتها السلبية بشأن شركة موبيلينك الباكستانيه التابعة لشركة "أوراسكوم تليكوم القابضة "
وطبقا لما ذكره موقع بلوم برج فقد جاء هذا التصنيف كاستجابة لعرض شراء الشركة المعلن مؤخؤا لسنداتها البالغة 250 مليون دولار المستحقة فى 2013 بـ8.625% .
وتخطط موبيلينك لإعادة شراء 100 مليون دولار من سنداتها بسعر 0.70 - 0.77 دولارا وسيتم تمويل عملية إعادة الشراء من خلال النقدية والقروض متوسطة الأجل.
ومن ناحية أخرى خفضت مؤسست ستاندر آند بور تصنيف شركة موبيلينك إلى CC من -B برؤية سلبية ووفى الوقت نفسه خفضت المؤسسة تقيييمها بشأن سندات شركة موبيلينك البالغه 250 مليون دولار إلى CC من -B .

hawas
24 - 04 - 2009, 11:25
الوضع باقٍ على ما هو عليه فى صفقة موبينيل. فقد نفى إبراهيم كرم، مدير إستراتيجيات الاستثمار فى أوراسكوم تليكوم، وجود أى مفاوضات فى الوقت الحالى بين شركتى الاتصالات فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم حول إتمام صفقة بيع أسهم موبينيل، أو قدوم وفد من فرانس تليكوم إلى مصر لإجراء مناقشات جديدة حول الصفقة، مؤكدا أن شركته تعتبر صفقة البيع لاغية.
كان ساويرس قد أمهل فرانس تليكوم 72 ساعة إضافية لإرسال المقابل المادى، وإتمام صفقة البيع، مشددا على أن الموعد النهائى لبيع حصة شركته فى موبينيل هو الساعة الخامسة من يوم الأربعاء الماضى، «وإذا لم تتخذ الشركة الفرنسية أى خطوة من جانبها حتى ذلك الموعد، ستعتبر أوراسكوم أن الصفقة لاغية»، كما قال ساويرس، مشددا على أنه يفضل الاحتفاظ بحصته.
«ومنذ تصريحات ساويرس لم ترسل الشركة الفرنسية المقابل المادى، ولم تتخذ أى إجراء جديد، وعليه اعتبرنا قرار المحكمة الدولية لاغيا»، على حد تعبير كرم.
من ناحيتها، قالت فرانس تليكوم إنه لا تجرى أى مفاوضات حاليا بشأن الصفقة.
«لا تغير فى موقفنا عن الأسبوع الماضى، فقط قدمنا لهيئة سوق المال ما يفيد وجود سيولة كافية لدينا لتنفيذ الصفقة»، على حد قول توم رايتس، المسئول بالمكتب الإعلامى بالشركة فى اتصال هاتفى من باريس.
على صعيد آخر، نفى هشام إبراهيم، مدير هيئة الرئاسة بهيئة سوق المال، تقدم أى من الشركتين بأى أوراق إلى هيئة سوق المال لتحريك الصفقة: «لم نتلق أى شىء من الشركتين وعندما نتلقى شيئا سنبت فيه»، قال إبراهيم. كانت وكالة أنباء الشرق الأوسط قد ذكرت أمس أن شركتى الاتصالات قدمتا ملفا للجنة المختصة لتداول الأسهم.
من ناحية أخرى، نفت مجموعة القلعة للاستشارات المالية ما تردد حول أنها تتفاوض مع فرانس تليكوم للدخول كشريك فى عرض شراء لحصة الأقلية فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) مقابل 273.26 جنيه. وقال أحمد هيكل، رئيس المجموعة، لـ«الشروق»: إن الخبر لا أساس له من الصحة.

بذلك فنعترف ان الحملة قد نجحت فى منع فرانس تليكوم من الاستيلاء على موبينيل المصرية

hawas
30 - 04 - 2009, 13:42
يدرس الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات، إمكانية طرح رخصة مجمعة لخدمات الاتصالات المختلفة، على أن تتيح الرخصة تقديم خدمات التليفون الثابت والمحمول والإنترنت فى الوقت نفسه.
نفى الدكتور عمرو بدوى، الرئيس التنفيذى للجهاز، خلال مؤتمر مستقبل خدمات الإنترنت فائق السرعة بمدينة شرم الشيخ، ما تردد حول فتح الجهاز الباب أمام استخدام ما يعرف بـ»الشبكات الافتراضية» التى تعتمد على قيام شركات متخصصة بشراء دقائق من شركات المحمول المرخص، لتعيد بيعها للعملاء وفق ضوابط محددة.
وقال بدوى:»إن جهاز تنظيم الاتصالات يعمل حاليا على رفع سرعات الإنترنت فى مصر من ٢٥٦ كيلوبايت/ثانية إلى واحد ميجابايت/ثانية، مع الحفاظ على معدلات الأسعار وكفاءة الخدمة المقدمة للمستهلكين،
مشيرا إلى أن توفير سرعات الإنترنت العالية، سيكون مكلفا خاصة فيما يتعلق بتأجير السعات الدولية، وهو ما قد ينعكس على الأسعار، وأن الوزارة تبحث عن معادلة تحافظ من خلالها على المعدلات السعرية المتوسطة ولا تخل فى الوقت نفسه بجودة الخدمة.

hawas
30 - 04 - 2009, 13:45
حددت شركة سى آى كابيتال القابضة للبحوث القيمة العادلة طويلة الاجل لسهم شركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" عند 206 جنيه بانخفاض قدره عن السعر السوقى للسهم وقت صدور التقرير (29 ابريل) والبالغ 209.68 جنيه بينما حددت السعر المستهدف للسهم عند 177.3 جنيه بانخفاض قدره عن سعر السهم وعدلت هيرمس من توصيتها من التقليل الوزن فى المحافظ ا لى البيع بمخاطرة معتدلة وذلك بسبب عدم وضوح الرؤية بشأن النزاع القائم ما بين فرانس تيلكوم واوراسكوم تيلكوم .
وقالت سى آى كابيتال فى تقرير حديث لها عن موبينيل فى بأن اداء الشركة كان مزيجاً من الايرادات التى جاءت أقل من المتوقع والهوامش المرتفعة، ولكن مازالت سى آى كابيتال تعتقد أن موبينيل لاتزال فى طريقها لتحقيق 10% نمو مستهدف فى إيراداتها فى 2009.
وأشارالتقرير إلى أن أرباح الربع الاول من 2009 لشركة موبينيل قد خالفت التوقعات لتتراجع بمقدار 6% لتبلغ 424 مليون جنيه، وكانت سى آى كابيتال قد توقعت لها أن تحقق أرباح قدرها 470 مليون جنيه وأرجعت سى آى كابيتال عدم تحقيقها تلك الارباح المتوقعة إلى الارتفاع غير المتوقع فى صافى نفقة الفائدة والتى تشمل 29 مليون جنيه فائدة مفروضة متعلقة بتسوية مدفوعات شبكة الجيل الثالث، فيما بلغت الايرادات 2.49 مليار جنيه كنتيجة أساسية لترويجها للشبكة خلال ساعات الذروة، وارتفع الربح قبل استقطاع الضرائب والاهلاك والاستهلاك بمقدار 5% (بهامش قدره 49%).
كذلك ذكرت سى آى كابيتال أن عدد المشتركين النشيطين قد جاء وفقاً للتوقعات ليرتفع بنسبة 31% سنوياً ليبلغ 21.2 مليون مشترك.فيما انخفض متوسط العائد للمستخدم الواحد تحت مستوى 40 جنيه لاول مرة ليبلغ 39 جنيه ليعكس تآكل بنسبة 17% سنوياً.
وتوقعت سى آى كابيتال ان تحقق الشركة ايرادات تصل الى 11.429 مليار جنيه بنهاية العام الجارى مقارنة بـ 10.002 مليار جنيه المحقق فى 2008 بارتفاع قدره 14.2% على ان تصل الى 12.765 مليار جنيه بنهاية العام المقبل .
وتوقعت ايضا ان ترتفع ارباح الشركة بنهاية عام 2009 لتصل الى 2.107 مليار جنيه مقابل 1.969 مليار جنيه بارتفاع قدره 7% على ان تصل الى 2.175 مليار جنيه بنهاية العام المقبل وصولا الى 2226.3 مليار جنيه فى 2011 .
وقالت سى اى كابيتال بان السهم يتداول بمضاعف ربحية متوقع لعام 2009 عند 9.9 مرة ومضاعف قيمة دفترية عند 11.8 مرة .


توقعات سى آى كابيتال لـ"موبينيل"
البند (بالمليون)
2007
2008
2009
F2010
2011
الايرادات
8200.5
10002.8
11429
12765.9
13613
EBIDTA
3699.7
4681.4
5026.8
5551
5851.3
هامش EBIDTA
45.10%
16.80%
44%
43.50%
43%
صافى الربح
1822.8
1969.1
2107.6
2175.3
2226.3
مضاعف الربحيه *
11.5
10.6
9.9
9.6
9.4
مضاعف القيمة الدفترية *
12
9.4
11.8
9.5
7.9

جدير بالذكر فقد حققت الشركة صافى ربح (http://mubasher.info/CASE/News/NewsDetails.aspx?NewsID=503925&src=M230)عن الربع الأول من عام 2009 بلغ 424 مليون جنيه بتراجع بلغت نسبته 6% مقارنة بصافي ربح بلغ 451 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2008 .
وأوضح بيان للشركة أن عدد المشتركين سجل ارتفاعا بنسبة 31% ليصل إلى 21.179 مليون مشترك في نهاية الربع الأول من العام الحالى مقابل 16.161 فى الربع الأول من عام 2008 ، جاء هذا الإرتفاع نظرا لزيادة عملاء الكارت المدفوع مقدما بنسبة 31 % من 15.606 مليون مشترك إلى 20.520 مليون مشترك إضافة إلى زيادة عملاء الإشتراك الشهرى من 555 ألف إلى 659 ألف مشترك بارتفاع قدره 19% ، يشار إلى أنه قد تم إضافة 1.064 مليون مشترك جديد خلال الربع، وبلغ عدد المشتركين الفعالين (الذين قاموا بإجراء مكالمات صادرة مدفوعة خلال فترة الثلاث شهور الأخيرة او استقبلوا مكالمات صوتية واردة) نحو 20.325 مليون مشترك .
وأشار البيان إلى أن إجمالي متوسط العائد من المستخدم خلال الربع إنخفض من 47 جنيه إلى 39 جنيه بتراجع قدره 16 % كما تراجع إجمالي متوسط العائد من المستخدم (سنوي ) إلى 44 جنيه مقابل 38 جنيه بانخفاض قدره 14% وذلك نتيجة للتوسع في النمو في القطاعات السوقية الأقل استخداما وكذلك اختلاف نسبة مزيج عملاء الكارت المدفوع مقدما إلى عملاء الاشتراك الشهري .فيما تراجع إجمالى متوسط العائد من عملاء الاشتراك الشهري (سنوي ) من 291 جنيه إلى 248 جنيه بنسبة انخفاض قدرها 15% فيما بلغ متوسط العائد من عملاء الكارت المدفوع مقدما نحو 35جنيه مقابل 38 جنيه بتراجع 8% .

وارتفعت ايرادات نشاط الشركة بنسبة 10 % من 2.261 مليار جنيه إلى 2.490 مليار جنيه وذلك بعد ارتفاع إيرادات الإستخدام من 2.080 مليار جنيه إلى 2.344 مليار جنيه بزيادة 13% فيما بلغت رسوم التعاقد 34 مليون جنيه و مبيعات الاجهزة 18 مليون جنيه وبلغ العائد من التجوال 94 مليون جنيه .
تزامن ذلك مع إنخفاض تكاليف النشاط بنسبة 3.1% لتصل الي 456.863 مليون جنيه وبذلك يصل مجمل الربح من 1.789 مليار جنيه بهامش ربحية 79% إلى 2.033 مليار جنيه بهامش ربحية 81.7%.

وبلغت الأرباح التشغيلية خلال الربع الأول من العام الحالى نحو 720 مليون جنيه بهامش ربح تشغيلى قدره 28.9% مقارنة بنحو 651.858 مليون جنيه بهامش أرباح 28.8% خلال الربع الأول لعام 2008، وتأثرت الأرباح التشغيلية بارتفاع المصروفات التشغيلية بعد استبعاد الاهلاك و الاستهلاك و متضمنة المخصصات التي انتفي الغرض منها من 785.6 مليون جنيه إلى 818.7 مليون جنيه 818.721 مليون جنيه ، كما تأثرت بزيادة الاهلاكات و الاستهلاكات من 352 مليون جنيه الي 494.5 مليون جنيه .
وبلغت الإيرادات قبل خصم الفوائد و الضرائب و الاهلاكات "EBITDA " نحو 1.215 مليار جنيه خلال الربع الاول من العام الحالى مقارنة بنحو 1.004 مليار جنيه خلال الربع الأول من العام الماضى بزيادة قدرها 21% بنسبة قدرها 48.8% من الايرادات مما يعكس نجاح الشركة فى تنفيذ برنامج رفع كفاءة النشاط ، فيما ارتفعت المصروفات التمويلية بنسبة 104.5% لتصل إلى 174.659 مليون جنيه .
وبلغت صافي الايرادات غير التشغيلية الاخري 21.759 مليون جنيه ليرتفع بهذا صافي ارباح الشركة قبل الضرائب من 550 مليون جنيه الي 567 مليون جنيه بزيادة قدره 3% .
الجدير بالذكر أن ضرائب الدخل ارتفعت من 98.6 مليون جنيه إلى 143 مليون جنيه، تضمنت الارباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاهلاكات للربع الاول مخصصات انتفى الغرض منها بمبلغ 58 مليون .
بلغ صافى الارباح بعد الضرائب للربع الاول مبلغ 424 مليون جنيه بنسبة انخفاض قدرها 6% عن نفس الفترة من العام الماضى ويرجع ذلك بنسبة كبيرة الى تحميل الفوائد الضمنية المرتبطة بجدول مدفوعات رخصة الجيل الثالث المحملة خلال الربع الاول التى بلغت 29 مليون جنيه بالاضافة الى ارتفاع تكلفة الاقتراض ، وبلغ الانفاق الراسمالى خلال الربع الاول مبلغ 420 مليون جنيه .
وتعليقا على نتائج الربع الأول 2009 صرح المهندس إسكندر شلبى رئيس مجلس إدارة الشركة بأن الشركة واصلت النمو فى ظل الحالة الاقتصادية الصعبة وحققت اهدافها المتماشية مع سياسة الإدارة التوسعية المعلنة حيث يؤكد ذلك نجاح موببينيل بتاصيل روابطها مع عملائها عن طريق تقديم خدمات عالية الجودة .
من جانبه أكد حسان قبانى العضو المنتدب للشركة أنه بالرغم من التحديات الناجمة عن الوضع الاقتصادى العالمى تواصل موبينيل الحفاظ على ريادتها لسوق الاتصالات المحمول المصرى من خلال استمرار تقديمها لعروض مبتكرة وخدمات متميزة ، لافتا إلى استمرار نستمر فى تنفيذ الخطة الاستثمارية القوية لعام 2009 وذلك بالتوسع فى شبكة الجيل الثالث وتقديم افضل مستوى خدمة للتليفون المحمول بالسوق المصرى .
كانت نتائج أعمال شركة " المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل " خلال عام 2008 قد أظهرت ارتفاع صافي أرباح الشركة بمعدل 7.9% حيث سجلت صافي ربح قدره 1.969 مليار جنيه مقارنةً بصافي ربح قدره 1.825 مليار جنيه خلال عام 2007 .

thegazy
01 - 05 - 2009, 15:18
النتائج المالية لشركة موبينيل للربع الأول 2009,,

صافي ربح الربع الأول 424 مليون جنيه مقابل 451 مليون جنيه عن نفس الفترة من العام المالي 2007,,,, نسبة تراجع الأرباح 6%.

hawas
03 - 05 - 2009, 23:57
نفى برتراند ديرونشين المتحدث الرسمي لشركة فرانس تيليكوم اتجاه شركته لصرف النظر عن زيادة حصتها فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل بعد اعلان الاولى عن شراءها نسبة 15 % من شركة امنيا الاسبانية فى مجال خدمات المحمول ، مقابل 1.347 مليار يورو الخميس الماضى . لتزيد حصة الاسهم التى تمتلكها فى الشركة الاسبانية من 81.6 % الى 99.85 % .
واشار المتحدث الرسمي لفرانس تيليكوم فى اتصال هاتفى لـ المال من فرنسا ، الى امتلاك الشركة الملاءة النقدية التى تمكنها من الاستحواذ على حصة اوراسكوم تيليكوم فى موبينيل ، باعتبارها من الكيانات الكبرى العاملة فى مجال اتصالات الهواتف الثابتة والمحجمولة .
ووفقا للسعر الذى حددته غرفة التجارة الدولية بتقييم سهم موبينيل عند 274 جنيها ، فان فرانس تيليكوم ستكون مضطرة لتسديد ما يقرب من 1.7 مليار دولار اى 1.4 مليار يورو .

hawas
03 - 05 - 2009, 23:59
عقدت الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" مؤتمرا عبر الهاتف حول نتائج أعمال الشركة خلال الربع الأول من عام 2009 يوم الخميس الماضي. وأكد مسئولون بالشركة خلال المؤتمر أنه ليس للنزاع بين أوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم تأثير على المستوى التشغيلي للشركة، وسوف تستمر الشركة في تنفيذ خطتها وإستراتيجيتها.
ووفقا لما ذكره التقرير الصادر عن وحدة أبحاث البنك التجاري الدولي "سي آي كابيتال" فإن موبينيل ما زالت بصدد دراسة زيادة خدمات الإنترنت وشبكة الجيل الثالث 3g وشبكة التغطية بالإضافة إلى تقديم خدمات وتطبيقات جديدة للتليفون المحمول.علاوة على ذلك تقوم الشركة بالاستثمار في أنشطة التجزئة لتكون أكثر قربا من متطلبات المشتركين. وسوف يتم تخصيص 10% من المصروفات الرأسمالية للبنية التحتية لـــ 3g .

أما فيما يتعلق بمضاعفة صافي المصروفات التمويلية مقارنة بالعام السابق، فقد زادت تكلفة الاقتراض من 10% إلى 13%. وأشار المسئولون أن الشركة استكملت اتفاقية قرضا جديدا في عام 2008، من ثم تحمل الربع الأول من عام 2009 قرض إضافي بقيمة 1.8 مليار جنيه، كما تم رسملة 22 مليون جنيه من الفوائد في الربع الأول من عام 2009، وتتوقع الشركة نفس مستوى المصروفات التمويلية في عام 2009، وما زالت تتوقع الشركة تراجع هامش ebitda ليصل إلى حوالي 40% في عام 2009.
وأكد المسئولون بالشركة أن متوسط العائد تأثر سلبيا من المستخدم بإيرادات التجوال، والتي تأثرت سلبيا بدورها بتراجع إيرادات السياحة بـ15%، فيما زاد معدل الاستخدام للشركة على المستوى العالمي، وكرر المسئولون بالشركة من التوقعات بنمو الإيرادات بمقدار 10% في عام 2009.لافتين إلى أن تحول المكالمات من خارج الشبكة إلى نفس الشبكة بتأثير إيجابي على هامش الأرباح.
وأضافوا أن الشركة سوف تقوم بدفع 750 مليون جنيه كقسط لرخصة 3g- والذي كان مستحق في يناير 2009- بمجرد أن تحصل الشركة الحيز الترددي 2.5 ميجا هيرتز.
كما قامت الشركة بدفع ضرائب أقل من المخصصات المحتجزة للضرائب، من ثم قامت الشركة بتحويل مخصصات انتفى الغرض منها بقيمة 58 مليون جنيه في الربع الأول من عام 2009.
كانت نتائج أعمال شركة " المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل " خلال الربع الأول من عام 2009 قد أظهرت تحقيق الشركة صافي ربح قدره 424 مليون جنيه بتراجع بلغت نسبته 6% مقارنة بصافي ربح قدره 451 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2008 .
وأوضح بيان للشركة أن عدد المشتركين سجل ارتفاعا بنسبة 31% ليصل إلى 21.179 مليون مشترك في نهاية الربع الأول من العام الحالي مقابل 16.161 مليون جنيه فى الربع الأول من عام 2008 ، جاء هذا الارتفاع نظرا لزيادة عملاء الكارت المدفوع مقدما بنسبة 31 % من 15.606 مليون مشترك إلى 20.520 مليون مشترك إضافة إلى زيادة عملاء الاشتراك الشهري من 555 ألف إلى 659 ألف مشترك بارتفاع قدره 19% ، يشار إلى أنه قد تم إضافة 1.064 مليون مشترك جديد خلال الربع، وبلغ عدد المشتركين الفعالين (الذين قاموا بإجراء مكالمات صادرة مدفوعة خلال فترة الثلاث شهور الأخيرة أو استقبلوا مكالمات صوتية واردة) نحو 20.325 مليون مشترك .
وأشار البيان إلى أن إجمالي متوسط العائد من المستخدم خلال الربع انخفض من 47 جنيه إلى 39 جنيه بتراجع قدره 16 % كما تراجع إجمالي متوسط العائد من المستخدم (سنوي) من 44 جنيه إلى 38 جنيه بانخفاض قدره 14% وذلك نتيجة للتوسع في النمو في القطاعات السوقية الأقل استخداما وكذلك اختلاف نسبة مزيج عملاء الكارت المدفوع مقدما إلى عملاء الاشتراك الشهري .فيما تراجع إجمالي متوسط العائد من عملاء الاشتراك الشهري (سنوي) من 291 جنيه إلى 248 جنيه بنسبة انخفاض قدرها 15% فيما بلغ متوسط العائد من عملاء الكارت المدفوع مقدما نحو 35جنيه مقابل 38 جنيه بتراجع 8% .

وارتفعت إيرادات نشاط الشركة بنسبة 10 % من 2.261 مليار جنيه إلى 2.490 مليار جنيه وذلك بعد ارتفاع إيرادات الإستخدام من 2.080 مليار جنيه إلى 2.344 مليار جنيه بزيادة 13% فيما بلغت رسوم التعاقد 34 مليون جنيه ومبيعات الأجهزة 18 مليون جنيه وبلغ العائد من التجوال 94 مليون جنيه .
تزامن ذلك مع انخفاض تكاليف النشاط بنسبة 3.1% لتصل إلى 456.863 مليون جنيه وبذلك يصل مجمل الربح من 1.789 مليار جنيه بهامش ربحية 79% إلى 2.033 مليار جنيه بهامش ربحية 81.7%.

وبلغت الأرباح التشغيلية خلال الربع الأول من العام الحالي نحو 720 مليون جنيه بهامش ربح تشغيلي قدره 28.9% مقارنة بنحو 651.858 مليون جنيه بهامش أرباح 28.8% خلال الربع الأول لعام 2008، وتأثرت الأرباح التشغيلية بارتفاع المصروفات التشغيلية بعد استبعاد الإهلاك و الاستهلاك و متضمنة المخصصات التي انتفي الغرض منها من 785.6 مليون جنيه إلى 818.7 مليون جنيه 818.721 مليون جنيه ، كما تأثرت بزيادة الإهلاكات والاستهلاكات من 352 مليون جنيه إلى 494.5 مليون جنيه .
وبلغت الإيرادات قبل خصم الفوائد و الضرائب و الإهلاكات "ebitda " نحو 1.215 مليار جنيه خلال الربع الأول من العام الحالي مقارنة بنحو 1.004 مليار جنيه خلال الربع الأول من العام الماضي بزيادة قدرها 21% بنسبة قدرها 48.8% من الإيرادات مما يعكس نجاح الشركة فى تنفيذ برنامج رفع كفاءة النشاط ، فيما ارتفعت المصروفات التمويلية بنسبة 104.5% لتصل إلى 174.659 مليون جنيه .
وبلغ صافي الإيرادات غير التشغيلية الأخري 21.759 مليون جنيه ليرتفع بهذا صافي أرباح الشركة قبل الضرائب من 550 مليون جنيه إلى 567 مليون جنيه بزيادة قدره 3% .
الجدير بالذكر أن ضرائب الدخل ارتفعت من 98.6 مليون جنيه إلى 143 مليون جنيه، تضمنت الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والإهلاكات للربع الأول مخصصات انتفى الغرض منها بمبلغ 58 مليون .
بلغ صافي الأرباح بعد الضرائب للربع الأول مبلغ 424 مليون جنيه بنسبة انخفاض قدرها 6% عن نفس الفترة من العام الماضي ويرجع ذلك بنسبة كبيرة إلى تحميل الفوائد الضمنية المرتبطة بجدول مدفوعات رخصة الجيل الثالث المحملة خلال الربع الأول التي بلغت 29 مليون جنيه بالإضافة إلى ارتفاع تكلفة الاقتراض ، وبلغ الإنفاق الرأسمالي خلال الربع الأول مبلغ 420 مليون جنيه .

hawas
04 - 05 - 2009, 00:01
تسدد الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل " أقساطا لقروض بنكية تصل إلى نحو 327.2 مليون جنيه على دفعتين خلال العام الحالي وتمثل هذه الدفعات ضمن عدة أقساط تستعد موبينيل لسدادها خلال الفترة المقبلة بخلاف الفوائد التي تسددها نصف سنوية عن إجمالي القروض التي حصلت عليها خاصة بعد ارتفاع حجمها لدى الشركة .
يبلغ حجم القرض الذي تسدد موبينيل أقساطه في الفترة الحالية 1.8 مليار جنيه وينتهي سداد الأقساط في عام 2013 بينما يصل إجمالي قروض الشركة التي ستبدأ في سدادها العام المقبل لمدة 4 سنوات 4.848 مليار جنيه دون القرض الأخير الذي حصلت عليه بقيمة 610 ملايين جنيه مع إمكانية ارتفاعه إلى مليار جنيه بنهاية العام .
أكد المهندس السكندر شلبي رئيس مجلس إدارة موبينيل أن الشركة حافظت على ربحيتها في ظل ظروف اقتصادية صعبة مشيرا إلى تنفيذ موبينيل خطتها الاستثمارية في العام الحالي من خلال التوسع في شبكة الجيل الثالث .
وأرجع تراجع متوسط العائد من المستخدم ليصل إلى أدنى مستوى له نتيجة التوسع في القطاعات السوقية الأقل استخداما وانخفض العائد من عملاء الاشتراك الشهري خلال الربع الأول من العام الحالي بنسبة 23% ليصل إلى 212 جنيها مقابل متوسط يبلغ 277 جنيها في الربع الأول من عام 2008 مما يشير إلى انخفاض متوسط العائد من استخدام الشركات والمؤسسات للمحمول ويصل عدد عملاء الاشتراك الشهري 659 ألف عميل بنسبة ارتفاع 19%.
كما انخفض متوسط العائد من عملاء الكارت المدفوع مقدما بنسبة 10% ليبلغ 32 جنيها في الربع الأول من العام مقابل 36 جنيها في نفس الفترة من العام الماضي ويصل عدد عملاء الكارت 20.5 مليون جنيه ويؤدي ذلك إلى انخفاض إجمالي متوسط العائد من المستخدم بشك لعام إلى 39 جنيها بنسبة انخفاض 16% مقابل 47 جنيها في الربع الأول من العام الماضي .
وبلغت صافي أرباح الشركة 424 مليون جنيه بنسبة انخفاض 6% مقابل 451 مليون جنيه في الربع الأول من عام 2008 وأرجع شلبي تراجع الأرباح إلى تحميل نسبة كبيرة من الفوائد الضمنية المرتبطة بجدول مدفوعات رخصة الجيل الثالث خلال الربع الأول والتي بلغت 29 مليون جنيه بالإضافة إلى ارتفاع تكلفة الاقتراض .

hawas
04 - 05 - 2009, 00:03
القاهرة (رويترز) - تراجعت أسهم شركة اتصالات الهاتف المحمول المصرية أوراسكوم تليكوم يوم الاحد بعدما أفاد تقرير أن صفقة بيع حصتها في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) الى شركة فرنسية قد لا تمضي قدما الأمر الذي ساهم في انخفاض السوق عموما. وأفادت صحيفة "المصري اليوم" نقلا عن مصادر مطلعة قريبة من فرانس تليكوم أن الشركة الفرنسية مستعدة للعمل مع أوراسكوم التي أمرتها محكمة تحكيم ببيع حصتها في موبينيل. ولم تعلق أوراسكوم تليكوم على التقرير لكن أسهمها تراجعت 2.3 في المئة لتغلق على 31.30 جنيه مصري (5.56 دولار). وأغلق مؤشر اي.جي.اكس 30 القياسي منخفضا 24.51 نقطة أي ما يعادل 0.5 في المئة عند 5166.83 نقطة. وقال ياسر حسانين العضو المنتدب لشركة ديناميك لتداول الاوراق المالية "في حالة عدم اتمام الصفقة فمن البديهي أن أوراسكوم تليكوم لن تحصل على ذلك المال" مشيرا الى أن تقرير الصحيفة ساهم في تراجع سعر السهم. وقال متعامل آخر ان عدم التيقن بشأن ما ستؤول اليه الصفقة يثقل كاهل أسهم كل من أوراسكوم وموبينيل التي تراجعت 0.5 في المئة لتغلق على 206.90 جنيه. وتقول الهيئة المصرية العامة لسوق المال ان على فرانس تليكوم عرض شراء كل الأسهم في موبينيل في إطار قرار المحكمة بأن تشتري حصة أوراسكوم في شركة قابضة تحوز 51 في المئة من موبينيل. كانت أوراسكوم قالت في ابريل نيسان ان فرانس تليكوم لم تلتزم بموعد نهائي لاتمام العملية لكنها أضافت أنها تفضل الاحتفاظ بحصتها في موبينيل. المصدر: رويترز

hawas
04 - 05 - 2009, 00:05
كشفت مصادر قريبة من شركة «فرانس تليكوم» عن استعداد مسؤولى الشركة الفرنسية لاستمرار الشراكة مع «أوراسكوم تليكوم» فى «موبينيل».
وقالت لـ«المصرى اليوم» إن الشركة الفرنسية على استعداد لتعليق قرار التحكيم الدولى الذى ألزمها بشراء أسهم أوراسكوم تليكوم فى «موبينيل للاتصالات» التى تمتلك ٥١% من أسهمها، واستمرار الشراكة مع أوراسكوم.
وأشارت إلى أن هذا التغيير فى الموقف، الذى لم يعلن عنه بشكل رسمى، يهدف إلى الخروج من المأزق الحالى المتمثل فى إلزام الشركة الفرنسية من قبل هيئة سوق المال بتقديم عرض شراء إجبارى لأسهم الأقلية البالغة ٤٩% فى المصرية لخدمات التليفون المحمول، والتى تبلغ حصة أوراسكوم المباشرة فيها نحو ٢٠%، بالإضافة إلى ٢٩% حصة التداول الحر فى البورصة.
وبينما لم يتسن لـ«المصرى اليوم» الحصول على تعليق من المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة «أوراسكوم تليكوم» على هذه التطورات، قال مصدر مسؤول فى الشركة إنه لا يوجد تغيير فى موقف الشركة بالنسبة لصفقة موبينيل، موضحا أن الشركة الفرنسية لم تلتزم بالموعد النهائى الذى حددته أوراسكوم لإتمام صفقة شراء أسهمها فى موبينيل، وأضاف: «موقفنا لم يتغير».
ونفى علمه بتلقى «أوراسكوم» رسائل من «فرانس تليكوم» تفيد برغبتها فى استمرار الشراكة فى موبينيل وإنهاء النزاع الحالى بين الطرفين. وكان خبراء فى قطاع الاتصالات ومحللون ماليون توقعوا رضوخ «فرانس تليكوم» للتفاوض مع «أوراسكوم تليكوم» من أجل استمرار الشراكة فى موبينيل، بعد أن أثبتت الأيام الماضية عدم اتخاذها خطوات ملموسة باتجاه إنهاء المأزق الحالى.
:medium-smiley-081:

hawas
05 - 05 - 2009, 00:01
القاهرة - قال كريم بشارة العضو المنتدب العضو المنتدب لشركة لينك دوت نت ان قرار بيع لينك دوت نت هو قرار المهندس نجيب ساويرس مؤكدا أن الشركة غير مجبرة على إتمام البيع لموبينيل . وحول حول بعض الأمور والشئون الخاصة بالشركة دار هذا الحوار •نعلم جميعا إن صفقة فرانس تليكوم واوراسكوم قد طفت على السطح مؤخرا إلا إن شركة لينك كانت من ابرز الشركات التي دار الحديث عنها . نحتاج بشي من الإسهاب تقييمك للسيناريوهات المستقبلية حول الصفقة ؟-نحن كشركة تركنا الأمر برمته في يد شركة اى اف جى هيرميس لتتولى مهمة البيع ، خاصة ان أنا وشقيقي الأكبر خالد بشارة لا نملك أى أسهم فى الشركة وصاحب القرار الأول والأخير هو صاحب الشركة المهندس نجيب ساويرس الذي استحوذ منذ سنوات على 100 % من أسهم الشركة وكان ذلك في منتصف عام 2006 . •هل انتم مجبرين على البيع ؟-بابتسامة عريضة ولا مضطرين ولا مجبرين كما ذكرت لكن صاحب قرار البيع هو المهندس نجيب ساويرس خاصة إن حصة الشركة السوقية تزيد على 30 % ونتفوق على منافسينا في بعض المجالات . •وكيف ترى السوق في حالة استحواذ موبينيل عليكم ؟-هذا الكلام سابق لأوانه إلا انه من العقل الانضمام لأي كيان اكبر يساعد على رؤية واستشراف المستقبل من خلال تقديم حزمة من الخدمات فموبينيل أو غيرها سنبحث أولا عن القيمة المضافة لعملائنا قبل البيع خاصة إن عملية البيع ستتم لقطاع الانترنت. •إلى أين وصلتم مع موبينيل قبل أزمة فرانس تليكوم وساويرس ؟-كنا قد قطعنا شوطا كبيرا من المفاوضات إلا إننا أوكلنا هيرميس في الوقت الحالي لتقوم بعملية البيع والبحث عن مشترى بأعلى سعر في ظل وجود قيمة مضافة وهيرميس ستتولى المفاوضات مع الجهات المهتمة بذلك. *هناك شائعة ربما تكون خاطئة إن المصرية لنقل البيانات ستقوم بالاستحواذ عليكم ؟- بتعجب شديد... كلام غريب وهذا مستحيل خاصة أن الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات هو الذي سيعترض على مثل هذه الصفقة خوفا من الاحتكار وإذا حدث ذلك – لا قدر الله – ستكون TEData حصة سوقية مخيفة جدا. * هل جاءت لكم عروض بالشراء من جانب جهات أخرى غير موبينيل ؟- نعم هناك خمسة عروض قدمت إلينا إلا إننا نقوم بالتشاور والتفاوض معها في الوقت الحالي واسمح لي بالا أفصح عن هذه الأسماء الكبيرة. * وما حقيقة الـ 415 مليون جنيه قيمة صفقة لينك ؟- اسأل من نشروا هذه الشائعة ... لا تعليق * وما المقومات التي ستعتمد إليها لينك في عملية البيع ؟- أخ محمد صفقة البيع لن تتضمن بيع لينك دوت نت كلها فقط عمليات الشركة في مصر الخاصة بالانترنت أما باقي العمليات في الدول المختلفة ( باكستان والجزائر ) والمواقع التابعة لنا وخدمات المحتوى فهي خاصة بنا لن نفرط فيها ، أما ابرز طلباتنا في المشترى أن تكون هناك إضافة جديدة للبيزنس التابع للشركة وتزيد حصتنا في المنافسة وتقوم بتحسين الخدمات واستغلال شركاء الأعمال لصالح العملاء خاصة إننا نمتلك ما يزيد في سوق الانترنت الفائق السرعة ما يزيد على 35 % في سوق الانترنت المجاني كما إن قرار البيع ليس فردا ، فساويرس رجل ديمقراطي وعقد اجتماعات مغلقة مع مجلس الإدارة واطلع على الوضع الحالي والخطط المستهدفة وهو صاحب القرار. * هل تعتقد ان البورصة ربما تكون الحلم بدلا من قرار البيع ؟- أفضل كيان كبير وعملاق يحقق خططنا الإستراتيجية ونكبر سويا لذا كان الأفضل هو التواجد من خلال كيان كبير وقوى لنصل إلى ما نريد. * وما المقومات التي ستسوق بها لينك للمشترى؟- لدينا حصة سوقية كبيرة في السوق المحلى وحجم عملاء وخدمات وخبرة شركة لها تاريخ تعمل في مصر منذ 14 عاما ولدينا أماكن في سنترالات مصر كلها بالإضافة إلى الاستثمارات الموجودة في الوقت الحالي. * وما خطتكم عقب الحصول على قيمة الصفقة؟- سنقوم بضخها مرة ثانية في السوق في مجالات أخرى لن اكشف عنها حاليا خوفا من المنافسين فما زال هناك وقت للحديث عن هذه الخطط المستقبلية. * إذا تطرقنا للازمة العالمية فهل تم تسريح عمالة أو تقليص عمليات ؟- كما تعلم إن الأزمة جاءت على الأخضر واليابس إلا إننا والحمد لله لم نتأثر كثيرا وعملياتنا تسير بخطى ملحوظة حيث يوجد لدينا قرابة 2200 موظف منهم 1700 موظف في السوق المصري منهم 1350 في قطاع الانترنت كما إن معدلات نمو الشركة وخدمات المحتوى الموجودة لديها وإعلانات الانترنت تزيد بمعدلات ثابتة من العام تلو الأخر وما يمكني التأكد عليه إن الأزمة لم توثر علينا بصورة مباشرة كباقي القطاعات لكن التأثير كان غير مباشر في بعض الأسواق مثل الإمارات إلا إنها بدأت تتعافى من آن لآخر وحققت الشركة في الربع الأول من العام الحالي نسبة نمو 70 % مقارنة بالشهور الأولى من عام 2008 . * وماذا عن خطط التوسع هل تم إجهاض كل الخطط المستقبلية ؟- رغم الأزمة إلا إن النمو موجود حتى إذا كان يسير بسرعة السلحفاء فنحن الآن متواجدون في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وباكستان وقطر وقريبا سنفتح فرعا جديدا في المملكة المغربية وسنقوم فيه بتعين 5 – 6 موظفين ولن تكون قاصرة على خدمات الانترنت فقط ولكن محتوى وعمليات تطوير. * ذكرت في حديثك إن الأزمة قد تكون فرصة لكم .. هل يمكن أن تلقى لنا الضوء على هذا الأمر ؟- السوق الخاص بنا كما تعلم كان الأقل تأثرا ولدينا مجال كبير لزيادة حجم الأعمال فإعلانات الانترنت زادت خلال الفترة الماضية لان الشركات والأفراد باتت تنظر إليها لأنها الأكثر انتشارا والأرخص سعرا الأرخص ليس من الناحية المادية لأنها تحدد بالفعل الجمهور المستهدف وطرق الوصول. * وماذا عن أرقام إعلانات الانترنت ؟- كلها أرقام متفاوتة ولا يوجد أرقام دقيقة إلا إن الحقيقة المؤكدة إن أعداد المعلنين على الانترنت في تزايد مستمر فلدينا حصة معقولة من الإعلانات في المنطقة حوالي 40 % كما لدينا عدد من مواقع الدوت كوم التابعة للشركة وهذا ظهر جليا من تجديد مايكروسوفت لثقتها فينا في عقد MSN Arabia. * السعة الدولية للانترنت في مصر ماتزال تواجه حزمة من التحديات ما رأيك ؟- أهم تحد هو إننا لم نصل بعد إلى الحجم المطلوب إلا إن استثمارات مصر في الكوابل البحرية ستزيد من فرص الاستفادة وكذلك من السعات الدولية المتوفرة فكابل Mena Cable التابع لاوراسكوم وتمتلك فيه لينك دوت نت 6 % يعد مشروعا ضخما لأنه يمتد من ايطاليا ومصر والسعودية حتى يصل إلى باكستان فحجم الكابل مختلف وهذا اكبر دليل على وجود كفاءة اعلي في الحصول على السعات الدولية كما انه سيفتح الباب أيضا لتوقيع اتفاقيات مع كابلات أخرى وسيترتب عليه التقليل من أثار انقطاع الكوابل المستمر كما إن هذا الكابل سيسمح بتوصيل المنطقة العربية ببعضها البعض لتتحول مصر إلى HUP المنطقة ويمكن لها استضافة مواقع كثيرة لأنه سيكون أسرع والمسافة قليلة خاصة إذا كان الموقع المستضاف في إحدى الدول العربية وسنقل اعتمادنا على أوربا وأمريكا في السعات الدولية لان هذا المشروع مشروع طموح . * لينك دوت نت تعتبر من اكبر الشركات التي تقوم بالاستثمار في المحتوى ورغم ذلك فان وضعنا محلك سر ؟- زيادة المحتوى ليست مهمة لينك وحدها بل ستأتي من تضافر الجهود ولدينا مواقع وبوابات باللغة العربية هدفها الأول هو زيادة أعداد المتعاملين باللغة العربية على الانترنت ولابد من فتح مجالات للبيزنس في المحتوى حتى تقبل عليه الشركات إلا إن المحتوى العربي اقل من المطلوب . * وما توصيفك لسوق الانترنت في مصر وانعكاساته على حصتكم ؟الحمد لله نعرف جيدا حجمنا في السوق سواء في مصر أو في الخارج ، فالنسبة الكبيرة في عدد مستخدمي الانترنت في مصر يعودون لشركة لينك دوت نت ، ونمتلك شبكة كبيرة من العملاء والجميع يعلم إن لدينا أيضا الحصة الكبرى في سوق الانترنت المجاني وتصل حصتنا عموما في السوق ما بين 35 – 37 % . •ما القيمة المضافة من وراء اشتراككم في مبادرة حاسب لكل بيت وهل تم إجباركم على الاشتراك بها ؟-أولا لم يتم إجبارنا على الاشتراك فيها رغم التحديات التي كانت موجودة بها في الماضي إلا إن الوزارة أعلنت إعادة الهيكلة بما فيه نفع للمواطنين وبالتالي المنفعة ستعود على الشركات أيضا ، فالوزارة قامت بتقديم كل الحلول ووفرت شركات الهارد وير والسوفت وير وكذلك شركات الانترنت لتقديم حزمة الخدمات المتكاملة وانا متفائل بالمرحلة المقبلة. •هل تعتقد إن قرار تأجيل الواى ماكس في صالح السوق رغم عرض إنتل بالحصول على الرخصة مقابل 30 مليون جنيه؟ -الواى ماكس تكنولوجيا جديدة وسيفيد أفراد كثيرة خاصة في الأماكن النائية والمحرومة والمشكلة هي عدم وجود بنية تحتية في بعض المناطق كما انه لا توجد اى نوايا لمد شبكات ألياف داخل الشوارع والميادين كما أن قرار تأجيل طرح مزايدة الثابت الثانية جاءت لعدة أسباب أهمها الأزمة المالية العالمية إلا إن لينك لديها آلاف من العملاء في الانترنت اللاسلكي في باكستان. المصدر: جريدة العالم اليوم

hawas
11 - 05 - 2009, 22:24
حددت المجموعة المالية هيرمس القابضة السعر العادل لسهم شركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" عند مستوى 217.7 جنيه بارتفاع قدره 5.2%عن السعر السوقي للسهم وقت الدراسة (3 مايو) والبالغ 206.9 جنيه وأبقت هيرمس على توصيتها السابقة بالتقليل على المدى القصير والحياد على المدى الطويل .
وأوضحت هيرمس أن إيرادات الربع الأول من 2009 قد بلغت 2.49 مليار جنيه بارتفاع سنوى قدره 10.5%، وذلك بقيادة التراجع بأقل من المتوقع لمتوسط العائد للمستخدم الواحد ليبلغ 39.4 جنيه.كما تباطأت إضافات المشتركين لتبلغ 1.06 مليون مشترك ليصل العدد الكلي للمشتركين 21.179 مليون مشترك بنهاية شهر مارس، وتتوقع هيرمس أن استخدام فودافون مصر سيعاني خلال الربع الأول من 2009 ولكنها ستكون إيجابية إذا لم يتأثر متوسط العائد للمستخدم الواحد لها بالتباطؤ الاقتصادي.
فيما بلغ هامش الربح قبل استقطاع الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك 48.8%، وأضافت هيرمس أن استبعاد الفوائد غير النقدية المفروضة فإن صافي نفقات الفوائد خلال الربع الأول من 2009 ستبلغ 146 مليون جنيه، حيث يشمل الربع 29 مليون جنيه فوائد غير نقدية مفروضة متعلقة بمدفوعات رخصة الجيل الثالث.
وأشارت هيرمس إلى أن النتائج كانت ضعيفة على غير المتوقع بسبب الاستخدام المنخفض عن المتوقع وخاصة لفواتير المشتركين والتى عكست تباطؤ النشاط الاقتصادى.ولا تتوقع هيرمس حدوث المزيد من الخفض فى سعر الدقيقة على مدار باقي العام، حتى مع إمكانية أن تظل الإيجابية المدهشة للهامش على مدار الفترة القادمة محدودة.
كذلك ذكرت هيرمس أنه لم يتم الإعلان عن المزيد من التفاصيل بشأن قضية فرانس تيلكوم وأوراسكوم تيلكوم.وكانت أوراسكوم تيلكوم قد وافقت على تحويل 14.7% من حصتها فى موبينيل إلى فرانس تيلكوم ولكن الاتفاق قد توقف بواسطة هيئة سوق المال لانتظار تقديم فرانس تيلكوم عرض لشراء باقي أسهم الأقلية فى موبينيل بنفس السعر 273.26 جنيه، ولكن فرانس تيلكوم لم تقدم أي عرض آخر حتى الآن.
وحددت هيرمس ربحية السهم لعام 2009 عند 17.91 جنيه متوقعة أن تصل إلى 19.54 جنيه و 20.55 جنيه فى 2010 و 2011 على التوالي فيما حددت القيمة الدفترية عند 16.41 جنيه متوقعة أن تصل إلى 18.96 جنيه فى 2010 و 18.51 جنيه فى 2011 .
وأشارت هيرمس إلى أن السهم يتداول بمضاعف ربحية متوقع لعام 2009 عند 11.6 مرة ومضاعف قيمة دفترية عند 12.6 مرة .
جدير بالذكر اقترحت شركة سي آي كابيتال القابضة للبحوث استبدال سهم موبينيل بسهم المصرية للاتصالات على ضوء نتائج متوقعه أفضل نسبيا للربع الأول من عام 2009 مدعومة بارتفاع هامش ربحية فودافون مصر .
وقالت سي آي كابيتال إن شركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" أعلنت عن نتائج أعمال الربع الأول من عام 2009 فى الأسبوع السابق والتي جاءت مخيبة للآمال بالنسبة للأرباح وحددت سي آي كابيتال السعر المستهدف لسهم موبينيل عند مستوى 177.3 جنيه بينما حددت القيمة العادلة طويلة الأجل عند 206 جنيه موصية بالبيع مع مخاطرة متوسطة .
فيما حددت شركة إتش سي للبحوث السعر المستهدف لسهم شركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" عند مستوى 197.6 جنيه بانخفاض قدره 5% عن السعر السوقي للسهم وقت الدراسة ( 4 مايو ) والبالغ 208 جنيه. وخفضت إتش سي من توصيتها إلى بيع نظرا للارتفاع الذى شهده السهم بنسبة 39% منذ الإعلان عن شراء فرانس تليكوم حصة فى موبينيل بسعر يتجاوز الـ 200 جنيه للسهم .
وتوقعت إتش سي أن تحقق الشركة أرباح بنهاية العام الجاري تصل إلى 1.946 مليار جنيه وصولا إلى 1.995 مليار جنيه وأن تحقق إيرادات خلال 2009 تصل إلى 10.962 مليار جنيه وصولا إلى 11.877 مليار جنيه فى 2010 .
جدير بالذكر فقد أظهرت نتائج أعمال الشركة خلال الربع الأول من عام 2009 تحقيق صافي ربح بلغ 424 مليون جنيه بتراجع بلغت نسبته 6% مقارنة بصافي ربح بلغ 451 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2008 .

hawas
11 - 05 - 2009, 22:32
علمت "البورصة " أن شركة فرانس تيليكوم ما زالت تدرس تقديم عرض شراء لأسهم موبينيل بما يضمن المساواة للمساهمين ويتفق وقواعد هيئة سوق المال من جانب وأيضا عدم سداد نفس سعر الشراء الوارد في قرار التحكيم بالنسبة لموبينيل للاتصالات من جانب آخر .
ويعكف حاليا فريق من المستشارين القانونيين للشركة على إعداد مذكرة قانونية تبرر تقديم فرانس تليكوم عرض شراء جديد بسعر مختلف عن سعر الشراء وفقا لقرار لجنة التحكيم فيما يتعلق بأسهم موبينيل للاتصالات .
وتستند المبررات في جانب منها إلى أن المساواة بين المساهمين لا تعني المساواة في سعر الشراء خاصة أن اتفاقات المساهمين الرئيسيين ترتب عليها حقوق مختلفة لكل من ot وفرانس تيليكوم بخلاف الحقوق الخاصة بالملكية وتضيف المبررات أيضا أحقية فرانس تيليكوم في قيمة الكوبون الذي حصلت عليه موبينيل للاتصالات من موبينيل حيث أن قرار البيع أصبح ملزما قبل عملية التوزيع . ومن المتوقع أن تدفع فرانس تيليكوم بأحقية موبينيل للاتصالات في العلامة التجارية –موبينيل - بعد انتهاء فترة الـ 10 سنوات الخاصة باستغلال العامة .
يذكر أن الهيئة العامة لسوق المال رفضت طلب شركة فرانس تيليكوم الاستحواذ على حصة إضافية تمثل نسبة الأقلية في أسهم موبينيل لتعارضه مع قانون سوق المال المصري الذي يلزم بالمساواة بين المستثمرين في عمليات الشراء للأسهم .
واستندت الهيئة العامة لسوق المال في رفضها عرض شراء فرانس تيليكوم إلى أن المادة رقم 327 من اللائحة التنفيذية لقانون سوق رأس المال تنص على ضرورة مراعاة المساواة وتكافؤ الفرص ولكن عرض فرانس تيليكوم تجاهل ذلك حيث قدم عرضا لشركة ot للاستحواذ على كامل حصتها في شركة موبينيل البالغة نحو 28.7% بسعر 273 جنيها بينما حددت سعر 186 جنيها لباقي المساهمين .
ويرجع النزاع الأساسي بين شركة أوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم إلى اختلاف استراتيجيات إدارة موبينيل إذا أرادت شركة أوراسكوم تيليكوم القيام بخطة نمو كبيرة من شأنها النمو السريع لعملاء الشركة وبالتالي تعظيم الحصة السوقية في حين أن تلك الخطة لم تنقل موافقة شركة فرانس تيليكوم والتي استهدفت خطة أقل نموا وتوزيع الأرباح المحققة من موبينيل وبالتالي نشأ النزاع واضطرت الشركتان اللجوء إلى التحكيم الدولي بعد أن كان الاتفاق بينهما أن تقوم شركة بشراء حصة الأخرى في حالة النزاع .

hawas
11 - 05 - 2009, 22:35
نفى الدكتور خالد سرى صيام نائب رئيس الهيئة العامة لسوق المال تلقيه أى عروض جديدة من شركة «فرانس تليكوم» للاستحواذ على الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول.
وقال سرى صيام فى تصريح لـ»المصرى اليوم» إن الموبينيشركة الفرنسية لم تتقدم بأى عروض جديدة أو تظلمات من قرارات «سوق المال» التى تلزمها بتقديم عرض شراء إجبارى لأسهم الأقلية فى المصرية لخدمات التليفون المحمول، إذا أرادت تنفيذ قرار التحكيم الدولى الذى يتيح لها شراء أسهم أوراسكوم تليكوم فى «موبينيل للاتصالات» غير المقيدة فى البورصة وتمتلك ٥١% من المصرية لخدمات التليفون المحمول.
وشدد على أنه فى حالة تقديم «فرانس تليكوم» عرضا جديدا فلابد أن يكون السعر مشتقا من السعر الذى حدده التحكيم لشراء أسهم «موبينيل للاتصالات» والذى قدر السهم بنحو ٤١ ألف جنيه.
وكانت أنباء ترددت أن شركة فرانس تليكوم تعكف على تقديم عرض شراء لأسهم «موبينيل» بما يضمن المساواة للمساهمين ويتفق وقواعد هيئة سوق المال من جانب، وأيضا عدم سداد نفس سعر الشراء الوارد فى قرار التحكيم بالنسبة لموبينيل للاتصالات من جانب آخر.
وتستند مبررات الشركة الفرنسية حسب هذه الأنباء إلى أن المساواة بين المساهمين لا تعنى المساواة فى سعر الشراء، خاصة أن اتفاقات المساهمين الرئيسيين تترتب عليها حقوق مختلفة لكل من أوراسكوم وفرانس تليكوم بخلاف الحقوق الخاصة بالملكية.
وسبق أن رفضت الهيئة العامة لسوق المال طلب شركة فرانس تليكوم الاستحواذ على حصة إضافية تمثل نسبة الأقلية فى أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول لتعارضه مع قانون سوق المال المصرى الذى يلزم بالمساواة بين المستثمرين فى عمليات شراء الأسهم.
واستندت هيئة سوق المال فى رفضها عرض الشركة الفرنسية إلى أن المادة رقم ٣٢٧ من اللائحة التنفيذية لقانون سوق رأس المال تنص على ضرورة مراعاة المساواة وتكافؤ الفرص ولكن عرض فرانس تليكوم تجاهل ذلك، إذ قدمت عرضا لشركة أوراسكوم تليكوم للاستحواذ على كامل حصتها فى المصرية لخدمات التليفون المحمول بسعر ٢٧٣ جنيها، بينما حددت سعر ١٨٦ جنيها لباقى المساهمين.

hawas
19 - 05 - 2009, 23:48
توقع بنك الاستثمار "سى آى كابتيال" التابع للبنك التجارى الدولى أن تمد نتائج أعمال شركة المصرية للاتصالات يد العون لاوراسكوم تيليكوم ,حيث تعتقد سى آى كابيتال ان النتائج الايجابية للمصرية للاتصالات قد تضع السيناريو لسهم "أوراسكوم تيلكيوم " فى الاسبوع الجارى حيث ينتظر المستثمرون نتائج أعمال الاخيرة المخطط أعلانها يوم 26 مايو .
واشارت سى آى كابيتال فى تقرير حديث عن قطاع الاتصالات فى الشرق الاوسط بان شركة المصرية للاتصالات واتصالات المغرب وعمانتيل قد أعلنت نتائج أعمال الربع الاول من عام 2009 فى الاسبوع الماضى .
وحققت المصرية للاتصالات نمو فى الارباح بمقدار 73% مقارنه بالعام السابق لتسجل 171 مليون دولار لتفوق بذلك توقعات سى آى كابيتال وتوقعات السوق بـ 36% و 33% - على التوالى - بالرغم من تراجع عدد المشتركين فى حين زادات ارباح اتصلات المغرب بصورة طفيفة بمقدار 2.7% مقارنه بالعام السابق لتسجل 388 مليون دولار بينما زادت ارباح عمانتيل بـ 1.2% فقط مقارنه بالعام السابق لتسجل 98.7 مليون دولار .
واشار التقرير الى انه تبين وجود ملاحظتين هامتين من خلال فحص هذه النتائج الاولى الى ان نمو الايرادات مقارنه بالعام السابق لايزال بحالة جيدة بالاضافة الى هامش الارباح مستمر فى الزيادة حيث زادت ايرادات شركات الاتصالات الثلاث بالرغم من أنها بمعدل أقل من 10% الا انه تم تعويض تراجع معدل نمو الايرادات بزيادة هامش الربح قبل الفوائد والضرائب والاهلاك والاستهلاك (هامش ebidta) مقارنه بالعام السابق بشكل عام .
واوضح التقرير بانه على الرغم من الازمة الاقتصادية العالمية الا ان بعض شركات الاتصالات فى الشرق الاوسط حافظت على نمو الايرادات من خلال معدلات الاختراق جديدة والارتفاع المحتمل لمتوسط العائئد من المستخدم .
وتعتقد سى آى كابيتال ان شركات الاتصالات فى الشرق الاوسط تمتلك أنشطة أعمال مرنة لديها المقدرة على ترشيد التكاليف للمزيد من الزيادة فى الربحية وبشكل عام اوصت سى آى كابيتال بالاحتفاظ باسهم الاتصالات مشيرة الى انه لايزال هناك احتمالية للنمو .
وقال عمرو الالفى رئيس المجموعة والمحلل المالى بسى آى كابيتال بان الاسبوع القادم سوف يشهد الاعلان عن نتائج اعمال الربع الاول لشركة اوراسكوم تيليكوم معتقداً
أن المستثمرين سوف يلقون المزيد من الاهتمام على سهم أوراسكوم تيليكوم آخذين فى الاعتبار النتائج الجدية للمصرية للاتصالات وبالتالى سوف يكون شعوراً ايجابيا تجاه نتائج أعمال أوراسكوم تيليكوم .
واوضح الالفى بان النتائج المتميزة للمصرية للاتصالات ساعدت على زيادة سعر السهم خلال جلسة التداول يوم الخميس بالرغم من تباطؤ السوق بشكل عام .
واضاف الالفى بان سى آى كابيتال اقترحت الاسبوع الماضى بالتحول من "موبينيل " لـ "المصرية للاتصالات" فى تحقيق المكاسب باضافة 8.3% لاجمالى العائد ليبلغ 18.7% (المصرية للاتصالات +10% , موبينيل -7.8% ) واشار الالفى الى انه مع اقتراب سهم المصرية للاتصالات من السعر المستهدف ليسجل 18 جنيه يوم الخميس فانه من المتوقع ان يعاود لهذا المستوى خلال الاسبوع الجارى .
واشار الالفى الى استمرار مراقبه اداء كلا السهمين فى حين مازال أهم الاسهم هو سهم "أوراسكوم تيليكوم" والذى يعتقد انه سوف يستفيد من الارباح الايجابية للمصرية للاتصالات

hawas
19 - 05 - 2009, 23:50
قالت هيئة سوق المال المصرية يوم الثلاثاء ان وحدة تابعة لفرانس تليكوم تقدمت بعرض إلزامي لشراء جميع أسهم شركة موبينيل المصرية لخدمة الهاتف المحمول.
وقالت الهيئة انها تدرس العرض المقدم من جانب وحدة أورانج بارتيسيبيشنز لكنها لم تورد تفاصيل أخرى. ورفض متحدث باسم موبينيل التعليق.
وكانت موبينيل وهي واحدة من ثلاث شركات للهاتف المحمول في مصر اكبر الدول العربية سكانا هي محور خلاف بين أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم.
وقالت الهيئة انه يتعين على فرانس تليكوم شراء جميع اسهم موبينيل في اطار تحكيم قضى بأن تشتري حصة اوراسكوم تليكوم في الشركة القابضة التي تملك 51 بالمئة في موبينيل بحلول العاشر من ابريل نيسان.
وبيع حصة الشركة القابضة وحدها من شأنه جمع 1.7 مليار دولار لاوراسكوم.
لكن أوراسكوم التي تملك كذلك حصة 20 بالمئة بشكل مباشر في موبينيل تقول ان قرار التحكيم الصادر بشأن حصة الشركة القابضة يتطلب كذلك ان تتقدم الشركة الفرنسية بعرض لشراء جميع أسهم موبينيل بسعر 273.26 جنيه للسهم (49 دولارا للسهم) وهو أعلى من السعر الراهن.
واعترضت فرانس تليكوم على ذلك قائلة ان أي عرض لجميع اسهم موبينيل سيكون طوعيا. ولم يتسن على الفور الاتصال بمسؤولين من أوراسكوم للتعليق.
وقال متعاملون في مصر انهم يتوقعون ان يكون عرض فرانس تليكوم أقل من المستوى الذي تطلبه أوراسكوم.
وأعلنت موبينيل الشهر الماضي انخفاضا بنسبة ستة بالمئة في ارباحها الصافية في الربع الاول من العام الى 424 مليون جنيه (75 مليون دولار) وهو ما جاء أقل من توقعات المحللين.
وقالت البورصة المصرية انها علقت تداول أسهم كل من موبينيل وأوراسكوم تليكوم حتى تنهي السلطات في السوق من دراسة العرض. وقفزت الاسهم بأكثر من ستة بالمئة يوم الاثنين وسط تكهنات بعرض وشيك لتغلق على 204.97 جنيه للسهم.

hawas
19 - 05 - 2009, 23:53
قالت شركة أوراسكوم تيلكوم القابضة فى بيان لها االيوم انها اقامت دعوى قضائية فى الدائرة الاستئنافية بالمحكمة الاقتصادية بمحكمة شمال القاهرة تطلب فيها فسخ اتفاق بيع أسهم الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" الوارد فى حكم التحكيم الدولى الصادر بتاريخ 10 مارس 2009 .
واوضحت "أوراسكوم" بان شركة فرانس تليكوم لم تلتزم بشروط الصفقة واستندت أوراسكوم فى دعواها إلى تخلف شركة "فرانس تيلكوم" وشركاتها التابعة عن سداد ثمن الأسهم عند حلول الموعد الوارد فى حكم التحكيم,وطالبت أوراسكوم بإلغاء ما يترتب على الاتفاق من آثار مع الزام شركة فرانس تليكوم وشركاتها التابع بكافة التعويضات للاضرار الناشئة عن الامتناع عن تنفيذ حكم التحكيم .
وكانت شركة أوراسكوم تيلكوم قد أعلنت فى 15 أبريل الماضى عن عدم التزام شركة فرانس تيلكوم وشركاتها التابعة بسداد ثمن أسهم موبينيل عند حلول الموعد الوارد فى حكم التحكيم، و أوراسكوم تيلكوم تعتبر الدعوى المقامة منها بمثابة تأكيد لموقفها.
وكانت الهيئة العامة لسوق المال قد أعلنت أنها تلقت اليوم من شركة "أورانج بارتيسبيشنز"، وهى شركة خاضعة لأحكام القانون الفرنسى، عرضا لشراء إجبارى لكاملأسهم رأس مال "موبينيل".
جدير بالذكر فقد رفضت الهيئة سابقاً طلب شركة "فرانس تيليكوم" بالاستحواذ على حصة إضافية تمثل نسبة الأقلية فى أسهم "موبينيل" لتعارضه مع قانون سوق المال المصرى الذى يلزم بالمساواة بين المستثمرين فى عمليات شراء الأسهم.وأشارت إلى أن عرض الشركة الفرنسية تجاهل المساواة وتكافؤ الفرص بين المستثمرين وذلك عندما قدمت عرضا للاستحواذ على كامل حصة "أوراسكوم تليكوم القابضة" في موبينيل بسعر 273 جنيها بينما حددت سعر 186 جنيها لباقى المساهمين.

gama
22 - 05 - 2009, 11:12
السلام عليكم
الاخوة الاحباب ...ان ما يدور فى بورصتنا العجب العجاب....لدرجة اننى ارشح بورصتنا اقصد ادارة بورصتنا فى ان تدخل موسوعة جيتس للارقام القياسية لكثرة عجائبها ...وادارتها المحترفة بأقتدار لحرق صغار المستثمرين ...حرق اعصابهم وحرق اموالهم ....وهذا طبعا قمة الفساد. لما تدار البورصة لمصلحة بعض الناس للصفوة ...مع العلم ان من السهل حرق الاعصاب ونهب الاموال بطرق كثيرة وليس بطرق وقحة وبجاحة .....للاتى:
1- يعرف القاصى والدانى ان عرض تليكوم فرانس 273 وان البورصة وهيئة سوق المال رفضوا لوجود سعرين (273)لتليكوم وصغار المستثمرين 200 .
2- هذا الكلام منذ اكثرمن شهر .
3- شركة اورانج احدى الشركات التابعة لشركة لتليكوم فرانس .
4-ايقاف سهم موبنيل وتليكوم ما هى اسبابة؟؟
5-تم رفض اى سعرين للصفقة على الاطلاق وعلى الملأ.
6-انتهاء الفترة الزمنية الملزمة لنجيب ساويرس .
7-طول الفترة الزمنية لايقاف الصفقة ودراسة العرض لاكثر من ثلاث ايام عمل مما احدث بلبلة فى السوق.
(مش عارف يعنى دراسة العرض مفاعل نووى..هل يعنى بيحضرو عفاريت )
8- ما هو المغزى الحقيقى فى حالة اعلان رفض الصفقة ...وعدم اعلان السعر المقدم ..معروف طبعا احداث بلبلة وفوضى ..
9-طوال الشهر الماضى كانت هناك مفاوضات من مسؤلى تليكوم فرانس ويقال مسؤلين كبار فى الحكومة حول الصفقة.!!!!
10-هل يعقل ان تتقدم شركة اورانج بعرض شراء للشركة(موبنيل ) وايداع قيمة الفقة اوخطاب ضمان بمليارات وعارفة ان السهم مقدر من قبل هيئة تحكيم دولية 273 وتقدم عرض اقل ...هل الناس دى عندهم كذلك نظرية المؤامرة ...وفاضين وبيلعبو وبيسلو فى ظل الازمة العالمية وشوية دعاية فى وسائل الاعلام العالمية والدولية ...شئ يجنن العقل اذا كان هناك عقل .
11-سربيت معلومات ان اورانج مقدمة 230 للسهم ...كيف يقبل ساويرس ان يخسر 45 فى السهم علشان عيون مين ...هل طمعا وحبا وهياما فى اورانج ينت خالته من الرضاعة ...او هل هيئة سوق المال وادارة البورصة الحكيمة والودوة توافق وتخلص نفسها واهو لمو من السوق اللى قدرو عليه وتنعش السوق فى ظل الازمة المهببة دية وبالمرة يستفيدو على اد ما قسم ...والحمد لله والله خير الرازقين ....والناس دى فيها خير بس لحظى وتجلى ...
12-هل ياترى يا هنترى العرض مغرى وحلو وجميل وبشوش وابن ناس ومحترم ...وهى دى الضربة الحلوة اللى ادارة البورصة الموقرة التى تهدف بيها ارضاء الصغار وفعلا انعاش السوق ؟؟؟
وكمان دى ناس دائما ظلمنهم لاننا طماعين وجبابرة والفقر لنا دواء ...الناس دى تعبانة من اجلنا ...فهى دى الضربة اللى تزيل اثر اعدام طلعت مصطفى ....يعنى بالبلدى هى دى الضربة اللى تغسل الناس بيها احزانهم ويكفى اللى لموه امس ....معلش انا بحلم فجاة ...دى حلم مش حقيقى .....معلش سرحت شوية ...الناس دى ليها ملائكة حاضرة ...طيبين قوى ...!!!
13-الحيتان الكبار تم البيع فى مستوى 5500 و5750 وهات يبيع(مثلا ..افتراض) ...وجاء وقت القاصمة امس
وما ادراك ما امس اسعار مؤشر كايس 30 ابن....ما يوازى كيس 4100 ...تصدقو مطاحن شمال واقفة عماله تتفرج على الصعود من يوم 22-4 وهى 28 وواقفة بتتفرج على جمال وحلاوة الاورسكومات ...ماشاء الله الاورسكومات هى تفرحه من شدة حلاوة الاورسكومات حصل للمطاحن واخواتها هطل ...وحبيب الملايين ياولداه اليكو 4.2 الى 2.7 كلهم متحملوش صدمة الاورسكومات لما اتكعبلت فى السكة ....ماذا حدث ؟؟؟جه للمطاحن واخواتها جلطات فى الدماغ وشلل رعاش ..بسبب عترة ..!!!!ربنا يكفينا شر النظرة ومن النظرة ما قتل وعمل شلل رعاش ....
ايه رأيكم ....البيضة والا الفرخة ....تخاريف فى اعقاب يوم دامى..
توته توته خلصت الحدوته ...
للأسف حوديت البورصة لا تنتهى

ahmad yousef
22 - 05 - 2009, 16:11
ومن الذي قال لصغار المستثمرين بان يلقوا باسهمهم عند اول تعثر

وهل هذا هو المغزي الحقيقي للاستثمار في الاوراق الماليه ان يصيح الجميع مضاربون

ان من اهم اسباب انهيار البورصه المصريه هو العدد الضخم من المضاربين والذي دخلوا البورصه علي خلفيه الثراء السريع بلا اي دراسه او وعي لدرجه انك اذا سالت احدهم لماذا اشتريت هذا السهم وما هي كوبوناته وخطط الشركه المستقبليه نجد الواحد منهم لا يعرف بماذا يرد

قبل ان نلوم غيرنا يجب علينا مراجعه انفسنا فنحن فقط الذين يشترون الاسهم الهلاميه والتي لم توزع كوبونا واحدا منذ ادراجها
هل رايتم بالامس من صمد في وجه الطوفان فقط سيدي كرير واموك لانها اسهم محترمه قويه دائما ما توزع كوبونات

hawas
22 - 05 - 2009, 17:18
أكدت الهيئة العامة لسوق المال أنها وبعد فحص المستندات والبيانات الواردة بملف مشروع عرض الشراء المقدم من شركة "اورانج بارتيسيباشينز" المملوكة بالكامل لمجموعة فرانس تيليكوم لشراء نسبة حتى 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" ش.م.م لتصل نسبة مساهمتها مع المجموعة المرتبطة معها في أسهم الشركة المستهدفة بالعرض الى نسبة 100% تبين لها ضرورة استيفاء مقدم عرض الشراء لعدد من المستندات والتقارير التي تراها الهيئة لازمة للبت في الطلب، وقد تم مخاطبة مقدم العرض رسمياً بضرورة استيفاء تلك البيانات والتقارير في وقت عاجل.
وقررت الهيئة فى بيان صدر عنها حصلت "مباشر " على نسخه منه رفع قرارها بايقاف التداول على أسهم كل من شركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" وشركة "أوراسكوم تيليكوم القابضة" وبدء استئناف التداول عليهما اعتباراً من جلسة تداول يوم الأحد الموافق 24 مايو 2009 .

واكدت الهيئة على استمرار التزام جميع الاطراف المعنية بالعرض بعدم الافصاح عن مضمون العرض وشروطه لحين البت فيه من قبل الهيئة بعد استيفاء المستندات والتقارير المطلوبة والاجابة على استفسارات الهيئة

teacher
22 - 05 - 2009, 22:06
هيئة سوق المال المصرية تؤجل البت في عرض لشراء موبينيل
====================================
القاهرة (رويترز) - أفادت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية في مصر يوم الجمعة
بأن هيئة سوق المال المصرية أجلت البت في عرض تقدمت به وحدة تابعة
لشركة فرانس تليكوم لشراء جميع أسهم شركة موبينيل
قائلة انها بحاجة الى مزيد من المستندات.
ورفعت الهيئة أيضا تعليق تداول أسهم موبينيل وأوراسكوم تليكوم
التي تخوض نزاعا مع فرانس تليكوم بشأن حصتيهما في موبينيل.
وسيستأنف تداول أسهم الشركتين يوم الاحد

ابوهاجر
22 - 05 - 2009, 23:36
هيئة سوق المال تؤجل البت فى عرض أورانج

الجمعة، 22 مايو 2009 - 16:12

http://www.youm7.com/images/NewsPics/large/s3200930162014.jpg تأجيل البت فى عرض أورانج لشراء موبينيل
http://www.youm7.com/images/graphics/lg-addthis-en.gif (http://www.youm7.com/bookmark.php?v=20) قالت هيئة سوق المال إنه بالنسبة لمشروع عرض الشراء المقدم من شركة "أورانج بارتيسيباشينز" المملوكة بالكامل لفرانس تيليكوم لشراء 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" قد تبين بعد فحص المستندات والبيانات الواردة بملف مشروع عرض الشراء، ضرورة استيفاء مقدم عرض الشراء لعدد من المستندات والتقارير التى تراها الهيئة "لأزمة للبت فى الطلب".

وأضافت الهيئة فى بيان لها اليوم، الجمعة، تلقت النشرة الاقتصادية نسخة منه، أنه قد تم مخاطبة مقدم العرض رسميا بضرورة استيفاء تلك البيانات والتقارير فى وقت عاجل، ونبهت إلى أن الهيئة قررت رفع قرارها بإيقاف التداول على أسهم كل من شركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" وشركة "أوراسكوم تيليكوم القابضة" وبدء استئناف التداول عليهما اعتبارا من جلسة تداول يوم الأحد المقبل.

كما تؤكد على استمرار التزام جميع الأطراف المعنية بالعرض بعدم الإفصاح عن مضمون العرض وشروطه لحين البت فيه من قبل الهيئة بعد استيفاء المستندات والتقارير المطلوبة والإجابة على استفسارات الهيئة.

وكانت شركة "أورانج بارتيسبايشنز" شركة خاضعة لأحكام القانون الفرنسى - قد تقدمت يوم الثلاثاء الماضى بعرض شراء إجبارى لكامل أسهم رأس مال الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، فيما لم تفصح الهيئة العامة لسوق المال عن سعر العرض حتى الآن.

ابوهاجر
22 - 05 - 2009, 23:38
هيئة سوق المال تؤجل البت فى عرض أورانج

الجمعة، 22 مايو 2009 - 16:12

http://www.youm7.com/images/NewsPics/large/s3200930162014.jpg تأجيل البت فى عرض أورانج لشراء موبينيل
http://www.youm7.com/images/graphics/lg-addthis-en.gif (http://www.youm7.com/bookmark.php?v=20) قالت هيئة سوق المال إنه بالنسبة لمشروع عرض الشراء المقدم من شركة "أورانج بارتيسيباشينز" المملوكة بالكامل لفرانس تيليكوم لشراء 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" قد تبين بعد فحص المستندات والبيانات الواردة بملف مشروع عرض الشراء، ضرورة استيفاء مقدم عرض الشراء لعدد من المستندات والتقارير التى تراها الهيئة "لأزمة للبت فى الطلب".

وأضافت الهيئة فى بيان لها اليوم، الجمعة، تلقت النشرة الاقتصادية نسخة منه، أنه قد تم مخاطبة مقدم العرض رسميا بضرورة استيفاء تلك البيانات والتقارير فى وقت عاجل، ونبهت إلى أن الهيئة قررت رفع قرارها بإيقاف التداول على أسهم كل من شركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" وشركة "أوراسكوم تيليكوم القابضة" وبدء استئناف التداول عليهما اعتبارا من جلسة تداول يوم الأحد المقبل.

كما تؤكد على استمرار التزام جميع الأطراف المعنية بالعرض بعدم الإفصاح عن مضمون العرض وشروطه لحين البت فيه من قبل الهيئة بعد استيفاء المستندات والتقارير المطلوبة والإجابة على استفسارات الهيئة.

وكانت شركة "أورانج بارتيسبايشنز" شركة خاضعة لأحكام القانون الفرنسى - قد تقدمت يوم الثلاثاء الماضى بعرض شراء إجبارى لكامل أسهم رأس مال الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، فيما لم تفصح الهيئة العامة لسوق المال عن سعر العرض حتى الآن.

mhrmostafa
23 - 05 - 2009, 03:06
[quote=ahmad yousef;1049931142]ومن الذي قال لصغار المستثمرين بان يلقوا باسهمهم عند اول تعثر

وهل هذا هو المغزي الحقيقي للاستثمار في الاوراق الماليه ان يصيح الجميع مضاربون

معذرة اخى العزيز
لاتنسى الذكريات الاليمة التى اسقطت المؤشر من 12000نقطة الى 3380نقطة
الى راح ضحية هو المستثمر طويل الاجل
واللى نفذ بجلدة هو المضارب الى خرج فورا
مثل هذة الضربات الموجعة من الهوامير وعدم الشفافية هى اللى خلت السوق كلة مضاربة
وعلى فكرة انى حزين لاننى لم اتمكن من البيع فى اول الجلسة للخميس الاسود 21/5/2009
لسقوط المقاصة فى موقعى

gama
23 - 05 - 2009, 09:08
هيئة سوق المال تؤجل البت فى عرض أورانج

الجمعة، 22 مايو 2009 - 16:12

http://www.youm7.com/images/newspics/large/s3200930162014.jpg تأجيل البت فى عرض أورانج لشراء موبينيل
http://www.youm7.com/images/graphics/lg-addthis-en.gif (http://www.youm7.com/bookmark.php?v=20) قالت هيئة سوق المال إنه بالنسبة لمشروع عرض الشراء المقدم من شركة "أورانج بارتيسيباشينز" المملوكة بالكامل لفرانس تيليكوم لشراء 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" قد تبين بعد فحص المستندات والبيانات الواردة بملف مشروع عرض الشراء، ضرورة استيفاء مقدم عرض الشراء لعدد من المستندات والتقارير التى تراها الهيئة "لأزمة للبت فى الطلب".

وأضافت الهيئة فى بيان لها اليوم، الجمعة، تلقت النشرة الاقتصادية نسخة منه، أنه قد تم مخاطبة مقدم العرض رسميا بضرورة استيفاء تلك البيانات والتقارير فى وقت عاجل، ونبهت إلى أن الهيئة قررت رفع قرارها بإيقاف التداول على أسهم كل من شركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" وشركة "أوراسكوم تيليكوم القابضة" وبدء استئناف التداول عليهما اعتبارا من جلسة تداول يوم الأحد المقبل.

كما تؤكد على استمرار التزام جميع الأطراف المعنية بالعرض بعدم الإفصاح عن مضمون العرض وشروطه لحين البت فيه من قبل الهيئة بعد استيفاء المستندات والتقارير المطلوبة والإجابة على استفسارات الهيئة.

وكانت شركة "أورانج بارتيسبايشنز" شركة خاضعة لأحكام القانون الفرنسى - قد تقدمت يوم الثلاثاء الماضى بعرض شراء إجبارى لكامل أسهم رأس مال الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، فيما لم تفصح الهيئة العامة لسوق المال عن سعر العرض حتى الآن.
تمخض الجبل ....فأنجب فأرا....!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

melsebaie
24 - 05 - 2009, 08:11
فرانس تيلكوم*.. ‬قدمت مستندات الاستحواذ علي شركة* ‬موبينيل*
كتب ـ صلاح الدين عبدالله*:‬ استوفت شركة* »‬أورانج باتيسيبا شينز*« ‬المملوكة لشركة* »‬فرانس تليكوم*« ‬جميع المستندات والبيانات اللازمة للاستحواذ علي* »‬100٪*« ‬من أسهم شركة* »‬موبينيل*«. ‬كشفت مصادر خاصة* »‬للوفد*« ‬أن هيئة سوق المال استلمت صباح أمس الأوراق والتقارير الخاصة بملف مشروع عرض الشراء الجديد الذي قدمته فرانس تيلكوم لسوق المال* »‬الثلاثاء*« ‬الماضي*. ‬قالت المصادر ان الشركة الفرنسية قدمت عرض الشراء بمبلغ* »‬237*« ‬جنيهاً* ‬للسهم،* ‬واستوفت الشروط والأوراق اللازمة للاستحواذ،* ‬ولم* ‬يبق سوي رد الهيئة*.‬ وأشارت المصادر الي اعتزام* »‬فرانس تيلكوم*« ‬اتمام الصفقة،* ‬وحرصها علي مراعاة قوانين المال المصري وحقوق المستثمرين وحملة السهم*. ‬وكانت الهيئة قد قررت اعادة التداول علي أسم شركتي* »‬موبينيل*« ‬و»أوراسكوم تيلكوم*« ‬خلال جلسة اليوم*.‬

hawas
24 - 05 - 2009, 13:51
تراهن السوق في الفترة الحالية على قطاع الاتصالات إذ يراه الكثيرون الحصان الرابح في حالة إتمام الصفقة بين أوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم على الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، إذ يعتبر قطاع الاتصالات هو الحصان الرابح في السوق خلال الفترة الحالية خاصة أن السوق كلها تترقب إتمام الصفقة .
تترقب السوق كلها قرار هيئة سوق المال المصرية طلب الاستحواذ الإجباري الذي تقدمت به شركة أورانج بارتيسيباشينز الفرنسية للهيئة لشراء كل أسهم شركة المصرية لخدمات التليفون المحمول يوم الثلاثاء الماضي والذي لم تصدر الهيئة قراراها بخصوص ذلك العرض حتى نهاية الأسبوع الماضي وذلك في الوقت الذي قامت فيه شركة أوراسكوم تيليكوم بإقامة دعوى باعتبار عقد بيع الأسهم المنصوص عليها في حكم التحكيم الدولي مفسوخا وذلك لتخلف شركة فرانس تيليكوم عن سداد ثمن الأسهم .
وما زالت السوق المصرية تترقب قرار الهيئة والذي سيكون له أثر كبير على السوق خاصة أن قطاع الاتصالات المصري يعتبر من أكثر القطاعات الواعدة في السوق وفي المنطقة العربية كما أنه في حالة إتمام صفقة الاستحواذ من قبل شركة أورانج ستكون المصرية للاتصالات هي الملاذ الأخير أمام عاشقي القطاع سواء كانوا مصريين أو أجانب .. من المتوقع أن يكون سهم المصرية للاتصالات هو الحصان الرابح في السوق إذ تمتلك الشركة مراكز مالية جذابة بالإضافة إلى قدرتها على تحقيق نتائج مالية إيجابية في السوق في ظل الأزمة المالية، إذ تمكنت الشركة من تحقيق نمو في الأرباح بعد أن أظهرت الشركة قوائمها المالية والتي أظهرت تحقيق الشركة صافي ربح بلغ 962.360 مليون جنيه بنمو بلغت نسبته 72.4% مقارنة بصافي ربح بلغ 558.317 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2008.
تمكنت أسهم قطاع الاتصالات من تحقيق ارتفاع كبير خلال تعاملات الأسبوع الماضي ليحقق مؤشر القطاع ارتفاعا قدره 3.42% ليغلق على 575 نقطة يوم الخميس الماضي وذلك بعد إغلاق سابق عند مستوى 556 نقطة، وتمكنت كل الأسهم من تحقيق ارتفاع خلال الأسبوع الماضي لترتفع أسهم القطاع بنسب كبيرة بالرغم من الانخفاضات الكبيرة التي شهدتها بقيمة الأسهم في السوق .. تمكن سهم المصرية للاتصالات من قيادة القطاع بعد أن شهد السهم ارتفاعا بنسبة 3.11% ليغلق نهاية التعاملات على 17.91 جنيه وذلك بعد إغلاق سابق عند 17.37 جنيه ويعتبر السهم هو الوحيد الذي تمكن من تحقيق تداول في كل أيام الأسبوع الماضي وذلك بعد أن شهدت بقيمة الأسهم في القطاع إيقافا من قبل الهيئة لحين الانتهاء من دراسة عرض الشراء الإجباري على جميع أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل .
وتمكن سهم موبينيل من تحقيق ارتفاع جيد خلال أيام التداولات بنسبة 5.25% ليغلق السهم يوم الثلاثاء على 199.53 جنيه مرتفعا من 189.57 جنيه كما تمكن سهم أوراسكوم تيليكوم من تحقيق ارتفاع بنسبة 2.76% ليغلق نهاية الأسبوع على 35.71 جنيه بعد إغلاق سابق عند 34.75 جنيه وذلك بالرغم من عدم تمكن تلك الأسهم من العمل في كل أيام التداولات بعد أن أوقفت الهيئة العامة لسوق المال التداول على الأسهم بعد تقدم شركة أورانج الفرنسية بعرض الشراء من المتوقع أن يتحول مستثمرو القطاع إلى سهم المصرية للاتصالات بسبب المراكز المالية الجيدة التي تمتلكها الشركة خاصة أنه في حالة موافقة الهيئة على العرض المقدم من الشركة الفرنسية يتوقع أن يتحول معظم مستثمري القطاع إلى المصرية للاتصالات ومن المتوقع أن يتمكن القطاع من قيادة السوق كلها إلى الأعلى بعد الانتهاء من حالة القلق والتوتر التي سادت يوم الخميس الماضي .

hawas
24 - 05 - 2009, 13:53
فيما يشبه لعبة القط والفأر بين فرانس تيليكوم وأوراسكوم نقلت الأولى الصراع إلى المستوى الإقليمي وقامت بتقديم عرض للفوز برخصة التليفون الثابت والمحمول في تونس والتي تتواجد فيها أوراسكوم من خلال شركة "تونزيانا " العاملة في مجال التليفون المحمول لتبدأ مرحلة جديدة من المناوشات في السوق التونسية التي تسيطر عليها الشركة المصرية .
وتقدمت فرانس تليكوم نهاية الأسبوع الماضي بعرض إلى الحكومة التونسية للحصول على رخصة تجمع بين خدمات التليفون الثابت والمحمول والتي طرحتها تونس مطلع العام الجاري .
ويعتبر دخول فرانس السوق التونسية ذا وجهين يمثل الأول سوق المحمول الذي تستحوذ شركة تونزيانا التابعة لأوراسكوم على حصة تبلغ 51.1% بعدد مشتركين يصل إلى 4.256 مليون مشترك مقابل 48.9% لشركة اتصالات تونس الحكومية ويصل تعداد تونس 10.5 مليون شخص بما يعني استحواذ الشركتين العاملتين على نسبة تزيد على 80% من إجمالي عدد السكان ويشير إلى صعوبة المنافسة في هذه السوق .

مارد
24 - 05 - 2009, 20:36
ياجماعه انا اؤيد عدم البيع لكن لابد ان نكون منصفين طيب لما شركه مصريه تستحوذ على شركه اجنبيه ليه بنهلل و نفرح ولما بيحصل العكس بنزعل ياجماعه رؤوس الاموال ليس لها قلب ولابد ان نتقبل اليات السوق العالمى المفتوح على مصراعيه لدخول وخروج راس المال والتحرك كيفما يشاء ولا ننظر للامور نظره ضيقه

hawas
25 - 05 - 2009, 18:04
من المقرر أن تعلن شركة "أوراسكوم تيليكوم القابضة" عن نتائج أعمالها للربع الأول من عام 2009 فى يوم 26 مايو 2009 عقب جلستي تداول البورصة المصرية وبورصة لندن .
وتوقع البنك الاستثماري سي آي كابيتال التابع للبنك التجاري الدولي زيادة أرباح الربع الأول بـ 28% مقارنه بالربع السابق لتصل إلى 110 مليون دولار وذلك نتيجة انخفاض متوقع فى معدل الضرائب.
وتوقع عمرو الألفي رئيس المجموعة والمحلل المالي بسي آي كابيتال أن تستقر الإيرادات عند 1299 مليون دولار مقارنه بالربع السابق كذلك توقع انخفاض هامش ebidta فى النتائج المجمعة ليصل إلى 43.6% فى الربع الأول من عام 2009 مقارنه بـ 46.9% فى الربع الرابع من عام 2008 و 45.3% فى الربع الأول من عام 2008 .
وتحت مستوى الـ ebidta توقع محمد حمدي محلل قطاع الاتصالات أن تنخفض خسائر فروق عملة فى الربع الأول من عام 2009 وفيما يتعلق بالعدد الكلي للمشتركين توقع حمدي أن يبلغ عدد المشتركين الجدد 1.6 مليون منهم مليون من شركة موبينيل لتصل إلى 79.6 مليون .
من ناحية أخرى فقد استمر وقف التداول على أسهم شركة "أوراسكوم تيليكوم القابضة" للجلسة الرابعة على التوالى، بسبب عدم تسلمها ما يفيد بإعادة التداول عليهما من الهيئة العامة لسوق المال، رغم إعلان الأخيرة للصحف قرارها إعادة التعامل على السهمين ابتداء من جلسة أمس.
وقالت الهيئة العامة لسوق المال إنها لا تزال تدرس الملف الخاص بصفقة استحواذ إحدى شركات فرانس تليكوم على الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل»، مشيرة إلى أنها طلبت بعض المستندات من الشركة مقدمة العرض وبالتالى يعتبر الإيقاف مستمراً لحين البت فى هذه المستندات.
وكانت نتائج أعمال الشركة المجمعة عن عام 2008 قد أظهرت تحقيق الشركة صافي ربح بلغ 2.842 مليار جنيه بتراجع بلغت نسبته 76.2% مقارنة بصافي ربح بلغ 11.935 مليار جنيه خلال نفس الفترة من عام 2007 .
فيما أظهرت القوائم المالية غير المجمعة للشركة عن نفس الفترة تحقيق الشركة صافي ربح بلغ 11.234 مليار جنيه بنمو بلغت نسبته 196.7% مقارنة بصافي ربح بلغ 3.786 مليار جنيه خلال نفس الفترة من عام 2007.

hawas
25 - 05 - 2009, 18:09
قالت الهيئة العامة لسوق المال إنها لاتزال تدرس الملف الخاص بصفقة استحواذ إحدى شركات فرانس تليكوم على الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل»، مشيرة إلى أنها طلبت بعض المستندات من الشركة مقدمة العرض وبالتالى يعتبر الإيقاف مستمراً لحين البت فى هذه المستندات.
وقال هشام إبراهيم، المشرف على شؤون رئاسة الهيئة «لم نرسل للبورصة ما يفيد بإعادة التعامل على سهمى موبينيل وأوراسكوم تليكوم ، مضيفاً لـ«المصرى اليوم»: «إن الهيئة تنظر نظرة شمولية للموضوع والأوراق، ومازالت تدرس الصفقة»، رافضاً ما يتردد عن تراجع الهيئة عن قرارها بإعادة التعامل على أسهم الشركتين، قائلا إن هذا الإجراء استكمال للدراسة وما هو فى صالح السوق والمستثمرين.
قررت إدارة البورصة أمس، استمرار وقف التداول على سهمى «أوراسكوم تليكوم»، والشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» للجلسة الرابعة على التوالى، بسبب عدم تسلمها ما يفيد بإعادة التداول عليهما من الهيئة العامة لسوق المال، رغم إعلان الأخيرة للصحف قرارها إعادة التعامل على السهمين ابتداء من جلسة أمس.
وأعلن الدكتور محمد عمران، نائب رئيس البورصة، عن عدم تلقى البورصة أى قرارات من الهيئة العامة لسوق المال بشأن إعادة التعامل على السهمين ما يعنى استمرار وقف التعامل لحين إشعار آخر.
يأتى ذلك فى الوقت الذى انتقد فيه متعاملون بالبورصة الوضع الحالى، وعدم تنفيذ القرار الذى أعلنته الهيئة فى الصحف، مشيرين إلى أن الهيئة أرسلت بياناً رسمياً للصحف دون أن ترسله للبورصة.

hawas
25 - 05 - 2009, 18:14
قالت الهيئة العامة لسوق المال إنها لاتزال تدرس الملف الخاص بصفقة استحواذ إحدى شركات فرانس تليكوم على الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل»، مشيرة إلى أنها طلبت بعض المستندات من الشركة مقدمة العرض وبالتالى يعتبر الإيقاف مستمراً لحين البت فى هذه المستندات.
وقال هشام إبراهيم، المشرف على شؤون رئاسة الهيئة «لم نرسل للبورصة ما يفيد بإعادة التعامل على سهمى موبينيل وأوراسكوم تليكوم ، مضيفاً لـ«المصرى اليوم»: «إن الهيئة تنظر نظرة شمولية للموضوع والأوراق، ومازالت تدرس الصفقة»، رافضاً ما يتردد عن تراجع الهيئة عن قرارها بإعادة التعامل على أسهم الشركتين، قائلا إن هذا الإجراء استكمال للدراسة وما هو فى صالح السوق والمستثمرين.
قررت إدارة البورصة أمس، استمرار وقف التداول على سهمى «أوراسكوم تليكوم»، والشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» للجلسة الرابعة على التوالى، بسبب عدم تسلمها ما يفيد بإعادة التداول عليهما من الهيئة العامة لسوق المال، رغم إعلان الأخيرة للصحف قرارها إعادة التعامل على السهمين ابتداء من جلسة أمس.
وأعلن الدكتور محمد عمران، نائب رئيس البورصة، عن عدم تلقى البورصة أى قرارات من الهيئة العامة لسوق المال بشأن إعادة التعامل على السهمين ما يعنى استمرار وقف التعامل لحين إشعار آخر.
يأتى ذلك فى الوقت الذى انتقد فيه متعاملون بالبورصة الوضع الحالى، وعدم تنفيذ القرار الذى أعلنته الهيئة فى الصحف، مشيرين إلى أن الهيئة أرسلت بياناً رسمياً للصحف دون أن ترسله للبورصة.

hawas
27 - 05 - 2009, 22:19
وقعت شركة موبينيل عقد شراكة مع شركة سيسكو، لتوريد أجهزة متطورة، تعتمد على بروتوكولات الإنترنت، لتقديم خدمات الصوت والبيانات والفيديو لعملاء "موبينيل "، بقيمة 250 مليون جنيه، وتستهدف موبينيل تقديم خدمات جديدة ومتطورة لعملائها، تعتمد على كفاءة الشبكات، إضافة إلى تقديم خدمات المحتوى الشاملة، عبر الهاتف المحمول بسرعة وكفاءة عالية، دون الحاجة إلى أجهزة حاسب محمول .
قال حسان قباني العضو المنتدب لـ "موبينيل " أن التعاون مع شركة سيسكو في مجال الربط الشبكي سيكون له أثرا إيجابيا على جميع القطاعات وعلى حياة المشتركين اليومية، حيث سيفتح آفاقا جديدة لاستخدام الهاتف المحمول، ليصبح أكثر من مجرد أداة لنقل الصوت بنظام كامل للاتصالات، وتعزز هذه الخطوة أيضا فرصة الشركة للتوسع في خدمات الإنترنت، كما هو الحال في بقية شركات المحمول العاملة .
من جهته، قال هانى عبد العزيز، مدير عام "سيسكو مصر " إن استخدام "موبينيل " شبكة بروتوكولات الانترنت الجديدة سوف يساعدها على نشر خدمات جديدة لعملائها بطريقة سريعة ويؤهلها لتقديم خدمات الوسائط المتعددة لمستخدمي الهواتف المحمولة .

hawas
27 - 05 - 2009, 22:21
أعلنت الهيئة العامة لسوق المال فى بيان لها اليوم عن رفضها طلب عرض الشراء الإجبارى المقدم من شركة "أورانج بارتيسيباشينز " المملوكة بالكامل لمجموعة " فرانس تليكوم " لشراء نسبة 100% من أسهم الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل " .
وأضاف بيان الهيئة أنه فى ضوء رفض العرض فقد تقرر استئناف التداول على سهمي " موبينيل " و " أوراسكوم تليكوم " اعتباراً من جلسة اليوم .

جدير بالذكر فقد أصدرت محكمة التحكيم الدولية حكما بإلزام شركة اوراسكوم تليكوم ببيع حصتها غير المباشرة البالغة نحو 16.5% فى شركة موبينيل لصالح شركة فرانس تليكوم بسعر 273.26 جنيهًا للسهم.
واعترضت الهيئة العامة لسوق المال على تنفيذ الصفقة نظرا لتعارضها مع قانون سوق المال المصري خاصة أن الصفقة من شأنها أن ترفع حصة الشركة الفرنسية فى موبينيل إلى أكثر من 50% وهو ما يستلزم ضرورة تقديم عرض شراء إجباري لــ 100% من أسهم الشركة بحسب قانون سوق المال المصري و قامت شركة " أورانج ارتيسيباشينز " التابعة لفرانس تليكوم بتقديم عرض شراء لـ 100% من اسهم الشركة إلا أن الهيئة قد رفضت هذا العرض .

وعرضت فرانس تليكوم شراء حصص الأقلية بسعر يصل إلى 200 جنيهًا وهو ما يعد مخالفا لقانون سوق المال نظرا لكون هذا السعر يقل عن السعر الذي ستشتري به حصة أوراسكوم.
ويبلغ رأسمال شركة " موبينيل " مليار جنيه موزعا على 100 مليون سهم بقيمة إسمية 10 جنيهات للسهم

hawas
27 - 05 - 2009, 22:22
قررت الهيئة العامة لسوق المال رفع قرارها بإيقاف التداول على أسهم كلٍ من الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" وشركة "أوراسكوم تليكوم القابضة" وبدء استئناف التداول عليهما اعتبارا من جلسة تداول اليوم الأربعاء وذلك بعد رفضها لطلب عرض الشراء الإجبارى المقدم من شركة أورانج بارتيسيباشينز المملوكة بالكامل لمجموعة فرانس تليكوم لشراء نسبة حتى 100% من أسهم موبينيل .
يأتى هذا بعد أن تم إيقاف التعامل على أسهم الشركتين اعتبارا من جلسة تداول يوم الثلاثاء قبل الماضى، لحين انتهاء الهيئة من الدراسة وإبداء الرأى، لتستمر مدة الإيقاف إلى نحو أسبوع، 4وبررت الهيئة ذلك بإنها لاتزال تدرس الملف الخاص بصفقة استحواذ إحدى شركات فرانس تليكوم على «موبينيل»، مشيرة إلى أنها طلبت بعض المستندات من الشركة مقدمة العرض وبالتالى يعتبر الإيقاف مستمراً لحين البت فى هذه المستندات.
لتقرر إدارة البورصة استمرار وقف التداول على سهمي «أوراسكوم تليكوم»، والشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» حتى جلسة امس، بسبب عدم تسلمها ما يفيد بإعادة التداول عليهما من الهيئة العامة لسوق المال، رغم إعلان الأخيرة للصحف قرارها إعادة التعامل على السهمين ابتداء من جلسة يوم الأحد.

hawas
27 - 05 - 2009, 22:24
أعلنت الهيئة العامة لسوق المال فى بيان لها أن رفض عرض "أورانج بارتيسيباشينز " المملوكة بالكامل لمجموعة " فرانس تليكوم " لشراء نسبة 100% من أسهم الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل " جاء نتيجة إخلال مشروع عرض الشراء المقدم بمبادئ المساواة وتكافؤ الفرص فيما بين مالكي الورقة المالية محل عرض الشراء وفيما بين الأشخاص المعنية بالعرض، وهو المبدأ المنصوص عليه في البند (ج) من المادة رقم (327)وفي الفقرة الأولى من المادة (328) من اللائحة التنفيذية لقانون سوق رأس المال.
وقد جاء قرار الهيئة برفض مشروع العرض استنادا إلى حكم الفقرة الأولى من المادة (338) من اللائحة التنفيذية والتي تنص على أن للهيئة رفض مشروع العرض، أو طلب تعديله إذا رأت اشتماله على عناصر تهدر المبادئ الواردة بالمادتين (327)، (328)".
وفي ضوء عدم إطمئنان الهيئة العامة لسوق المال للمبررات المقدمة من قبل مقدم العرض والتي بنى عليها حساب السعر المعروض والمشتق من سعر طلب شراء أسهم موبينيل للإتصالات، وأدت إلى التفرقة بين مالكي الورقة المالية محل عرض الشراء، جاء قرار الهيئة برفض مشروع عرض الشراء لعدة اسباب وهى عدم وجود الأصول الأخرى المشار إليها في عرض الشراء والخاصة بشركة موبينيل للاتصالات في ضوء شهادة مراقب الحسابات ومراجعة القوائم المالية غير المجمعة لشركة موبينيل للاتصالات في 31 ديسمبر وفي 31 مارس 2009، وفي ضوء ما ورد بخطاب مقدم العرض المؤرخ 26 مايو 2009 والوارد إلى الهيئة في ذات اليوم.
بالإضافة إلى وجود منازعة تتعلق بالأرباح غير الموزعة تتمثل في طلب شركة أوراسكوم تيليكوم باعتبارها مالكة لنسبة 28% من أسهم شركة موبينيل للاتصالات بوقف قرار الجمعية العامة بعدم توزيع الأرباح، والذي يختص بالفصل فيها مجلس إدارة الهيئة العامة لسوق المال بعد إتاحة الفرصة لطرفي النزاع في إبداء وجهة نظرهم.
كما تبين للهيئة وجود خلط واضح في شأن الحقوق المرتبطة بملكلية العلامة التجارية في ظل وجود تسجيلين لذات العلامة لم ينكرهما مقدم العرض في خطابه المؤرخ 26 مايو 2009 والمشار إليه أعلاه، الأول مسجل باسم شركة موبينيل للاتصالات منفردة، والثاني مسجل باسم كل من شركة موبينيل لاتصالات والشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول مجتمعين، وهو الأمر الذي يؤثر بالضرورة في تحديد الحقوق التي تمتلكها كل من الشركتين على العلامة، وهو ما لا تختص الهيئة العامة لسوق المال بالفصل فيه.

كما أشارت الهيئة إلى عدم التعويل على الأسباب الإضافية الأخرى لتحديد السعر المشتق والمتعلقة بوجود نسبة إتاوة خاصة بالإدارة وقدرها (1.5%) من إجمالي الإيرادات السنوية للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول تستحق مناصفة بين كل من شركتي فرانس تيليكوم وشركة أوراسكوم تيليكوم متى استمرت الشركتان في ملكية (20%) على الأقل من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، ومتى استمرت الشركتان في تقديم متطلبات الإدارة حيث لم يثبت من خلال المستندات المقدمة من مقدم العرض الإفصاح أو الإعلان عن هذه الحقوق في أي وقت من الأوقات لحملة أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول سواء من خلال جمعيتها العامة أو من خلال قوائمها المالية، وهو ذات ما ينطبق على ما ذكره مقدم العرض من وجود حقوق تعاقدية في شركة موبينيل للاتصالات بموجب اتفاق المساهمين في تلك الشركة، حيث تبين أن هذه الاتفاق سري بين أطرافه ولم يفصح عنه في أي وقت من الأوقات للأقلية من حملة أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول المستأهلين لرعاية حقوقهم وحمايتها من قبل الهيئة العامة لسوق المال

hawas
27 - 05 - 2009, 22:26
قال مصدر مقرب من الامر لرويترز يوم الاربعاء إن فرانس تليكوم قررت التخلي عن خطة لشراء بقية اسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (اي.سي.ام.اس) المعروفة باسم موبينيل وهي جزء من شركة موبينيل القابضة.
وقال المصدر "فرانس تليكوم تتخلى عن خططها لشراء الحصة المتبقية في اي.سي. اس.ام."

hawas
27 - 05 - 2009, 22:27
قال مصدر مطلع لرويترز يوم الاربعاء إن شركة فرانس تليكوم قد تعيد النظر في استثماراتها في مصر في أعقاب صدور قرار ضدها بشأن خطة لشراء باقي أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول المعروفة باسم موبينيل.
واضاف المصدر يوم الاربعاء "اذا استمرت تلك المشكلات القانونية.. فستكون فرانس تليكوم مستعدة لاعادة النظر في استثماراتها في مصر." وقد يشير ذلك ضمنا الى التخلي عن حصتها في موبينيل.

hawas
27 - 05 - 2009, 22:29
فى تطور جديد لصفقة موبينيل ,أعلنت شركة فرانس تيليكوم بأنها سوف تلجأ للاجراءات القانونية على المستويين المحلى والدولى للطعن فى الحكم الصادر من سوق المال بعد رفضها لطلب عرض الشراء الإجبارى المقدم من شركة أورانج بارتيسيباشينز المملوكة بالكامل لمجموعة فرانس تليكوم لشراء نسبة حتى 100% من أسهم موبينيل التابعة لشركة أوراسكوم تليكوم المصرية وذلك فى محاولات من جابنها لترسيخ واسترداد حقوقها.

وأعربت فرنس عن اسفها الشديد للقرار الذى اتخدته هيئة سوق المال المصرية برفض الملف المقدم من الشركة الخاص بالعرض على مساهمى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول لشراء أسهمهم بسعر 237 جنيها مصريا للسهم ,مشيرة إلى أن هذا السعر يمثل زيادة بنسبة 58 % عن سعر الأقفال يوم 5 أبريل الماضى (أخر سعر قبل إعلان قرار التحكيم)، وبنسبة 43 % على المتوسط المرجح لآخر ستة أشهر.

وقالت فرانس تليكوم بان هذا القرار سوف يسبب ضررا للأقلية المالكة لأسهم شركة موبينيل وقالت إنها تتخلى بناء على ذلك عن مشروع عرض شراء أسهم موبينيل بعد ان قررت هيئة سوق المال المصرية من ناحية، حجب تنفيذ الحكم الدولى الملزم الصادر من غرفة التجارة الدولية، ومن ناحية أخرى، رفضت مشروع شراء الأسهم استنادا إلى مبررات ضعيفة يسهل تفنيدها، علما بأن السعر الذى قد قدم كان بناء على حوار مع هيئة سوق المال.
واضاف بيان فرانس تيليكوم الى انه لم يتم اتخاذ أية إجراءات فى المواعيد القانونية لاستئناف حكم التحكيم، مما يجعل حكم التحكيم واجب التنفيذ شكلا وموضوعا، كما أكدته محكمة جنيف (المقر الرئيسى للتحكيم) بتاريخ 7 مايو مشيرة إلى أن هذا يعنى أنه فى حال عدم تسليم أسهم أوراسكوم تليكوم فى موبينيل قبل تاريخ 10 أبريل الماضى ، فإن أوراسكوم تليكوم عليها دفع غرامة قدرها 50 ألف دولار أمريكى عن كل يوم تأخير إلى فرانس تليكوم حتى يتم تسليم الأسهم.
وقالت فرانس بانها حاولت التحاور مع أوراسكوم تليكوم منذ صدور حكم التحكيم بتاريخ 10 مارس الماضى ، وأن هذه الحوارات لم تؤد إلا إلى تصريحات متتالية أحادية الجانب من قبل أوراسكوم تيليكوم تبعد تماما عن الحقيقة القانونية والمالية والتى أدت إلى اضطرابات فى الأسواق وتضارب فى الرأى العام

hawas
27 - 05 - 2009, 22:31
قال جان ايف لاروتورو رئيس الانشطة الدولية في شركة الاتصالات الفرنسية فرانس تليكوم يوم الاربعاء ان الشركة تعتزم استئناف قرار لهيئة سوق المال المصرية يرفض عرضها لشراء حصص الاقلية في اسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل).
واضاف لاروتورو في مقابلة بالهاتف مع رويترز ان فرانس تليكوم -التي لا تدرس تغيير العرض- تريد مواصلة المناقشات مع الحكومة المصرية التي تربطها بها علاقات "ممتازة".
لكنه قال ان فرانس تليكوم -التي تشارك اوراسكوم تليكوم المصرية في تملك حصة مسيطرة في موبينيل- قد تدرس خفض استثماراتها في مصر اذا اكتشفت ان السلطات المصرية حادت عن القانون الدولي.
ومضى قائلا "اذا اكتشفنا ان الوضع خارج عن القانون الدولي فاننا قد ... ندرس خفض نطاق استثماراتنا في مصر."

hawas
31 - 05 - 2009, 22:30
قررت شركة فرانس تيليكوم تقديم تظلم إلى لجنة التظلمات بالهيئة العامة لسوق المال ضد قرار رفض عرض شركة "اورانج بارتيسيباشينز " لشراء 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل "
كشف ياسر زكى هاشم المستشار القانوني لشركة فرانس تيليكوم عن إعداد تظلم لتقديمه إلى لجنة التظلمات بالهيئة العامة لسوق المال بعد رفض عرض شراء موبينيل دون أن يحدد موعدا نهائيا لتقديم التظلم، مشيرا إلى أن المدة الممنوحة لتقديم التظلم تستغرق 30 يوما مما يستدعي إعداد المستندات الدالة على صحة موقف الشركة .
وقال هاشم أن اتجاه فرانس تيليكوم نحو الصفقة سيتضح بعد نتيجة التظلم الذي تستعد لتقديمه خلال فترة قريبة، وأكدت الشركة أنها لن تتقدم بعرض جديد للاستحواذ على موبينيل بعد رفض الهيئة العرض السابق .
ومن جهته أكد الدكتور خالد سرى صيام نائب رئيس الهيئة العامة لسوق المال أن الهيئة اتبعت القواعد والقوانين في اتخاذ قرارها بشأن رفض عرض شراء موبينيل، وأنها ستدافع عن القرار عند تقديم التظلم من الشركة الفرنسية .
كما كشف مصدر بهيئة سوق المال عن تنفيذ قرار لجنة التظلمات بشأن تظلم فرانس تيليكوم سواء بتأييد قرار الهيئة أو إلغائه وتنفيذ عرض الشراء دون الطعن على قرار اللجنة مشيرا إلى تضارب المستندات التي قدمها مقدم العرض وأنه لا توجد أي أبعاد أخرى تسببت في رفض العرض .
واقتسمت شركتا أوراسكوم وفرانس تيليكوم نحو 745 مليون جنيه نظير إتاوة فرضت على "موبينيل " خلال 11 عاما لتحصل كل منهما على 372.5 مليون جنيه وهو ما كشفت عنه الهيئة العامة لسوق المال بعد رفض عرض شركة "أورانج بارتيسيباشينز " لشراء 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل " عن تحصيل كل من أوراسكوم وفرانس تيليكوم إتاوة خاصة تبلغ 1.5% من إجمالي الإيرادات السنوية لشركة موبينيل . واستندت فرانس تيليكوم في عرضها الأخير بـ 237 جنيها لشراء موبينيل على خصم قيمة تعادل رسملة عوائدها من الإتاوة لمدة تتراوح من 7 إلى 10 سنوات، رغم أن قيمة الإتاوة تم خصمها من حقوق مساهمي موبينيل بدون إفصاح من جانب فرانس تيليكوم و ot وهو ما يمنح مساهمي موبينيل حقوقا أكبر وليس أقل في حالة حساب القيمة الإجمالية للإتاوة التي تم خصمها على مدار 11 عاما .
وعلمت "البورصة " أن وحدة مراقبة جودة أعمال مراقبي الحسابات بسوق المال تدرس موقف مراقبي حسابات شركتي موبينيل وأوراسكوم تيليكوم فيما يتعلق بمخالفة قواعد القيد بالبورصة وعدم الإفصاح عن اتفاقية الإتاوة .
وتشكل لجنة التظلمات برئاسة أحد نواب رئيس مجلس الدولة وعضوية اثنين من مستشاري مجلس الدولة يختارهم المجلس وأحد شاغلي وظائف الإدارة العليا بالهيئة العامة لسوق المال وآخر من ذوي الخبرة يختاره الوزير ويكون للجنة مقرر يرشحه مكتب التظلمات ويعتمد ترشيحه رئيس الهيئة ويكفي لانعقادها حضور أغلبية أعضائها .
وتصدر اللجنة قرارها في التظلم خلال 60 يوما من تاريخ عرضه عليها وتكون القرارات التي تصدر نهائية وواجبة النفاذ على الرغم من أنها قابلة للطعن .
وأعلنت فرانس تيليكوم أنها لا تتهم هيئة سوق المال بعدم الحياد غير أنها "مندهشة " من قرار الهيئة الذي جاء مفاجئا ودون أي مقدمات .
من جانب آخر تقدمت شركة أوراسكوم تيليكوم بتظلم للهيئة العامة لسوق المال ضد قرار الجمعية العمومية بشركة موبينيل القابضة للاتصالات بعدم توزيع الأرباح استنادا لوجود صراع بين الشريكين .
ومن المتوقع أن يقبل مجلس إدارة الهيئة تظلم ot حيث أن القرار لم يستند على حاجة الشركة إلى سيولة وأن صدوره استنادا للصراع بين ot وفرانس يعني تعمد الإضرار بحقوق الأقلية التي تمثلها ot في الشركة .
وأكد نتائج أعمال كل من ot وموبينيل الأهمية النسبية المتزايدة للأخيرة داخل محفظة استثمارات ot بعد أن حققت موبينيل أرباحا خلال الربع الأول أعلى من أرباح أوراسكوم تيليكوم بنسبة 1% في سابقة أولى من نوعها .. وكشف استطلاع للرأي أجرته "البورصة " مع 30 خبيرا بسوق المال عن تأييد 66% لقرار هيئة سوق المال برفض العرض وقال 43% أن مستقبل موبينيل أفضل في حالة استمرار الوضع الحالي بينما قلا 37% إن الأفضل هو استحواذ ot عليها ولم ير سوى 20% مستقبل موبينيل أفضل مع فرانس تيليكوم بمفردها .

hawas
31 - 05 - 2009, 22:36
أجلت الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل " خططها لإصدار سندات بقيمة 1.5 مليار جنيه، وكانت الشركة تدرس هذا الإصدار على مدار الأسابيع الماضية .
وقال حسان قبانى العضو المنتدب للشركة في تصريحات لـ " البورصة " إن تأجيل الإصدار جاء لحين تحسن ظروف سوق المال الراهنة، مشيرا إلى أن اتخاذ قرار التأجيل بناء على دراسة أعدها بنك مصر مستشار الطرح .
إلا أن مصادر في البنك قالت لـ "البورصة " إن التأجيل تم بناء على رغبة الشركة خاصة بعد تجدد الخلافات بين المساهمين الرئيسيين "فرانس تيليكوم " و "أوراسكوم تيليكوم " حول الاستحواذ على كامل أسهم الشركة .
كانت الشركة تعتزم استخدام حصيلة هذا الإصدار في هيكلة مديونياتها للبنوك والتي اقتربت من 6 مليارات جنيه .
على صعيد صفقة الاستحواذ على شركة لينك دوت نت أشار قباني إلى شدة المنافسة عليها بعد طرحها لاختيار العطاء الأعلى ودخول متنافسين جدد، موضحا أن موبينيل ستقوم بالاتفاق مع إحدى شركات الانترنت داخل السوق المحلية في حالة تعثر الاستحواذ على لينك بهدف تكامل خدمات نقل البيانات .
وتستعين موبينيل بالشركة المصرية للاتصالات في تمرير المكالمات الدولية عبر بوابتها دون الحصول على ترخيص على نحو مستقل بتقديم خدمات الاتصالات الدولية وهو ما أكده قباني من التعاون مع المتنافسين بهدف التكامل في تقديم الخدمات وربط نظم المعلومات بما يسمح بتحسين جودة الخدمة للعملاء .
وقال إن عملاء موبينيل المستخدمين للجيل الثالث منذ طرح التكنولوجيا في سبتمبر الماضي وصل إلى مليون مستخدم،مشيرا إلى امتلاك 3 ملايين عميل في موبينيل تليفونات المحمول ذات خاصية الجيل الثالث .
وتوقع زيادة استخدام تكنولوجيا الثالث بدعم من تطور خدمات الاتصالات وارتفاع معدلات الاستخدام وأن التكنولوجيا لا تزال ناشئة في السوق المحلية إلا أن معدل نمو مستخدمي الجيل الثالث يشير إلى ارتفاع كبير خلال العام الأول لطرح موبينيل الخدمة

hawas
31 - 05 - 2009, 22:41
تجاهل سهم شركة "موبينيل" الجدل القائم بين الشركة و مجموعة فرانس تيليكوم حول شراء الأخيرة حتى 100% من أسهم موبينيل ليسجل السهم ارتفاعا قدره 20% ليقفز من مستوى 188.95 جنيه حتى سجل 226.74 جنيه وهو أعلى سعر للسهم منذ الإدراج لينجح بذلك فى اختراق مستوى الـ 200 جنيه.
بلغ حجم التداول على السهم ما يقرب من 235.3 ألف سهم بقيمة بلغت 52.437 مليون جنيه من خلال 271 صفقة منفذة.
الجدير بالذكر فقد أعلنت شركة فرانس تيليكوم بأنها سوف تلجأ للإجراءات القانونية على المستويين المحلي والدولي للطعن فى الحكم الصادر من سوق المال بعد رفضها لطلب عرض الشراء الإجبارى المقدم من شركة أورانج بارتيسيباشينز المملوكة بالكامل لمجموعة فرانس تليكوم لشراء نسبة حتى 100% من أسهم موبينيل التابعة لشركة أوراسكوم تليكوم المصرية وذلك فى محاولات من جابنها لترسيخ واسترداد حقوقها.
وأكد نجيب ساويرس رئيس أوراسكوم تيليكوم تعقيبا على التطورات الأخيرة في نزاع "فرانس تيليكوم" مع أوراسكوم تيليكوم أنه بعد هذا البيان شديد اللهجة تجاه هيئة سوق المال المصرية فسوف أخوض ألف جولة من أجل الحفاظ على "موبينيل" وعلى حقوق المساهمين ولن أتركهم يمارسون هذه الضغوط للوصول إلى هدفهم مؤكداً أنه سيدافع عن موبينيل حتى وإن كان هناك المسئولين في الحكومة من يدعم فكرة استحواذهم على استثمار مصري مضمون وقائم وبالمخالفة لأحكام القانون.

hawas
31 - 05 - 2009, 22:44
تتوالى ردود الفعل الغاضبة للبيان الذى أصدرته "فرانس تيليكوم" بعد رفض هيئة سوق المال المصرية الملف المقدم منها في 19 مايو الجاري.
وكانت "فرانس تيليكوم" قد هددت باللجوء إلى القضاء محلياً وعالمياً للطعن في قرارات السلطات المصرية المعنية، الأمر الذى اعتبره البعض تهديداً غير مقبول.
وفي تصريحات خاصة لـ العالم اليوم أكد نجيب ساويرس رئيس أوراسكوم تيليكوم تعقيبا على التطورات الأخيرة في نزاع "فرانس تيليكوم" مع أوراسكوم تيليكوم إنه بعد هذا البيان شديد اللهجة تجاه هيئة سوق المال المصرية فسوف أخوض ألف جولة من أجل الحفاظ على "موبينيل" وعلى حقوق المساهمين ولن أتركهم يمارسون هذه الضغوط للوصول إلى هدفهم مؤكداً أنه سيدافع عن موبينيل حتى وإن كان هناك المسئولين في الحكومة من يدعم فكرة استحواذهم على استثمار مصري مضمون وقائم وبالمخالفة لأحكام القانون.
وأوضح ساويرس أنه على مدار فترات الخلاف السابقة قام بالكثير من المحاولات للتفاوض معهم أكثر من مرة للوصول إلى حل مرض للطرفين وإيجاد صيغة مناسبة للصلح إلا أنه كان يفاوض من جهة و من جهة أخرى تتحرك "فرانس تيليكوم" في خطوات عكس المفاوضات الجارية.
وردا على التجاوزات التى صدرت في البيان أكد ساويرس أنه التزم بالحكم السابق لهيئة التحكيم وذهبنا لهيئة سوق المال المصرية للتنفيذ إلا أن الجانب الفرنسي لم ينفذ في حينه بل على العكس مددنا فترة المهلة حتى منتصف ابريل الماضي وأيضا لم ينفذوا وذلك يعكس أيضا كيف كان لدينا حسن النوايا بكل صورة من الصور.
وانتقد ساويرس لغة البيان الصادر في حق هيئة سوق المال مستغربا اللهجة الصادر بها وكيف ستتعامل "فرانس تيليكوم" مع هذه الجهات مستقبلا وهم يعملون في مصر.
وفي نفس الاتجاه يرى كثير من المحللين والاقتصاديين إن لهجة البيان الفرنسي تخرج عن إطار اللياقة في التعامل مع جهة حكومية مصرية واستنكروا بلوغ الأمر لهذا المستوى.
وأوضح ساويرس ان الاسبوعين الماضيين كانا وراء عدم تعليقه او رده على التساؤلات التى طرحتها أجهزة الاعلام حول العرض الأخير لـ"فرانس تيليكوم" .. إنه كان ملتزماً برغبة هيئة سوق المال بعدم الإدلاء بأى تصريحات صحفية لأى من طرفي النزاع.. وانشغاله بالدفاع عن موبينيل نظرا لوجود بعض التدخلات من داخل الحكومة لدعم الشركة الفرنسية .. بل وأيضاً كانت محاولة لعدم الاستماع للرأى الأخر

hawas
31 - 05 - 2009, 22:53
قامت الشركة الفرنسية التى تدعى الشرف باغراء المساهمين و التلويح لهم بقطعة لحم لا تغنى ولا تثمن من جوع وللعلم فهى تعلم انها تدفع مبلغ زهيد مقابل شراء جوهرة ثمينة و لكن للا سف فقد اندفع البعض فرحا بهذا العرض و اعتبر ان ذلك منهى مبتغاة ونسى ان يعمل ذهنة لبرهة
ما الذى يدفع شركة ان تدفع مبلغ فى وجهة نظرها كبير هل ذلك من اجل سواد عيوننا ام من اجل مصلحة المساهمين ولكنها تعلم ان هذة الدجاجة التى ستبيض لها ذهبا وعندما تنضب الدجاجة فانها ستقوم ببيعها لنا مرة اخرى و لكن بعد ان تكون قد امتصت دمائها و دمائنا
لا تفرح فمن يضحك اخيرا يضحك كثيرا فلنكون حريصين على اقتصاد بلدنا بعيدا عن المكاسب الوقتية الزائلة

hawas
01 - 06 - 2009, 00:29
تحسم الهيئة العامة لسوق المال الأسبوع الجارى طلب «أوراسكوم تليكوم» وقف قرارات الجمعية العامة لشركة موبينيل للاتصالات غير المقيدة بالبورصة والمالكة لـ٥١% من أسهم الشركة المقيدة فى البورصة، فيما يخص عدم توزيع الأرباح البالغة نحو ١٨٥ مليون جنيه حتى نهاية مارس الماضى. وقال هشام إبراهيم، المشرف على شؤون مجلس إدارة الهيئة، إن كل مساهم من الأقلية يمتلك ٥% أوأكثر، له الحق للتقدم بطلب لسوق المال لوقف قرارات الجمعيات العمومية حالة وجود إضرار بمصالح الأقلية، طبقا للمادة ١٠ من قانون سوق المال. وطبقا لجريدة "المصري اليوم" أوضح أن الهيئة تنتظر حاليا وجهة نظر «فرانس تليكوم» فى طلب «أوراسكوم» ومبرراتها لعدم توزيع أرباح، طبقا لقرارات الجمعية بهدف كشف حقيقة الخلاف وإيضاح الرؤية أمام الهيئة تمهيدا لعرض موقف الشركتين على مجلس إدارة الهيئة لاتخاذ القرار فى ضوء وجهتى النظر إما بإلغاء قرارات الجمعية أو استمرارها. ويترتب على إلغاء قرارات الجمعية العمومية حصول شركة أوراسكوم تليكوم على حصتها فى الأرباح، والتى تقدر بنحو ٥٢ مليون جنيه عن حصتها فى «موبينيل» غير المقيدة والبالغة نحو ٢٨%، فيما لن يتم صرف تلك المبالغ لصالح أوراسكوم، حالة رفض الطلب. كانت شركة «موبينيل» غير المقيدة بالبورصة أقرت عدم توزيع أرباحها الناتجة عن حصتها فى الشركة المصرية للاتصالات، استنادا إلى عدة مبررات منها أن أرباح الشركة غير جيدة، غير أن الدكتور هانى سرى الدين، مستشار «أوراسكوم تليكوم» للشؤون القانونية فى صفقة «موبينيل»، قال إن «المصرية لخدمات التليفون المحمول» أقرت توزيع كوبون نقدى يزيد على ٣ جنيهات للسهم، متسائلا عن سبب حجز الأرباح فى «موبينيل» غير المقيدة. وأضاف سرى الدين أن قرار عدم توزيع الأرباح تم اتخاذه، نتيجة لأن فرانس تليكوم مالكة للحصة الأكبر فى الشركة، مما أدى إلى حرمان أوراسكوم تليكوم من حصولها على أرباحها، رغم أن الشركة تتبع نظام التوزيع الدورى للأرباح.

hawas
02 - 06 - 2009, 17:20
أكد هشام العلايلي ،نائب الرئيس لشئون آسيا وأفريقيا و الشرق الأوسط في "فرانس تليكوم" أن الشركة قررت عدم تقديم أي عروض استحواذ على كامل أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول الى الهيئة العامة لسوق المال ،وأضاف أن الشركة أرسلت خطابا للهيئة للموافقة على طلبات عدد من المساهمين في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" الراغبين في بيع اسهمهم بالكامل بسعر 230 جنيها للسهم ، وقال انه في حال رفض الهيئة سيتم اللجوء الى جهات التحكيم و الجهات القضائية المحلية ، وان لم يتم الفصل في النزاع ، سيتم اللجوء الى جهات دولية .
وأشار العلايلي في مؤتمر صحفي عقدته الشركة بالقاهرة امس ، إلى أن الطلبات تنهال على "فرانس تليكوم " من جانب مستثمرين أفراد و صنادق استثمار ، ترغب في بيع أسهمها في "المصرية لخدمات التليفون المحمول" و أكدت تلك الجهات عدم رضاها عن القرار الاخير لهيئة سوق المال و رفض الأخيرة للعرض السخي الذي قدمتة فرانس تليكوم لكامل أسهم الشركة.

ورفض العلايلى الإفصاح عن هوية المساهمين الأفراد والصناديق الراغبين في بيع مساهماتهم بسعر 230 جنيها للسهم، أو قيمة وعدد الأسهم المعروضة للبيع حاليا، مؤكدا أن محاولات فرانس تليكوم الشراء من الأسهم المطروحة في السوق لا تعد تحايلا على هيئة سوق المال ولوائحها.

وشدد العلايلي على عدم نية "فرانس تليكوم" سحب استثماراتها في مصر، على خلفية رفض عرض الاستحواذ على الشركة، والتي تتمثل في "أورانج بيزنس سيرفسز" ومركزا للكول سنتر يعمل به 1500 موظف، بالإضافة إلى مركز القاهرة لخدمة العملاء الذي تم افتتاحه في يوليو 2004، ويقدم خدمات دعم العملاء على مدار الساعة لحوالي 2000 شركة تقريبا من الشركات متعددة الجنسيات.

وأكد العلايلي أن الشركة لم تتلق أي عروض للشراكة في "المصرية لخدمات التليفون المحمول" في حال إتمام عملية الاستحواذ، وأن "فرانس تليكوم" لن تدخل في شراكة مع جهات غير مصرية، مشددا على أن الشركة ترغب فقط في شريك مصري قوي، يعمل على الارتقاء والنهوض بعمليات الشركة في الفترة المقبلة بعد إتمام عملية الاستحواذ.

وقال إنه سيتم اتخاذ جميع الإجراءات لتنفيذ التحكيم الدولي، الذي يلزم "موبينيل" بسداد غرامة 50 ألف دولار عن كل يوم تأخير. وشدد العلايلي على أن سعر السهم 237 جنيها، فعليا هو أعلى من سعر السهم في موبينيل للاتصالات" الذي أقرته محكمة التحكيم الدولية، وذلك بعد خصم الضرائب المستحقة على الشركة نظرا لأنها مغلقة وغير خاضعة للضريبة، وهو ما تم توضيحه للهيئة لصعوبة قيام "فرانس تليكوم" بدفع نفس سعر السهم الذي أقرته محكمة التحكيم لهذا السبب، وفي حالة دفع نفس سعر السهم الذي حددته محكمة التحكيم بعد خصم الضرائب فإن سعر السهم سوف يصل إلى 219 جنيها تقريبا، وبالتالي فإن العرض الذي تم تقديمه لهيئة سوق المال، سخي للغاية، ورفضه غير مبرر. أضاف أن بعض تصريحات المهندس نجيب ساويرس،حول الأزمة "وفرانس تليكوم" لا تليق، خاصة اتهامه للشركة بالعنصرية والتعالي على تنفيذ الحكم، مشيرا إلى أنه تمت دعوته أكثر من مرة لمقابلة رئيس الشركة ونائبه لكنه لم يلب الدعوة، مشددا على أن "فرانس تليكوم" تؤكد دوما أن هذا الخلاف ليس خلافا شخصيا.

وكشف العلايلي، أن ساويرس اقترح في أحد لقاءاته مع مسئولي فرانس تليكوم شراء كامل الشركة بسعر 273 جنيها، الذي أقرته محكمة التحكيم الدولية، أو الدخول في اتفاق شراكة جديدة بنسب متساوية 50% لكل طرف، وكلا الاقتراحين مرفوضين من قبل "f.t" لأن قرار التحكيم الدولي ملزم لأوراسكوم، ومن الصعب تمرير تلك الاقتراحات على مساهمي ومجلس إدارة الشركة الفرنسية للموافقة عليه، بالإضافة إلى أن حصة الشركة الفرنسية بعد التحكيم بعيدة تماما عن اقتراح ساويرس. وأكد نائب رئيس فرانس تليكوم، أن شركة التقييم العالمية "برايس وتر هاوس" راعت في تقييمها لسهم "المصرية لخدمات التليفون المحمول" جميع الأصول والتدفقات النقدية والالتزامات عند تقييم سعر السهم بالإضافة إلى الاستعانة بعدد من المستشارين القانونيين، منهم الدكتور فتحي والي، أستاذ القانون الاقتصادي الدولي لتحديد قيمة أصول "موبينيل". أضاف أن الحديث عن علاقة الصفقة واعتبارات الأمن القومي غير صحيحة، فالشركة تعمل في 30 دولة حول العالم وتراعي تماما الأمن القومي لكل دولة



هناك خونة وعملاء لليهود ارادوا افساح المجال للشركة لتجد ارض خصبة

mwa8
02 - 06 - 2009, 19:39
فرانس تليكوم:نحترم قوانين السوق المصري ومستعدون للتفاوض الجاد

أكدت فرانس تليكوم تقديرها لأهمية السوق المصرى ورغبتها فى التواجد فيه واحترامها الكامل لقوانينه واستعدادها للتفاوض الجاد مع شركة أوراسكوم تليكوم حول أسهم شركة موبينيل بما يضمن حقوق مساهميها.

جاء ذلك فى تصريحات للسيد هشام العلايلى المتحدث الرسمى لشركة فرانس تليكوم فى مصر خلال لقاء صحفى نظمته الشركة بالقاهرة لتوضيح آخر تطورات موضوع النزاع بينها وبين شركة أوراسكوم تليكوم حول أسهم شركة موبينيل.

وأكد أن فرانس تليكوم لديها الاستعداد للتفاوض الجاد مع أوراسكوم تليكوم لإنهاء النزاع حول أسهم موبينيل، مشيرا إلى أن فرانس تليكوم رفضت الاقتراح الذى قدمه المهندس نجيب ساويرس عليها خلال زيارته إلى فرنسا بناء على دعوة الرئيس التنفيذى لفرانس تليكوم ونائبه ، وهو إما أن تشترى فرانس تليكوم حصة أوراسكوم فى موبينيل بأعلى سعر وهو 274 جنيه للسهم وهو أمر غير وارد، أو عمل اتفاق شراكة جديد بنسبة 50% لكل طرف وهو أيضا غير مقبول لأن فرانس تليكوم لديها مساهمين سيسألونها كيف يكون لفرانس تليكوم حوالى 72 % من أسهم موبينيل القابضة ولديها حكم تحكيم دولى بشراء أسهم أوراسكوم تليكوم فى شركة موبينيل ثم تقوم بعمل شراكة جديدة بنسبة 50 % لكل طرف.

ونوه هشام العلايلى بأن لجوء فرانس تليكوم للإجراءات القانونية محليا ودوليا بعد رفض هيئة سوق المال لعرضها الأخير يأتى فى إطار واجب الشركة فى الحفاظ على حقوق مساهميها وحماية استثماراتهم ولا يقلل من احترام فرانس تليكوم لقرار هيئة سوق المال.

وتعليقا على البيان الصحفى لشركة فرانس تليكوم الإثنين بحصولها على التزامات لشراء أكثر من 3 % من أسهم التداول الحر فى البورصة التى تقدر بـ 6 % من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، قال العلايلى إن فرانس تليكوم لم تقدم عرضا لشراء هذه الأسهم ولكنها تلقت عروضا من أصحاب هذه الأسهم تعبر عن رغبتهم فى بيع أسهمهم، وهو اتفاق يتم بالتراضى بين البائع والمشترى.

وفى رده على اعتبارات الأمن القومى لاستحواذ فرانس تليكوم على كامل أسهم موبينيل القابضة، قال هشام العلايلى المتحدث الرسمى لشركة فرانس تليكوم فى مصر إن فرانس تليكوم تعمل فى 30 دولة على مستوى العالم وتقدم جميع الضمانات التى تطلبها الجهات المحلية لضمان الأمن القومى فيما يتعلق بعملها.

وفيما يتعلق بعدم استساغة الجمهور فى مصر لاستحواذ فرانس تليكوم ولو قانونا على موبينيل نظرا لما يتمتع به المهندس نجيب ساويرس الذى ساهم بشكل كبير فى تأسيسها وكونه رمزا لرجل أعمال مصرى ناجح ومتميز يتمتع بشعبية كبيرة مما سيؤثر على سمعة فرانس تليكوم محليا، قال العلايلى إن فرانس تليكوم تكن كل الاحترام للمهندس نجيب ساويرس وتقدر نجاحه وشعبيته وحب المصريين له، ولكن فى نفس الوقت هناك حقوق لابد من احترامها وهو ما يحبه المصريون أيضا، خاصة وأن فرانس تليكوم تقدر السوق المصرى وتدرك أهميته وترغب فى التواجد فيه مع شريك مصرى قوى، إضافة لما لديها من استثمارات أخرى فى مصر بالقرية الذكية وترغب فى تنميتها بما يخدم الجمهور المصرى أيضا.

وفى رده على سؤال حول ضرورة وجود فريق تفاوض مفوض من شركة فرانس تليكوم فى مصر لتفادى أى تأخير فى الرد أو التعامل فى الموقف بخصوص أسهم شركة موبينيل، نفى هشام العلايلى أن يكون هناك أى تأخير من جانب فرانس تليكوم ، مشيرا إلى أنه على العكس فإن الشركة ترد فى وقت قياسى إلا عندما تطلب بعض الجهات عدم الرد مثل هيئة سوق المال وهو أمر يتعلق بتنفيذ القوانين المحلية فى مصر.

وأكد أن فرانس تليكوم ليس لديها نية استحواذ على أسهم موبينيل، ولكن لديها حكم تحكيم دولى تريد أن تنفذه مع كل الاحترام لجميع القوانين المحلية والدولية.

وأوضح هشام العلايلى المتحدث الرسمى لشركة فرانس تليكوم فى مصر أن هناك فرقا بين شركة موبينيل القابضة والشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، مشيرا إلى أن فرانس تليكوم تمتلك 75ر71 % من موبينيل القابضة وتمتلك أوراسكوم تليكوم 25ر29 % منها ورئيسها التنفيذى هو المهندس حسان قبانى وعليها ضرائب فى البيع بنسبة 20 % وهى غير مقيدة بالبورصة.

أما الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، فقال إنها شركة يرأس مجلس إدارتها المهندس اسكندر شلبى وتمتلك موبينيل القابضة 51 % من أسهمها.

ونوه في كلمته التي اوردتها وكالة انباء الشرق الاوسط بأن موبينيل تمتلك أصولا أخرى ومن ثم لا يمكن أن يكون السعر المطبق على أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول هو نفسه المطبق على هذه الأصول، وبناء عليه تم تقييم الأصول الأخرى واستبعادها وقدمت فرانس تليكوم عروض شراء بدأت بـ 180 جنيها وانتهت بـ 237 جنيها للسهم، ورغم ذلك فإن هيئة سوق المال رفضتها.

وأوضح العلايلى أن شركة موبينيل هى الشركة التى صدر بشأنها قرار تحكيم دولى بشأن الخلاف حول ميزانيتها وقضى بنقل أسهم شركة أوراسكوم تليكوم فى موبينيل إلى شركة فرانس تليكوم.

وأشار إلى أنه كان من حق أوراسكوم تليكوم أن تقدم عرضا لشراء أسهم شركة موبينيل بالكامل كما أنه كان من حق فرانس تليكوم أن تقدم عرضا مقابلا ولكن بسعر أعلى، وحدثت مزايدة 4 مرات من قبل الشركتين المالكتين وفى النهاية أصرت شركة أوراسكوم تليكوم على تطبيق عرضها الأول وبالتالى لجأت للتحكيم الدولى الذى جاء مؤيدا للعرض الرابع المقدم من شركة فرانس تليكوم.

وأشار إلى أن موضوع الخلاف على الميزانية بين أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم لا يتعلق بشراء رخصة الجيل الثالث من جانب شركة موبينيل القابضة كما أثير من قبل، وأكد أن قرار الحصول على الرخصة كان قرارا استراتيجيا تبنته فرانس تليكوم.


التاريخ: 02/06/2009

mwa8
02 - 06 - 2009, 21:30
"سوق المال" ترصد 4 مخالفات قانونية لشركة "فرانس تليكوم" جريدة المال الثلاثاء 2 يونيو 2009 8:55 ص http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/2979903f-9f81-4d73-9c2e-42b681c8d7fa.png?2104dad3-205a-444e-8535-24abe04234f4
http://www.esgmarkets.com/forum/../images/spacer.gif روابط متعلقة المصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.esgmarkets.com/forum/../Companies/ComWatch.aspx?ComID=682) أوراسكوم تليكوم القابضة (http://www.esgmarkets.com/forum/../Companies/ComWatch.aspx?ComID=683)http://www.esgmarkets.com/forum/../images/spacer.gifhttp://www.esgmarkets.com/forum/../images/spacer.gifhttp://www.esgmarkets.com/forum/../images/spacer.gifhttp://www.esgmarkets.com/forum/../images/spacer.gifأكد الدكتور خالد سرى صيام نائب رئيس هيئة سوق المال أن البيان الذي أرسلته شركة "فرانس تليكوم " إلى الهيئة العامة لسوق المال أمس الأول –الأحد - يخالف بنود القانون المنظم لسوق رأس المال، ويؤكد ذلك صحة موقف الهيئة من العرض الذي سبق أن قدمته الشركة الفرنسية ورفضته الهيئة لمخالفته قواعد السوق، علاوة على عدم التزامها بقرار الهيئة الخاص بعدم إفصاح كل من "أوراسكوم تليكوم " و "فرانس تليكوم " عن أي أحداث جوهرية لم تتم الموافقة عليها من قبل الجهات الرقابية لتلاشي التأثير على تعاملات السهم المتداول بالبورصة قال الدكتور خالد سرى صيام في تصريحات لـ "المال " إن البيان المرسل من جانب "فرانس تليكوم " تضمن أربع مخالفات صريحة لقواعد سوق رأس المال المصري وقوانينه، مما يدفع الهيئة لرفضه ودراسة شرعية العمليات المنفذة على سهم موبينيل أمس الأول التي تأثرت بالسعر المعلن في البيان، وقيمته 230 جنيها .
كانت فرانس تليكوم قد أعلنت في بيانها عن وجود اتفاق مع عدد من حملة سهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل " يسمح لها بشراء أكثر من 3% من إجمالي رأسمال الشركة بسعر 230 جنيها للسهم .
وأرجع سري صيام رفض سوء المال لمضمون البيان، إلى عدم التزام الشركة بتقديم عرض شراء إجباري لكامل أسهم موبينيل وهو ما قررته الهيئة سابقا لتحقيق المساواة بين حملة السهم والحفاظ على حقوق الأقليات .
تتمثل المخالفات الثانية في البيان في إعلان الشركة قدرتها على شراء نسبة تتجاوز 3% من إجمالي أسهم موبينيل، وهو ما يخالف نص القانون على عدم جواز شراء المساهمين الرئيسيين أكثر من 2% سنويا من السوق الحرة .
وأضاف أن إعلان فرانس تليكوم عن وجود اتفاق مسبق مع بعض حاملي الأسهم لشراء حصة محددة يعد المخالفة الثالثة حيث يتعارض مع تحديد القانون أسلوب شراء الحد الأقصى البالغ 2%، حيث إن عمليات السوق الحرة تمت من خلال تلاقي أوامر الشراء والبيع على أنظمة التداول دون وجود اتفاق مسبق .
ولفت نائب رئيس هيئة سوق المال إلى أن تحديد فرانس تليكوم سعر الشراء المتفق عليه مع المساهمين الراغبين في بيع سهم موبينيل إليها والبالغ 230 جنيها للسهم، قد أخل بقواعد الشراء من خلال السوق الحرة التي يتم التسعير فيها بناء على آليات العرض والطلب، حيث أن الأسعار يتم تحديدها في عروض الاستحواذ فقط .
وأكد سرى صيام أن العمليات المنفذة على سهم "موبينيل " أمس الأول تخضع للبحث والدراسة نتيجة الارتفاعات المطردة التي حققها السهم بعد البيان الذي أعلنته فرانس تليكوم في إطار سعي الهيئة العامة لسوق المال لإيقاف التلاعبات والمضاربات على الأسهم التي تحقق ارتفاعات دون مبرر . وأشار إلى أنه في حالة ثبوت وجود أي تعاملات عن قصد، سواء من خلال مجموعات مرتبطة أو ذات صلة بالنزاع سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة في إطار قواعد القانون، ورفض ذكر أي سيناريوهات للجزاءات المتوقعة في خلال ثبوت أي تلاعبات .

hawas
05 - 06 - 2009, 02:15
وصفت شركة فرانس تليكوم التصريحات التي أدلى بها رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس رئيس مجموعة أوراسكوم تليكوم - الشريك الرئيسي لفرانس تليكوم في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» بأنها «غير لائقة»، فيما نفت تفاوضها مع «زين» الكويتية للتخارج من السوق المصرية.
وقال المتحدث باسم «فرانس تليكوم» لشؤون الشرق الأوسط وأفريقيا هشام العلايلي: «ان الشركة لم تسعَ إلى حكم المحكمة الدولية، ولم تسعَ إلى الاستحواذ على (موبينيل) ولم تختلق أي مشاكل مع (أوراسكوم)». مؤكدا أن شركته قدمت ما طلبته هيئة سوق المال المصرية من مستندات، إلا أن عرضها قوبل بالرفض وأن «فرانس» ستلجأ للقضاء في الداخل والخارج لأخذ حقوقها. وأضاف العلايلي إنه مع استمرار الخلاف مع «أوراسكوم» ورفض هيئة سوق المال لعرضها سحبنا العرض، بالرغم من أنه كان في مصلحة صغار المستثمرين وعدم تنفيذه من قبل الهيئة سيضرهم.
وأفاد: إن شركته تبحث عن شريك مصري قوي. أما الحديث حول التفاوض مع رامي لكح أو شركة «زين» فهذا غير صحيح، وأشار إلى أن دخل «موبينيل» يساوي 1.5 في المئة من دخل «فرانس تليكوم العالمية».

hawas
05 - 06 - 2009, 02:17
نفى المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة شركة «أوراسكوم تليكوم»، وجود وساطات حكومية لعقد اجتماع يجمعه بمسؤولى شركة «فرانس تليكوم» لإنهاء الأزمة الناشبة بينهما، حول صفقة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل».
وكشف ساويرس فى تصريح خاص لـ «المصرى اليوم» عن أن المحكمة الاقتصادية ستعقد جلسة الإثنين المقبل، لبحث الدعوى التى أقامتها «أوراسكوم تليكوم» ضد الشركة الفرنسية لإلغاء صفقة بيع أسهمها فى شركة «موبينيل للاتصالات القابضة» التى تمتلك ٥١% من المصرية لخدمات التليفون المحمول إلى «فرانس تليكوم» بناء على قرار تحكيم دولى فى مارس الماضى، بسبب تخلف الشركة الفرنسية وشركاتها التابعة، عن سداد قيمة الصفقة فى الميعاد الذى نص عليه قرار التحكيم. وقال: إن المحكمة الاقتصادية بشمال القاهرة عقدت الأسبوع الماضى جلسة لنظر الدعوى، موضحا أن مندوبا عن الشركة الفرنسية حضر الجلسة إلا أنه لم يكن لديه توكيل،
وأشار إلى أن الإجراءات التى تتبعها «فرانس تليكوم» فى التعامل مع قضية «موبينيل» غير قانونية، وأن هيئة سوق المال المصرية رفضت السماح للشركة الفرنسية بشراء أكثر من ٢% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» من التداول الحر سنوي

hawas
05 - 06 - 2009, 02:18
قال مسؤول بارز فى هيئة سوق المال إن القانون لا يسمح لشركة فرانس تليكوم بشراء أكثر من ٢٪ من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» من السوق الحرة، بما يعنى رفض اتفاق الشركة الفرنسية مع عدد من المساهمين لشراء ما يزيد على ٣٪ من رأسمال الشركة عبر بيع حصتهم إلى «فرانس» بسعر ٢٣٠ جنيهاً للسهم.
وأشار المصدر إلى أن الهيئة العامة لسوق المال تلقت أمس رسمياً خطابًا من شركة «فرانس تليكوم» يفيد بأن لديها التزاماً من بعض مساهمى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول ببيع حصتهم فى الشركة، موضحاً أن القانون يتيح للشركة الفرنسية شراء ٢٪ سنوياً دون الإفصاح عنها قبل التنفيذ.
يأتى ذلك فى الوقت الذى وصف فيه نجيب ساويرس، رئيس شركة «أوراسكوم تليكوم القابضة»، محاولات «فرانس تليكوم» الأخيرة بالإعلان عن القيام بجمع ٣٪ من أسهم موبينيل من المستثمرين بسعر ٢٣٠ جنيهاً بأنها «محاولات واحد هاوى لإحراج الهيئة، وليس له أى منطق من القانون».
وقال ساويرس لبرنامج «البورصة اليوم» على قناة «o.tv» أمس: «لقد طلبنا أكثر من مرة التفاوض والتوصل إلى حلول سلمية بدلاً من الطرق الغريبة التى لا تليق بشركة كبيرة مثل «فرانس تليكوم» إلا أنهم رفضوا».
وأوضح ساويرس أن الشركة قامت برفع قضية فى القضاء المصرى ضد «فرانس تليكوم» حتى توضح أن الحكم الصادر أصبح غير وارد، و«لم نقم بالإعلان عن أى تصريحات حتى لا نثير البلبلة بين المستثمرين»، مشيراً إلى أن تصريحات «فرانس تليكوم» الأخيرة الهدف منها إثارة البلبلة فى السوق.
من جانبه، أكد هشام العلايلى، نائب رئيس شركة «فرانس تليكوم» لشؤون آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط، أن الشركة أعطت الضمانات اللازمة لهيئة سوق المال المصرية لتنفيذ صفقة شراء «موبينيل»، ومنها الإبقاء على حصة من أسهم الشركة مطروحة للتداول الحر لمدة ثلاث سنوات، والحفاظ على وجود شريك محلى حال تخارج «أوراسكوم تليكوم» من الشركة.
وأضاف فى مؤتمر صحفى عقده أمس فى القاهرة أن «فرانس تليكوم» وافقت على ضرورة وجود شريك محلى فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل»، سواء من خلال حصة «أوراسكوم تليكوم» المباشرة فى «موبينيل» المقيدة بالبورصة البالغة ٢٠٪، أو من خلال شريك محلى آخر حال تخارج «أوراسكوم».

hawas
05 - 06 - 2009, 02:20
شككت شركة فرانس تليكوم في حيادية هيئة سوق المال المصرية في خلاف الشركة مع اوراسكوم تليكوم بشأن ملكية موبينيل في حديث لصحيفة مصرية يوم الخميس.
وقال جان ايف لاروتيرو نائب الرئيس التنفيذي في افريقيا واسيا والاشرق الاوسط في حديث لصحيفة الشروق المصرية "انا مندهش بشدة من موقف الهيئة الغريب وبدأت أتشكك في اتجاهاتها."
واضاف "كل تصرفاتها لا تدل إلا على انها تنظر الى الامور بمكيالين. ولا تتخذ تجاه الشريك الاخر أي اجراءات ادانة مثلما فعلت معنا."

hawas
05 - 06 - 2009, 02:22
كشف المهندس نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة أوراسكوم تليكوم القابضة - في حديث خاص لـ "الأهرام " رد فيه على كل التساؤلات المطروحة والخاصة بتطورات الصراع الحالي بين فرانس تليكوم وأوراسكوم حول شركة موبينيل - عن الحقائق المتعلقة بأسباب الصراع وموقف شركته وتصوراته لسيناريوهات الحل .
قال ساويرس : إننا سوف نتحرك للدفاع عن مصالحنا في إطار القوانين الدولية والمصرية ولا أساس من الصحة لرفض أوراسكوم تنفيذ حكم التحكيم، وأشار في هذا الصدد إلى ذهاب أوراسكوم إلى البورصة لتنفيذ قرار التحكيم، إلا أن فرانس تليكوم لم تحضر وأن البورصة المصرية أفادت بعدم إمكان تنفيذ نقل ملكية الصفقة في حال عدم قيام فرانس تليكوم بالالتزام بقرار الهيئة العامة لسوق المال بتاريخ 7 إبريل 2009، وقال : إن لديه الدليل على ذلك،وأشار إلى أن عدم التزام فرانس تليكوم بالحكم يقف خلفه عدم رغبتها في الالتزام بالقوانين المصرية في هذا الصدد، وقال ساويرس في حديثه : إن هناك العديد من الأسباب لتمسكه بموبينيل، ومنها أنه أول من أنشأها وأشار إلى أن فرانس تليكوم لديها مشكلة شخصيه معه لا يعرف أسبابها .
وردا على تساؤل خاص برجال الأعمال الذين تقدموا للحلول محله في موبينيل، قال ساويرس : لو كانوا مستعدين للدخول ودفع 274 جنيها للسهم أقول لهم مبروك عليكم، وهذا هو نص الحوار ....
بداية سألت : ما هو موقف أوراسكوم من حكم التحكيم الخاص باستحواذ فرانس تليكوم على 29% من أسهم أوراسكوم في شركة موبينيل للاتصالات؟
ساويرس : بداية لابد أن أوضح أننا التزمنا بالامتناع عن النشر وعن إعطاء أي تصريحات خاصة بهذا الموضوع امتثالا لقرار هيئة سوق المال، وحتى في جميع التصريحات التي قامت الشركة بإصدارها التزمنا بالموضوعية وعدم التعرض لأشخاص أو أحداث وكذلك أي تفاصيل .
لكن اليوم تشن شركة فرانس تليكوم علينا حملة إعلامية في وسائل الإعلام العالمية والمحلية، وهناك نية متعمدة من فرانس تليكوم أو العديد من المتحدثين باسمها (كل أسبوع متحدث رسمي مختلف ) هناك محاولة للمغالطة في تصوير أن أوراسكوم تليكوم غير ملتزمة بحكم التحكيم .. لقد أشاعت فرانس تليكوم في وسائل الإعلام العالمية أننا نرفض تنفيذ الحكم وهذا ليس صحيحا وليس له أي أساس من الصحة أو الواقع، فلدينا المستندات التي تثبت أننا ذهبنا خلال المدة القانونية المذكورة في حكم التحكيم إلى البورصة المصرية بجميع مستنداتنا للتنفيذ وأخطرتنا فرانس تليكوم أن سمسار الأوراق المالية الخاص بها سيحضر ولم يحضر .
وتعللت في ذلك الوقت بأن الأسهم كانت مرهونة وظلت تردد هذه المقولة وأن الوقت ضيق، فقمنا من جانبنا - لتأكيد التزامنا بتنفيذ الحكم – بإعطائهم مدة إضافية 3 أيام لإثبات حسن النية وتسلموا خطاب البنك الذي أفاد بأن الأسهم متاحة وستسلم لهم خالية من أي رهون فور سداد القيمة ولم يتحركوا أو ينفذوا الحكم خلال المدة المذكورة .. إن الذي لم ينفذ حكم التحكيم هو فرانس تليكوم والسبب واضح سواء للخبير أو المراقب العادي أنهم لم يوافقوا على الالتزام بالقوانين المصرية، قوانين سوق المال المصرية، وأيضا العالمية التي تقتضي شراء أسهم الأقلية بالسعر نفسه وفي الوقت نفسه، إلا أنهم مازلوا يسعون لخلاف ذلك جاهدين وبمستندات ناقصة وغير مقنعة للشراء وبسعر أقل من سعر التحكيم، وآخر محاولة كانت العرض الأخير الذي رفضته هيئة سوق المال للأسباب التي ذكرتها . ونحن لسنا طرفا في الخلاف بين فرانس تليكوم وهيئة سوق المال، ففرانس تليكوم ترفض الامتثال لقواعد هيئة سوق المال المصرية والهيئة لن تسمح لهم بعدم احترام قوانينها، فلا يجب أن يصور ذلك على أنه محاولات من جانبنا لعرقلة تنفيذ الحكم .. من جانبنا نحن التزمنا بالتنفيذ .
وأسأل ساويرس : ولكن ما هو الوضع الحالي أو السيناريوهات المطروحة؟
في رأيى أن هذا الموضوع لن يحل إلا عن طريق المحاكم ولقد لجأنا للقضاء المصري لإنهاء عقد البيع المتولد عن حكم التحكيم، فنحن نحترم حكم التحكيم إلا أن الطرف الآخر لم يأت في المدة المنصوص عليها في حكم التحكيم .
ما هي أسباب الخلاف من البداية بينكم وبين فرانس تليكوم؟
يقول المهندس نجيب ساويرس : سبب الخلاف الرئيسي هو معارضة فرانس تليكوم الشديدة لمشاريع التوسعات الخاصة بموبينيل لاستيعاب المشتركين الجديد الذين كانوا سيدخلون الخدمة، وذلك بعد منافسة الشركة الجديدة في السوق، حيث كان لابد أن نكون مستعدين لتوسيع الشبكة ولكن الطرف الفرنسي رفض الميزانية المقدمة التي تضمنت هذه الاستثمارات نظرا لرغبتهم في زيادة التدفقات المالية والأرباح الموزعة وتحويلها .
قلت لساويرس : ما زالت لا أفهم ظاهرة باتت واضحة وهي تعاظم أرباح مؤسسات محلية مثل موبينيل في الوقت الذي تنهار فيه أرباح مؤسسات مثل جنرال موتورز في ظل الأزمة المالية العالمية؟
قال : أبدا .. السبب الأول في ذلك أن صناعة الاتصالات تأثرت تأثرا أقل، فأنت لم تستغن عن تليفونك المحمول، بينما تفكر أكثر من مرة قبل شراء سيارة جديدة .
سألت يرى العديد من المراقبين أن تعثر تنفيذ حكم التحكيم كان بسبب عدم تنفيذ فرانس تليكوم أحكام القوانين المصرية .. ولكن بعيدا عن تلك النقاط القانونية ما هو السبب الحملة الإعلامية على شخصك من قبل الشركة؟
ساويرس : للأسف لديهم مشكلة شخصية معي لا أعرف أسبابها وفي الحقيقية فإنني أعجب من تلك التصرفات تجاهي .
دعني أسألك أيضا : لما تتمسك بموبينيل بهذا الشكل؟
ساويرس : أنا الذي حصلت على الرخصة وأنا الذي بنيت هذه الشركة، صحيح أن فرانس تليكوم كانت طرفا، إلا أن هذه الشركة هي بدايتي وهذه هي بلدي ولن أتنازل عنها ولو استمر النزاع سنين قادمة، ولكن في إطار القانون وكل السبل القانونية المتاحة أمامنا .
ولكن ماذا عن تنفيذ حكم التحكيم؟
ساويرس : أنا بالنسبة لي ملتزم بالحكم والدليل على ذلك أنني سعيت للتنفيذ في المدة المحددة ولم أطعن بالبطلان في الحكم .
ولكن ماذا عن حكم جنيف الذي حصلت عليه فرانس تليكوم؟
ساويرس : هذه مجرد شهادة أننا لم نطعن في حكم التحكيم وهو ما لم نفعله دليلا على امتثالنا للحكم من البداية .
كم تبلغ قيمة الصفقة؟
ساويرس : إجمالي حجم عملية شراء أسهم موبينيل 3 مليارات دولار و 200 مليون عبارة عن 29% وهي حصة أسهم صغار المساهمين في السوق و 20% حصة أوراسكوم المباشرة في المصرية لخدمات المحمول والحصة غير المباشرة التي تمتلكها أوراسكوم في الشركة .
ماذا عن رجال الأعمال المصريين الذين تقدموا لحلول محلك .
ساويرس : لو كانوا مستعدين للدخول ودفع 274 جنيها للسهم أقول لهم مبروك عليكم .
ذكرت أن هناك بعض لمسئولين المصريين في مصر يحاولون أن يساندوا فرانس تليكوم .. من هم؟
ساويرس لا داعي لإجابة السؤال، فمع احترامي لضرورة جذب الاستثمارات الأجنية إلا أنه لابد من احترام القوانين المصرية وقوانين سوق ا لمال .
ولكن ما رأيك فيما تردد أخيرا عن شراء 3% من أسهم موبينيل؟
ساويرس : المقصود به البلبلة وإحراج سوق المال دون أي سند قانوني والقانون لا يعطي حقا فى شراء أكثر من 2%.
دعني أسألك بصراحة لماذا لا تذهب لفرانس تلكيوم وتتفاهم في حل الخلاف؟
ساويرس : أنا ذهبت لهم أكثر من مرة في مفاوضات ودية لإثبات حسن النية وقدمت لهم مقترحات محددة ، لم يردوا عليها ولم يتقدموا بأي مقترحات بديلة بل كان يتظاهرون كل مرة بأن الاجتماعي إيجابي، إلا أن تصرفاتهم بعد ذلك تكون عكس ذلك تماما .
لماذا فرانس تليكوم رافضة التقدم بعرض 274 جنيها لصغار المساهمين؟
ساويرس : هم بالفعل تقدموا بعرض أقل من 274 ولكنهم تقدموا بمبررات عن الفرق بين 274 وما تقدموا به (البالغ 236)، هذا وقد رفضت هيئة سوق المال المبررات وأبدت أسبابها بناء على الإيضاحات التي طلبتها من فرانس تليكوم وأطراف آخرين وهو ما يوضح اعترافهم الضمني بسعر 274 كأساس لأي سعر يتقدمون به لصغار المساهمين .
هل العرض الذي تقدموا به عرض إجباري أم اختياري في ضوء ما يكرروه من أنه عرض اختياري؟
ساويريس ما طلبته هيئة سوق المال في قرارها في 7 إبريل أن يكون عرضا إجباريا "بالسعر نفسه ومتزامنا في تنفيذه مع صفقة الاستحواذ على موبينيل، وهيئة سوق المال بالفعل في قرارها قالت ‘إنه عرض شراء إجباري وليس اختياريا؟
ولكن ما الفرق؟
ساويرس : في حالة العرض الاختياري تكون لهم حرية تحديد السعر الذي يتقدمون به، أما لو كان العرض إجباريا فلابد من الالتزام بالسعر الخاص بحكم التحكيم الذي كان السبب الرئيسي وراء التقدم بعرض الشراء من الأساس .
سؤال آخر اسمح لي أن أسألك ماذا ترى نهاية لهذا الصراع؟
ساويرس : كما عودني الله في حياتي فإنه دائما ما يقف معي ولم يخذلني وأعتقد أنه لن يخذلني هذه المرة أيضا .

hawas
05 - 06 - 2009, 09:01
تبادل المساهمان الرئيسيان في شركة موبينيل المصرية الاتهامات عبر وسائل الاعلام يوم الخميس في خلافهما الذي يزداد حدة بشأن ملكية الشركة.
وفي مقابلتين منفصلتين نشرتا بصحيفتين مصريتين شكك مسؤول تنفيذي بشركة فرانس تليكوم في حيادية هيئة سوق المال المصرية في القضية في حين قال نجيب ساويرس رئيس شركة اوراسكوم تليكوم المصرية انها لن تتنازل عن حصتها في موبينيل قبل استنفاد جميع السبل القانونية.
ويدور الخلاف بين فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم بشأن تنفيذ اتفاق وقعتاه في اغسطس اب 2001 كشركاء في الشركة القابضة التي تملك حصتيهما في موبينيل.
كانت محكمة التحكيم الدولية قضت في الخامس من ابريل نيسان بأن على فرانس تليكوم شراء حصة أوراسكوم تليكوم البالغة 28.75 بالمئة في الشركة القابضة بسعر يعادل 273.26 جنيه مصري (48.80 دولار) للسهم.
وتختلف الشركتان الان بشأن الاسهم الاخرى للشركة والسعر الذي يتعين على فرانس تليكوم دفعه.
وقال جان ايف لاروتيرو نائب الرئيس التنفيذي في افريقيا واسيا والشرق الاوسط في حديث لصحيفة الشروق المصرية "انا مندهش بشدة من موقف الهيئة الغريب وبدأت أتشكك في اتجاهاتها."
ورفضت الهيئة مرتين عروضا من فرانس تليكوم لشراء الاسهم المتداولة في موبينيل غير المملوكة للشركة القابضة منذ صدور قرار التحكيم الذي لم ينفذ حتى الان.
وقال ساويرس لصحيفة الاهرام الحكومية المصرية "أنا الذي حصلت على الرخصة وأنا الذي بنيت هذه الشركة. صحيح أن فرانس تليكوم كانت طرفا الا ان هذه الشركة هي بدايتي وهذه هي بلدي ولن أتنازل عنها ولو استمر النزاع لسنين قادمة ولكن في اطار القانون وكل السبل القانونية المتاحة أمامنا."
وقالت اوراسكوم في 19 مايو ايار انها طعنت في بيع أسهم موبينيل لان فرانس تليكوم لم تف بشروط البيع.
وقال ساويرس "أنا بالنسبة لي ملتزم بالحكم والدليل على ذلك أنني سعيت للتنفيذ في المدة المحددة ولم أطعن بالبطلان في الحكم."
وأضاف "لدينا المستندات التي تثبت اننا ذهبنا خلال المدة القانونية المذكورة في التحكيم الى البورصة المصرية بجميع مستنداتنا للتنفيذ وأخطرتنا فرانس تليكوم ان سمسار الاوراق المالية الخاص بها سيحضر ولم يحضر."
وقال لاروتيرو ان ساويرس يعرض على فرانس تليكوم خيارين صعبين هما رفع سعر شراء حصة الاقلية أو البدء من جديد بتقاسم الشركة القابضة مناصفة.
وأضاف "وكأنه يريد طردنا من البلاد وهذا غير مقبول."
وتابع أن هيئة سوق المال المصرية متحيزة على ما يبدو لصالح أوراسكوم.
واضاف "كل تصرفاتها لا تدل الا على انها تنظر الى الامور بمكيالين. ولا تتخذ تجاه الشريك الاخر أي اجراءات ادانة مثلما فعلت معنا."
وقالت متحدثة باسم الشركة الفرنسية في وقت لاحق انها تحترم حيادية هيئة سوق المال المصرية لكنها تنازع في اسباب رفضها للعرض الاخير لشراء جميع اسهم موبينيل.
ولم يتسن على الفور الاتصال بهيئة سوق المال للحصول على تعليق.
وقالت الهيئة يوم الثلاثاء ان فرانس تليكوم لا يمكنها شراء أكثر من اثنين بالمئة من أسهم موبينيل المدرجة في البورصة دون موافقة الهيئة بعد ان قالت فرانس تليكوم انها اتفقت على شراء حصة ثلاثة بالمئة من أسهم موبينيل بسعر 230 جنيها للسهم.
وقالت فرانس تليكوم انها لم تتلق اخطارا رسميا بذلك.
وقال لاروتيرو ان الشركتين اختلفتا في عام 2006 على ميزانية موبينيل وانفاقها وسياسة التسويق وتأخر بدء خدمات الجيل الثالث

hawas
08 - 06 - 2009, 23:22
القاهرة - أكد المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة شركة أوراسكوم تليكوم أن شركة فرانس تليكوم لم يعد أمامها سوى الالتزام بقرار هيئة سوق المال وشراء أسهم موبينيل بسعر 274 جنيهاً للسهم، مشيراً إلى أن هجومهم على هيئة سوق المال، بعد رفض الأخيرة عروض الشراء البديلة، ليس إلا كذباً وتدليساً - على حد قوله. وأشار خلال الجمعية العمومية العادية للشركة، أمس، إلى أنه فى حال خسارته القضية التى رفعها أمام المحكمة الاقتصادية فإن الشركة الفرنسية ستكون ملزمة بشراء أسهم شركة موبينيل بسعر 274 جنيهاً للسهم، بما يعنى أنها فى كل الأحوال يجب أن تلتزم بالقوانين المصرية. وقال أقول لمسؤولى الحكومة الذين أبدوا سعادة ببيع موبينيل لفرانس تليكوم واعتبروه استثماراً أجنبياً وخيراً للبلاد إنه لا توجد شركة اتصالات فرنسية تمتلك فيها أى جهة أجنبية حصة حاكمة ولا أعرف إن كانت سعادتهم ستستمر فى حال تجاوز القوانين المصرية لتمرير صفقة بيع موبينيل. وأضاف أن سلوك مسؤولى شركة فرانس تليكوم فى التفاوض لحل الأزمة معنا لم يكن لائقاً كما أن مندوبها الذى يملأ الصحف المصرية بتصريحات هذه الأيام لا تليق بقيمة وحجم شركة فرانس تليكوم. وأكد أن فرانس تليكوم رددت مؤخراً أنها حصلت على حكم إضافى من سويسرا بتنفيذ قرار غرفة التجارة الدولية وعندما استفسرنا عن هذا الحكم لم نجد فيه شيئاً جديداً سوى تأكيد قرار غرفة التحكيم الذى قبلناه منذ صدوره، وبالتالى لم نطعن ضد ما اعتبرته فرانس تليكوم حكماً جديداً لصالحها. وتابع: كان بإمكانى أن ألجأ للقضاء العادى فى أزمة موبينيل وعادة ما يتم الفصل فى تلك القضايا فى فترات قد تتجاوز خمس سنوات، وهو ما كان سيضر بمصلحة صغار المساهمين، وقررت أن أرفع قضية أمام المحكمة الاقتصادية التى تفصل فى النزاعات فى وقت قليل. وأكد أن لديه القدرة على شراء أسهم شركة موبينيل بسعر 274 جنيهاً للسهم فى حال إذا ما تطلب الأمر ذلك، وقد نقترض من أجل هذا الأمر أو نبيع أصولاً نملكها فى بعض الدول حفاظاً على شركة موبينيل التى أعتز بها على المستوى الشخصى. وأشار إلى أن أوراسكوم تليكوم ستركز فى المرحلة المقبلة على استثماراتها فى كندا بجانب بحثها عن فرص جديدة فى المغرب والجزائر وبعض الدول الآسيوية، وأن الشركة ليست لديها النية لزيادة حجم ديونها فى المرحلة المقبلة. واعتمدت الجمعية العمومية للشركة أمس توزيع نحو 925 مليون جنيه على المساهمين بواقع جنيه لكل سهم أو توزيع عينى سيتم تحديده طبقاً لقرارات الهيئة فى هذا الشأن. وقال ساويرس إن الشركة فكرت فى أن توزع أسهماً على المساهمين بدلاً من التوزيع النقدى وذلك لأول مرة فى السوق المصرية، موضحاً أن هذه عملية اختيارية للمساهمين. المصدر : جريدة المصرى اليوم

hawas
09 - 06 - 2009, 15:06
أكد مصدر قضائى مطلع أن هيئة التحضير بالمحكمة الاقتصادية لا تزال تدرس أوراق دعوى شركة «أوراسكوم» ضد شركة «فرانس تليكوم».
وأضاف المصدر فى تصريحات لـ«المصرى اليوم» أن هيئة التحضير المنوط بها دراسة أوراق القضية وتحديد جلسة لها لم تتخذ قرارًا بعد لتحديد جلسة لنظر القضية.
وأشار المصدر إلى أن هيئة التحضير ستتخذ قرارها خلال أسبوع بعد اجتماع أعضائها لنظر أوراق القضية.
وكان المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة شركة «أوراسكوم تليكوم»، نفى فى تصريحات سابقة وجود وساطات حكومية لعقد اجتماع يجمعه بمسؤولى شركة «فرانس تليكوم»، لإنهاء الأزمة الناشبة بينهما، حول صفقة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل».
وأشار إلى أن الإجراءات التى تتبعها «فرانس تليكوم» فى التعامل مع قضية «موبينيل» غير قانونية، وأن هيئة سوق المال المصرية رفضت السماح للشركة الفرنسية بشراء أكثر من ٢٪ من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» من التداول الحر سنويًا.

hawas
09 - 06 - 2009, 15:09
تدرس الهيئة العامة لسوق المال، حاليا، موقف مراقبى حسابات شركتى «أوراسكوم تليكوم» و»المصرية لخدمات التليفون المحمول» - موبينيل - فيما يتعلق بمخالفة قواعد القيد بالبورصة وعدم الإفصاح عن تفاصيل اتفاقية «الإتاوة»، إيرادات خدمات الدعم الفنى، بين شركتى أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم فى ميزانياتها.
وقال الدكتور خالد سرى صيام، نائب رئيس الهيئة العامة لسوق المال: «إن الهيئة تبحث حاليا ما إذا كانت هناك مخالفات ارتكبها مراقبو الحسابات فى هذا الشأن من عدمه، للوقوف على الوضع الحقيقى، موضحا أنه حال إثبات المخالفات، سيتم اتخاذ قرار سريع وإعلانه فورا، مؤكدا أن الأرقام مثبتة فى الميزانيات الخاصة بالشركات، كرقم إيرادات، لكنه غير مفصح عن تفاصيل اتفاقية الإتاوة ونسبتها، مشيرا إلى أن وحدة مراقبة جودة أعمال مراقبى الحسابات تدرس حاليا هذا الأمر.
يذكر أنه يقوم بأعمال مراقبة الحسابات فى أوراسكوم تليكوم وموبينيل، مؤسسة «kpmg» حازم حسن ووأرنست يونج، واقتسمت شركتا أوراسكوم وفرانس تيليكوم نحو ٧٤٥ مليون جنيه نظير إتاوة نسبتها ١.٥% فرضتها الشركتان على «موبينيل» خلال ١١ عاما وهو ما كشفت عنه الهيئة العامة لسوق المال.
وقال أحمد زكريا، شريك بمكتب حازم حسن للمحاسبة، المسؤول عن مراقبة الحسابات بشركة أوراسكوم تليكوم لـ»المصرى اليوم»: إن الميزانية غير المجمعة لأوراسكوم تليكوم مدرج فيها إيرادات خدمات الدعم الفنى «الإتاوة» بواقع ١.٥% من أرباح الشركات ومنها موبينيل، مشيرا إلى أن نصيب «أوراسكوم» فى هذا البند خلال عام ٢٠٠٨ من الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، بلغ ٧٨ مليون جنيه، أكد أنه يتم إدراجها فى الميزانيات غير المجمعة، لكن يتم استبعادها فى الميزانية المجمعة طبقا للنظام المحاسبى.
وأشار إلى أن الميزانية غير المجمعة لـ»أوراسكوم تليكوم» عن عام ٢٠٠٨ تتضمن إيضاحا رقم ٥ تحت اسم إيرادات خدمات دعم فنى، بقيمة إجمالية ٩٦٢ مليون جنيه، مقسمة على عدة شركات مذكورة فى الإيضاح، بما يعنى عدم مخالفتها لقواعد المحاسبة نهائياً.

hawas
09 - 06 - 2009, 15:10
قال المهندس نجيب ساويرس، رئيس شركة «أوراسكوم تليكوم»، إن المعلومات التى قدمتها شركة فرانس تليكوم الفرنسية، لتبرير السعر المعروض من جانبها، لشراء أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» مغلوطة وغير كاملة.
وأوضح ساويرس، ردًا على ما نشرته «المصرى اليوم» أمس، بعنوان «ساويرس: هجوم (فرانس تيليكوم) ضد سوق المال كذب وتدليس»، أنه لم يستخدم الكلمتين الأخيرتين، وأنه أشار فقط إلى عدم دقة المعلومات المقدمة من الشركة الفرنسية

hawas
09 - 06 - 2009, 23:17
صرح حسان قبانى العضو المنتدب الرئيس التنفيذى لشركة "موبينيل"، بأن شركته تقدمت بعرض للاستحواذ على شركة "لينك إيجبت"، مشيراً إلى أن "لينك" ستدرس العروض المقدمة وعلى أساسها ستقرر أى عرض أفضل، و"نحن فى شركتنا تقدمنا بأفضل العروض للحصول على "لينك" لتقديم خدمات الإنترنت لمشتركينا من خلالها".وتابع قبانى "إذا لم تحصل "موبينيل" على "لينك" فإن ذلك لن يمنعنا من تطوير إمكانياتنا فى تقديم خدمات نقل البيانات والإنترنت لمشتركينا، وذلك بالاتفاق مع شركة أخرى"، مشيرا إلى أنه ليس صحيحا أنه ليس هناك شركات أخرى، فهناك شركات كثيرة يمكن أن نتفق معها لتطوير خدمات نقل البيانات والإنترنت

hawas
09 - 06 - 2009, 23:31
حاول المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة شركة أوراسكوم تيلكوم، تهدئة مساهمى الشركة الغاضبين من سياسة الإدارة، خصوصا فيما يتعلق بقضية بيع "موبينيل"، وهى القضية التى أثرت بشكل مباشر على الاتجاه العام لمؤشر البورصة منذ الإعلان عن صفقة بيعها، ولكن الإدارة – من وجهة نظرهم- عرقلت إتمامها بعدما كان يملأهم الأمل فى مضاعفة أرباحهم إذا تمت الصفقة.من تابع الجمعية العمومية لأوراسكوم، يجد أن ساويرس حاول أن يؤكد أن فرانس تريد السيطرة على كامل الشركة، وهو ما يعد خطرا قوميا لأنها الشركة الوحيدة المتبقية من شركات المحمول يملكها - أو جزء منها- مصريون، رغم أن هذه السيطرة وعلى قطاع كامل للأجانب غير موجودة فى أى دولة فى العالم، بما فيها فرنسا.وجاء تساؤل ساويرس الآتى ليؤكد ما سبق، حيث قال "إذا قمت بعمل ما قامت به "فرانس تليكوم" فى فرنسا هل ستسمح لى فرنسا أن أستحوذ على شركة اتصالات بالكامل؟" علما بأنه ليس هناك شركة اتصالات فرنسية مملوكة لجهات أجنبية بالكامل، وتأكيده "أنا أحافظ على الاستثمارات المصرية، وعلى الذين يعتقدون أن هناك مليارات ستدخل البلد نتيجة هذه الصفقة، فهو مكسب مؤقت وسوف يخرج أضعافا فى صورة أرباح للشركات الأجنبية"، لافتا إلى أن أرباح موبينيل تمثل 10% من أرباح أوراسكوم تليكوم، مشيرا إلى أنه لم يخسر معركة فى حياته ولن يبيع موبينيل بكنوز الدنيا.لكن يبدو أن مساهمى الشركة لم يقتنعوا، واعترضوا أيضا على تقرير مجلس الإدارة على نشاط الشركة، وكان سبب الاعتراض أن الشركة قامت بتخفيض رأس المال لديها، واضطرت للاقتراض بنحو 30 مليار جنيه، مما أدى إلى زيادة الفوائد على الديون بـ3 مليارات جنيه، وقالوا إنه من المفترض أن يكون تخفيض رأس المال فى صالح صغار المساهمين من خلال عملية توزيع الأرباح ولكن ذلك لم يحدث، ورد ساويرس بأن أوراسكوم هى أقل شركة تتجه إلى الاقتراض، وأن معدل الاقتراض بها لا يتجاوز 2.2%، وهذا أقل معدل إذا ما قورن بمعدلات الشركات العالمية.ثم أكد ساويرس أن مجلس إدارة الشركة يدرس توزيع أسهم مجانية أو نقدية، بما يعادل جنيه لكل سهم، وإعطاء الأولوية لصغار المساهمين فى الاختيار بين الاثنين، ولن يكون هناك فرق بين الحساب، وسيكون هناك عدالة بين الاثنين بعد موافقة هيئة سوق المال عليه. وقال إنه ليس هناك فرق بين الأسهم والتوزيعات النقدية، ولكن الذى يريد أن يستثمر على المستوى الطويل من الأفضل أن يأخذ الأسهم، أما الذى لا يريد ذلك، فمن الأفضل أن يأخذ النقود وسيتم نشر ذلك فى الصحف. وأضاف ساويرس أن اجمالى أرباح أوراسكوم تليكوم عام 2008 بلغ11 مليار جنيه ومجمل توزيع الأرباح على المساهمين 925 مليون

hawas
10 - 06 - 2009, 18:15
استبعدت شركة فرانس تيلكوم إجراءها زيادة العرض لشراء حصص الأقلية فى شركة موبينيل وذلك وفقاً لما ذكرته مجلة فاينينشال تايمز البريطانية.

حيث إن هناك نزاعا مريرا ما بين فرانس تيلكوم الشركة الرائدة فى قطاع الاتصالات وأوراسكوم تيلكوم لخدمة الهاتف المحمول والذى من غير المرجح أن يحل سريعاً بشأن رغبة فرانس تيلكوم فى ضمان ملكيتها الكاملة لموبينيل والتى تمتلك 21 مليون مشترك.وتسيطر الشركتين على موبينيل والتى تمتلك 51% من خدمة الهاتف المحمول فى مصر (حيث تمتلك فرانس تيلكوم 71.25% من موبينيل، وأوراسكوم تيلكوم 28.75% منها).

ويدور الخلاف بين فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم بشأن تنفيذ اتفاق وقعتاه في أغسطس من عام 2001 كشركاء في الشركة القابضة التي تملك حصتيهما في موبينيل.

كانت محكمة التحكيم الدولية قضت في الخامس من أبريل بأن على فرانس تليكوم شراء حصة أوراسكوم تليكوم البالغة 28.75 بالمئة في الشركة القابضة بسعر يعادل 273.26 جنيه مصري (48.80 دولار) للسهم.

وتختلف الشركتان الآن بشأن الأسهم الأخرى للشركة والسعر الذي يتعين على فرانس تليكوم دفعه.

hawas
10 - 06 - 2009, 18:18
تنفيذات عكسية على الورقة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول:
تم خلال جلسة الاربعاء الموافق 10-06-2009 التسجيل العكسي للعمليات التالي بيانها عن عمليات البيع المنفذة خلال الفترة من 29/04/2009 حتى 17/05/2009 .
اسم الشركة: الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول
الكمية: 500 سهم.
وذلك بسبب مخالفة أحكام المادة 19 من قواعد قيد واستمرار قيد وشطب الأوراق المالية.

hawas
14 - 06 - 2009, 21:07
تسلمت لجنة التظلمات بالهيئة العامة لسوق المال يوم الخميس الماضي تظلم شركة "أورانج بارتيسيباشينز " المملوكة لفرانس تيليكوم من قرار هيئة سوق المال برفض عرض شراء 100% من أسهم موبينيل بسعر 237 جنيها .
وينقل تظلم أورانج الصراع على موبينيل والخلاف بين فرانس تيليكوم وسوق المال من جانب و ot من جانب آخر إلى مرحلة جديدة وحاسمة، حيث من المتوقع تحديد موعد لنظر التظلم خلال الأيام القادمة وصدور قرار لجنة التظلمات قبل نهاية الشهر الحالي .
وتستند "أورانج بارتيسيباشينز " في تظلمها على أحقيتها في شراء أسهم موبينيل بسعر 237 جنيها دون ربط ذلك بسعر التحكيم الخاص بموبينيل القابضة للاتصالات والبالغ 273 جنيها .
أكد الدكتور ياسر زكى هاشم المستشار القانوني لشركة فرانس تيليكوم أن الشركة لديها جميع المستندات المؤيدة لها التي تحقق قبول عرضها بشراء 100% من أسهم موبينيل بسعر 237 جنيها للسهم وتؤكد أحقية موبينيل القابضة في العلامة التجارية لشركة المحمول .
ويعكف عدد من المستشارين القانونيين بالشركة الفرنسية لدراسة البدائل المترتبة على التظلم من قرار سوق المال والتي تشمل تنفيذ عرض الشراء على أسهم موبينيل بـ 237 جنيها وشراء حصة ot في موبينيل القابضة بـ 273 جنيها حال صدور قرار لجنة التظلمات في صالح الشركة الفرنسية، أما في حالة رفض التظلم فلا يوجد بديل سوى تقديم عرض بـ 273 جنيها لجميع الأسهم في موبينيل وأيضا موبينيل القابضة وهو ما أكدت فرانس تيليكوم أنها لن تنفذه وأنها لن تقدم عرض شراء جديد بأعلى من 237 جنيها .
وتضم السيناريوهات المقترحة في حالة رفض تظلم "أورانج " قيام فرانس تيليكوم بإعلان تنازلها عن حكم التحكيم لصالحها بشأن موبينيل القابضة للاتصالات وأنها لا تعتزم زيادة حصتها فيها وبالتالي يتم "غلق " باب الاختلاف بين السعرين ويصبح عرض الشراء بـ 237 جنيها لا يستهدف سوى موبينيل وهو سعر يزيد بنسبة كبيرة على متوسط سعر السهم بالسوق لمدة 6 أشهر من تاريخ عرض الشراء .
ورفضت هيئة سوق المال عرضا من أورانج لشراء 100% من أسهم موبينيل بسعر 237 جنيها، كما رفضت طلب سابق من شركة فرانس تيليكوم للاستحواذ على حصة أوراسكوم تيليكوم في أسهم شركة موبينيل بسعر 273 جنيها، بالإضافة إلى تحديد سعر 186 جنيها لباقي المساهمين استنادا إلى المادة 327 من اللائحة التنفيذية لقانون سوق المال والتي تنص على ضرورة مراعاة المساواة وتكافؤ الفرص وهو ما تجاهلته فرانس تيليكوم في عرض الشراء الأول .

hawas
21 - 06 - 2009, 00:52
توقعت شركة أوراسكوم تليكوم البدء فى تشغيل كابلها البحرى الدولى فى الربع الأخير من العام الجارى بعد الانتهاء من إنجاز ٦٠% من المشروع، موضحة أنها تنتظر استكمال بعض الاجزاء المتبقية فى منطقة الخليج العربى. وقال الدكتور ناجى أنيس، العضو المنتدب لتحالف «مينا» الذى يدير المشروع وتقوده أوراسكوم تليكوم بحصة ٩٤%، إن أوراسكوم تعتزم تسويق حوالى ١٥% من السعات التى يتيحها الكابل لاستخدامات الإنترنت محليا، على أن تؤجر باقى السعات. وأوضح، خلال لقاء نظمته وحدة محررى تكنولوجيا المعلومات بنقابة الصحفيين بالتعاون مع غرفة تكنولوجيا المعلومات باتحاد الصناعات، أن الشركة تعتزم تقديم خدمات القيمة المضافة على مشروع الكابل والذى يتكلف ٢٣٣ مليون دولار. وتابع: لن نكتفى بتأجير السعات فقط بل نتجه لإنشاء مركز معلومات يقوم بدوره على استضافة جزء من خوادم مواقع الإنترنت الدولية المتواجدة فى الولايات المتحدة وأوروبا وهو ما سينعكس على جودة خدمات الإنترنت للمستهلك النهائى مستقبلا. وحذر أنيس من وجود منافسة من جانب بعض الدول العربية التى تسعى الآن لاستقطاب شركات الكابلات العالمية لتمرير كوابلها الدولية عبر أراضيها، حتى وإن تم ذلك دون مقابل للتغلب على الموقع الإستراتيجى لمصر الذى يتوسط ثلاث قارات، وإذا لم ننتبه لذلك فسوف تسحب تلك الدول البساط منا. وأضاف: ظهر مؤخرا طريقان جديدان تمر من خلالهما الكابلات، الأول يمر من البحر الاحمر إلى خليج العقبة ثم الاردن وسوريا ليصل لأوروبا عبر البحر المتوسط، والثانى يمر عبر مدينة بورسودان ليخترق السودان بعرض حدودها مع مصر، ثم يدخل الاراضى الليبية ليصل للبحر المتوسط ثم أوروبا.

hawas
24 - 06 - 2009, 00:31
قال وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري طارق كامل لرويترز يوم الثلاثاء انه يأمل ان تتمكن فرانس تليكوم واوراسكوم تليكوم من تسوية خلافهما بشأن ملكية شركة موبينيل المصرية لتشغيل الهاتف المحمول.
وقال كامل لرويترز بعد القاء كلمة في واشنطن ركزت على قطاع الاتصالات المصري "اتمنى ان يتوصلا الى تفاهم وأن يعملا معا."
ولدى سؤاله عما اذا كان يود ان تشارك فرانس تليكوم بدرجة اكبر في قطاع الاتصالات المصري رد قائلا "بالتأكيد.. اريدهم ان يستمروا في مصر وان يستثمروا في مصر وان يخلقوا قيمة للاقتصاد."
وتخوض فرانس تليكوم واوراسكوم معركة مريرة بشأن تنفيذ اتفاق وقعاه في اغسطس اب 2001 كشريكين في الشركة القابضة التي تمتلك حصتهما في موبينيل.
وكانت الشركتان المتنافستان عرضتا الامر على هيئة تحكيم تابعة لغرفة التجارة الدولية والتي قضت في ابريل نيسان بأن تبيع اوراسكوم تليكوم حصتها في الشركة القابضة التي تمتلك 51 في المئة من موبينيل الى فرانس تليكوم.
ولم تتم الصفقة إذ أن اوراسكوم تليكوم والسلطات التنظيمية المصرية قالت ان الحكم يلزم فرانس تليكوم ايضا بتقديم عرض للاسهم الباقية في موبينيل بنفس السعر الذي ستشتري به حصة الشركة القابضة.
واثار مسؤول تنفيذي في فرانس تليكوم في وقت سابق هذا الشهر تساؤلات حول حياد هيئة سوق المال المصرية في المسألة. وقال رئيس مجلس ادارة اوراسكوم انها لن تتخلى عن حصتها في موبينيل بدون استنفاد كل السبل القانونية.
وقال رئيس مجلس ادارة اوراسكوم تليكوم نجيب ساويرس لرويترز في وقت سابق يوم ان فرانس تليكوم تقوم "بتدمير القيمة".
وقال كامل ان النزاع يدور بين الشركتين
واضاف "في نهاية الامر هذا خلاف بينهما.. (فرانس تليكوم) وشركة مصرية." وتابع "انه ليس صراعا مع الحكومة."
ورفضت هيئة سوق المال المصرية مرتين عروضا من فرانس تليكوم لاسهم قائمة منذ قرار هيئة التحكيم الدولية الذي لم ينفذ بعد

hawas
24 - 06 - 2009, 00:35
قال رئيس مجلس ادارة شركة اوراسكوم تليكوم يوم الثلاثاء ان شركة فرانس تليكوم شريكتها في موبينيل المصرية ذات الملكية المشتركة تقوم "بتدمير القيمة".
وتعليقات نجيب ساويرس في مقابلة مع رويترز هي الاحدث في معركة مريرة بشأن موبينيل شملت حكما لهيئة تحكيم دولية وتدخلات من السلطات التنظيمية لسوق المال المصرية.
وقال ساويرس ان رئيس العمليات الدولية في فرانس تليكوم جان ايف لاروتورو مستعد لمعركة قضائية تستمر خمس سنوات رغم الاعتراف بأن قيمة موبينيل ستتأثر.
وقال ساويرس من القاهرة حيث مقر اوراسكوم تليكوم التي تمتلك عمليات تمتد من كوريا الشمالية الى المغرب ان لاروتورو "يقوم بعملية تدمير للقيمة. نحن لا نشارك في ذلك العمل وسندافع عن مصالح موبينيل قدر ما نستطيع."
واضاف ساويرس وهو ايضا الرئيس التنفيذي لاوراسكوم تليكوم "لا اعتقد ان الحكومة المصرية ستقف (مكتوفة الايدي) تتابع اي طرف يحاول تدمير شركة وطنية مثل موبينيل."
وكانت الشركتان المتنافستان عرضتا الامر على هيئة تحكيم تابعة لغرفة التجارة الدولية والتي قضت بأن تبيع اوراسكوم تليكوم حصتها في شركة قابضة تمتلك 51 في المئة من موبينيل الى فرانس تليكوم.
ولم تتم الصفقة لان اوراسكوم تليكوم والسلطات التنظيمية المصرية قالت ان الحكم يلزم فرانس تليكوم ايضا بتقديم عرض للاسهم الباقية في موبينيل بنفس السعر الذي ستشتري به حصة الشركة القابضة.
وقال ساويرس وهو رجل اعمال ملياردير ان الخلاف يؤثر على المعنويات في موبينيل لكنه لا يؤثر على العمليات.
واضاف "بأمانة.. يجب ان اقول اننا على المستوى التشغيلي لدينا تفاهم جيد." وتابع ان الوضع القائم يمكن ان يستمر لسنوات لكن توجد امكانية ايضا للجوء للتحكيم مجددا.
وقال "نحاول ابقاء الامور التشغيلية بعيدا عن حملة الاسهم حتى الان. الامر يمضي على ما يرام."
وقال ساويرس ايضا ان اوراسكوم تليكوم وهي اكبر شركة عربية للهاتف المحمول من حيث عدد المشتركين تعتزم تقديم اعمال مصرفية عبر الهاتف المحمول في باكستان هذا الشهر وستدرج الاسهم في وحدتين تابعتين بشمال افريقيا بحلول اوائل 2010 .
واضاف "سنعلن عن ذلك قريبا جدا. قبل نهاية الشهر الجاري سنطلق أول عروضنا الفعلية للخدمات المصرفية عبر الهاتف المحمول."
وقال ان عمليات اوراسكوم تليكوم في باكستان موبيلينك ستقدم الخدمات التجارية عبر الهاتف المحمول بالاشتراك مع سيتي بنك.
وتسعى اوراسكوم تليكوم لشراء العمليات الباكستانية لرويال بنك اوف سكوتلاند وقال ساويرس انه اذا تمت هذه الصفقة فستضيف لمبادرة الاعمال المصرفية عبر الهاتف المحمول.
وقال "نعتقد ان هناك الكثير من القيمة في التواجد على طرفي المعادلة."
وتقدم اوراسكوم تليكوم بالفعل خدمات الاوامر المالية مع هيئة البريد الباكستانية بالاضافة الى الدخول للحسابات المصرفية عبر الهاتف.
وقال ساويرس ان اوراسكوم تليكوم ستدرج ما بين 20 الى 30 في المئة من عملياتها في تونس والجزائر مما يتيح سيولة نقدية لعمليات استحواذ.
واضاف "سيتم ذلك بالفعل في تونس خلال العام الجاري واعتقد أن الجزائر ستأخذ وقتا أطول قد يتم ذلك مع بداية العام المقبل."
ورفض ساويرس الكشف عن توقعات اوراسكوم تليكوم لعام 2009 مشيرا الى النزاع بشأن موبينيل وتقلبات العملة في اسواق رئيسية.
وقال "كل ما نقوله هو اننا نتوقع ان نؤدي هذا الربع افضل من الربع السابق."
وسجلت الشركة انخفاضا بنسبة 66 في المئة في صافي الارباح في الربع الاول الى 72 مليون دولار وهو ما ارجعته جزئيا الى تخفيض قيمة العملة في الجزائر وباكستان وتونس.
وتعمل اوراسكوم تليكوم في دول مثل الجزائر وتونس وباكستان وبنجلادش وزيمبابوي وكوريا الشمالية بالاضافة الى مصر.

hawas
30 - 06 - 2009, 08:09
القاهرة - كشفت احداث مؤشرات الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات وصول عدد مشتركى المحمول فى مصر نهاية الربع الاول من العام الحالى الى نحو 44.6 مليون مشترك مقابل 32.176 مليون فى نفس الفترة عن 2008 بمعدل نمو 28% . وتشير المؤشرات الى ان الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل استحوذت على 21.173 مليون مشترك بنسبة تصل الى 47.48% من مشتركى المحمول وتستحوذ فودافون مصر على 18.886 مليون مشترك بنسبة 42.36% واتصالات مصر 4.526 مليون مشترك لتتجاوز حصتها 10% من مشتركى المحمول مقابل 8% نهاية العام الماضى . واوضحت الاحصائيات ان مساعى اتصالات مصر لزيادة حصتها فى سوق المحمول تاتى فى الغالب على حساب تراجع حصص باقى شركات المحمول فى ظل خططها لزيادة حصتها الى 10 ملايين مشترك بحلول 2010 واشار الدكتور عبد الرحمن الصاوى خبير الاتصالات ورئيس شعبة الاتصالات بغرفة التكنولوجيا الى ان وصول النمو فى عدد مشتركى المحمول باكثر من 12 مليون مشترك خلال عام بمعدل مليون مشترك شهريا يعكس الطفرة التى شهدها القطاع مشيرا الى ان الحكم على تشبع السوق سوف يتضح مع حلول الربع الثالث من العام الحالى . وشدد على ان شركات المحمول تنظر بصفة اساسية الى العائد من كل مشترك قبل التركيز على عدد مشتركيها موضحا ان التضارب فى عدد المشتركين وفق بيانات الاجهزة الرسمية مع الارقام التى تعلنها الشركات يرجع الى اختلاف اسلوب حساب كل جهة . ومن جانبه قلل مصدر مسئول بشركة فودافون مصر فى تصريحات للمال من تراجع حصة الشركة من السوق التى كانت تتقاسمها مع موبينيل قبل دخول شركة اتصالات للسوق التى باتت تستحوذ على 10% مقابل تراجع حصة فودافون الى 42% مشيرا الى ان استراتيجية الشركة العالمية تستهدف التركيز على تحقيق عائدات اكبر دون النظر الى عدد المشتركين . واوضح المصدر ان فودافون تستحوذ على اكثر من 60% من عملاء المحمول بقطاع الشركات وهى الفئة التى تحقق اعلى معدلات الايرادات مشيرا الى ان الايرادات من المكالمات الصوتية تقل مقارنة بالعائدات الناتجة عن الاستثمار فى قطاع نقل البيانات وتقديم خدمات الانترنت . واشار الى انه بالرغم من استحواذ فودافون على حصة سوقية تقل عن حصة موبينيل فانه وفقا لنتائج الاعمال المتاحة فان العائدات الناتجة عن حصتها السوقية ال 42% تتجاوز عائدات موبينيل وعلى الرغم من تصريحات صالح العبدولى العضو المنتدب لشركة اتصالات مصر بوصول عدد مشتركيها الى 8.5 مليون مشترك لاحدى الصحف الخليجية فان حسابات الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات تاخذ فى اعتبارها الارقام الفعلية للخطوط على شبكة كل شركة محمول بينما تقدر شركات المحمول حصتها السوقية بعدد مبيعاتها من الخطوط وهو مايفسر التضارب بين ماتعلنه كل جهة فى الوقت الذى تلجا فيه شرائح كبيرة من المستهلكين بشراء خط لهاتف محمول اثناء فترات العروض بعدها لايتم تفعيل تلك الخطوط. المصدر:صحيفة المال

hawas
30 - 06 - 2009, 08:12
قالت منال عبد الحميد المتحدثة باسم أوراسكوم، إن ما تردد فى الصحف حول قيام المهندس نجيب ساويرس بمحاولات للصلح مع شركة فرانس تيلكوم ليس جديدا، فهو دائما يحاول أن ينهى النزاع الذى حدث بين شركته و"فرانس تيليكوم" حول صفقة "موبينيل" وأنه قام بعمل اجتماعات مع مسئولى فرانس فى باريس، ولكن جميع المحاولات لم تنجح معهم لم يحدث، وليس هناك محاولات لإنهاء الأزمة الآن، فما زالت هيئة سوق المال تدرس الطعن الذى تقدمت به فرانس تيليكوم حول صفقة "موبينيل" وأن "أوراسكوم تيليكوم" ماضية فى القضية التى قامت برفعها ضد "فرانس تيليكوم ".وكان ساويرس، رئيس مجلس إدارة شركة "أوراسكوم تيليكوم"، صرح أن شركة "فرانس تيليكوم" تقوم بتدمير القيمة المقدرة للصفقة مع شركته حول شركة موبينيل، وأشار إلى أن هناك تفاهما بين مسئولى أروراسكوم وفرانس حول موبينيل من ناحية التشغيل، وأن هذا النزاع يمكن أن يستمر لسنوات أو أن نلجأ للتحكيم مجددا.

hawas
05 - 07 - 2009, 13:28
أعلنت شركة" أوراسكوم تيلكوم القابضة " فى بيان لها اليوم يفيد بأن الدعوى المرفوعة أمام المحكمة الاقتصادية ضد شركة فرانس تيلكوم وبعض الشركات التابعة لها لم تعد ضرورية في ضوء التصريحات العامة التي أدلت بها شركة فرانس تيلكوم مؤخراً، والتى توضح أن فرانس تيلكوم ليس لديها نية تقديم عرض شراء لصغار المستثمرين بنفس الشروط الواردة في القرار، وذلك بغض النظر عن أن مدة الثلاثين يوماً (كما تم تمديدها) والواردة بعقد البيع الناشئ عن القرار قد انقضت، ومن ثم فإن شركة فرانس تيلكوم في جميع الأحوال ليست في وضع يمكنها من إتمام البيع على النحو المنصوص عليه في حكم الهيئة العامة لسوق المال الصادر في 7 أبريل 2009.
ولتفادي أية تكاليف غير ضرورية وفي مبادرة وديّة لتركيز الاهتمام على إدارة موبينيل، فقد قررت أوراسكوم تيلكوم القابضة التنازل عن الدعوى القضائية التي رفعتها أمام المحكمة الاقتصادية. هذا وقد كانت أوراسكوم تيلكوم أعلنت في 19 مايو 2009 أنها قد رفعت دعوى قضائية أمام قسم الاستئناف بالمحكمة الاقتصادية، دائرة شمال القاهرة، وكان مطلبها الرئيسي هو إعلان بطلان إتفاقية بيع الأسهم الناشئة عن قرار التحكيم الصادر بتاريخ 10 مارس 2009 بسبب تخلف شركة فرانس تيلكوم (وشركاتها التابعة) عن سداد ثمن الأسهم والتعويضات عن الأضرار الناشئة في الوقت المنصوص عليه في قرار التحكيم. وقد احتفظت أوراسكوم تيلكوم القابضة بجميع حقوقها بما فيها حقها في المطالبة بالتعويضات ولكنها تأمل في تجنب المزيد من الخصومات القضائية.

hawas
07 - 07 - 2009, 19:35
وصفت شركة فرانس تليكوم أمس، ما نشر بخصوص تنازل شركة أوراسكوم تليكوم عن القضية المرفوعة من قبلها ضد الشركة بشأن التنازع على امتلاك "موبينيل " بأنه ليس له أي صلة من قريب أو بعيد بالموضوع الأساسي، وهو تنفيذ حكم التحكيم الدولي، بشأن تملك فرانس تليكوم لكامل أسهم موبينيل، الذي تتمسك به الشركة .
قالت فرانس تليكوم في بيان صحفي أصدرته أمس، إنها أخطرت شركة أوراسكوم تليكوم، بأن القضية التي رفعتها أمام المحكمة الاقتصادية، تعد خرقا لاتفاقية الشراكة بينهما، مما يعرضها لفقدان حقوقها في شركة موبينيل .
أضاف البيان أن شركة فرانس تليكوم ستأخذ على عاتقها الاستمرار في تقديم كل ما هو جديد ومفيد لعملاء "موبينيل "، والارتقاء بمستوى الخدمات بالشركة، لضمان الجودة، حرصا منها على عملائها وعلى السوق التي تعمل فيها .
كانت أوراسكوم تليكوم قد أعلنت أمس الأول عن تنازلها عن الدعوى المرفوعة أمام المحكمة الاقتصادية، ضد شركة فرانس تليكوم وبعض الشركات التابعة لها، بعد أن أصبحت غير ضرورية، وأرجعت هذه الخطوة إلى التصريحات التي أدلت بها شركة فرانس تليكوم مؤخرا، وأكدت فيها أنها لا تعتزم تقديم عرض شراء لصغار المستثمرين بنفس الشروط الواردة في قرار التحكيم الدولي، وذلك بغض النظر عن انقضاء مدة الثلاثين يوما والواردة في عقد البيع الناشئ عن قرار التحكيم الدولي، ومن ثم فإن شركة فرانس تليكوم في جميع الأحوال ليست في وضع يمكنها من إتمام الشراء على النحو المنصوص عليه في حكم هيئة سوق المال الصادر في 7 أبريل الماضي .
وألزمت هيئة سوق المال "فرانس تليكوم " بتقديم عرض شراء إجباري بسعر 274 جنيها لسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل "، وذلك في حالة تنفيذ قرار التحكيم الدولي الصادر عن غرفة التجارة العالمية، والذي ألزم "أوراسكوم تليكوم " ببيع حصتها في شركة موبينيل للاتصالات لفرانس تليكوم مقابل ما يوازي 274 جنيها للسهم .
وقالت أوراسكوم إن تنازلها عن الدعوى التي رفعتها ضد فرانس تليكوم أمام المحكمة الاقتصادية جاء لتفادي أي تكاليف غير ضرورة، وكمبادرة ودية لتركيز الاهتمام على إدارة "موبينيل ".
وطالبت أوراسكوم في الدعوى التي سبق أن رفعتها بإعلان بطلان اتفاقية بيع الأسهم الناشئة عن قرار التحكيم الصادر في 10 مارس الماضي، بسبب تخلف شركة فرانس تليكوم عن سداد ثمن الأسهم، كما طالبت بالتعويضات عن الأضرار الناشئة في الوقت المنصوص عليه في قرار التحكيم

hawas
07 - 07 - 2009, 19:36
في أول رد فعل لإعلان أوراسكوم تيليكوم عن تنازلها عن القضية المرفوعة ضد فرانس تيليكوم أمام المحكمة الاقتصادية بالقاهرة‏,‏ أعلنت شركة فرانس تيليكوم عن أن ما نشر بخصوص تنازل شركة اوراسكوم تيليكوم عن القضية المرفوعة من قبلها ضد الشركة بشأن التنازع علي امتلاك موبينيل ليس له اي صلة من قريب او بعيد بالموضوع الأساسي وهو تنفيذ حكم التحكيم الدولي بشأن تملكها كامل اسهم موبينيل‏.‏ جدير بالذكر أن شركة فرانس تيليكوم أخطرت شركة أوراسكوم تيليكوم بأن هذه القضية تعد خرقا لإتفاقية الشراكة بينهما وبذلك تفقد شركة اوراسكوم حقوقها في شركة موبينيل‏.‏
كما صرحت شركة فرانس تيليكوم بأنها ستأخذ علي عاتقها الاستمرار في تقديم كل ما هو جديد ومفيد لعملاء موبينيل والارتقاء بمستوي الخدمات بالشركة لضمان الجودة حرصا منها علي عملائها وعلي السوق التي تعمل فيها‏.‏ ومن جانبه أعلن المهندس نجيب ساويرس رئيس أوراسكوم تيليكوم أنه تم اتخاذ هذه الخطوة للتعبير عن حسن النوايا لتسوية النزاع مع فرانس تيليكوم وأكد أنه لا يعرف ما هو السبب ولماذا هذا الرد من جانب فرانس تيليكوم مؤكدا أن أوراسكوم أكثر حرصا علي مصالح موبينيل وعملائها وأنه إذا كانت فرانس تيليكوم حريصة بالفعل علي عملاء موبينيل فلماذا لم يكن رد فعلها علي نفس المستوي تجاه المبادرات التي طرحتها أوراسكوم تيليكوم لتسوية النزاع ولم تطرح من جانبها أي بديل أو خيار في هذا الاتجاه‏.‏
وأكد ساويرس أن أوراسكوم تيليكوم مستعدة لمائة جولة جديدة حرصا علي مصالحها في موبينيل‏.‏ وفسر خبراء رد فعل فرانس تليكوم أنه يصب في اتجاه الاستمرار في تمسكها نحو الاستحواذ الكامل علي موبينيل حتي لو استمر النزاع فترة طويلة وتساءل الخبراء عن كيفية تنفيذ فرانس تيليكوم للتحكيم الدولي في ظل إعلانها عن عدم تقديم عرض شراء إجباري جديد للاستحواذ علي كامل أسهم موبينيل بنفس سعر التحكيم الدولي وفقا لقواعد سوق المال المصرية‏

hawas
07 - 07 - 2009, 19:39
أكد المهندس نجيب ساويرس، الرئيس التنفيذى ورئيس مجلس إدارة شركة ويذر انفستمنتس المالكة لشركة «ويند» للاتصالات المحمولة والثابتة فى إيطاليا أن نجاح الشركة مؤخرا فى طرح سندات بقيمة ٢.٧ مليار يورو، سيساهم بشكل كبير فى تحسين الوضع المالى للشركة الإيطالية ويضمن لها وضعا جيدا فى ظل الانكماش الاقتصادى العالمى الحالى، بالإضافة إلى توفير مرونة مالية تجاه الالتزامات المالية لشركة ويذر خلال الفترة المقبلة.
ونجحت ويند للاتصالات إس بى إيه من خلال شركتها التابعة، ويند أكويزيشن فاينانس إس إيه، فى طرح سندات ذات عائد مرتفع بقيمة ٢.٧ مليار يورو، ليعد أكبر طرح للسندات ذات العائد المرتفع فى أوروبا منذ أكتوبر ٢٠٠٦، الأمر الذى اعتبره محللون يعيد «الحياة» لسوق السندات ذات العائد المرتفع فى أوروبا بعد فترة خمول، خاصة فى أعقاب الأزمة المالية العالمية العام الماضى والتى وصفت بالأسوأ من نوعها على مدار العقود الماضية.
وانقسم طرح ويند إلى شريحتين عبارة عن ١.٢٥ مليار يورو بواقع ١١.٧٥%، و ٢ مليار دولار بواقع ١١.٧٥%، بحيث تستحق الحصتان فى ٢٠١٧.
كما أن السندات، التى تضمنها شركة ويند وخدمات ويند إنترناشيونال سيتم تصنيفها بالتساوى مع السندات الحالية للشركة، ومن المتوقع إتمام عرض الشركة فى ١٣ يوليو٢٠٠٩ أو فى هذه الأثناء .
وأشار ساويرس إلى أنه سيتم استخدام الإيرادات الصافية من الطرح للسداد العينى المسبق لجميع القروض غير المسددة لشراء شركة ويند القابضة والتى تستحق فى ٢١ ديسمبر ٢٠١١، الأمر الذى يساهم فى تحسين الوضع المالى للشركة ويدفعها للأمام.
كما سيتم تخصيص ما يربو على ٥٠٠ مليون يورو من الإيرادات فى صورة حصص توزع على الشركة الأم ويذر إنفستمنتس بما يوفر مرونة مالية لمجموعة ويذر.
وشدد ساويرس على أن نجاح الطرح يعبر عن ثقة السوق فى أداء شركة ويند، مشيرا إلى أن طلبات تغطية الطرح على السندات الجديدة تخطت ٥.٥ مليار يورو.ووكانت ويذر إنفستمنتس قد قامت عام ٢٠٠٥ بشراء بشركة ويند، فيما وصف فى ذلك الوقت بأكبر عملية «تملك من خلال الدين» فى أوروبا. ومنذ ذلك الحين.
وتعتبر ويند حاليا هى ثالث أكبر مشغلى خدمات الهواتف المحمولة وثانى أكبر مشغل للخطوط الأرضية فى إيطاليا، وحققت العام الماضى ٢٠٠٨ إيرادات تبلغ نحو ١.٢ مليار يورو قبل احتساب الفائدة والضريبة والإهلاك، مقارنة بنحو ٦٨٣ مليون يورو فى العام ٢٠٠٥.
ووصف «ينك جانسا» خبير أسواق السندات فى دويتشه بنك فى تصريحات لوكالة أنباء داو جونز تغطية الاكتتاب فى سندات ويند بالإشارة القوية على إعادة افتتاح سوق السندات عالية المخاطر مرتفعة العائد فى أوروبا،
مشيرا إلى أن الشركات بإمكانها دخول السوق لإعادة تمويل ديونها وهو ما لم يكن ممكنا قبل ثلاثة أشهر مضت. ونسق للطرح بنكا «دويتشه بنك» «وكريدى سويس»، فى حين أدار الاكتتاب عددا من البنوك منها «بى إن بى باريباس» و«كايلون» و«سيتى جروب» و«مجموعة جولد مان ساكس» و«جى بى مورجان تشيز» .

hawas
07 - 07 - 2009, 19:41
"أوراسكوم تيليكوم" تستهدف البحث عن أسواق اخرى جديدة
أكد المهندس نجيب ساويرس، الرئيس التنفيذى ورئيس مجلس إدارة شركة "أوراسكوم تيليكوم القابضة" على ان اتجاه شركة "اوراسكوم" للتنازل عن دعواها ضد فرانس تيليكوم جاء بسبب اعلان الاخيرة عدم تنفيذها لقرار الهيئة العامة لسوق المال .
واضاف ساويرس فى تصريحاته لقناة "cnbc " اليوم " بان الهدف الاخر من التنازل عن القضية هو ارسال اشارة الى فرانس تيليكوم توضح استعدادنا للحديث الودى والذى سيكون متاحاً بعد التنازل عن الدعوى القضائية .
ووصف ساويرس فرانس تيليكوم قائلا " بان هناك شركات كبيرة فى حجمها ولكن صغيرة فى تصرفتها " مشيرا الى أن العاملين فى هذه الشركة مثل "موظفى الحكومة" على حد قوله لايهمهم الدخول فى قضايا ونزاعات قد تستمر طويلا .
واكد الرئيس التنفيذى لـ "أوراسكوم تيليكوم " على ان الشركة تسعى فى الوقت الحالى الى التركيز فى اسواقها الحالية وكذلك الدخول فى أسواق أخرى ، مشيرا الى ان الشركة تسعى للتوسع فى سوقين ناشئين وهما كندا وكوريا الشمالية بعد النجاح الذى حققته الشركة فى كوريا بالاضافة الى النظر عن استثمارت فى آسيا مثل شركة "ميليكوم" والتى تقوم حاليا ببيع بعض أصولها .
الجدير بالذكر فقد أعلنت أوراسكوم تليكوم أمس الأول عن تنازلها عن الدعوى المرفوعة أمام المحكمة الاقتصادية، ضد شركة فرانس تليكوم وبعض الشركات التابعة لها، بعد أن أصبحت غير ضرورية، وأرجعت هذه الخطوة إلى التصريحات التي أدلت بها شركة فرانس تليكوم مؤخرا، وأكدت فيها أنها لا تعتزم تقديم عرض شراء لصغار المستثمرين بنفس الشروط الواردة في قرار التحكيم الدولي، وذلك بغض النظر عن انقضاء مدة الثلاثين يوما والواردة في عقد البيع الناشئ عن قرار التحكيم الدولي، ومن ثم فإن شركة فرانس تليكوم في جميع الأحوال ليست في وضع يمكنها من إتمام الشراء على النحو المنصوص عليه في حكم هيئة سوق المال الصادر في 7 أبريل الماضي .
وألزمت هيئة سوق المال "فرانس تليكوم " بتقديم عرض شراء إجباري بسعر 274 جنيها لسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل "، وذلك في حالة تنفيذ قرار التحكيم الدولي الصادر عن غرفة التجارة العالمية، والذي ألزم "أوراسكوم تليكوم " ببيع حصتها في شركة موبينيل للاتصالات لفرانس تليكوم مقابل ما يوازي 274 جنيها للسهم .
وقالت أوراسكوم إن تنازلها عن الدعوى التي رفعتها ضد فرانس تليكوم أمام المحكمة الاقتصادية جاء لتفادي أي تكاليف غير ضرورة، وكمبادرة ودية لتركيز الاهتمام على إدارة "موبينيل ".
وطالبت أوراسكوم في الدعوى التي سبق أن رفعتها بإعلان بطلان اتفاقية بيع الأسهم الناشئة عن قرار التحكيم الصادر في 10 مارس الماضي، بسبب تخلف شركة فرانس تليكوم عن سداد ثمن الأسهم، كما طالبت بالتعويضات عن الأضرار الناشئة في الوقت المنصوص عليه في قرار التحكيم

gamal shokry
07 - 07 - 2009, 23:07
فرانس تليكوم مصرّة على تنفيذ القرار الدولي ضد أوراسكوم (http://egyptstockexchange.blogspot.com/2009/07/blog-post_1363.html)

أكدت شركة فرانس تليكوم امس اصرارها على تنفيذ قرار التحكيم الدولي لمصلحتها، والذي يرغم اوراسكوم تليكوم المصرية على ان تبيع لها اسهمها في شركة موبينيل، رغم قرار اوراسكوم بوقف الاجراءات التي اتخذتها امام القضاء المصري. وكانت اوراسكوم اعلنت الاحد انها سحبت الشكوى التي تقدمت بها امام القضاء المصري لوقف تنفيذ قرار التحكيم الدولي، واكدت ان هذا القرار هو «بادرة حسن نية» تجاه فرانس تليكوم، لكن الشركة الفرنسية اكدت من جهتها ان اوراسكوم اضطرت الى الغاء الاجراءات التي اتخذتها امام القضاء المصري بعدما «ابلغت رسميا» ان اللجوء الى القضاء المصري سيؤدي الى «الغاء عقدها كمساهم» في شركة موبينيل. وقال ناطق باسم فرانس تليكوم لوكالة فرانس برس ان هذا العقد «يعطي غرفة التجارة الدولية الحق الحصري في تسوية المنازعات بين الطرفين، واللجوء الى قضاء آخر يعد انتهاكا اكيدا لبنود العقد يمكن ان يقود الى الغائه»، واضاف ان اوراسكوم تليكوم اضطرت الى التراجع امام خطر الغاء العقد. واوضح ان فرانس تليكوم ما زالت «مصممة على تطبيق قرار التحكيم الدولي الذي يقضي بأن تبيع اوراسكوم الى تليكوم اسهمها في موبينيل. وكانت هيئة سوق المال المصرية رفضت في ابريل الماضي عرضا عاما للشراء طرحته شركة فرانس تليكوم لتعزيز سيطرتها على شركة موبينيل الاولى في مصر لخدمات الهاتف المحمول.

hawas
11 - 12 - 2009, 00:19
مباشر الخميس 10 ديسمبر 2009 10:30 م http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/a7492af6-5bb5-4ecf-af48-7be9c8b54b68.png?32506154-e061-4931-bf32-5c3c86dab04a
http://1.1.1.5/bmi/www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقة المصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=682) أوراسكوم تليكوم القابضة (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=683)http://1.1.1.5/bmi/www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://1.1.1.5/bmi/www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://1.1.1.5/bmi/www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://1.1.1.5/bmi/www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifأعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية عن تقدم شركة " أورانج بارتيسيباشينز " المملوكة بالكامل لمجموعة فرانس تيليكوم بعرض شراء إجباري لشراء نسبة حتى 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، وذلك بعد انتهاء جلسة تداول يوم الخميس الموافق 10 ديسمبر 2009 .
وأضافت الهيئة - فى بيان لها مساء اليوم - أنه بعد فحص المستندات والبيانات الواردة بملف مشروع عرض الشراء الاجبارى قررت اعتماد مشروع عرض الشراء الاجبارى، والمتضمن لعدة أحكام جوهرية ، أولها سعر الشراء الوارد فى مشروع عرض الشراء الاجبارى وقدره 245 جنيه للسهم الواحد ، وثانيها أن مقدم عرض الشراء الاجبارى اعتمد فى تحديده لأساس احتساب السعر على وجود فارق وقدره حوالى 28 جنيه بين السعر المشتق من سعر سهم شركة موبينيل للاتصالات والوارد فى حكم التحكيم الصادر لصالح شركة فرانس تيليكوم ضد شركة اوراسكوم تيليكوم والبالغ قدره حوالى 273 جنيه.
وأوضح البيان أن ثالث تلك الأحكام يتضمن استناد مقدم العرض فى تبريره للتفرقة بين السعرين على أمرين : وجود نقديه سائلة فى حسابات شركة موبينيل للاتصالات تستحق فقط لمساهمي "موبينيل للاتصالات" ناتجة عن تراكم توزيعات الأرباح الخاصة بالشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل التى لم يتم توزيعها على مساهمى شركة موبينيل للاتصالات، بالإضافة إلى أن تقييم الموارد المالية التى تخص مساهمى شركة موبينيل للاتصالات والمستحقة لهم فى ضوء التعاقدات الخاصة بخدمات الادارة والتى تلتزم بمقتضاها الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بأداء نسبة 1.5% من اجمالى ايرادات الشركة لصالح مجموعة فرانس تيليكوم ومجموعة اوراسكوم تليكوم ، علماً بأنه قد تم الافصاح عن هذه التعاقدات لدى انعقاد الجمعية العامة العادية للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بتاريخ 1 أكتوبر 2009.
جدير بالذكر ان اعتماد الهيئة العامة للرقابة المالية لمشروع عرض الشراء الاجبارى المقدم انما يأتى بعد رفض الهيئة لثلاثة عروض شراء اجبارية سابقة بأسعار 187 جنيه ، 237 جنيه ، 230 جنيه للسهم الواحد على التوالى ، تم رفضها جميعاً لإخلالها بمبادى المساواة وتكافؤ الفرص فيما بين مالكى الأوراق المالية محل عرض الشراء، ولعدم تمكن مقدم العرض من تأييد المبررات التى يذكرها للتفرقة بين السعر المشتق من حكم التحكيم المشار اليه وبين السعر الوارد بالعرض بالمستندات القانونية المقبوله لدى الهيئة، وأن قبول الهيئة لهذا العرض إنما ياتى فى إطار ما تم اتخاذه من اجراءات للافصاح عن عقد خدمات الادارة فى الجمعية العامة العادية المشار اليها، وفى ضوء القوائم المالية المعتمدة لشركة موبينيل فى 30 يونيو 2009.
وقد تضمنت شروط اعتماد عرض الشراء الآتي:
- التزام مقدم العرض بالحفاظ على استمرار استيفاء شروط قيد أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بالبورصة المصرية.
- عدم تنفيذ حكم التحكيم المشار اليه بسعر يزيد عن السعر الوارد فى حكم التحكيم.
- الزام مجلس ادارة الشركة المستهدفة بالعرض بإصدار بيان يوضح فيه رأيه فى مدى جدوى العرض ونتائجه واهميته للشركة ومساهميها والعاملين فيها.
- الزام الشركة المستهدفة بالعرض بتعيين مستشار مالى مستقل معتمد لدى الهيئة بتقديم تقرير بتقييم عرض الشراء.

لا جديد مصلحة المستثمر الاجنبى ثم الاجنبى ثم الاجنبى ثم ثم ثم ثم الاجنبى
والمواطن المصرى درجة ثانية فى بلدة
اين ساويرس من هذا القرار وهل سيتمكن من وقف تنفيذ هذا القرار

fdahsh
11 - 12 - 2009, 00:57
يا اخى وكان ساويرس عمل اية طيب انت شايف عامل اية فى البورصة وهو مصرى يعنى بيخدم المصريين

mo1973
11 - 12 - 2009, 11:46
الراجل ده بيخلع هو واخواته باعوا انشا وادى موبينيل فاضل تليكوم

gama
11 - 12 - 2009, 13:34
الكلام السابق كان بتاريخ 22-5-2009
طبعا رفض البيع حرق المؤشر فى وقتها ........بسبب عدم اتمام الصفقة ....
امس تم قبول الصفقة ب 245 جنيه المفروض يصعد السوق ويفوق من توهانة ........
ولكن نجد ابواق لا تنتهى من ان الصفقة ستهبط بالسوق!!!!!!!!!!!!!
اية الحكاية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ رفض الصفقة هبط السوق فى الماضى ...........................
قبول الصفقة يهبط بالسوق حاليا .......................شئ غلط وفيه حاجة بل حاجات غلط .......
مروجى الهبوط الى متى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نحن فى قاع تصحيح عنيف ..................بل بوتيرة اسرع واصعب من الازمة العالمية ............
اسهم كيس 70 تصحيح باكثر من 35%............الاسواق العالمية خضراء ومزهزة منذ شهرين ...........
البورصة دى فيها ايه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟البورصة دى فيها فيل ........:36_1_10[1]::36_1_10[1]:............!!!!!!!!!!!!!!

engmh
11 - 12 - 2009, 14:24
يا جماعة خراب ايه اللي هايحصل لو اتباعت موبينيل
طيب ماهي الشركة الفرنسية اصلا ليها نسبه كبيرة جدا في موبينيل

بس انا هاكلم منة من منطلق بورصجي بحت
هناك سيولة ضخمة ستعود للسوق المصري بسبب هذه الصفقة
\
\هناك صناديق معبية كتييير في موبينيل وافراد وغيره وغيره
كلب السيولة دي هانرجع قطاعات السوق
ولعلمكم الراجل سويرس ده صايع وادارجي اوي اوي
وهو عارف ان المنافسة في السوق المصري في قطاع الاتصالات بقت مش جايبه همها
شوفوا حرق الاسعار من شركة اتصالات اللي خلت الدقيقة بشلن
مع انها بتكلف الشركة سته وسبعة قروش
لا وغير المصرية للاتصالات اللي روخرة دخلت اللعبة وخلت الدقيقة من الثابت للمحمول ب15 قرش ومن الثابت للثابت لكل المحافظات بخمس قروش وبقت العملية ظايطة

ده غير ان معظم ارباح تليكوم ليس من موبينيل اصلا بل من تليكوم الجزائر

الراجل بيدور على استثمار بديل وكان بيكلم في بنك او اضعف الايمان شركة اتصالات جديده في مصر

aaaa
11 - 12 - 2009, 14:29
يا جماعة خراب ايه اللي هايحصل لو اتباعت موبينيل
طيب ماهي الشركة الفرنسية اصلا ليها نسبه كبيرة جدا في موبينيل

بس انا هاكلم منة من منطلق بورصجي بحت
هناك سيولة ضخمة ستعود للسوق المصري بسبب هذه الصفقة
\
\هناك صناديق معبية كتييير في موبينيل وافراد وغيره وغيره
كلب السيولة دي هانرجع قطاعات السوق
ولعلمكم الراجل سويرس ده صايع وادارجي اوي اوي
وهو عارف ان المنافسة في السوق المصري في قطاع الاتصالات بقت مش جايبه همها
شوفوا حرق الاسعار من شركة اتصالات اللي خلت الدقيقة بشلن
مع انها بتكلف الشركة سته وسبعة قروش
لا وغير المصرية للاتصالات اللي روخرة دخلت اللعبة وخلت الدقيقة من الثابت للمحمول ب15 قرش ومن الثابت للثابت لكل المحافظات بخمس قروش وبقت العملية ظايطة

ده غير ان معظم ارباح تليكوم ليس من موبينيل اصلا بل من تليكوم الجزائر

الراجل بيدور على استثمار بديل وكان بيكلم في بنك او اضعف الايمان شركة اتصالات جديده في مصر
الكلام ده صح 100% وانت لعيب

awad saleh
11 - 12 - 2009, 14:34
بعد أول احتكاك حقيقي بأزمة دبي

أسهم مصر تخسر 3 %.. و"الإتصالات" يحفظ توازن السوق

تعليق علي الموضوع (http://www.egynews.net/wps/portal/news?params=81045#comments-form)إرسال لصديق (http://www.egynews.net/wps/portal/sendtoafriend?params=news/81045)طباعة الصفحة (http://www.egynews.net/wps/portal/print?params=81045)
http://www.egynews.net/wps/wcm/connect/b16f058040a0f9be8290c3978724b9c3/Thumbmail2009-12-11+14%3A23%3A08.184X.jpg?MOD=AJPERES
القاهرة - أخبار مصر
خسرت الأسهم المصرية نحو 3 % خلال الأسبوع الثاني من ديسمبر / كانون الأول 2009 مع بيع المجموعة جزءا من حصتها في هيرميس مما أربك المستثمرين، وحفظ قطاع الإتصالات توازن السوق بنهاية الأسبوع وسط آمال بأن يعزز إتمام صفقة بيع أسهم أوراسكوم تليكوم في موبينيل لشركة أورانج بارتيسيباشينز التابعة لفرانس تليكوم القطاع.
وعلى صعيد حركة مؤشرات السوق، قال مصطفى بدرة خبير أسواق المال في تصريحات خاصة لأخبار مصر www.egynews.net (http://www.egynews.net) إن المؤشر الرئيسي "اجي اكس 30" الذي يقيس أداء أنشط 30 سهما بالسوق خسر حوالي 3 % ليستقر عند 6192.80 نقطة.
وهو ما إمتد إلى مؤشري "اجي اكس 70"، و"اجي اكس 100" ليفقدان 6 % و5 % على الترتيب.
ورغم تأثر السوق بالحدث نفسيا لتسخر في أول جلساتها عقب الكشف عن أزمة دبي نحو 8 % مسجلة ثالث أكبر تراجع يومي في تاريخها وتبعته بهبوط آخر مع تخلي المجموعة عن ربع حصتها في هيرميس، أكد خبير اسواق المال مصطفى بدرة إن أزمة دبي لم تضف أعباء فعلية على السوق المحلية ولكن المتعاملون وجدوها "شماعة" لتعليق هبوط السوق فالبورصة تعاني منذ فترة من جفاف السيولة وغياب حوافز الصعود.
وبرهن المصدر على حديثه، بأن أداء السوق جاء سالبا رغم دخول سهم "القلعة للاستشارات المالية"، الذي استحوذ على حجم تداول كبير تجاوز المليار جنيه خلال الاسبوع ومثل ثلث تداولات السوق في اليوم الاول لطرحه، و25 % في اليوم الثاني.
وفي الوقت نفسه، أكد مصطفى بدره ان استمرار تأثرنا بأزمة ديون دبي، يرجع كذلك إلى "ترك الأمور للقيل والقال" نتيجة لضبابية بعض تصريحات الشركات المصرية العاملة في دبي، وعدم وضوح الرؤية للشركات التابعة للإمارة الموجودة بمصر، وهل سيسفر الوضع عن توقف نشاطها أو تسريح للعمالة.
وبعد تحقيق الأسهم المصرية مكاسب بنهاية الأسبوع مدعومة بأداء أسهم قطاع الاتصالات بقيادة موبينيل الذي قفز 4.7 % 208.30 جنيهات وسط أنباء عن إتمام صفقة بيع أسهم أوراسكوم تليكوم في موبينيل لشركة أورانج بارتيسيباشينز التابعة لفرانس تليكوم وهو ما تم بعد نهاية التداولات لتشهد أسهم القطاع طفرة شرائية.
ورأى أحمد شحاتة عضو جمعية المحللين الفنيين ان بداية جلسات الاسبوع الثالث من الشهر محورية للصعود، شريطة وجود مشتريات تدعم الإتجاه ليصل المؤشر الرئيسي الى 6430 نقطة ثم المستهدف التالي وهو 6700 نقطة والذي رجح ان يحدث عندها جني ارباح عنيف.
وبجانب صفقة موبينيل، تتدعم مؤشرات الصعود بتلقى السوق أنباء إيجابية منها إعلان مؤسسة "فيتش" العالمية - وكالة تصنيف ائتماني - نجاح الاقتصاد المصري في مواجهة الأزمة المالية العالمية بفضل الإصلاحات التي تم تنفيذها منذ عام 2004 والتي ساعدت على تشجيع الاستثمار وتعدد مصادر النمو الاقتصادي مشيرة الى أن المؤشرات الخارجية القوية للاقتصاد المصري تعد عاملا آخر مساندا للتصنيف الائتماني الممنوح لمصر.
ومع تلك الأنباء تبقى قدرة سوق المال المصرية على الصعود مرهونة بحركة المؤشرات العالمية التى تبدأ الأحد في اوروبا والاثنين في أمريكا وهو ما ستكشف عنه الأيام القادمة.
لمزيد من التفاصيل طالع: "أزمة دبي" مذنبة أم بريئة من إثقال كاهل بورصة مصر بأعباء جديدة؟ (http://www.egynews.net/wps/portal/reports?params=81061)

اخر تحديث: 11/12/2009 11:55توقيت القاهرة

ashraf2010
11 - 12 - 2009, 15:54
أوراسكوم تليكوم تعترض على قرار هيئة الرقابة بخصوص موبينيل

القاهرة (رويترز) - قالت شركة أوراسكوم تليكوم المصرية يوم الجمعة انها تعترض على قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بقبول عرض الشراء الاجباري لجميع أسهم موبينيل الذي تقدمت به احدى الشركات التابعة لفرانس تليكوم.
لكن الشركة لم تذكر الخطوة التالية التي ستتخذها.
وقالت أوراسكوم تليكوم في بيان "تلقت الشركة بقدر كبير من الدهشة والحيرة هذا البيان نظرا لتعارض قرار الهيئة بالموافقة على تقديم عرض الشراء الاجباري مع قرارات ثلاث متتالية سبق أن أصدرتها ذات الهيئة في نفس الشأن."
ووافقت الهيئة يوم الخميس على عرض بقيمة 245 جنيها مصريا (44.69 دولار) للسهم قدمته شركة تابعة لفرانس تليكوم لشراء جميع اسهم موبينيل

hawas
11 - 12 - 2009, 16:56
أوراسكوم تليكوم تعترض على قرار هيئة الرقابة بخصوص موبينيل

Fri Dec 11, 2009 12:25pm GMT
القاهرة (رويترز) - قالت شركة أوراسكوم تليكوم المصرية يوم الجمعة انها تعترض على قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بقبول عرض الشراء الاجباري لجميع أسهم موبينيل الذي تقدمت به احدى الشركات التابعة لفرانس تليكوم.
لكن الشركة لم تذكر الخطوة التالية التي ستتخذها.
وقالت أوراسكوم تليكوم في بيان "تلقت الشركة بقدر كبير من الدهشة والحيرة هذا البيان نظرا لتعارض قرار الهيئة بالموافقة على تقديم عرض الشراء الاجباري مع قرارات ثلاث متتالية سبق أن أصدرتها ذات الهيئة في نفس الشأن."
ووافقت الهيئة يوم الخميس على عرض بقيمة 245 جنيها مصريا (44.69 دولار) للسهم قدمته شركة تابعة لفرانس تليكوم لشراء جميع اسهم موبينيل.

adel faleh
11 - 12 - 2009, 17:03
أوراسكوم تليكوم تعترض على قرار هيئة الرقابة بخصوص موبينيل

القاهرة (رويترز) - قالت شركة أوراسكوم تليكوم المصرية يوم الجمعة انها تعترض على قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بقبول عرض الشراء الاجباري لجميع أسهم موبينيل الذي تقدمت به احدى الشركات التابعة لفرانس تليكوم.
لكن الشركة لم تذكر الخطوة التالية التي ستتخذها.
وقالت أوراسكوم تليكوم في بيان "تلقت الشركة بقدر كبير من الدهشة والحيرة هذا البيان نظرا لتعارض قرار الهيئة بالموافقة على تقديم عرض الشراء الاجباري مع قرارات ثلاث متتالية سبق أن أصدرتها ذات الهيئة في نفس الشأن."
ووافقت الهيئة يوم الخميس على عرض بقيمة 245 جنيها مصريا (44.69 دولار) للسهم قدمته شركة تابعة لفرانس تليكوم لشراء جميع اسهم موبينيل
ياتري الكلام ده اشاعه ولا حقيقه ولا الناس مش مصدقه انها تفرح

adel faleh
11 - 12 - 2009, 17:10
اعتماد الهيئة العامة للرقابة المالية لمشروع عرض شراء أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول - الخميس 10/12/2009 http://www.esgmarkets.com/content/templates/560/fsa_10.jpgتعلن الهيئة العامة للرقابة المالية عن تقدم شركة " اورانج بارتيسيباشينز " المملوكة بالكامل لمجموعة فرانس تيليكوم بعرض شراء إجباري لشراء نسبة حتى 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، وذلك بعد انتهاء جلسة تداول يوم الخميس الموافق 10 ديسمبر 2009 .

كما تعلن الهيئة العامة للرقابة المالية – وبعد فحص المستندات والبيانات الواردة بملف مشروع عرض الشراء الاجبارى – عن أنها قد قررت مساء يوم الخميس الموافق 10 ديسمبر 2009، اعتماد مشروع عرض الشراء الاجبارى، والمتضمن للأحكام الجوهرية الآتية:
أولاً: سعر الشراء الوارد فى مشروع عرض الشراء الاجبارى وقدره 245 جنيه للسهم الواحد.
ثانياً: اعتمد مقدم عرض الشراء الاجبارى فى تحديده لأساس احتساب السعر على وجود فارق وقدره حوالى 28 جنيه بين السعر المشتق من سعر سهم شركة موبينيل للاتصالات والوارد فى حكم التحكيم الصادر لصالح شركة فرانس تيليكوم ضد شركة اوراسكوم تيليكوم والبالغ قدره حوالى 273 جنيه مصرى.
ثالثاً: استند مقدم العرض فى تبريره للتفرقة بين السعرين على أمرين :
أ‌- وجود نقديه سائلة فى حسابات شركة موبينيل للاتصالات تستحق فقط لمساهمي شركة موبينيل للاتصالات ناتجة عن تراكم توزيعات الأرباح الخاصة بالشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول التى لم يتم توزيعها على مساهمى شركة موبينيل للاتصالات.
ب‌- تقييم الموارد المالية التى تخص مساهمى شركة موبينيل للاتصالات والمستحقة لهم فى ضوء التعاقدات الخاصة بخدمات الادارة والتى تلتزم بمقتضاها الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بأداء نسبة 1.5% من اجمالى ايرادات الشركة لصالح مجموعة فرانس تيليكوم ومجموعة اوراسكوم تليكوم ، علماً بأنه قد تم الافصاح عن هذه التعاقدات لدى انعقاد الجمعية العامة العادية للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بتاريخ 1/10/ 2009.
جدير بالذكر ان اعتماد الهيئة العامة للرقابة المالية لمشروع عرض الشراء الاجبارى المقدم انما يأتى بعد رفض الهيئة لثلاثة عروض شراء اجبارية سابقة بأسعار 187 جنيه ، 237 جنيه ، 230 جنيه للسهم الواحد على التوالى ، تم رفضها جميعاً لإخلالها بمبادى المساواة وتكافؤ الفرص فيما بين مالكى الأوراق المالية محل عرض الشراء، ولعدم تمكن مقدم العرض من تأييد المبررات التى يذكرها للتفرقة بين السعر المشتق من حكم التحكيم المشار اليه وبين السعر الوارد بالعرض بالمستندات القانونية المقبوله لدى الهيئة، وأن قبول الهيئة لهذا العرض إنما ياتى فى إطار ما تم اتخاذه من اجراءات للافصاح عن عقد خدمات الادارة فى الجمعية العامة العادية المشار اليها، وفى ضوء القوائم المالية المعتمدة لشركة موبينيل فى 30/6/ 2009.
وقد تضمنت شروط اعتماد عرض الشراء الآتي:
1- التزام مقدم العرض بالحفاظ على استمرار استيفاء شروط قيد أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بالبورصة المصرية.
2- عدم تنفيذ حكم التحكيم المشار اليه بسعر يزيد عن السعر الوارد فى حكم التحكيم.
3- الزام مجلس ادارة الشركة المستهدفة بالعرض بإصدار بيان يوضح فيه رأيه فى مدى جدوى العرض ونتائجه واهميته للشركة ومساهميها والعاملين فيها.
4- الزام الشركة المستهدفة بالعرض بتعيين مستشار مالى مستقل معتمد لدى الهيئة بتقديم تقرير بتقييم عرض الشراء. منقول

hawas
11 - 12 - 2009, 17:54
الجمعة، 11 ديسمبر 2009 - 15:56
خالد بشارة العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لشركة موبينيل خالد بشارة العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لشركة موبينيل

كتبت هبة السيد
Bookmark and Share Add to Google

رفض المهندس خالد بشارة العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لشركة "موبينيل" التعليق على قرار هيئة الرقابة المالية بالموافقة على العرض المقدم من شركة "فرانس تيليكوم" لشراء "موبينيل".

اكتفى بشارة بالقول بأن شركة أوراسكوم تيليكوم أصدرت بيانا حول اعتراضها على القرار، لافتا إلى أن الشركة تعكف حاليا على دراسة الجوانب القانونية المرتبطة بالتطورات الأخيرة.

قال بشارة فى تصريح خاص لليوم السابع إن الشركة سوف تعلن عن موقفها النهائى والإجراءات التى ستتخذها حيال القرار الأخير لاحقا.

كانت كل من شركة "أوراسكوم تيليكوم" و"فرانس تيليكوم" قد أحالتا نزاعاً بينهما إلى المحكمة الدولية التابعة لغرفة التجارة الدولية عام 2007، وقررت محكمة التحكيم الدولية بيع أسهم أوراسكوم تيليكوم فى شركة "موبينيل" إلى شركة "فرانس تيليكوم"، بسعر 49 دولاراً للسهم، وهو ما يسمح لها بجمع نحو 1.7 مليار دولار.

وتقدمت فرنس تيليكوم بثلاث عروض لشراء موبينيل إلا أن هيئة الرقابة المالية رفضت هذه العروض لأنها تشكل خرقا لمبدأ تكافؤ الفرص المتساوية بين المساهمين.

كان المهندس نجيب ساويرس قد صرح فى وقت سابق بأنه فى حال موافقة هيئة الرقابة المالية على عرض فرانس تيليكوم لشراء موبينيل، فإنها ستعتبر أن حكم محكمة التحكيم الدولية قد سقط بمرور مهلة 30 يوما لتنفيذ الحكم.

"أوراسكوم"تعترض على قرار"العامة للرقابة المالية"

hawas
11 - 12 - 2009, 17:58
ارتفاع أسعار شهادات ايداع أوراسكوم بعد صفقة موبينيل

Fri Dec 11, 2009 1:05pm GMT

اطبع هذا الموضوع
[-] نص [+]

القاهرة (رويترز) - ارتفعت أسعار شهادات الايداع العالمية لشركة أوراسكوم تليكوم المصرية يوم الجمعة بعد أن وافقت الهيئة العامة للرقابة المالية المصرية على عرض شركة فرانس تليكوم لشراء شركة موبينيل لخدمة الهاتف المحمول وهو ما قد يحقق ربحا صافيا لاوراسكوم قدره 1.6 مليار دولار.
وكانت موبينيل محور نزاع بين الشركة الفرنسية وأوراسكوم تليكوم المساهمتين فيها منذ ان رفعت اوراسكوم خلافا للتحكيم في عام 2007.
وارتفعت شهادات الايداع العالمية لاوراسكوم تليكوم 7.8 بالمئة الى 27.49 دولار في الساعة 1005 بتوقيت جرينتش. ولا يجري تداول سهم أوراسكوم يوم الجمعة في مصر.
وقالت الهيئة مساء يوم الخميس انها وافقت على عرض من وحدة تابعة لشركة فرانس تليكوم لشراء الاسهم المتداولة بالبورصة للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) مقابل 245 جنيه مصري (44.69 دولار) للسهم.
وزاد سهم موبينيل 4.7 بالمئة الى 208.30 جنيه يوم الخميس.
وقالت الهيئة انها وافقت على وجهة نظر فرانس تليكوم القائلة بأن اسهم الشركة القابضة كانت قيمتها أعلى من الاسهم الاخرى لان الشركة القابضة حصلت على ارباح لم توزعها.
وقضى التحكيم في ابريل نيسان الماضي بأنه يتعين على فرانس تليكوم شراء حصة اوراسكوم في الشركة القابضة التي تملك حصة 51 بالمئة في موبينيل مقابل نحو 273 جنيها للسهم.
الا أن الاتفاق لم ينفذ بسبب الخلاف بشأن ما اذا كان هذا السعر ينطبق على الاسهم الاخرى.
وقال محللون ان قرار الهيئة - وان كان مفاجئا لاوراسكوم- يمكن أن يساعد الشركة على التغلب على مشكلات ظهرت مؤخرا بما في ذلك فاتورة ضرائب أكبر من المتوقع على وحدتها الجزائرية وعقبات تنظيمية أمام دخولها السوق الكندية.
وقال أحمد عادل محلل شؤون الاتصالات لدى النعيم للوساطة المالية "قد يضطرون لقبول العرض هذه المرة بسبب وضع السيولة الحالي بالشركة وملابسات قضية (الوحدة الجزائرية) جيزي .. قد يساهم ذلك في حل بعض المشكلات بالنسبة لهم."
وتملك أوراسكوم نحو 35 في المئة في موبينيل موزعة بين حصة أقلية في الشركة القابضة و20 في المئة ملكية مباشرة.
واذا باعت حصتها في الشركة القابضة مقابل 273 جنيها للسهم والاسهم الاخرى بسعر 245 جنيها فستكسب نحو 1.6 مليار دولار

hawas
11 - 12 - 2009, 18:03
أوراسكوم تليكوم تعترض على قرار هيئة الرقابة بخصوص موبينيل

Fri Dec 11, 2009 12:25pm GMT
القاهرة (رويترز) - قالت شركة أوراسكوم تليكوم المصرية يوم الجمعة انها تعترض على قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بقبول عرض الشراء الاجباري لجميع أسهم موبينيل الذي تقدمت به احدى الشركات التابعة لفرانس تليكوم.
لكن الشركة لم تذكر الخطوة التالية التي ستتخذها.
وقالت أوراسكوم تليكوم في بيان "تلقت الشركة بقدر كبير من الدهشة والحيرة هذا البيان نظرا لتعارض قرار الهيئة بالموافقة على تقديم عرض الشراء الاجباري مع قرارات ثلاث متتالية سبق أن أصدرتها ذات الهيئة في نفس الشأن."
ووافقت الهيئة يوم الخميس على عرض بقيمة 245 جنيها مصريا (44.69 دولار) للسهم قدمته شركة تابعة لفرانس تليكوم لشراء جميع اسهم موبينيل

hassan16772
11 - 12 - 2009, 18:07
ان شاء الله الصفقة تبقي خير علي السوق كلة

bibo_s200
11 - 12 - 2009, 19:22
ارتفاع كبير لاوراسكوم تليكوم في gdr

+ 27.33 $

+ 1.82 $

+ 7.13%


29.95

hawas
12 - 12 - 2009, 01:06
دعوة فى احد المنتديات للدخول بالشراء بقوة يوم الاحد من اجل تعطيل قرار البيع لمساندة تليكوم فى حربها مع فرانس تليكوم

hawas
12 - 12 - 2009, 01:38
أن قرار الهيئة بشأن قبول عرض شراء إجبارى مقدم من "فرانس تيليكوم" لشراء نسبة حتى 100 % من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل، نافذ، رغم اعتراض موبينيل لأنه قرار إدارى، وأى قرار إدارى واجب النفاذ من وقت صدوره حتى إذا اعترض أحد المتضررين.
وأشار صيام فى تصريح خاص "لليوم السابع" إلى أن من حق "أوارسكوم تيليكوم" اللجوء إلى القضاء بعد تنفيذ القرار والاعتراض عليه ضمن مجموعة من الإجراءات القانونية، لافتا إلى أن حملة الأسهم الحقيقيين هم أصحاب القرار الوحيد فى إيقاف صفقة البيع من خلال اعتراضهم الجماعى على البيع.

وأضاف أن الهيئة استندت فى قبولها على العرض الرابع المقدم بسعر السهم 245 جنيها، وهو تقدم فرانس بعرض مناسب لشراء الأسهم بعد رفعه أكثر من مرة من 187 جنيهاً إلى 237 جنيهاً فى العرض الثانى، ثم إلى 230 جنيهاً فى العرض الثالث، ثم إلى 245 جنيها فى العرض الأخير، وهو ما يعد متفقا مع الأسباب نفسه الذى رفضت من أجله العروض السابقة وهو مبدأ الحفاظ على حقوق المساهمين، حيث رأت أن العرض الأول والثانى والثالث أقل من القيمة الحقيقة للسهم.

موضحا أن الهيئة حددت متغيرين قبلت على أساسهم العرض الأول توزيع أرباح على بعض المساهمين وبالتالى يتحقق مبدأ التفرقة بين المساهمين، وهو ما برر للهيئة قبول التفرقة فى بيع السهم، والثانى الإفصاح فى مجلس الإدارة الأخير عن عقد خدمات الإدارة.

وقال سرى صيام إن الهيئة لم تحدد سعر أكبر للسهم، ولكن هيئة التحكيم هى التى حددت 270 جنيها وكان قد وجهه اعتراض الهيئة هو عدم تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص.

hawas
12 - 12 - 2009, 01:42
أكدت شركة "فرانس تيليكوم"، أنها استوفت الشرط الوحيد الذى وضعته السلطات المصرية لتمكين لجنة التداول فى القاهرة والإسكندرية للأوراق المالية بتنفيذ حكم التحكيم، الذى أصدرته محكمة التحكيم التابعة لغرفة التجارة الدولية لتسوية الخلاف بين اثنين من المساهمين فى "موبينيل، فرانس تيليكوم، وأوراسكوم تيليكوم".

قالت الشركة اليوم، الجمعة، إن الهيئة المصرية للرقابة المالية "efsa" قد سمحت لفرانس تيليكوم، من خلال شركتها التابعة أورانج، لإطلاق عرض رسمى لشراء أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" ecms بسعر 245 جنيهاً مصرياً للسهم الواحد، وهذا يمثل زيادة مقدارها 18.9٪ مقارنة مع سعر إغلاق السهم يوم 10 ديسمبر عام 2009، 17.7٪ بالمقارنة مع متوسط لفترة الستة أشهر الماضية، و63.3٪ مقارنة مع سعر الإغلاق يوم 5 أبريل 2009 "آخر سعر للسهم قبل إعلان صدور قرار التحكيم" العرض المقدم فى 10 ديسمبر.

وفيما يتعلق بالـ 48,968,270 سهم للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول ecms ليست فى حوزة موبينيل، وسيكون مفتوحاً للفترة من 15 ديسمبر 2009 إلى 14 يناير 2010، مؤكدة أن الحصول على هذه الموافقة كان الشرط الوحيد الذى وضعته السلطات المصرية لتنفيذ الحكم وقد تم الوفاء به وأوضحت الشركة أنها أجرت اتصالاً "بأوراسكوم تليكوم" بهدف وضع حل حاسم للخلافات بين المجموعتين.

يذكر أنه صدر حكم من محكمة التحكيم التابعة لغرفة التجارة الدولية فى مارس 2009 لصالح شركة "فرانس تليكوم" التى تملك حصة نسبتها 71.25٪ فى موبينيل، بالحصول على النسبة الباقية 28.75٪ فى موبينيل التى تمتلكها شركة أوراسكوم تليكوم.

كما أن موبينيل تمتلك 51٪ من ecms الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، والتى تسوق خدماتها تحت العلامة التجارية موبينيل وهذه الشركة مدرجة فى سوق القاهرة والإسكندرية للأوراق المالية "أوراسكوم تليكوم" تملك حصة 20٪ فى ecms.

قامت الشركتان فرانس وأوراسكوم بتقديم الوثائق اللازمة لتنفيذ نقل أسهم موبينيل التى تمتلكها شركة "أوراسكوم تليكوم" لشركة "فرانس تليكوم" بغية تطبيق حكم التحكيم، وتم تسجيله هذا الملف فى 15 أبريل الماضى مع لجنة التجارة فى القاهرة والإسكندرية للأوراق المالية، ومع ذلك لم تتم دراسته على الفور فى انتظار عرض رسمى من قبل شركة فرانس تيليكوم، "الذى يجب أن يكون أيضاً قد أخذ موافقة السلطات المصرية" للاستحواذ على حصص ecms التى ليست فى حوزة موبينيل، كما تجدر الإشارة إلى أن حكم التحكيم، والذى لم يكن يخضع لأى استئناف فى غضون المهلة القانونية، هو ملزم، كما جاء يوم 7 مايو من قبل المحكمة الجزئية فى جنيف، مقر محكمة التحكيم.

علاوة على ذلك، فرانس تيليكوم أكدت التزامها من قبل السلطات المصرية للحفاظ على ecms المدرجة فى سوق القاهرة والإسكندرية للأوراق المالية، حيث إنها تمثل واحدة من رأسماله الرئيسية، فضلاً عن التزامها الكامل بدعم جذور الشركة المصرية وإدارتها.

hawas
12 - 12 - 2009, 01:43
أكد الدكتور خالد سرى صيام، نائب رئيس هيئة الرقابة المالية، أن قرار الهيئة بشأن قبول عرض شراء إجبارى مقدم من "فرانس تيليكوم" لشراء نسبة حتى 100 % من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل، نافذ، رغم اعتراض موبينيل لأنه قرار إدارى، وأى قرار إدارى واجب النفاذ من وقت صدوره حتى إذا اعترض أحد المتضررين.

وأشار صيام فى تصريح خاص "لليوم السابع" إلى أن من حق "أوارسكوم تيليكوم" اللجوء إلى القضاء بعد تنفيذ القرار والاعتراض عليه ضمن مجموعة من الإجراءات القانونية، لافتا إلى أن حملة الأسهم الحقيقيين هم أصحاب القرار الوحيد فى إيقاف صفقة البيع من خلال اعتراضهم الجماعى على البيع.

وأضاف أن الهيئة استندت فى قبولها على العرض الرابع المقدم بسعر السهم 245 جنيها، وهو تقدم فرانس بعرض مناسب لشراء الأسهم بعد رفعه أكثر من مرة من 187 جنيهاً إلى 237 جنيهاً فى العرض الثانى، ثم إلى 230 جنيهاً فى العرض الثالث، ثم إلى 245 جنيها فى العرض الأخير، وهو ما يعد متفقا مع الأسباب نفسه الذى رفضت من أجله العروض السابقة وهو مبدأ الحفاظ على حقوق المساهمين، حيث رأت أن العرض الأول والثانى والثالث أقل من القيمة الحقيقة للسهم.

موضحا أن الهيئة حددت متغيرين قبلت على أساسهم العرض الأول توزيع أرباح على بعض المساهمين وبالتالى يتحقق مبدأ التفرقة بين المساهمين، وهو ما برر للهيئة قبول التفرقة فى بيع السهم، والثانى الإفصاح فى مجلس الإدارة الأخير عن عقد خدمات الإدارة.

وقال سرى صيام إن الهيئة لم تحدد سعر أكبر للسهم، ولكن هيئة التحكيم هى التى حددت 270 جنيها وكان قد وجهه اعتراض الهيئة هو عدم تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص

hawas
12 - 12 - 2009, 01:45
الجمعة، 11 ديسمبر 2009 - 20:11
رجل الأعمال نجيب ساويرس رجل الأعمال نجيب ساويرس

كتبت هبة السيد
Bookmark and Share Add to Google

أكد مصدر مسئول بشركة "فرانس تيليكوم" أن الشركة تلقت موافقة هيئة الرقابة المالية لشراء حصة الأقلية للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" والبالغة 29% بسعر 245 جنيه، وأوضح المصدر الذى رفض ذكر اسمه أن الشركة ستنفذ هذا القرار بدا من تعاملات البورصة الأسبوع القادم التى ستبدأ يوم الأحد.

وأشار المصدر إلى أن بعد تنفيذ قرار هيئة الرقابة المالية لشراء حصة الأقلية المطروحة فى البورصة ستطالب "فرانس تيليكوم" من "أوراسكوم" تنفيذ حكم التحكيم الذى أصدرته محكمة التحكيم التابعة لغرفة التجارة الدولية الذى صدر سابقا لبيع حصة "أوراسكوم" لشركة "موبينيل" بسعر 273 جنيها للسهم، موضحا أن تأجيل تنفيذ القرار كانت متوقفة على شرط الالتزام بالقانون المصرى الذى يقضى بشراء 100% من الشركة لتنفيذ الحكم، وبناء عليه تقدمت الشركة لشراء حصة الأقلية المطروحة بالبورصة.

hawas
12 - 12 - 2009, 01:45
ارتفاع تليكوم فى لندن وسعرها حوالى 30 جنيها .

aaaa
12 - 12 - 2009, 01:47
دعوة فى احد المنتديات للدخول بالشراء بقوة يوم الاحد من اجل تعطيل قرار البيع لمساندة تليكوم فى حربها مع فرانس تليكوم


ماالمقصود من الشراء لمساندة اوراسكوم واى سهم نشترى معزره انا مشفاهم

hawas
12 - 12 - 2009, 01:48
تعهدت بأن تكون 20% من أسهم "موبينيل" متداولة فى البورصة..
"فرانس تيليكوم" تؤكد اتصالها بـ"أوراسكوم" لإنهاء الخلافات

الجمعة، 11 ديسمبر 2009 - 20:59
هشام العلايلى نائب رئيس شركة "فرانس تيليكوم" هشام العلايلى نائب رئيس شركة "فرانس تيليكوم"

كتبت هبة السيد
Bookmark and Share Add to Google

أكد هشام العلايلى نائب رئيس شركة "فرانس تيليكوم" لشئون أفريقيا والشرق الأوسط، أن الشركة تعهدت أن يكون 20% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" متداولة فى البورصة ومستمرة، وقال العلايلى لليوم السابع فى اتصال هاتفى من باريس، إن شركته قامت بالاتصال بمسئولى "اوراسكوم تيليكوم" لإنهاء الخلافات بيننا وتنفيذ الحكم، إلا أنه حتى الآن لم يحدث أى رد فعل لهم.

وأشار إلى أن الأيام القادمة ستشهد لقاءات بيننا وبين مسئولى "أوراسكوم" لتسوية أى خلافات، لافتاً إلى أن العلاقة بين مسئولى الشركتين جيدة، ولكننا متمسكون بتنفيذ حكم تحكيم صادر لصالحنا، وأوضح أن نسبة "أوراسكوم" فى الشركة تصل إلى 20% ومن حقها أن تقبل عرض الشراء أو ترفضه وتحتفظ بملكيتها فى هذه الأسهم، لأن ذلك يخصها كمساهم.

وقال العلايلى، إن "فرانس" دخلت فى مناقشات جادة مع هيئة الرقابة المالية لشراء أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، وطلبت الهيئة من "فرانس تيليكوم" توضيحات إضافية وطلبت الهيئة الإفصاح عن العقود الإدارية كما طالبت بالمساواة بين المساهمين لذلك قمنا بتوزيع أرباح على المساهمين خلال الجمعية العمومية للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، كما قمنا بالإفصاح عن العقود الإدارية ووافق المساهمين على قراراتنا خلال هذه الجمعية وقامت الهيئة بتقييم العرض الأخير وشراء وهو 245 جنيهاً للسهم وجدت أننا حققنا مبدأ تكافوء الفرص ووافقت على العرض.

وحول انتهاء المدة القانونية لتنفيذ حكم المحكمة الدولية التابعة لغرفة التجارة الدولية، قال إن جميع الخبراء القانونين أكدوا أن الحكم واجب التنفيذ، كما أننا لدينا حكم من محكمة جنيف صدر فى 7 مايو الماضى يؤكد أن حكم محكمة التحكيم الدولية يؤكد أن الحكم نافذ ولم يسقط ولم تطعن "أوراسكوم" فى هذا الحكم، لذلك فهو واجب التنفيذ.

hawas
12 - 12 - 2009, 01:51
القاهرة - رويترز - أعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية في مصر في موقعها على شبكة الانترنت انها وافقت على عرض شراء اجباري من وحدة تابعة لشركة «فرانس تليكوم» لشراء أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل).
وقالت شركة أوراسكوم تليكوم انها تعترض على قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بقبول عرض الشراء الاجباري لجميع أسهم موبينيل الذي تقدمت به احدى الشركات التابعة لفرانس تليكوم.
لكن الشركة لم تذكر الخطوة التالية التي ستتخذها.
وقالت أوراسكوم تليكوم في بيان «تلقت الشركة بقدر كبير من الدهشة والحيرة هذا البيان نظرا لتعارض قرار الهيئة بالموافقة على تقديم عرض الشراء الاجباري مع قرارات ثلاث متتالية سبق أن أصدرتها ذات الهيئة في الشأن نفسه».
وقالت الهيئة ان شركة «اورانج بارتيسيباشينز» المملوكة بالكامل لمجموعة «فرانس تيليكوم» «تقدمت بعرض شراء اجباري لشراء نسبة حتى 100 في المئة من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول وذلك بعد انتهاء جلسة تداول يوم الخميس الموافق 10 ديسمبر 2009».
وأضافت الهيئة أنه بعد فحص المستندات والبيانات الواردة بملف مشروع عرض الشراء الاجبارى قررت اعتماد مشروع عرض الشراء الاجباري، والمتضمن عدة أحكام جوهرية، أولها سعر الشراء الوارد فى مشروع عرض الشراء الاجبارى وقدره 245 جنيها للسهم الواحد، وثانيها أن مقدم عرض الشراء الاجبارى اعتمد فى تحديده لأساس احتساب السعر على وجود فارق وقدره نحو 28 جنيها بين السعر المشتق من سعر سهم شركة موبينيل للاتصالات والوارد فى حكم التحكيم الصادر لصالح شركة «فرانس تيليكوم» ضد شركة «اوراسكوم تيليكوم» والبالغ قدره نحو 273 جنيها.
وتابعت الهيئة أن ثالث تلك الأحكام يتضمن استناد مقدم العرض فى تبريره للتفرقة بين السعرين على أمرين وجود نقدية سائلة في حسابات شركة موبينيل للاتصالات تستحق فقط لمساهمي «موبينيل للاتصالات» ناتجة عن تراكم توزيعات الأرباح الخاصة في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل التي لم يتم توزيعها على مساهمي شركة موبينيل للاتصالات، بالإضافة الى ان تقييم الموارد المالية التى تخص مساهمي شركة موبينيل للاتصالات والمستحقة لهم فى ضوء التعاقدات الخاصة بخدمات الادارة والتى تلتزم بمقتضاها الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بأداء نسبة 1.5 في المئة من اجمالى ايرادات الشركة لصالح مجموعة فرانس تيليكوم ومجموعة اوراسكوم تليكوم، علماً بأنه قد تم الافصاح عن هذه التعاقدات لدى انعقاد الجمعية العامة العادية للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بتاريخ 1 أكتوبر 2009. وكانت «فرانس تليكوم» قدمت ثلاثة عروض لشراء حصة الاقلية في «موبينيل» لكن الهيئة العامة رفضتها.
وجاءت تلك العروض بعد حكم محكمة تحكيم في ابريل قال انه يجب على اوراسكوم ان تبيع حصتها في الشركة القابضة المشتركة للشركة الفرنسية مقابل نحو 273 جنيها مصريا للسهم.
واضافت الهيئة ان الوحدة التابعة لـ «فرانس تليكوم» عرضت سعرا 245 جنيها مصريا للسهم من أسهم «موبينيل» التي كانت محل نزاع بين المساهمين الرئيسيين فيها وهما «فرانس تليكوم» و«أوراسكوم تليكوم». وقالت ايضا انها رفضت ثلاثة عروض سابقة. وأكدت «فرانس تليكوم» ان عرضها حظي بموافقة الهيئة العامة للرقابة المالية المصرية وقالت ان هذا كان الشرط الوحيد التي قالت السلطات المصرية انه حال دون تنفيذ حكم التحكيم.
وقالت «فرانس تليكوم» في بيان «اليوم تم الوفاء بهذا الشرط. وعليه فان فرانس تليكوم اتصلت باوراسكوم تليكوم بهدف حل الخلافات بين المجموعتين حلا حاسما».
وبعد صدور بيان الهيئة العامة قالت المتحدثة باسم «اوراسكوم تليكوم» منال عبد الحميد «لقد اندهشنا من هذا القرار». واوضحت ان «اوراسكوم» تشاور المحامين بشأن ردها.
وكانت الاسعار المعروضة في العروض الثلاثة السابقة هي 187 جنيها و237 جنيها و230 جنيها. وتم رفضها جميعا لإخلالها بمبادئ المساواة وتكافؤ الفرص بين مالكي الأوراق المالية محل عرض الشراء، ولعدم تمكن مقدم العرض من تأييد المبررات التى يذكرها للتفرقة بين السعر المشتق من حكم التحكيم المشار اليه وبين السعر الوارد بالعرض بالمستندات القانونية المقبوله لدى الهيئة، وأن قبول الهيئة لهذا العرض إنما يأتى فى إطار ما تم اتخاذه من اجراءات للافصاح عن عقد خدمات الادارة فى الجمعية العامة العادية المشار اليها، وفى ضوء القوائم المالية المعتمدة لشركة موبينيل فى 30 يونيو 2009.
وتضمنت شروط اعتماد عرض الشراء التزام مقدم العرض بالحفاظ على استمرار استيفاء شروط قيد أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بالبورصة المصرية وعدم تنفيذ حكم التحكيم المشار اليه بسعر يزيد عن السعر الوارد فى حكم التحكيم والزام مجلس ادارة الشركة المستهدفة بالعرض بإصدار بيان يوضح فيه رأيه فى مدى جدوى العرض ونتائجه واهميته للشركة ومساهميها والعاملين فيها والزام الشركة المستهدفة بالعرض بتعيين مستشار مالي مستقل معتمد لدى الهيئة بتقديم تقرير بتقييم عرض الشراء.
واغلقت اسهم موبينيل مرتفعة 7ر4 في المئة عند 30ر208 جنيه الخميس بينما ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة واحدا في المئة.

hawas
12 - 12 - 2009, 22:12
قالت أوراسكوم تليكوم المصرية يوم الجمعة انها تعترض على قرار الهيئة العامة للرقابة المالية قبول عرض الشراء الاجباري لجميع أسهم موبينيل الذي تقدمت به احدى الشركات التابعة لفرانس تليكوم والذي يدر على الشركة المصرية مكاسب صافية تتجاوز 1.6 مليار دولار.
وارتفعت أسعار شهادات الايداع الدولية لشركة أوراسكوم تليكوم يوم الجمعة بعد أن وافقت الهيئة على عرض فرانس تليكوم شراء موبينيل أكبر شركات الهاتف المحمول في مصر من حيث عدد المشتركين.
ووافقت الهيئة يوم الخميس على عرض بقيمة 245 جنيها مصريا (44.69 دولار) للسهم قدمته شركة تابعة لفرانس تليكوم لشراء جميع أسهم موبينيل المطروحة للتداول العام.
وقالت أوراسكوم تليكوم في بيان "تلقت الشركة بقدر كبير من الدهشة والحيرة هذا البيان نظرا لتعارض قرار الهيئة بالموافقة على تقديم عرض الشراء الاجباري مع قرارات ثلاث متتالية سبق أن أصدرتها ذات الهيئة في نفس الشأن."
واعتبرت أن قرار الهيئة "يعد انتهاكا صارخا لاحكام قانون سوق رأس المال ولائحته التنفيذية".
وكانت موبينيل محور نزاع بين الشركة الفرنسية وأوراسكوم تليكوم المساهمتين فيها منذ أن رفعت اوراسكوم الخلاف بينهما للتحكيم في عام 2007.
وقضى التحكيم في ابريل نيسان الماضي بأنه يتعين على فرانس تليكوم شراء حصة أوراسكوم في الشركة القابضة التي تملك حصة 51 بالمئة في موبينيل مقابل نحو 273 جنيها للسهم.
لكن الاتفاق لم ينفذ بسبب الخلاف حول ما اذا كان هذا السعر ينطبق على الاسهم الاخرى.
وكانت الهيئة رفضت ثلاثة عروض سابقة بقيمة 187 جنيها و237 جنيها و230 جنيها للسهم.
وفي رفضها للعروض الثلاثة السابقة قالت الهيئة ان السعر لا يضمن المساواة بين جميع المساهمين لكنها لم تثر تلك الاعتراضات في بيانها يوم الخميس.
وقالت الهيئة انها وافقت على وجهة نظر فرانس تليكوم القائلة بأن أسهم الشركة القابضة كانت قيمتها أعلى من الاسهم الاخرى لان الشركة القابضة حصلت على أرباح لم توزعها.
وقالت أوراسكوم تليكوم انها تدرس خياراتها القانونية.
وأضافت "لاتزال الشركة تعكف على دراسة كافة الجوانب القانونية المرتبطة بهذه التطورات الاخيرة وسوف تعلن الشركة في بيان لاحق عن موقفها النهائي والاجراءات التي ستتخذها."
وارتفعت شهادات الايداع الدولية لاوراسكوم تليكوم 5.8 بالمئة الى 27.11 دولار في الساعة 1300 بتوقيت جرينتش يوم الجمعة.
وتكون البورصة المصرية مغلقة يوم الجمعة.
وزاد سهم موبينيل 4.7 بالمئة الى 208.30 جنيه يوم الخميس وهو ما عزاه متعاملون الى شائعات بشأن اتفاق وشيك.
وقال محللون ان قرار الهيئة وان كان مفاجئا لاوراسكوم يمكن أن يساعد الشركة في التغلب على مشكلات ظهرت في الاونة الاخيرة بما في ذلك فاتورة ضرائب أكبر من المتوقع على وحدتها الجزائرية.
وقال أحمد عادل محلل شؤون الاتصالات لدى النعيم للوساطة المالية "قد يضطرون لقبول العرض هذه المرة بسبب وضع السيولة الحالي بالشركة وملابسات قضية (الوحدة الجزائرية) جازي .. قد يساهم ذلك في حل بعض المشكلات بالنسبة لهم."
وتابع "أعتقد أنه سيتعين عليهم في هذه المرحلة التطلع الى اندماج أو استحواذ مع ويند أو أي شركة اتصالات أخرى تركز على الاسواق الصاعدة."
وتدير ويند عمليات في ايطاليا واليونان وهي مملوكة مع أوراسكوم تليكوم لشركة ويذر انفستمنتس التي مقرها ايطاليا ويملك نجيب ساويرس رئيس مجلس ادارة أوراسكوم تليكوم حصة أغلبية فيها.
وأعلنت ويند يوم الخميس اصدار سندات بقيمة 750 مليون يورو (1.11 مليار دولار) تستحق في 2017 وقالت انها قد تستخدم جزئيا "لتعزيز وضع السيولة بشكل عام للمجموعة" في اشارة الى ويذر.
وتملك أوراسكوم نحو 35 في المئة في موبينيل موزعة بين حصة أقلية في الشركة القابضة و20 في المئة ملكية مباشرة.
واذا باعت حصتها في الشركة القابضة مقابل 273 جنيها للسهم والاسهم الاخرى بسعر 245 جنيها فستحقق نحو 1.6 مليار دولار.
(الدولار يساوي 0.6790 يورو)
(الدولار يساوي 5.482 جنيه مصري)
a

hawas
12 - 12 - 2009, 22:27
فسرت فرانس تليكوم تغير موقف هيئة الرقابة المالية المصرية بقبول بيع أسهم موبينيل بوفاء الأولى بشرط الهيئة وهو إطلاق عرض رسمي لشراء أسهم الشركة المتخصصة فى مجال الاتصالات المتنقلة فى مصر "إى سى إم إس"بسعر 245 جنيها مصريا للسهم، بينما اعترضت أوراسكوم تليكوم على قرار الهيئة واصفة إياه بالغموض. وأوضح بيان للشركة الفرنسية أنه نتيجة لذلك فقد اتصلت فرانس تليكوم بأوراسكوم تليكوم بهدف وضع حل حاسم للخلافات بين المجموعتين. وشركة "إى سى إم إس" مملوكة لفرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم معا من خلال الشراكة فى الشركة المصرية للتليفون المحمول "موبينيل" بنسبة 20 % لأوراسكوم تليكوم و 51% لشركة موبينيل و 29% أسهم حرة وشركة موبينيل نفسها مملوكة لشركة فرانس تليكوم بنسبة 71.25 % وشركة أوراسكوم تليكوم بنسبة 28.7 %. وأوضح البيان أن السعر يمثل زيادة مقدارها 18.9 % مقارنة مع سعر إغلاق السهم يوم 10 ديسمبر/ كانون الأول 2009 و17.7 % بالمقارنة مع متوسط فترة الستة أشهر الماضية، و63.3 % مقارنة مع سعر الإغلاق يوم 5 أبريل/ نيسان 2009 (آخر سعر للسهم قبل إعلان صدور قرار التحكيم بين فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم حول أسهم موبينيل). وأشار إلى أن العرض المقدم فى 10 ديسمبر/ كانون الأول 2009 يتعلق بـ48 مليونا و 968 ألفا و 270 سهما لـ"إى سى إم إس" ليست فى حوزة موبينيل موضحا أن العرض سيكون مفتوحا خلال الفترة من 15 ديسمبر 2009 إلى 14 يناير/ كانون الثاني 2010.وأكد بيان الشركة أن حكم التحكيم الدولي ملزم بما أنه لم يخضع لأى استئناف خلال المهلة القانونية المنتهية في 7 مايو/ ايار 2009 من قبل المحكمة الجزئية فى جنيف وعلاوة على ذلك أكدت فرانس تيليكوم التزامها أمام السلطات المصرية للحفاظ على "إى سى إم إس" المدرجة فى البورصة المصرية حيث أنها تمثل واحدة من رأسمالها الرئيسى فضلا عن التزامها الكامل بدعم جذور الشركة المصرية وإدارتها. اعتراض أوراسكوم ومن جانبها، أعلنت شركة أوراسكوم تليكوم المصرية الجمعة اعتراضها على قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بقبول عرض الشراء الاجباري لجميع أسهم موبينيل الذي تقدمت به احدى الشركات التابعة لفرانس تليكوم.لكن الشركة لم تذكر الخطوة التالية التي ستتخذها. وقالت أوراسكوم تليكوم في بيان انها تلقت القرار بقدر كبير من الدهشة والحيرة نظرا لتعارضه مع رفض الهيئة عرض الشراء الاجباري ثلاث مرات متتالية. ووافقت الهيئة الخميس على عرض بقيمة 245 جنيها مصريا للسهم قدمته شركة تابعة لفرانس تليكوم لشراء جميع اسهم موبينيل. وخلال سبتمبر/ أيلول 2009، أيدت هيئة استئناف رفض لجنة التظلمات بالهيئة العامة للرقابة المالية المصرية للعرض الثالث من شركة فرانس تليكوم لشراء اسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل". وإعتبر وائل عنبة خبير اسواق المال في تصريحات خاصة لموقع أخبار مصر الرفض أمرا منطقيا حيث ان الهيئة المصرية لن تقبل بيع أسهم موبينيل بأقل من السعر المحدد من قبل التحكيم الدولي وهو 273 جنيها مصريا. ولفت المصدر الى ان النزاع بين الشركتين في أكبر شركة مصرية لخدمات الهاتف المحمول من حيث عدد المشتركين اصبح في صورة حلقات من مسلسل ممل. ورفضت لجنة التظلمات بالهيئة العامة للرقابة المالية المصرية في 4 اغسطس/ اب 2009 التماس شركة فرانس تليكوم لشراء أسهم موبينيل لعدم تقديم الشركة المتظلمة لرد قانوني سليم على ملاحظات الهيئة، وعدم تقدير سعر العرض بدقة. ومن جانبها ردت شركة فرانس تليكوم على قرار لجنة التظلمات بانها تعتزم الاستئناف ضد قرار لجنة التظلمات المصرية، واللجوء الى التحكيم الدولي في حال رفضه، مؤكدة انها لن تقدم أي عروض أخرى أعلى من 237 جنيها للسهم. ويعد قرار الهيئة ثالث رفض لعروض قدمتها فرانس تليكوم لشراء كافة الاسهم القائمة في موبينيل محل النزاع بين الشركة الفرنسية وأوراسكوم تليكوم المساهم الرئيسي بالشركة. وفي تعليق على القرار، قال نائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية سري صيام "لقد رفضوا التظلم ووافقوا على قرار سوق المال" وأكد سلفا أن القرار الاصلي للهيئة العامة لسوق المال استند الى دفوع قانونية سليمة. وأضاف أن ذلك القرار رفض العرض "لانه انتهك مبدأ اتاحة فرص متكافئة" بين جميع المساهمين. ويتعلق الاستئناف برفض العرض الثاني لفرانس تليكوم في مايو/ ايار 2009 حيث تقدمت فرانس تليكوم بتظلم للهيئة المصرية لسوق المال في 14 من يونيو/ حزيران 2009 بشأن رفض عرضها لشراء 3 % من أسهم الأقلية بالشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، وتعتبر المهلة القانونية للرد على العرض 60 يوما. وفسرت الهيئة الرفض آنذاك بان الطلب الذي تقدمت به شركة اورانج بارتيسيباشينز التابعة لفرانس تليكوم ويحمل رقم (25) لسنة 2009 تضمن طلب إلغاء قرار الهئية برفض مشروع شراء اسهم موبينيل بسعر 237 جنيه للسهم، بجانب الإقرار بحق مجموعة فرانس تليكوم فى شراء أسهم أوراسكوم تليكوم القابضة فى موبينيل للإتصالات تنفيذاً لحكم التحكيم الدولي. وبالنسبة للطلب الأول، ارتأت اللجنة أن الشركة المتظلمة تقدمت بعرض شراء إجبارى لكامل أسهم موبينيل بقيمة 237 جنيه للسهم وأوضحت فى عرضها أن أساس إحتساب السعر المعروض مشتق من سعر سهم شركة موبينيل للإتصالات الوارد بحكم هيئة التحكيم مخصوماً منه القيمة العادلة لأهم أصول شركة موبينيل للإتصالات التى قدمت بيناً بها للهيئة . ولكن تبين للهيئة أن بعض هذه الأصول لا يمكن التعويل عليها ومن ذلك على سبيل المثال وجود منازعة تتعلق بالأرباح الغير موزعة للشركة، بجانب وجود خلط بشأن الحقوق المرتبطة بملكية العلامة التجارية "موبينيل" لوجود تسجيلين لذات العلامة. وبالنسبة للطلب الثاني، إرتأت اللجنة أنه جاء مجهلا بمذكرة التظلم، حيث لم تشر الشركة المتظلمة إلى قرار الهيئة الصادر بهذا الشأن ومآخذ الشركة عليه وما إذا كانت قد تظلمت منه فى الميعاد المقرر من عدمه. جدير بالذكر أن هيئة التحكيم التابعة لغرفة التجارة الدولية قضت ببيع "أوراسكوم تليكوم" ببيع حصتها في شركة قابضة تسيطر على حصة قدرها 51 % من "موبينيل" الى فرانس تليكوم مما يسمح لها بجمع نحو 1.7 مليار دولار تستخدمها الشركة في تمويل عمليات توسع قد تشمل شركة المحمول المغربية ميديتل. وتمتلك "فرانس تيليكوم" ما يقارب 36% من "الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول"، بالاضافة الى حصة مباشرة في الشركة تبلغ نسبتها 20%، في حين أن النسبة المتبقية والبالغة 29% هي عبارة عن أسهم مطروحة للتداول الحر. ومنذ بداية الأزمة قال خبراء أن إلغاء الصفقة يصب في صالح كل الاطراف، فبالنسبة لفرانس تليكوم فمن من مصلحتها الاحتفاظ بشريك محلي قوي مثل أوراسكوم تليكوم في شركة موبينيل، أما الشركة المصرية فتخليها عن أسهم موبينيل يضعف موقفها في حالة التقدم لاي عطاء بالخارج حيث يشُترط امتلاكها لشبكة في بلادها للفوز. وبالنسبة للطرف الثالث وهو المستهلك المستفيد من خدمات موبينيل -يستكمل المصدر - فاستمرار الشراكة بين الطرفين في موبينيل يضمن له خدمة متميزة تعززها خبرة الجانبين مجتمعة.

hawas
13 - 12 - 2009, 15:39
أكد نائب الرئيس التنفيذي لفرانس تليكوم لمنطقة الشرق الأوسط هشام العلايلي- في تصريح خاص- أن قرار هيئة الرقابة المالية المصرية بالموافقة على شراء موبينيل بسعر 245 جنيها للسهم مهم للغاية ويكفي صدوره، حيث ان الموافقة على عرضنا كان الشرط الوحيد للهيئة حتى تستطيع لجنة التداول نقل الأسهم المملوكة للمصرية لخدمات المحمول «فرانس تليكوم».
وقال العلالي في تصريحات لـ«الراي»: لا توجد خصومة مع المهندس نجيب ساويرس لا بشخصه أو مع أوراسكوم تليكوم، مؤكدا أن ساويرس له الخيار في أن يستمر معنا بما يملكه من أسهم تقدر بـ20 في المئة أو يبيع لنا شأنه شأن أي مساهم آخر.
وأضاف: اننا نرحب بساويرس للاستمرار في شراكة معنا في موبينيل «اذا رأى ذلك» سنستطيع أن ننمي الشركة ونزيد استثماراتها. وأوضح أن هذا العرض مطروح من 15 ديسمبر الجاري وحتى 14 يناير المقبل لمن يريد البيع خلال تلك الفترة بسعر 245 جنيها مصريا للسهم ومن لا يريد يحتفظ بسهمه.
وكانت الهيئة المصرية للرقابة المالية قد سمحت نهاية الأسبوع الماضي لفرانس تليكوم من خلال شركتها التابعة لأورانج لاطلاق عرض رسمي لشراء أسهم المصرية لخدمات المحمول بسعر 245 جنيها للسهم الواحد، وهو ما يمثل زيادة مقدارها 18.9 في المئة مقارنة مع سعر اغلاق السهم يوم 10 ديسمبر الجاري و17.7 في المئة بالمقارنة مع متوسط لفترة الأشهر الستة الماضية، و63.3 في المئة مقارنة مع سعر الاغلاق يوم 5 أبريل الماضي آخر سعر للسهم قبل اعلان صدور قرار التحكيم.
ساويرس في تصريحات خاصة ل " الجمهورية":
لن أفرط في "موبينيل" تحت أي ضغوط أو إغراءات
احمد العطار
أكد المهندس نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة أوراسكوم تليكوم ان شركة موبينيل شركة مصرية يعمل بها آلاف المصريين وتخدم أكثر من 23 مليون مواطن مصري مشددا علي أنه لن يبيع موبينيل أو يفرط فيها أبدا مهما تكن الاغراءات والضغوط وعروض التحايل والالتفاف علي القانون التي تستهدف النيل من شركة مصرية ناجحة.
أكد نجيب ساويرس في تصريحات خاصة ل "الجمهورية" تمسكه بكافة حقوق أوراسكوم المصرية في ملكية موبينيل وان موقفه هذا ينبع من ارادة مصرية خالصة مشيرا إلي أنه يعتقد أن غالبية المساهمين في موبينيل يشاركونه هذا الرأي ويرفضون ما عدا ذلك من قرارات واجراءات متخبطة لا تخدم صالح الشركة أو صالح المساهمين وتتنافي مع المصلحة العامة.
أعرب ساويرس عن أسفه الشديد لموقف هيئة الرقابة المالية وقال: لا أعرف سببا واحدا يجعل هيئة الرقابة تعدل عن موقفها المبدئي السابق وتصدر فجأة قرارا غريبا يتناقض مع ثلاثة قرارات متوالية اتخذتها مؤخرا وأكدت خلالها انعدام مبررات المغايرة في سعر أسهم فرانس تليكوم عن سعر شراء أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل".
قال ان شركة فرانس تليكوم لم تلتزم بقوانين ولوائح سوق المال المصرية منذ بدء النزاع علي ملكية موبينيل وصدور قرار غرفة التجارة الدولية في مارس الماضي مشيرا إلي أن القرار الأخير للهيئة المصرية للرقابة المالية والذي يسمح للشركة الفرنسية باطلاق عرض رسمي لشراء أسهم موبينيل بسعر 245 جنيها للسهم الواحد يخالف قانون سوق المال والذي يؤكد علي عدم جواز أن يقل سعر عرض الشراء الاجباري لأسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" عن سعر 273 جنيها وهو السعر الذي تلتزم بمقتضا شركة فرانس تليكوم بشراء حصة أوراسكوم في موبينيل. إدارة غاشمة ماجد شوقي.. إدارة غاشمة
أكرم عمران

يصمت عند الهبوط ويملأ الدنيا صخباً عند صعود أي مؤشر ثم يعود مع استشعار أي تحسن ليتباهي بإنجازات قديمة جداً.

إنه ماجد شوقي - رئيس البورصة المصرية- الذي لاقي الكثير من الاعتراضات علي سياساته في قيادة هذا القطاع المهم بعد الكوارث التي لحقت به مؤخراً بدءًا من إيقاف التداول علي أسهم 25 شركة وليس انتهاء بحالة الهبوط الذي تشهده السوق ومؤشراتها وأسهمها منذ فترة، لا يختلف اثنان علي أن البورصة ومؤشراتها شهدت فترة من أسوأ فتراتها منذ تدشينها خلال رئاسة شوقي، لعوامل خارجية وأخري داخلية، كان آخرها القرارات العشوائية التي اتخذها بمفرده وكانت سبباً في هبوط البورصة وأسهمها لمستويات دنيا دون أي تدخل منه لوقف النزيف بحجة ارتفاع الأسهم لنسب قياسية ووجود تلاعبات عليها وهو القرار غير المسبوق في تاريخ البورصة.
.


لا يخلو تاريخ «شوقي» من مخالفات قانونية سواء قرارات أو آليات كان من شأنها الإضرار بالمتعاملين والمساهمين لدي الشركات خاصة التي توفق أوضاعها في الفترة الحالية من عدة جوانب، الأول عدم القدرة علي الوفاء بقيمة الاكتتاب بسبب العجز في تدبير السيولة اللازمة من خلال البيع ومن تم تفويت الفرصة عليهم وإتاحة تغطية الاكتتاب في باقي الأسهم، كما أن طلب القيمة العادلة من مستشار مالي مستقل لا علاقة له بالقيمة السوقية وأسباب ارتفاع الأسهم يظل وهما لاختلاف قيمتها قبل وبعد زيادة رأس المال ولو كانت صحيحة علي وجه الإطلاق لما صدر قرار مجلس الوزراء رقم 505 لسنة 2007 بتجديد القيمة العادلة الاسترشادية وفقاً لمتوسط سعر الإقفال في البورصة خلال الستة أشهر السابقة ومن ثم تعمد شوقي الربط بين القيمة السوقية والقيمة العادلة كذريعة لإيقاف عدد كبير من الشركات من فئة الإضرار بالمصريين.


لا تتوقف سياسات شوقي عند هذا الحد، لكن تراخيه عند التلاعب فيما يعرف بالمضاربة علي الهبوط حيثما سقطت الأسعار إلي الهاوية واختلاق الذرائع لإعاقة ارتفاع القيم السوقية للأسهم يبين إلحاق الخسائر بالمتعاملين دون اكتراث بالظروف العامة التي عزل «شوقي» نفسه عنها في ظل انخفاض الفائدة لدي البنوك وكساد النشاط الاقتصادي وارتفاع أحوال المعيشة، فضلاً عن الجرائم الاجتماعية الناجمة عن تدهور أحوال البورصة في عهده والتي كان أشهرها قتل زوج لزوجته وأولاده بسبب خسائره في البورصة في محاولة منه لإحياء الذكري السنوية لمعاناة المتعاملين مع السوق.

أما فيما يتعلق بحالة الخلل والتخبط لدي إدارة البورصة والمنعكسة في النهاية علي رئيسها وإيقافها التداول عام 2006 بعد المبيعات المكثفة من المتعاملين العرب لاسيما السعوديين، وفي العام الماضي رفعه رئيسها إيقاف التداول مستنداً إلي حرية التداول في الأسواق وأن الانخفاض جاء إثر الأزمة المالية العالمية وهو ما لم يحدث، وكانت الكارثة بعد قرارات مايو الشهيرة من الحكومة بعد أن بدأ خروج الأجانب مبكراً والعرب، ولم تكن الأزمة إلا عاملاً مكملاً لسلسلة التراجعات الحادة وتحمل المتعاملون الأفراد «العمود الفقري» للبورصة الواقع الأليم دون أي حافز من رئيس البورصة وإداراتها، وبعد ارتفاع الأسعار كرد فعل طبيعي للانخفاضات الحادة السالفة تربص شوقي لهم لسحب السيولة وتوجيهها إلي عدد كبير من الشركات جيداً بما يشكك في الثقة والمصداقية

hawas
13 - 12 - 2009, 15:42
أفادت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، أن الحكومة الكندية أعلنت شركة اتصالات لاسلكية جديدة تسهم شركة أورواسكو تليكوم المصرية بالنصيب الأكبر من تمويلها، أعلنتها شركة كندية مما يسمح للشركة الجديدة بالعمل فى كندا.

وقالت الصحيفة فى تقرير اليوم السبت، إنه رغم أن القرار الذى أعلنه وزير الصناعة الكندى تونى كليمنت بدا بمثابة رفع القيود على الملكية الأجنبية فإنه لاقى ترحيبا من نشطاء حماية المستهلك هناك.

وقالت الصحيفة إن استطلاعات عديدة أظهرت أن المعدلات لاستخدام الاتصالات اللاسلكية فى كندا هى الأعلى فى العالم. وتابعت نيويورك تايمز أنه فى محاولة لتحسين الخدمة والسعر عبر المنافسة، صرحت الحكومة الفيدرالية فى كندا بعمل 4 شركات جديدة، غير أن شركة "جلوبالايف" التى تملكها شركة أوراسكوم تليكوم المصرية تنوى أن تبسط خدمتها فى معظم أنحاء البلاد.

وقالت الصحيفة إن أوراسكوم تملك نحو 65% من ملكية جلوبالايف، كما أن نجيب ساويرس رئيس والرئيس التنفيذى لأوراسكوم أقرض الشركة الكندية معظم الأموال التى تعتمد عليها من خلال شركات يسيطر عليها، لبناء شبكاتها.

وتعثر صدور قرار لصالح إطلاق "جلوبالايف" فى أكتوبر الأول، عندما قررت لجنة الإذاعة والتلفزيون والاتصالات الكندية أن الشركة الجديدة تخضع بشكل مؤثر لسيطرة أوراسكوم تليكوم المصرية.

hawas
13 - 12 - 2009, 15:45
الخبر وصلنى الان وهو دعوه لجمعيه لاقرار ذياده راس المال الى 5 مليار وبالقيمه الاسميه جنيه............... والله وعملوها الرجاله وواضح ان ساويسرس عنده قنبله حيحط فيها المليارات ويبدو ان تليكوم هو اهم اسهم السوق الان

hawas
13 - 12 - 2009, 15:49
اعلان اورسكوم
-----------------

اوراسكوم تيلكوم القابضة

يتشرف نجيب ساويرس رئيس مجلس ادارة الشركة بدعوة سيادتكم لحضور اجتماع الجمعية العامة غير العادية للشركة والمحدد لانعقادها يوم الاحد الموافق 27/12/2009 في تمام الساعة 10 صباحا في فندق فيرمونت قاعة سبيكترام - النايل سيتي

وذلك للنظر في جدول الاعمال التالي :
1- بحث زيادة راس مال الشركة بحد اقصى 5 مليار جنيه مصري وذلك مع اعمال حقوق الاولوية لقدامى المساهمين على ان يتم الاكتتاب في اسهم الزيادة بالقيمة الاسمية للسهم (1 جنيه )

2- بحث تعديل المادة 6و 7 من النظام الاساسي للشركة بما يعكس الزيادة المذكورة .

hawas
13 - 12 - 2009, 15:52
فعلا نجيب ده لعيب كبير... وطبعا معاه طقم مستشارين مش اي كلام...انا مش متأكد من الخبر بس سمعته من منتديات تانية... هو عامل اكتتاب لتيليكوم ولا موبينيل؟
كده هيصيع عليهم... وسهم موبينيل قيمته الأصليه ب10 جنيه.. يعني لو لبسهم 10 اسهم لكل سهم اكتتاب.. وها وافقوا على شراء السهم ب245.. يبقى لبسوا في حيط وعايزين ميزانية فرانس تيليكوم 10 سنين..
واضح ان الموضوع هيطول... والرزع هيبقى على كل لون..
ارجوا الحذر مع السوق.. نلاعبهم زيروا في الأسهم اللي مش هتطير من اولها..لحسن لو الطلعة دي طلعت فشنك هتبقى مشكلة كبيرة..

هذة مشاركة منقولة من منتدى اخر

hawas
13 - 12 - 2009, 15:55
تقرر إلغاء جميع العمليات المنفذة على أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول خلال جلسة يوم الخميس 10/12/2009 وإلغاء أثرها على سعر الإقفال على أن يكون سعر فتح جلسة اليوم 13/12/2009 بسعر 198.87 جنيه.
تعليق جميع العروض والطلبات المسجلة على الورقة المالية
إعادة التعامل على الورقة المالية اعتبارا من الساعة 10:30 صباحاً.

hawas
13 - 12 - 2009, 16:14
بيان: اوراسكوم تسعى لزيادة رأس مالها بواقع 800 مليون دولار
12/13/2009 12:48:10 pm

- قالت شركة اوراسكوم تليكوم يوم الاحد انها ستسعى للحصول على موافقة المساهمين على زيادة رأس مال الشركة بواقع 800 مليون دولار مع اعمال حقوق الاولوية لقدامى المساهمين لتعزيز وضعها المالي.

وذكرت اوراسكوم أن المال سيستخدم في حالة عدم التوصل لحل سريع مع السلطات الضريبية في الجزائر بشأن وحدتها الجزائرية التي تدير شبكة هاتف محمول تحت اسم "جازي".

وقالت اوراسكوم في بيان ارسل عن طريق البريد الالكتروني "من المقرر أن تساهم زيادة رأس المال المقترحة في تعزيز الوضع المالي وضمان توافر السيولة النقدية والاحتياجات التمويلية للشركة في حالة عدم التوصل الى حل سريع للنزاع الضريبي في الجزائر."

وفي الشهر الماضي اعلنت اوراسكوم أن السلطات الضريبية في الجزائر فرضت عليها ضرائب بقيمة 596.6 مليون دولار بدعوى عدم سلامة الحسابات في الفترة من عام 2005 الى 2009.

وفي ذلك الحين ذكرت اوراسكوم أن الادعاء غير مقبول وبلا أساس وأنها ستعترض على التقييم الضريبي.

وقالت اوراسكوم انها ستسعي للحصول على موافقة على زيادة رأس المال بواقع خمسة مليارات جنيه مصري (916 مليون دولار) في اجتماع للمساهمين في 27 ديسمبر كانون الاول. وذكرت الشركة انها تتوقع ان تنتهي فترة الاكتتاب الاولية قبل نهاية فبراير شباط 2010.

وتابعت أنها عينت بنك اوف امريكا وميريل لينش وبنك بي.ان.بي باريبا وسيتي جروب جلوبال ماركتس وكريدي سويس والمجموعة المالية-هيرميس كمستشارين للاصدار.

وتابع البيان أن ويذر انفستمنتس التي تمتلك 50.6 في المئة من أسهم اوراسكوم تليكوم وافقت على الاكتتاب في الاصدار وفق حصتها.

وهناك نزاع بين اوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم على ملكية الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل).

hawas
13 - 12 - 2009, 16:17
رئيس هيئة الرقابة المالية:
قبلنا عرض شراء "موبينيل" بعد تحسن السعر لصالح المساهمين
أوراسكوم: إعداد المستندات تمهيداً للطعن علي قرار الهيئة أمام القضاء
كتبت - لبيبة شاهين:
تعلن شركة "أورانج بارتسيبا يشنز" المملوكة لشركة "فرانس تيلكوم" بالكامل خلال ساعات عرض الشراء الذي وافقت عليه هيئة الرقابة المالية لشراء 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيهاً للسهم وكانت الهيئة قد ألزمت الشركة بنشر العرض خلال 48 ساعة تنتهي غداً.
أكد د.زياد بهاء الدين رئيس هيئة الرقابة المالية في تصريحات "للمساء" أن الهيئة وافقت علي العرض الرابع لشركة "فرانس تيلكوم" بعد رفضها العروض الثلاثة السابقة بعد تحسين قيمة السهم لصالح حملة الأسهم بنحو 58 جنيهاً مقارنة بالعرض الأول وبفارق 15 جنيهاً عن العرض الثالث وهو ما يرفع قيمة أسهم شركة موبينيل بنحو 6 مليارات جنيه مشيراً إلي أن الفارق بين سعر التحكيم في الصفقة "الأم" وهي موبينيل للاتصالات.. وبين عرض الشراء الحالي وقيمته 28 جنيهاً يعد فارقاً مقبولاً من جانب الهيئة ومبررا من الناحية القانونية والحسابية.
قال بهاء الدين: إن الفارق بين سعري التحكيم والعرض الراهن انخفض إلي الحد المبرر محاسبياً وقانونياً بما يحقق المساواة بين السعرين وذلك في ضوء المبررات المقبولة من جانب الشركة مقدمة العرض.
أكد بهاء الدين أن العرض اختياري وليس اجباريًا فمن حق حملة الأسهم بما فيهم أوراسكوم تيلكوم قبول العرض أو الاحتفاظ بالأسهم فهذا حقهم مشيراً إلي أن هيئة الرقابة المالية لا تستطيع حجب فرصة قد تكون جيدة بالنسبة للمساهمين بعد رفض ثلاثة عروض سابقة كان يراها عدد كبير من حملة الأسهم مناسبة لهم.. الآن لهم حق قبول أو رفض العرض.
حول اعتراض شركة أوراسكوم تيلكوم علي العرض والذي وصفته بأنه انتهاك صارخ للقانون قال د.زياد بهاء الدين رئيس هيئة الرقابة المالية إن اعتراض الشركة لا يوقف تنفيذ العرض الذي أصبح سارياً فور موافقة الهيئة عليه ومن حق الشركة إعلان رأيها الفني في العرض ومدي تأثيره عليها وعلي السهم من وجهة نظرها حتي تكون جميع الأمور المتعلقة بالسهم متاحة لحملة الأسهم وهذا ما قررته الهيئة في بيانها الخاص بقبول العرض.
من جانبه قال الدكتور خالد سري صيام نائب رئيس الهيئة إن الهيئة ليست جهة لحساب سعر أي عرض شراء مقدم لها لكنها تهدف إلي حماية حقوق الأقلية مؤكداً أن الشركة مقدمة العرض لم تثبت مبررات اختلاف السعر عن سعر التحكيم في حين قامت بذلك في العرض الأخير وقدمت المستندات التي وجدت قبولاً من جانب الهيئة.
علي الجانب الآخر أكد مصدر مسئول بشركة أوراسكوم تيلكوم أن الشركة تعد حالياً المستندات اللازمة تمهيداً للطعن أمام القضاء علي قرار الرقابة المالية مشيراً إلي أن الهيئة رفضت العروض الثلاثة السابقة بسبب عدم تحقيق العدالة بين مساهمي شركة موبينيل للاتصالات ومساهمي شركة المحمول لاختلاف قيمة السعرين لنفس السهم.. وظل السعر مختلفاً في العرض الجديد مما يعد انتهاكاً لقانون سوق المال.
العمل مع ساويرس
من جانبها أبدت شركة "فرانس تيلكوم" استعداداً لاستئناف العمل مع نجيب ساويرس في حال احتفاظه بحصته من أسهم "المحمول" ونسبتها 20% وذلك بحسب مسئولة الإعلام بالشركة.
وتبدأ بورصة الأوراق المالية اليوم التعامل علي سهمي أوراسكوم تيلكوم والمصرية لخدمات المحمول في ضوء عرض الشراء الجديد لنسبة تصل إلي 100% من أسهم "المحمول" ويتوقع خبراء سوق الأوراق المالية أن يشهد السهمان ارتفاعاً في قيمتهما.
كان سهم "موبينيل" قد ارتفع من 200 جنيه إلي 2.208 جنيه خلال جلسة الخميس الماضي. وذلك علي الرغم من الإعلان عن العرض بعد انتهاء عملية التداول مما يشير إلي تسرب معلومات عن العرض وهو ما أدي إلي إسراع هيئة سوق المال في الإعلان عن العرض إعمالاً لمبدأ الافصاح والشفافية.

hawas
13 - 12 - 2009, 16:20
وقال ساويرس في بيان تلقته رويترز عبر البريد الالكتروني "بالاشارة الى ما تم نشره اليوم الاحد 13 ديسمبر في جريدة الجمهورية نفى السيد نجيب ساويرس رئيس مجلس ادارة شركة أوراسكوم تليكوم التنفيذي أنه قد أدلى بأى تصريحات لاى قنوات تليفزيونية أو صحف فيما يخص بيع حصتها فى موبينيل."

hawas
13 - 12 - 2009, 16:24
قالت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية يوم الاحد انها تأمل أن تتوصل أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم الى حل توافقي يمكنهما من الاستمرار في شراكتهما في موبينيل.

وكانت موبينيل محل نزاع طويل الامد بين مساهميها الرئيسيين أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم. ووافقت الهيئة العامة للرقابة المالية بمصر يوم الخميس الماضي على العرض الذي قدمته الشركة الفرنسية لشراء الاسهم القائمة في موبينيل.

وقالت الوزارة في بيان انها "لا تزال تأمل ... أن يتوصل طرفا النزاع التجاري ( أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم) لحل توافقي يمكنهما من الاستمرار في الشراكة الناجحة بينهما في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل)."

hawas
13 - 12 - 2009, 16:29
أكدت الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل التزامها باستمرار تقديم خدماتها بنفس المستوي من الجودة والتنوع لجميع عملائها بمصر الذين يصل عددهم حاليا إلي نحو‏25‏ مليون مشترك‏.‏
وأكد المهندس حسان قباني الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لـ موبينيل ان استثمارات الشركة وادائها وادارتها وجميع العاملين لن يتأثروا بشأن التطورات الأخيرة في النزاع بين المساهين الاساسيين في الشركة وهما فرانس تليكوم‏,‏ واوراسكوم تليكوم‏,‏ مؤكدا ان استراتيجية الشركة وخططها الاستثمارية في السوق المصرية لن تتأثر وانها ملتزمة ازاء عملائها والسوق‏,‏ مشيرا إلي ان الخلاف بين المساهمين الاساسيين وهما شركتان رائدتان علي المستوي العالمي في قطاع الاتصالات وتقديم خدمات التليفون المحمول‏
بعيد عن اداء الإدارة وخططها لانها إدارة محترفة وتحظي بثقة كلا الطرفين‏,‏ كما ان هذا الخلاف يحدث احيانا في بعض الشركات الكبري دون تأثير علي ادارتها أو استراتيجيتها وخدماتها‏.‏ وقال إن موبينيل واحدة من كبريات الشركات المصرية التي تعمل في إطار مناخ الأعمال والاستثمار الذي تتمتع به السوق المصرية‏,‏ واستطاعت ان تحقق نجاحات ملموسة‏,‏ حيث انها اكبر شركة خدمات تليفون محمول من حيث عدد المشتركين‏,‏ ولها دور ملموس في المسئولية الاجتماعية‏,‏ وتمتلك خبرات من الكوارد المصرية والخبرات التي تتمتع بكفاءة في هذا المجال‏.‏

hawas
13 - 12 - 2009, 16:32
شهدت أسهم شركتى "أوراسكوم تيليكوم القابضة" و "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" نشاطًا قويًا منذ الدقائق الأولى من جلسة اليوم الأحد، على خلفية إعلان هيئة الرقابة المالية يوم الخميس الماضى الموافقة على عرض شركة " أورانج بارتيسيباشينز " المملوكة بالكامل لمجموعة فرانس تيليكوم لشراء نسبة حتى 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول .
وقالت الهيئة إنه بعد فحص المستندات والبيانات الواردة بملف مشروع عرض الشراء الإجبارى قررت اعتماد مشروع عرض الشراء الإجبارى، والمتضمن لعدة أحكام جوهرية، أولها سعر الشراء الوارد فى مشروع عرض الشراء الإجبارى وقدره 245 جنيه للسهم الواحد، وثانيها أن مقدم عرض الشراء الاجبارى اعتمد فى تحديده لأساس احتساب السعر على وجود فارق وقدره حوالى 28 جنيه بين السعر المشتق من سعر سهم شركة موبينيل للاتصالات والوارد فى حكم التحكيم الصادر لصالح شركة فرانس تيليكوم ضد شركة اوراسكوم تيليكوم والبالغ قدره حوالى 273 جنيه.
سجل سهم "أوراسكوم تيليكوم القابضة" ارتفاعًا قدره 16.72% ليصل إلى مستوى 31.55 جنيه بعد التداول على 4.938 مليون سهم بقيمة بلغت 155.791 مليون جنيه من خلال 2212 صفقة .
فيما سجل سهم "موبينيل " ارتفاعًا قدره 15.4% ليصل إلى مستوى 237.69 جنيه بتداول 138.348 ألف سهم وبقيمة بلغت 32.883 مليون جنيه من خلال 160 صفقة .

hawas
13 - 12 - 2009, 16:34
ارتفع سهم شركة "أوراسكوم تيليكوم القابضة" بنحو كبير لدى نهاية تعاملات جلسة اليوم الأحد مسجلا ارتفاعًا قدره 16.13% ليقفز إلى مستوى 31.39 جنيه، وكان أعلى سعر وصل إليه السهم خلال الجلسة عند 32.58 جنيه وهو أعلى سعر للسهم منذ منتص نوفمبر الماضي، فيما كان أدنى سعر له عند 30.5 جنيه .
وشهدت أسهم الشركة نشاطًا قويًا دفعها لتحقيق أكبر حجم تداول منذ 17 فبراير 2005 ، حيث بلغ 9.558 مليون سهم بقيمة بلغت 300.012 مليون جنيه من خلال 4595 صفقة .
جاء هذا الارتفاع تزامناُ مع أعلان " أوراسكوم "عن موافقة مجلس إدارتها على دعوة الجمعية العامة غير العادية للانعقاد لزيادة رأس مال الشركة المصرح به ولاعتماد زيادة رأس مال الشركة مع اعمال حقوق الأولوية لقدامى المساهين.
ومن المقرر أن تساهم زيادة رأس المال المقترحة فى تعزيز الوضع المالى وضمان توافر السيولة النقدية والاحتياجات التمويلية للشركة فى حالة عدم التوصل إلى حل سريع للنزاع الضريبى فى الجزائر والذى سبق وأن أعلنت الشركة عنه وسوف يتم اقتراح زيادة رأس مال الشركة بحد أقصى مبلغ خمسة مليار جنيه مصرى على الجمعية العامة غير العادية مما يمكن الشركة من إصدار أسهم الزيادة بمبلغ 800 مليون دولار أمريكى او 4393 مليون جنيه مصرى بسعر تداول الدولار الحالى على أن تعرض زيادة رأس المال المقترحة على المساهمين الحاليين ويتم الاكتتاب فى أسهم الزيادة بالقيمة الاسمية للسهم (جنيه واحد).
و قد قامت شركة ويذر انفستمنت – المساهم الأكبر والتى تمتلك حوالى 50.6% من أسهم شركة أوراسكوم تليكوم بإبلاغ الأخيرة بالتزامها بالاكتتاب فى أسهم الزيادة بحد أدنى وفق حصتها النسبية فى أسهم الزيادة و تخضع زيادة رأس المال المقترحة لموافقة المساهمين فى الجمعية العامة غير العادية والمقرر انعقادها فى 27 ديسمبر 2009.
وقد عينت شركة أوراسكوم تليكوم كلا من بنك أوف أمريكا وميريل لينش وبنك بي إن بي باربيا وسيتى جروب جلوبال ماركتس ليميتد وكريدى سويس سيكيوريتيز (يوروب) ليميتد واى اف جى هيرميس كمستشارين للإصدار المزمع.
و قال نجيب ساويرس رئيس مجلس الإدارة التنفيذى لأوراسكوم تليكوم :"إننا نحظى بمكانة مرموقة وفريدة كمشغل رائد للشبكات فى الأسواق سريعة النمو فى الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا وستساهم هذه الصفقة فى تمكين أوراسكوم تليكوم من تعزيز ميزانيتها لتحقيق أقصى استفادة مع تحسن الظروف فى أرجاء أسواقنا الرئيسية فى حين إننا نعمل للتوصل إلى أفضل حل للوضع فى الجزائر".
وتابع :"اخترنا زيادة رأس المال مع اعمال حقوق الأولوية لقدامى المساهمين وإصدار أسهم الزيادة بالقيمة الاسمية للسهم وهو اجراء يكثر اتباعه فى أسوق رأس المال المصرية".
أظهرت القوائم المالية المجمعة لشركة " أوراسكوم تليكوم القابضة " عن التسعة أشهر المنتهية فى 30 سبتمبر 2009 تحقيق الشركة صافى ربح بلغ 2.387 مليار جنيه بمعدل نمو قدره 6.8% مقارنة بصافى ربح بلغ 2.235 مليار جنيه خلال نفس الفترة من عام 2008 .
فيما أظهرت القوائم المالية غير المجمعة للشركة عن نفس الفترة تحقيق صافى ربح بلغ 3.847 مليار جنيه بتراجع بلغت نسبته 66.8% مقارنة بصافى ربح بلغ 11.594 مليار جنيه خلال نفس الفترة من عام 2008 .

hawas
13 - 12 - 2009, 16:36
أعلنت شركة اراب فاينانس لتداول الأوراق المالية فى بيان لها اليوم الأحد بخصوص سحب الملف المقدم منها إلى البورصة بتاريخ 9 إبريل 2009 بشأن بيع حصة شركة أوراسكوم تليكوم القابضة البالغة عدد 9079 سهم تمثل نسبة 28.25% من أسهم شركة موبينيل للاتصالات (أوراق مالية غير مقيدة) إلى شركة فرانس تيليكوم أو إحدى الشركات التابعة لها .

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 22:41
موبينيل
الحكاية من الالف الي الياء

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 22:43
لكي نتعرف علي حكاية موبينيل والصراع الدائر حولها لابد اولا ان نعرف بعد المعلومات عن الشركة

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 22:47
اسم الشركة: المصرية لخدمات التليفون المحمول

الغرض من إنشاء الشركة: تنفيذ وإدارة وتشغيل وتطوير واستخدام النظام الرقمي لاتصالات التليفون المحمول gms وتوفر الشركة خدماتها للمشتركين داخل وخارج جمهورية مصر العربية وفقاً لاتفاقية الترخيص،بيع وتوزيع والتعامل في كافة انواع الحاسب الآلي وملحقاته ومستلزماته والاجهزة المكمله له وقطع الغيار والقيام باعمال الصيانة المرتبطة به.

عدد الاسهم : 100 مليون سهم

القيمة الاسمية: 10 جنيه

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 22:49
القيمة الدفترية: 33.19 جنيه

مضاعف القيمة الدفترية: 7.19

ربحية السهم: 20 جنيه

مضاعف الربحية: 11.89

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 22:51
هيكل الملكية

51% شركة موبينيل للاتصالات
20% اوراسكوم تليكوم
29% اخرين

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 22:52
هيكل ملكية موبينيل للاتصالات

71% فرانس تليكوم
29% اوراسكوم تليكوم

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 22:57
من المعلومات السابقة نقدر نستنج الاتي

فرانس تليكوم تمتلك الان 36.21 مليون سهم

اوراسكوم تليكوم تمتلك الان 34.79 مليون سهم

افراد: 29 مليون سهم

ahmed_motawa
13 - 12 - 2009, 23:05
يعني هتتباع يعني هتتباع

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 23:07
سعر العرض : 245 جنيه

سعر سهم موبينيل للاتصالات: 273 جنيه

يعني فرانس حتشتري اسهم تليكوم المباشرة ب 245 واسهمها في موبينيل للاتصالات ب 273
وده اللي فهمه وياريت لو غلط ممكن يحد يصلحلي


يعني الصفقة حدخل لاوراسكوم تليكوم حوالي 8 مليار جنيه

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 23:12
السؤال المهم

هل يمكن لاوراسكوم تليكوم رفض بيع 35 مليون سهم

ام انها غير قادرة علي التحكم في اسهم موبينيل للاتصالات باعتبار ان فرانس له الكلمة في الادارة

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 23:14
الافتراض الاول : وهو ان تليكوم غير قادرة علي الاحتفاظ بحصتها في موبينيل للاتصالات

يبقي كده

فرانس : 80 مليون سهم
اوراسكوم : 20 مليون سهم
وفي هذه الحالة حتبقي اوراسكوم مغلوبة علي امرها في الشركة

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 23:16
الافتراض الثاني
وهو محاولة اوراسكوم الاحتفاظ باسهمها في موبينيل للاتصالات و حيبقي ليها كده 35% وفرانس 65% وده في حالة بيع الافراد لفرانس

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 23:18
الافتراض الثالث
وهو محاولة اوراسكوم الاحتفاظ باسهمها في موبينيل للاتصالات و حيبقي ليها كده 35% ومحاولة التربيط مع كبار مساهمي الشركة لمنعهم من بيع اسهمهم

في هذه الحالة تفشل الصفقة ويبقي الوضع كما هو عليه

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 23:20
سؤال اخر : لماذا تطلب تليكوم زيادة راس المال ومن المفترض انه ستدخل اليها سيولة ضخمة من الصفقة؟؟؟؟؟؟؟؟


هل ستجادل وتعطل وترفض الصفقة؟؟؟؟؟؟؟

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 23:23
ما هو نصيب تليكوم من اراباح موبينيل ؟؟؟؟


بطريقة مباشرة وغير مباشرة نصيبها 35% ما يعادل 700 مليون جنيه


هل من العقل ان ابيع شركة تضخ لي 700 مليون جنيه سنويا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

hawas
13 - 12 - 2009, 23:24
حصل اليوم السابع على نسخة من خطاب موجه من شركة أوراسكوم تيليكوم للبورصة تم حجبه خلال جلسة كاملة للتداول اليوم الأحد، بشأن إصدار تعليمات لسمسار الأوراق المالية الخاص بها شركة "أراب فينانس"، بسحب وإغلاق ملف بيع أسهم موبينيل للاتصالات لدى بورصة الأوراق المالية المصرية.

وأكد مصدر بشركة "أوراسكوم" رفض ذكر اسمه، أن البورصة لم تقم بالإعلان عن الخبر طوال الجلسة، وأنها حجبته عن شاشات التداول اليوم.

الخطاب تضمن توضيح أن "أوارسكوم تيليكوم" قامت بإخطار "فرانس تيليكوم" وشركاتها التابعة بأنه فى حال قيامها بالمضى قدماً فى تقديم عرض الشراء الإجبارى، فإنها تفعل ذلك على خلفية أن هذا العرض لم يتم التقدم به وفاءً لأى التزام نابع عن حكم التحكيم المشار إليه، وأن شركة فرانس تيليكوم وشركاتها التابعة لا يجب أن تفصح للسوق غير ذلك.

وحددت نقاط اعتراضها على أساس العرض المقدم من فرانس تيليكوم لشراء 100% من أسهم موبينيل، مع عرض كافة الأسباب القانونية فى الرفض.

وحددت مجموعة من النقاط المهمة كأسباب لعدم قبول العرض، أهمها أن العرض يجب أن يكون ذات السعر المشتق من سعر سهم شركة "موبينيل للاتصالات" والبالغ قدره حوالى 273 جنيهاً، والوارد فى حكم التحكيم الصادر بتاريخ 10 مارس 2009 فى النزاع بين شركة أوراسكوم تيليكوم وشركة فرانس تيليكوم، إلا أن ما حدث يعد تطبيق مغايرة على سعر السهم بسبب وجود فرق مزعوم فى القيمة بين الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول وشركة موبينيل للاتصالات.

وقد سبق وأن قامت الشركة فى أبريل ومايو من هذا العام فى بياناتها الصحفية، أنه لم يتم الوفاء بشروط بيع الأسهم التى تمتلكها شركة أوراسكوم تيليكوم القابضة.

ووفق هذا الإجراء لن تتاح الفرصة لشركة أوراسكوم تيليكوم للتعليق على المستندات التى تقدمت بها شركة فرانس تيليكوم وشركاتها التابعة، أو الحجج التى ساقتها الأخيرة لتدعيم مشروع عرض الشراء الإجبارى، وبالتالى فقد قامت الهيئة نتيجة لذلك بإصدار قرارها على أساس وقائع غير صحيحة أن الفترة المحددة لبيع الأسهم قد انتهت كما هو موضح بعاليه، فقد زعمت شركة "فرانس تيليكوم" وشركاتها التابعة دون وجه حق عن وجوب تطبيق فرق فى سعر سهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بسبب وجود فرق فى القيمة بين الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول وشركة موبينيل للاتصالات لأسباب ترجع إلى الفروق فى أرباح أسعار السهم التى يحصل عليها مساهمو شركة موبينيل للاتصالات والأرباح المحتجزة لديها، وهى ادعاءات غير صحيحة.

فى حين برر مصدر مسئول بالبورصة المصرية أن الخبر تم نشره على شاشة البورصة فى نهاية تعاملات اليوم، نظراً لأن بيانات الصفقات الكبرى يتم إذاعاتها بعد انتهاء التداول فى نهاية اليوم، حتى لا يحدث ارتباك فى السوق بين المستثمرين.

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 23:25
لماذا تذهب ارباحنا الي شركة فرنسية وربما يهودية؟؟؟؟؟؟

وماذا ستفعل تليكوم ب 8 مليار جنيه ؟؟؟؟؟ هل هناك خطط مستقبلية ؟؟؟؟؟وما مدي مخاطرتها ؟؟؟؟؟؟؟

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 23:35
hawas
رئيس هيئة الرقابة المالية:
قبلنا عرض شراء "موبينيل" بعد تحسن السعر لصالح المساهمين
أوراسكوم: إعداد المستندات تمهيداً للطعن علي قرار الهيئة أمام القضاء
كتبت - لبيبة شاهين:
تعلن شركة "أورانج بارتسيبا يشنز" المملوكة لشركة "فرانس تيلكوم" بالكامل خلال ساعات عرض الشراء الذي وافقت عليه هيئة الرقابة المالية لشراء 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيهاً للسهم وكانت الهيئة قد ألزمت الشركة بنشر العرض خلال 48 ساعة تنتهي غداً.
أكد د.زياد بهاء الدين رئيس هيئة الرقابة المالية في تصريحات "للمساء" أن الهيئة وافقت علي العرض الرابع لشركة "فرانس تيلكوم" بعد رفضها العروض الثلاثة السابقة بعد تحسين قيمة السهم لصالح حملة الأسهم بنحو 58 جنيهاً مقارنة بالعرض الأول وبفارق 15 جنيهاً عن العرض الثالث وهو ما يرفع قيمة أسهم شركة موبينيل بنحو 6 مليارات جنيه مشيراً إلي أن الفارق بين سعر التحكيم في الصفقة "الأم" وهي موبينيل للاتصالات.. وبين عرض الشراء الحالي وقيمته 28 جنيهاً يعد فارقاً مقبولاً من جانب الهيئة ومبررا من الناحية القانونية والحسابية.
قال بهاء الدين: إن الفارق بين سعري التحكيم والعرض الراهن انخفض إلي الحد المبرر محاسبياً وقانونياً بما يحقق المساواة بين السعرين وذلك في ضوء المبررات المقبولة من جانب الشركة مقدمة العرض.
أكد بهاء الدين أن العرض اختياري وليس اجباريًا فمن حق حملة الأسهم بما فيهم أوراسكوم تيلكوم قبول العرض أو الاحتفاظ بالأسهم فهذا حقهم مشيراً إلي أن هيئة الرقابة المالية لا تستطيع حجب فرصة قد تكون جيدة بالنسبة للمساهمين بعد رفض ثلاثة عروض سابقة كان يراها عدد كبير من حملة الأسهم مناسبة لهم.. الآن لهم حق قبول أو رفض العرض.
حول اعتراض شركة أوراسكوم تيلكوم علي العرض والذي وصفته بأنه انتهاك صارخ للقانون قال د.زياد بهاء الدين رئيس هيئة الرقابة المالية إن اعتراض الشركة لا يوقف تنفيذ العرض الذي أصبح سارياً فور موافقة الهيئة عليه ومن حق الشركة إعلان رأيها الفني في العرض ومدي تأثيره عليها وعلي السهم من وجهة نظرها حتي تكون جميع الأمور المتعلقة بالسهم متاحة لحملة الأسهم وهذا ما قررته الهيئة في بيانها الخاص بقبول العرض.
من جانبه قال الدكتور خالد سري صيام نائب رئيس الهيئة إن الهيئة ليست جهة لحساب سعر أي عرض شراء مقدم لها لكنها تهدف إلي حماية حقوق الأقلية مؤكداً أن الشركة مقدمة العرض لم تثبت مبررات اختلاف السعر عن سعر التحكيم في حين قامت بذلك في العرض الأخير وقدمت المستندات التي وجدت قبولاً من جانب الهيئة.
علي الجانب الآخر أكد مصدر مسئول بشركة أوراسكوم تيلكوم أن الشركة تعد حالياً المستندات اللازمة تمهيداً للطعن أمام القضاء علي قرار الرقابة المالية مشيراً إلي أن الهيئة رفضت العروض الثلاثة السابقة بسبب عدم تحقيق العدالة بين مساهمي شركة موبينيل للاتصالات ومساهمي شركة المحمول لاختلاف قيمة السعرين لنفس السهم.. وظل السعر مختلفاً في العرض الجديد مما يعد انتهاكاً لقانون سوق المال.
العمل مع ساويرس
من جانبها أبدت شركة "فرانس تيلكوم" استعداداً لاستئناف العمل مع نجيب ساويرس في حال احتفاظه بحصته من أسهم "المحمول" ونسبتها 20% وذلك بحسب مسئولة الإعلام بالشركة.
وتبدأ بورصة الأوراق المالية اليوم التعامل علي سهمي أوراسكوم تيلكوم والمصرية لخدمات المحمول في ضوء عرض الشراء الجديد لنسبة تصل إلي 100% من أسهم "المحمول" ويتوقع خبراء سوق الأوراق المالية أن يشهد السهمان ارتفاعاً في قيمتهما.
كان سهم "موبينيل" قد ارتفع من 200 جنيه إلي 2.208 جنيه خلال جلسة الخميس الماضي. وذلك علي الرغم من الإعلان عن العرض بعد انتهاء عملية التداول مما يشير إلي تسرب معلومات عن العرض وهو ما أدي إلي إسراع هيئة سوق المال في الإعلان عن العرض إعمالاً لمبدأ الافصاح والشفافية



هذا الخبر المنقول من باب الاستاذ hawas اكبر دليل علي ان للمسلسل حلقات اخري

hawas
13 - 12 - 2009, 23:36
هيئة الرقابة المالية : عرض (فرانس تليكوم) لشراء (موبينيل) غير إجبارى لحملة أسهم الأخيرة

القاهرة - محرر مصراوي - أكدت هيئة الرقابة المالية أن اعتمادها لمشروع عرض شراء أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) (http://www.masrawy.com/News/Egypt/Economy/2009/december/12/mobinel.aspx)، والمقدم من شركة أورانج التابعة لشركة فرانس تليكوم الفرنسية، على أساس سعر 245 جنيها للسهم الواحد، لا يعني إجبار أي من حملة أسهم موبينيل على بيع أسهمه، حيث يظل لكل منهم مطلق الحرية في الاستجابة للعرض أو رفضه طبقا لمصلحته.
وأوضحت الهيئة ، في بيان لها مساء يوم الأحد، أن بيانها يأتي إلحاقا للبيان الصادر يوم الخميس الماضي بشأن اعتماد العرض وأنه يستهدف أيضا التوضيح بعد التعليقات وردود الفعل المختلفة التي أثيرت في وسائل الإعلام خلال اليومين الماضيين.
وقالت إن عرض فرانس تليكوم لشراء ما يصل إلى 100% من أسهم شركة موبينيل إنما هو "إجباري" في حق شركة فرانس تليكوم فقط، حيث يجبرها القانون على التقدم به لصالح جميع المساهمين، ولكنه في الوقت نفسه ليس إجباريا بالنسبة لأي من حملة الأسهم ولا يفرض عليهم بالضرورة بيع ما يمتلكونه من أسهم، لأن ذلك حق مطلق لكل منهم وفقا لمصلحته.
وأشارت الهيئة في بيانها أن اعتمادها لسعر 245 جنيها للسهم جاء على خلفية أنه أفضل من العروض السابقة التي تضمنت أسعار 187 جنيها، و237 جنيها، و 230 جنيها على التوالي، وفي الوقت نفسه يقل عن السعر الذي حصلت عليه فرانس تليكوم بمقتضى حكم التحكيم الصادر لصالحها في نزاعها مع أوراسكوم تليكوم، مالكة غالبية أسهم موبينيل، والذي بلغ 273 جنيها للسهم الواحد.
وأكدت الهيئة أنها ليست طرفا في النزاع التجاري بين شركة أوراسكوم تليكوم المصرية وشركة فرانس تليكوم الفرنسية، إلا في حدود واجبها في حماية حقوق حملة الأسهم على نحو ما قامت به بالفعل.
واختتمت الهيئة بيانها بالقول: "ومع تقدير الهيئة لكل الآراء التي يتم إبداؤها في هذا الشأن، فإنها تصدر هذا البيان لتوضيح الحقائق للجمهور ولحملة الأسهم لكي يكونوا على دراية بحقوقهم، وهي بصفتها الجهة المعنية بتطبيق قانون رأس المال واللوائح الصادرة تنفيذا له، لن تقوم بالتعليق مرة أخرى على صحة تطبيق القانون في وسائل الإعلام، تاركة الأمر لمن يرغب في الاعتراض أن يسلك الطرق المحددة قانونا، سواء من خلال لجان التظلمات أو من خلال القضاء المختص"








http://1.1.1.5/bmi/www.esgmarkets.com/forum/images/buttons/reputation.gif (http://www.esgmarkets.com/forum/reputation.php?p=1050101698) http://1.1.1.2/bmi/www.esgmarkets.com/forum/images/buttons/report.gif (http://www.esgmarkets.com/forum/report.php?p=1050101698)

hawas
13 - 12 - 2009, 23:37
فرانس تيليكوم تتعهد بوجود شريك مصري بموبينيل في حالة تخارج أوراسكوم تيليكوم

شعار شركة فرانس تيليكوم - رويترز


12/13/2009 2:01:00 PM
القاهرة - محرر مصراوي - تلقت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات التزاما من شركة فرانس تيليكوم (http://www.masrawy.com/News/Egypt/Economy/2009/may/27/farance_telectome_mobinile.aspx) بأنه فى حالة اختيار شركة أوراسكوم تيليكوم التخارج بالكامل -حصولها على مستحقاتها وخروجها- من الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" فإن الشركة الفرنسية "فرانس تيليكوم" تتعهد بضرورة وجود شريك أو تحالف مصرى توافق عليه الحكومة المصرية ، وسيتوفر لهذا الشريك الحقوق والمزايا المطلوبة لضمان وجود شراكة استراتيجية مصرية فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل".
جاء ذلك فى بيان صحفى صادر الأحد من مصدر مسئول بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات حول النزاع التجارى القائم بين شركة أوراسكوم تيليكوم وشركة فرانس تيليكوم بشأن شركة موبينيل ، والقرار الصادر الخميس الماضى من الهيئة العامة للرقابة المالية فى هذا الشأن ، وتأثير هذا القرار على هيكل الملكية فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل".
وأكدت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أنه على الرغم من توفر هذا الالتزام من الجانب الفرنسى فإن الوزارة لاتزال تأمل وفى إطار احترام القواعد القانونية المصرية والعالمية المنظمة لهذا الشأن ، وفى إطار الالتزام الكامل بقواعد وقرارات الهيئة العامة لسوق المال ، أن يتوصل طرفا النزاع التجارى "أوراسكوم تيليكوم ، وفرانس تيليكوم" لحل توافقى يمكنهما من الاستمرار فى الشراكة الناجحة بينهما فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، خاصة وأن لكل منهما خبراته وإسهاماته الإيجابية والمستمرة فى تنمية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى مصر والعالم.
وأفادت الوزارة بأنها ستقوم بمتابعة المستجدات فى هذا الشأن فى الأيام والأسابيع القادمة

hawas
13 - 12 - 2009, 23:44
لماذا تذهب ارباحنا الي شركة فرنسية وربما يهودية؟؟؟؟؟؟



وماذا ستفعل تليكوم ب 8 مليار جنيه ؟؟؟؟؟ هل هناك خطط مستقبلية ؟؟؟؟؟وما مدي مخاطرتها ؟؟؟؟؟؟؟

يا سيدى لقد اصبت الهدف الحقيقى من الصفقة فكما نعلم ان اليهود يسعون للسيطرة على الاقتصاد ولابد ان هناك ايد خفية لهم فى هذا الموضوع فهم يعلمون القيمة الحقيقية للشركة و بالتاكيد لن يرموا اموالهم فى الارض فهم يحسبوها جيدا وهى فرصة لهم للسيطرة على احدى الشركات الرائدة فى مجال الاتصالات

hamdykz
13 - 12 - 2009, 23:47
من وجهة نظرى الشخصيه ستدخل تيلكوم في صراع قانوني مع فرانس سيكون ان شاء الله نهايته عمل مزاد اخر علي اسهم موبنيل بين تيلكوم وفرانس نظرا للمماطله فرانس في تنفيذ قرار التحكيم ومرور مده زمنيه لا باس بهاعلي صدور قرار التحكيم دون تنفيذه والحمدلله ان فرانس من اول عرض شراء طلبت جميع اسهم المصريه لخدمات التليفون المحمول ولم تطلب شراء اسهم اسهم موبنيل فقط لكانت الهيئه ملزمه بتعويض كبير لفرانس لعدم تنفيذ الصفقه وهذا الخطا الكبير الذى وقعت فيه فرانس فدفاع تيلكوم سيعتمد علي مرور فتره زمنيه وتغير اسعار الاسهم بين لحظه واخري لذلك نجد ان قرار التحكيم كان مرتبط ومعلق بمده زمنيه نظرا لانه مرتبط بشىء يتغير سعره من وقت لاخر لذلك الاحظ ان تيلكوم بدات تجهز سيوله من اجل الاستعداد لكافة الاحتمالات لذلك اري ان سهم المصريه لخدمات المحمول سيكون محل صراع من اجل الاستحواذ عليه من قبل الشركتين واصبحت فرصهم متساويه ان طمع فرانس في اسهم الاقليه وشراءها باقل من سعر التحكيم هو ما اوقعها في هذا الخطا الفادح وتغيرها اكثر من مره سعر الشراء هو ما اعاد الامور الي ماقبل حكم التحكيم في الفرص اصبحت متساويه بين الطرفين واصبح المستفيد هم الاقليه والحمد لله

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 23:53
من وجهة نظرى الشخصيه ستدخل تيلكوم في صراع قانوني مع فرانس سيكون ان شاء الله نهايته عمل مزاد اخر علي اسهم موبنيل بين تيلكوم وفرانس نظرا للمماطله فرانس في تنفيذ قرار التحكيم ومرور مده زمنيه لا باس بهاعلي صدور قرار التحكيم دون تنفيذه والحمدلله ان فرانس من اول عرض شراء طلبت جميع اسهم المصريه لخدمات التليفون المحمول ولم تطلب شراء اسهم اسهم موبنيل فقط لكانت الهيئه ملزمه بتعويض كبير لفرانس لعدم تنفيذ الصفقه وهذا الخطا الكبير الذى وقعت فيه فرانس فدفاع تيلكوم سيعتمد علي مرور فتره زمنيه وتغير اسعار الاسهم بين لحظه واخري لذلك نجد ان قرار التحكيم كان مرتبط ومعلق بمده زمنيه نظرا لانه مرتبط بشىء يتغير سعره من وقت لاخر لذلك الاحظ ان تيلكوم بدات تجهز سيوله من اجل الاستعداد لكافة الاحتمالات لذلك اري ان سهم المصريه لخدمات المحمول سيكون محل صراع من اجل الاستحواذ عليه من قبل الشركتين واصبحت فرصهم متساويه ان طمع فرانس في اسهم الاقليه وشراءها باقل من سعر التحكيم هو ما اوقعها في هذا الخطا الفادح وتغيرها اكثر من مره سعر الشراء هو ما اعاد الامور الي ماقبل حكم التحكيم في الفرص اصبحت متساويه بين الطرفين واصبح المستفيد هم الاقليه والحمد لله


بالرغم من تفائلي للسوق بعد الصفقة وما سيضره علينا من مكاسب وتعويض خسائر في السوق
الا انني اتمني فشل الصفقة لانني اعتقد انها سيكون لها تاثير سلبي علي الاجل الطويل

bibo_s200
13 - 12 - 2009, 23:56
يا سيدى لقد اصبت الهدف الحقيقى من الصفقة فكما نعلم ان اليهود يسعون للسيطرة على الاقتصاد ولابد ان هناك ايد خفية لهم فى هذا الموضوع فهم يعلمون القيمة الحقيقية للشركة و بالتاكيد لن يرموا اموالهم فى الارض فهم يحسبوها جيدا وهى فرصة لهم للسيطرة على احدى الشركات الرائدة فى مجال الاتصالات




في خلال سنوات قليلة ستعوض شركة فرانس تليكوم الاموال التي دفعتها ومن ثم تصبح الشركة شبه مجانية كما سيسيطرون علي اهم شركة اتصالات في مصر تضر عليهم 2 مليار جنيه سنويا ------ يا بلاش

bibo_s200
14 - 12 - 2009, 00:01
اوراسكوم تعاني في الجزائر ---- فلن تستطيع تحويل اي اراباح قبل سداد 600 مليون دولار

اوراسكوم ستخسر 700 مليون جنيه سنويا مقابل دخول سيولة قيمتها 8 مليار جنيه ستدفع نصفهم في الجزائر

اما الاكتتاب فهو عبء جديد علي السهم لانه اراباح السهم ستتقلص بشدة

bibo_s200
14 - 12 - 2009, 00:03
من كل هذا استنتج انه علي المدي الطويل ستعاني اوراسكوم تليكوم من العديد من المشاكل مما سيسبب ضغوطا علي السوق المصري

hawas
14 - 12 - 2009, 06:51
حددت شركة سى آى كابيتال القيمة العادلة طويلة الأجل لسهم "موبينيل" عند 232 جنيه، فيما رفعت السعر المستهدف من 208 جنيه إلى 239 جنيه، كما رفعت من توصيتها بشأن السهم من التقليل من وزن السهم فى المحافظ إلى الاحتفاظ به، وأرجعت ذلك إلى موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية يوم الخميس الماضى على عرض مقدم من شركة اورانج بارتيسيباشين المملوكة بالكامل لفرانس تيلكوم للاستحواذ على 100% من الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بسعر 245 جنيه للسهم، وتعتقد سى آى كابيتال أن ذلك يعد جيداً لحقوق الأقلية.

وتعليقاً على ذلك تقول سى آى كابيتال أن جميع تعليقاتها بشأن موبينيل على مدار الشهور القليلة الماضية، جعلتها تضع ذلك الحدث على قمة المخاطر التى تهدد توصياتها. ومن ثم، لا يعد ذلك الإعلان مفاجئاً ولكن السعر الذى تمت الموافقة عليه.وتعتقد سى آى كابيتال أن السعر الوحيد الذى قد يوافق عليه هو 273 جنيه للسهم.

bibo_s200
14 - 12 - 2009, 11:19
فرانس تيلكوم ترحب باستمرار أوراسكوم كشريك


بشارة: نرفض بيع "موبينيل" لانتهاء مهلة التحكيم.. وأسباب اعتماد عرض فرانس تليكوم مردود عليها


موبينيل تستنكر عدم إبلاغها بموافقة الهيئة على عرض فرانس تيليكوم

bibo_s200
14 - 12 - 2009, 11:53
غدًا.. بدء فترة شراء " أورانج بارتيسيباشينز " لـ 48.96% من " موبينيل " بسعر 245 جنيهًا للسهم

ناصف
14 - 12 - 2009, 13:12
على طريقة شالو الدو جابو شاهين
انا مش شايف خطر على الاقتصاد المصرى الا من س ... نفسه

bibo_s200
14 - 12 - 2009, 15:16
http://www.mubasher.info/CASE/Images/Arabic/Exclusive.gif خبراء يتوقعون 3 سيناريوهات محتملة لصفقة "موبينيل" خاص مباشر الاثنين 14 ديسمبر 2009 1:04 م
http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifأجمع خبراء أسواق المال على ان صفقة بيع "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل"لشركة "فرانس تليكوم" تعد واحدة من أغرب الصفقات‏ فى تاريخ البورصة المصرية حيث شهدت تطورات متلاحقة على مدار تسعة أشهر وتحديداً منذ الإعلان عنها فى إبريل الماضى، مشيرين إلى أن هناك ثلاثة سيناريوهات محتملة حيال "موبينيل"،
الأول هو أن تستجيب أوراسكوم لبيع أسهمها فى موبينيل إلى الشركة الفرنسية،

وإما أن تقوم أوراسكوم باتخاذ الإجراءات القانونية ضد هيئة الرقابة المالية المصرية وشركة فرانس تيليكوم،

والثالث أن تقوم أوراسكوم بالبدء فى جولة تحكيم دولي جديد للوصول إلى سعر أعلى من 245 جنيه لحصتها المباشرة فى موبينيل .

MINA33_2010
14 - 12 - 2009, 15:26
يوجد بيع قوي جدا من العرب في السهم ب فوليوم عالي

hawas
14 - 12 - 2009, 16:15
قال هشام العلايلي: نائب رئيس فرانس تليكوم، إن شركته ملتزمة بشراء أسهم جميع المساهمين الذي يستجيبون لعرض الشراء الإجباري الذي يبدأ سريانه اعتبارا من غد، سواء تضمن الأسهم التابعة لأوراسكوم تليكوم من عدمه.
وأضاف العلايلي في تصريحات لـ"المال" أن أوراسكوم تليكوم لديها فترة كافية لتحدد موقفها من العرض الجديد الذي نال موافقة هيئة الرقابة المالية، خاصة أن العرض ينتهي في 14 يناير المقبل.

وحصلت فرانس تليكوم على خطاب ضمان من بنك "hsbc" تقدر قيمته بما يعادل 12 مليار جنيه، لشراء حصة الأقلية في المصرية لخدمات التليفون المحمول البالغة 49% من الشركة.

ومن المقرر أن يجتمع مسئولو الشركتين قريبا، وفقا للعلايلي، لمناقشة التعاون المشترك بين الجانبين وأوضاع المصرية لخدمات التليفون المحمول خاصة في حال ما قررت أوراسكوم الاحتفاظ بحصتها البالغة 20% من أسهم المصرية، الخاضعة للعرض البالغ 245 جنيها، مشيرا إلى أن شركته ترحب بالتعاون المثمر مع أوراسكوم في حال بقائها شريكا لفرانس، أما في حال عدم الاتفاق بين الجانبين فستبحث شركته عن شريك محلي آخر.

أما بالنسبة لقرار التحكيم الدولي، فليس من المتوقع وفقا لرأي رئيس فرانس تليكوم أن يتم التطرق إليه في الاجتماع المرتقب بين الشركتين، قائلا إن هذا الموضوع مفروغ منه ولا تفاوض عليه، خاصة أن شركته صدر لصالحها حكم من محكمة التحكيم الدولية في 10 مارس الماضي وحكم في 7 مايو من محكمة جنيف لم يصدر عليه أي طعن ولذلك أصبح الحكم نافذا.

أشار العلايلي إلى أن صعود مؤشر البورصة المصرية أمس بنسبة 6.5%، يؤكد ترحيب المستثمرين بإتمام الصفقة، وجدد التزام شركته بالإبقاء على 20% من أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول متداولة بالبورصة.

hawas
14 - 12 - 2009, 16:17
شدد خالد بشارة، العضو المنتدب لشركة أوراسكوم تليكوم، على موقف شركته الرافض لاعتماد العرض المقدم من شركة فرانس تليكوم بسعر 245 جنيها لأسهم الأقلية في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول.

وقال في تصريحات خاصة لـ"المال" أن جميع مبررات قبول العرض المقدم من فرانس تليكوم مرفوضة من وجهة نظر أوراسكوم، كما أن الهيئة سبق أن رفضت ثلاثة عروض سابقة لفرانس بناء على نفس الأسباب.

أرجع بشارة موقف شركته الرافض للعرض المقدم من فرانس تليكوم لحصة الأقلية وكذلك قبولها تنفيذ حكم محكمة التحكيم الدولية لبيع أسهمها في شركة موبينيل للاتصالات، إلى عدة أسباب، أولها انتهاء الفترة التي وردت بحكم التحكيم الدولي لتنفيذه والتي بلغت شهرا والتزام شركته في تلك الفترة بتنفيذه مقابل عدم التزام الشركة الفرنسية، كما أن العرض الجديد لا يزال ينطوي على تفرقة سعرية بين أسهم الأقلية وأسهم المساهمين بشركة موبينيل للاتصالات، وهو ما سبق أن رفضته الهيئة، على حد قوله.

وردا على سؤال لـ"المال" حول المبررين اللذين ساقتهما الهيئة لقبولها العرض الرابع من فرانس تليكوم، قال بشارة إنه بالنسبة لرسوم الإدارة فلا يمكن أن توضع في الاعتبار عند تقييم سعر مشتق من السعر الصادر به حكم التحكيم للتفرقة بين سعر سهم موبينيل للاتصالات وسعر سهم المصرية لخدمات التليفون المحمول، لأن الأولى لا تحصل على رسوم الإدارة وإنما يتم توزيعها مناصفة بين فرانس تليكوم وأوراسكوم، بينما لو كانت موبينيل للاتصالات تحصل على هذه الرسوم لتم توزيعها على الشريكين بنفس نسب حصصهما في موبينيل للاتصالات.

hawas
14 - 12 - 2009, 16:18
قررت شركة اوراسكوم تليكوم بصفة نهائية اختيار العرض الذى تقدمت به الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل لشراء شركة لينك ايجيبت المملوكة بنسبة 100% لاوراسكوم بعد منافسة مع عدد من العروض.
قال المهندس اليكس شلبى رئيس مجلس ادارة موبينيل فى تصريحات خاصة للمال ان حسم الصفقة التى رفض الافصاح عن قيمتها فى الوقت الحالى سيتم بشكل نهائى بحلول يناير المقبل .
اضاف ان الاجتماع الاخير لمجلس ادارة الشركة اقر الموافقة على بعض البنود التى طرحتها اوراسكوم تليكوم لتمرير الصفقة والتى تتعلق بمديونية لينك وحجم القروض المصرفية وحجم العمالة ومصير العلامة التجارية بعد صفقة الاستحواذ

hawas
14 - 12 - 2009, 16:19
قال زياد بهاء الدين، رئيس هيئة الرقابة المالية غير المصرفية، "لسنا طرفا في النزاع بين فرانس تيليكوم أو أوراسكوم، ولا نريد أن يزج بنا في هذا الأمر، فنحن جهة رقابية من شأنها حماية المساهمين في المقام الأول"، على حد قوله، في تصريحات خاصة لـ"الشروق".

وبينما أشار بهاء الدين، صباح أمس، إلى عدم اعتزام الهيئة إصدار بيان جديد، إلا أنها عدلت عن قرارها، فيما فسره بهاء الدين في اتصال لاحق لـ"الشروق" باستقبال الهيئة للعديد من التليفونات للاستفسار عن نقاط عديدة وعليه وجد أنه يتعين على الهيئة إصدار بيان جديد" يوضح للمواطنين بشكل أفضل حيثيات القرار، تبعا لبهاء الدين، مشيرا إلى أن العديدين لم يفهموا ما المقصود "بعرض الشراء الإجباري"، فقد ظن البعض أنه يعني أن حاملي الأسهم مجبرون على بيعه، ولذلك "كان علينا توضيح الأمر"، تبعا لبهاء الدين.

وبحسب البيان الجديد فإن "عرض الشراء الإجباري إنما هو إجباري في حق شركة فرانس تيليكوم، حيث يجبرها القانون على التقدم به لصالح جميع المساهمين، ولكنه في نفس الوقت لا يجبر أيا من حملة أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول على بيع أسهمه، حيث يظل لكل منهم مطلق الحرية في أن يستجيب للعرض أو يرفضه".

ومن ناحية أخرى، استنكر أليكس شلبي، رئيس مجلس إدارة موبينيل، عدم إرسال الهيئة نسخة من موافقتها على عرض فرانس تيليكوم الرابع إلى شركته حتى الآن، وعليه "لن تصدر موبينيل أي بيان أو رد لتوضيح موقفها ورأيها من قرار الهيئة، حتى ترسل لها الأخيرة نص القرار، كما قال شلبي، في تصريحات خاصة لـ"الشروق"، مشيرا إلى أنه علم بالقرار من خلال رسالة نصية أرسلها له أحد الصحفيين على هاتفه المحمول في وقت متأخر يوم الخميس، "فلم يكن لدى أدنى فكرة عما حدث"، على حد تعبيره.

وكانت الهيئة قد أعلمت البورصة المصرية فور إعلانها القرار، تبعا لبهاء الدين، الذي أشار إلى أن "الجهة الوحيدة المنوط للهيئة أن تعلمها هي البورصة"، تبعا لقوله.

وقد أعلنت الهيئة، مساء الخميس الماضي، أنها وافقت على عرض شركة أورانج بارتيسسيباشينز، المملوكة بالكامل لفرانس تيليكوم، لشراء نسبة 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل)، بسعر 245 جنيها للسهم، بعد رفضها ثلاثة عروض سابقة تقدمت بها فرانس تيليكوم. وكانت العروض الثلاثة أقل من مبلغ الـ273 جنيها للسهم، وهو السعر الذي حكمت محكمة التحكيم الدولي في مايو الماضي لفرانس تيليكوم بشراء أسهم أوراسكوم تيليكوم في موبينيل مقابله.

وكانت الأسعار المعروضة في العروض الثلاثة السابقة هي 187 و230 و237 جنيها.

وفي تطور آخر، قال هشام العلايلي، نائب رئيس مجلس إدارة فرانس تيليكوم لشئون الشرق الأوسط وأفريقيا، لـ"الشروق" إن شركته تعهد لوزارة الاتصالات المصرية أن تقوم باختيار شريك محلي آخر توافق عليه الوزارة، في حال اختيار شركة أوراسكوم تيليكوم بيع كامل حصتها في موبينيل، مضيفا أن شركته تعهدت ببقاء 20% من أسهم موبينيل في وضعية تداول حر بالبورصة. وأكد العلايلي أن "حكم التحكيم الدولي نافذ، ولا يمكن الرجوع عن تنفيذه بعد أن أكدته محكمة جنيف في السابق من مايو الماضي، أي بعد مرور مهلة الشهر بكثير، وهو ما يعني عدم سريان بند المهلة في قرار التحكيم".

وحول الاتهامات التي تم شنها على الهيئة منذ قبول عرض فرانس تيليكوم الأخير، قال بهاء الدين: "المسألة أبسط مما يبدو عليه الأمر بكثير"، موضحا أن قيام الهيئة برفض ثلاثة عروض متتالية لفرانس تيليكوم، وهو ما ساهم بدوره في الوصول إلى العرض الرابع "المقبول والأفضل من وجهة نظر الهيئة"، بحسب تعبيره.

وأشار بهاء الدين إلى أن العرض الجديد مختلف عن العروض السابقة، حيث إنه يزيد بنحو 58 جنيها عن أول سعر تقدمت به الشركة الفرنسية، و"التحدث عن إيجاد نوع من المساواة بين حاملي أسهم الأقلية وحاملي أسهم أوراسكوم تيليكوم ليس مجرد شعار، وإنما يقوم على أسس تقوم الهيئة بتقييمها"، على حد تعبيره.

وأعرب شلبى عن "دهشته الشديدة من القرار وتوقيته، فلم يكن أحد يتوقع صدور مثل هذا القرار" على حد تعبيره، مبررا ذلك بأن قانون الهيئة يتضمن بندا، ينص على أنه لا يحق لأي شركة تقديم عرض شراء جديد إلا بعد مرور 6 أشهر على آخر عرض قدمته هذه الشركة، مشيرا إلى أن آخر عرض قامت فرانس تيليكوم بتقديمه كان في يوليو الماضي، "أي لم تنته المدة المنصوص عليها في القانون، فكيف قبلت الهيئة هذا العرض؟"، تبعا لشلبي.

وفي هذا الصدد، رفض بها الدين التعليق، قائلا، "لن نتحدث عن الشئون القانونية من خلال وسائل الإعلام، ومن لا يعجبه القرار فليلجأ إلى القضاء". بينما أوضح مسئول في الهيئة، طلب عدم نشر اسمه، أن هذه المادة موجودة فعلا في القانون ولكن "القانون به تفاصيل كثيرة تجعل هذه الحجة غير صالحة".

وكشف شلبي أن مجلس إدارة موبينيل سوف يجتمع في القريب العاجل، لمناقشة التطورات الأخيرة،مضيفا أن الشركة قامت بإصدار بيان داخلي أرسلته لجميع موظفيها، والذي أكدت فيه الشركة على أنه "بغض النظر عن التغيرات التي قد تحث في هيكل ملكيتها، فإن هذا سوف لا يؤثر على سير العمل، وأن الشركة ستظل تعمل كما هي فلن يتغير شي"، حسبما ذكره أحد موظفي موبينيل لـ"الشروق".

ومن ناحية أخرى، أشار شلبي إلى أن هناك اتفاقية شراكة بين فرانس تيليكوم وأوراسكوم، تقضي بأن يتم توزيع ما يسمى بـ"رسوم إدارة موبينيل" بينهما مناصفة كل عام، وهذه الرسوم تبلغ 1.5% من الإيرادات السنوية لموبينيل. "وإذا حدث أي تغيير في هيكل ملكية الشركة، فيجب أن تجتمع الشركتان لتعديل بنود هذه الاتفاقية"، على حد قول شلبي.

hawas
14 - 12 - 2009, 16:21
أجمع خبراء أسواق المال على ان صفقة بيع "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل"لشركة "فرانس تليكوم" تعد واحدة من أغرب الصفقات‏ فى تاريخ البورصة المصرية حيث شهدت تطورات متلاحقة على مدار تسعة أشهر وتحديداً منذ الإعلان عنها فى إبريل الماضى، مشيرين إلى أن هناك ثلاثة سيناريوهات محتملة حيال "موبينيل"، الأول هو أن تستجيب أوراسكوم لبيع أسهمها فى موبينيل إلى الشركة الفرنسية، وإما أن تقوم أوراسكوم باتخاذ الإجراءات القانونية ضد هيئة الرقابة المالية المصرية وشركة فرانس تيليكوم، والثالث أن تقوم أوراسكوم بالبدء فى جولة تحكيم دولي جديد للوصول إلى سعر أعلى من 245 جنيه لحصتها المباشرة فى موبينيل .
وكانت هيئة الرقابة المالية قد رفضت ثلاثة عروض للشركة الفرنسية فرانس تيليكوم وشركاتها التابعة الى أن أعلنت يوم الخميس الماضى عن اعتماد عرض شركة " أورانج بارتيسيباشينز " المملوكة بالكامل لمجموعة فرانس تيليكوم لشراء نسبة حتى 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، بسعر 245 جنيه للسهم الواحد .
وجاء هذا القرار استناداً إلى عدة أحكام جوهرية أولها سعر الشراء الوارد فى مشروع عرض الشراء الإجبارى وقدره 245 جنيه للسهم الواحد، وثانيها أن مقدم عرض الشراء الإجبارى اعتمد فى تحديده لأساس احتساب السعر على وجود فارق وقدره حوالى 28 جنيه بين السعر المشتق من سعر سهم شركة موبينيل للاتصالات والوارد فى حكم التحكيم الصادر لصالح شركة فرانس تيليكوم ضد شركة أوراسكوم تيليكوم والبالغ قدره حوالى 273 جنيه.
واعترضت أوراسكوم تليكوم على قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بعد قبول عرض الشراء الإجباري لجميع أسهم موبينيل والذي يدر على "أوراسكوم" مكاسب صافية تتجاوز 1.6 مليار دولار ، ومن جانبه أكد خالد بشارة، العضو المنتدب لشركة أوراسكوم تليكوم، على موقف شركته الرافض لاعتماد العرض المقدم من شركة فرانس تليكوم مشيراً إلى أن جميع مبررات قبول العرض المقدم من فرانس تليكوم مرفوضة من وجهة نظر أوراسكوم، كما أن الهيئة سبق أن رفضت ثلاثة عروض سابقة لفرانس بناء على نفس الأسباب.
وأرجع بشارة موقف شركته الرافض إلى عدة أسباب، أولها انتهاء الفترة التي وردت بحكم التحكيم الدولي لتنفيذه والتي بلغت شهرا والتزام شركته في تلك الفترة بتنفيذه مقابل عدم التزام الشركة الفرنسية، كما أن العرض الجديد لا يزال ينطوي على تفرقة سعرية بين أسهم الأقلية وأسهم المساهمين بشركة موبينيل للاتصالات، وهو ما سبق أن رفضته الهيئة، على حد قوله.
ومن جانبه قال عمرو الألفى رئيس قسم البحوث بسى آى كابيتال ومحلل قطاع الاتصالات أن رفض أوراسكوم تيليكوم لعرض شراء موبينيل كان متوقعاً ، موضحاً ان أوراسكوم ربما تختار إما أن ترفع دعوي ضد فرانس تيليكوم أو الهيئة العامة للرقابة المالية " أو كليهما معا" ، او أن تقوم بالبدء فى جولة تحكيم دولي جديد للوصول إلى سعر أعلى من 245 جنيه لحصتها المباشرة فى موبينيل .
وقال الألفى إن فرانس تيلكيوم لاتزال راغبة فى الاستحواذ على موبينيل للاتصالات مقابل 273 جنيه للسهم ، الأمر الذى قد يدفع أوراسكوم تيليكوم فى النهاية للموافقة على بيع كامل أسهمها فى موبينيل للاتصالات - 28.75% بما يعادل حصة غير مباشرة البالغة 14.7% فى موبينيل - بسعر 273 جنيه للسهم وفى موبينيل - حصة مباشرة بـ 20% بسعر 245 جنيه للسهم مما يعنى إيرادات قبل الضرائب تصل الى 8.9 مليار جنيه ما يعادل 1.6 مليار دولار ، مشيراً إلى انه ربما يتم فرض ضريبة بـ 20% على صفقة شراء حصة موبينيل للاتصالات حيث إنها غير مقيدة بالبورصة المصرية .
من جانبه يتوقع عيسى فتحى، العضو المنتدب لشركة "أمان" لتداول الأوراق المالية، أن تنتهى الأمور، باستجابة أوراسكوم تليكوم لبيع أسهمها فى موبينيل لفرانس تليكوم، موضحاً أن بيع أوراسكوم تليكوم لأسهمها فى موبينيل سيكون أفضل لها، مؤكدا "ارتفاع سهمها حينها". ويرجح أن هذا الوقت سيكون مناسبًا للبيع، خاصة فى ظل عدم حدوث طفرات ربحية للشركات العاملة بقطاع الهاتف المحمول فى مصر، فى ظل المنافسة بينهم وتشبع السوق المصرية من ناحية، وكذلك انخفاض تكلفة المكالمات بصورة تؤثر على أرباح الشركات فى النهاية.
ويوضح فتحى أن وجود أوراسكوم تليكوم فى مناطق تعانى من مخاطر مثل بنجلايش، باكستان أو حتى الجزائر، لن يكون بنسب درجة المخاطرة، متوقعا انتهاء المشاكل -السياسية أو الاقتصادية- بهذه المناطق فى غضون عامين أو ثلاثة أعوام ويختتم حديثه قائلا:"قد نرى فى النهاية استحوذا أو اندماجا لأوراسكوم تليكوم مع كيانات مثل "ويند" أو غيرها، فى ظل الرغبة فى تقوية وضع الشركة عالميًا".
ومن ناحية أخرى، يقول أحمد شلبى، المحلل المالى بشركة "تداول" لتداول الأوراق المالية، أن أوارسكوم تليكوم ستضطر فى النهاية إلى بيع أسهمها فى موبينيل، مرجعا ذلك إلى أنها ستصبح لها حصة أقلية فقط، وغير قادرة على فرض سياستها الاستثمارية، وبالتالى لن تتحقق مصالحها "كشركة أم".

hawas
14 - 12 - 2009, 16:23
فتحت إدارة شركة أوراسكوم للإنشاء و الصناعة فى الجزائر تحقيقا موسعاً فى حادث الانفجار الذى وقع بفرع الشركة مساء أمس بالمنطقة الصناعية "أرزيو" فى محافظة وهران حوالى 450 كلم غرب الجزائر العاصمة، والذى أودى بحياة مصرى "يدعى أحمد إبراهيم محمد عمران البالغ من العمر 30 سنة"، وعامل جزائرى وإصابة أربعة آخرين من بينهم اثنان فى حالة خطيرة حسب مصادر طبية من مستشفى المحقن.
الانفجار وفقاً لشهود عيان وقع فى مولد ضخم أدى إلى خسائر بشرية ومادية بليغة, حيث لفظ العامل المصرى أنفاسه الأخيرة وهو فى طريقه إلى مستشفى المحقن , فى حين لفظ العامل الثانى وهو جزائرى أنفاسه الأخيرة بعد ساعات قليلة فقط من الانفجار، الذى أحدث هلعا كبيرا على مستوى الشركة، كما خلف أربعة جرحى من بينهم اثنان فى حالة خطيرة، وهما الآن بغرفة الإنعاش.
وحسبما أعلنت عنه إدارة شركة أوراسكوم بالجزائر، فإن الانفجار وقع مساء أمس الأحد فى حدود الساعة التاسعة ليلا، فى مصنع الأمونياك بمنطقة عين البية فى "أرزيو"، وحسب نفس المصدر فإن الانفجار وقع نتيجة تعطل مفاجئ فى مولد الضخ.
وفور وقوع الانفجار سارع العاملين فى شركة أوراسكوم إلى المستشفى للتبرع بالدعم لإنقاذ زملائهم المصابين على أمل إنقاذ حياتهم.
وعلم اليوم السابع أن شركة أوراسكوم لم تنتظر نتيجة التحقيقات التى تجريها السلطات الجزائرية فى أسباب انفجار المولد، وفتحت إدارة الشركة تحقيقاً داخلياً، بينما سارعت الإدارة فى إنهاء إجراءات نقل جثمان العامل المصرى لنقله إلى مصر، كما وجهت الشركة خطابا تعزية لعائلتى الضحيتين.

hawas
15 - 12 - 2009, 16:26
تتقدم شركة أوراسكوم تليكوم، اليوم، بتظلم إلى الهيئة العامة للرقابة المالية للاعتراض على قرارها الأخير بقبول عرض من شركة فرانس تليكوم للاستحواذ على ١٠٠% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل».
وكشف مصدر مقرب من أوراسكوم تليكوم أن قرار هيئة الرقابة المالية بالموافقة على عرض الشركة الفرنسية لشراء موبينيل، مقابل ٢٤٥ جنيهاً للسهم يمثل ضررا لمصلحة مساهمى أوراسكوم البالغ عددهم ٣٠ ألف مساهم.
ويحق لأوراسكوم التقدم بالتظلم خلال ١٥ يوما من صدور قرار الهيئة، التى تبت فيه وتصدر لجنة مختصة قرارها خلال ٦٠ يوما من تاريخ عرضه عليها.
وحول احتمالات عقد اجتماع لمسؤولى أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم لإنهاء الأزمة، أكد المسؤول أن أوراسكوم تليكوم لن تتخلى عن حقوقها وحقوق مساهميها فى موبينيل، مشددا على أنها لن تبيع أسهمها المباشرة وغير المباشرة بسعر العرض الأخير للشركة الفرنسية.
كانت أوراسكوم تليكوم الشريك الرئيسى فى موبينيل، قد اعترضت على موافقة هيئة الرقابة المالية يوم الخميس الماضى على عرض الشركة الفرنسية، مشددة على تناقضه مع قراراتها السابقة التى رفضت فيها ثلاثة عروض للشركة نفسها لعدم تحقيق المساواة وتكافؤ الفرص بين المساهمين، خاصة أن محكمة التحكيم الدولى ألزمت فى حكم لها فى أبريل الماضى شركة فرانس تليكوم بشراء حصة أوراسكوم فى شركة «موبينيل للاتصالات» التى تمتلك ٥١% من المصرية لخدمات التليفون المحمول مقابل ٢٧٣.٢ جنيه للسهم.
وقال الدكتور خالد سرى صيام، نائب ريس الهيئة العامة للرقابة المالية، إن الهيئة ستدرس التظلم من الناحية الشكلية حال تقديمه، على أن يتم قبوله حال وجود مصلحة مباشرة من قبل مقدمه.
من جانبه، أكد الدكتور طارق كامل، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أنه لاتزال هناك إمكانية لحل ودى بين شركتى أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم، دون أن يوضح إذا ما كان قد تدخل شخصيا بين الطرفين خلال الساعات الماضية.
ودعا كامل فى تصريح خاص لـ«المصرى اليوم » إلى عدم استباق الأحداث فى الوقت الراهن، لأن الباب مازال مفتوحا للتوصل لاتفاق يحافظ على تواجد أوراسكوم تليكوم كشريك مصرى مع فرانس تليكوم كمالك أجنبى لحصة من أسهم الشركة المصرية لخدمات الهاتف المحمول «موبينيل».
وأكد أن الوزارة حصلت على جميع الضمانات من فرانس تليكوم لتنفيذ الشرط الخاص بوجود شريك محلى فى الشركة أسوة بباقى شركات المحمول العاملة فى السوق المصرية.
وتمتلك الهيئة القومية للبريد ٢٠% من أسهم شركة اتصالات مصر، بينما تمتلك الشركة المصرية للاتصالات ٤٥% من أسهم شركة فودافون مصر.
وقال وزير الاتصالات: «لن نفرض أى شريك على فرانس تليكوم، وستكون الأولوية للحفاظ على عقد الشراكة القائم مع أوراسكوم تليكوم والذى حقق نجاحات كبيرة على مدى سنوات، لكن إذا لم يتم التوصل لأى اتفاق إيجابى بين الطرفين فإن الوزارة ستتشاور مع فرانس تليكوم بشأن أى شريك منتظر».
وفى هذا السياق، أشار هشام العلايلى، نائب رئيس شركة فرانس تليكوم لشؤون آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط، إلى أنه من السابق لأوانه التحدث عن وجود شريك محلى، لكن إذا ما قررت أوراسكوم التخلى عن حصتها، فإن نصيب الشريك المحلى لن يزيد على ٢٥% ولن يقل عن ١٥%، على أن تحتفظ فرانس تليكوم لنفسها بحصة الأغلبية.
وقال إن الأولوية الآن للحوار مع مسؤولى أوراسكوم، مضيفاً أنه ليس لدى الشركة أى شروط سوى تنفيذ حكم غرفة التحكيم الدولية، خاصة أن أوارسكوم تليكوم لم تطعن ضده، مضيفاً أنه إذا ما قررت أوراسكوم التخلى عن حصتها، فإن فرانس تليكوم ملتزمة أمام الحكومة المصرية باختيار شريك محلى كبير يتم اختياره بشكل توافقى.
من جهته، نفى المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة، تدخله فى أزمة «موبينيل»، مؤكدا أن الأزمة بين شركتين، ولا يوجد أى تدخل حكومى فى الأزمة.
وقال رشيد فى تصريح له إن زيارة الرئيس مبارك لفرنسا تم تحديد موعدها منذ شهر تقريبا وليس لها أى علاقة بأزمة شركة المحمول فى مصر، مضيفا أن الحكومة تحترم الاتفاقيات الدولية التى حددت كيفية إنهاء النزاع بين الشركات الخاصة.

hawas
15 - 12 - 2009, 16:29
يخطط اتحاد كندى يضم كبار مقدمى خدمات الاتصالات لمطالبة المحكمة الفيدرالية بمنع شركة "جلوبال لايف" التابعة لأوراسكوم تليكوم من العمل فى سوق الهاتف المحمول بالدولة، فى الوقت الذى يلزم فيه القانون الكندى شركات الهاتف والبث الإذاعى أن يسيطر عليها كنديون.
وقد أعطت "المفوضية الكندية للإذاعة والتليفزيون والاتصالات السلكية واللاسلكية" بعد موافقة وزير الصناعة الكندى، تونى كليمينت، الرخصة لجلوبال لايف لدخول السوق الكندية للاتصالات الأسبوع الماضى، وذلك بعد خسارتها لها فى أكتوبر الماضى.
ومن جانبه أكد رئيس اتحاد العاملين فى الاتصالات والطاقة وصناعة الصحافة، ديف كوليز، فى اتصال هاتفى لوكالة "بلومبرج" الإخبارية، "القرار (منح الرخصة) غير قانونى"، موضحا "ليس هناك أى معنى فى مناشدة مجلس الوزراء". وأضاف "نحن سوف نتحداه (القرار) فى المحكمة."
وكان كليمنت قد أوضح فى وقت سابق أن حصص التصويت بالشركة يسيطر عليها مستثمرون كنديون، وان على الأقل 80% من مديرين جلوبال لايف كنديون.. فى الوقت الذى تحتفظ فيه "أوراسكوم تليكوم" بالحصص التى لا يحق لها التصويت.
وعن رد الشركة، فقد رفض المتحدث بإسم جلوبال لايف، ريك بيون، التعليف على تهديدات الاتحاد العمالى باللجوء للقضاء.
وفى سياق متصل، قال رئيس اتحاد العاملين فى الاتصالات والطاقة وصناعة الصحافة- الممثل لمائة وخمسين عاملًا- ان قرار إدخال جلوبال لايف للسوق الكندية هى الخطوة الأولى للحكومة نحو إزالة القيود حول الملكية الأجنبية.
ورغم وجود 25 ألف موظفًا بشركة "بل كندا"- إحدى الشركات الثلاث المقدمين لخدمات الهاتف المحمول بكندا وغريم لجلوبال لايف- أعضاءً بالاتحاد إلا أن الشركة قالت إنها لن تشترك فى خطط الاتحاد. ورفض المتحدث بإسم بيل كندا، مارك لانجتون، التعليق على ما بعد ذلك.
وكانت جلوبال لايف قد دفعت للحكومة الكندية 442 مليون دولار كندى (420 مليون دولار أمريكى) من أجل حصة فى شبكتها لخدمات الهاتف المحمول.

hawas
15 - 12 - 2009, 16:31
قال رجل الأعمال المصرى نجيب ساويرس رئيس مجموعة "أوراسكوم" المصرية، إنه فؤجئ بقرار هيئة سوق المال، ببيع أسهم الشركة المصرية لخدمات المحمول "موبينيل" لفرانس تليكوم بدون إخطاره بهذا القرار، مؤكدا أنه لن يفرط فى سهم واحد من هذه الأسهم، قائلا "لن أترك موبينيل لفرانس تليكوم إلا على جثتى".
وأكد ساويرس فى مداخلة هاتفية مع "القاهرة اليوم" مساء أمس الاثنين، أن هيئة سوق المال لم تخطره بقبولها عرض الشركة الفرنسية، مشيرا إلى أنه علم ببيع موبينيل من الصحف، مستنكرا تلك الخطوة التى يكتنفها "الغموض" من جانب الهيئة، ومؤكدا أنه لن يتخلى عن موبينيل تحت أى ظرف، ولفت ساويرس إلى أنه أول شخص يحترم القانون، رغم أن قرار الهيئة يتناقض مع قوانين سوق المال، مشيرا إلى أن الهيئة سمحت للشركة الفرنسية بالشراء بسعرين، كما أن الشركة الفرنسية عند دخولها مزايدة التحكيم الدولى أمام ساويرس والمساهمين فى موبينيل أعطت سعر غير واقعى وأعلى من أسعار موبينيل، وأجلت الدفع ثلاث مرات ما يتنافى مع قوانين سوق المال، وفجأة توافق سوق المال على بيع الأسهم فى مخالفة واضحة للقوانين.
وقال ساويرس إنه سيقوم بالطعن اليوم الثلاثاء على قرار الهيئة، موضحا أنه سيصدر بيانا عن موبينيل به حيثيات الطعن، مجددا تأكيده "لن يروا هذه الشركة إلا فوق جثتى.. أنا لا أسعى لكسب المال.. هذه شركتى وهذا بلدى ولن أبيع". وعما تردد حول اتفاق بين وزير التجارة والصناعة رشيد محمد رشيد وفرانس تليكوم، أكد ساويرس عدم معرفته عما إذا كانت هناك صفقة بين الحكومة المصرية والشركة الفرنسية لبيع موبينيل، قائلا "ربنا مفيش أكبر منه".

hawas
15 - 12 - 2009, 16:36
توقع خبراء أسواق المال أثارًا إيجابية على للسوق المصري حيال تنفيذ صفقة "موبينيل – فرانس تيليكوم " بمختلف سيناريوهاتها المتوقعة وقال الخبراء إن بيع أسهم موبينيل لصالح الشركة الفرنسية "فرانس تيليكوم" سيساهم بشكل كبير فى دخول سيولة كبيرة للسوق سوف يتم استثمارها فى شراء أسهم أخرى الأمر الذى سوف يعزز أداء السوق المصري وخاصة بعد انخفاض التداولات خلال الجلسات القليلة الماضية .
ومن جانبه قال سامح أبو عرايس - رئيس الجمعية العربية للمحللين الفنيين ونائب رئيس مجلس إدارة شركة الأوائل لإدارة المحافظ - أنه في حال تنفيذ الصفقة فمن المتوقع دخول سيولة كبيرة إلى السوق ناتجة عن بيع أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول المتداولة في السوق "free float" متوقعاً أن يعاد استثمار جزء كبير من هذه السيولة مرة أخرى في شراء أسهم أخرى من السوق .
وأشار أبو عرايس إلى أن بيع موبينيل سيساهم فى دخول سيولة كبيرة إلى شركة أوراسكوم تيليكوم يمكن استثمارها في مشروعات جديدة لديها فرص نمو أفضل من موبينيل – التي وصلت لمرحلة التشبع " النضوج " – حتى ولو كانت خارج قطاع الاتصالات .
وأضاف أبو عرايس أن النزاع على أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول يلفت النظر إلى ووصول السعر إلى مستويات مرتفعة أعلى من سعر التداول في السوق ، وهو مايلفت النظر إلى أن كثيرا من الأسهم المصرية متداولة بأسعار أقل من قيمتها العادلة بمراحل، وسيدفع هذا المستثمرين والمحللين إلى إعادة النظر في القيمة الحقيقية للأسهم المتداولة في البورصة المصرية .
ويؤكد أبو عرايس على أن تمسك فرانس تيليكوم بموبينيل يؤكد جاذبية قطاع الاتصالات المصري، وكونه قطاعا متميزا برغم وصول أغلب شركاته إلى مرحلة النضوج موضحاً أن الفرصة لا تزال سانحة لرفع السعر في حال عدم استحواذ فرانس تليكوم على الكمية التي تريدها من السوق، أو دخول أوراسكوم تليكوم بعرض منافس ، وهذا ليس مؤكد في الوقت الحالي، فهل سيحدث أم لا؟ هذا ما ستكشف عنه الأيام القادمة .
وبنظرة فنية لسهم "أوراسكوم تيليكوم القابضة" يرى أبو عرايس أن السهم ارتفع بفجوة سعرية " breakaway gap " وهو مؤشر إيجابي للسهم يرجح نهاية مرحلة الهبوط الأخيرة والتحول إلى الاتجاه الصعودي .


http://1.1.1.2/bmi/212.162.134.28/Upload/2009/12/case/emonbbbbb.png
ويتفق معه عيسى فتحى - خبير أسواق المال و العضو المنتدب لعضو المنتدب لشركة "أمان" لتداول الأوراق المالية - مؤكداً على أنه فى حالة إتمام بيع "موبينيل" لصالح الشركة الفرنسية سوف يؤثر ذلك إيجاباً على أداء أسهم "أوراسكوم تيليكوم " وكذلك "موبينيل" الأمر الذى سيعود باُثار إيجابية على أداء السوق .
ومن جهته قال محمد ماهر - العضو المنتدب لشركة برايم لتداول الأوراق المالية و رئيس الجمعية المصرية للأوراق المالية - إ ن مجرد الحديث على إتمام الصفقة رغم رفض "أوراسكوم تيليكوم " الشديد أثر بنحو كبير على أداء السوق خلال جلسة أمس ودفع أسهم "أوراسكوم تيليكوم" و"موبينيل" لتحقيق طفرات سعرية فى أسعارهم ، متوقعاً أنه فى حال إتمام الصفقة أن يساعد ذلك فى تضخ سيولة جديدة فى السوق توجه لاسهم أخرى الأمر الذى سيساعد على صعود قوي للبورصة المصرية فى الفترة القادمة .
وأكد ماهر على أن تمسك فرانس تيليكوم بشراء أسهم موبينيل يعد دليل واضح على قوة وجاذبية قطاع الاتصالات المصري حيث يتمتع بنحو 80 مليون مستهلك بالإضافة إلى اقتراب مشتركى الأخيرة من 25 مليون مشترك .
ويلتقط أطراف الحديث مصطفى بدرة - عضو مجلس ادارة أصول لتداول الأوراق المالية - موضحاً أن إتمام صفقة بيع موبينل سوف يساهم بشكل كبير فى ضخ سيولة جديدة للسوق تدعم المؤسسات والشركات كذلك بيوت الخبرة والأفراد وهو مايحتاجه السوق فى الوقت الحالي خاصة بعد انخفاض التداولات بنحو ملحوظ فى الفترة الأخيرة .
وأضاف :" لقد ظهرت بوادر الانتعاش فور الإعلان عن موافقة هيئة الرقابة المالية يوم الخميس الماضى وهو ما ظهر بوضوح على أداء قطاع الاتصالات وارتفاع السوق بنحو كبير خلال جلسة أمس "ويتابع :" ان المؤسسات الكبرى ذات العلاقات المتشعبة عندما تنوى الدخول فى استثمارات كبرى فإن دراسة هذه الاستثمارات قد تمتد لعدة شهور وبالتالى فإن تمسك فرانس تيليكوم بالدخول فى السوق المصري دليل على متانة قطاع الاتصالات وجذابيته ".
ويشدد بدرة على أن إتمام الصفقة بالكامل لصالح الشركة الفرنسية سوف تفقد أوراسكوم تيليكوم جزء من أرباحها نظراً لأن شركة "موبينيل" تساهم بجانب كبير من الإيرادات وهو ما قد يضع بعض الضغوط على أسهم "أوراسكوم تيليكوم " .


http://1.1.1.3/bmi/212.162.134.28/Upload/2009/12/all/orte.png

hawas
15 - 12 - 2009, 16:37
اشااااااااااااااااااااااااعات وراء الكواليس

ان هناك كرسى فى الكلوووووووووووووووب قادم من تليكوم وعرض شراء ستقدمة الى الهيئة لشراء حصة فى موبينيل بسعر اعلى من 245

hawas
16 - 12 - 2009, 07:40
أعلنت شركة أوراسكوم تليكوم المصرية يوم الثلاثاء ان مديريها التنفيذيين سيجتمعون مع نظرائهم في فرانس تليكوم لبحث الخلاف على ملكية موبينيل.
وقالت المتحدثة باسم اوراسكوم رشا محمد بدون اسهاب "سنجتمع معهم غدا (الاربعاء)."
وكانت الهيئة العامة للرقابة المالية في مصر وافقت الاسبوع الماضي على عرض من وحدة لفرانس تليكوم لدفع 245 جنيها مصريا (44.90 دولار) لكل سهم من أسهم موبينيل في صفقة قد تجني أوراسكوم منها أكثر من 1.6 مليار دولار.
ورفضت اوراسكوم قرار الهيئة.
ويوم الاحد قالت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية انها لا تزال تأمل في استمرار الشراكة بين الجانبين في موبينيل

hawas
16 - 12 - 2009, 07:41
قال مصدر مسئول في شركة "أوراسكوم تليكوم القابضة" إنها ستتقدم غدا بتظلم رسمي إلى هيئة الرقابة المالية المصرية اعتراضا على قبول الأخيرة عرضا من شركة "فرانس تليكوم" لشراء "الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" بسعر 245 جنيها للسهم.
وأوضح المصدر أن الشركة كانت قد تقدمت اليوم بتظلم للهيئة لكن لم يتم قبوله نظرا لانتهاء مواعيد العمل الرسمية بالهيئة، مؤكدا أنه سيتم التقدم بالطلب بصاح الغد.
وأضاف المصدر، في تصريحات للنشرة الاقتصادية لوكالة أنباء الشرق الأوسط، أن الشركة استندت في تظلمها إلى عدم مطابقة سعر العرض الفرنسي للسعر الذي حددته محكمة التحكيم التجارية الدولية البالغ 26ر273 جنيه، وهو ما يعني انخفاض عرض "فرانس تليكوم" بنحو 28 جنيها عن السعر الذي حددته المحكمة الدولية.
وأوضح أن الشركة فندت في مذكرة بعثت بها إلى هيئة الرقابة المالية كافة الأسباب التي تؤكد عدم قانونية العرض الفر نسي لشراء أسهم موبينيل.
وكانت هيئة الرقابة المالية المصرية قد اعتمدت يوم الاثنين الماضي عرضا من شركة "أورانج بارتسيبيشنز"، المملوكة لشركة "فرانس تليكوم"، لشراء أسهم شركة "موبينيل" بسعر 245 جنيها للسهم الواحد.
وتملك "فرانس تليكوم" حصة غير مباشرة في "موبينيل" تصل إلى 37 في المائة كما تمتلك "أوراسكوم تليكوم" حصة تصل إلى 36 في المائة في "موبينيل" للمحمول منها 20 في المائة بشكل مباشر و16 في المائة بشكل غير مباشر، فيما تتوزع الحصة الباقية بين مستثمرين أفراد وصناديق استثمارية ومحافظ ونسب تداول حر بالبورصة المصرية.
ويبلغ رأس مال "الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" مليار جنيه موزعة على 100 مليون سهمم بقيمة أسميه قدرها 10 جنيهات للسهم الواحد، فيما تتصدر الشركة قائمة شركات خدمات التليفون المحمول في مصر بنحو 24 مليون مشترك.

فوزى
16 - 12 - 2009, 08:38
اعتقد ان م/ نجيب لازم ينفذ الحكم ولاداعى للصراخ والعويل لانه بصراحه هو اللى طلب اللجوء
للمحاكم الدوليه.
او يقوم بعرض للشراء اكبر من فرانس تليكوم
يعنى اعلى من 245 جم.
لكن موضوع البيع على جثتى وهعمل ذى المليجى فى فيلم الارض ده كلام عواطف مش موجود فى عالم البيزنس.
.................................................. ...................

kamalelmasry
16 - 12 - 2009, 10:28
6480 عرض بيع في أول أيام شراء فرانس تيليكوم لأسهم موبينيل

الوفد المصرية

الاربعاء 16 ديسمبر 2009 9:59 ص
http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/233bb884-2d8f-494f-9081-1eba31bc58ab.png?e37af392-dd53-4bb1-87d1-355251ee0bee

http://www.esgmarkets.com/forum/../images/spacer.gif


http://www.esgmarkets.com/forum/../images/spacer.gif http://www.esgmarkets.com/forum/../images/spacer.gif http://www.esgmarkets.com/forum/../images/spacer.gif http://www.esgmarkets.com/forum/../images/spacer.gif شهد أول أيام تلقي عروض بيع أسهم "موبينيل" هدوءا ملحوظا بالبورصة من جانب حملة الأسهم والراغبين في البيع لصالح شركة فرانس تيليكوم الفرنسية. أكدت المصادر أن عروض البيع ضئيلة للغاية بالنسبة لعدد الأسهم، وبلغت قبل نهاية جلسة التعاملات 6480 عرضا فقط للبيع سعر 245 جنيها الذي اعتمدته الرقابة المالية الأسبوع الماضي لشراء "فرانس تيليكوم" 100% من أسهم موبينيل.
أرجعت المصادر ذلك إلى حالة الترقب بين حملة الأسهم خاصة بعد انخفاض السعر في منتصف الجلسة إلى 238 جنيها للسهم.

وعلمت "الوفد" بوصول الرئيس التنفيذي لشركة فرانس تيليكوم إلى القاهرة خلال أيام في محاولة للتوصل إلى اتفاق ودي مع "أوراسكوم". أكد هشام العلايلي المتحدث بالرسمي لـ"فرانس تيليكوم" وجود اتصالات مع الشريك المصري لحسم الخلافات بشكل ودي. وأشار إلى أن الفرصة متاحة أمام "أوراسكوم" لتحديد موقفها حتى نهاية العرض 14 "يناير" المقبل.
وتقدمت أوراسكوم تليكوم بتظلم إلى لجنة التظلمات بهيئة الرقابة المالية ضد قرار الهيئة.

bibo_s200
16 - 12 - 2009, 20:29
أوراسكوم تليكوم تعلن أسباب رفضها بيع موبينيل




12/16/2009 10:07:48 am
القاهرة - استبقت شركة أوراسكوم تليكوم (emob) الجدل الدائر حول عرض الشراء الاجبارى المقدم من شركة فرانس تليكوم بغرض الاستحواذ على أسهم موبينيل (orte) بسعر 245 جنيها للسهم برفضها لقرار هيئة الرقابة المالية بموافقتها على طرح عرض الشراء وطلبت أوراسكوم تليكوم وقف العرض وذلك حسب قولها لعدم مشروعيته ومخالفته مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص بين المساهمين.
وقالت الشركة فى بيانا لها ان هيئة الرقابة المالية لم تقم بالغاء عرض الشراء لانتفاء الباعث على تقديمه وفق خطاب الشركة الموجه الى بورصة الأوراق المالية فى 13 ديسمبر الجارى ورفضت الشركة قرار هيئة الرقابة المالية وأكدت حرصها على اتخاذ جميع الاجراءات القانونية للحفاظ على حقوقها وحقوق مساهميها الذين يتجاوزون عددهم 30 الف مساهم وشددت فى بيانها على عدم نيتها البيع وفقا لسعر الشراء المعلن وأرجعت ذلك الى عدم عدالة السعر ومخالفته لمبادىء المساواة بين المساهمين وأكدت الشركة رفضها لقرار الهيئة ووصفته بمخالفة صحيح القانون وتعارضه – من وجهة نظرها – لقرارات ثلاثة اتخذتها الهيئة خلال العام الحالى وسوف تتظلم من القرار اليوم.
وشددت الشركة فى بيانها على أن القول بوجود اتفاق ادارة تم الافصاح عنه مؤخرا للجمعية العمومية للشركة المستهدفة بالعرض بين الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول من ناحية وكل من شركة أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم من ناحية أخرى تلتزم بمقتضاه الشركة المستهدفة بالعرض بسداد مقابل أتعاب ادارة الى كل من الشركتين أمر يبرر معه زيادة السعر فى موبينيل للاتصالات عن سعر السهم فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول هو قول غير صحيح.
وبرر البيان ذلك بأن هذا الاتفاق سبق ان اطلعت عليه الهيئة وفحصته فحصا دقيقا وانتهت فى قراراتها الثلاثة السابقة على قرارها الأخير الى عدم الاعتداد به لأنه حق للمساهمين فى الشركة المستهدفة بالعرض القائمين لادارة ولايدخل ضمن أصول موبينيل للاتصالات ولا فى ايراداتها أو ايرادات مساهمى موبينيل للاتصالات بصفتهم هذه ولايمكن تحديد مدته أو تقديره وهذا ماأكدته الهيئة فى قراراتها السابقة وفى دفاعها امام محكمة القضاء الادارى ( الدائر السابعة – استثمار) بجلسة 5/12/2009 وعليه لم يستجد منذ ذلك التاريخ أى جديد واما عن القول بأن الافصاح عن هذا الاتفاق فى الجمعية العمومية للشركة فى أكتوبر الماضى قد أدى الى العدول عن القرارات السابقة أمر يثير الدهشة حيث ان الاتفاق الخاص بأتعاب الادارة – اضافة الى أنه قد سبق وتم تقديمه الى الهيئة كما اسلفنا – الا انه الاتفاق ابرم فى عام 1998 واستمر ينتج آثاره حتى تاريخ الجمعية العامة المشار اليها اى ان ايضاح الجمعية العامة للشركة المستهدفة لم ينشىء الحق انما جاء كاشفا له.
اضاف البيان ان اتفاق الخدمات المشار اليه منبت الصلة عن شركة موبينيل للاتصالات فأطرافه الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول من ناحية وأوراسكوم تليكوم من ناحية أخرى فأوراسكوم تليكوم تعاقدت مع الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول باعتبارها مساهما فى تلك الأخيرة وتسدد أتعاب الادارة مباشرة لأوراسكوم طالما أنها مساهم بـ20% على الأقل فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول وتقوم بتقديم خدمات الادارة وما جاء فى مذكرة المعلومات المصفح عنها من الشركة مقدمة العرض المعلن بتاريخ 13 ديسمبر الجارى تحت بند احتساب السعر المعروض جاء مخالفا للواقع ولصحيح الاتفاق.
وأوضح البيان أن استحقاق هذه الأتعاب لشركة أوراسكوم تليكوم أمر منبت الصللة عن كونها مساهما فى شركة موبينيل للاتصالات فحتى مع افتراض قيام الشركة أوراسكوم تليكوم ببيع أسهمها فى شركة موبينيل لاتصالات مع الابقاء على حصتها المباشرة فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول وطالما استمرت شركة أوراسكوم تليكوم فى تقديم خدمات الادارة استحقت اتعابا لادارة دون ثمة تغيير وعليه فلا يمكن ان يمثل ذلك مبررا لارتفاع سعر موبينيل للاتصالات وقد كان انعدام الصلة بين الأمرين السبب الرئيسى لرفض الهيئة فى السابق المغايرة بين السعرين.
وأشارت أوراسكوم تليكوم الى أن االقول بأن هناك ارباحا محتجزة لدى شركة موبينيل للاتصالات ومن ثم توفر حقوقا نقدية غير متوافرة لدى الأسهم الخاصة بالشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول لايبرر المغايرة فى السعر فعدم توزيع الأرباح انما جاء بقصد الاضرار بحقوق شركة أوراسكوم تليكوم ومساهميها بحرمانها بدون وجه حق من الحصول على نصيبها من الأرباح واستئثار فئة من المساهمين لنفسها بكامل الأرباح بالمخالفة لأحكام القانون لاستخدام هذه الحجة فيما بعد للاجحاف بحقوق الأقلية من المساهمين فى شركة موبينيل للاتصالات وقالت انها تقدمت بطلب ايقاف قرار الجميعة العامة العادية لشركة موبينيل للاتصالات المنعقدة بتاريخ 19 أبريل الماضى على اساس أن الأرباح المحتجزة انما تمثل جزئيا نصيب شركة أوراسكوم تليكوم.
وقد ارتأت الهيئة دم ايقاف قرار الجمعية ولذا ستتخذ أوراسكوم تليكوم جميع الاجراءات القانونية للطعن ببطلان قرار الجمعية المذكور طبقا لأحكام قانون الشركات لاضراره بفئة معينة من المساهمين واستهدافه مصلحة فئة أخرى من المساهمين.
وأشارت الشركة الى ان قرار الجمعية العامة المذكور جاء بالمخالفة لصريح نص حكم التحكيم والذى أكد على حق اوراسكوم تليكوم فى الأرباح حتى تاريخ اتمام بيع حصة الشركة فى شركة موبنيل للاتصالات فى الموعد المحدد بالحكم.
واشارت الشركة الى أهمية التأكيد على أن الأرباح المحتجزة كانت ثابتة وقائمة قبل صدور قرار الهيئة الثالث برفض عرض الشراء الاجبارى المطروح من مقدم العرض فهذه الأرباح المحتجزة لم تكن واقعة لاحقة على قرار الرفض بل كان سابقة عليه ولايغير رفض طلب ايقاف الجمعية من عدمه الوضع القانونى فى هذا الشأن وعليه لا توجد وقائع جديدة تقتضى العدول عن القرارات السابقة.
وأوضح بيان أوراسكوم تليكوم ان المبلغ المحتجز حتى 30/9/2009 وقدره حوالى مائة وخمسة وستون مليون جنيه يخص اوراسكوم تليكوم سبعة وأربعون مليون جنيه منها بحيث يكون نصيب السهم ما يعادل أقل من اثنين جنيه مصرى أمر لايستوجب معه هذه المغايرة الصارخة للسعرين.
وأوضحت الشركة أنه فى خطابنا الذى سبق ووجهته الى بورصة الأوراق المالية المؤرخ فى 13 ديسمبر 2009 لم يتم الوفاء بشروط بيع الأسهم التى تمتلكها شركة أوراسكوم تليكوم القابضة فى شركة موبينيل للاتصالات الى شركة فرانس تليكوم وشركاتها التابعة وعليه فقد اصدرت الشركة تعليماتها لسمسار الأوراق المالية الخاص بها لسحب واغلاق ملف بيع اسهم موبينيل للاتصالات لدى بورصة الأوراق المالية المصرية وقد تم ذلك أمس.

abd el aziz
16 - 12 - 2009, 22:42
الصفقه غامضه جدا رغم كل المعلومات الموجوده عنها استاذ بيبو حتى تاثيرتها على السوق ايضا مختلف فيها

hawas
17 - 12 - 2009, 06:09
أكد هشام العلايلى، نائب رئيس شركة "فرانس تيليكوم" لشئون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أن الاجتماع الذى تم عقده بين مسئولى شركة "فراس تيليكوم" و"أوراسكوم تيليكوم" هو لطرح خيارات وإيجاد بدائل وحلول للخروج من الأزمة لافتا إلى أن "فرانس تيليكوم" تأمل فى إيجاد حل ودى وسريع حيث، مؤكدا أن زيادة مدة النزاع يمكن أن تؤثر على شركة "موبينيل"، رافضا الإفصاح عن الخيارات المطروحة من الشركتين لحل النزاع القائم، مشددا على أن عدم الإفصاح يعتبر مصلحة طالما لم نصل إلى حلول لتجنب سوء الفهم، وأوضح العلايلى أن حوارنا مع أوراسكوم ليس معناه التنازل عن حقنا بتنفيذ حكم التحكيم الدولى فهذا حق منحه لنا القانون فليس نحن من ذهب إلى التحكيم، وأكد أنه سيتم عقد أكثر من اجتماع بين مسئولى الشركتين.

وأضاف العلايلى فى تصريحات صحفية "لليوم السابع" أن شركة "موبينيل" هى شركة مصرية نحن المستثمر الرئيسى لها بنسبة 72% مستغربا من الضجة المثارة بشأن شراء 100%، من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، لافتا إلى تعهد شركته بالمحافظة على الجذور المصرية "موبينيل"، كما أكد أن الشركة لن تحصل على "موبينيل" مجانا، فنحن نعرض شراء الأسهم بـ 3 مليارات دولار.

ونفى أن تكون شركته غير ملتزمة بقرار حكم التحكيم الدولى بشراء سهم "موبينيل" على سعر 273 جنيها للسهم، مؤكدا أن "فرانس تيليكوم" ملتزمة بسعر السهم الذى حددته محكمة التحكيم الدولية لموبينيل للاتصالات، لكن هيئة الرقابة المالية طلبت تقديم عرض شراء لتنفيذ الحكم، حيث إن "موبينيل" تمتلك 51% من الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول ولها أصول بها والهيئة وضعت شرط للموافقة على الشراء، وقمنا بتنفيذه ووافقت الهيئة لذلك نطالب أوراسكوم بتنفيذ حكم التحكيم الدولى.

وحول عزم "أوراسكوم" تقديم تظلم إلى هيئة الرقابة المالية قال العلايلى إن كل شركة من حقها عمل الإجراءات والطرق القانونية المناسبة التى تراها فى صالحها لافتا إلى أن موقف شركته سليم رافضا التعليق على الإجراءات التى ستتخذها شركته فى حال قبول تظلم أوراسكوم.

وعن تعهد فرانس لوزارة الاتصالات بإيجاد شريك محلى فى حالة موافقة "أوراسكوم" على الخروج من "موبينيل"، وقال العلايلى إن شركته تضع الأولوية فى الشراكة مع "أوراسكوم تيليكوم"، وعلى هذا الأساس نتحاور مع مسئولى الشركة وإذا وافقت على البيع سنتعامل مع شريك مصرى آخر، كما أن تحديد نسبة الشريك ستكون على حسب اختيار الشركة وعدد الشركاء، ولكن ليس هناك شركات مطروحة الآن لأننا نحترم أوراسكوم ولا يصح أن يكون لدينا شريك ونتحدث مع شركات أخرى فنحن شركة تحترم شركاءها طالما النزاع لم ينته.

وقال إنه لن يكون هناك تغيير فى إدارة "موبينيل" مشيرا إلى أن "فرانس تيليكوم" فخورة بإنجازات الإدارة فى الحفاظ على مصلحة العميل وتطوير الخدمة، ونحن حريصون على إبعاد الشركة عن خلافات الشركاء.

وأشار العلايلى إلى أنه يستغرب من التحليلات التى ربطت بين زيارة وزير التجارة والصناعة المصرى إلى فرنسا وبين قرار هيئة الرقابة المالية بشراء 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، لافتا إلى أن زيارات الوزراء يتم الإعداد لها فى شهور كما أن الجهة الوحيدة التى تحدثنا معها هى هيئة الرقابة المالية.
__________________

hawas
17 - 12 - 2009, 06:39
احتجاج رسمي

ووصف عيسى فتحي خبير اسواق المال لموقع اخبار مصرالتظلم بأنه احتجاج وتعبير عن الغضب من الشركة المصرية، مؤكدا انه لن يأتي بنتيجة ، لان عرض الشراء والبيع الذي وافقت عليه هيئة سوق المال لفرنس تيليكوم ساري حتي 14 يناير 2010 ولحين دراسة تظلم اوراسكوم سيكون الوقت تأخر كثيرا والتنفيذ تم.
واتفق معه وائل عنبة رئيس مجلس ادارة والعضو المنتدب للحدى شركات ادارة المحافظ أن تظلم اوراسكوم تيليكوم لن يأتي التظلم بجديد، لأن قضية صفقة موبينيل قتلت بحثا، فقد رفضت 3 عروض من قبل، وتم دراسة الصفقة لمدة 6 أشهر
وأضاف انه لا يتعدى محاولة لعرقلة عرض الشراء لحين استعدادها لعرض شراء منافس،متوقعا أن تطرح شركة أوراسكوم تيليكوم عرض شراء لكامل أسهم موبينيل يفوق ذلك المقدم من الشركة الفرنسية وأسس توقعه على دعوة الشركة لجمعية عمومية لزيادة رأس مالها بقيمة 800 مليون دولار متعللة بالقدرة على الوفاء بالضرائب المقدرة على ذراعها "جيزي" حال عدم التوصل لاتفاق مع الحكومة الجزائرية.
وهو السيناريو الذي استبعده عيسى فتحي ، لعدم توافر السيولة لدى الشركة المصرية خاصة بعد أن أعلنت عن رغبتها في زيادة رأس مالها.
اما د.هدى المنشاوي رئيس قسم التحليل الفني بإحدى شركات السمسرة ونائب رئيس مجلس إدارة المجلس الاقتصادي الإفريقي فترى ان اوراسكوم فكرت في التظلم بعد أن شعرت أن هيئة سوق المال تخلت عنها، قائلة إن الموقف تغير وفقا لضغوط سياسية مارستها فرنسا، حرصا منها على استثماراتها بالسوق المصرية.
وكان رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة المصري نفى - على هامش اجتماع مجلس أرباب الأعمال بباريس - قيامه بأي مفاوضات مع وزراء في الحكومة الفرنسية في هذا الصدد لان الأمر ببساطة لا يحتاج إلي تدخل سياسي‏،‏ حيث أن الخلافات التجارية والقانونية بين الشركات يتم حلها في الإطار القانوني والتجاري المتعارف عليه عالميا‏.‏
وبالنسبة لاعتراض اوراسكوم على انقضاء مدة تنفيذ حكم المحكمة الدولية وهي 30 يوما من تاريخ الحكم، فأوضح فتحي أن التحكيم الدولي لم يذكر انه في حالة تأخر التنفيذ تعتبر الصفقة لاغيه، وإنما حدد غرامة تقع على المتأخر في التنفيذ، مشيرا الى أن كل ما تملكه اوراسكوم هو رفض بيع حصتها البالغة 20 % فقط، لكن حكم المحكمة ملزم.
ا (http://www.*************/vb/#)



وإختلف الخبراء حول تقديرهم لاتمام الصفقة، فقالت د.هدى المنشاوي إن قبول التظلم سيدخلنا في حلقات مفرغة من التذبذب، والتأثر الخارجي، مضيفة انه بالرغم من أن إتمام الصفقة يعني عدم وجود شركة مصرية للهواتف المحمول بمصر إلا أن من مصلحة السوق إتمامها ستدخل سيولة جديدة تحتاجها السوق، لان بيع أسهم موبينيل يعني إعادة لتدوير الأموال داخل السوق.
واختلف معها عيسى فتحي الذي اوضح انه في حالة إتمام الصفقة وشراء أسهم صغار المستثمرين البالغة 29 % ستدخل السوق سيولة على المدى القصير فقط، إلا انه على المدى البعيد سنصبح نحن الخاسرون، لان الأرباح ستخرج من السوق مدى الحياة.
كما أن هناك جانب أخر قانوني أٌغفل، وهو انه في حالة إتمام الصفقة واستحواذ فرانس تيليكوم على 100 % من أسهم "موبينيل" ستعد هذه الصفقة مخالفة لقواعد القيد الجديدة بالبورصة المصرية، والتي تلزم الشركات بطرح نسبة 15 % للتداول في السوق، لذلك يجب مراجعة القوانين أولا.
وفي منحى أخر، أشار عيسى فتحي إلى آن تنفيذ الصفقة يعد إضرارا بالأمن القومي، لأنه يعني خروج قطاع الاتصالات من بين أيدي مصر، ليصبح سيناريو متكرر لما حدث في قطاع الاسمنت الذي تخلينا عنه من قبل والآن نتساءل لماذا ارتفعت الأسعار.
وأشار إلى أن ذلك قد ينتج ينتج عنه ظهور تحالفات و"تواطؤ منظم" بين شركات الاتصالات لرفع الأسعار، ونظرا لأهمية هذه الصفقة كان يجب أن تعرض هذه القضية على الأمن القومي و مجلس الشعب

hawas
17 - 12 - 2009, 06:47
على مدى أسابيع قليلة اتخذت شركة أوراسكوم للاتصالات، التى يرأسها رجل الأعمال نجيب ساويرس، موقعا بارزا فى قلب «المسألة الوطنية المصرية»، فى نسختها لعام 2009. المرة الأولى كانت ابتداءا من 16 نوفمبر الماضى، قبيل المباراة الفاصلة مع الجزائر فى الخرطوم، حينما هاجمت أعداد من المشجعين الجزائريين بعض مقار شركة جيزى التابعة لأوراسكوم فى الجزائر. أما المرة الثانية، فبدأت مساء الخميس الماضى عندما تجددت نيران الصراع على الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) بعد سماح هيئة الرقابة المالية غير المصرفية لفرانس تيليكوم (شريك أوراسكوم فى أكبر شركات المحمول المصرية)، بتقديم عرض شراء على كامل اسهم الشركة، مما يهدد سيطرة ساويرس وشركته على أولى محطات انطلاقه الكبرى لعالم الأعمال. القضية الوطنية، الغائبة عموما، وجدت نفسها بغرابة فى مقدمة المعركتين، وإن كان ذلك قد تم بشكل متباين للغاية. فى حالة أوراسكوم ضد الجزائر كانت الأولى تدافع عن الاستثمار الأجنبى المباشر الذى تمثله، والذى يبنى الاقتصاد الجزائرى ويخلق الوظائف للجزائريين...الخ فى مواجهة روح حمائية متعصبة خلقتها انفعالية جماهير الكرة وأذكتها ربما مصالح شركة أخرى منافسة متداخلة مع شركاء لهم ارتباط وثيق بالجيش الجزائرى ودولته. وفى الحالة الثانية، تبنت أوراسكوم الخطاب العكسى تماما. ففى خلافها مع شريكتها، فرانس تيليكوم، التى دخلت السوق المصرية فى الأساس عبر شراكتها مع ساويرس، برر رئيس الشركة، إصراره وعناده فى المعركة القانونية التى اندلعت مع الشريك الفرنسى، بحرصه «الوطنى» على «أموال المساهمين المصريين»، وعلى المشتركين والعمال المصريين فى هذه «الشركة المصرية»، فى مواجهة «عجرفة»، الفرنسيين، الذين ينزحون أرباحهم من أموال المشتركين للخارج. وينحل التناقض إذا عرفنا أن أوراسكوم (للاتصالات) أو تيليكوم كما هى معروفة فى الــ 11 دولة التى تعمل بها هى نموذج لظاهرة فريدة فى الاقتصاد المصرى بزغت فى السنوات الاخيرة، هى الشركات المصرية عابرة للقوميات من حيث النشاط. ظاهرة لا تنفرد بها أوراسكوم للاتصالات أو شقيقتها للانشاءات، وإنما تمتد لشركات أخرى يتسع نشاطها من الكابلات لحديد التسليح للخدمات المالية. شركات ذات نمط مصالح خاص يختلف كثيرا عن شركة المقاولون العرب مثلا فى عملياتها فى العالم العربى خلال العقدين الماضيين. فموبينيل، وان كانت إحدى أهم عمليات الشركة، فإنها ليست الاكبر. أوراسكوم لها وجود فى أسواق تمتد من باكستان وبنجلاديش حتى كوريا الشمالية شرقا والجزائر وتونس غربا حتى كندا، ثم إيطاليا شمالا وزيمبابوى جنوبا. إذن ماذا يعنى نجيب ساويرس عندما يتحدث هنا عن «شركته الوطنية»، التى تصل قيمتها السوقية بحسب البورصة المصرية إلى 24.3 مليار جنيه، فى وقت قد يأخذ عليه فيه المنطق الوطنى التقليدى انه يستثمر أمواله فى الخارج خالقا الوظائف للجزائريين وغيرهم بدلا من المصريين؟ الاجابة عن هذا السؤال بسيطة للغاية. فى أواخر 1997 وأوائل 1998، انفجرت أزمة جنوب شرق آسيا، لتطيح بما سمى وقتها بنمور النمو الآسيوية. وفى تفسير الازمة فضل البعض، منهم رئيس الوزراء الماليزى مهاتير محمد، القاء اللوم على المضاربين بدلا من تناقضات الاقتصاد الحقيقى فى هذه الدول. بل ذهب الأمر بالبعض لاتهام مستثمر وحيد بالوقوف وراء الأزمة وهندستها، فى إطار مؤامرة يهودية عالمية، هو جورج سوروس. وقتها كتب المفكر الراحل عبدالوهاب المسيرى مقالا قال فيه عن حق إن «سوروس هو نموذج جيد للرأسمالى المضارب» غير المنتمى (فالرأسمالى الحق لا ينتمى إلا لرأسماله وما يحققه من أرباح) الذى لا يتوانى عن جمع الربح من المضاربات فى الأسواق المالية، أية أسواق، ولا يتورع حتى عن بيع يهود المجر (بنى وطنه وعقيدته!) إلى أعدى أعدائهم. ولا تختلف أوراسكوم مصر فى ذلك عن جنرال موتورز أمريكا ولا فرانس تيليكوم فرنسا. وطن أوراسكوم هو الأرباح، من باكستان أو من بنجلاديش، من مصر أو من كندا. وإلا كيف نفسر أن نجيب ساويرس، وهو المؤسس والعقل المفكر والاب الروحى للشركة، هو أول مستثمر فى مجال المحمول والاتصالات فى كوريا الشمالية، دولة ديكتاتورية الزعيم الفرد، فى وقت يصف به نفسه بالليبرالى. أو كيف نفسر أنه كان يدرس اقتحام سوق المحمول فى كوبا، فى وقت كان مازال يحكمها فيه القائد الشيوعى فيديل كاسترو، وهو ــ اى ساويرس ــ الرأسمالى الذى لا شك فى رأسماليته. إنه الربح إذن. إنه الربح إذا مائة مرة. موبينيل هى الشركة التى تمثل ثانى أعلى عدد من المشتركين بين الشبكات التابعة لها (تجاوز الـ20 مليونا كما نعلم جميعا)، وخسارتها فى اللحظة الراهنة، التى تتقلص فيها الاسواق وتضيق فرص الاستثمار الجديد وآفاق التوسع فى قطاع الاتصالات، شىء مؤلم للغاية، سواء لأوراسكوم أو لفرانس تيليكوم. وفى المواجهتين أوراسكوم ضد الجزائر، وأوراسكوم ضد فرنسا، لا يمكن فهم الموقفين المتناقضين من استثمارات الاجانب، دفاعا عن دورها فى البناء الوطنى والاجتماعى فى الجزائر مقابل شيطنتها فى مصر إلا استنادا على مرجعية هذا الوطن، الذى لا حياة للشركة دونه، بل ويعاقب القانون، مجلس ادارتها وساويرس نفسه، بانطلاقه من حماية مصالح المساهمين، إذا أخل بالتزامه به، باتخاذه اية سياسات لا تحقق زيادة متراكمة فى الارباح واتساعا متواصلا فى النشاط. ولا يقبل فى ذلك على الاطلاق مبررات المصلحة القومية أو اعتبارات دفع عجلة الاقتصاد الوطنى. واليوم، حين يبدأ السريان المقرر لعرض فرانس تيليكوم لمن يملكون 29% من موبينيل عبر الاسهم حرة التداول فى البورصة بالشراء بسعر 245 جنيها، فإن الدافع الاساسى وربما الوحيد، الذى سيحدد قرار هؤلاء أيضا بقبول العرض من عدمه، قبول قد يعطى اغلبية الاسهم والتحكم فى الشركة لفرنسيين على حساب مصريين، هو وطن الجميع ومرجعهم فى عالم المال: الأرباح.

hong
17 - 12 - 2009, 10:10
http://photos-h.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-snc3/hs066.snc3/13364_174063091148_652886148_2974454_1525789_s.jpg بسم الله الرحمن الرحيم ومن يتقى الله يجعل لة مخرجا ويرزقة من حيث لا يحتسب صدق الله العظيم

hawas
17 - 12 - 2009, 14:31
استبعد خالد بشارة، رئيس مجلس الإدارة التنفيذى لأوراسكوم تيليكوم، أن تقوم شركته بتوجيه جزء من السيولة التى ستتوافر إليها من خلال زيادة رأسمالها، إلى رفع حصتها فى شركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل)، «هذا الأمر ليس على أجندة أوراسكوم فى الوقت الحالى»، على حد قول بشارة لـ«الشروق».

وكانت أوراسكوم قد أعلنت، يوم الأحد الماضى، اعتزامها زيادة رأسمالها بمبلغ 5 مليارات جنيه، عن طريق إصدار أسهم إضافية للمساهمين الحاليين.

وفى هذا السياق، أشار هشام العلايلى، نائب رئيس مجلس إدارة فرانس تيليكوم لشئون الشرق الأوسط وأفريقيا، لـ«الشروق» إلى أنه هناك اتفاقية شراكة بين شركته وأوراسكوم، تنص على أن إدارة موبينيل تتوزع مناصفة بين الشركتين، وفى المقابل فإنهما (الشركتان) تحصلان على ما يسمى بـ«رسوم الإدارة»، والتى تبلغ 1.5% من الإيرادات السنوية لموبينيل، وهذه الرسوم يتم توزيعها مناصفة بين الشركتين كل عام نظير إدارتهما لموبينيل.

وأضاف العلايلى أن هذه الاتفاقية تنص على أنه إذا قامت إحدى الشركتين بزيادة حصتها المباشرة فى موبينيل، فإنه من حق الشركة الأخرى فسخ عقد الشراكة المبرم بينهما فى الحال، «وبالتالى إذا حاولت أوراسكوم زيادة حصتها فى موبينيل، البالغة حاليا 20%، عن طريق شرائها لجزء من أسهم الأقلية، فإن شركتنا ستعتبر عقد الشراكة لاغيا بشكل تلقائى»، على حد تعبيره.

وحول ما إذا اعتبرت أوراسكوم اتفاقية الشراكة لاغية، إذا رفعت فرانس تيليكوم حصتها فى موبينيل، من خلال عرضها الذى تمت الموافقة عليه من قبل هيئة الرقابة المالية، قال بشارة إنه «ليس من مصلحتنا فسخ العقد»، على حد تعبيره.

وكانت هيئة الرقابة المالية قد أعلنت، مساء الخميس الماضى، أنها وافقت على عرض شركة أورانج بارتيسيباشينز، المملوكة بالكامل لفرانس تيليكوم، لشراء نسبة 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل)، بسعر 245 جنيها للسهم، بعد رفضها لثلاثة عروض سابقة تقدمت بها فرانس تيليكوم. ووفقا لهذا القرار، فإنه يحق لفرانس تيليكوم شراء أسهم الأقلية أو حصة أوراسكوم فى موبينيل، فى حال موافقة حاملى الأسهم على البيع.

وفى تطور آخر، قال أليكس شلبى، رئيس مجلس إدارة موبينيل، لـ«الشروق»: إن شركته ستعقد اجتماعا لمجلس الإدارة قبل نهاية الأسبوع الحالى، لمناقشة التطورات الأخيرة فى صفقة موبينيل، مشيرا إلى أن الاتفاق على اختيار اثنين من بيوت الخبرة لتقييم العرض الأخير الذى تقدمت به فرانس تيليكوم سيأتى على أولوية أجندة الاجتماع.

«نحن نعتزم تعيين اثنين أو ثلاثة من بيوت الخبرة، حتى يعطوا لنا رأى وتقييم مستقل للعرض الأخير الذى تمت الموافقة عليه من قبل الرقابة المالية»، على حد تعبير شلبى، مضيفا أنه «بناء على تقييم بيوت الخبرة، سوف تصدر الشركة بيانها الذى ستعلن من خلاله عن موقفها من قرار الهيئة».

وأشار شلبى إلى أن الهيئة قد ذكرت فى بيانها، أنه يتعين على شركة موبينيل إصدار بيان للتعليق على القرار فى خلال 15 يوما من تاريخ صدوره. وكان شلبى أبدى لـ«الشروق»، منذ يومين، استنكاره من عدم إرسال الهيئة نسخة من موافقتها على عرض فرانس تيليكوم الرابع إلى شركته حتى الآن، موضحا أنه علم بالقرار من خلال رسالة نصية أرسلها له أحد الصحفيين على هاتفه المحمول فى وقت متأخر يوم الخميس، «لم يكن لدى أدنى فكرة عما حدث»، على حد تعبيره.

hawas
17 - 12 - 2009, 14:39
وكانت ويند قد افتتحت أمس متاجرها فى مقطاعة "تورنتو" الكندية، فيما ستكمل خطتها للمتاجر فى "كالجارى"، بينما ستكمل طرح خدماتها فى كل من "فانكوفر"، و"أوتاوا"، و"ادمونتون" فى بداية العام.
واعتبرت أوراسكوم تليكوم- حسب بيان حصلت "مباشر" على نسخة منه- أن أمس يمثل يومًا تاريخيا لخدمات الاتصال اللاسلكى بكندا، حيث أن ويند موبايل هى أول مقدم خدمة وطنى للاتصالات يعمل فى كندا منذ أكثر من عشر سنوات.
وتمتلك أوراسكوم تليكوم القابضة 65% من أسهم ويند موبايل- بطريقة غير مباشرة، حيث أنها رسميا تعتبر الشركة حاصلة على الترخيص من قبل وزارة الصناعة الكندية.
ومن جانبه علق عمرو الألفى، رئيس قسم الأبحاث بشركة "سى. آى. كابيتال"، قائلا أنه بعد خمسة أيام تقريبا من إلغاء وزير الصناعة الكندي اعتراض هيئة الاتصالات الكندية على هيكلة ملكية أوراسكوم تيليكوم للشركة الكندية، استطاعت ويند فتح متاجرها بشكل سريع. نحن نرحب بتنفيذ قرار وزير الصناعة بهذه السرعة وهو ما يعني أن شركة ويند كانت تستعد على نحو جيد.
وكان اتحاد اتحاد العاملين فى الاتصالات والطاقة وصناعة الصحافة الكندى، والذى يضم كبار مقدمى خدمات الاتصالات، قد أعلن فى وقت سابق هذا الأسبوع عن نيته لمطالبة المحكمة الفيدرالية بمنع شركة "جلوبال لايف" التابعة لأوراسكوم تليكوم من العمل فى سوق الهاتف المحمول بالدولة، فى الوقت الذى يلزم فيه القانون الكندى شركات الهاتف والبث الإذاعى أن يسيطر عليها كنديون.
يذكر أن سى. آى. كابيتال قد حددت فى الثانى من ديسمبر الجارى القيمة العادلة لسهم أوراسكوم تليكوم عند مستوى 45 جنيهًا، والسعر المستهدف عند 32 جنيهًا، موصية بالاحتفاظ بالسهم.

bibo_s200
17 - 12 - 2009, 20:49
الصفقه غامضه جدا رغم كل المعلومات الموجوده عنها استاذ بيبو حتى تاثيرتها على السوق ايضا مختلف فيها



الواحد بقي متلخبط ومش فاهم حاجة

هل سايرويس يريد تنفيذ الصفقة لكن بسعر اعلي ؟؟؟؟؟ام انه متمسك بموبينيل كفرصة استثمارية ؟؟؟؟؟؟

hawas
18 - 12 - 2009, 01:18
يعقد مجلس إدارة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» اجتماعا مهما اليوم، للنظر فى العرض المقدم من شركة فرانس تليكوم لشراء ١٠٠% من أسهم الشركة، واختيار مستشار مالى مستقل لتقييم عرض الشركة الفرنسية.
وقال المهندس حسان قبانى، الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لموبينيل، فى تصريح خاص لـ «المصرى اليوم» إن مجلس إدارة الشركة سيبحث جدوى عرض فرانس تليكوم، على أن يخطر إدارة البورصة برأيه فى أهميته ونتائجه بالنسبة للشركة ومساهميها والعاملين فيها، مشيرا إلى أن هيئة الرقابة المالية منحتهم ١٥ يوما للرد على العرض.
وأضاف قبانى أن الشركة بصدد الاستجابة لقرار هيئة الرقابة المالية الأسبوع الماضى بشأن تعيين مستشار مالى مستقل معتمد لدى الهيئة لتقديم تقرير بتقييم عرض الشراء.
وفى هذا السياق، أوضح المهندس إسكندر شلبى، رئيس مجلس إدارة موبينيل، أن هناك قائمة تضم ٢٩ شركة، تعمل فى مجال الاستشارات المالية ومعتمدة من قبل هيئة الرقابة المالية سيتم عرضها على مجلس إدارة الشركة اليوم لاختيار أفضلها.
وشدد شلبى فى تصريح خاص على أنه سيتم استبعاد الشركات التى لها علاقة مباشرة أو غير مباشرة مع شركتى «أوراسكوم تليكوم» و«فرانس تليكوم» الشريكتين الرئيسيتين فى موبينيل، بهدف البعد عن تعارض المصالح.
ورجحت مصادر قريبة من الصفقة تعيين مجلس إدارة موبينيل المجموعة المالية هيرمس بجانب شركة برايم كمستشار مالى لإجراء التقييم، خاصة أن «هيرمس» انتهت قبل أيام من الخطوط العريضة لتقييم الشركة فى إطار أنها وكيل طرح سندات بقيمة ١.٥ مليار جنيه، لتمويل وسعات شركة المحمول.
كانت هيئة الرقابة المالية قد وافقت يوم الخميس الماضى على عرض من إحدى الشركات التابعة لفرانس تليكوم لشراء ١٠٠% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول مقابل ٢٤٥ جنيها للسهم، لتلزم مجلس إدارة موبينيل بإصدار بيان يوضح فيه رأيه فى العرض، بجانب تعيين مستشار مالى مستقل معتمد لدى الهيئة لتقديم تقرير بتقييمه.
وتوقعت مصادر قريبة من «موبينيل» حدوث ما وصفته بـ«الانقسامات» داخل مجلس إدارة الشركة حول عرض الشراء، خاصة أنه يضم مجموعة «محسوبة» على طرفى الأزمة، بجانب بعض الأعضاء المستقلين.
يأتى هذا فى الوقت الذى بدأت فيه أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم مفاوضات لإنهاء الأزمة الحالية بشكل ودى.
وأكد هشام العلايلى، نائب رئيس «فرانس تليكوم» لشؤون آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط، وجود نية من طرفى النزاع للتفاوض، مشيرا إلى أن الحوار بينهما قائم وهو شىء إيجابى.
وقال العلايلى فى تصريح خاص: «أوراسكوم تليكوم شركة كبيرة ويهمنا الاستمرار فى الشراكة معها»، غير أنه رد على سؤال لـ«المصرى اليوم» حول وجود نية لبقاء نسبة الشراكة على ما هى عليه فى ظل هذه الرغبة فى التفاوض بين الطرفين، بأن «حكم التحكيم الدولى يعطى فرانس تليكوم الحصة الحاكمة فى موبينيل».

hawas
18 - 12 - 2009, 01:20
قال بنك الاستثمار سى آى كابيتال التابع للبنك التجاري الدولي أن شركة أوراسكوم تيلكوم القابضة تقدمت أمس الاربعاء بتظلم الى لجنة التظلمات التابعة للهيئة العامة للرقابة المالية ضد القرار الصادر يوم الخميس الماضى الموافق 10 ديسمبر بقبول عرض الشراء الاجبارى المقدم من شركة "أورانج - المملوكة بالكامل لفرانس تيليكوم - للاستحواذ على كامل أسهم "موبينيل" بسعر 245 جنيه للسهم .
ومن جانبه قال عمرو الالفى رئيس قسم البحوث بسى آى كابيتال ومحلل قطاع الاتصالات أن الامر يتعلق بمدي سرعة اللجنة فى اتخاذ القرار، مع الوضع فى الاعتبار فترة العرض بالنسبة لفرانس تيليكوم والذى بدأ أول أمس ومستمر حتى 14 يناير 2010، وهو مايعنى انه ينبغي اتخاذ قرار قبل ذلك الموعد .
واضاف الالفى ان شركة "أوراسكوم تيليكوم" طالبت فى تظلمها بالغاء قرار الهيئة لانه لايتفق مع المساواه وتكافؤ الفرص بين المساهمين ، مشيراً الى ان أوراسكوم يتعين عليها اتخاذ إجراءات قانونية أخرى أذا اقرت اللجنة قرار الهيئة .

ويتداول سهم "أوراسكوم تيليكوم القابضة" حالياً عند مستوى 27.62 جنيه بانخفاض قدره 0.9% بعد التداول على 1.018 مليون سهم بقيمة 28.141 مليون جنيه .

hawas
18 - 12 - 2009, 18:35
تواصل شركتا «أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم» مفاوضاتهما المكثفة لحل النزاع الدائر بينهما حول ملكية الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بعد تقدم الشركة الفرنسية بعرض للاستحواذ على ١٠٠% من الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» بسعر ٢٤٥ جنيهاً وهو ما رفضته بشدة الشركة المصرية.
واستبعدت مصادر مقربة من المفاوضات أن يتم التوصل لحل جذرى للأزمة، خاصة أن كل طرف متمسك بحقوقه حيث إن الشركة الفرنسية متمسكة بتنفيذ الحكم الذى يسمح لها بتملك موبينيل غير المقيدة بالبورصة فيما تتمسك أوراسكوم بعدم أحقية الجانب الفرنسى بتنفيذ الحكم، خاصة أن فترة تنفيذه كانت محددة بـ٣٠ يوما، وقد انتهت.
ووصفت المصادر اجتماع، أمس الأول، بأنه «تحصيل حاصل» يبدى فيه أطراف النزاع إيجابيتهم نحو التفاوض، موضحة أن الشركة الفرنسية عرضت فى وقت سابق «بداية النزاع» على أوراسكوم استمرار الشركة معها مع تعديلات فى شروط الإدارة فيما رفضته أوراسكوم لأن موقفها القانونى كان قويا، مستبعدة أن تعيد الشركة الفرنسية عرضها مرة أخرى خاصة أنها تؤكد تنفيذ الحكم رغم أن مدته انتهت.
من جهته، قال المهندس خالد بشارة، الرئيس التنفيذى لشركة «أوراسكوم»، إن الاجتماع لم يتم التوصل خلاله إلى اتفاق ثنائى، موضحا أنه حالة عدم التوصل إلى اتفاق فإن أوراسكوم تليكوم تمتلك كل البدائل المتاحة للحفاظ على حقوقها لكنها لم تفصح عنها فى الوقت الراهن، نظرا لاستمرار المحادثات.
فى المقابل، اكتفت منال عبدالحميد، مسؤولة الاتصال بشركة أوراسكوم تليكوم، بالتأكيد على أن المفاوضات لم تنتج عنها قرارات غير أنها أكدت أن المفاوضات مازالت مستمرة واجتماع أمس الأول ستليه عدة اجتماعات على مدار الأيام القليلة المقبلة منها اجتماع خلال ساعات.
وقال هشام العلايلى، نائب رئيس فرانس تليكوم، إن الحوار قائم بين شركته وأوراسكوم، مؤكدا أن كل الخيارات موجودة
أثناء الحوار غير أنه استبعد أن يتم تقديم عرض استحواذ جديد بسعر أعلى من ٢٤٥ جنيهاً للسهم من قِبَل شركته.
وأضاف لـ«المصرى اليوم»: «يهمنا الاستمرار فى الشراكة مع أوراسكوم لكن لابد من تنفيذ حكم التحكيم الدولى الذى يقضى بأحقية الشركة الفرنسية فى تملك الحصة الحاكمة فى موبينيل»، موضحا أن عرض الاستحواذ على موبينيل بجانب تنفيذ حكم التحكيم الدولى يرفعان قيمة الصفقة إلى ٣ مليارات دولار.
يأتى ذلك فى الوقت الذى كشف فيه مصدر مسؤول بهيئة الرقابة المالية عن أنه تم، أمس، إرسال خطاب للمحكمة لتشكيل اللجنة التى ستنظر تظلم شركة أوراسكوم ضد قرار الهيئة باستحواذ فرانس على أسهم موبينيل، مشيراً إلى أنه سيتم تحديد جلسة لنظر التظلم على وجه السرعة على أن تكون الأسبوع المقبل.
وتشكل لجنة التظلمات برئاسة أحد نواب رئيس مجلس الدولة وعضوية اثنين من مستشارى مجلس الدولة يختارهم المجلس وأحد شاغلى وظائف الإدارة العليا بالهيئة العامة لسوق المال «والمرجح أن يكون الدكتور، خالد سرى صيام» وأحد ذوى الخبرة يختاره الوزير ويكون للجنة مقرر يرشحه مكتب التظلمات ويعتمد ترشيحه رئيس الهيئة ويكفى لانعقادها حضور أغلبية أعضائها.
وتصدر اللجنة قرارها فى التظلم خلال ٦٠ يوما من تاريخ عرضه عليها وتكون القرارات التى تصدر نهائية وواجبة النفاذ على الرغم من أنها قابلة للطعن.

hawas
18 - 12 - 2009, 18:41
أكد الدكتور طارق كامل، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن الوزارة ألزمت "فرانس تليكوم" منذ البداية بضرورة إيجاد شريك أو تحالف مصرى توافق عليه الحكومة فى حالة رغبة "أوراسكوم تيليكوم" فى الخروج من الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" بالكامل.وقال كامل فى تصريح لـ"اليوم السابع" خلال حفل تخريج الدفعة الأولى والثانية من برنامج تنمية مهارات طلبة الجامعات المصرية، إن موقف الوزارة واضح فى هذا الإطار من اللحظة الأولى ولم يتغير، واعتبر كامل دخول الشركتين فى مفاوضات جادة وسيلة ناجحة لإيجاد حل توافقى يرضى الطرفين

bibo_s200
18 - 12 - 2009, 23:27
«أوراسكوم» و«فرانس» تواصلان مفاوضاتهما لحل النزاع حول «موبينيل».. ومصادر تستبعد التوصل إلى حل سريع المصري اليوم
http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifتواصل شركتا «أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم» مفاوضاتهما المكثفة لحل النزاع الدائر بينهما حول ملكية الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بعد تقدم الشركة الفرنسية بعرض للاستحواذ على ١٠٠% من الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» بسعر ٢٤٥ جنيهاً وهو ما رفضته بشدة الشركة المصرية.
واستبعدت مصادر مقربة من المفاوضات أن يتم التوصل لحل جذرى للأزمة، خاصة أن كل طرف متمسك بحقوقه حيث إن الشركة الفرنسية متمسكة بتنفيذ الحكم الذى يسمح لها بتملك موبينيل غير المقيدة بالبورصة فيما تتمسك أوراسكوم بعدم أحقية الجانب الفرنسى بتنفيذ الحكم، خاصة أن فترة تنفيذه كانت محددة بـ٣٠ يوما، وقد انتهت.
ووصفت المصادر اجتماع، أمس الأول، بأنه «تحصيل حاصل» يبدى فيه أطراف النزاع إيجابيتهم نحو التفاوض، موضحة أن الشركة الفرنسية عرضت فى وقت سابق «بداية النزاع» على أوراسكوم استمرار الشركة معها مع تعديلات فى شروط الإدارة فيما رفضته أوراسكوم لأن موقفها القانونى كان قويا، مستبعدة أن تعيد الشركة الفرنسية عرضها مرة أخرى خاصة أنها تؤكد تنفيذ الحكم رغم أن مدته انتهت.
من جهته، قال المهندس خالد بشارة، الرئيس التنفيذى لشركة «أوراسكوم»، إن الاجتماع لم يتم التوصل خلاله إلى اتفاق ثنائى، موضحا أنه حالة عدم التوصل إلى اتفاق فإن أوراسكوم تليكوم تمتلك كل البدائل المتاحة للحفاظ على حقوقها لكنها لم تفصح عنها فى الوقت الراهن، نظرا لاستمرار المحادثات.
فى المقابل، اكتفت منال عبدالحميد، مسؤولة الاتصال بشركة أوراسكوم تليكوم، بالتأكيد على أن المفاوضات لم تنتج عنها قرارات غير أنها أكدت أن المفاوضات مازالت مستمرة واجتماع أمس الأول ستليه عدة اجتماعات على مدار الأيام القليلة المقبلة منها اجتماع خلال ساعات.
وقال هشام العلايلى، نائب رئيس فرانس تليكوم، إن الحوار قائم بين شركته وأوراسكوم، مؤكدا أن كل الخيارات موجودة
أثناء الحوار غير أنه استبعد أن يتم تقديم عرض استحواذ جديد بسعر أعلى من ٢٤٥ جنيهاً للسهم من قِبَل شركته.
وأضاف لـ«المصرى اليوم»: «يهمنا الاستمرار فى الشراكة مع أوراسكوم لكن لابد من تنفيذ حكم التحكيم الدولى الذى يقضى بأحقية الشركة الفرنسية فى تملك الحصة الحاكمة فى موبينيل»، موضحا أن عرض الاستحواذ على موبينيل بجانب تنفيذ حكم التحكيم الدولى يرفعان قيمة الصفقة إلى ٣ مليارات دولار.
يأتى ذلك فى الوقت الذى كشف فيه مصدر مسؤول بهيئة الرقابة المالية عن أنه تم، أمس، إرسال خطاب للمحكمة لتشكيل اللجنة التى ستنظر تظلم شركة أوراسكوم ضد قرار الهيئة باستحواذ فرانس على أسهم موبينيل، مشيراً إلى أنه سيتم تحديد جلسة لنظر التظلم على وجه السرعة على أن تكون الأسبوع المقبل.
وتشكل لجنة التظلمات برئاسة أحد نواب رئيس مجلس الدولة وعضوية اثنين من مستشارى مجلس الدولة يختارهم المجلس وأحد شاغلى وظائف الإدارة العليا بالهيئة العامة لسوق المال «والمرجح أن يكون الدكتور، خالد سرى صيام» وأحد ذوى الخبرة يختاره الوزير ويكون للجنة مقرر يرشحه مكتب التظلمات ويعتمد ترشيحه رئيس الهيئة ويكفى لانعقادها حضور أغلبية أعضائها.
وتصدر اللجنة قرارها فى التظلم خلال ٦٠ يوما من تاريخ عرضه عليها وتكون القرارات التى تصدر نهائية وواجبة النفاذ على الرغم من أنها قابلة للطعن.

abd el aziz
19 - 12 - 2009, 00:04
هانت باذن الله يارب بس نشوف سيوله حلوه على اول السنه

bibo_s200
19 - 12 - 2009, 00:47
موبينيل تختار خمسة مكاتب مالية لتقويم عرض الشراء الأهرام المصرية الجمعة 18 ديسمبر 2009 11:25 ص http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/b645c0aa-2a05-4891-a305-85f46e2e1024.png?a8e88fbf-8c31-447d-b2cb-f80fdeecea85
http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقةالمصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=682)http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifاختار مجلس إدارة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل خمسة مكاتب استشارية مالية للقيام بعملية التقويم الشامل لعرض الشراء المقدم من فرانس تليكوم‏,‏ للاستحواذ علي أسهم موبينيل بالكامل‏.‏
وصرح مصدر مسئول في تصريحات خاصة لـ الأهرام بأن جميع المكاتب الاستشارية التي تم اختيارها‏,‏ معتمدة لدي هيئة الرقابة المالية‏
وأنه من المقرر الاتفاق مع واحد أو اثنين من هذه المكاتب للقيام بعملية التقويم والدراسة للعرض‏,‏ ومدي ملاءمته ماليا‏,‏ وجدواه الاقتصادية لمصلحة جميع حملة الأسهم‏,‏ وكذلك مدي تأثيره علي مستقبل أداء الشركة‏
خاصة أنها أكبر شركة في قطاع الاتصالات في السوق المصرية والشرق الأوسط‏.‏ ورفض المصدر تحديد أسماء هذه المكاتب التي تم اختيارها‏,‏ مؤكدا عدم الإفصاح إلا بعد التوصل لاتفاق مع أحدها أو اثنين منها‏,‏ مؤكدا أن هذا الأمر سيتم علي الفور‏.‏
وقال‏:‏ إن عملية الدراسة والتقويم للعرض يجب أن تنتهي خلال أيام‏,‏ قبل انتهاء المهلة التي حددتها هيئة الرقابة المالية للعرض‏,‏ والتي تنتهي في‏14‏ يناير المقبل‏.‏
واستبعد المصدر أن تكون مؤسسته هيرمس من بين هذه المكاتب لأنها تقوم حاليا بالترتيب لإصدار السندات التي تعتزم موبينيل إصدارها‏.‏
وقد مثل الأقلية من حملة الأسهم في اجتماع مجلس الإدارة كل من‏:‏ نادية مكرم عبيد‏,‏ والشيخ فهد الشبكشي‏,‏ وأحمد البردعي أعضاء مجلس الإدارة‏
إلي جانب المهندس نجيب ساويرس رئيس أوراسكوم يليكوم‏,‏ وممثل فرانس تليكوم‏,‏ والمهندس إسكندر شلبي رئيس مجلس الإدارة‏,‏ والمهندس حسان قباني الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لموبينيل‏.‏

bibo_s200
19 - 12 - 2009, 03:33
عام مبارك وتهنئة لجميع أعضاء المنتدى وادارته

بمناسبة حلول رأس السنة الهجرية

وكل عام وانتم بخير






http://www.whyusa.net/arabic/uploads/996_214316743.jpg

bibo_s200
19 - 12 - 2009, 03:41
عام مبارك وتهنئة لجميع أعضاء المنتدى وادارته


بمناسبة حلول رأس السنة الهجرية

وكل عام وانتم بخير








http://www.whyusa.net/arabic/uploads/996_214316743.jpg

agtamth
19 - 12 - 2009, 08:00
موبينيل تطلب مد مهلة الرد على عرض فرانس تليكوم وتؤكد عدم تلقيها أى إخطار من الرقابة المالية منذ أسبوع

كتب محمد مجاهد ١٩/ ١٢/ ٢٠٠٩تعتزم الشركة المصرية لخدمات الهاتف المحمول «موبينيل» التقدم بطلب لهيئة الرقابة المالية وبورصة الأوراق المالية لتمديد المهلة الخاصة بالرد على العرض الذى قدمته فرانس تليكوم لشراء أسهم الشركة المطروحة بالبورصة، ووافقت عليه هيئة الرقابة المالية الأسبوع الماضى.
قال المهندس حسان قبانى الرئيس التنفيذى، العضو المنتدب للشركة فى تصريحات خاصة لـ «المصرى اليوم» إن المهلة التى تنتهى فى الرابع عشر من يناير المقبل قليلة للغاية، لافتا إلى أن السبب وراء تأخر اجتماع مجلس إدارة الشركة هو عدم وصول أى خطاب رسمى من هيئة الرقابة المالية أو البورصة يفيد بضرورة قيام الشركة بتعيين مستشار لتقييم العرض.
وأكد أن الشركة لم تعلم بما هو مطلوب منها تنفيذه سوى من خلال وسائل الإعلام، وهو أمر غريب وغير مفهوم، ودفع الشركة لمخاطبة هيئة الرقابة المالية والبورصة من أجل إرسال إخطار رسمى بما هو مطلوب منها، تمهيداً لعقد اجتماع لمجلس الإدارة للنظر فى العرض ومناقشته، مشددا على أن أياً من الهيئة أو البورصة لم يرد على مراسلات الشركة التى تحركت مؤخراً فقط بناء على بيان صحفى صدر عن هيئة الرقابة المالية الأسبوع الماضى.
وكانت هيئة الرقابة المالية قد أصدرت بياناً عقب انتهاء جلسة تداول يوم الخميس الموافق ١٠ ديسمبر الجارى، أعلنت فيه عن موافقتها على عرض فرانس تليكوم شراء أسهم موبينيل المقيدة فى البورصة بسعر ٢٤٥ جنيهاً للسهم.
وأشار البيان إلى أن موبينيل ملزمة بإصدار بيان يوضح فيه رأيه فى مدى جدوى العرض ونتائجه وأهميته للشركة ومساهميها والعاملين فيها وتعيين مستشار مالى مستقل معتمد لدى الهيئة بتقديم تقرير بتقييم عرض الشراء.
وأوضح قبانى أن الهيئة منحت الشركة مهلة بدأت من يوم إخطارها بنص القرار وتنتهى فى الرابع عشر من يناير المقبل، فى حين أن الشركة لم يصلها أى إخطار بذلك حتى الآن رغم مخاطبتها لإرسال الإخطار.
وحول المداولات التى جرت فى اجتماع مجلس إدارة الشركة ظهر الخميس الماضى كشف قبانى عن تمسك كل طرف بوجهة نظر الشركة التى يمثلها، حيث يضم مجلس إدارة موبينيل تسعة أعضاء من بينهم خمسة فرنسيين ممثلين لشركة فرانس تليكوم وممثلين عن أوراسكوم تليكوم بجانب الأعضاء المستقلين.
وأضاف: الانقسام فى الآراء كان أمراً منطقياً بين طرفى الأزمة الراهنه، لأن كل عضو بمجلس الإدارة يعبر عن وجهة نظر خاصة، موضحاً أن الأعضاء المستقلين لم يصدروا أى تعليق خلال اجتماع مجلس الإدارة على عرض فرانس تليكوم، وطلبوا انتظار التقييم الذى سيصدر عن الخبراء المستقلين خلال الساعات القليلة المقبلة وهو ما تم الاتفاق عليه فى النهاية.

hawas
19 - 12 - 2009, 23:51
وافق مجلس ادارة أوراسكوم تليكوم القابضة على دعوة الجمعية العامة غير العادية للانعقاد لزيادة رأسمال الشركة بحد اقصى خمسة مليارات جنيه (ما يعادل حوالي 800 مليون دولار)، وقال رئيس مجلس الادارة التنفيذي نجيب ساويرس ان زيادة رأس المال المقترحة تسهم في تعزيز الوضع المالي وضمان توافر السيولة النقدية والاحتياجات التمويلية للشركة فى حالة عدم التوصل الى حل سريع للنزاع الضريبي في الجزائر والذي سبق وان اعلنت الشركة عنه.

وقد قامت شركة ويذر انفستمنت- المساهم الأكبر والتي تمتلك 6,50% من أسهم شركة أوراسكوم تليكوم- بإبلاغ الأخيرة بالتزامها بالاكتتاب في أسهم الزيادة بحد أدنى وفق حصتها النسبية في أسهم الزيادة.

وقال ساويرس: اننا نعمل للتوصل الى افضل حل للوضع في الجزائر واخترنا زيادة رأس المال مع اعمال حقوق الأولوية لقدامى المساهمين واصدار أسهم الزيادة بالقيمة الاسمية للسهم وهو اجراء يكثر اتباعه في أسوق رأس المال المصرية.

وفي حالة عدم تغطية الاكتتاب في أسهم الزيادة سوف يتم الاعلان عن اتاحة فترة اكتتاب ثانية بحيث يكون لجميع المساهمين الذين شاركوا في فترة الاكتتاب الأولى حق الاكتتاب فى الأسهم المتبقية دون اعمال مبدأ التناسب مع الأسهم التي يمتلكونها.

hawas
20 - 12 - 2009, 06:49
الجولة الثانية من المفاوضات بين الشركتين خلال ساعات.. "أوراسكوم تليكوم" ترفض فكرة الدمج مع "فرانس تليكوم

bibo_s200
20 - 12 - 2009, 10:16
اليوم.. الإعلان عن المكاتب الاستشارية المكلفة بتقييم سهم موبينيل

النظر في تظلم شركة اوراسكوم تليكوم علي قرار بيع موبنيل الأسبوع المقبل

awad saleh
20 - 12 - 2009, 12:48
لضمان حقوق جميع الأطراف فى أزمة موبينيل


"أوراسكوم" تبحث عن حل توافقى مع "فرانس"


السبت، 19 ديسمبر 2009 - 14:51


http://www.youm7.com/images/NewsPics/large/s1020084145037.jpg (http://www.youm7.com/images/NewsPics/large/s1020084145037.jpg)


أزمة أوراسكوم وفرانس تيليكوم تزداد تعقيداً
اليوم السابع - أكدت منال عبد الحميد المتحدثة باسم "أوراسكوم تيليكوم" استمرار "أوراسكوم" فى السعى للوصول إلى حل توافقى ونهائى مع شركة "فرانس تيليكوم" يضمن حقوق الشركتين والمساهمين جميعا بدون الإضرار بأى طرف، رافضه الإفصاح عن المؤشرات الأولية للمفاوضات القائمة بين الشركتين معللة ذلك بأن كل طرف يعرض وجهة نظره والحلول المقترحة حاليا لدراستها والأطر القانونية المرتبطة بها، كما أن المفاوضات بين الطرفين مازالت مستمرة.


وأضافت أن الشركة لا تفصح عن الاجتماعات الخاصة بمسئولى الشركتين، وأشارت إلى أن ما نسب إلى خالد بشارة العضو المنتدى للشركة من تصريحات فى إحدى الجرائد المستقلة غير صحيح.


كان الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قد صرح فى وقت سابق أن مفاوضات "أوراسكوم" و"فرانس" وسيلة إيجابية لإيجاد حل توافقى.


يذكر أن هشام العلايلى، نائب رئيس شركة "فرانس تيليكوم" لشئون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا قد صرح فى وقت سابق لليوم السابع أن الاجتماعات المستمرة بين مسئولى شركة "فراس تيليكوم" و"أوراسكوم تيليكوم" يهدف إلى إيجاد بدائل للخروج من الأزمة، لافتا إلى أن شركته تأمل فى إيجاد حل ودى وسريع حتى لا يؤثر النزاع على شركة "موبينيل"، مشددا على أن عدم الإفصاح يعتبر مصلحة طالما لم نصل إلى حلول لتجنب سوء الفهم.

hawas
21 - 12 - 2009, 01:23
أعلنت شركة " المصرية لخدمات التليفون المحمول – موبينيل " أن مجلس إدارتها قد وافق بجلسته المنعقدة فى 17 ديسمبر 2009 على تعيين شركة " برايم كابيتال لهيكلة الشركات و الترويج و تغطية الاكتتابات " كمستشار مالى مستقل ليقدم تقرير مستقل لتقييم عرض الشراء الإجبارى المقدم من قبل شركة " أورانج بارتيسيباشينز " المملوكة بالكامل لمجموعة " فرانس تليكوم " لشراء نسبة حتى 100% من أسهم شركة " موبينيل " على أن يقدم التقرير قبل يوم 5 يناير 2010 .

على أن يقوم المجلس بإصدار بياناً يبرز رأى المجلس فى مدى جدوى العرض و نتائجه و أهميته للشركة و مساهميها والعاملين فيها قبل يوم 9 يناير 2010 .

وكانت شركة " اورانج بارتيسيباشينز " قد تقدمت بعرض لشراء عدد 48.968270 مليون سهم تمثل نسبة 48.968% من رأسمال الشركة " المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل " وهى أسهم اسمية عادية بسعر 245 جنيه للسهم ويسرى العرض لمدة عشرين يوم عمل تنتهى بنهاية جلسة تداول يوم 14 يناير 2010 .

وبهذا العرض تصل نسبة مساهمة مقدم العرض مع المجموعة المرتبطة إلى نسبة 100% من أسهم رأسمال الشركة المستهدفة، وفقا للأحكام الواردة بالباب الثانى عشر من اللائحة التنفيذية لقانون سوق رأس المال رقم 95 عام 1992.

و شركة " اورانج بارتيسيباشينز اس اية " هى شركة مملوكة بالكامل لمجموعة " فرانس تليكوم " وهى من الشركات فى مجال الاتصالات فى العالم بإجمالى مبيعات مجمعة بقيمة 38.1 مليار يورو حتى 30 سبتمبر 2009 كما أنه فى ذات التاريخ بلغ عدد عملائها 189.1 مليون عميل فى 30 دولة .

ويعد أورانج الاسم التجارى الوحيد لمجموعة فرانس تليكوم فى مجال الانترنت والتليفزيون وخدمات التليفون المحمول فى معظم الدول التى تمارس الشركة نشاطها بها.

واعتبارا من نهاية الربع الثالث من 2009 فإن مجموعة شركات فرانس تليكوم أصبح لديها 128.8 مليون عميل لخدمات التليفون المحمول فى العالم و13.4 مليون عميل لخدمات الانترنت adsl فى أوروبا .

و تعد شركة اورانج هى الشركة رقم 3 فى خدمات التليفون المحمول ورقم 1 فى خدمات الانترنت فى أوروبا وهى واحدة من الشركات الرائدة فى العالم فى تقديم خدمات الاتصالات للشركات متعددة الجنسيات تحت الاسم التجارى اورانج لخدمات الأعمال .

وجدير بالذكر أن شركة اورانج بارتيسيباشينز اس ايه مقدم العرض شركة تابعة مملوكة بالكامل بطريق مباشر وغير مباشر لشركة فرانس تليكوم اس اية .

كما أن شركة فرانس تليكوم من خلال شركتين تابعتين لها تمتلك نسبة 71.25% من شركة موبينيل للاتصالات غير المقيدة بالبورصة والتى تمتلك نسبة 51.032% فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول الشركة المستهدفة بالعرض .

وقد صدر حكم تحكيم بتاريخ 10 مارس 2009 لصالح شركة فرانس تليكوم اس ايه وشركتيها التابعتين يلزم فيه شركة اورأسكوم تليكوم القابضة المساهم الاخر فى شركة موبينيل للاتصالات الغير مقيدة بالبورصة بان تبيع لشركة فرانس تليكوم اس ايه وشركتيها التابعتين عدد 9079 سهم والتى تمثل 28.75% من أسهم رأسمال شركة موبينيل للاتصالات الغير مقيدة بالبورصة وذلك بسعر 441.658 جنيه للسهم الواحد وبقيمة اجمالية قدرها 4009812982 جنيه.

وتطلب " أورانج " شراء الأسهم بسعر 245 جنيها للسهم وتم احتساب هذه القيمة بناء على متوسط سعر التداول للشركة المستهدفة فى الستة اشهر السابقة لايداع مشروع عرض الشراء لدى الهيئة العامة للرقابة المالية وذلك من تاريخ 10 يونيو 2009 وحتى سعر الاقفال فى 9 ديسمبر 2009 تم الاحتساب طبقا للمادة رقم 97 من اللائحة التنفيذية لقانون سوق رأس المال رقم 95 عام 1992 هو 208.097 جنيه ليصل اجمالى قيمة العرض مبلغ 11.997226150 مليار جنيه نقدا .

ويعتبر السعر المعروض مشتق من سعر سهم شركة موبينيل للاتصالات الوارد فى حكم التحكيم المشار إليه أعلاه ولغرض هذا العرض أخذ فقط بتقييم متحفظ لأتعاب الإدارة المستحقة لمساهمى موبينيل للاتصالات وبقيمة الأرباح النقدية القابلة للتوزيع فى موبينيل للاتصالات وتم خصم قيمة الأصول وهى اصول خاصة بمساهمى شركة موبينيل للاتصالات دون مساهمى الشركة المستهدفة من سعر سهم الشركة المستهدفة بالعرض المشتق من سعر سهم شركة موبينيل للاتصالات الوارد فى حكم التحكيم المشار إليه أعلاه .

على مالكى الأوراق المالية محل عرض الشراء الراغبين فى بيع أسهمهم من خلال العرض إصدار أوامر لبيعها إلى إحدى شركات السمسرة فى الأوراق المالية خلال فترة سريان عرض الشراء المماثل .

و يتم التنفيذ بالبورصة المصرية خلال الـ 5 أيام عمل التالية على الأكثر من تاريخ انقضاء فترة سريان العرض .

ويعهد مقدم العرض أنه لاتوجد نية من مقدم العرض للاستغناء عن العمالة بالشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول فى الوقت الحالى .

ولاتوجد نية من مقدم العرض لادماج الشركة المستهدفة فى أو مع شركة أخرى فى الوقت الحالى .

كما لاتوجد نية فى بيع الأسهم المستحوذ عليها فى الوقت الحالى ويستثنى من ذلك عمليات نقل الملكية فيما بين مجموعة فرانس تليكوم لأغراض اعادة هيكلة المجموعة .

ولاتوجد نية لشطب الشركة المستهدفة من القيد بالبورصة المصرية فى الوقت الحالى، و أن كافة البيانات والمعلومات الواردة بهذا الغرض ومذكرة المعلومات المرتبطة صحيحة .

و عدم شراء أسهم شركة أورأسكوم تليكوم القابضة فى شركة موبينيل للاتصالات غير المقيدة بالبورصة بسعر يجاوز السعر الوارد بحكم التحكيم، وذلك التزاما بحكم التحكيم من خلال مقدم العرض او المجموعة المرتبطة، وقبول شراء أية نسبة من الأسهم التى يتم عرضها من مساهمى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول من خلال عرض الشراء بدون حد أدنى .

وعن الخطة المستقبلية لمقدم العرض خلال السنة الأولى من الشراء، قالت الشركة " أسهمت مجموعة فرانس تليكوم بشكل كبير فى نجاح الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول الشركة المستهدفة بالعرض بصفتها المساهم الأكبر وإن كان بشكل غير مباشر فيها منذ وقت طويل " .


استمرت مجموعة فرانس تليكوم فى اظهار التزامها تجاه مصر من خلال تاسيس معمل اورانج وحدة ابحاث وتطوير لتشجيع الكوادر المصرية الموهوبة فى مجال الاتصالات .

وباعتبار مجموعة فرانس تليكوم مساهم مؤثر فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بشكل غير مباشر فانها تدعم الاستراتيجية التى تتبناها حاليا ادارة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بالشكل المتعارف عليه لدى الجمهور وذلك استنادا على سجل انجازات الشركة .

ولاتنوى مجموعة فرانس تليكوم إجراء أية تعديلات جوهرية على المدى القصير .

أما على المدى الطويل فإن مجموعة فرانس تليكوم تنوى تنمية الروابط مع الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول وتدعيم مساهمتها فى مجالات البحوث والتطوير وخطط التسويق بالشكل الذى يتم استحداثه فى مجموعة فرانس تليكوم على مستوى العالم .

التبعية فإن مجموعة فرانس تليكوم تؤمن بأن تنفيذ عرض الشراء الماثل سيسهم فى نمو قطاع الاتصالات المصرى كما سيعود بالنفع على المتعاملين والعاملين وعلى الاقتصاد المصرى بشكل عام .

وسيتم تمويل عملية الشراء بالكامل من الموارد الذاتية لمقدم العرض ولن يكون لعملية الاستحواذ اية تاثير على الهيكل التمويلى للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول حيث إنه سيتم استخدام اصولها لغرض عملية التمويل اللازمة .

وللعلم انه فى تاريخ 30 يونيو 2009 بلغ رصيد السيولة لدى مجموعة فرانس تليكوم مبلغ 16 مليار يورو عبارة عن نقدية بقيمة 6.2 مليار يورو و9.8 مليار يورو فى صورة خطوط ائتمان متوفرة .

و أقر بنك اتش اس بى سى مصر بناء على كتابه بتاريخ 10 ديسمبر 2009 ان مقدم العرض تتوافر لديه الموارد المالية اللازمة لعملية الشراء المتمثلة فى مبلغ 11.997226150 مليار جنيه مصرى وانه قد تم توفير المبلغ بالكامل من خلال موارده المالية والذاتية وانه تم رصد المبلغ لتسوية عملية الشراء وان البنك يضمن السداد فى تاريخ التسوية .

ويتوزع هيكل الملكية الحالى للشركة المستهدفة بالعرض " موبينيل " بنسبة 51.032% لشركة " موبينيل للاتصالات " و 20% لشركة " اورأسكوم تيلكوم القابضة " و 28.968% أسهم التداول الحر .

hawas
21 - 12 - 2009, 01:30
أعلنت مجموعات أنشئت مؤخرا على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" رفضها بيع شركة موبينيل لفرانس تليكوم ، وهددوا بمقاطعة موبينيل (http://www.masrawy.com/News/Egypt/Economy/2009/April/5/mobinil.aspx) فى حال إتمام صفقة بيعها.
وقال مؤسس مجموعة "كام واحد هيسيب موبينيل لو أجبروا نجيب ساويرس (http://www.masrawy.com/News/Economy/Reuters/2009/November/26/1089670.aspx) علي البيع" انه تلقى رسالة نصية "SMS" على هاتفه المحمول تقول "انت لا تعرف نجيب ساويرس شخصيا ولكنك ربما تفخر به كمصرى ورائد فى صناعة الاتصالات، وأنا لن اكتفى بالشعور بالحزن".
وتدعو الرسالة ،التى تلقها عدد كبير من الشعب المصري على هواتفهم المحمولة، المشتركين فى شركة موبينيل للتحول إلى شركة أخرى إذا تمت عملية البيع لفرانس تليكوم (http://www.masrawy.com/News/Egypt/Economy/2009/december/13/france_telecom.aspx).
وقال احد أعضاء المجموعة "إذا كانت حكومتنا مش حتنصرنا زى كل مرة يبقى لازم ناخذ موقف... والمرة دى احنا فى ايدينا القدرة ونقدر نعمل فرق".
وأضاف "ببساطة سيب موبينيل... 25 مليون مشترك هيعملوا فرق كبير، نجيب ساويرس مصرى وبيخلينى احس بالفخر أني مصرى ،أنا حسيب موبينيل لو أجبروا نجيب ساويرس عالخروج من الشركة..و أنت؟".
وفى مجموعة اخري تحت عنوان "لو فرانس تليكوم أشترت موبينيل أنا حغير خط موبينيل " قال احمد رفعت مؤسس المجموعة "مش المصريين اللي يتاخد منهم واحدة من أهم شركاتهم أمام عنيهم ومش الفرنسويين اللي هيبيعوا واحد من أهم رجال الأعمال في مصر شركته بالعافية".
وأضاف "خلي الخواجة الفرنساوي يشبع بيها و يشوف حيجيب زباين منين أحنا ورا نجيب ساويرس للنهاية فى أزمته مع فرانس تليكوم ".
وتقول مجموعة "معاك يا ساويرس ومش عايزين نبيع موبينيل" ولا بنتكلم فى السياسة ولا بنتكلم فى الدين ....احنا بنساعد راجل فاتح بيوت ملايين ".
وقال احد أعضاء المجموعة على صفحة المناقشات "لو فعلاً اتباعت موبينيل لحد تانى المفروض من كل عملائها يقفوا جنب الراجل اللى خلى أسعار المكالمات فى مصر بأرخص سعر ، وانا بدعى كل واحد لو تمت عملية البيع يقفل الخط بتاعه خالص ".
الجدير بالذكر ان مواطن مصري سمى نفسه (أحد الرافضين لبيع شركة موبينيل لفرانس تيلكوم الفرنسية) قد نشر إعلان مدفوع فى احد الصحف اليومية دعا فيه المشتركين فى "موبينيل" إلى مقاطعة الشركة فى حالة بيعها "لفرانس" وسحب اشتراكاتهم منها، وقال "لازم ندين ونرفض بيع محمولنا لغيرنا، وعلشان يبقى مفهوم من دلوقتى إذا كنتوا طمعتم فينا كعشرين مليون مشترك، فتلقائيا سنبدأ فى حملة قومية لتحويل اشتراكاتنا إلى الشركتين المنافستين".
وكان المهندس نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة أوراسكوم تليكوم المالكة للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) قد ابدى استياءه الشديد من قرار هيئة سوق المال بالموافقة على بيع أسهم شركته لصالح شركة فرانس تليكوم الفرنسية بسعرين.. الأول لأوراسكوم تليكوم وهو 273 جنيه، والآخر لصغار المستثمرين وهو سعر أقل من ذلك.
وقال ساويرس إن قرار هيئة سوق المال ببيع شركته لـ(فرانس تليكوم) لا يتفق والقانون.
وأضاف ساويرس"ما الذي جد لكي توافق هيئة سوق المال على العرض الفرنسي رغم أن موقفها مخالف للقانون؟ كما أنني لم يتم إخطاري بتاتًا بهذا العرض، كما لو أنني رجل من الشارع لا علاقة له بالموضوع، رغم أن عمليات البيع والشراء تتم في شركتي".
وتابع: "بيع موبينيل بهذه الطريقة سيكون (على جثتي).. لن أتخلى أبدًا عن تطبيق القانون".
وكانت أوراسكوم تليكوم قد طلبت من الهيئة العامة للرقابة المالية إلغاء قرارها بالموافقة على عرض من وحدة تابعة لشركة فرانس تليكوم لشراء باقي أسهم الشركة المصرية لخدمات الهاتف المحمول (موبينيل) محل النزاع بين الشركتين.
ورفضت الهيئة العامة للرقابة المالية ثلاثة عروض من فرانس تليكوم لشراء الأسهم التي يجري تداولها بشكل حر لكنها وافقت في النهاية الاسبوع الماضي على أحدث عرض والذي تضمن سعرا للسهم في الحصة المتبقية لاوراسكوم في موبينيل قدره 245 جنيها

hawas
21 - 12 - 2009, 01:40
صلاح الدين عبدالله كنت واثقا ان الحوار لم* ‬يخرج بالصورة التي* ‬رسمتها بداخلي* ‬عندما توجهت إليه،* ‬ربما لحساسية وسخونة الملف الذي* ‬نحن بصدد الحديث عنه،* ‬فقد فضل الهروب كثيرا من أسئلتي* ‬حتي* ‬لا* ‬يتحمل مسئوليتها*.‬ هشام العلايلي* ‬نائب رئيس شركة* »‬فرانس تليكوم*« ‬لشئون الشرق الاوسط وشمال افريقيا ومهندس صفقة موبينيل لم* ‬يتغير كثيرا عندما قابلته منذ* ‬9* ‬أشهر*.. ‬ربما كان التغير في* ‬شعر رأسه الذي تخلله البياض*.‬ لا* ‬ينسي* ‬جولاته وصولاته في* ‬المفاوضات مع منافسيه،* ‬وانه استرد حقوق أحد فروع الشركة في* ‬ألمانيا مطلع التسعينيات،* ‬ويعتبر أن فرانس تليكوم المستثمر الرئيسي* ‬في* ‬موبينيل بنسبة* ‬72٪*. ‬مازال متفائلا بأن الحوار الودي* ‬مع أوراسكوم له ثمار جيدة*.. ‬كان صريحا في* ‬آرائه حينما قال ان حكم التحكيم نافذ لا* ‬يستهان به،* ‬وأهلا بأوراسكوم مساهما*. ‬ويعتبر* »‬العلايلي*« ‬ان تمويل قيمة الصفقة أمر سهل علي* »‬فرانس*« ‬نظرا لقوة مركزها المالي،* ‬ويقول إن قيد الأسهم بنظام شهادات الإيداع الدولية سيتم دراسته إذا كان ذا جدوي*.‬ بدا مندهشا حول ما* ‬يثار عن وجود ضغوط وصفقة بين الحكومة المصرية والفرنسية بشأن الحفاظ علي* ‬الاستثمارات المصرية في* ‬الجزائر ووجود علاقة لموافقة هيئة الرقابة المالية علي* ‬عرض شراء* ‬100٪* ‬من أسهم موبينيل بسعر* ‬245* ‬جنيها*.‬ وأضاف ان* »‬قضيتنا فنية وليست سياسية،* ‬لم نتحدث داخل مصر سوي* ‬مع الهيئة التي* ‬دخلنا في* ‬مباحثات معها استغرقت وقتا طويلا منذ صدور حكم محكمة التحكيم مارس الماضي،* ‬رفضت الهيئة خلالها اكثر من عرض إلي* ‬ان تم استيفاء جميع الأوراق المطلوبة،* ‬ونحن ملتزمون بالسعر الذي* ‬حددته محكمة التحكيم الدولية لموبينيل للاتصالات،* ‬وقد طلبت الهيئة تقديم عرض شراء لتنفيذ الحكم،* ‬حيث ان* »‬موبينيل*« ‬تمتلك* ‬51٪* ‬من الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول ولها أصول بها،* ‬والهيئة وضعت شرطا للموافقة علي* ‬الشراء،* ‬وقمنا بتنفيذه*«.‬ أقاطعه قائلا*: ‬لكن هناك من* ‬يعترض علي* ‬ان مدة العرض الجديد والسابق لم تصل الي* ‬الفترة المحددة التي* ‬يسمح معها تقديم عرض جديد وهي* ‬6* ‬أشهر*.‬ يجيب* »‬العلايلي*« ‬ان* »‬الهيئة صاحبة الحق الاول والاخير في* ‬القبول او الرفض قبل* ‬6* ‬شهور،* ‬ثم ان عروضنا السابقة تم رفضها جميعا،* ‬وبالتالي* ‬لا* ‬يطلق عليها عروض وانما مشروع عرض،* ‬وأكرر أن موضوعنا فنيا وليس سياسيا بدليل اننا قدمنا المستندات المطلوبة*«.‬ يقولون إن* »‬فرانس*« ‬درست قانون سوق المال المصري* ‬جيدا،* ‬وقدمت العرض الجديد بناء علي* ‬ثغرات،* ‬الا ان* »‬العلايلي*« ‬له رأي* ‬آخر في* ‬هذا الشأن ففرانس ملتزمة بالقانون المصري* ‬وتحترمه ولا أحد* ‬يستطيع اختراقه،* ‬ولذلك قدمت العروض مرة تلو الأخري* ‬وفي* ‬كل مرة توضح الهيئة ملاحظاتها علي* ‬المستندات،* ‬الي* ‬ان تم استيفاء الأوراق المطلوبة،* ‬والشركة بذلت مجهودا شاقا في* ‬هذا الشأن*.‬ كان* ‬يشغلني* ‬سؤال لم أخفه،* ‬وهو*: ‬ماذا لو أصرت أوراسكوم تليكوم علي* ‬عدم تنفيذ حكم التحكيم،* ‬خاصة انها ظلت* ‬30* ‬يوما تنتظر قيام فرانس بإيداع قيمة الصفقة ونقل حصة اوراسكوم في* ‬موبينيل؟*.‬ قال ان* »‬حكم التحكيم نافذ ولا* ‬يستهان به،* ‬ولم* ‬يحدث طعن في* ‬المدة القانونية،* ‬وبالتالي* ‬الحكم واجب التنفيذ في* ‬أي* ‬وقت،* ‬ونحن لا نبحث عن الانتقام من أحد،* ‬وأهلا بأوراسكوم تليكوم مساهم عادي* ‬في* ‬المصرية لخدمات التليفون المحمول* »‬موبينيل*« ‬اما حكم التحكيم الدولي* ‬في* ‬موبينيل للاتصالات بالشراء بسعر* ‬273* ‬جنيها للسهم فهو أمر لا* ‬يقبل النقاش،* ‬وهناك العديد من الاجراءات الاقنونية إذا لم* ‬يتم التوصل لحل ودي* ‬وهو ما لا نأمله*«.‬ في* ‬جعبة* »‬العلايلي*« ‬الكثير في* ‬هذا الصدد،* ‬فمن وجهة نظره ان المفاوضات الودية بين الطرفين مستمرة،* ‬وهي* ‬الافضل لإنهاء الخلافات وطي* ‬صفحات الموضوع،* ‬ومازالت الفرصة قائمة لأوراسكوم تليكوم لحسم ذلك بشكل ودي*.‬ كان أمامي* ‬أكثر من سؤال* ‬يحتاج إلي* ‬اجابة،* ‬لكن ارتباط الرجل بمواعيد أخير تتعلق بالصفقة أفسد الحوار ومسلسل الأحداث،* ‬خاصة ان المدة المحددة للحديث ساعة بالتمام والكمال*.‬ ربما لم* ‬يشغله الحديث عن شريك محلي* ‬آخر في* ‬حالة تخارج اوراسكوم تليكوم،* ‬فهم حريصون علي* ‬استمرار اوراسكوم في* ‬المصرية لخدمات التليفون المحمول،* ‬لكن إذا تخارجت أوراسكوم فسيتم بحث البديل فقد تكون شركة أو مجموعة شركات،* ‬لكن* ‬يراعي* ‬فيهما الانسجام والتكامل وستتم دراسة امكانيات الشريك أو الشركاء ويتم البيع لهما وفقا لسعر العرض* ‬245* ‬جنيها وقد* ‬ينقص،* ‬وكل ذلك مرتبط بإمكانيات الشريك الفنية*.‬ قلت له إن البعض* ‬يشكك في* ‬قدرة* »‬فرانس*« ‬علي* ‬تمويل الصفقة،* ‬هنا ابتسم* »‬العلايلي*« ‬فتساءل كيف* ‬يقولون ذلك والشركة لديها من التمويل الذاتي* ‬ما* ‬يكفي،* ‬فالشركة سجلت أرباحا خلال العام الحالي* ‬بمليارات الدولارات،* ‬والصفقة كلها قيمتها* ‬3* ‬مليارات دولار،* ‬وبالتالي* ‬فالشركة لا تحتاج الي* ‬تمويل أو قروض من البنوك*.‬ سألته*: ‬الا تخشي* ‬دخول أوراسكوم مساهما مع شركة أخري* ‬منافسة قد تسحب البساط من تحت اقدامكم،* ‬ويضعف منافستكم في* ‬السوق؟ يجيب* »‬العلايلي*«: ‬نحن شركة عالمية تعمل في* ‬العديد من الأسواق المختلفة،* ‬ولدينا إدارة محترفة وعلي* ‬مستوي* ‬عال والمنافسة أمر عادي* ‬في* ‬جميع الأسواق*.‬ وأشار إلي* ‬انه* »‬اذا كان قيد أسهم موبينيل بنظام شهادات الايداع الدولية وقيدها ببورصة لندن ذات جدوي* ‬فسيتم دراستها والتفكير أم* ‬غير ذلك فلا*«.‬ لم* ‬ينس* »‬العلايلي*« ‬قبل انتهاء الحوار أن* ‬يذكرني* ‬بحرص الشركة علي* ‬السوق المصري* ‬وعملائه،* ‬خاصة ان جذور موبينيل مصرية،* ‬وان* »‬فرانس*« ‬لها ساتثمارات بالسوق المحلي* ‬ويعمل بها مئات المصريين*.‬ كان في* ‬جعبتي* ‬العديد من الاسئلة،* ‬لكن انشغال الرجل ومواعيده حالت دون استمرار الحوار،* ‬وقال مازحا اخذت اكثر من الوقت المحدد*.‬ استأذن مغادرا ووقفت أتأمل في* ‬هذا الرجل صاحب* ‬48* ‬عاما قضي* ‬معظمها مهندسا في* ‬قطاع الاتصالات،* ‬كيف قطع شوطا طويلا حتي* ‬وصل الي* ‬غايته بالحصول علي* ‬موافقة الهيئة علي* ‬العرض

hawas
21 - 12 - 2009, 08:13
المهندس حسان قبانى الرئيس التنفيذى العضو المنتدب للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"

أكد المهندس حسان قبانى الرئيس التنفيذى العضو المنتدب للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، أنه من المبكر الحديث عن بيع أو شراء للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل قبل معرفة نتيجة المفاوضات التى تجرى بين الشركاء "أوراسكوم تليكوم" و"فرانس تليكوم"، مشيراً إلى أنه لا يجب الحديث عن مقاطعة الشركة قبل نهاية المفاوضات.
وأضاف أن نجاح الشركة يأتى بسبب الشراكة الناجحة بينهما، وقال إن "موبينيل" لن تتأثر بتغيير حصة الشركاء، مؤكدا أن الشركة لديها مسئولية تجاه 25 مليون مشترك، فضلا عن آلاف العاملين بها.
وتابع: من المبكر الحديث عن المؤشرات الأولية للمفاوضات بين الطرفين، لافتا إلى أنه يتمنى أن تسفر المفاوضات عن نتيجة، واصفا المفاوضات بينهم بالأمر الإيجابى.

hawas
22 - 12 - 2009, 08:07
علمت »‬الوفد« ‬ان مجلس إدارة شركة موبينيل سيصدر قراره النهائي ‬حول تقييم عرض شراء فرانس تيليكوم لجميع أسهم موبينيل قبل ‬9 »‬يناير« ‬القادم. ‬وافق المجلس علي ‬التعاقد مع احدي ‬الشركات لإعداد تقرير نهائي ‬حول الصفقة، ‬ويتم تسليم التقرير لمجلس ادارة موبينيل ‬يوم ‬5 »‬يناير«‬، ‬ويصدر المجلس قراره النهائي ‬خلال ‬4 ‬أيام في ‬مدي ‬جدوي ‬العرض وأهميته للشركة والمساهمين. شهدت البورصة عمليات محدودة بالنسبة لتسجيل عروض البيع للمساهمين الراغبين في ‬التخارج من الأسهم للشركة الفرنسية »‬فرانس تيليكوم«‬، ‬وبلغت كمية العرض ‬6 ‬آلاف فقط، ‬ووصل اجمالي ‬المعروض للبيع ‬491 ‬ألف سهم منذ سريان العرض.‬

hawas
22 - 12 - 2009, 10:02
قالت منال عبد الحميد المتحدثة باسم شركة أوراسكوم تيليكوم إن سفر مسؤلى شركة فرانس تليكوم إلى فرنسا لا يعنى توقف المفاوضات بين الشركتين مؤكدة أن المفاوضات مستمرة فى أى وقت وأى مكان وليس هناك جدول مكتوب لذلك.
كانت الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل، اختارت شركة برايم كابيتال، لهيكلة شركة موبينل والترويج وتغطية الاكتتاب لتقييم عرض الشراء المقدم من شركة فرانس تليكوم بقيمة 245 جنيها لكل سهم فى موبينيل.
وذكرت شركة موبينيل، فى بيان إلى البورصة المصرية أنها اختارت شركة برايم للقيام بدور المستشار المالى، على أن يتم تقديم التقرير قبل الـ5 من يناير.

وأوضحت الشركة، أنه وفقا لهذا التقرير، سيصدر مجلس إدارة موبينيل بيانا يوضح فيه رؤيته عن جدوى العرض الفرنسى ونتائجه وأهميته للشركة ومساهميها والعاملين بها، قبل التاسع من يناير المقبل.
يذكر أن هيئة الرقابة المالية المصرية اعتمدت الأسبوع الماضى عرضا من شركة "أورانج بارتيسيبيشنز" التابعة لفرانس تليكوم لشراء 48.9% من أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول- موبينيل بسعر 245 جنيها للسهم.

hawas
22 - 12 - 2009, 10:04
نفى المهندس عقيل بشير رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للاتصالات ما تردد حول دخول المصرية للاتصالات كشريك محلي في "موبينيل" وذلك خلفا لشركة أوراسكوم تليكوم.

وأكد بشير في تصريحات خاصة لـ"العالم اليوم" أن المصرية لم تدرس هذه الخطوة اقتصاديا ولا يوجد تفكير أو في الدخول في صفقة "موبينيل".

ومن جانبه أكد المهندس محمد عبد الرحيم نائب رئيس الشركة المصرية للاتصالات أن لجنة النقل في مجلس الشعب في جلستها التي عقدت أمس الأول طالبت المصرية للاتصالات بأن يكون لها شركة محمول لتتمكن من الصمود أمام منافسة شركات المحمول الثلاثة، حيث إن المصرية خسرت مليونا ونصف المليون من عملائها في العام الجاري.

وأضاف أن العرض الأخير الذي قامت به المصرية للاتصالات من تخفيض الدقيقة من الثابت للمحمول لتصبح 15 قرشا وتسوية دقيقة المحافظات بالمحلي "3 قروش" سينتهي نهاية الشهر الجاري.

mootaz_2222
22 - 12 - 2009, 11:52
مين ال قال بيع موبنيل خطر على الاقتصاد المصرى احنا بنتكلم عن شركه محمول فرنس تيلكم تمتلك فيها حصه الاغلبيه وبعندين دى شركة مش هيبيعو قناة السويس

hawas
23 - 12 - 2009, 00:31
أوراسكوم تليكوم وموبينيل وفرانس تليكوم كانت أهم حدث في البورصة عام ،2009 واقع يفرضه حجم وقيمة الشركات الثلاث، ولكن بعيدا عن أهمية الحدث ونتائجه، هناك تساؤل حول مدي عدالة التسعير في عرض الشراء وتقييم موبينيل، وحتي أوراسكوم تليكوم نفسها التي وضعت مصر ضمن الدول التي تمتلك أكبر شركات المحمول علي مستوي العالم. فواقع الحال يشير إلي أن رخصة المحمول الثالثة تم بيعها بقيمة وصلت إلي 17 مليار جنيه، مجرد رخصة فقط، وعرض الشراء يعطي موبينيل قيمة تصل إلي 24،5 مليار جنيه فقط، وذلك علي الرغم من أن موبينيل هي أكبر شبكة للمحمول وتضم أكثر من 20 مليون مشترك، وتملك فرصا قوية للنمو في مجال الانترنت والخدمات المتنوعة للمحمول، كما أن هناك فرصا لنمو وزيادة عدد المشتركين، بالإضافة إلي أن فرص الحصول علي شركات محمول قوية في أسواق نامية وذات معدلات ربحية جيدة أصبحت قليلة للغاية وهو ما يعطي موبينيل قيمة كبيرة تستحق الصراع الدائر حولها. وشركة موبينيل حققت أرباحا مجمعة تصل إلي 1،4 مليار جنيه خلال الأشهر التسعة الأولي من عام ،2009 ووفقا لهذه النتائج فإن أرباح العام كله قد تصل إلي قيمة تتراوح بين 1،8 و109 مليار جنيه، أي أن نصيب السهم من الأرباح يصل إلي حوالي 19 جنيها في عام 2009 أو عام الأزمة المالية، وإذا استخدمنا مضاعف ربحية حوالي 15 مرة فإن قيمة السهم قد تصل إلي 285 جنيها مقارنة بسعر العرض البالغ 245 جنيها مع الأخذ في الاعتبار أن التسعير يرتبط باستحواذ كامل علي شركة تنمو بقوة في ظل الأزمة وتعتبر شركة رائدة في سوقها، وبالتالي فإن المستثمرين يجب أن ينظروا لعرض الشراء ويقيموا الوضع لأن الاقتناع عن البيع قد يزيد من فرص الحصول علي قيمة أكبر تزيد علي الأقل 15% عن السعر الحالي. هذا بالنسبة لشركة موبينيل، أما شركة أوراسكوم تليكوم فإنها كطائر العنقاء الخرافي يموت في الاساطير ليعود ألف مرة من جديد، واجهت الشركة تحديات كثيرة ومشاكل ولكنها كانت تعود أقوي مرات من السابق، والسبب ببساطة إدارة قوية جريئة تمتلك القدرة علي المخاطرة المحسوبة واقتحام أسواق جديدة بقيادة رجل أعمال حقيقي يبحث عن القيمة المضافة دائما هو المهندس نجيب ساويرس، وللتذكرة أوراسكوم تليكوم اقتحمت السواق العراقي في ظل الإرهاب والأزمة وحققت أرباحا، ودخلت السوق الجزائري لتحقيق الريادة، وكذلك أسواق وسط إفريقيا وجنوب شرق آسيا وكذلك أسواق كندا أي أقصي الشروق وأقصي الغرب وتعالوا ننظر إلي قيمة شركة أوراسكوم تليكوم في البورصة إنها تساوي حاليا حوالي 27 مليار جنيه فقط أي أقل من قيمة شركة محمول واحدة، إن أوراسكوم تليكوم قيمة مضافة وتستحق أكثر من مستوي تسعيرها الحالي، وربما تكون الفترة الحالية هي فترة الهدوء التي تسبق انطلاقة جديدة مع خروج العالم من أزمته المالية، وبالتالي فإن اكتتاب الشركة لزيادة رأسمالها قد يكون فرصة ذهبية للمستثمرين الذين يبحثون عن فرصة جيدة للنمو والاستثمار ووفقا للمعطيات المالية فإن أوراسكوم تليكوم وموبينيل تستحقان تسعيرا أفضل سواء من السوق أو من عرض الشراء.

hawas
23 - 12 - 2009, 10:56
استبعد مسؤولون فى شركة فرانس تليكوم تقدم الشركة بعرض جديد للاستحواذ على ١٠٠% من الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل»، المتنازع عليها مع شركة أوراسكوم تليكوم القابضة.
وقال هشام العلايلى، نائب رئيس «فرانس تليكوم» لشؤون آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط، فى تصريح خاص لـ«المصرى اليوم» إنه ليس من الوارد زيادة عرض الشراء عن السعر الأخير، الذى وافقت عليه هيئة الرقابة المالية والمتمثل فى ٢٤٥ جنيهاً للسهم.
يأتى هذا فى الوقت الذى تعقد فيه شركتا أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم سلسلة من المفاوضات للوصول لحل لإنهاء أزمة النزاع بينهما فى موبينيل.
وأشار العلايلى إلى أنه لم يكن لدى فرانس تليكوم نية للاستحواذ على كامل أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول، وإنما تقدمها بعرض شراء ١٠٠% من أسهم الشركة، جاء فى إطار التزامها بلوائح سوق المال المصرية التى تحتم تقديم عرض شراء إجبارى لحصص الأقلية، بعد قرار التحكيم الدولى الذى يتيح لها شراء حصة أوراسكوم تليكوم والاستحواذ على كامل أسهم «موبينيل للاتصالات»، التى تمتلك ٥١% من المصرية لخدمات التليفون المحمول المقيدة فى البورصة.
وحول إمكانية اللجوء إلى التحكيم مرة أخرى، حال عدم الوصول إلى اتفاق ينهى الأزمة الراهنة، قال نائب رئيس فرانس تليكوم: «سنرى ماذا سيسفر عنه الحوار ولا يجب أن نسبق الأحداث».
وبدأ الخلاف بين «فرانس تليكوم» و«أوراسكوم تليكوم» على الشراكة فى «موبينيل» فى التصاعد منذ صدور قرار تحكيم دولى فى أبريل الماضى يتيح للشركة الفرنسية شراء حصة «أوراسكوم» فى «موبينيل القابضة للاتصالات» المالكة ٥١% من المصرية لخدمات التليفون المحمول، والذى يترتب عليه تقديم الشركة عرض شراء إجبارياً لحصة الأقلية وفقاً لقانون سوق المال المصرية.
غير أن المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة أوراسكوم تليكوم، اتهم فى وقت سابق «فرانس تليكوم» بالتقاعس عن تنفيذ حكم التحكيم الدولى، الذى يقضى بشراء حصة أوراسكوم تليكوم فى مدة ٣٠ يوماً من صدور الحكم، مضيفا أنهم «لم يعطوا عرضا متكافئاً لحصة الأقلية خلال هذه المدة التى لم يحترموها»، خاصة أن السعر المشتق من التحكيم الدولى كان يبلغ نحو ٢٧٣.٢ جنيه للسهم.
من ناحية أخرى، ارتفعت البورصة المصرية بشكل محدود فى ختام تعاملات أمس، ليغلق المؤشر الرئيسى للأسهم النشطة «egx٣٠» على ارتفاع ٠.٤٩ %، بعد أن كسب ٣١ نقطة، مستقرا عند مستوى ٦٤٤٣ نقطة، لتتجاوز قيمة التعاملات الإجمالية حاجز ١.١ مليار جنيه.
وفى المقابل، انخفض مؤشر الأسعار بنحو ١%، بعد هبوط أسعار إغلاق ١٣٨ ورقة مالية، مقابل ارتفاع ٣٩ ورقة.

hawas
23 - 12 - 2009, 10:58
نفت شركة فرانس تليكوم الفرنسية اتخاذ أى خطوات للبحث عن شريك محلى بديل لشركة أوراسكوم تليكوم فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل»، خاصة بعد أن وافقت هيئة الرقابة المالية مؤخراً على عرض فرانس للاستحواذ على كامل أسهم شركة المحمول.
وقال هشام العلايلى، نائب رئيس «فرانس تليكوم» لشؤون آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط، فى تصريح خاص لـ«المصرى اليوم»: إن الشركة الفرنسية تعطى أولوية فى الوقت الحالى لحوارها مع أوراسكوم تليكوم شريكها الرئيسى فى «موبينيل» لإنهاء الخلاف بينهما، ولا يصح الحديث عن شريك آخر.
واستبعد العلايلى تقدم فرانس تليكوم بعرض جديد للاستحواذ على ١٠٠% من أسهم «موبينيل»، موضحاً أنه «ليس من الوارد زيادة السعر الذى وافقت عليه هيئة الرقابة المالية البالغ ٢٤٥ جنيهاً للسهم»، وقلل من احتمالات تقدم أى كيان بعرض مضاد للاستحواذ على حصة الأقلية فى موبينيل بسعر أعلى من سعر فرانس تليكوم الأخير، متسائلاً: «من الذى يقدم على ذلك وهو يعرف أنه لن تكون له حصة حاكمة».
وأضاف العلايلى: «حسب معلوماتى فإن العرض المضاد ينبغى أن يكون أعلى بنحو ٢% عن العرض المقدم من فرانس تليكوم»، مؤكداً أنه لو تم حل جميع الخلافات بين الشريكين الرئيسيين فى «موبينيل»، فإن ذلك سيعود بالفائدة على السوق المصرية، أما إذا قررت الأخيرة البيع فسيكون هناك شريك محلى بديل لها».
وحول إمكانية اللجوء إلى التحكيم مرة أخرى، حال عدم الوصول إلى اتفاق ينهى الأزمة الراهنة، قال نائب رئيس فرانس تليكوم: «يجب ألا نسبق الأحداث.

hawas
23 - 12 - 2009, 21:13
قالت دينا نظمى مديرة التسويق بشركة "لينك دوت نت" إن الخلافات بين "أوراسكوم تيليكوم" و"فرانس تيليكوم" أوجدت نوعا من العراقيل لتنفيذ عملية استحواذ شركة "موبينيل" على "لينك" مما أدى إلى تعطيل الصفقة. جاء ذلك خلال تصريحات صحفية حول نتائج أعمال موقع مصراوى التى أعلنت اليوم وسط حضور الكثير من مسئولى الشركة.
من جانبه قال هشام العلايلى نائب رئيس شركة "فرانس تيليكوم" لشئون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إن شركته ليس لها علاقة بصفقة بيع شركة لينك إلى "موبينيل"، وقال العلايلى فى تصريح خاص لليوم السابع أن الخلاف بيننا وبين "أوراسكوم تيليكوم" هو خلاف على ملكية "موبينيل" وكل ما نريده هو تنفيذ حكم تحكيم صادر لصالحنا، كما أن عملية بيع لينك إلى شركة "موبينيل "يخص "موبينيل" و"لينك" ونحن لا نتدخل فى إدارة الشركة.
وكانت شركة "موبينيل" تحاول منذ فترة التوصل إلى اتفاق مرضٍ مع شركة "أوراسكوم تيليكوم" لشراء "لينك دوت نت" والتى تمتلك 30% من حجم سوق الإنترنت فى مصر، إلا أن "أوراسكوم" قامت بتوكيل المجموعة المالية "هيرمس" القابضة لبيع الشركة بعد تفجر الخلافات مع "فرانس تيليكوم" رغم تقدم "موبينيل" بعرض غير ملزم للاستحواذ على كامل أسهمها فى فبراير الماضى وتقدمت للمنافسة للاستحواذ على "لينك" شركات "فودافون" و"تى إى داتا" التى تستحوذ على 60% من حجم سوق الإنترنت بمصر من خلال المصرية للاتصالات" والتى تمتلك 95% من أسهمها وشركة "موبينيل" وشركات خليجية أخرى، إلا أن شركة "فودافون" انسحبت من الصفقة لعدم الجدوة الاقتصادية لها وقيام وزير الاتصالات الدكتور طارق كامل بمطالبة المصرية للاتصالات بالانسحاب من الصفقة لأن استحواذها على لينك معناه احتكار الخدمة فى مصر، مما جعل "أوراسكوم تيليكوم" تقوم بالاتفاق على بيع لينك إلى شركة موبينيل.

m0tea
23 - 12 - 2009, 23:25
الموضوع: أشهد أن لا إله إلاَّ الله و أشهد أن محمد رسول الله

أفضل الذكر:
لا إله إلا الله
وأفضل الدعاء :
الحمد لله

قال تعالى :
( لئن شكرتم لأزيدنكم )


--------------------------------------------------------------------------------


في 20 ثانيه اختبر شيطانك

>><<>><<

اختبر شيطانك
تبي تعرف تقدر على الشيطان ولايقدر عليك ؟؟؟



قم بإرسال هذه الرسالة


ولنرى إن كان الشيطان قادرا على إيقاف هذا الأمر


لا اله الا الله عدد ما كان لا اله الا الله عدد ما يكون لا اله الا الله عدد الحركات والسكون سبحان الله و الحمد لله

و لا اله إلا الله

و الله أكبر

و لا حول ولا قوة إلا بالله

اللهم صلي وسلم وبارك على نبينا وحبيبنا محمد عليه الصلاة والسلام واصحابه الطيبين الطاهرين

سبحان الله و بحمده عدد خلقه و رضا نفسه و زنة عرشه و مداد كلماته


----

بعد بضع ساعات تكون جمعت حسنات كثيرة جدا بإذن الله



لأنك سبب في قيام الناس بذكر الله عز وجل


ارسلها الان ولا تتأخر حتى تاتي يوم القيامة ولك من الحسنات امثال الجبال

لاتتردد ,, فالامر لايأخذ منك سوى ثواني
--------------------

hawas
24 - 12 - 2009, 10:47
تنظر الهيئة العامة للرقابة المالية، يوم الخميس المقبل، التظلم المقدم من شركة «أوراسكوم تليكوم» ضد قرار الهيئة بالموافقة على عرض الاستحواذ المقدم من «فرانس تليكوم» للاستحواذ على كامل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل».
وقال مسؤول بارز فى هيئة الرقابة المالية إنه تحدد يوم الخميس المقبل لبدء جلسات نظر التظلم، بعد قبوله شكلا، على أن تتحدد جلسة ثانية حالة احتياج الأمر.
وأضاف أن الهيئة أخطرت مسؤولى أوراسكوم تليكوم بموعد نظر التظلم، أمس، لعرض وجهة نظر الشركة من أجل دراستها، لتحديد القرار النهائى. ومن المقرر أن تصدر اللجنة قرارها فى التظلم خلال ٦٠ يوما من تاريخ عرضه عليها، وتكون القرارات الصادرة نهائية وواجبة النفاذ، رغم إمكانية الطعن عليها.
وقال مسؤول قريب الصلة بأوراسكوم تليكوم إن «التظلم مبنى على أساس مصلحة مساهمى أوراسكوم، خاصة أن قبول عرض (فرانس تليكوم) الأخير الذى حدد سعر الشراء بنحو ٢٤٥ جنيها للسهم يضر بأكثر من ٣٠ ألف مساهم فى أوراسكوم تليكوم».
ورفضت منال عبدالحميد، مسؤولة الإعلام فى «أوراسكوم تليكوم» الإفصاح عن أى تفاصيل تتعلق بالمفاوضات الجارية فى المقابل بين الشركة ومجموعة فرانس تليكوم حول الخلاف الحالى.
يأتى ذلك فى الوقت الذى لم تتجاوز فيه نسبة الأسهم المعروضة للبيع من جانب مساهمى «موبينيل» ضمن عرض الشركة الفرنسية حاجز ٠.٥%، بإجمالى ٤٩٣.٤ ألف سهم، تعود لـ ٣١ مساهما، من إجمالى ١٠٠ مليون سهم، بعد ٩ أيام من بدء سريان العرض الذى ينتهى فى ١٤ يناير المقبل.
وأرجع معتصم الشهيدى، العضو المنتدب لإحدى شركات الأوراق المالية، انخفاض الإقبال على البيع إلى انتظار غالبية المساهمين نتائج تقييم أسهم الشركة من قبل المستشار المالى المستقل الذى طالبت هيئة الرقابة المالية بتعيينه لتقييم عرض الشركة الفرنسية.
وأضاف الشهيدى أن أغلب المستثمرين ينتظرون حتى ٨ يناير المقبل، موعد انتهاء فترة الحق لأى كيان فى تقديم عرض منافس يزيد على السعر المطروح من الشركة الفرنسية.

bibo_s200
24 - 12 - 2009, 15:52
«الرقابة المالية» تنظر تظلم «أوراسكوم» ضد الموافقة على عرض شراء «موبينيل» الخميس المقبل

hawas
26 - 12 - 2009, 16:38
تبدأ لجنة التظلمات بهيئة الرقابة المالية نهاية الأسبوع الحالي،* ‬أولي* ‬جلسات نظر احتجاج* »‬أوراسكوم تيلكوم*« ‬ضد عرض شركة فرانس تيلكوم بشراء* ‬100٪* ‬من أسهم شركة موبينيل بسعر* ‬245* ‬جنيها للسهم*. ‬أكد خالد سري* ‬صيام نائب رئيس الهيـئة،* ‬نظر اللجنة للتظلم والمستندات المدعمة له نهاية الأسبوع*.‬أشار* »‬صيام*« ‬في* ‬تصريحات خاصة لـ»الوفد*« ‬إلي* ‬حسم التظلم من خلال لجنة التظلمات في* ‬حالة اكتمال الأوراق والمستندات المرفقة*. ‬كما أشار الي* ‬أنه في* ‬حالة اختلاف آراء أعضاء اللجنة،* ‬يتم تحديد جلسة أخري،* ‬للتوصل الي* ‬القرار النهائي*. ‬أكد خالد سري* ‬صيام،* ‬مراعاة اللجنة للحياد في* ‬قرارها بدون تحيز لأحد الأطراف،* ‬ومنهم صغار المستثمرين*.‬ وعلمت* »‬الوفد*« ‬بوصول وفد* »‬فرانس تيلكوم*« ‬المكلف بإجراء المفاوضات الودية مع مسئولي* ‬أوراسكوم خلال أيام لاستئناف المباحثات،* ‬والوصول الي* ‬حل ودي*.‬

hawas
26 - 12 - 2009, 16:40
رفض عدد من الخبراء اعتبار صفقة بيع أسهم أوراسكوم تيلكوم فى شركة "موبينيل" إلى فرانس تيليكوم الفرنسية هى سبب تراجع البورصة خلال الأيام الماضية.. وقالوا إن السوق المصرى يخالف كل الأعراف الاقتصادية ولا يستجيب لأى أحداث إيجابية تحدث من حوله، وخصوصا الارتفاعات التى تحققها بورصات العالم المختلفة.وأنهى مؤشر البورصة الرئيسى "إيجى إكس 30" تعاملات ثلاث جلسات متتالية على تراجع رغم وصول أسعار معظم الأسهم إلى مستويات مغرية للشراء، كان آخرها تراجع المؤشر الرئيسى بنسبة 0.20% يوم الخميس الماضى.واستمرت أحجام التداول بمستويات ضعيفة طوال الأيام الماضية، كما سيطرت حالة من الإحجام الغريب عن الشراء على السوق منذ أسابيع دون أسباب واضحة، ورغم اتجاه الأجانب نسبيا إلى الشراء فى محاولة لاقتناص فرص هبوط أسعار الأسهم، إلا أن ذلك لم يفلح فى تحول المؤشر إلى الارتفاع.أيمن رفعت - محلل مالى ومعلومات بشركة نماء لتداول الأوراق المالية- أكد أن سوق الأوراق المالية خلال الأيام الماضية يعانى من حالة غريبة لا تعبر عن أى تحليل لأسواق المال سواء العالمية أو الإقليمية، ورفض أيمن اعتبار صفقة بيع "موبينيل" وما يحيط بها من أخبار سببا لأزمة البورصة، مشيرا إلى أنه لو كان تراجع سهم أوراسكوم هو سبب تراجع البورصة لكان تراجع سهم أوراسكوم فقط، لكن ذلك لم يحدث، والمشكلة أن معظم الأسهم تتراجع وليس أوراسكوم فقط.ولفت أيمن إلى أنه لو كان سهم –رغم أهميته – هو المتحكم فى البورصة لكان خبر مثل تأجيل تسديد ديون أوراسكوم بالجزائر (2.5 مليار دولار) الذى أعلن عنه يوم الخميس أدى إلى ارتفاع البورصة، ولكن ذلك لم يحدث، مشيرا إلى أن الجميع كان يتوقع ارتفاع مؤشرات البورصة الأسبوع المنقضى بعدما وصلت أسعار معظم الأسهم لمستويات مغرية للشراء، إلا أنه رغم ذلك تراجعت به القوى الشرائية بصورة غريبة وغير متوقعة، ولا يعرف أى محلل سببا حقيقيا لها، لافتا إلى أن معظم الأسواق التى تعرضت للتراجع خلال الأزمة، وعلى رأسها السوق الأمريكية التى وصلت مستوياتها قبل الأزمة إلى 12 ألف نقطة مثلنا تماما ثم تراجعت إلى 6 آلاف نقطة عادت الآن للارتفاع، ومع ذلك تستمر السوق المصرية فى الانخفاض بدون أى مبرر.وقال أيمن إن السوق أصبح ليس أمامه الآن إلا الارتفاع، بعدما وصلت أسعار الأسهم لدرجة تقترب من أسعارها قبل سنوات، مشيرا إلى أن تسويات نهاية العام ربما قلصت من القوى الشرائية للأفراد، وينتظر أن تعود مع بداية العام المقبل، لافتا إلى أنه لابد من أن تأتى نتائج أعمال الشركات فى الربع الأخير من العام إيجابية وإلا سيكون تأثيره سلبيا على أداء السوق فى المرحلة القادمة.فى حين أكد سامح غريب – محلل مالى بشركة الجوهرة لتداول الأوراق المالية - أن البورصة تتحرك فى اتجاه عرضى، ورغم التراجع الطفيف الذى تغلق عليه البورصة على مدار أيام، إلا أنه لا يعتبر انخفاضا بالمعنى المعروف، وأشار غريب إلى أن السوق سيستمر فى الاتجاه العرضى خلال الجلسات القادمة وحتى نهاية العام.

hawas
27 - 12 - 2009, 16:10
استبعدت شركة فرانس تليكوم تأثير نزاعها الحالى مع شركة أوراسكوم تليكوم حول الشراكة فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول على توسعاتها فى السوق المحلية وإمكانية تقبل الحكومة لتنافسها على أى تراخيص جديدة يتم طرحها فى قطاع الاتصالات.
وقال هشام العلايلى، نائب رئيس فرانس تليكوم لشؤون آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط، فى تصريح خاص لـ«المصرى اليوم» إن الشركة الفرنسية دخلت السوق المصرية، باعتبارها سوقا واعدة، واتخاذ الحكومة خطوات لتشجيع الاستثمارات الأجنبية.
وقلل العلايلى من إمكانية تأثير النزاع الحالى حول «موبينيل» على نظرة الحكومة المصرية لاستثمارات الشركة الفرنسية، مؤكدا اعتزامها التنافس على التراخيص التى تطرحها الحكومة، طالما تناسبت مواصفاتها مع جدواها اقتصاديا.
وأوضح نائب رئيس فرانس تليكوم أن المنافسة على الرخصة الثانية للتليفون الثابت حال إعادة طرحها مجدداً تتوقف على شروط الرخصة ومواصفاتها.
وأضاف: «تواجدنا فى مصر تواجد استراتيجى، ولدينا استثمارات أخرى فى مصر خارج موبينيل ، ولسنا من بدأنا المشكلة فى شركة المحمول».
واستبعد أن يكون تشدد البنوك المحلية فى إقراض موبينيل له علاقة بالنزاع الحالى بين فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم الشريكين الرئيسيين فى شركة المحمول، موضحا أنه يتعلق بإمكانية السداد.
وأشار إلى أنه تم اللجوء مؤخرا، إلى طرح سندات بنحو ١.٥ مليار جنيه، لتوفير السيولة اللازمة لتوسعات الشركة، كبديل للائتمان المصرفى.
وبدأ الخلاف بين «فرانس تليكوم» و«أوراسكوم تليكوم» على الشراكة فى «موبينيل» فى التصاعد منذ صدور قرار تحكيم دولى فى أبريل الماضى يتيح للشركة الفرنسية شراء حصة «أوراسكوم» فى «موبينيل القابضة للاتصالات» المالكة ٥١% من المصرية لخدمات التليفون المحمول، والذى يترتب عليه تقديم الشركة عرض شراء إجبارياً لحصة الأقلية وفقاً لقانون سوق المال المصرية .

hawas
27 - 12 - 2009, 16:11
ذكرت صحيفة فاينانشال تايمز البريطانية أن شركة أوراسكوم تليكوم قالت إنها تسعى إلى تسوية بشأن نزاعها مع فرانس تليكوم، ولكنها أوضحت أنها ستقاتل لحماية دورها كمشغل لشركة موبينيل.
ونقلت الصحيفة تصريحات خاصة عن العضو المنتدب لأوراسكوم تليكوم، خالد بشارة، قال فيه "نحن ما زلنا نحاول العمل مع فرانس تليكوم".
وأوضح بشارة أن أوراسكوم "كانت على استعداد لمناقشات متقدمة، ولكنها كان لديها شرطا واحدا، وهو أن تحتفظ بدرها كمشغل للشركة. وهذه (مصر) سوقنا الرئيسية فى نهاية المطاف".
ولفتت فاينانشال تايمز إلى أنه فى حال تنفيذ أوراسكوم تليكوم لبيع أسهمها بسعر "245 جنيها"- الذى وافقت عليه هيئة الرقابة المالية فى وقت سابق- فإن هناك 1.6 مليار دولار ستدخل لخزانتها، ولكنها ستكون قد "طردت" من وطنها الأم.
وتستند أوراسكوم إلى قولها بأنه كان يلزم تنفيذ قرار المحكمة الدولية ببيع أسمها جبريا فى غضون 30 يوما، وهو ما لم يتم سوى فى ديسمبر الجارى، مما جعل العضو المنتدب للشركة يعلق عليه العضو المنتدب للشركة: "عندما سلمنا أسهمنا فى إبريل، كنا هناك وأرسلنا أسهمنا لأننا شركة نحترم القانون". وأضاف "هم (فرانس تليكوم) ببساطة لم يظهروا".
ومن ناحية أخرى، وعلى خلفية أحداث الجزائر- سواء بالاعتداء على منشآت فرع الشركة العامل هناك أو الضرائب- قال "نعتقد أن ما حدث كان امتدادا طيفي منهم (الجزائريون) للقول بأنكم (أوراسكوم) استهنتم بإيراداتكم في الوقت الذي كنا في مدة الإعفاء الضريبى"، مضيفا "كشركة مساهمة عامة، فإن المزيد من الإيرادات تعنى ارتفاع سعر السهم لدينا. نحن كنا لا ندفع الضرائب على أي حال ، لذلك لماذا ينبغي لنا أن نقوض عوائدنا؟"
وأوضح بشارة فى السياق ذاته "يجب لنا أن نكون قد فعلنا ما كنا نفكر منذ فترة.. وهو القيام بعمل اكتتاب عام محلي وضم مستثمر محلي معنا. ونحن بالفعل نتحدث معهم (السلطات الجزائرية) حول هذا الموضوع."
ولفت خلال حواره لفاينانشال تايمز إلى قرار الحكومة الكندية ببدء شركة "جلوبال لايف" التابعة لأوراسكوم والعاملة بالعمل هناك، موضحا أنها أخبارا جيدة جدا التى اتت من كندا، حيث تشير إلى أننا كشركة ما نفعله لا نحصل عليه بسهولة..واستطرد "نحن (أوراسكوم) غير متخوفين من وجود صراعات عديدة، إذا اعتقدنا أننا على صواب".
واختتم حديثه للصحيفة الانجليزية، قائلا "لدينا التزاما لحاملى أسهمنا- وموظفينا وانفسنا- أن نحصل على حقوقنا (حقوق أوراسكوم)."

hawas
27 - 12 - 2009, 16:12
قال اليكس شلبي عضو مجلس ادارة شركة أوراسكوم تليكوم المصرية يوم الاحد ان الشركة تناقش سداد 20 بالمئة من المطالبات الضريبية الجزائرية البالغة 596.6 مليون دولار.
وقال شلبي لرويترز عقب اجتماع الجمعية العمومية لمساهمي الشركة "وافقت الجزائر على امكانية استخدام أوراسكوم لأموالها في الجزائر لسداد 20 بالمئة ومن ثم التقدم باعتراض وبدء المفاوضات."
وتابع "هناك مناقشات بأن تسدد أوراسكوم 20 بالمئة لبدء المفاوضات بشأن صافي مطالبات الحكومة (الجزائرية)."
وفي رد على سؤال حول ما اذا كانت أوراسكوم تليكوم قد وافقت على سداد نسبة 20 بالمئة من تلك المطالبات قال شلبي "لست متأكدا. لكني أعتقد أن الأمر متفق عليه على الاقل من حيث المبدأ."

hawas
27 - 12 - 2009, 16:14
اعتمدت الجمعية العامة غير العادية لشركة " أوراسكوم تليكوم القابضة " اليوم زيادة رأس مال الشركة المصدر بحد أقصى 5 مليار جنيه وذلك مع إعمال حقوق الأولوية لقدامي المساهمين على أن يتم الاكتتاب في أسهم الزيادة بالقيمة الاسمية للسهم (جنيه واحد) مما يمكن من إصدار أسهم الزيادة بمبلغ 800 مليون دولار أمريكى او 4393 مليون جنيه .

كما اعتمدت الجمعية العامة غير العادية زيادة راس المال المرخص من 2.5 مليار جنيه الى 7.5 مليار جنيه وتعديل المادة 6 و المادة 7 من النظام الأساسي للشركة .

وجدير بالذكر تسهم زيادة رأس المال أوراسكوم تيليكوم فى تعزيز الوضع المالى وضمان توافر السيولة النقدية والاحتياجات التمويلية للشركة فى حالة عدم التوصل إلى حل سريع للنزاع الضريبى فى الجزائر والذى سبق وأن أعلنت الشركة عنه .
ويبلغ رأسمال الشركة الحالى 899.402874 مليون جنيه موزعا على 899.402874 مليون سهم بقيمة اسمية قدرها جنيه واحد للسهم .

hawas
27 - 12 - 2009, 16:38
بمجرد تقلد خالد بشارة، الرئيس التنفيذى الجديد لشركة أوراسكوم تليكوم، مهام منصبه الشهر الماضى حتى ظهرت تحديات صعبة فى مصر والجزائر، وهما اثنتان من الأسواق الثلاث الأهم للشركة.

ففى اليوم نفسه الذى أُعلنت فيه ترقية السيد بشارة، وجهت الحكومة الجزائرية صفعة للشركة بإعلانها عزمها تحصيل ضرائب قيمتها 596 مليون دولار من شركة جيزى للاتصالات، الفرع الجزائرى لأوراسكوم الذى ساهم بنجو 40% من إيرادات الشركة فى عام 2008. كما أوقفت الحكومة الجزائرية تحويل الشركة لأرباحها إلى خارج البلاد.

وفى مصر، أعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية موافقتها على عرض فرانس تيلكوم لشراء موبينيل، شركة المحمول الأكبر فى مصر. وتخوض فرانس تليكوم وأوراسكوم، الشريكتان فى موبينيل، نزاعا منذ فترة طويلة حول كيفية إدارة الشركة.

غير أن السيد بشارة، الجالس فى مكتبه المضىء المطل على النيل، واثق من أنه سيتم تجاوز العقبات التى تواجهها الشركة فى الجزائر، وأن أوراسكوم لن تتنازل عن دورها فى إدارة موبينيل.

وفى بلد نادرا ما يكون فيه قادة السياسة والأعمال من صغار السن، فإن السيد بشارة البالغ من العمر 38 عاما يبدو أقرب إلى وادى السليكون منه إلى وادى النيل.

تخرج بشارة فى الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وكون شركته الأولى لتكنولوجيا المعلومات فى عمر الثالثة والعشرين. وتطورت هذه الشركة لتصبح لينك دوت نت المتخصصة فى تقديم خدمات الإنترنت، وقد أصبحت الآن جزءا من أوراسكوم.

وقد اضطلع بشارة بمسئولية إدارة العمليات اليومية للمجموعة التى لديها 84 مليون مشترك من نحو عشر دول، وهو ما أتاح لنجيب ساويرس، مؤسس الشركة ورئيسها التنفيذى، التركيز على قضايا إستراتيجية مثل البحث عن شريك للاندماج.

والآن أصبح الرجلان مسئولين عن التعامل مع الأمور التى تواجه المجموعة. وقد بلغت أرباح ما بعد الضرائب التى حققتها المجموعة فى العام الماضى 431 مليون دولار، بينما بلغت الإيرادات 5.3 مليار دولار. وبلغت المكاسب قبل الضرائب والفوائد ومخصصات الإهلاك 2.39 مليار دولار.

تم إعلان الجزائر بشأن الفاتورة الضريبية التى يجب أن تسددها أوراسكوم فى الوقت نفسه الذى قام فيه مشجعو كرة القدم الجزائريون بالهجوم على الشركات المصرية فى الجزائر، بما فى ذلك المحال التابعة لجيزى. وكانت الشرارة التى أشعلت أحداث العنف هذه هى الأنباء تواترت حول قيام المشجعين المصريين بإصابة فريق كرة القدم الجزائرى فى القاهرة قبيل مباراة التأهل إلى كأس العالم.

ويقول السيد بشارة: «نعتقد أنه من غير المنطقى أن يقول الجزائريون إننا نصور إيراداتنا بأقل من حقيقتها بينما نحن فى فترة الإعفاء الضريبى. باعتبارنا شركة مساهمة، فإنه كلما زادت إيراداتنا، ارتفع سعر السهم ونحن لم نكن ندفع ضرائب على أية حال، فلماذا نقلل من حجم إيراداتنا؟ كان يجب علينا القيام بما كنا نفكر فيه منذ فترة طرح اكتتاب عام محلى وإشراك مستثمر محلى معنا. وقد تحدثنا إليهم فى ذلك بالفعل».

وكانت أوراسكوم قد أعلنت هذا الشهر كذلك عن خطط لزيادة أسهم حقوق الأولوية إلى 800 مليون دولار لتعزيز قائمتها المالية.

المعروف أن الشركة الجزائرية بمثابة البقرة الحلوب لأوراسكوم، حيث ساهمت بمليارين من الإيرادات وساهمت بنحو نصف إيرادات ما قبل الضرائب والفوائد ومخصصات الإهلاك. غير أنه خلال العامين الماضيين، بدأت الجزائر فى فرض المزيد من القيود على المستثمرين الأجانب، فى ظل انتعاش عائدات الهيدروكربون.

وتقول سالى جرجس المحللة لدى بنك الاستثمار الإقليمى بلتون فايننشال: «تُعد جيزى أكبر مساهم فى إيرادات أوراسكوم تليكوم فى بلد يصبح فيه مناخ الاستثمار غير ودى. لا يمثل ذلك مؤشرا جيدا».
ولكن إذا كانت الصعوبات التى تواجهها أوراسكوم فى الجزائر ونزاعها مع فرانس تليكوم قد أظهرا الشركة فى وضع المحاصر، فإن السيد بشارة يؤكد أن هذا الانطباع خاطئ.

ويشير إلى القرار الذى اتخذته الحكومة الفيدرالية الكندية الشهر الماضى بالسماح لجلوبالايف التابعة لأوراسكوم بالبدء فى تقديم خدمات المحمول، وهو يُبطل قرارا سابقا من جانب الهيئة الرقابية بمنع الشركة من تقديم هذه الخدمات.

ويضيف السيد بشارة: «أعتقد أن هناك خبرا جيدا جدا جاء من كندا وأكد أننا شركة ليس من السهل ترهيبها. فنحن لا نخاف من كثرة المعارك، مادمنا نعتقد أننا على حق. لدينا التزام تجاه حملة الأسهم والعاملين ولدى أنفسنا بأن نحصل على حقوق شركتنا».

hawas
27 - 12 - 2009, 16:41
تتفاوض الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) مع البنك العربى الإفريقى الدولى، لتولى إدارة إصدار سنداتها التى تبلغ قيمتها مليار جنيه والتى أعلنت عنها الشركة مطلع الشهر الماضى، تبعا لما ذكره مصدر قريب من المفاوضات بالبنك.

وأضاف المصدر أن مصرفه قد عرض على الشركة بالفعل خلال الأيام الماضية عقدا يتضمن شروطه للموافقة على تولى الإصدار وذلك لتقوم الشركة بالرد على بنوده سواء بالحذف أو الإضافة، خلال الفترة المقبلة لبداية تفعيل الإصدار الذى وافقت عليه الجمعية العمومية غير العادية للشركة مؤخرا.

«العقد ينص على أن يكون البنك العربى الإفريقى المدير الوحيد للإصدار، بدون مشاركة من أى بنوك أخرى سواء تجارية أو بنوك استثمار، وذلك على عكس ما كان الوضع عليه فى معظم إصدارات السندات التى تم طرحها فى 2009 سواء من الحكومة أو القطاع الخاص». تبعا لنفس المصدر.

ويعد هذا العقد ــ فى حال إتمامه ــ الأول من نوعه بين الطرفين، رغم نجاح العربى الإفريقى فى إدارة أكثر مما يزيد على 10مليارات جنيه فى تلك السوق فى العامين الماضيين، من أبرزها الإصدار الخاص بشركة غبور جى بى أوتو والمقدر بمليار جنيه مع البنك الأهلى، والإصدار الخاص بشركة كونتكت للسيارات والبالغ 495 مليون جنيه مع التجارى الدولى وبنك القاهرة، أضاف المصدر.

ويأتى التوجه لإصدار سندات من قبل موبينيل فى ظل استبعاد البنك المركزى المصرى للشركة من الاقتراض بسبب ملكية أوراسكوم الجزئية لها، مما يعتبرهم شركة مرتبطة وبالتالى لا تستطيع الحصول على قرض جديد لأنهما قد تعديا معا السقف المسموح به للاقتراض من البنوك.

وكانت آخر القروض التى حصلت عليها الشركة، فى مطلع العام الجارى، وقام بترتيبه بنك مصر، واقترب من مليار جنيه، ويستخدم فى تطوير خدمة الجيل الثالث.

كانت شركة أوراسكوم تليكوم المساهم الرئيسى فى موبينيل قد أعلنت يوم الخميس الماضى على حصولها على موافقة دائنيها فى قروض يبلغ أجماليها 2.5 مليار دولار، لتأجيل دفع الأقساط، وذلك حتى يتسنى لها تسديد جزء من المتأخرات الضريبية المستحقة على فرعها بالجزائر.

abd el aziz
27 - 12 - 2009, 16:42
خطر ايه بس دة مصر تفوت فى الحديد هو احنا هانبيع السد العالى

لما يبيعوا قناه السويس يبقى لينا كلام تانى هههههه

hawas
27 - 12 - 2009, 16:52
أكد خالد بشارة الرئيس التنفيذى لشركة "أوراسكوم تيليكوم القابضة"أن الشركة قد تستخدم جزءا من حصة زيادة رأس المال فى رفع حصتها فى الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل ".
واشار بشارة خلال - اجتماع الجمعية العامة غير العادية اليوم - الى أن زيادة رأس المال أوراسكوم تيليكوم ستسهم فى تعزيز الوضع المالى وضمان توافر السيولة النقدية والاحتياجات التمويلية للشركة فى حالة عدم التوصل إلى حل سريع للنزاع الضريبى فى الجزائر والذى سبق وأن أعلنت الشركة عنه .
وأضاف بشارة ان الشركة تسعى للحصول على فترة كافية للتفاوض مع الحكومة الجزائرية بشأن دفع الضرائب المفروضة ، مشيرا إلى أن الشركة دفعت -بالفعل - 20% من الضرائب.
ونفى بشارة وجود نية لدى أوراسكوم تليكوم ببيع أى أصول تمتلكها، بأسعار أقل من قيمتها العادلة لتوفيرا للسيولة، موضحاً ان زيادة رأس المال المصدر والمدفوع ستعزز وضع السيولة لدى الشركة .
وفيما يتعلق بموبينيل، أوضح أن الشركة ستستخدم كل الوسائل والطرق للمحافظة على حقوق المساهمين، مشددا على استمرارها كمشغل لموبينيل .
وفى السياق نفسه، أعرب الرئيس التنفيذى لأوراسكوم تليكوم عن تفاءله بشأن التظلم الذى رفعته الشركة الى لجنة التظلمات الاسبوع الماضى والذى من المقرر البت فيه الخميس المقبل، مبديا اعتراضه على الدخول فى شراكة مع فرانس تليكوم لإدارة موبينيل.
وفى تصريح خاص لـ"مباشر"، أوضح بشارة أن هناك تفكير فى طرح شركة "تونسيانا" العاملة فى تونس والتابعة لأوراسكوم تليكم فى البورصة التونسية قريبا مؤكداً على تحسن أداء الشركات التابعة لأوراسكوم تليكوم العاملة فى كل من باكستان وبنجلاديش، لافتا إلى تراجع المبيعات فى شركة "جيزى" الجزائرية، وإن ثبت عدد المشتكرين فى ظل الأحداث الأخيرة.
وعلى جانب آخر، أشار بشارة إلى أن الشركة- بشكل عام- تترقب تحسن نتائج أعمالها، بعد إدخال خدمات الـ"Mobile banking" فى كل من باسكتان وبنجلاديش، بخلاف نظيرتها لـ"القيمة المضافة والمحتوى وإعلانات عبر الموبايل" فى بقية الشبكات التابعة لأوراسكوم، وهو ما سيمثل "إيراداتا جديدةً

mr_safwat
27 - 12 - 2009, 20:15
خليها تتباع
هو فية اقتصاد اصلا

احنا ناخد فلوسنا ونسيب البلد للحرامية يشبعوا بيها
ويولعوا كلهم فى ستين داهية من ساويرس لشوقى لبطرس غالى

hawas
27 - 12 - 2009, 23:39
أكد المهندس خالد بشارة العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لشركة "أوراسكوم تيليكوم" أن الشركة ستسلك كل السبل القانونية للمحافظة على شركة "موبينيل"، لافتا إلى أن موبينيل أهم شركة بالنسبة لنا ولديها 25 مليون مشترك وليس من السهولة التخلى عنها، وشدد بشارة على أن "أوراسكوم" لن تقبل أن تكون مستثمرا ماليا فقط فى "موبينيل"، مؤكدا أن شركته قدمت تظلما لهيئة الرقابة المالية ومن المنتظر الرد عليه يوم الخميس القادم، معربا عن أمله أن يتم قبول التظلم ، مشيرا إلى أن "أوراسكوم" لديها إجراءات كثيرة لن يتم الإفصاح عنها الآن حفاظا على حقوق المساهمين.جاء ذلك خلال الجمعية العمومية الغير عادية التى عقدتها الشركة لزيادة رأس مالها إلى 7.5 مليار جنيه حيث شهدت الجلسة موافقة المساهمين على طرح سندات تصل قيمتها إلى 5 مليارات جنيه لزيادة قدرة الشركة على التوسع فى استثماراتها.وأوضح بشارة خلال رده على أسئلة المساهمين أن حكم التحكيم الدولى أعطى مهلة 30 يوما لتنفيذ الحكم إلا أن "فرانس" لم تلتزم بذلك، مشيرا إلى أن موافقة الهيئة على العرض الذى تقدمت به "فرانس تيليكوم" إلى هيئة الرقابة المالية بشراء أسهم الأقلية بقيمة 245 جنيها للسهم، مخالف لما أعلنته الهيئة من قبل بأنه لا يمكن قبول نقل ملكية ذات السهم سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة بسعرين مختلفين فى ذات الوقت.ورفض بشارة التعليق حول ما إذا كانت أوراسكوم قامت بطرح السندات لزيادة حصتها فى موبينيل، واكتفى بالقول إن أوراسكوم وموبينيل هما شركتان مدرجتان بالبورصة، مؤكدا أنه لن يعلن عن شىء حفاظا على حقوق المساهمين.وأضاف أن الشركة حققت نتائج طيبة فى البلدان التى تستثمر بها خاصة فى باكستان وبنجلاديش، مضيفا أن الشركة بدأت الخدمة فى كندا منذ 10 أيام واستثماراتنا فى كوريا الشمالية وأفريقيا جيدة وسيتم طرح حصة من شركة "تونزيانا" التونسية فى البورصة أما فى الجزائر هناك انخفاض فى المبيعات ولكن من ناحية عدد المستخدمين فى شركة "جيزى" مازال كما هو.وأنهى بشارة حديثة مؤكدا على أن "أوراسكوم" تقوم بإضافة خدمات جديدة مرتبطة بالاتصالات مثل تطبيق خدمات "الموبايل بانكنج" فى الدول التى تستثمر بها وخدمات المحتوى.

hawas
27 - 12 - 2009, 23:42
أكد خالد بشارة الرئيس التنفيذى لشركة "أوراسكوم تيليكوم القابضة "أن الشركة ستستخدم كل الوسائل والطرق للمحافظة على حقوق المساهمين مؤكداً على حرص الشركة للاستمرار في الشراكة مع "فرانس تيليكوم "كمشغل وليس كمستثمر مالي .
وأضاف بشارة - خلال اجتماع الجمعية العامة غير العادية اليوم - ان زيادة رأس المال ستسهم فى تعزيز الوضع المالى وضمان توافر السيولة النقدية والاحتياجات التمويلية للشركة فى حالة عدم التوصل إلى حل سريع للنزاع الضريبى فى الجزائر والذى سبق وأن أعلنت الشركة عنه .
وحول استخدام زيادة راس المال فى رفع حصة أوراسكوم فى موبينيل رفض بشارة التعليق موضحاً إن شركة" أوراسكوم تليكوم القابضة" و " شركة المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" شركتان مدرجتان في البورصة المصرية فعلية لا تعليق في هذا الخصوص".
وأعرب الرئيس التنفيذى لأوراسكوم تليكوم عن تفائله بشأن التظلم الذى رفعته الشركة الى لجنة التظلمات الاسبوع الماضى والذى من المقرر البت فيه الخميس المقبل.
وجدير بالذكر فقد اعتمدت الجمعية العامة غير العادية للشركة اليوم زيادة رأس مال الشركة المصدر بحد أقصى 5 مليار جنيه وذلك مع إعمال حقوق الأولوية لقدامي المساهمين على أن يتم الاكتتاب في أسهم الزيادة بالقيمة الاسمية للسهم (جنيه واحد) مما يمكن من إصدار أسهم الزيادة بمبلغ 800 مليون دولار أمريكى أو 4393 مليون جنيه كما اعتمدت الجمعية العامة غير العادية زيادة راس المال المرخص من 2.5 مليار جنيه الى 7.5 مليار جنيه وتعديل المادة 6 و المادة 7 من النظام الأساسي للشركة .
ويبلغ رأسمال الشركة الحالى 899.402874 مليون جنيه موزعا على 899.402874 مليون سهم بقيمة اسمية قدرها جنيه واحد للسهم .

hawas
27 - 12 - 2009, 23:43
القاهرة - تتفاوض الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول -موبينيل [/URL]مع البنك العربى الإفريقى الدولى[URL="http://www.arabfinance.com/MarketStatistics/Quotes.aspx?Id=1374"] ، (http://www.arabfinance.com/MarketStatistics/Quotes.aspx?Id=1767) لتولى إدارة إصدار سنداتها التى تبلغ قيمتها مليار جنيه والتى أعلنت عنها الشركة مطلع الشهر الماضى، تبعا لما ذكره مصدر قريب من المفاوضات بالبنك. وأضاف المصدر أن مصرفه قد عرض على الشركة بالفعل خلال الأيام الماضية عقدا يتضمن شروطه للموافقة على تولى الإصدار وذلك لتقوم الشركة بالرد على بنوده سواء بالحذف أو الإضافة، خلال الفترة المقبلة لبداية تفعيل الإصدار الذى وافقت عليه الجمعية العمومية غير العادية للشركة مؤخرا. «العقد ينص على أن يكون البنك العربى الإفريقى المدير الوحيد للإصدار، بدون مشاركة من أى بنوك أخرى سواء تجارية أو بنوك استثمار، وذلك على عكس ما كان الوضع عليه فى معظم إصدارات السندات التى تم طرحها فى 2009 سواء من الحكومة أو القطاع الخاص». تبعا لنفس المصدر. ويعد هذا العقد ــ فى حال إتمامه ــ الأول من نوعه بين الطرفين، رغم نجاح العربى الإفريقى فى إدارة أكثر مما يزيد على 10مليارات جنيه فى تلك السوق فى العامين الماضيين، من أبرزها الإصدار الخاص بشركة غبور جى بى أوتو والمقدر بمليار جنيه مع البنك الأهلى، والإصدار الخاص بشركة كونتكت للسيارات والبالغ 495 مليون جنيه مع التجارى الدولى وبنك القاهرة، أضاف المصدر. ويأتى التوجه لإصدار سندات من قبل موبينيل فى ظل استبعاد البنك المركزى المصرى للشركة من الاقتراض بسبب ملكية أوراسكوم الجزئية لها، مما يعتبرهم شركة مرتبطة وبالتالى لا تستطيع الحصول على قرض جديد لأنهما قد تعديا معا السقف المسموح به للاقتراض من البنوك. وكانت آخر القروض التى حصلت عليها الشركة، فى مطلع العام الجارى، وقام بترتيبه بنك مصر، واقترب من مليار جنيه، ويستخدم فى تطوير خدمة الجيل الثالث. وكانت شركة أوراسكوم تليكوم المساهم الرئيسى فى موبينيل قد أعلنت يوم الخميس الماضى على حصولها على موافقة دائنيها فى قروض يبلغ أجماليها 2.5 مليار دولار، لتأجيل دفع الأقساط، وذلك حتى يتسنى لها تسديد جزء من المتأخرات الضريبية المستحقة على فرعها بالجزائر. المصدر:جريدة الشروق

hawas
27 - 12 - 2009, 23:45
أكد المهندس إسكندر شلبى رئيس مجلس إدارة شركة "موبينيل" أن إتمام صفقة شراء شركة "لينك دوت نت" أصبحت فى أيدى الشركاء "أوراسكوم تيليكوم" و"فرانس تيليكوم"، لافتا إلى أن "أوراسكوم" تتفاوض الآن مع "فرانس تيليكوم" لتنفيذ الصفقة بعد أن تم تجميد اللجنة المشكلة من الشركتين لإتمام عملية شراء لينك.وقال شلبى فى تصريح خاص "لليوم السابع"، إن موبينيل كانت قد توصلت مع لينك لاتفاق لإتمام الصفقة فى 21 ديسمبر الجارى إلا أن الإحداث الأخيرة بين الشركاء أجل تنفيذها.وأضاف شلبى أن تداعيات قرار هيئة الرقابة المالية بالموافقة على عرض "فرانس تيليكوم" لشراء "موبينيل" لن يؤثر على الشركة حاليا، مشيرا إلى أن خطة "موبينيل" للعام المقبل تم وضعها من قبل إدارة الشركة، وأضاف أن تداعيات القرار الأخير يمكن أن يؤثر على الشركة فى حال استمراره لفترات طويلة. من جانبه أكد المهندس خالد بشارة العضو المنتدب والرئيس التنفيذى "لأوراسكوم تيليكوم"، أن دخول الشركة فى مفاوضات هامة وجادة مع شركة "فرانس تيليكوم" خلال هذه الفترة حول ملكية "موبينيل"، أجلت المفاوضات الخاصة ببيع شركة "لينك " إلى "موبينيل" فى الوقت الحالى.وكانت دينا نظمى مديرة التسويق بشركة "لينك دوت نت" قد صرحت فى وقت سابق أن الخلافات بين "أوراسكوم تيليكوم" و"فرانس تيليكوم" أوجدت نوعا من العراقيل لتنفيذ عملية استحواذ شركة "موبينيل" على "لينك"، مما أدى إلى تعطيل الصفقة.

hawas
27 - 12 - 2009, 23:48
بمجرد تقلد خالد بشارة، الرئيس التنفيذى الجديد لشركة أوراسكوم تليكوم، مهام منصبه الشهر الماضى حتى ظهرت تحديات صعبة فى مصر والجزائر، وهما اثنتان من الأسواق الثلاث الأهم للشركة. ففى اليوم نفسه الذى أُعلنت فيه ترقية السيد بشارة، وجهت الحكومة الجزائرية صفعة للشركة بإعلانها عزمها تحصيل ضرائب قيمتها 596 مليون دولار من شركة جيزى للاتصالات، الفرع الجزائرى لأوراسكوم الذى ساهم بنجو 40% من إيرادات الشركة فى عام 2008. كما أوقفت الحكومة الجزائرية تحويل الشركة لأرباحها إلى خارج البلاد. وفى مصر، أعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية موافقتها على عرض فرانس تيلكوم لشراء موبينيل، شركة المحمول الأكبر فى مصر. وتخوض فرانس تليكوم وأوراسكوم، الشريكتان فى موبينيل، نزاعا منذ فترة طويلة حول كيفية إدارة الشركة. غير أن السيد بشارة، الجالس فى مكتبه المضىء المطل على النيل، واثق من أنه سيتم تجاوز العقبات التى تواجهها الشركة فى الجزائر، وأن أوراسكوم لن تتنازل عن دورها فى إدارة موبينيل. وفى بلد نادرا ما يكون فيه قادة السياسة والأعمال من صغار السن، فإن السيد بشارة البالغ من العمر 38 عاما يبدو أقرب إلى وادى السليكون منه إلى وادى النيل. تخرج بشارة فى الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وكون شركته الأولى لتكنولوجيا المعلومات فى عمر الثالثة والعشرين. وتطورت هذه الشركة لتصبح لينك دوت نت المتخصصة فى تقديم خدمات الإنترنت، وقد أصبحت الآن جزءا من أوراسكوم. وقد اضطلع بشارة بمسئولية إدارة العمليات اليومية للمجموعة التى لديها 84 مليون مشترك من نحو عشر دول، وهو ما أتاح لنجيب ساويرس، مؤسس الشركة ورئيسها التنفيذى، التركيز على قضايا إستراتيجية مثل البحث عن شريك للاندماج. والآن أصبح الرجلان مسئولين عن التعامل مع الأمور التى تواجه المجموعة. وقد بلغت أرباح ما بعد الضرائب التى حققتها المجموعة فى العام الماضى 431 مليون دولار، بينما بلغت الإيرادات 5.3 مليار دولار. وبلغت المكاسب قبل الضرائب والفوائد ومخصصات الإهلاك 2.39 مليار دولار. تم إعلان الجزائر بشأن الفاتورة الضريبية التى يجب أن تسددها أوراسكوم فى الوقت نفسه الذى قام فيه مشجعو كرة القدم الجزائريون بالهجوم على الشركات المصرية فى الجزائر، بما فى ذلك المحال التابعة لجيزى. وكانت الشرارة التى أشعلت أحداث العنف هذه هى الأنباء تواترت حول قيام المشجعين المصريين بإصابة فريق كرة القدم الجزائرى فى القاهرة قبيل مباراة التأهل إلى كأس العالم. ويقول السيد بشارة: «نعتقد أنه من غير المنطقى أن يقول الجزائريون إننا نصور إيراداتنا بأقل من حقيقتها بينما نحن فى فترة الإعفاء الضريبى. باعتبارنا شركة مساهمة، فإنه كلما زادت إيراداتنا، ارتفع سعر السهم ونحن لم نكن ندفع ضرائب على أية حال، فلماذا نقلل من حجم إيراداتنا؟ كان يجب علينا القيام بما كنا نفكر فيه منذ فترة طرح اكتتاب عام محلى وإشراك مستثمر محلى معنا. وقد تحدثنا إليهم فى ذلك بالفعل». وكانت أوراسكوم قد أعلنت هذا الشهر كذلك عن خطط لزيادة أسهم حقوق الأولوية إلى 800 مليون دولار لتعزيز قائمتها المالية. المعروف أن الشركة الجزائرية بمثابة البقرة الحلوب لأوراسكوم، حيث ساهمت بمليارين من الإيرادات وساهمت بنحو نصف إيرادات ما قبل الضرائب والفوائد ومخصصات الإهلاك. غير أنه خلال العامين الماضيين، بدأت الجزائر فى فرض المزيد من القيود على المستثمرين الأجانب، فى ظل انتعاش عائدات الهيدروكربون. وتقول سالى جرجس المحللة لدى بنك الاستثمار الإقليمى بلتون فايننشال: «تُعد جيزى أكبر مساهم فى إيرادات أوراسكوم تليكوم فى بلد يصبح فيه مناخ الاستثمار غير ودى. لا يمثل ذلك مؤشرا جيدا». ولكن إذا كانت الصعوبات التى تواجهها أوراسكوم فى الجزائر ونزاعها مع فرانس تليكوم قد أظهرا الشركة فى وضع المحاصر، فإن السيد بشارة يؤكد أن هذا الانطباع خاطئ. ويشير إلى القرار الذى اتخذته الحكومة الفيدرالية الكندية الشهر الماضى بالسماح لجلوبالايف التابعة لأوراسكوم بالبدء فى تقديم خدمات المحمول، وهو يُبطل قرارا سابقا من جانب الهيئة الرقابية بمنع الشركة من تقديم هذه الخدمات. ويضيف السيد بشارة: «أعتقد أن هناك خبرا جيدا جدا جاء من كندا وأكد أننا شركة ليس من السهل ترهيبها. فنحن لا نخاف من كثرة المعارك، مادمنا نعتقد أننا على حق. لدينا التزام تجاه حملة الأسهم والعاملين ولدى أنفسنا بأن نحصل على حقوق شركتنا»

hawas
28 - 12 - 2009, 16:38
أكد اسكندر شلبى رئيس الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول لـ"الأسبوعي" أن صفقة شراء موبينيل لشركة لينك دوت نت قد تجمدت تماما في المرحلة الحالية بسبب استمرار النزاع بين شركتي فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم التي تمتلك 100% من لينك دوت نت.

أشار إلى أنه كان قد تم تشكيل لجنة لتقييم شركة لينك دوت نت وكان من المفترض أن يتم الانتهاء من الصفقة قبل نهاية العام الحالي وكان قد تم تحديد موعد يوم 22 ديسمبر الحالي لإتمامها ولكن موافقة هيئة الرقابة المالية على عرض فرانس تليكوم شراء أسهم موبينيل أدى إلى تعطيل الصفقة وتجميد الوضع.

أضاف أن تمويل الاستحواذ على شركة لينك دوت نت متوافر بعد الحصول على الموافقات اللازمة لطرح سندات في السوق بقيمة 1.5 مليار دولار والأوراق والمستندات لدى هيئة الرقابة المالية وينتظر بدء الاكتتاب فيها قريبا.

كانت موبينيل قد تفاوضت على شراء لينك دوت نت بعد انسحاب المنافسين الرئيسيين لها وهما شركتا المصرية للاتصالات وفودافون.

يذكر أن عددا من شركات البحوث بينها سي آي كابيتال قدرت حجم الصفقة بحوالي 500 مليون جنيه مصري.

hawas
28 - 12 - 2009, 16:39
بمناسبة تشكيل لجنة التظلم في قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بشأن الموافقة على نشر إعلان عرض الشراء المقدم من شركة "فرانس تليكوم" (من خلال إحدى شركاتها التابعة) لشراء كامل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول وتحديد يوم الخميس الموافق 31 ديسمبر2009 للبدء في إجراءات نظر التظلم المقدم من شركة "أوراسكوم تليكوم" من القرار المذكور، ونظراً لحرص الهيئة على كفالة المعلومات القانونية والفنية الصحيحية وإزالة أي غموض قد يثار لدي الرأي العام والمساهمين على وجه الخصوص، ومع استمرار التأكيد على أنها طرف محايد في نزاع بين شركتين تجاريتين بينهما خلافات مالية وأنها لا تتدخل إلا في حدود ما تختص به من حماية للأسواق ولحقوق الأقلية من حملة الأسهم في الشركات المقيدة بالبورصة،،

فإنها تجد من الضروري، وحرصا على مصالح المساهمين وعلى استقرار السوق، أن توضح عددا من الحقائق، تاركة حسم الخلافات القانونية والفنية للجان التظلمات المختصة وللقضاء الإداري.

أولا: طبيعة وصلاحيات لجنة التظلمات:

ينص قانون سوق المال على جواز التظلم من قرارات الهيئة من خلال لجان للتظلم، وهي لجان يتم تشكيلها برئاسة أحد نواب رئيس مجلس الدولة وعضوية مستشارين من مجلس الدولة يختارهم مجلس الدولة في بداية كل عام قضائي، وممثل عن الهيئة وآخر عن وزارة الاستثمار. وهذه اللجان مستقلة تماما في قراراتها وإجراءاتها وتنظيم عملها عن الهيئة التي لا تقدم لها سوى أعمال الأمانة الفنية، وهي لذلك تعتبر من اللجان القضائية، بالإضافة إلى أن رئاستها وأغلبية تشكيلها من السادة المستشارين بمجلس الدولة. والهيئة احتراما لحياد اللجنة واستقلالها تمتنع عن التعليق على الموضوع المثار من الوجهة القانونية، كما أنها في هذا الموضوع، كما في غيره من التظلمات التي تقدم ضد قرارات الهيئة، تقوم دائما وفوراً بتنفيذ قرارات لجان التظلمات أيا كانت نتيجتها وسواء صدرت بتأييد قرارات الهيئة أم بإلغائها.

ثانيا: مفهوم العرض الإجباري المقدم من شركة "فرانس تليكوم" :

نقلت وسائل الإعلام خطأ أن الهيئة تجبر المساهمين في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول على بيع أسهمهم لشركة "فرانس تليكوم" استنادا إلى أن عرض الشراء المنشور يوصف بأنه إجباري. والواقع أن الموجه إليه الإجبار هنا هو شركة "فرانس تليكوم" وليس حملة أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول الذين يملكون وحدهم قرار الاستجابة للبيع أو عدم الاستجابة له، بما في ذلك شركة "أوراسكوم تليكوم" المالكة وحدها وبشكل مباشر لنسبة 20% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول.
وهو ما يعني أن مدى الاستجابة لهذا العرض من المساهمين وإقبالهم عليه أمر لا يخص الهيئة مطلقا لأن الغرض من تدخلها كان – ولا يزال – مجرد التحقق من أن المساهمين لديهم الفرصة والحق في البيع إذا رغبوا في ذلك. وذلك مع مراعاة إلتزام مقدم العرض بالاحتفاظ بشروط استمرار قيد الشركة المستهدفة بالعرض في البورصة المصرية.

ثالثاً: بشأن تعيين مستشار مالي مستقل لتحديد القيمة العادلة للسهم :

حينما قبلت الهيئة قيام شركة "فرانس تليكوم" بالإعلان عن عرض الشراء فإنها وضعت عددا من الشروط التي تضمن حماية الأقلية، من بينها أنها ألزمت الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بإبداء رأيها في العرض وبتعيين مستشار مالي مستقل لإبداء رأيه في السعر العادل للسهم. والغرض من ذلك أن يتم وضع كل الأراء المختلفة أمام حملة الأسهم لكي يتمكنوا من اتخاذ قرارهم بشأن البيع أم عدمه. وهو ما يعني أن ما يبديه المستشار المالي المستقل من رأي بشأن السعر العادل للسهم لا أثر له على صحة أو استمرار عرض الشراء المقدم من "فرانس تليكوم" سواء كان سعرا أعلى أم أدني من السعر المعروض لأن الغرض منه هو وضع رأي وتقييم محايد أمام المساهمين لكي يساعدهم على اتخاذ قرارهم، وكذلك الأمر بالنسبة للرأي المطلوب إبداؤه من مجلس إدارة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول.

وكانت شركة " اورانج بارتيسيباشينز " المملوكة بالكامل لشركة فرانس تليكوم قد تقدمت بعرض لشراء عدد 48.968270 مليون سهم تمثل نسبة 48.968% من رأسمال الشركة " المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل " وهى أسهم اسمية عادية بسعر 245 جنيه للسهم .

hawas
28 - 12 - 2009, 22:34
نفت شركة أوراسكوم تيلكوم(orte) ما تم نشره صباح الأمس الموافق 27 ديسمبر 2009 علي موقع مباشر من أن السيد خالد بشارة العضو المنتدب للشركة أكد أن الشركة قد تستخدم جزءا من حصة زيادة رأس المال فى رفع حصتها فى الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل ".
وبالإشارة للسؤال الذى وجه للأستاذ خالد حول هذا الموضوع كان رد الأستاذ خالد نصا: "بما إن شركة أوراسكوم تليكوم و شركة المصرية لخدمات التليفون المحمول شركتان مدرجتان علي البورصة المصرية فعلية لا تعليق في هذا الخصوص."
و بالنسبة لنص ما تم نشره على الموقع من أنه:"أوضح أن الشركة ستستخدم كل الوسائل والطرق للمحافظة على حقوق المساهمين، مشددا على استمرارها كمشغل لموبينيل" و أعرب الرئيس التنفيذى لأوراسكوم تليكوم عن تفاؤله بشأن التظلم الذى رفعته الشركة الى لجنة التظلمات الاسبوع الماضى والذى من المقرر البت فيه الخميس المقبل، مبديا اعتراضه على الدخول فى شراكة مع فرانس تليكوم لإدارة موبينيل".
وبناء عليه فإن الشركة تنفى أن الأستاذ خالد بشارة قد أدلي بهذه التصريحات ولكن علي العكس أبدي حرص الشركة على الإستمرار في الشراكة مع شركة فرانس تيليكوم كمشغل وليس كمستثمر مالي .

hawas
29 - 12 - 2009, 16:37
أكد اسكندر شلبى رئيس مجلس إدارة "موبينيل" أن المشاكل القائمة بين فرانس تيلكوم وأوراسكوم لم ولن تؤثر على إدارة شركة "موبينيل" مشيرا إلى أن الإدارة ليست لها علاقة بالملكية.

وقال شلبى إنه في حالة إتمام الصفقة فإن هيكل الملكية سوف يتغير وكذلك ستتغير إدارة موبينيل.

وأوضح أن الهيئة العامة للرقابة المالية لم تخطر "موبينيل" حتى هذه اللحظة رسميا بقرارها الموافقة على العرض الرابع لفرانس تيلكوم وقالت خلاله أوراسكوم تيلكوم إنها لن تتنازل عن "موبينيل" مما يشير إلى أن أوراسكوم سيكون لها تواجد بأي صورة في هيكل ملكية "موبينيل".

ما تأثير قرار الهيئة بشأن موافقتها على العرض الإجباري لفرانس تيلكوم على موبينيل؟

لم يكن له أي تأثير على الإطلاق نظرا لأنه يوجد فصل حقيقي وتام بين الملكية والإدارة إضافة إلى أن العلاقة بين فرانس تيلكوم وأوراسكوم في مجلس الإدارة لم تتغير على الرغم من وجود الخلاف القائم على الملكية إلى جانب أنه لم يكن له تأثير على جميع العاملين بالشركة لأننا قمنا بإصدار بيان تم إرساله لجميع الموظفين ينص على أنه بغض النظر عن التغييرات التي قد تحدث في هيكل الملكية فهذا ليس له تأثير على سير العمل والشركة ستظل تعمل كما هي بدون تغيير.
إذا تم الاستحواذ فما تأثير ذلك على الإدارة؟
سيتم تغيير هيكل الملكية وإعادته من جديد ومن الممكن أن يتم تغيير الإدارة كاملة.

ما رأيك في موافقة الهيئة بعد رفضها العرض ثلاث مرات؟

يعد موقفا غريبا للغاية وغير عادل ويوجد غرابة في القرار فكيف يتم إصدار قرار يحكم صفقة بمليارات الدولارات دون إعلاننا، فالهيئة لم تقم بإرسال نسخة من موافقتها على عرض فرانس تيلكوم الرابع إلى الآن وقد تمت الموافقة على العرض بدون معرفة الأسباب وقد قمنا بمخاطبة رئيس الهيئة لإعطائنا صورة من القرار ولكن لم يتم إرسال هذه الصورة إلى الآن.

ما موقف مجلس إدارة الشركة من هذا القرار؟

تم عقد اجتماع مجلس إدارة طارئ عبر الهاتف من خلال الأسبوع الماضي لمناقشة تطورات الوضع ومدى جدوى العرض ونتائجه وأهميته للشركة ومساهميها العاملين فيها قبل 9 يناير القادم إضافة إلى اختيار شركتين كمستشار مالي مستقل ليقوم بعمل تقرير مستقل لتقييم عرض الشراء الإجباري ومدى تأثيره على الشركة.

لماذا تم اختيار برايم كابيتال كمستشار مالي؟

هناك قائمة تضم 29 شركة تعمل في مجال الاستشارات المالية ومعتمدة من هيئة الرقابة المالية ولكن تم استبعاد العديد من الشركات التي لها علاقة مباشرة أو غير مباشرة مع شركتي أوراسكوم تيليكوم وفرانس بهدف البعد عن تعارض المصالح وقد تم اختيار شركتين ولكن برايم وافقت على دور المستشار المالي.

ما السيناريوهات المتوقعة من وجهة نظرك لهذا الخلاف؟

عقد اجتماع بين فرانس وأوراسكوم خلال الفترة القليلة الماضية كمحاولة لإيجاد حل مشترك إضافة إلى أن أوراسكوم تيلكوم أكدت أنها لن تتنازل عن "موبينيل" وهذا معناه أن أوراسكوم تيلكوم سيكون لها تواجد في الشركة بأي صورة من الصور أو الصلاحيات.

هل الشركة ستستمر في خطتها بعد هذا الخلاف؟

قبل القرار بيومين تم عمل اجتماع من ممثلي فرانس تيلكوم وأوراسكوم وقد تم مراجعة خطة الشركة على مدار الـ3 سنوات القادمة وقد تم الاتفاق من الطرفين على الخطة وتقوم على التوسع في الشبكات إلى جانب التركيز على الخدمات غير الصوتية والخطة لا تقوم على البحث عن مشتركين جدد والعمل على استخدامات جديد وخدمات غير تقليدية منها خدمات

بنكية وتسويقية هل التطورات الأخيرة من الممكن أن تؤثر على طرح السندات؟

يوجد اتفاق بالإجماع على طرح السندات نظرا لأن الهدف منه هو توفير مصادر تمويل لتوسعات الشركة إلى جانب استخدام الفائض في سداد جزء من القروض قصيرة الأجل لأن الشركة لديها التزام مالي يسدد على قسطين لترخيص الجيل الثالث وقيمة كل قسط 750 مليون جنيه وسيتم دفع القسط الأول بداية العام القادم إلى جانب أن الشركة مكبلة بقروض تصل قيمتها 1.1 مليار جنيه إضافة إلى الاستحواذ على لينك.

لماذا تم التفكير في طرح السندات؟

لأنه توجد توسعات للشركة مستقبلية إضافة إلى أن البنك المركزي استبعد الشركة من الاقتراض بسبب ملكية أوراسكوم الجزئية لها إلى جانب أنه توجد صعوبة في التمويل من البنوك في ظل القيود التي تفرضها على منح القروض لموبينيل وأوراسكوم لأنها وصلت إلى الحد الأقصى من الاقتراض.

بالنسبة لصفقة لينك هل التطورات الأخيرة من الممكن أن تؤثر عليها؟

من المؤكد أن يكون هناك بعض التأجيل إذ لم يحدث اتفاق بين الطرفين.

ما الفوائد المحققة في حالة النجاح بالاستحواذ على لينك؟

إذا نجحت موبينيل في الاستحواذ على لينك فمن المؤكد سيكون له تأثير إيجابي عن توعية الخدمات والمحتوى الذي تقدمه الشركة لمشتركيها الحاليين الذي يقارب عددهم 25 مليون عميل فضلا عن المشتركين الجدد وهدف الشركة أن تكون خدمة الإنترنت المحمول متاحة للجميع وتوفير جميع الخدمات على شبكة الإنترنت لكل مشتركينا بحيث لا يكون هناك فرق لمشتركينا بين الخدمة الثابتة والمحمولة واستحواذنا على لينك سوف يسهل هذه المهمة.

هل التطورات الأخيرة من الممكن أن تؤثر على رخصة الكومباوند؟

قد تم سحب كراسة الشروط للحصول على رخصة تقديم خدمات الكومباوند وموبينيل لن تتمكن من التقدم بطلب الحصول عل إحدى رخصتي الاتصالات بالمناطق السكنية الجديدة بدون مشاركة شركات أخرى متخصصة في الشبكات الأرضية والشركة تسعى حاليا للشراكة مع شركات مؤهلة لتزويد المجتمعات السكنية الجديدة بخطوط الهاتف الثابت وخدمات الإنترنت وتليفون الكابل وبالنسبة للتطورات الأخيرة ليس لها تأثير وعلاقة بعمليات الشركة أو توجهاتها الإستراتيجية.

آخر أخبار اتفاقية الترابط مع المصرية للاتصالات وهل ستلجأ موبينيل للحصول على رخصة دولية في حالة عدم التوصل لاتفاق؟

آخر ما تم الوصول إليه الآن هو أن هناك اختلافا في سعر اتفاقية الترابط الذي أعطته المصرية للاتصالات لشركة المحمول الثابتة مقارنة بالسعر الذي أعطته لموبينيل ولذلك فلا يمكن الموافقة على سعر مخالف عن السعر الآخر الذي منحته المصرية للاتصالات للشركة الثانية ويتم حاليا دراسة الحصول على رخصة بوابة دولية.

hawas
29 - 12 - 2009, 23:48
القاهرة - قرر مجلس إدارة الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات برئاسة الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات السماح بدءا من أول يناير القادم، أى من الجمعة القادم، بإطلاق حرية العروض والتسعير لشركات المحمول الثلاث، فى إطار المنافسة الحرة، وذلك عن طريق إخطار الجهاز بالعروض قبل الإعلان عنها بـ 24 ساعة، وذلك وفقا لـ 6 ضوابط. وفيما يتعلق برخصتى المجتمعات العمرانية المغلقة، قرر مجلس إدارة الجهاز زيادة عدد الوحدات فى المجتمع المغلق من خمسة آلاف إلى عشرة آلاف وحدة، وزيادة مدة الرخصة من 10 سنوات إلى 15 سنة. وتشمل ضوابط سياسة تسعير الخدمات الصوتية المحلية للتليفون المحمول ـ وفقا لبيان صحفى وزعه الجهاز الثلاثاء ـ أن تكون الأسعار أعلى من التكلفة حتى لا يكون هناك إغراق، وعدم اتباع ممارسات احتكارية أو ضد المنافسة، وألا تؤثر العروض على جودة الخدمة المقدمة، وألا يزيد سعر دقيقة المحمول للثابت عن ثمن دقيقة المحمول إلى أى شركة محمول أخرى. كما تضمنت الضوابط قيام الجهاز بتحديد سعر إنهاء المكالمة (الترابط) على أى شبكة ثابتة أو محمولة طبقا لسعر المكالمة داخل الشبكة الواحدة "أون نت" طبقا لما قرره الجهاز فى هذا الشأن من قبل، والتزام الشركات بالمساواة فى التسعير بين أى شركة محمول وشركات المحمول الأخرى. وقال الدكتور عمرو بدوى الرئيس التنفيذى للجهاز القومى لتنظيم الاتصالات إن الجهاز سيقوم بالمتابعة اللازمة مع الجهات المعنية والتدخل بمنع العروض وقت الحاجة إذا كانت الأسعار أعلى من التكلفة. وأضاف أن الجهاز سيناقش أيه ممارسات احتكارية أو ضد المنافسة مع إمكانية التدخل عند ثبوت وجود هذه الممارسات .. مشيرا إلى أن الجهاز سيقوم أيضا بمراقبة الجودة لمعرفة مدى تأثرها وفى حالة تأثير عرض على جودة الخدمة سيتم إيقاف هذا العرض فورا. وأوضح أن هذه الخطوة تأتى على ضوء وصول سوق المحمول فى مصر إلى مرحلة من النضج والاستقرار، خاصة بعد مرور فترة ثلاث سنوات على تشغيل الشبكة الثالثة للتليفون المحمول فى عام 2007، ونظرا لأن الجهاز قد وجد أن الشركات تقوم، فى إطار المنافسة الإيجابية، بعمل تخفيضات متتالية تصب فى مصلحة المشترك. وأشار إلى أن مجلس إدارة الجهاز تناول خلال اجتماعه الأخير عدة موضوعات، وكان من أهمها ما يتصل بسياسة تسعير الخدمات الصوتية المحلية للتليفون المحمول. ولفت إلى أن مجلس إدارة الجهاز ناقش خلال اجتماعه طلبات الشركات التى قامت بشراء كراسة رخصتى المجتمعات العمرانية المغلقة، حيث كانت أهم القرارات هى زيادة عدد الوحدات فى المجتمع المغلق من 5 آلاف إلى 10 آلاف وحدة، وزيادة مدة الرخصة من 10 سنوات إلى 15 سنة. المصدر : وكالة انباء الشرق الاوسط

hawas
29 - 12 - 2009, 23:50
نددت شركة أوراسكوم تيليكوم الجزائر بحرب الإشاعات التى أطلقتها بعض الجهات الساعية لضرب استقرار الشركة، وذلك بإعلان قرب بيع مؤسسة جيزى وهذا بعد التصريحات التى أطلقها رجل الأعمال الجزائرى أسعد ربراب، بأنه الأجدر بشراء جيزى فى حالة بيعها.وأكدت إدارة الشركة فى بيان أصدرته أمس أن "جيزى" ليست للبيع مهما كانت الظروف، وأنها لا تفكر إطلاقا فى عرض الشركة للبيع رغم الأزمة المالية التى عاشتها مؤخرا، وكذلك مشاكلها مع مصلحة الضرائب الجزائرية.وانتقدت إدارة أوراسكوم تيليكوم الجزائر، مساعى رجل الأعمال الجزائرى أسعد ربراب، وصنفتها ضمن خانة محاولة ضرب استقرار المؤسسة باستغلال الظروف الصعبة الأخيرة التى عاشتها شركة جيزى بعد المخلفات السلبية التى أعقبت مقابلة المنتخبين الجزائرى والمصرى ضمن تصفيات كأس العالم 2010.وكان رجل الأعمال الجزائرى مدير شركة سيفيتال قد أعلن أول أمس عن رغبته فى شراء شركة جيزى , وقال إنه الأجدر بشرائها فى حالة عرضها للبيع لكونه يملك نسبة حوالى 3.5 بالمائة من أسهم الشركة.من جانب آخر، توشك شركة جيزى على إعادة فتح جميع نقاط بيعها ومكاتبها التى تعرضت للتخريب من طرف بعض الجزائريين على هامش اللقاء الكروى بين البلدين يوم 14 نوفمبر بالقاهرة، وذلك لكون عمليات الترميم التى باشرتها الشركة توشك على نهايتها.من الجدير بالذكر أن إدارة الشركة وجهت مؤخرا رسالة شكر إلى كل مشتركيها عبر كل التراب الجزائرى، اعترافا منها على ثقتهم فى الخدمات التى تقدمها لزبائنها فى الجزائر، رغم كل المؤامرات التى تعرضت لها الشركة، والتى استهدفت بالدرجة الأولى مشتركيها فى الجزائر والذى يقدر عددهم بحوالى 15 مليون مشترك.

hawas
30 - 12 - 2009, 00:09
تسيطر حالة من الترقب داخل شركتى "أوراسكوم تيليكوم" و"فرانس تيليكوم"، مع اقتراب موعد نظر التظلم المقدم من شركة تيليكوم ضد قرار هيئة الرقابة المالية بالموافقة على عرض شركة "فرانس" والذى تحدد له الخميس المقبل، فقبل 48 ساعة من النظر فى التظلم تسود حالة من التفاؤل داخل شركة أوراسكوم التى أكدت أنها لديها العديد من الإجراءات التى ستتخذها فى حالة رفض الهيئة قبول التظلم. المهندس هشام العلايلى رئيس شركة "فرانس تيليكوم" لشئون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أكد أن قبول أو رفض الطعن المقدم من "فرانس تيليكوم" ضد موافقة هيئة الرقابة المالية على العرض المقدم لشراء 100% من موبينيل ليس هو المشكلة بالنسبة لنا، لافتا إلى أن شركته لم يكن لديها نية من البداية للاستحواذ على "موبينيل".وتابع: "لدينا حكم تحكيم نريد تنفيذه وفوجئنا بهيئة الرقابة المالية تطالبنا بتقديم عرض شراء لكامل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" لكى نتمكن من تقديم الحكم، مشيرا إلى أن "أوراسكوم تيليكوم" هى التى ذهبت إلى التحكيم الدولى منذ البداية، ولم نسع إلى ذلك وكنا معترضين على هذا لأن الخلافات بيننا فى ذلك الوقت كان يمكن حلها دون اللجوء له، مؤكدا أن التحكيم الدولى أنصفهم حيث كانت "أوراسكوم" تريد إخراجنا لذلك سنسعى جاهدين إلى تنفيذ هذا الحكم. من جانبه، قال المهندس خالد بشارة العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لشركة "أوراسكوم تيليكوم"، إن شركته فى انتظار رد هيئة الرقابة المالية الخميس القادم، على الطعن الذى قدمناه ضد موافقة الهيئة على عرض "فرانس تيليكوم" لشراء موبينيل، معربا عن أمله أن يتم قبول التظلم، مشيرا إلى أن "أوراسكوم" لديها إجراءات كثيرة لن يتم الإفصاح عنها الآن حفاظا على حقوق المساهمين.

hawas
31 - 12 - 2009, 03:05
علمت* »‬الوفد*«‬،* ‬أن شركة برايم كابيتال المستشار المالي* ‬المستقل،* ‬والقائمة بعملية تقييم عرض* »‬فرانس تيلكوم*« ‬لشراء* ‬100٪* ‬من أسهم* »‬موبينيل*« ‬بسعر* ‬245* ‬جنيها للسهم،* ‬قد قاربت علي* ‬الانتهاء من إجراءات تقييم السعر*. ‬كشفت مصادر لـ»الوفد*« ‬أن* »‬برايم*« ‬حددت* ‬5* »‬يناير*« ‬المقبل موعدا لتسليم التقرير النهائي* ‬لمجلس إدارة* »‬موبينيل*« ‬لمناقشته قبل تقديمه إلي* ‬هيئة الرقابة المالية*.‬ كانت الشركة قد اعتمدت علي* ‬كافة الأسس والقواعد السليمة المتبعة في* ‬عملية التقييم*. ‬كما أشارت هيئة الرقابة المالية في* ‬بيانها أمس الأول الي* ‬أن رأي* ‬المستشار المالي* ‬حول تقييم عرض الشراء لا تأثير له علي* ‬صحة واستمرار الصفقة ويهدف الي* ‬توضيح الأمور أمام حملة الأسهم*.‬

hawas
31 - 12 - 2009, 03:07
استبعد عدد من الخبراء قبول هيئة الرقابة المالية الطعن المقدم من شركة "أوراسكوم تيليكوم" على قرارها بالموافقة على إتمام صفقة بيع "موبينيل" لـ"فرانس تيليكوم" الفرنسية، مؤكدين أنه فى حالة رفض الطعن فإن "أوراسكوم" لديها الكثير من البدائل لمواجهة قرار البيع، أهمها اللجوء إلى القضاء فى حالة إصرار الهيئة على قرارها، يأتى ذلك قبل ساعات من نظر الهيئة فى الطعن المقدم من "أوراسكوم" حول الصفقة. صلاح حيدر محلل مالى فى "بايونيرز القابضة،" أكد أنه لا يتوقع قبول الطعن المقدم من "فرانس تيليكوم" ضد قرار هيئة الرقابة المالية الأخير، وذلك بسبب أن الهيئة رفضت العروض السابقة لـ"فرانس تيليكوم" لشراء "موبينيل"، لذلك فإن موافقتها على العرض الأخير يثبت صحة موقف "فرانس تيليكوم" رغم تقديمها أدلة قوية، وأشار إلى أنه الحالة الوحيدة التى يمكن من خلالها أن توافق الهيئة على الطعن هو أن تقدم "أوراسكوم" أدلة قوية تثبت موقفها.وأضاف أن "أوراسكوم" لديها أكثر من بديل فى حالة رفض الطعن سيتم تحديده حسب المفاوضات بينها وبين "فرانس تيليكوم"، موضحا أن هناك ورقة ضغط لـ"أوراسكوم" فى مفاوضتها مع "فرانس تيليكوم"، وهو دخول "لينك" فى المفاوضات بين الشركتين حيث تستخدمها "أوراسكوم" كورقة ضغط فى المفاوضات بينها وبين "فرانس"، خاصة أن موبينيل فى حاجه لشراء شركة تقدم خدمات الإنترنت، مشيرا إلى أن "فرانس" تعهدت لوزارة الاتصالات بضرورة أن يكون لديها شريك محلى فى حال الاستحواذ على موبينيل، فإذا لم تجد شريكا محليا قويا فإنها يمكن أن تبقى على "أوراسكوم" كشريك لها، ولكن ستكون صلاحيات "أوراسكوم"فى إدارة "موبينيل" أقل، ولكنه توقع إمكانية لجوء أوراسكوم للتحكيم الدولى مره أخرى، بسبب عدم التزام ""فرانس" بسعر التحكيم الدولى وتنفيذ الصفقة فى الوقت المحدد.محمد النجار محلل مالى توقع رفض الطعن المقدم من شركة "أوراسكوم تيليكوم"، مشيرا إلى أن موقف "أوراسكوم" ضعيف إلا إذا قدمت أدلة قوية تثبت صحة موقفها.وأضاف أن "فرانس تيليكوم" قدمت أربعة عروض للشراء قبل ذلك وتم رفضهم، لذلك فإن الموافقة على عرضها الأخير يؤكد قوة موقفهم والعرض المقدم، وأنها أخذت احتياطاتها حتى لا يتم رفض الصفقة، موضحا أنه فى حال رفض التظلم سيكون أمام "أوراسكوم" اللجوء إلى القضاء أو التفاوض مع "فرانس تيليكوم".وأوضح أن تقييم السهم من خلال الجهة الاستشارية "برايم" والتى سيتم تقييمها للسهم يوم 5 يناير القادم هو غير ملزم للهيئة ولا يؤثر على القرار، لأن "أوراسكوم" هى التى طلبت من الهيئة أن تختار "موبينيل" جهة محايدة لتقييم السهم.

hawas
31 - 12 - 2009, 17:14
قالت منال عبد الحميد، المتحدثة باسم "أوراسكوم تليكوم"، إن لجنة التظلمات بالهيئة العامة للرقابة المالية بدأت اليوم النظر فى الطعن المقدم من شركة "أوراسكوم تليكوم" ضد قرار هيئة الرقابة المالية بالموافقة على عرض شركة "فرانس تليكوم" لشراء 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، مشيرة إلى أن لجنة التظلمات قامت اليوم بعمل جلسة مداولات لبحث أسباب "أوراسكوم" فى التظلم الذى تقدمت به، إلا أنها أجلت صدور القرار لحين عقد جلسة أخرى فى وقت لاحق للوصول إلى قرار بشأن "موبينيل"، لافتة إلى أنه سيتم الإعلان عن القرار فور صدوره.

كانت "أوراسكوم تيليكوم" قد تقدمت بتظلم إلى هيئة الرقابة المالية فى 16 من ديسمبر الجارى، واستندت فى تظلمها إلى عدم مطابقة سعر العرض الفرنسى للسعر الذى حددته محكمة التحكيم التجارية الدولية البالغ 273.26 جنيه، وهو ما يعنى انخفاض عرض "فرانس تليكوم" بنحو 28 جنيها عن السعر الذى حددته المحكمة الدولية.

كما فندت فى مذكرة بعثت بها إلى هيئة الرقابة المالية كافة الأسباب التى تؤكد عدم قانونية العرض الفرنسى لشراء أسهم "موبينيل". يذكر أن هيئة الرقابة المالية اعتمدت عرضا من شركة "أورانج بارتسيبيشنز"، المملوكة لشركة "فرانس تيليكوم"، لشراء أسهم شركة "موبينيل" بسعر 245 جنيها للسهم الواحد.

وتملك "فرانس تليكوم" حصة غير مباشرة فى "موبينيل" تصل إلى 37% كما تمتلك "أوراسكوم تيليكوم" حصة تصل إلى 36% فى "موبينيل" للمحمول منها 20% بشكل مباشر و16% بشكل غير مباشر، فيما تتوزع الحصة الباقية بين مستثمرين أفراد وصناديق استثمارية ومحافظ ونسب تداول حر بالبورصة المصرية.

adel faleh
31 - 12 - 2009, 17:32
http://files.arabchurch.com/upload/images11-09/525259201.jpg


http://aigoofansubs.files.wordpress.com/2009/01/happy-new-year.jpg

bibo_s200
31 - 12 - 2009, 18:09
2 يناير ... جلسة ثانية لاستكمال النظر وإصدار قرار فى تظلم " أوراسكوم تليكوم " ضد قرار الموافقة على عرض شراء "موبينيل" مباشر الخميس 31 ديسمبر 2009 5:11 م http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/17c3acc0-29d7-42bd-86a5-1f5512b011e0.png?88ece647-6c24-46fa-876d-7522af0fc75d
http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقة المصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=682) أوراسكوم تليكوم القابضة (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=683)http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifقررت لجنة التظلمات اليوم الخميس تحديد جلسة ثانية لاستكمال النظر وإصدار قرارها فى التظلم المقدم من شركة " أوراسكوم تليكوم القابضة " من قرار الهيئة باعتماد مشروع عرض الشراء المقدم من شركة "ورانج بارتيسيباشينز " الى جلسة يوم السبت الموافق 2 يناير 2010 .
وكانت جريدة المصري اليوم قد ذكرت فى عددها أول أمس أن شركة «أوراسكوم تليكوم» قررت اللجوء للقضاء، فى حالة رفض لجنة التظلمات بالهيئة العامة للرقابة المالية، تظلمها ضد قرار الموافقة على العرض المقدم من شركة فرانس تليكوم .

وقال مصدر مسؤول فى «أوراسكوم»- طبقاً للمصري اليوم- إن الشركة تتمسك بحقها فى شركة موبينيل باعتبارها أحد أبرز استثماراتها فى السوق المصرية، موضحاً أن أوراسكوم استندت فى تظلمها الذى تنظره الهيئة، غدًا ، إلى عدد من النقاط منها أن البيانات التى اعتمدت عليها الهيئة فى موافقاتها والتى ساقتها لها الشركة الفرنسية غير حقيقية خاصة أن موضوع توزيعات الأرباح والبالغة ٢٨٥ مليون جنيه لا يمثل أصلاً من أصول الشركة بخلاف أن هذه الأرباح تم احتجازها بشكل غير صحيح نتيجة تصرفات الشركة الفرنسية وشركاتها التابعة بنية متعمدة لخلق قيمة غير حقيقية لشركة موبينيل للاتصالات غير المقيدة بالبورصة.

وكانت الهيئة العامة للرقابة المالية قد أكدت فى بيان لها يوم الاثنين الماضى أنها طرف محايد في النزاع بين شركتي "أوراسكوم تيليكوم القابضة"و"فرانس تيليكوم الفرنسية" حول صفقة بيع الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" .

وأوضحت الهيئة أن الخلاف بين الشركتين يعد خلاف مالي وأنها لا تتدخل إلا في حدود ما تختص به من حماية للأسواق ولحقوق الأقلية من حملة الأسهم في الشركات المقيدة بالبورصة مشيرة إلى حرصها على كفالة المعلومات القانونية والفنية الصحيحية وإزالة أي غموض قد يثار لدي الرأي العام والمساهمين على وجه الخصوص .


وكانت شركة "اورانج بارتيسيباشينز" المملوكة بالكامل لشركة فرانس تليكوم قد تقدمت بعرض لشراء عدد 48.968270 مليون سهم تمثل نسبة 48.968% من رأس مال الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" وهى أسهم اسمية عادية بسعر 245 جنيها للسهم .

hawas
31 - 12 - 2009, 18:36
قررت لجنة التظلمات اليوم الخميس تحديد جلسة ثانية لاستكمال النظر وإصدار قرارها فى التظلم المقدم من شركة " أوراسكوم تليكوم القابضة " من قرار الهيئة باعتماد مشروع عرض الشراء المقدم من شركة "ورانج بارتيسيباشينز " الى جلسة يوم السبت الموافق 2 يناير 2010 .
وكانت جريدة المصري اليوم قد ذكرت فى عددها أول أمس أن شركة «أوراسكوم تليكوم» قررت اللجوء للقضاء، فى حالة رفض لجنة التظلمات بالهيئة العامة للرقابة المالية، تظلمها ضد قرار الموافقة على العرض المقدم من شركة فرانس تليكوم .

وقال مصدر مسؤول فى «أوراسكوم»- طبقاً للمصري اليوم- إن الشركة تتمسك بحقها فى شركة موبينيل باعتبارها أحد أبرز استثماراتها فى السوق المصرية، موضحاً أن أوراسكوم استندت فى تظلمها الذى تنظره الهيئة، غدًا ، إلى عدد من النقاط منها أن البيانات التى اعتمدت عليها الهيئة فى موافقاتها والتى ساقتها لها الشركة الفرنسية غير حقيقية خاصة أن موضوع توزيعات الأرباح والبالغة ٢٨٥ مليون جنيه لا يمثل أصلاً من أصول الشركة بخلاف أن هذه الأرباح تم احتجازها بشكل غير صحيح نتيجة تصرفات الشركة الفرنسية وشركاتها التابعة بنية متعمدة لخلق قيمة غير حقيقية لشركة موبينيل للاتصالات غير المقيدة بالبورصة.

وكانت الهيئة العامة للرقابة المالية قد أكدت فى بيان لها يوم الاثنين الماضى أنها طرف محايد في النزاع بين شركتي "أوراسكوم تيليكوم القابضة"و"فرانس تيليكوم الفرنسية" حول صفقة بيع الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" .

وأوضحت الهيئة أن الخلاف بين الشركتين يعد خلاف مالي وأنها لا تتدخل إلا في حدود ما تختص به من حماية للأسواق ولحقوق الأقلية من حملة الأسهم في الشركات المقيدة بالبورصة مشيرة إلى حرصها على كفالة المعلومات القانونية والفنية الصحيحية وإزالة أي غموض قد يثار لدي الرأي العام والمساهمين على وجه الخصوص .


وكانت شركة "اورانج بارتيسيباشينز" المملوكة بالكامل لشركة فرانس تليكوم قد تقدمت بعرض لشراء عدد 48.968270 مليون سهم تمثل نسبة 48.968% من رأس مال الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" وهى أسهم اسمية عادية بسعر 245 جنيها للسهم .

hawas
31 - 12 - 2009, 18:46
http://img191.imageshack.us/img191/2539/80707359.png (http://img191.imageshack.us/my.php?image=80707359.png)

BYE!! BYE!! 2009 Now let's welcome 2010
!!!!! WisH YoU A HappY NeW YeaR !!!!!

(http://groups.****************************************/group/new_fun_and_fun_only)


__________________
http://up2.m5zn.com/photo/2009/3/29/09/x03m9cj48.gif/gif

hawas
31 - 12 - 2009, 18:53
http://img191.imageshack.us/img191/2539/80707359.png (http://img191.imageshack.us/my.php?image=80707359.png)

BYE!! BYE!! 2009 Now let's welcome 2010
!!!!! WisH YoU A HappY NeW YeaR !!!!!

(http://groups.****************************************/group/new_fun_and_fun_only)


__________________
http://up2.m5zn.com/photo/2009/3/29/09/x03m9cj48.gif/gif

bibo_s200
01 - 01 - 2010, 18:44
الرقابة المالية تعلن قرارها فى طعن أوراسكوم غداً اليوم السابع الجمعة 1 يناير 2010 3:37 م http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/dfb92fc4-1dd0-4139-8c48-18ba9eaf8794.png?fc5b9b4e-f51a-4477-8f8a-7f4dfce8a7d0
http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقة المصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=682) أوراسكوم تليكوم القابضة (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=683)http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifتستأنف غدا، السبت، الهيئة العامة للرقابة المالية نظر التظلم المقدم من شركة "أوراسكوم تيليكوم" ضد قرار هيئة الرقابة المالية بالموافقة على عرض الشراء الإجبارى لـ 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" المقدم من شركة "فرانس تيليكوم"، وذلك بعد تأجيل قرارها أمس الخميس.
وقالت الهيئة خلال موقعها الإلكترونى، إن اللجنة المشكلة من 3 نواب من مجلس الدولة وممثل لهيئة الاستثمار وآخر للرقابة المالية ستستكمل مباحثاتها غدا السبت، على أن يتم الإعلان عن نتيجة ذلك بمجرد الانتهاء من عمل اللجنة

agtamth
02 - 01 - 2010, 17:32
رفضت لجنة التظلم بالهيئة العامة للرقابة المالية، الطعن المقدم من شركة "أوراسكوم تيليكوم" ضد قرار الهيئة بالموافقة على العرض المقدم من شركة "فرانس" لشراء 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات المحمول "موبينيل"، وذلك بعد يومين من المناقشات التى تمت بين الهيئة والشركتين لاتخاذ القرار.

كانت "أوراسكوم تيليكوم" قد تقدمت بتظلم إلى هيئة الرقابة المالية فى 16 من ديسمبر الجارى، واستندت فى تظلمها إلى عدم مطابقة سعر العرض الفرنسى للسعر الذى حددته محكمة التحكيم التجارية الدولية البالغ 273.26 جنيه، وهو ما يعنى انخفاض عرض "فرانس تيليكوم" بنحو 28 جنيها عن السعر الذى حددته المحكمة الدولية.

كما فندت فى مذكرة بعثت بها إلى هيئة الرقابة المالية، كافة الأسباب التى تؤكد عدم قانونية العرض الفرنسى لشراء أسهم "موبينيل".

يذكر أن هيئة الرقابة المالية اعتمدت عرضا من شركة "أورانج بارتسيبيشنز"، المملوكة لشركة "فرانس تيليكوم"، لشراء أسهم شركة "موبينيل" بسعر 245 جنيها للسهم الواحد.

وكان المهندس خالد بشارة العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لأوراسكوم تيليكوم، قد صرح فى وقت سابق أنه فى حال رفض الطعن المقدم فإن شركته لديها بدائل ولن تترك موبينيل إلا إذا استنفدت كافة الإجراءات القانونية، كما أنه شدد على أن أوراسكوم لن تسمح أن تكون مستثمرا ماليا فقط فى الشركة.

omo2009
02 - 01 - 2010, 18:21
شوف في2007 الكلام كان ايه

منقول

إمبراطورية "ساويرس" شعارهـا: فساد.. احتكار.. مضاربة .. تطبيع








http://www.e-socialists.net/sites/default/files/imagecache/singlenode_large/storyimages/259image.jpeg








بقلم: إبراهيم الصحاري (http://www.e-socialists.net/taxonomy/term/194)

29 مارس 2007 الاصدار: الاشتراكي (http://www.e-socialists.net/taxonomy/term/740)
الناشر: مركز الدراسات الاشتراكية (http://www.e-socialists.net/taxonomy/term/125)















أظهرت القائمة السنوية لمجلة "فوربس" الأمريكية لأثرى أغنياء العالم 2007، التي نشرت مؤخرا، أن ثروة أربعة أفراد من عائلة مصرية واحدة فقط هي "عائلة ساويرس" (الأب أنسي ساويرس وأبناؤه الثلاثة نجيب وناصف وسميح)، تقدر بـ 20400000000 دولار، نعم عشرون مليار وأربعمائة مليون دولار، أي حوالي 117 مليار جنيه مصري! يساوي هذا الرقم 41.5% من الناتج المحلي الإجمالي لجمهورية مصر العربية كلها، أو ما يقترب من إجمالي إيرادات الدولة ( من ضرائب وجمارك وعائدات قناة السويس..الخ)، التي تقدر بـ 122.6 مليار جنيه. وتوازي ثروة الأربعة 64.1% من إجمالي نفقات الدولة (من تعليم وعلاج ودعم وإسكان وبنية أساسية.. الخ) التي تقدر بـ 183 مليار جنيه (طبقا لتقديرات عام 2006 )!!! نعم ثروة 4 أفراد فقط تساوي كل هذا، في بلد يعيش فيه أكثر من نصف السكان (أي حوالي 40 مليون نسمة) علي أقل من دولارين في اليوم أي حوالي 11 جنيه مصري!

وفي الوقت الذي تتدهور فيه حياة الأغلبية من الجماهير الكادحة في مطلع كل عام، قفزت ثروة "عائلة ساويرس"، وفقا لتقدير "فوربس" خلال العام الأخير بنسبة 125% في واحد من اكبر المكاسب في تاريخ القائمة خلال عام واحد. حيث أضافت أكثر من11 مليار دولار أي ما يعادل 63.25 مليار جنيه إلي ثروتها في عام واحد ليصعد ترتيب نجوم أفراد "عائلة ساويرس" بصورة مذهلة في نادي "أصحاب المليارات"، الذين قدرت "فوربس" عددهم بـ 946 ملياردير هذا العام.

نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة شركتي "أوراسكوم تليكوم" و"موبينيل"، قفز إلي المركز 62 بثروة تقدر بنحو 10 مليارات دولار، أي نحو 57.5 مليار جنيه مقارنة بـالمركز 278 بثروة تقدر بنحو 2.6 مليار دولار أو نحو 14.95 مليار جنيه في قائمة "فوربس" 2006. أي أن ثروة نجيب ساويرس قفزت في عام واحد بنسبة 285% أو بمقدار 42.55 مليار جنيه ! .

وجاء مؤسس العائلة أنسي ساويرس في المرتبة 158 بثروة 5 مليارات دولار أي ما يعادل 28.75 مليار جنيه، مقارنة مع المرتبة 129 بثروة 4.8 مليار دولار في أو ما يساوي 27.6 مليار جنيه العام السابق. تراجعت مكانة الوالد قليلا ليفسح المجال لوجوه جديدة من العائلة بعد تقدمه في العمر( 77عاما)، إذ شملت قائمة فوربس 2007، لأول مرة، ناصف ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة "أوراسكوم للإنشاء والصناعة"، الذي جاء في المرتبة 226 بثروة تبلغ 3.9 مليار دولار، أي ما يساوي 28.18 مليار جنيه، وشقيقه سميح ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة "أوراسكوم للفنادق والتنمية " في المرتبة 664 بثروة 1.5 مليار دولار أو ما يعادل 8.63 مليار جنيه. أي أن ثروتهما قفزت بمقدار 22.43 مليار حينه، و2.93 مليار جنيه، علي التوالي علي أقل التقديرات لأن عدم ذكرهما العام المضي في قائمة "فوربس" 2006 يؤكد علي أن ثروتهما كانت أقل من مليار دولار العام الماضي في أي حال من الأحوال.

هذه الأرقام الفلكية لتكوين الثروات في بلد يعد من أفقر بلدان العالم الثالث هي دليل علي الإنجاز التاريخي الذي حققه نظام مبارك -لرعاية محدود الدخل!- في التراكم الهائل للثروة، وتركيزها في أيدي حفنة قليلة من الرأسماليين من الطبقة الحاكمة، عبر نزح الثروة من القاع لتتركز في القمة عن طريق تخفيض الضرائب على الأغنياء، وتخصيص امتيازات تجارية جديدة لهم. وفي الوقت نفسه تدمير حياة أغلبية السكان عبر رفع أسعار الخدمات وإلغاء الدعم ورفع الأسعار. بعبارة أخرى، زيادة ثروة أغنى أثرياء مصر لا تعكس ارتفاعا في مستوى النمو الاقتصادي الحقيقي، وتحسين مستويات المعيشة، بل هي دليل على تدهور الظروف الاجتماعية في هذا البلد.

لكن كيف حصلت "عائلة ساويرس" تحديدا علي هذه الثروة الخرافية ؟ وكيف تطورت إلي ما يعرف اليوم بـ"إمبراطورية ساويرس"؟ وما هي علاقة هذه الإمبراطورية بكل من نظام مبارك وإسرائيل والإمبريالية الأمريكية؟ الإجابة علي هذا السؤال الكبير يتضمن بصورة ملموسة قصة تطور الرأسمالية المصرية بتحالفاتها ومحطاتها المختلفة.

تاريخ العائلة


حصل أنسي ساويرس علي بكالوريوس العلوم في مجال الهندسة الزراعية، من جامعة القاهرة نهاية الأربعينات. وبدأ حياته العملية في صعيد مصر، حيث أسس شركة للمقاولات عرفت في البداية باسم "لمعي وساويرس". وانفرد "انسي" بالشركة عام 1950. الدكتورة منى مكرم عبيد، أستاذ العلوم السياسية في الجامعة الأمريكية – والتي تقول إنها تعرف العائلة منذ أكثر من عقدين- تشير في تقرير لشبكة "بلومبرج" الاقتصادية عن تاريخ "عائلة ساويرس" إلي "أن نشاط الشركة أتسع خلال سنوات قليلة بشكل غير مسبوق حيث فازت بعقود تعبيد الطرق وعقود الإنشاءات السكنية" في ظل التوسع العمراني والصناعي في بداية فترة عبد الناصر. حتى جاءت قوانين التأميم الناصرية في يوليو عام 1961، فتعرض "انسي" كغيره من كبار الرأسماليين لأول ضربة قوية من قبل رأسمالية الدولة الناصرية، حينما تعرضت شركته إلى التأميم الجزئي، ثم قامت الدولة بتأميم الشركة بشكل كلي في العام التالي، حيث تم تعيينه مديراً بالشركة.

أموال النفط


في عام 1966 غادر أنسي إلى ليبيا، وهناك احترف "بيزنس" التوكيلات والمقاولات ونجح في ظل النظام الملكي، وأسس شركة جديدة مستفيدا من انتعاش عائدات النفط، في بلد يعد ثاني اكبر منتج للنفط في أفريقيا، حيث قفزت أسعاره إلي أكثر من خمسة أضعاف في عام 1974. نتيجة الحرب العربية الإسرائيلية في 1973 واستمر أنسي يمارس نشاطه في ليبيا حتى عام 1975.

في تلك المرحلة بعد حرب أكتوبر 1973 تحولت مصر من رأسمالية الدولة إلي رأسمالية السوق علي يد الرئيس أنور السادات، عبر ما عرف في هذا الوقت بالانفتاح الاقتصادي. وأقام السادات علاقات أوثق مع الولايات المتحدة بعد زيارته إلى إسرائيل في عام 1977. ومع سياسة التطبيع مع العدو الصهيوني بعد توقيع اتفاقية "كامب ديفيد" تدفقت المساعدات من قبل الإمبريالية الأمريكية على نظام السادات، في هذه المرحلة من عصر الانفتاح الاقتصادي قرر أنسي ساويرس العودة إلي مصر.

انفتاح السادات


وبعد عودته من ليبيا أسس شركة "أوراسكوم" للمقاولات، مستفيدا من الثروة التي كونها هناك من أموال النفط. ولكن الشركة واجهت منافسة ضارية من حوت المقاولات في ذلك الوقت شركة "عثمان أحمد عثمان"، المقرب من السادات. لذا عملت أوراسكوم للمقاولات علي نطاق أضيق حيث حصلت علي بعض المقاولات الصغيرة من "فم الحوت".

وكان أنسي في هذه الفترة قد أرسل أبنائه الثلاثة للدراسة في الخارج. الابن الأكبر نجيب ذهب إلى "سويسرا" للالتحاق بمعهد بولي تكنيك، وهو معهد معروف بتخريج القادة، وكبار رجال الإدارة العليا بأوروبا. والابن الثاني "سميح" إلى جامعة برلين، والابن الأصغر ناصف إلى جامعة شيكاجو المتخصصة في الأعمال والمال.

بداية التوسع


شهدت الشركة توسعها الحقيقي علي يد نجيب حيث امتد نشاطها إلي مجال مقاولات السكة الحديد، ومع عودة سميح من ألمانيا اتجهت الشركة إلي نوع آخر من التوكيلات في مجال الآلات البحرية. بعودة ناصف من شيكاجو قرر أن يبدأ من حيث بدأ الأب فدخل عالم المقاولات ولكن علي نطاق أوسع. ثم بدأ مشروع "العائلة" الكبير في مدينة الغردقة المعروف باسم "الجونة" بمحافظة البحر الأحمر. وكان صافي الأرباح في هذه العملية مذهلا حيث حصلت "عائلة ساويرس" -كغيرها من كبار الرأسماليين وكبار رجال الدولة- من نظام مبارك علي مساحات شاسعة من الأراضي الساحلية بأسعار تكاد تكون مجانية. هكذا اكتملت بداية انطلاق "عائلة ساويرس" لتكوين إمبراطورية رأسمالية.

وفي عام 1985 أنشأت "عائلة ساويرس" شركة أخرى للمقاولات في الولايات المتحدة هي شركة "كونتراك الدولية المحدودة"، بمدينة ارلنجتون، بولاية فرجينيا. وترأس نجيب ساويرس مجلس إدارة هذه الشركة (يمتلك حوالي 45% من أسهم الشركة)، حيث يحمل الجنسية الأمريكية، مما جعل الشركة مؤهلة للحصول علي عقود عديدة من المقاولات الممولة من الحكومة الأمريكية، خاصة "البنتاجون"، وزارة الدفاع الأمريكية (ساويرس رفض مناقشة سؤال وجهته له شبكة "بلومبرج" حول كيفية حصوله على الجنسية الأمريكية). ولعبت هذه الشركة دورا رئيسيا في تكوين ما يعرف اليوم بإمبراطورية "عائلة ساويرس".

ومنذ بداية التسعينيات اتسع حجم استثمارات "أوراسكوم للمقاولات" بدخولها في مجال الإنتاج الصناعي ليقسم أنسي ساويرس الشركة القديمة بين أبنائه لتظهر في شكل الشركات الثلاث الموجودة اليوم: "أوراسكوم تليكوم"، "أوراسكوم للإنشاء والصناعة"، "أوراسكوم للفنادق والتنمية".

أوراسكوم تليكوم


في عام 1980، لم يكن يعمل في الشركة سوى خمسة موظفين، كما يقول نجيب ساويرس لشبكة "بلومبرج". وكانت شركة "أوراسكوم للمقاولات" أصغر من أطماعه. فبعد عودته من سويسرا قرر أن يغير نشاطه، فاتجه إلى الحصول على التوكيلات الأجنبية كنشاط أكثر ربحا في ظل اتساع طبقة الأغنياء في بداية عهد نظام مبارك، خاصة بعد تكوين هذه الطبقة لثروات ضخمة منذ منتصف السبعينيات من ناحية. ونتيجة للركود في قطاع المقاولات نتيجة للأزمة التي ضربت الاقتصاد المصري في عقد ثمانينات القرن الماضي من ناحية أخرى.

بداية نجيب ساويرس كانت أمريكية، لكنه أضاف مجالا جديدا للأنشطة هو شركة "أوراسكوم للمقاولات" في منتصف ثمانينيات القرن الماضي للعمل في مجال احتكار توكيلات بيع برامج الكومبيوتر في مصر. وفازت شركة "أوراسكوم للمقاولات" بعدة صفقات مع شركتي "هيوليت – باكارد" و"مايكروسوفت". وبعد ذلك فاز بصفقات أخرى مع شركتي "سيسكو سيستمز" و"لوسينت" الأمريكيتين لبيع أجهزة تكنولوجيا المعدات في مصر.

الخصخصة


في عام 1996 أقامت هيئة الاتصالات السلكية واللاسلكية شبكة للتليفون المحمول، وتمتع حوالي 80 ألف مشترك بهذه الخدمة، ثم تقرر في عام 1997 في إطار برنامج الخصخصة، منح الامتياز لشركة خاصة تحت زعم تحقيق مبدأ المنافسة وتحسين الخدمة (رغم أن الشركة كانت مربحة!). في هذا العام بالتحديد 1997، أسس نجيب ساويرس "أوراسكوم تليكوم"، كشركة متخصصة في أعمال الاتصالات وخدمات وأنظمة الانترنت والكومبيوتر، برأس مال 60 مليون دولار. وكان هدفها هو الاستيلاء علي الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول" "موبينيل". لذا كان أول تحرك للشركة الجديدة هو التحالف مع شركتي "فرانس تليكوم" الفرنسية و"موتورولا" الأمريكية، للفوز بصفقة "موبينيل". وكما يقول نجيب ساويرس لشبكة "بلومبرج": " عندما تأتي الفرصة عليك أن تغتنمها" ويضيف ساويرس: "إن الربح الحقيقي ليس في بيع أجهزة أو برامج لكن في بيع الخدمات". بالطبع في هذه المرحلة كانت الأرباح بالملايين لا تشبع طمع نجيب ساويرس كأي رأسمالي آخر.

الفساد


الفساد هو النتيجة المنطقية في ظل النظام الرأسمالي، لأن "البيزنس" يدار بالرشاوي، حتى في الدول المتقدمة. ولأن الرأسمالية مبنية على التنافس، فإن هذا يخلق ضغطًا على أي شركة حتى تطور علاقات وثيقة مع الدولة. هذا الأمر يعني أيضًا ضغطًا لإزاحة الآخرين للحصول على امتيازات تفوق ما يحصل عليه بقية المنافسين. وموبينيل مثل هائل على ذلك.

ويعد استجواب النائب الناصري كمال أحمد، الذي قدمه في 22 مايو 2001، أقوى هذه الاستجوابات، حيث تضمن تفاصيل مثيرة حول دهاليز علاقات "البيزنس" بالسياسة ورجال الدولة كما تشير صحيفة الأسبوع: "تحدث النائب كمال أحمد عن علاقة خفية ومشبوهة علي حد قوله، بين طلعت حماد وزير شئون مجلس الدولة وسامح الترجمان رئيس بورصة القاهرة والإسكندرية، أثمرت عن كل ما هو في صالح نجيب ساويرس. كان سهم شركة موبينيل مدفوعا بنسبة الربع وقيمته الاسمية 10 جنيهات أي أنه بعد مصاريف الإصدار أصبح ما تم دفعه في السهم 260 قرشا. وقامت بعض البنوك مثل البنك الأهلي وبنك مصر وهيئة التأمينات الاجتماعية بالشراء في أسهم موبينيل التي كانت تتبع سابقا هيئة الاتصالات. ثم تمت خصخصة الشركة وبيعت لنجيب ساويرس. ووصل سعر السهم، الذي لم يكن قد قيد بعد في البورصة، إلي 9 جنيهات للسهم 'خارج المقصورة'. وضغط علي البنوك والتأمينات بإعادة بيع الأسهم المشتراة من شركة المحمول إلي نجيب ساويرس بنفس سعر الشراء 260 قرشا. ثم تم قيد سهم "موبينيل" في البورصة، وبالمخالفة لكل قواعد القيد، والتي تشترط مرور عامين علي إنشاء الشركة، وكذلك نشر ميزانيتين. قفز سعر السهم في ثاني يوم للتداول من 10 جنيهات إلي 26 جنيها.( وصل إلي 175.51 جنيه في نهاية 2006 ). وترتب علي ذلك أن حقق نجيب ساويرس أرباحا خيالية". وهناك أحاديث عن 200 مليون جنيه سلمت تحت "الترابيزة" لصالح رجال كبار في الدولة والحكومة.

إن قصة خصخصة "موبينيل" تعد بمثابة مثال واضح علي الكيفية التي يحصل من خلالها أفراد الطبقة الحاكمة في ظل حكومة مبارك علي الصفقات ومن ثم تعظيم ثرواتهم الطائلة.

الاحتكار


لم تقف حدود النهب عند عملية الاستيلاء علي "موبينيل". فمن أجل احتكار السوق، شكل نجيب ساويرس ومحمد نصير المالك الرئيسي لشركة "فودافون" للتلفون المحمول تكتلا لكي تأجل الحكومة –بالتأكيد باستخدام الرشاوى لكبار رجال الدولة- إقامة الشركة الثالثة للمحمول، لأنها ستحد من استغلالهما للسوق بدخول منافس جديد من ثم من ستشكل ضغطا علي أرباحهما.

وفي استجواب قدمه النائب سيف محمود للحكومة في منتصف ديسمبر 2003 يشير فيه إلي عملية الاحتكار في مجال خدمات التليفون المحمول فوفقا لصحيفة الأسبوع يقول: "رغم أن شركة الاتصالات المصرية كانت مصممة بصورة غريبة حتى 2001 علي إقامة شبكة محمول ثالثة، إلا انه عند انتهاء احتكارات شركتي المحمول في نهاية 2002، غيرت شركة الاتصالات رأيها فجأة بحجة عدم وجود مستثمر رئيسي. ويضيف سيف:"كما أنهم لن يجدوا هذا المستثمر الرئيسي أبدا لأن الشركتين الموجودتين بينهما وبين المسئولين تفاهم". بالطبع لم يجدوا المستثمر الرئيسي للشبكة الثالثة إلا العام الماضي بعد 7 سنوات، حققت فيها شركتي المحمول موبينيل وفودافون أرباح خيالية.

وبالأرباح التي حققها نجيب ساويرس من استيلائه علي "موبينيل"، والمضاربة علي السهم في البورصة، واستحواذه علي نصيب الأسد من سوق خدمة التليفون المحمول، انطلق ليكون إمبراطورية للاتصالات عابرة للقارات. فقد اقتنص نجيب ساويرس علي مدار 10 سنوات العديد من شبكات التليفون المحمول عبر العالم. وبحلول نهاية عام 2006، كانت أوراسكوم تليكوم تدير شبكات لتشغيل التليفون المحمول في الجزائر وباكستان ومصر وتونس والعراق وبنجلادش وزيمبابوي. وأخيرا في ايطاليا بعد استحواذه علي شركة ويند الإيطالية للتليفون المحمول، في واحدة من أكبر الاستحواذات في مجال الاتصالات في تاريخ أوروبا، حيث بلغت قيمة الصفقة نحو 17 مليار يورو. بالصفقة الأخير يكون نجيب ساويرس قد بنى إمبراطورية للاتصالات تمتد من باكستان في آسيا مرورا بأسواق العالم العربي وهبوطا إلي أفريقيا جنوب الصحراء وصعودا إلي أوروبا. ويجري تداول أسهم أوراسكوم تليكوم في البورصة المصرية وفي بورصة لندن للأوراق المالية. وقد ارتفعت قاعدة مشتركيها من 80 ألف مشترك فقط في 1997 إلى أكثر من 50 مليون مشترك نهاية 2006.

ومن خلال المضاربة، في البورصة حصل "ساويرس" علي أرباح هائلة. فخلال الـ 9 أشهر الأخيرة من عام 2006 حققت أوراسكوم تليكوم صافي أرباح بلغ نحو 3.5 مليار جنيه مقارنة مع 3.4 مليار جنيه خلال نفس الفترة من عام 2005. حصة "عائلة ساويرس" منها تقدر بنحو 2.1 مليار جنيه! وهذه ليست إلا جزءا صغيرا من الأرباح، ففي وكر المقامرة المسمى بالبورصة المصرية، الغش والتداول الخفي من أجل تعظيم الأرباح هو السمة الأصيلة. ثم بدأ نجيب ساويرس في السعي لتكوين إمبراطورية جديدة في مجال بيزنيس الإعلام. وفي تصريحات له علي هامش منتدى "دافوس" الأخير في شرم الشيخ قال: "عندما بدأت شركة أوراسكوم بدأتها محليا، ثم أصبحت الآن عالمية، وأعتقد أنني يمكن أن أكرر التجربة في مجال الإعلام". ومن المعروف أنه أطلق مؤخرا قناة (OTV) وهو مالك أغلب أسهم فضائيتين ترفيهيتين، هما: "ميلودي موسيقى" و"ميلودي أفلام"، ويمتلك أيضا قناة "نهرين" العراقية. كما أنه من ضمن المساهمين في عدة صحف مصرية منها العالم اليوم والمصري اليوم.

أوراسكوم للإنشاء والصناعة


يستحوذ نجيب ساويرس علي اهتمام وسائل الإعلام باعتباره إمبراطور عائلة ساويرس مقارنة بناصف ساويرس الابن الأصغر في العائلة، والذي يتوقع أن يكون الشخصية المركزية اليوم في هندسة الإستراتيجيات المستقبلية "لعائلة ساويرس"، وتحالفاتها مع الدولة، وعلاقاتها مع الرأسمالية العالمية.

يقوم ناصف ساويرس منذ عام 1990 بالإشراف علي أنشطة المقاولات بالشركة الأم "أوراسكوم للمقاولات". وهو المدير والمسئول التنفيذي الأول لشركة "أوراسكوم للإنشاء والصناعة" منذ تأسيسها في 1998. وناصف ساويرس أيضا عضو بارز في الأمانة العامة للحزب الوطني، وتجمعه وجمال مبارك الأمين العام للجنة السياسات بالحزب علاقة قوية.

بدأت مسيرة ناصف ساويرس من أرضية نفوذ "أوراسكوم للمقاولات" في السوق المصري لينطلق منها لتكوين إمبراطورية تضاهي إمبراطورية نجيب ساويرس للاتصالات. ويتوقع أن تتفوق عليها بالنسبة لتوسعاتها وحجم استثماراتها خلال فترة قصيرة، وفقا لكل المؤشرات. ومن مجال المقاولات المحلية نشاط العائلة الرئيسي كون ناصف إمبراطورية صناعية ضخمة في القطاعات عالية الربحية بفعل دعم الدولة (للغاز الطبيعي مثلا). ففي مصر وحدها أصبحت "أوراسكوم للإنشاء والصناعة" إحدى كبرى الشركات الصناعية المنتجة للأسمنت. وامتد نشاطها إلي مجالات صناعية متنوعة تدعم الدولة . وهي اليوم باتت تمتلك وحدها مصنعا للأسمدة، ومصنعين للأسمنت، وثالث للحديد والصلب، وآخر للبويات، ومصنع للغازات الصناعية.

إذن توسعت شركة "أوراسكوم للإنشاء والصناعة" علي يد ناصف ساويرس بصورة مذهلة. وخلال أقل من 10 سنوات أصبحت إمبراطورية جديدة لـ"عائلة ساويرس" عابرة للقارات في مجال البناء والصناعة يمتد نشاطها لأكثر من 20 دولة، ويعمل بها اليوم أكثر من 40 ألف عامل. والسؤال الذي يطرح نفسه الآن هو كيف استطاعت شركة "أوراسكوم للإنشاء والصناعة" تمويل كل هذا التوسع المذهل؟.

الدعم الأمريكي والتطبيع مع إسرائيل


جزء كبير من تمويل عمليات توسعات شركة "أوراسكوم للإنشاء والصناعة" جاء بفضل دعم الحكومة الأمريكية. فقد حصلت الشركة علي قروض ضخمة من وكالة التنمية الدولية -التي تقدم المساعدات الاقتصادية لدعم السياسة الخارجية الأمريكية-، وشركة التمويل الدولية- ذراع البنك الدولي لمنح القروض، والتي تتحرك بإمرة الولايات المتحدة.

وفي إطار التحالف بين شركتي "عائلة ساويرس" المصرية و"أوراسكوم للإنشاء والصناعة" والأمريكية "كونتراك"، استطاعت الأولى أن تحصل من الثانية علي عقود من الباطن بمئات الملاين من الدولارات. وكانت الثانية غطاءا للأولي في عمليات التطبيع التي حدثت بين رأسمالي "عائلة ساويرس" والدولة الصهيونية.

ومنذ عام 1990، توسعت شركة "كونتراك" بشكل كبير في الشرق الأوسط. وفازت الشركة بالعديد من الصفقات الأمريكية في مجال المقاولات والمشروعات العامة، والأهم من ذلك الصفقات التي فازت بها في مجال مهمات وتوريدات "البنتاجون"، حيث حققت أرباح فاحشة من وراء هذه الصفقات. فقد قامت شركة كونتراك، بمعاونة شركة "أوراسكوم للإنشاء والصناعة" من الباطن، "بتنفيذ عقود وزارة الدفاع الأمريكية -27 عقد مقاولة من سلاح المهندسين الأمريكي، وعقد وحيد من وزارة الخارجية الأمريكية. وبلغت قيمة تلك المقاولات التي نفذت في مصر والبحرين وقطر وروسيا ما قيمته 467 مليون دولار. ولدى "كونتراك" أعمال الآن في مصر وقطر وروسيا والبحرين، ولها مكاتب ومقار فرعية في كل من مصر وإسرائيل وقطر" كما يشير عصام جمال الدين في تقرير عميق وغني بتفاصيل نشر في صحيفة العربي في 15 يناير 2005. ويتساءل عصام في تقريره: "هل هي صدفة إلا توجد مقار للشركة سوي في هذه البلاد الثلاثة؟ فالأولي في علاقة سلام مع إسرائيل والثالثة تتميز بالنشاط في التطبيع معها". وفي نهاية عام 2006 استحوذ ناصف ساويرس علي حصة تقدر بنحو 2.3% من أسهم شركة"تكساس للصناعات المحدودة" أحدى كبريات الشركات الأمريكية ومقرها في هيوستن بالولايات المتحدة، ولهذه الشركة علاقات قوية بإسرائيل.

أثرياء حروب الإمبريالية


جاءت حروب الإمبريالية الأمريكية في الشرق الأوسط في العراق وأفغانستان لكي تقتل الملايين من جماهير البلدين وتدمر المنشآت والبنية التحية لهما، لكي تنتعش علي دمار هذه الحروب القذرة من جديد الشركات الأمريكية، مثل "هاليبرتون" و"بيكتل" و"ادفانسيد سيستمز". و انتعشت مع هؤلاء كونتراك ومعها الشركة التوأم "أوراسكوم للإنشاء والصناعة". فعلي مدار فترة حروب الإمبريالية الأمريكية في الشرق الأوسط من 2002 إلي 2005 أصبحت شركة "كونتراك" أكبر مقاول لتشييد المنشآت والقواعد العسكرية الأمريكية في أفغانستان. فقد فازت بعقود قدرت بنحو 800 مليون دولار هناك. أما في مرحلة ما بعد الحرب الأمريكية علي العراق، فقد حصلت "كونتراك" في عام 2004، كما تشير جريدة العربي، علي عقد بقيمة 325 مليون دولار لإعادة بناء عدد من الطرق وشبكات النقل العراقية. هذه طريقة أخرى للحصول علي الثروات. طريقة ملوثة بدماء الشعوب.

أوراسكوم للفنادق والتنمية وأموال نفط الخليج


انطلق سميح ساويرس، الابن الثاني في "عائلة ساويرس"، من مشروع "الجونة" في مدينة الغردقة ليكون شركة أخرى هي شركة "أوراسكوم للفنادق والتنمية". وأصبحت هذه الشركة، في سنوات قليلة، تمتلك سلسلة من الفنادق والمنتجعات السياحية في العديد من الدول في الشرق الأوسط وإفريقيا.

استفادت شركة "أوراسكوم للفنادق والتنمية" من ارتفاع أسعار النفط، ومن ثم عائدات بيعه في دول الخليج، لتدخل سوق هذه الدول بقوة، وتقيم تحالفا استراتيجيا مع مجموعة فنادق روتانا لإدارة منتجع سياحي في الكوف برأس الخيمة. كما بدأت نشاطها في عمان باستثمارات تصل إلى 78 مليون دولار.

وحصلت الشركة نهاية العام الماضي على موافقة من سويسرا بالاستثمار في مجال السياحة و التنمية العقارية في مقاطعة "أندرمت". وكما قامت الشركة بتشكيل شراكة مع شركة "كلوب ميد" وذلك لتأسيس شركتين للاستثمار في مجال الفنادق و العقارات السياحية في جزيرة موريشيوس الأفريقية، وكذلك أقامت مشروع آخر في المغرب. وبهذا تكون عائلة ساويرس قد أسست إمبراطورية أخرى في مجال السياحة والسفر عابرة للقوميات.

أرباح خيالية


كسبت "عائلة ساويرس" أرباحا خيالية من ملكيتها لأغلبية أسهم شركة "أوراسكوم للفنادق والتنمية". فقد حققت الشركة نموا قياسيا في صافي أرباحها خلال الشهور التسعة الأولى من عام 2006 ليصل إلى 153.7 مليون جنيه مقابل 80.3 مليون جنيه في الفترة المقابلة من العام الماضي. حصة "عائلة ساويرس" من هذه الأرباح تقدر بنحو 92.1 مليون جنيه! و ليست هذه إلا جزءا ضئيلا من الأرباح. ففي البورصة، احتل سهم "أوراسكوم للفنادق والتنمية" المرتبة الثالثة علي قائمة أعلى القيم داخل السوق بما يعادل 8.08 مليار جنيه وذلك بعد إغلاق سهمها في 28 ديسمبر الماضي على 40.96 جنيه. وبهذا تكون القيمة السوقية لحصة "عائلة ساويرس" في "أوراسكوم للفنادق والتنمية" تقدر بنحو 4.85 مليار جنيه.

نحن وهم


إن ذوي الثروات، ازداد ثراؤهم، بشكل فاحش وخرافي، خلال السنوات الماضية بصورة لم يسبق لها مثيل منذ أن عرفت مصر النظام الرأسمالي. تربعت "عائلة ساويرس" علي عرش الثروة في مصر، لكنها ليست العائلة الوحيدة التي تزايد ثراؤها، في عهد مبارك.

هناك عائلات أخرى كونت ثروات ضخمة تتجاوز المليار دولار غائبة عن قائمة فوربس لأثرى الأغنياء، مثل أحمد عز صاحب إمبراطورية الحديد وعائلة غبور وإبراهيم كامل ومحمد نصير وعائلة عثمان أحمد عثمان وغيرهم. القائمة تطول. فمصر في ظل حكومة "عائلة مبارك" تعد من بين الدول التي تشهد أسرع زيادة في عدد المليونيرات علي صعيد العالم. في الوقت نفسه، يعاني أكثر من 30% من أطفال الجماهير الفقيرة من التقزم، و54% من الأنيميا. بينما أطفال الشوارع بالملايين، بلا مأوى، وأكثر من 12 مليون شخص يعيشون في المقابر والعشش والجراجات والمساجد وتحت "بير السلم".

إن نظام الملكية الخاصة الذي يسمح بتراكم الثروة في جانب، وتراكم البؤس في جانب آخر، أصدر الحكم النهائي على النظام الرأسمالي، وفضح طبيعته الوحشية والبربرية. وكما قال كارل ماركس في منتصف القرن التاسع عشر: "كلما زاد إنتاج العامل كلما قل استهلاكه. وكلما خلق قيما أكثر أصبح أكثر انحطاطا وأقل قيمة..النظام الرأسمالي ينتج الذكاء للسادة والغباء للعمال ... ينتج القصور من جهة والأكواخ القذرة من جهة أخرى". ويستنتج ماركس من ذلك الاستنتاج الوحيد الذي يبدو منطقيا في عالمنا اليوم:"من وجهة نظر نظام اقتصادي أعلى (الاشتراكية)، فان الملكية الخاصة للعالم بواسطة حفنة من الأشخاص ستبدو على درجة من السخف تماثل نظام الملكية الخاص الذي كان الإنسان فيه يمتلك إنسانا آخرا." آن أوان ذهاب هذا النظام إلي مزبلة التاريخ.

omo2009
02 - 01 - 2010, 18:39
قال نجيب سويرس في احد اللقائات
انا خايف للحكومه تسحلني زي محمود المليجي في فلم الارض
بيشبه نفسه بالفلاح الي بيدافع عن رغيف العيش ؟؟؟


منقول

ابن ابو سويلم .... وساويرس


مقدمات ونتائج

لا اتابع البرامج الاقتصادية فى الفضائيات الا نادرا . ولكن هالنى ما قاله م\ ساويرس وهو يشبهه نفسه بالمليجى فى فيلم الارض

وكم وددت لو كنت جالسا معهم لامنحه فاصل طويل من التصفيق .. فقد اثبت براعة ليس فى الاستفادة من النظام الراسمالى وحسب بل و

فى التمثيل البارع ايضا


فبمليار جنية مصرى استطاع اخذ اول رخصة محمول فى اكبر بلد فى المنطقة من حيث عدد السكان والموارد

وبمعدات متهالكه استجلبها من الخارج استطاع ان ينشىء شبكة محمول حازت وبجدارة على لقب الاسوء بين

شركات الموبيل فى مصر

وبمتوسط 1000 جنية تقريبا باع كثيرا من خطوطه التى تقدر ب 30 مليون قبل ان يهوى به ل 10 جنيهات للمنافسة

و ب 2 جنيه باع كثيرا من دقائقه وصولا الى 20 قرشا لنفس الغرض وهو المنافسه

وبشركته حقق من خلالها 3 مليارات جنية تقريبا سنويا ارباح تشغيل الشبكة

وبسهمه فى موبينيل استطاع ان يرفعه من 10 جنيهات سعر الطرح حتى وصل به 250 وسنتجاهل التقسيمات او التوزيعات اوالمضاربات عليه

وبعد كل هذا يتمنع عن ابرام الصفقة الاكثر من رابحه وان كان من قلبه يرغب فى تحقيقها فدأب التاجر الشاطر هو اظهار عكس ما يبطن..


هل ساويرس يتخارج من السوق المصرى ؟

هل المنطقة مقبله سياسيا او اقتصاديا او عسكريا على خطر وقرأته عيونه النافذه ولم نقرأه نحن المصريون ؟

ام ان المكسب لم يعد كالسابق فى ظل اسواق مفتحة له فى اوربا وكندا وغيرها ؟


فى العام الماضى باع صفقة الاسمنت بمليارات وخرجت فرقة الراقصة والطبال لتقنع الافراد بان اموال الاسمنت ستضخ فى قطاع الاسمدة ولا داعى للقلق .

واندفع المستثمرون للشراء فى سماد مصر والماليه وكيماويات وامثالها ولم ترتفع الاسهم

وخرجت فرقة الراقصة والسياسى لتقول سيضخ الاموال فى البورصة وانهارت البورصة بما فيها قطاع الاسمده والكيماويات



يبدوا ان السينما المصريه لازالت عامره بكل المشاهد فقد كان العرض مستمرا لفليم العار وخيانة مشروعة فى النصف الثانى من 2008


والان ماوجه الشبهه بين فيلم الارض للمليجى وبين افلام اخرى يمثلها ساويرس


ماوجه الشبة بين من يعصر منديله فيتصبب من عرقه وهو يضيف لبلده قيمة اقتصادية مضافه من الزراعة ومن يعصر جيوب المصريين ليعيد استثمارها خارج البلاد دون ان يقدم للمجتمع حقه الادبى والخيرى كما يفعل جيتس العملاق .


كنت سأتغاضى عن كل هذا لولا افيشات الفليم الجديد والذى لااجد له اسما يليق بى ذكره فى منتدى محترم


ولكن قصتة تحكى عن ملياردير له ترتيب على مستوى العالم ومع ذلك يدعى العوز ويدعو للاقتراض من جيوب الفقراء -- تحت مسمى اكتتاب - بغرض سداد ضرائب هى

مستحقة عليه وطالما امتن بدفعها على ابناء بلده - الذين هم فاتحة الخير عليه - مع جهلنا عن ارقام رسمية لهذه الضرائب التى يدعى دفعها بالمليارات .


لو كان حقيقة يدفعها بالمليارات ما المانع من دفعها فى الجزائر .من ارباحه هناك


لو كان ابن ابو سويلم فى نفس الموقف اظنه كان سيبيع جاموسته التى يأكل منها ولم يكن ليعيش على بيع الهواء للغلاب

agtamth
02 - 01 - 2010, 19:01
أكد خالد بشارة العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لشركة أوراسكوم تيليكوم، أنه لم يتلقَ إلى الآن قرار هيئة الرقابة المالية، سواء بقبول أو رفض الطعن المقدم من الشركة حول صفقة بيع موبينيل لفرانس تليكوم، مشيراً إلى أنه رغم إرسال الشركة محاميها الخاص لمعرفه القرار إلا أن الهيئة تعنتت ورفضت الإفصاح عن قرارها.

وبانفعال شديد أكد بشارة لليوم السابع، أنه لم يعلق على خبر رفض الهيئة للطعن المقدم من الشركة لأنه لم يستلم خطاباً رسمياً بذلك، مشيرا إلى أنه لا يعرف أسباب الرفض التى استندت إليها الهيئة على الرغم من إيجابية المداولات التى تمت خلال اليومين الماضيين، منتقداً موقف الهيئة التى لم تخطر الشركة إلى الآن، رافضاً الأسلوب الذى تتعامل به الهيئة مع أوراسكوم.

وأضاف بشارة، أننا فوجئنا فى المرة الأولى أيضاً بقرار الهيئة بموافقتها على العرض المقدم من "فرانس تليكوم" لشراء 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، رغم أنها لم تفيدنا بقرارها، وتم معرفه الخبر عن طريق الصحف، وهو نفس الأسلوب الذى تتبعه الهيئة اليوم.

hawas
02 - 01 - 2010, 22:59
رفضت لجنة التظلم بالهيئة العامة للرقابة المالية، الطعن المقدم من شركة "أوراسكوم تيليكوم" ضد قرار الهيئة بالموافقة على العرض المقدم من شركة "فرانس" لشراء 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات المحمول "موبينيل"، وذلك بعد يومين من المناقشات التى تمت بين الهيئة والشركتين لاتخاذ القرار.

كانت "أوراسكوم تيليكوم" قد تقدمت بتظلم إلى هيئة الرقابة المالية فى 16 من ديسمبر الجارى، واستندت فى تظلمها إلى عدم مطابقة سعر العرض الفرنسى للسعر الذى حددته محكمة التحكيم التجارية الدولية البالغ 273.26 جنيه، وهو ما يعنى انخفاض عرض "فرانس تيليكوم" بنحو 28 جنيها عن السعر الذى حددته المحكمة الدولية.

كما فندت فى مذكرة بعثت بها إلى هيئة الرقابة المالية، كافة الأسباب التى تؤكد عدم قانونية العرض الفرنسى لشراء أسهم "موبينيل".

يذكر أن هيئة الرقابة المالية اعتمدت عرضا من شركة "أورانج بارتسيبيشنز"، المملوكة لشركة "فرانس تيليكوم"، لشراء أسهم شركة "موبينيل" بسعر 245 جنيها للسهم الواحد.

وكان المهندس خالد بشارة العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لأوراسكوم تيليكوم، قد صرح فى وقت سابق أنه فى حال رفض الطعن المقدم فإن شركته لديها بدائل ولن تترك موبينيل إلا إذا استنفدت كافة الإجراءات القانونية، كما أنه شدد على أن أوراسكوم لن تسمح أن تكون مستثمرا ماليا فقط فى الشركة

hawas
02 - 01 - 2010, 23:05
قال نجيب سويرس في احد اللقائات
انا خايف للحكومه تسحلني زي محمود المليجي في فلم الارض
بيشبه نفسه بالفلاح الي بيدافع عن رغيف العيش ؟؟؟


منقول

ابن ابو سويلم .... وساويرس


مقدمات ونتائج

لا اتابع البرامج الاقتصادية فى الفضائيات الا نادرا . ولكن هالنى ما قاله م\ ساويرس وهو يشبهه نفسه بالمليجى فى فيلم الارض

وكم وددت لو كنت جالسا معهم لامنحه فاصل طويل من التصفيق .. فقد اثبت براعة ليس فى الاستفادة من النظام الراسمالى وحسب بل و

فى التمثيل البارع ايضا


فبمليار جنية مصرى استطاع اخذ اول رخصة محمول فى اكبر بلد فى المنطقة من حيث عدد السكان والموارد

وبمعدات متهالكه استجلبها من الخارج استطاع ان ينشىء شبكة محمول حازت وبجدارة على لقب الاسوء بين

شركات الموبيل فى مصر

وبمتوسط 1000 جنية تقريبا باع كثيرا من خطوطه التى تقدر ب 30 مليون قبل ان يهوى به ل 10 جنيهات للمنافسة

و ب 2 جنيه باع كثيرا من دقائقه وصولا الى 20 قرشا لنفس الغرض وهو المنافسه

وبشركته حقق من خلالها 3 مليارات جنية تقريبا سنويا ارباح تشغيل الشبكة

وبسهمه فى موبينيل استطاع ان يرفعه من 10 جنيهات سعر الطرح حتى وصل به 250 وسنتجاهل التقسيمات او التوزيعات اوالمضاربات عليه

وبعد كل هذا يتمنع عن ابرام الصفقة الاكثر من رابحه وان كان من قلبه يرغب فى تحقيقها فدأب التاجر الشاطر هو اظهار عكس ما يبطن..


هل ساويرس يتخارج من السوق المصرى ؟

هل المنطقة مقبله سياسيا او اقتصاديا او عسكريا على خطر وقرأته عيونه النافذه ولم نقرأه نحن المصريون ؟

ام ان المكسب لم يعد كالسابق فى ظل اسواق مفتحة له فى اوربا وكندا وغيرها ؟


فى العام الماضى باع صفقة الاسمنت بمليارات وخرجت فرقة الراقصة والطبال لتقنع الافراد بان اموال الاسمنت ستضخ فى قطاع الاسمدة ولا داعى للقلق .

واندفع المستثمرون للشراء فى سماد مصر والماليه وكيماويات وامثالها ولم ترتفع الاسهم

وخرجت فرقة الراقصة والسياسى لتقول سيضخ الاموال فى البورصة وانهارت البورصة بما فيها قطاع الاسمده والكيماويات



يبدوا ان السينما المصريه لازالت عامره بكل المشاهد فقد كان العرض مستمرا لفليم العار وخيانة مشروعة فى النصف الثانى من 2008


والان ماوجه الشبهه بين فيلم الارض للمليجى وبين افلام اخرى يمثلها ساويرس


ماوجه الشبة بين من يعصر منديله فيتصبب من عرقه وهو يضيف لبلده قيمة اقتصادية مضافه من الزراعة ومن يعصر جيوب المصريين ليعيد استثمارها خارج البلاد دون ان يقدم للمجتمع حقه الادبى والخيرى كما يفعل جيتس العملاق .


كنت سأتغاضى عن كل هذا لولا افيشات الفليم الجديد والذى لااجد له اسما يليق بى ذكره فى منتدى محترم


ولكن قصتة تحكى عن ملياردير له ترتيب على مستوى العالم ومع ذلك يدعى العوز ويدعو للاقتراض من جيوب الفقراء -- تحت مسمى اكتتاب - بغرض سداد ضرائب هى

مستحقة عليه وطالما امتن بدفعها على ابناء بلده - الذين هم فاتحة الخير عليه - مع جهلنا عن ارقام رسمية لهذه الضرائب التى يدعى دفعها بالمليارات .


لو كان حقيقة يدفعها بالمليارات ما المانع من دفعها فى الجزائر .من ارباحه هناك


لو كان ابن ابو سويلم فى نفس الموقف اظنه كان سيبيع جاموسته التى يأكل منها ولم يكن ليعيش على بيع الهواء للغلاب
نحن لا ندافع عن نجيب وعائلتة ولكن ندافع عن مصرية شركة من المعروف انها تسيطر على سوق المحمول فى مصر وسيطرة الاجنبى عليها يجعلها بعيدا عن السيطرة ولنا عبرة فى الاسمنت الذى اصبحت السيطرة على اسعارة ضرب من الخيال بعد سيطرة الشركات الاجنبية علية وذلك ما دفع الحكومة للتفكير فى منحرخص لمصانع اسمنت فى محاولة منها لوقف السيطرة الاجنبية على سوق الاسمنت

hawas
02 - 01 - 2010, 23:30
السبت هـ - 02 يناير2010م
اعتبرت السعر المقدم من الشركة الفرنسية الاقرب للسعر التحكيم
الرقابة المالية المصرية ترفض تظلم أوراسكوم ضد عرض فرانس تليكوم


http://1.1.1.2/bmi/1.1.1.3/bmi/www.alaswaq.net/files/image/large_84443_31125.jpg
القاهرة – الأسواق.نت
قال مسؤول كبير في هيئة الرقابة المالية المصرية لقناة "العربية"ان التظلم الذى تقدمت به شركة اوراسكوم تليكوم ضد عرض فرانس تليكوم لشراء أسهم موبينيل للهاتف المحمول بسعر 245 جنيها للسهم قد تم رفضه من قبل لجنة التظلمات .

واوضح نائب رئيس هيئة الرقابة المالية الدكتور خالد سرى صيام ان التظلم تم رفضه لان قرار الهيئة بالموافقة على عرض الشراء قد استند الى اسباب واضحة وان السعر هو الاقرب لسعر التحكيم ويحقق صالح الاقلية فى موبينيل .

واشار خالد سرى صيام الى انه بهذا الرفض لم يعد ممكنا لاوراسكوم تليكوم التظلم امام الهيئة مرة اخرى .

وكان خالد بشارة - الرئيس التنفيذى لشركة اوراسكوم تليكوم قد اكد للعربية فى السابق ان الشركة ستتخذ كافة الخطوات القانونية للحفاظ على حقوقها فى موبينيل ومنها اللجوء للقضاء .

hawas
03 - 01 - 2010, 17:09
من جانبة اعرب المهندس نجيب ساويرس رئيس اوراسكوم تليكوم في تصريحات خاصة لـ " العالم اليوم " عن دهشته من قرار هيئة الرقابة المالية ووصفه بأنه قرار غير قانوني يفتقر الي اي سند منطقي .
و اكد ساويرس عدم قبوله بمثل هذه القرارات موضحا انه سيتخذ جميع الاجراءات القانونية اللازمة للحفاظ علي حقوقه و حقوق المساهمين ... و انه لن يتخلي عن " موبينيل " مستخدما في ذلك جميع السبل القانونية و البدائل المتاحة .
اوضح ساويرس ان قرار رفض التظلم مؤشر واضح علي ان هناك توجهات تنطوي علي رسالة واضحة لنا بأن نبيع حصتنا لفرانس تليكوم ... لان اللجنة التي ترفض التظلم هي ذاتها التي رفضت العرض الفرنسي من قبل ثلاث مرات لنفس المبررات التي قدمتها في التظلم المقدم للهيئة .
و قال ساويرس ان حصة السهم في الارباح المؤجلة لا تتجاوز جنيهين فكيف يحدث هذا الفرق في الاسعار ؟ ... هذا بخلاف ما قمنا بتوضيحة من قبل في مذكرتنا القانونية التي قمنا بتقديمها في التظلم و التي سبق نشرها .

hawas
03 - 01 - 2010, 17:32
موبينيل تعتزم سداد 750 مليون جنيه قيمة القسط الثاني من رخصة الجيل الثالث بنهاية يناير (https://www.arabfinance.com/News/newsdetails.aspx?Id=158501)03 يناير 10 02:15 م قال حسان قباني الرئيس التنفيذي للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول -موبينيل (EMOB) ان موبينيل تعتزم سداد القسط الثاني من قيمة الحصول على رخصة خدمات الجيل الثالث للتليفون المحمول (3G) قبل نهاية يناير 2010

hawas
03 - 01 - 2010, 17:36
أكد هشام العلايلى، نائب رئيس شركة فرانس تليكوم لشئون الشرق الأوسط وأفريقيا، أن رفض الرقابة المالية الطعن المقدم، من شركة أوراسكوم تليكوم على عرض فرانس تليكوم، لشراء إجبارى لنسبة 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، دليل على صحة موقفنا وأوراقنا المقدمة للهيئة منذ البداية.

وقال العلايلى فى تصريح خاص "لليوم السابع" إن موقف شركته لم يتغير منذ البداية بضرورة تنفيذ حكم محكمة التجارة الدولية، لافتا إلى أن فرانس مازالت تفضل استكمال الحوار والمفاوضات الجادة مع أوراسكوم تليكوم إذا أرادت الاستمرار فى ذلك، مضيفا أن الحوار قائم بيننا وهناك نية من الجانبين لاستكماله للوصول إلى حل يرضى جميع الأطراف.


كانت أوراسكوم تليكوم، تقدمت بتظلم إلى هيئة الرقابة المالية فى ديسمبر الماضى، واستندت فى تظلمها لعدم مطابقة سعر عرض "فرانس تليكوم" 245 جنيها للسهم مع السعر الذى حددته محكمة التحكيم التجارية الدولية البالغ 273.26 جنيه، وهو ما يعنى انخفاض عرض "فرانس تيليكوم" بنحو 28 جنيها عن السعر الذى حددته المحكمة الدولية.

وعرضت فى مذكرة بعثت بها إلى هيئة الرقابة المالية، كافة الأسباب التى تؤكد عدم قانونية عرض "فرانس تليكوم" لشراء أسهم "موبينيل".

hawas
03 - 01 - 2010, 17:39
أكد الدكتور زياد بهاء الدين رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية الموحدة أن أسباب رفض الهيئة للتظلم المقدم من شركة "أوراسكوم تليكوم" بشأن الخلاف بينها وبين "فرانس تليكوم"استندت على أسباب قانونية سليمة
وقال الدكتور زياد - فى مؤتمر صحفى عقد اليوم الأحد بمقر هيئة الرقابة المالية - أن دور الهيئة قد انتهى بقبولها التظلم، والنزاع الآن بين الشركتين انتقل إلى "ملعب آخر"- على حسب تعبيره، مشيرا إلى أن من حق "أوراسك
وحول ما أثير عن بعض الضغوط التى أجبرت الهيئة على قبول العرض الفرنسى فى النهاية، أوضح بهاء الدين أن ما تردد هو "عار تماما عن الصحة"، مشيرا إلى أن مسألة التوقيت يرجع إلى فرانس تليكوم وحدها، في حين أن القانون المصرى يجبر هيئة الرقابة المالية على البت فى القرار -رفضا أو قبولا- فى غضون 48 ساعة، وإلا اعتبر القرار "مقبولا" بالضرورة.
وم تليكوم" الاعتراض على رفض التظلم وأن تلجأ إلى المحكمة لأن التظلم يقدم إلى الهيئة مرة واحدة فقط .

hawas
03 - 01 - 2010, 17:41
أعلن د.زياد بهاء الدين رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، انتهاء دور الهيئة فى صفقة بيع 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل إلى شركة فرانس تيليكوم الفرنسية بعد إعلان قرار لجنة التظلمات برفض الطعن المقدم من أوراسكوم تيليكوم ضد قرار هيئة الرقابة للبيع بسعر السهم 245 جنيها من خلال شهر من بداية الموافقة على العرض.

وانتقد بهاء الدين محاولات الزج المستمرة من بعض وسائل الإعلام بالهيئة داخل النزاع بين الشركتين مؤكدا أن النزاع فى الأصل هو نزاع تجارى بين شركتين على الملكية لشركة مغلقة و ليس للهيئة أى حق للدخول فى المشكلات بينها.

وأكد أن دخول هيئة سوق المال فى الأصل فى شهر ابريل من العام الماضى كان بهدف حماية حقوق الأقلية فى الشركة من المساهمين للبيع بسعر السهم بشكل عادل وهو ما جعل الهيئة ترفض ثلاث عروض سابقة لم تتفق مع مصلحة المساهمين.

وأكد أن فرانس تيليكوم هى التى اتهمت الهيئة فى البداية بالدخول فى معاملات تجارية بين شركتين فى شركة مغلقة.

وأشار إلى أن الهيئة حددت عده شروط مهمة لقبول العرض أولها استمرار قيد السهم بالبورصة المصرية.

وأضاف بهاء الدين أن أوراسكوم تيليكوم الآن لديها الحق فى اللجوء إلى القضاء فى نزاعها مع فرانس تيليكوم إذا أرادت أو التفاوض معها، ولكن بعيدا عن الهيئة التى انتهى دورها.

وأكد بهاء الدين، أن لجنة التظلمات لم تبرر أى أسباب لعدم قبولها لتظلم موبينيل ضد قرار هيئة الرقابة المالية بقبول عرض فرانس تيليكوم، وأن اللجنة منفصلة عن الهيئة، لأنها مشكّلة من 3 نواب من مجلس الدولة وممثل عن هيئة الاستثمار وممثل عن الرقابة المالية.

وأشار أن البيان الذى تم بثه أمس على موقع الرقابة المالية يحمل قرار الفصل فى التظلم دون وجود أسباب الرفض.

مؤكدا أن هذا التظلم هو العلاقة الأخيرة بالهيئة بهذه الصفقة لأن موبينيل لا يحق لها تقديم أكثر من تظلم.

ونفى د.خالد سرى صيام نائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية تعمد إخفاء نتيجة التظلم المقدم من أوراسكوم تيليكوم ضد قرار الهيئة لبيع 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل لفرانس تيليكوم عن الشركة.

وقال إن محامى الشركة الموكل من مكتب د.هانى سرى الدين كان موجود بالهيئة فى انتظار نتيجة التظلم وتم إعلانه شفويا به لأن الهيئة كانت إجازتها الأسبوعية أمس، مما تعذر إصدار بيان رسمى بنتيجة التظلم وتم إخطاره أنه سيتم إرساله فى صباح اليوم التالى، وهو الأحد باعتباره أول يوم عمل.

hawas
03 - 01 - 2010, 17:48
أعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية أن لجنة التظلمات قررت فى أجتماعها أمس رفض تظلم شركة "أوراسكوم تليكوم" من قرار الهيئة الخاص بعرض شراء أسهم الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل " موضوعاً مع قبوله شكلاً.
ومن جانبه قال عمرو الالفى رئيس قسم البحوث بسى آى كابيتال ومحلل قطاع الاتصالات أن لجنة التظلمات أصدرت قرارها بناًء على محورين ، الاول هو الاعلان عن والموافقة على رسوم الادارة البالغه 1.5% من إيرادت موبينيل من قبل الجمعية العمومية الاخيرة فى 1 أكتوبر 2009 ، والثانى هو قرار الهيئة العامة للرقابة المالية رقم 36/2009 بتاريخ 7 سبتمبر برفض إيقاف قرار الجمعية العمومية لموبينيل المتعلق بتوزيع الارباح التراكمية للشركة .
واضاف الالفى أنه على الرغم من أن أوراسكوم لم تقم بالرد رسيماً على هذه الاخبار ، الا أنها قد تتخذ إجراءاً قانونياً كمحاولة ثانية لدعم وجهة نظرها ، فى غياب أى اتفاقية بين أوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم .
ويعتقد رئيس قسم البحوث بسى آى كابيتال ان هذه الاخبار سوف تصنع شعور سلبي تجاه سهم "أوراسكوم تيليكوم " إلا أنه من المتوقع ان يدعم سهم "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" .
ووفقاً لتقديرات سى آى كابتال تبلغ القيمة العادلة طويلة الاجل لسهم "أوراسكوم تيلكيوم " 45 جنيه و 32 جنيه سعر مستهدف مع توصية بالاحتفاظ ، فيما تبلغ القيمة العادلة طويلة الاجل لسهم "موبينيل" 232 جنيه و 239 سعر مستهدف مع توصية بالاحتفاظ .

hawas
03 - 01 - 2010, 17:50
أعلنت شركة "أوراسكوم تيليكوم القابضة" عن رفض التظلم المقدم منها إلى لجنة التظلمات بخصوص قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بشأن الموافقة على نشر إعلان عرض الشراء المقدم من إحدى الشركات التابعة لشركة فرانس تيليكوم لشراء كامل أسهم الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" فى 10 ديسمبر 2009 .
وأضافت أوراسكوم فى بيان لها لاتزال عند موقفها من أنه ليس هناك أسباب مقبولة تبرر المغايرة بين سعر عرض الشراء الاجباري المقدم فى العرض الاخير لاستحواذ إحدى الشركات التابعة لشركة فرانس تيليكوم على كامل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول وعن سعر 273 جنيهاً وهو السعر الذى كان يجب أن تلتزم به شركة فرانس تيلكوم حال قيامها بشراء حصة شركة اوراسكوم تيليكوم فى شركة "موبينيل للاتصالات" وفقاً لحكم التحكيم .
وأوضحت اوراسكوم أنها تقدمت للهيئة فى تظلمها مايثبت أن المبررات المقدمة من قبل شركة فرانس تيليكوم لوجود هذا الفارض غير منطقية وليس لها أى أساس من الصحة .
وأشارت أوراسكوم الى عزمها عن التقدم بدعوى أمام دائرة الاستثمار بمحكمة القضاء الادراي للطعن فى القرار المتظلم منه بطلب إلغاؤه وبصفه مستعجلة إيقاف تنفيذه قبل انقضاء فترة عرض الشراء الاجباري ، وسوف تستمر الشركة فى مفاوضتها الودية مع شركة فرانس تيليكوم .
وكانت الهيئة العامة للرقابة المالية قد أعلنت أن لجنة التظلمات قررت فى أجتماعها أمس رفض تظلم شركة "أوراسكوم تليكوم" من قرار الهيئة الخاص بعرض شراء أسهم الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل " موضوعاً مع قبوله شكلاً.
وفى سياق متصل أكد الدكتور زياد بهاء الدين رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية الموحدة أن أسباب رفض الهيئة للتظلم المقدم من شركة "أوراسكوم تليكوم" استندت على أسباب قانونية سليمة
وقال الدكتور زياد - فى مؤتمر صحفى عقد اليوم الأحد بمقر هيئة الرقابة المالية - أن دور الهيئة قد انتهى بقبولها التظلم، والنزاع الآن بين الشركتين انتقل إلى "ملعب آخر"- على حسب تعبيره، مشيرا إلى أن من حق "أوراسكوم تليكوم" الاعتراض على رفض التظلم وأن تلجأ إلى المحكمة لأن التظلم يقدم إلى الهيئة مرة واحدة فقط .
ومن جانبه قال عمرو الالفى رئيس قسم البحوث بسى آى كابيتال ومحلل قطاع الاتصالات أن لجنة التظلمات أصدرت قرارها بناًء على محورين ، الاول هو الاعلان عن والموافقة على رسوم الادارة البالغه 1.5% من إيرادت موبينيل من قبل الجمعية العمومية الاخيرة فى 1 أكتوبر 2009 ، والثانى هو قرار الهيئة العامة للرقابة المالية رقم 36/2009 بتاريخ 7 سبتمبر برفض إيقاف قرار الجمعية العمومية لموبينيل المتعلق بتوزيع الارباح التراكمية للشركة .

السفير
03 - 01 - 2010, 23:05
واضح انة حيواقف وخلاص اللعبة انتهت لانة اكتر واحد محتاج للسيولة دى نظرا لظروف كتيرة منها توسعات خارجية و احداث الجزائر ومطالبات الضرائب هناك وأظن الطريق اللى فتحة للاكتتاب حيكون فاشل ومحدش حيكتتب وحالها بالشكل دة واخيرا الضربة القاسمة لنهاية لعبة انا ولا الحكومة من تأليف وتمثيل سوايروس واخراج الحكومة وفرانس تليكوم

المصرية للاتصالات تطالب موبينيل بتعويض 2 مليار جنيهhttp://www.al-moasher.net/App_Design/images/site/let_16.jpg طلبت الشركة الصمرية للاتصالات 2 مليار جنيه تعويضا ماليا من الشركة المصرية لتقديم خدمات التليفون المحمول موبينيل عن الخسائر التى لحقت بشركة الثابت خلال مكالمات الترابط والتى تسببت فيها موبينيل منذ اصدار قرار لجنة فض المنازعات لصالح المصرية للاتصالات بتعديل اتفاقية الترابط بين المحمول والثابت.
أكد مسئول بالشركة المصرية للاتصالات مطالبة شركته بتعويض مالى كبير بعد الخسائر التى لحقت بها جراء عروض شركة موبينيل والخاصة بمكالمات الترابط من شكبة المحمول الى شبكة الثابت مشيرا الى مطالبة التعويض المالى خلال الدعوى التحكيمية المقامة من المصرية للاتصالات ضد موبينيل.
وقال ان شركته تضررت من عدم تنفيذ قرار لجنة فض المنازعات الصادر لصالحها موضحا ان شركته تطلب سداد مبالغ يتجاوز 370 مليون جنيه نظير حصتها من مكالمات الترابط بالاضافة الى تعويض قدره 2 مليار جنيه من موبينيل مقابل الخسائر التى لحقت بالشركة.
قال الدكتور عمرو بدوى رئيس الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات فى تصريحات خاصة للبورصة انه تم مطالبة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل بسداد دفعة يناير من ترخيص الجيل الثالث البالغة 750 مليون جنيه دون اى قيد أو شرط مشيرا الى ارسال خطاب رسمى الى شركة موبينيل لالزامها بسداد المبلغ الاسبوع الجارى.
أكد الرئيس التنفيذى للجهاز ان شركة موبينيل ملزمة بسداد المبلغ دون أى تأخير موضحا أن تأخير السداد يعرض الشركة لعقوبات فرضتها اتفاقية ترخيص الحصول على الجيل الثالث والموقعة مع الشركة.
صحيفة البورصه

hawas
04 - 01 - 2010, 16:09
أعلنت شركة "أوراسكوم تيليكوم القابضة" عن رفض التظلم المقدم منها إلى لجنة التظلمات بخصوص قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بشأن الموافقة على نشر إعلان عرض الشراء المقدم من إحدى الشركات التابعة لشركة فرانس تيليكوم لشراء كامل أسهم الشركة "المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل" فى 10 ديسمبر 2009 .
من جانبه قال عمرو الالفى رئيس قسم البحوث ببنك الاستثمار سى آى كابيتال ومحلل قطاع الاتصالات ان السؤال الذى يطرح نفسه حالياً هو ما إذا كانت أوراسكوم ستتمكن من الحصول على أمر قضائى من قبل المحكمة الادارية لتجميد عرض الشراء المقدم من فرانس تيليكوم لحين موعد صدور حكم نهائى من قبل المحكمة .
وأضاف الالفى انه طبقاً للنظام القانونى فى مصر ، فلايزال بالامكان الاستئناف فى قرار المحكمة الادارية أمام المحكمة العليا، حيث يبدأ جدال قانوني مطول .
وعلى صعيد اخر لوح وزير المالية الجزائري بمقاضاة شركة أوراسكوم تليكوم المصرية للهاتف المحمول المعروفة تجاريا في الجزائر باسم جيزي إذا لم تسدد ضرائب وغرامات مستحقة عليها تبلغ نحو 600 مليون دولار قبل نهاية الشهر الجاري، طبقا لما جاء على موقع الجزيرة.
وقال الوزير كريم جودى في تصريحات نشرت الجمعة الماضي في الجزائر إن الوحدة الجزائرية للشركة المصرية (جيزى) سددت 20% من هذا المبلغ لكنها مطالبة بدفع بقية المبلغ قبل انتهاء يناير 2010. وشدد على أنه في حال امتناع الشركة المصرية وشركتها الأم أوراسكوم عن الدفع، فإن الملف سيحال إلى إدارة المنازعات القضائية للحسم فيه.

hawas
04 - 01 - 2010, 23:38
طالب الدكتور عمرو بدوي رئيس جهاز تنظيم الإتصالات شركات المحمول بوضع تفاصيل عروض الإتصالات بالإعلانات داعيا المواطنين بضرورة الإهتمام بتفاصيل تلك العروض. وأشار بدوى إلى أن الجهاز يضع ضوابط لتسعير الخدمات الصوتية المحلية للتليفون المحمول على ألا تقل الأسعار عن التكلفة حتى لا يكون هناك ممارسات احتكارية أو ضد المنافسة، وألا تؤثر العروض على جودة الخدمة المقدمة، وألا يزيد سعر دقيقة المحمول للثابت عن ثمن دقيقة المحمول إلى أى شركة محمول أخرى. ولفت فى حوار مع برنامج صباح الخير يا مصر بالتليفزيون المصرى الاثنين أن الضوابط تتضمن قيام الجهاز بتحديد سعر إنهاء المكالمة على أى شبكة ثابتة أو محمولة طبقا لسعر المكالمة داخل الشبكة الواحدة وإلتزام الشركات بالمساواة فى تسعير المكالمة بين أى شركة محمول وشركات المحمول الأخرى. وأوضح بدوى أن هناك شكاوى من قبل بعض المواطنين بأنهم تفاجأوا بإرتفاع فواتير تليفوناتهم المحمولة أو انها أقل من الإشتراك مشيراً الى ان قيمة الإشتراك الشهرى وهى 36 جنيها لا علاقة لها بمعدل المكالمات لأن الشركة تدفع منها ضرائب وأجور للعمال مناشداً المواطنين فى حالة وجود أى شكوى الإتصال بالخط الساخن لجهاز تنظيم الإتصالات وهو 155. وتابع أن الجهاز سيقوم بالمتابعة اللازمة مع الجهات المعنية والتدخل بمنع العروض إذا كانت الأسعار أعلى من التكلفة مشيرا إلى أنه سيراقب جودة العرض لمعرفة مدى تأثيره وفى حالة تأثير عرض على جودة الخدمة سيتم إيقاف هذا العرض فورا. وقال بدوى أن سوق المحمول فى مصر وصل إلى مرحلة من الاستقرار، خاصة بعد مرور فترة ثلاث سنوات على تشغيل الشبكة الثالثة للتليفون المحمول فى عام 2007، مشيراً الى ان تنافس شركات المحمول بعمل تخفيضات متتالية يصب فى مصلحة المشترك. (الدولار يساوي 5.4 جنيه)

hawas
04 - 01 - 2010, 23:43
كشف مصدر مسئول بهيئة الرقابة المالية لـ»الوفد*« ‬علي* ‬هامش المؤتمر الصحفي* ‬ان المهندس نجيب ساويرس رئيس شركة أوراسكوم تيلكوم وقع في* ‬خطأ جسيم عندما حصل علي* ‬موافقة عمومية* »‬موبينيل*« ‬بالافصاح عن عقود الادارة واعتمادها خلال جمعية الشركة في* ‬أكتوبر الماضي*.‬ وقال المصدر إن عدم الافصاح عن عقود الادارة كان أحد المبررات لرفض الهيئة العروض السابقة وبالافصاح عن هذا البند تكون قد تمت إزالة أحد أسباب الرفض وبالتالي* ‬تحقق الغرض المطلوب بالقبول*.‬ وأشار المصدر الي* ‬أن الهيئة تجري* ‬تحقيقات موسعة مع مراقب حسابات شركة* »‬موبينيل*« ‬غير المقيدة بالبورصة بسبب عدم القيام بواجبه وتطبيقه للقانون في* ‬عملية الافصاح طوال السنوات الماضية*.‬

hawas
04 - 01 - 2010, 23:44
*:‬ كشف الدكتور زياد بهاء الدين رئيس هيئة الرقابة المالية انتهاء دور الهيئة في صفقة* »‬موبينيل*« ‬مع حسم تظلم شركة أوراسكوم تيليكوم ضد قبول الهيئة لعرض شراء فرانس لموبينيل بسعر* ‬245* ‬جنيها والذي رفضته لجنة التظلم بالهيئة*. ‬وقال إن استمرار الخلافات بين أوراسكوم وفرانس أصبح لايعنينا من قريب أو بعيد وأن امام الطرفين المحاكم أو الحل الودي بحسب رغباتهم مؤكداً* ‬أن* »‬الملعب لم* ‬يعد ملعبنا*«.‬ وأضاف خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس بشأن اسدال الستار علي صفقة* »‬موبينيل*« ‬ودور الهيئة طوال الفترة الماضية أن دورنا تركز علي حماية صغار المستثمرين وهو ما حققناه طوال فترة الصراع،* ‬والأمر بعد ذلك في عملية البيع أو الاحتفاظ بالأسهم بالنسبة لمساهمي* »‬موبينيل*« ‬المقيدة بالبورصة الذين* ‬يمثلون* ‬30٪* ‬بالشركة* ‬يرجع لرغباتهم في* ‬البيع أو الاحتفاظ*.‬ وشدد رئيس الهيئة علي عدم وجود ضغوط خارجية أو جهات سياسية في توجيه قرار الهيئة*. ‬وأشار الي أن تدخل الهيئة فني وقانوني* ‬فقط ولم* ‬يحدث تدخل لقبول العرض الفرنسي بالشراء،* ‬لافتا الي أنه لا علاقة بالتوقيت وصدور القرار حيث إن الهيئة لا تمتلك التحكم في التوقيت،* ‬فالقانون* ‬ينص علي إعلان الهيئة لموقفها خلال* ‬48* ‬ساعة من تقديم العرض والا سيكون مقبولاً* ‬وأشار الي أن قبول الهيئة للعرض نتيجة لقيام شركة* »‬فرانس*« ‬بإزالة مبررات رفض العروض السابقة*.. ‬موضحا ان الهيئة نفذت القانون *٤ ‬عروض التي تم تقديمها*.‬ ونوه بهاء الدين بأن الهيئة قامت بدورها علي أكمل وجه في النزاع وطلبت من مجلس ادارة موبينيل ايضاح رأيها في العرض وكذلك تعيين مستشار مالي مستقل حتي* ‬تكون جوانب الموضوع واضحة أمام الجميع*.‬

hawas
05 - 01 - 2010, 15:53
القاهرة - يعقد مجلس إدارة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل (EMOB (https://www.arabfinance.com/MarketStatistics/Quotes.aspx?Id=1767)) اجتماعاً طارئاً الأربعاء للبت فى عرض الاستحواذ المقدم من شركة فرانس تليكوم فى الوقت الذى تسلم فيها تقرير المستشار المالى المستقل حول القيمة العادلة لأسهم الشركة.
وكشف مصدر مسؤول فى موبينيل أن الهيئة العامة للرقابة المالية وافقت على موعد عقد الاجتماع، مشيراً إلى تسلم مجلس الإدارة تقرير شركة برايم كابيتال التى تم اختيارها كمستشار مالى مستقل لتقييم العرض.
ورفض محمد ماهر، رئيس شركة برايم، الإفصاح عن تفاصيل التقرير، غير أنه أكد أنه تم حساب القيمة العادلة لأسهم الشركة بأكثر من طريقة منها طريقة صافى الأصول والتدفقات النقدية.
من جهته، توقع مسؤول بارز فى موبينيل أن يكون سعر التقييم الصادر عن المستشار المالى أعلى من سعر عرض فرانس تليكوم الذى وافقت عليه هيئة الرقابة المالية والمتمثل فى 245 جنيهاً للسهم، معتبراً أن ذلك أمر منطقى ومتوقع خاصة وأن قرار غرفة التجارة الدولية صدر فى أبريل 2009 بعد الخلاف الشهير بين أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم الشريكين الرئيسيين فى موبينيل.
وأوضح المصدر الذى رفض ذكر اسمه أن قيمة الشركة تغيرت منذ تلك الفترة، لأنها حققت قفزات فى عدد المشتركين وارتفع حجم أعمالها بشكل كبير.
وأضاف أن الكشف عن تفاصيل تقرير المستشار المالى حول العرض سيتم فى موعد أقصاه الرابع عشر من يناير الجارى.
وقالت مصادر مطلعة إنه من الوارد أن تحدث انقسامات داخل مجلس إدارة الشركة حول عرض الشراء، خاصة وأن مجلس الإدارة يضم مجموعة محسوبة على طرفى الأزمة.
ويأتى هذا فى الوقت الذى لم يتجاوز فيه إجمالى عروض البيع، ضمن الصفقة حتى نهاية جلسة تعاملات البورصة الاثنين حاجز 800 ألف سهم من أسهم موبينيل رغم مرور أكثر من أسبوعين على بداية عرض الشراء المقدم من فرانس تليكوم.
فيما يترقب المتابعون للبورصة إعلان القيمة العادلة للشركة، تمهيداً لاتخاذ القرار المناسب فيما يخص بيع أسهمهم، ضمن عرض الشراء المقدم من الشركة الفرنسية والتى ينتهى فى 14 يناير الجارى، من عدمه.

hawas
05 - 01 - 2010, 16:02
530 ألف سهم إجمالي المعروض للبيع في صفقة موبينيل بجلسة أمس الاثنين وسط احجام من المتعاملين (https://www.arabfinance.com/News/newsdetails.aspx?Id=158631) 05 يناير 10 10:05 ص بلغ حتى جلسة أمس الاثنين 4 يناير 2010 إجمالي الأسهم المعروضة من المساهمين الراغبين في بيع أسهمهم في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل (EMOB) نحو 530 ألف سهم لم يتم تنفيذ شئ منها.
دى ناس فاهمة وعارفة سعر البطاطا من سعر الذهب

hawas
05 - 01 - 2010, 16:17
"برايم" تقيّم سهم موبينيل بسعر أعلى من 280 جنيها الثلاثاء، 5 يناير 2010 - 12:36 علم اليوم السابع أن مجلس إدارة شركة موبينيل اجتمع صباح اليوم، الثلاثاء، للتصويت على التقرير المقدم من المكتب الاستشارى "برايم"، الذى تم اختياره من قبل شركة موبينيل لتقييم سعر سهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل".

adel faleh
05 - 01 - 2010, 16:19
"برايم" تقيّم سهم موبينيل بسعر أعلى من 280 جنيها الثلاثاء، 5 يناير 2010 - 12:36 علم اليوم السابع أن مجلس إدارة شركة موبينيل اجتمع صباح اليوم، الثلاثاء، للتصويت على التقرير المقدم من المكتب الاستشارى "برايم"، الذى تم اختياره من قبل شركة موبينيل لتقييم سعر سهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل".
ياتري الكلام ده معناه ايه وتاثيره علي تيليكوم

hawas
05 - 01 - 2010, 16:29
تقييم لسهم موبينيل بطرق مختلفه من قبل برايم احداها 290 جنيها
خبر على cnbc

hawas
05 - 01 - 2010, 23:04
يعقد مجلس إدارة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" اجتماعاً طارئاً الأربعاء للبت فى عرض الاستحواذ المقدم من شركة "فرانس تليكوم"، بعدما تسلم تقرير المستشار المالى المستقل حول القيمة العادلة لأسهم الشركة الاثنين.
وتوقع مسئول بارز فى "موبينيل" أن يكون سعر التقييم الصادر عن المستشار المالى أعلى من سعر عرض "فرانس تليكوم" - الذى وافقت عليه هيئة الرقابة المالية والمتمثل فى ٢٤٥ جنيهاً للسهم - نظرا لان قرار غرفة التجارة الدولية صدر فى أبريل/ نيسان ٢٠٠٩ بعد الخلاف الشهير بين "أوراسكوم تليكوم" و"فرانس تليكوم" الشريكين الرئيسيين فى «موبينيل»، ومن المنطقى ان تكون قيمة الشركة تغيرت منذ تلك الفترة، لأنها حققت قفزات فى عدد المشتركين وارتفع حجم أعمالها بشكل كبير.
وأكد أن الهيئة العامة للرقابة المالية وافقت على موعد عقد الاجتماع، مشيراً إلى تسلم مجلس الإدارة تقرير شركة " برايم كابيتال"، التى تم اختيارها كمستشار مالى مستقل لتقييم العرض، الاثنين.، بحسب صحيفة المصري اليوم.
واضاف أن الكشف عن تفاصيل تقرير المستشار المالى حول العرض سيتم فى موعد أقصاه 14 يناير/ كانون الثاني 2010.
من جهته رفض محمد ماهر رئيس شركة برايم الإفصاح عن تفاصيل التقرير، الا انه اوضح أنه تم حساب القيمة العادلة لأسهم الشركة بأكثر من طريقة منها طريقة صافى الأصول، والتدفقات النقدية.
وقالت مصادر مطلعة إنه من الوارد أن تحدث انقسامات داخل مجلس إدارة الشركة حول عرض الشراء، خاصة وأن مجلس الإدارة يضم مجموعة محسوبة على طرفى الأزمة.
في غضون ذلك أعلنت شركة أوراسكوم تليكوم عزمها التقدم بدعوى أمام دائرة الاستثمار بمحكمة القضاء الإدارى للطعن في قرار هيئة الرقابة المالية غير المصرفية بقبول العرض المقدم من شركة "فرانس تليكوم" عبر وحدتها التابعة "أورانج بارتسيباشنز" لشراء كامل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيها لكل سهم.
يأتى هذا فى الوقت الذى لم يتجاوز فيه إجمالى عروض البيع، ضمن الصفقة حتى نهاية جلسة تعاملات البورصة الاثنين، حاجز ٨٠٠ ألف سهم من أسهم "موبينيل"، رغم مرور أكثر من أسبوعين على بداية عرض الشراء المقدم من "فرانس تليكوم".

hawas
06 - 01 - 2010, 11:26
اعلنت شركة برايم كابيتال لترويج و تغطية الاكتتاب عن تقرير المستشار المالي المستقل لتقييم القيمة العادلة لسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول ( موبينيل ) حيث اوضح انه قد تم استخدام اربعة طرق تقييم اسفرت عن النتائج التالية :
( 1 ) طريقة وسيط مضاعف قيمة المنشأة الي الربحية قبل الفائدة و الضريبة و الاهلاك و الاستهلاك طبقا لشركات الاتصالات المدرجة في اسواق المال العالمية : 263 جنيه للسهم.

( 2 ) طريقة خصم التدفقات النقدية المستقبلية : 265 جنيه للسهم .
( 3 ) طريقة تكلفة انشاء شبكة جديدة مماثلة لموبينيل : 283 جنيه للسهم .

( 4 ) طريقة وسيط مضاعف قيمة المنشأة الي الربحية قبل الفائدة و الضريبة و الاهلاك و الاستهلاك مقارنة بوسيط مضاعف الاستحواذات الحديثة بالعالم : 337 جنيه .


و اشار التقرير الي ان شركة موبينيل تعد اضافة استراتيجية لاي مشغل في مجال الاتصالات لذلك فمن الطبيعي ان يزيد سعر الاستحواذ علي حصة حاكمة في شركة مثل موبينيل تعمل في سوق الاتصالات المصري لذلك يتراوح تقييم الشركة للاستحواذ من مستثمر استراتيجي ما بين 283 الي 337 جنيه للسهم بالطريقتين 3 و 4 علي التوالي و ذلك بحساب تكلفة انشاء شبكة جديدة و قيمة السهم المحسوبة باستخدام وسيط مضاعف قيمة المنشأة الي الربحية قبل الفائدة و الضريبة و الاهلاك و الاستهلاك مقارنة بوسيط مضاعف الاستحواذات الحديثة بالعالم .

hawas
06 - 01 - 2010, 11:31
أعلن مجلس إدارة شركة " المصرية لخدمات التليفون المحمول – موبينيل " انه قد أطلع على التقرير المقدم من شركة " برايم كابيتال " المستشار المستقل المعتمد من قبل الهيئة العامة للرقابة المالية في شأن العرض المقدم من شركة "أورانج بارتيسيبيشنز" للاستحواذ على 100% من أسهم الشركة وفقا للمادة 338 من اللائحة التنفيذية لقانون سوق المال .

ويرى أعضاء مجلس الإدارة ممثلي التداول الحر الموافقة على التقرير المعد من قبل المستشار المالي المستقل كونه بني على أسباب يراها المجلس سليمة من ناحية أسس التقييم وانتهى إلى نتيجة صحيحة في مجمله.

وقد أظهر التقرير أن العرض المقدم يقل عن التقييم المعد بواسطة المستشار المالي وعليه، فإن المجلس يرى أن البيع بالسعر المعروض لا يحقق المصلحة العادلة لصغار المساهمين، ولكن القرار الأخير يرجع لحملة الأسهم.

فضلا عن ذلك يرى المجلس أن النجاح والنتائج الملموسة والتميز الذي حققته الشركة منذ نشأتها عام 1998 يعود في الأساس إلى الشراكة القوية والمتوازنة بين أكبر مساهمين مؤسسين.

ومن هنا يتطلع مجلس الإدارة إلى أن تثمر المفاوضات الجادة والإيجابية بين فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم عن اتفاق يرضي ويحقق مصلحة الطرفين ويسمح باستمرار هذه الشراكة الناجحة طويلة الأمد بينهما، وهو ما يحقق أيضا مصلحة باقي المساهمين الذين فوضوهما وائتمنوهما مجتمعين لإدارة الشركة بنجاح، وذلك لمدة تزيد على العشر سنوات.

وفي حالة عدم التوصل لاتفاق، فإن المجلس يؤكد على أهمية أن تقوم شركة فرانس تيلكوم، بصفتها الشركة الأم المالكة لشركة أورانج بارتيسبيشنز بالمحافظة على نجاح شركة موبينيل كأكبر مشغل لخدمات التليفون المحمول في مصر والشرق الأوسط، وتنمية نشاطاتها واستثماراتها وتوسعاتها.

و المحافظة على مصالح أصحاب الحصص الصغيرة من المساهمين وفقا لقواعد الحوكمة و المحافظة على هوية موبينيل باستمرار الالتزام المستمر بمبدأ المسئولية الاجتماعية من أجل مصلحة الشعب المصري وتقدم المجتمع.

التمسك بالعاملين المصريين بالشركة وتحفيزهم، ولاسيما الوظائف القيادية وتشجيع مساهماتهم الفعالة في إدارة الشركة في مختلف المجالات.

ويؤكد المجلس مجددا التزامه الراسخ بكل ما من شأنه أن يحمي ويعزز مصالح المساهمين خاصة الصغار منهم.

ملحوظة: وفقا لقواعد الحوكمة، صدر هذا البيان عن مجلس إدارة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" ممثلا في أعضاء المجلس عن التداول الحر فقط، مع امتناع ممثلي كل من شركتي أوراسكوم تليكوم وفرانس تيليكوم عن التصويت

hawas
06 - 01 - 2010, 11:41
جاء تقرير المستشار المالى المستقل المعتمد من قبل هيئة الرقابة المالية لتقييم عرض شركة "فرانس تليكوم" للاستحواذ على كامل أسهم "موبينيل"،أعلى من العرض الفرنسي المقدر بنحو 245 جنيه، ليتراوح سعرالسهم بحسب التقييم ما بين بين 263 و337 جنيه.
وأعلنت "موبينيل" في صحيفة الاهرام الاربعاء تفاصيل التقييم الذي اعدته "برايم كابيتال" التي أعدت التقييم باربع طرق مختلفة.
ويتوافق التقييم مع توقعات وائل عنبة رئيس مجلس ادارة والعضو المنتدب لاحدى شركات ادارة المحافظ لموقع اخبار مصر www.egynews.net (http://www.egynews.net/) بان تكون نتيجة التقييم أعلى من العرض الفرنسي، مرجحا ان يدور حول 280 جنيها و300 جنيها.
وفسر عنبة تجاوز سعر التقييم لعرض فرانس"، بانه خلال التقييم عادة ما يتم اضافة علاوة استحواذ على القيمة العادلة، كما ان سعر الذي حدده التحكيم الدولي كان منذ حوالي 9 أشهر ، وخلال هذه الفترة زاد عدد المشتركين بنحو 3 ملايين مشترك، وزادت ايضاً الايرادات.
وفند البيان المنشور في الصحيفة الطرق المستخدمة للتقييم على النحو التالي، خصم صافي التدفقات النقدية المستقبلية للشركة المبنية على خطة العمل المستقبلية بناء على المناقشات التي تمت مع ادارة الشركة.
ثانيا التقييم المقارن باستخدام وسيط مضاعف قيمة المنشاة الى الربحية قبل الفائدة الضريبة والاهلاك والاستهلاك (EV/EBITDA) لشركات الاتصالات المدرجة في اسواق المال العالمية.
الطريقة الثالثة، التقييم المقارن باستخدام موسيط مضاعف قيمة المنشاة الى الربحية قبل الفائدة والضريبة والاهلاك والاستهلاك،(EV/EBITDA) للاستحوذات الحديثة في قطاع الاتصالات خلال عامي 2008 و2009 .
واخيرا، تكلفة انشاء شبكة جديدة في مصر، وهو مؤشر استخدام لتقدير تكلفة انشاء شركة محمول جديدة في مصر وتطويرها لتصبح مثيلة لشركة موبينيل بالنسبة الى الحجم وعدد المشتركين آخدا في الاعتبار قيمة الرخصة التي دفعتها شركة اتصالات مصر للاستحواذ على رخصة شركة المحمول الثالثة في 2007 كاساس لاعداد التقييم.
وكانت هيئة الرقابة المالية اوضحت في وقت سابق أن الغرض من ألزام الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بتعيين مستشار مالي مستقل لإبداء رأيه في عرض الشراء المقدم من فرانس تليكوم وتقييم السعر العادل للسهم، هو مساعدة المساهمين على اتخاذ قرارهم، مؤكدة انه لن يؤثر على صحة أو استمرار عرض الشراء المقدم من الشركة الفرنسية.

اشرف فراج
06 - 01 - 2010, 13:43
وفقاً للاستحواذ من مستثمر استراتيجى : " برايم " تقيم " موبينيل " ما بين 283 جنيه الى 337 جنيه للسهم مباشر الثلاثاء 5 يناير 2010 7:55 م http://forum1.esgmarkets.com/CASE/images/temp/6af1f14d-d4bd-4e6c-95cf-faed02e430fe.png?bda12818-6dcf-48bd-9fe1-60c2b8ffef1b
http://forum1.esgmarkets.com/../images/spacer.gif روابط متعلقة المصرية لخدمات التليفون المحمول (http://forum1.esgmarkets.com/../Companies/ComWatch.aspx?ComID=682)http://forum1.esgmarkets.com/../images/spacer.gifhttp://forum1.esgmarkets.com/../images/spacer.gifhttp://forum1.esgmarkets.com/../images/spacer.gifhttp://forum1.esgmarkets.com/../images/spacer.gifأعلنت شركة " برايم كابيتال لترويج وتغطية الاكتتاب " عن تقريرها لتقييم القيمة العادلة لسهم الشركة " المصرية لخدمات التليفون المحمول – موبينيل " والذى أظهر ان القيمة العادلة للسهم تتراوح بين 283 جنيه للسهم الى 337 جنيه للسهم وذلك وفقاً لتقييم القيمة العادلة للاستحواذ من مستثمر استراتيجي .

و أوضحت " برايم " ان هناك طرق عديدة لتقييم الشركة وقد تم التقييم باستخدام كل من طرق التقييم التالية:
1- خصم صافي التدفقات النقدية المستقبلية للشركة المبنية على خطة العمل المستقبلية بناء على المناقشات التي تمت مع إدارة الشركة.
2- التقييم المقارن باستخدام وسيط مضاعف قيمة المنشأة إلى الربحية قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك (EV/ EBITDA) لشركات الاتصالات المدرجة في أسواق المال العالمية.
3- التقييم المقارن باستخدام وسيط مضاعف قيمة المنشأة إلى الربحية قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك (EV/ EBITDA) للاستحواذات الحديثة في قطاع الاتصالات خلال عامي 2008 و2009.
4- تكلفة إنشاء شبكة جديدة بمصر، وهو مؤشر استخدام لتقدير تكلفة إنشاء شركة محمول جديدة في مصر وتطويرها لتصبح مثيلة لشركة موبينيل بالنسبة إلى الحجم وعدد المشتركين آخذا في الاعتبار قيمة الرخصة التي دفعتها شركة اتصالات مصر للاستحواذ على رخصة شبكة المحمول الثالثة في 2007 كأساس لإعداد التقييم.
ووفقا لطرق التقييم السابقة تم تقدير قيمة موبينيل العادلة بناءا على محورين:
أولا: القيمة العادلة لمستثمري المحافظ :
بالنسبة لهذه الفئة من المستثمرين فإنه تم تقييم موبينيل في حدود سعر 263 إلى 265 جنيه للسهم وقد تم التوصل إلى هذا المدى السعري باستخدام طريقتي التقييم المقارن لمضاعف قيمة المنشأة إلى الربحية قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك لشركات الاتصالات المدرجة في أسواق المال العالمية وطريقة خصم صافي التدفقات النقدية المستقبلية، 2 و1 بعاليه، على التوالي.


جنيه مصري/ للسهم
طريقة وسيط مضاعف قيمة المنشأة إلى الربحية قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك طبقا لشركات الاتصالات المدرجة في أسواق المال العالمية
طريقة خصم التدفقات النقدية المستقبلية
مدى القيمة العادلة لمستثمري المحافظ
263
265

ثانيا: القيمة العادلة للاستحواذ من مستثمر استراتيجي:
تعد شركة موبينيل إضافة استراتيجية لأي مشغل في مجال الاتصالات، لذلك من الطبيعي أن يزيد سعر الاستحواذ على حصة حاكمة في شركة مثل موبينيل تعمل في سوق الاتصالات المصري عن السعر المذكور لمستثمر المحافظ والذي لا يهدف إلى الحصول على استثمار استراتيجي أو حصة حاكمة، لذلك يتراوح تقييم الشركة ما بين 283 إلى 337 جنيه للسهم بالطريقتين 4 و3 على التوالي، بحساب تكلفة إنشاء شبكة جديدة والمذكور افتراضاته بالتفصيل في الجزء الخاص بالتقييم، وقيمة السهم المسحوبة باستخدام وسيط مضاعف قيمة المنشأة إلى الربحية قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك للاستحواذات الحديثة في قطاع الاتصالات. وجدير بالذكر أننا قد قمنا باستبعاد أي معايير تقديرية خلال عمل التقييم بهدف.
الوصول إلى المدى السعري للاستحواذ على موبينيل، حيث قمنا بتطبيق ناتج وسيط المضاعف على موبينيل دون النظر إلى الاعتبارات الخاصة وهي الربحية العالية للشركة أو كونها الشركة الرائدة وصاحبة الحصة الأكبر في سوق الاتصالات بمصر.

و كانت شركة " اورانج بارتيسيباشينز " المملوكة لفرانس تليكوم قد تقدمت بعرض لشراء عدد 48.968270 مليون سهم تمثل نسبة 48.968% من رأسمال الشركة " المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل " وهى أسهم اسمية عادية بسعر 245 جنيه للسهم .



جنيه مصري/ للسهم
طريقة تكلفة إنشاء شبكة جديدة مماثلة لموبينيل
طريقة وسيط مضاعف قيمة المنشأة إلى الربحية قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك مقارنة بوسيط مضاعف الاستحواذ الحديثة بالعالم
مدى القيمة العادلة للاستحواذ الاستراتيجي
283
337

hawas
07 - 01 - 2010, 05:42
رأيت الموت
كنت مقصراً بالصلاة أو بالأحرى لا أعرف المسجد .
وقبل رمضان عام ( 1420 ) نمت في بيتي ورأيت في منامي عجباً ؛
رأيت أني في فراشي نائم فأتت إليَّ زوجتي تريد إيقاظي فرددت عليها ماذا تريدين ، ولكن المفاجأة أنها لا تسمع كلامي ثم إنها كررت إيقاظي مراراً وتكراراً وكنت أرد عليها : ماذا تريدين ، ولكنها كذلك لا تسمع كلامي . ثم ذهبت خائفة ونادت إخوتي فأتوا ومعهم الطبيب فكشف علي الطبيب ، فقلت له ماذا تريد ؟ ولكن المفاجأة كذلك الطبيب لا يسمعني وأخبر أخوتي أني قد توفيت ففزعوا وبكوا على وفاتي مع أني لم أمت ولكن لا أدري لماذا لم يسمعوا كلامي فقد كانت حالتي عصيبة جداً ، حيث أرى زوجتي وإخواتي وأكلمهم وأنظر إليهم ولكن لا يكلمونني ، ثم إني سمعتهم يقولون عن جنازتي عجلوا بها إن كانت شراً توضع عن الأعناق ، ثم اذهبوا بي إلى المقبرة وكنت أكلم كل من يواجهني في الطريق أني حي ولم أمت . ولكن لا يرد علي أحد .
ثم لما وصلوا بي إلى المقبرة نزعوا ثيابي وغسلوني وكفنوني ثم ذهبوا بي إلى المسجد ثم إني كلمت الإمام وقلت له إني حي ولم أمت ولكن الإمام لا يرد علي حتى إنني أسمعهم وأنظر إليهم وهم يصلون علي وبعد الصلاة ذهبوا بي إلى المقبرة وكنت أنظر إلى الناس وهم يريدون دفني ثم وضعوني في اللحد . وكلمت آخر واحد أراه .
كأني بيني وبينه اللبن ، فقلت له إنني لم أمت فلا تدفنوني ولكن لم يرد علي .
ثم هالوا علي التراب وبدأت أتذكر حديث الرسول صلى الله عليه وسلم :
" إن الميت يسمع قرع النعال " فسمعت قرع نعالهم لما ذهبوا عن قبري . وبعد ذلك تأكدت الآن أني في مكان مظلم وأني في موقف عظيم وبعد ذلك أتى إلي رجلان هائلان مفزعان وقف واحد عند رجلي والآخر عند رأسي وسألني من ربك : فبدأت أردد ربي ربي وأنا أعرف من هو ربي ولكن لا أدري كيف نسيت .
وكذلك سألني من نبيك ؟ فبدأت أردد نبيي نبيي ، فسألني : ما دينك ؟ فقلت : ديني ديني ولم يخطر على بالي إلا زوجتي ودكاني وعيالي وسيارتي حتى أتى بمرزبة كبيرة تضربني ضربة قوية صرخت منها صرخة أيقظت من كان نائماً في المنزل وبدأت زوجتي تسمي علي . وتقول لماذا تصرخ وتصيح .
وبعد ذلك عرفت أنها رؤيا ثم أذن الفجر مباشرة وقد كتبت لي حياة جديدة وكانت هذه الرؤيا سبباً لهدايتي والتزامي وتكسيري للدشوش وغيرها من المحرمات حتى أقبلت بحمد الله على الصلاة وطاعة ربي وأعيش الآن مع زوجتي وأولادي وإخواني حياة السعادة والراحة . فأسأل الله عز وجل أن يميتني على طاعته.
__________________

hawas
07 - 01 - 2010, 05:44
رحمهما الله.
يقول زين العابدين رحمه الله:
ليس الغريب غريب الشام واليمن *** إن الغريب غريب اللحد والكفنِ.
تمر ساعات أيامي بلا ندمٍ *** ولا بكاءٍ ولا خوفٍ ولا حزنِ.
سفري بعيدٌ وزادي لا يبلغني *** وقوتى ضعفت والموت يطلبني.
ما أحلم الله عني حيث أمهلني *** وقد تماديت في ذنبي ويسترني.
أنا الذي أغلق الأبواب مجتهداً *** على المعاصي وعين الله تنظرني.
يا زلة كتبت يا غفلة ذهبت *** يا حسرة بقيت في القلب تقتلني.
دع عنك عذلى يا من كان يعذلني *** لو كنت تعلم ما بي كنت تعذرني.
دعني أنوح على نفسي وأندبها *** وأقطع الدهر بالتذكار والحزن.
دعني أسح دموعاً لا انقطاع لها *** فهل عسى عبرة منها تخلصني.
كأنني بين تلك الأهل منطرحاً *** على الفراش وأيديهم تقلبني.
وقد أتوا بطبيبٍ كي يعالجني *** ولم أرَ الطب هذا اليوم ينفعني .
واشتد نزعي وصار الموت يجذبها *** من كل عرقٍ بلا رفقٍ ولا هونِ
واستخرج الروح مني في تغرغرها *** وصار في الحلق مراً حين غرغرني.
وغمضوني وراح الكل وانصرفوا *** بعد الإياس وجدوا في شرا الكفني.
وقام من كان أولى الناس في عجلٍ *** إلى المغسل يأتيني يغسلني.
وقال يا قوم نبغي غاسلاً حذقاً *** حراً أديباً أريباً عارفاً فطنِ.
فجاءني رجلٌ منهم فجردني *** من الثياب وأعراني وأفردني.
وأطرحوني على الألواح منفرداً *** وصار فوقي خرير الما ينظفني.
وألبسوني ثياباً لا كموم لها *** وصار زادي حنوطاً حين حنطني.
وقدموني إلى المحراب وانصرفوا *** خلف الإمام فصلى ثم ودعني.
صلوا علي صلاة لا ركوع لها *** ولا سجود لعل الله يرحمني.
وأنزلوني في قبري على مهلٍ *** وأنزلوا واحداً منهم يلحدني.
فقام محتزماً بالعزم مشتملاً *** وصفف اللبن من فوقي وفارقني.
وقال هلوا عليه الترب واغتنموا *** حسن الثواب من الرحمن ذي المننِ.
في ظلمة القبر لا أمٌ هناك ولا *** أبٌ شفيقٌ ولا أخٌ يؤنسني.
فامنن علي بعفوٍ منك يا أملي *** فإنني موثقٌ بالذنب مرتهن.
تقاسم الأهل مالي بعدما انصرفوا *** وصار وزري على ظهري فأثقلني.
فلا تغرنك الدنيا وزينتها *** وانظر إلى فعلها في الأهل والوطنِ.
وانظر إلى من حوى الدنيا بأجمعها *** هل راح منها بغير الحنط والكفنِ.
خذ القناعة من دنياك وارض بها *** لو لم يكن لك منها إلا راحة البدنِ.
يا نفس كفي عن العصيان واكتسبي *** فعلاً جميلاً لعل الله يرحمني
__________________
صلاة الفجر اثابكم الله

hawas
07 - 01 - 2010, 16:06
وصف هشام العلايلى، نائب رئيس مجلس إدارة فرانس تيليكوم للشرق الأوسط وأفريقيا، تقييم بنك الاستثمار «برايم» لسهم موببينيل بالمفاجئ، مشيرا إلى أنه «يعكس غياب المعايير الاحترافية التى تستخدمها الشركة التى قامت بالتقييم» على حد تعبيره.
وكان مجلس إدارة الشركة المصرية لخدمات الهاتف المحمول (موبينيل) قد اعتمد أمس الأول التقييم، الذى أجرته شركة برايم للأوراق المالية، وهو المستشار المستقل المعتمد فى شأن العرض الرابع المقدم من شركة فرانس تيليكوم من هيئة الرقابة المصرية غير المصرفية،
كونه «اعتمد فى التقييم على أسباب يراها المجلس سليمة من ناحية أسس التقييم»، كما جاء فى بيان لموبينيل، وأعطى التقييم قيمتين للسهم أولهما لمستثمرى المحافظ ما بين 263 جنيها و265 جنيها، والثانى يرتبط بالقيمة العادلة للاستحواذ من مستثمر استراتيجى، ويتراوح بين 283 و337 جنيها للسهم.
«رأى الخبير المستقل مدهش لأنه يستخدم أساليب فى التقييم لم يسبق استخدامها فى حالات الاندماجات والاستحواذات (مثلا أسلوب Greenfield Proxy)، الذى يقوم على قياس تكلفة اعادة الاستثمار بالنسبة لشركة مشابهة، بما يتضمن من تكلفة حصول اتصالات على الرخصة الثالثة»، يضيف العلايلى متهما برايم بتجاهله اساليب التقييم المتعارف عليها لشركة مقيدة «بحجم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول»، على حد تعبيره.
وأكد العلايلى فى رسالة نصية أرسلها عبر هاتفه المحمول إلى الشروق أمس أن عرض شركته جاء متوافقا مع قواعد هيئة الرقابة المالية والقوانين، مضيفا أن «هذا التقييم الهدف منه تقديم معلومة ولن يؤدى إلى إيقاف العرض، الذى تقدمت به فرانس تيليكوم ولا يلزمها بتقديم عرض أعلى»، كما جاء على لسانه.
وذكر العلايلى أن التقييم الأخير للسهم الذى أعدته برايم فى نوفمبر قبل موافقة الهيئة على العرض الرابع حدد السعر المستهدف للسهم بـ١٨٨جنيها، فى الوقت نفسه لم يتجاوز متوسط السعر المستهدف للسهم عند بنوك الاستثمار فى السوق 227 جنيها للسهم.

Boodypop222
07 - 01 - 2010, 16:36
اعلنت الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) عن بيان برأى مجلس ادارة الشركة فى شأن عرض استحواذ شركة أورانج بارتيسيبيشنز 100% من أسهم الشركة وفقا للمادة 338 من اللائحة التنفيذية لقانون سوق المال.

اوضح البيان ان مجلس ادارة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) اطلع على التقرير المقدم من شركة برايم كابيتال (ادارة بنوك الاستثمار) المستشار المستقل المعتمد من قبل الهيئة العامة للرقابة المالية فى شأن العرض المقدم من شركة أورانج بارتيسيبيشنز للاستحواذ على 100% من أسهم الشركة وفقا للمادة 338 من اللائحة التنفيذية لقانون سوق المال (التقرير) ويرى أعضاء مجلس الادارة ممثلى التداول الحر الموافقة على التقرير المعد من قبل المستشار المالى المستقل كونه بنى على أسباب يراها المجلس سليمة من ناحية أسس التقييم وانتهى الى نتيجة صحيحة فى مجمله.

وقد أظهر التقرير ان العرض المقدم يقل عن التقييم المعد بواسطة المستشار المالى. وعليه فإن المجلس يرى أن البيع بالسعر المعروض لايحقق المصلحة العادلة لصغار المساهمين ولكن القرار الأخير يرجع لحملة الأسهم.

فضلا عن ذلك يرى المجلس ان النجاح والنتائج الملموسة والتميز الذى حققته الشركة منذ نشأتها عام 1998 يعود فى الأساس الى الشراكة القومية والمتوازنة بين أكبر مساهمين مؤسسين.

ومن هنا يتطلع مجلس الادارة الى أن تثمر المفاوضات الجادة والايجابية بين فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم عن اتفاق يرضى ويحقق مصلحة الطرفين ويسمح باستمرار هذه الشراكة الناجحة طويلة الأمد بينهما وهو ما يحقق أيضا مصلحة باقى المساهمين الذين فوضوهما وائتمنوهما مجتمعين لادارة الشركة بنجاح وذلك لمدة تزيد على العشر سنوات.

وفى حالة عدم التوصل لاتفاق فإن المجلس يؤكد على أهمية أن تقوم شركة فرانس تليكوم بصفتها الشركة الأم المالكة لشركة أورانج بارتيسيبيشنز بما يلى:

-المحافظة على نجاح شركة موبينيل كأكبر مشغل لخدمات التليفون المحمول فى مصر والشرق الأوسط وتنمية نشاطاتها واستثمارتها وتوسعاتها.

-المحافظة على مصالح أصحاب الحصص الصغيرة من المساهمين وفقا لقواعد الحوكمة.

-المحافظة على هوية موبينيل باستمرار الالتزام المستمر بمبدأ المسئولية الاجتماعية من أجل مصلحة الشعب المصرى وتقدم المجتمع.

-التمسك بالعاملين المصريين بالشركة وتحفيزهم ولاسيما الوظائف القيادية وتشجيع مساهماتهم الفعالة فى ادارة الشركة فى مختلف المجالات.

ويؤكد المجلس التزامه الراسخ بكل ما من شأنه أن يحمى ويعزز مصالح المساهمين خاصة الصغار منهم.

ملحوظة: وفقا لقواعد الحوكمة صدر هذا البيان عن مجلس ادارة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) ممثلا فى أعضاء المجلس عن التداول الحر فقط مع امتناع ممثلى كل من شركتى أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم عن التصويت.


الكلام ده كلام كبير ويعجب ناس كتير ويارب الشركة تفضل ادارتها مصرية

hawas
08 - 01 - 2010, 01:50
قالت شركة فرانس تليكوم فى اول تعليق لها على إعلان تقييم شركة برايم لعرض الاستحواذ الذي قدمته اورانج بارتيسيباشينز المملوكة لفرانس تيليكوم ورأى مجلس إدارة موبينيل فى عرض فرانس تليكوم للاستحواذ على 100 % من أسهم موبينيل بسعر 245 جنيه للسهم أنه ليس لديها أيه نية لرفع عرضها لشراء موبينيل عن سعر 245 جنيه للسهم حسبما أفادت رويترز. وكانت موبينيل قد أعلنت فى بيان لها اليوم عن ملخص التقرير المستقل المعد من قبل شركة برايم كابيتال لهيكلة الشركات و الترويج و تغطية الاكتتابات لتقييم عرض الشراء الإجبارى المقدم من قبل شركة " اورانج بارتيسيباشينز " المملوكة بالكامل لمجموعة فرانس تيليكوم لشراء نسبة حتى 100% من اسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول ("موبينيل). حيث اوضح انه قد تم استخدام اربعة طرق تقييم أسفرت عن النتائج التالية : ( 1 ) طريقة وسيط مضاعف قيمة المنشأة الي الربحية قبل الفائدة و الضريبة و الاهلاك و الاستهلاك طبقا لشركات الاتصالات المدرجة في اسواق المال العالمية : 263 جنيه للسهم . ( 2 ) طريقة خصم التدفقات النقدية المستقبلية : 265 جنيه للسهم . ( 3 ) طريقة تكلفة انشاء شبكة جديدة مماثلة لموبينيل : 283 جنيه للسهم . ( 4 ) طريقة وسيط مضاعف قيمة المنشأة الي الربحية قبل الفائدة و الضريبة و الاهلاك و الاستهلاك مقارنة بوسيط مضاعف الاستحواذات الحديثة بالعالم : 337 جنيه . و اشار التقرير الي ان شركة موبينيل تعد إضافة إستراتيجية لاي مشغل في مجال الاتصالات لذلك فمن الطبيعي ان يزيد سعر الاستحواذ علي حصة حاكمة في شركة مثل موبينيل تعمل في سوق الاتصالات المصري لذلك يتراوح تقييم الشركة للاستحواذ من مستثمر استراتيجي ما بين 283 الي 337 جنيه للسهم بالطريقتين 3 و 4 علي التوالي و ذلك بحساب تكلفة انشاء شبكة جديدة و قيمة السهم المحسوبة باستخدام وسيط مضاعف قيمة المنشأة الي الربحية قبل الفائدة و الضريبة و الاهلاك و الاستهلاك مقارنة بوسيط مضاعف الاستحواذات الحديثة بالعالم . وقال توم رايت المسئول الصحفي في فرانس تليكوم " فرانس تليكوم ليس لديها أي نية لرفع سعر العرض ، والعرض ساري حتى 14 يناير". المصدر: رويترز والبورصة المصرية

hawas
08 - 01 - 2010, 01:53
أكد مصدر بشركة "موبينيل"، أن منافسة الشركة على رخصة الاتصالات الثلاثية "التربل بلاى" والخاصة بتقديم خدمات الصوت والصورة والبيانات إلى المدن الجديدة المغلقة "الكمباوند" مرهونة بانتهاء الخلافات بين أوراسكوم تيليكوم و"فرانس تيليكوم"، لافتاً إلى أنه سوف تعلن نتيجة دخولها فى منافسة على الرخصة أم لا بعد انتهاء خلافات الشركاء رغم قيام الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات بتغيير بعض بنود كراسة الشروط.يذكر أن 16 شركة قامت بشراء كراسة شروط رخصة الكمباوند وتحفظ نصف الشركات على بعض بنودها، إلا أن جهاز الاتصالات قام بتغيير بعض الشروط نزولاً على رغبة الشركات، وكان أهم البنود التى تم تغييرها هو زيادة عدد الوحدات فى التجمع الواحد إلى 10 آلاف وحدة سكنية بدلاً من خمسة آلاف وحدة وزيادة مدة الرخصة إلى 15 عاماً بدلاً من 10 أعوام.هذا ولم تكن رخصة الكمباوند فقط المتوقفة بسبب خلافات أوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم، بل إن صفقة بيع "لينك دوت نت" إلى موبينيل توقفت أيضاً بسبب دخولها فى المفاوضات بين الشريكين، حيث أكد المهندس إسكندر شلبى رئيس مجلس إدارة شركة "موبينيل" فى وقت سابق لليوم السابع إن موبينيل كانت قد توصلت مع لينك لاتفاق لإتمام الصفقة فى 21 ديسمبر الماضى، إلا أن الأحداث الأخيرة بين الشركاء أجل تنفيذها، وأكد أن تداعيات القرار الأخير يمكن أن تؤثر على الشركة فى حال استمراره لفترات طويلة.

hawas
08 - 01 - 2010, 01:55
صحيفة الشرق الاوسط - على خلفية النزاع القانوني بين شركتَي «أوراسكوم تيليكوم» و«فرانس تيليكوم»، أبدت شركة موبينيل تطلعها إلى أن تثمر المفاوضات «الجادة والإيجابية» بين الشركتين («أوراسكوم» و«فرانس») عن اتفاق «يرضي ويحقق مصلحة الطرفين ويسمح باستمرار هذه الشراكة الناجحة طويلة الأمد بينهما». يأتي ذلك في أعقاب قيام شركة «برايم كابيتال» لترويج وتغطية الاكتتاب بتقييم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل)، بسعر يتراوح بين 263 و337 جنيها باستخدام أربع طرق.وقالت «برايم» إنها قامت بإعداد القوائم المالية المتوقعة للشركة خلال الأعوام الخمسة القادمة حيث تشمل التكاليف الاستثمارية، وقوائم الدخل، والميزانيات، وقوائم التدفقات النقدية، بالإضافة إلى النسب المالية اعتمادا على المناقشات والمعلومات المقدمة من إدارة الشركة والخاصة بخطة العمل المستقبلية.وكانت الهيئة العامة للرقابة المالية ألزمت مجلس إدارة شركة «موبينيل» بتعيين مستشار مالي مستقل لتحديد القيمة العادلة لشركة موبينيل، وتقديم تقرير يوضح فيه رأيه عن مدى جدوى العرض ونتائجه وأهميته للشركة ومساهميها والعاملين فيها.وأشارت «برايم» في تقريرها إلى أن القيمة العادلة باستخدام طريقة خصم التدفقات النقدية، تصل إلى 264 جنيها للسهم.أما الطريقة الثانية فقد اعتمدت «برايم» في تقييمها على أساس المقارنة بين شركات الاتصالات المتداولة في أسواق المال العالمية. وأضافت أن ذلك يأتي أيضا استنادا إلى وسيط مضاعف قيمة المنشأة إلى الربح قبل الفائدة والضرائب والإهلاك والاستهلاك لقطاع الاتصالات والبالغ 6 مرات. وعلى هذا الأساس قالت إن السعر العادل لسهم موبينيل تبلغ قيمته 263 جنيها مصريا.وبالنسبة إلى الطريقة الثالثة، قالت «برايم» إنه تم تحديدها استنادا على التقييم المقارن لأحدث الاستحواذات التي تمت في قطاع الاتصالات، ونتج عنها قيمة عادلة لسهم «موبينيل» عند 337 جنيها للسهم.وأضافت أن الطريقة الرابعة كشفت عن سعر عادل للسهم بقيمة 283 جنيها وذلك بالاعتماد على طريقة تكلفة إنشاء شبكة جديدة مماثلة لـ«موبينيل».وفي بيان لمجلس إدارة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» أكد أن العرض المقدم من شركة «فرانس تيليكوم» لشراء كامل أسهم «موبينيل» بسعر 245 جنيها للسهم، لا يحقق المصلحة العادلة لصغار المساهمين، ولكن القرار الأخير يرجع إلى حملة الأسهم.وأشارت الشركة إلى أن مجلس الإدارة يتطلع إلى أن تثمر المفاوضات الجادة والإيجابية بين «فرانس تيليكوم» و«أوراسكوم تيليكوم» عن اتفاق يرضي ويحقق مصلحة الطرفين ويسمح باستمرار هذه الشراكة الناجحة طويلة الأمد بينهما، وهو ما يحقق أيضا مصلحة باقي المساهمين الذين فوضوهما وائتمنوهما مجتمعين لإدارة الشركة بنجاح، وذلك لمدة تزيد على العشر سنوات.وأضاف البيان أنه في حالة عدم التوصل إلى اتفاق فإن مجلس إدارة «موبينيل» يؤكد على أهمية أن تقوم شركة «فرانس تيليكوم» بصفتها الشركة الأم المالكة لشركة «أوارنج بارتيسيبشنز»، بالمحافظة على نجاح شركة «موبينيل» كأكبر مشغل لخدمات التليفون المحمول في مصر والشرق الأوسط، وتنمية نشاطاتها واستثماراتها وتوسعاتها، والمحافظة على مصالح أصحاب الحصص الصغيرة من المساهمين وفقا لقواعد الحوكمة، والمحافظة على هوية «موبينيل».وقال أحمد العطيفي مدير إدارة الاستثمار بشركة «الجذور القابضة للاستثمارات المالية»، إن هذا التقييم تم بطرق متعددة تخدم عدة أطراف، ولكن على المدى القصير بالنسبة إلى المساهمين الأفراد فإن العرض الحالي يعتبر جيدا لهم، ولكن بالنسبة إلى المستثمر طويل المدى مثل المؤسسات فإن هذا العرض يعتبر متدنيا بالنسبة إليها.وأضاف عمرو الألفي رئيس قسم البحوث بالبنك الاستثماري «سي آي كابيتال»، أن هذا التقييم أعلى من عرض الشراء الذي تقدمت به «فرانس» للاستحواذ على أسهم «موبينيل»، مشيرا إلى أن «فرانس تيليكوم» لن ترفع عرضها للاستحواذ على شركة «موبينيل».وأشار إلى أن القرار في يد المستثمر إما أن يحتفظ بأسهمه في الشركة، أملا في ارتفاع الأسهم ليصل إلى القيمة التي حددتها «برايم»، وإما أن تقوم «أوراسكوم تيليكوم» بعرض شراء أعلى من هذه القيمة. وهذا لن يحدث على حد زعم الألفي، راجعا ذلك إلى قلة السيولة لدى «أوراسكوم» في الفترة الحالية.إلا أن احتفاظ المساهمين بأسهم «موبينيل» يضعهم في طريق غير واضحة الملامح، لعدم توقعه تقديم عروض أعلى من عرض الشراء الحالي، إلى جانب توقعه بأن يقل التداول على سهم «موبينيل» في السوق بعد تنفيذ عرض الشراء وهذا من شأنه أن يؤدي إلى تراجع سعر السهم في السوق. إلا أن آراء المحللين لن تتفق حول مدى جدوى احتفاظ المساهمين بأسهمهم في الشركة. وقالت مريان عزمي رئيس قسم التحليل المالي بشركة «الأهرام لتداول الأوراق المالية»، إن الإعلان عن قيمه عادلة للسهم بسعر أعلى من سعر الشراء الحالي، والسعر الذي حددته هيئة التحكيم الدولية عند 273 جنيها للسهم، رسالة قوية للمساهمين بعدم بيع أسهمهم. وأضافت أن «التقييم جاء بناء على عدة أسس منها التدفقات النقدية المتوقعة للشركة خلال السنوات الخمس المقبلة»، ما ينتج عنه زيادة في أرباح الشركة خلال الفترة القادمة، وبالتالي ارتفاع في تقييم سهم الشركة.وأعطت مريان مثالا على أسهم «فودافون» التي تُتداول أسهمها خارج المقصورة بعد أن قامت الشركة بشطب أسهمها من البورصة وتقديم عرض شراء لأسهمها بقيمة تقترب من مائة جنيه، وقالت: «الآن يتداول السهم بسعر أعلى من قيمة الشراء»، إلا إنها تخوفت من تراجع التداول على سهم الشركة في السوق، وفي المقابل توقعت بعروض للاستحواذ على الشركة في المستقبل قد يكون بسعر أعلى من السعر الحالي.

hawas
08 - 01 - 2010, 02:00
صحيفة المصري اليوم - وضع تقييم المستشار المالى المستقل لأسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل»، شركة «فرانس تليكوم» المتقدمة بعرض للاستحواذ على شركة المحمول المصرية، فى «مأزق» جديد لإتمام الصفقة، بعد أن تخطى سعر السهم فى التقييم المستقل عرض الشركة الفرنسية بما يتراوح بين ٣٨ و٩٢ جنيها.ورجح عاملون فى قطاع الاتصالات وخبراء فى أسواق المال، إحجام مساهمى الأقلية عن بيع مساهماتهم فى «موبينيل» المقيدة فى البورصة، وفقا للعرض الفرنسى، مشيرين إلى أن التقييم الذى أجرته شركة «برايم كابيتال»، التى تم اختيارها كمستشار مالى مستقل من قبل مجلس إدارة شركة المحمول، بناء على طلب هيئة الرقابة المالية.ورأى الخبراء أن هذا التقييم سيعزز موقف «أوراسكوم تليكوم» فى نزاعها الحالى مع «فرانس تليكوم» شريكها الرئيسى فى «موبينيل»، ويزيد من تمسكها برفض استحواذ الشركة الفرنسية على شركة المحمول التى قد تبدى مرونة أكثر على طاولة المفاوضات باتجاه استمرار الشراكة بين الطرفين.وقال عمرو الألفى، رئيس مجموعة الأبحاث فى شركة «سى. آى. كابيتال» للبحوث، إن تقييم المستشار المالى المستقل الذى يزيد بما يتراوح بين ١٥% و٣٧% على سعر العرض المقدم من الشركة الفرنسية قد يؤدى إلى رفض عدد كبير من المساهمين بيع أسهمهم لفرانس تليكوم.كانت هيئة الرقابة المالية قد وافقت فى ديسمبر الماضى، على عرض أخير للشركة الفرنسية لشراء كامل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، مقابل ٢٤٥ جنيهاً للسهم، غير أن شركة «برايم كابيتال للاستشارات المالية» قيمت السهم وفقا لما أعلنه مجلس إدارة موبينيل أمس بما يتراوح بين ٢٨٣ و٣٣٧ جنيهاً للسهم.ورأى الألفى أن زيادة سعر السهم فى التقييم على سعر عرض فرانس تليكوم قد يدفع الشركة الفرنسية لزيادة عرضها خلال الأيام المقبلة لإغراء حملة الأسهم من الأقلية لبيع مساهماتهم.وأضاف أنه فى حال صدور حكم لصالح «أوراسكوم» من قبل محكمة القضاء الإدارى، فيما يتعلق بطعنها على موافقة هيئة الرقابة المالية على عرض «فرانس تليكوم»، فإن ذلك سيدفع بالنزاع إلى المربع صفر مجددا.غير أن هشام العلايلى نائب رئيس فرانس تليكوم للشرق الأوسط وأفريقيا، استبعد تقديم الشركة عرضاً جديداً بسعر أعلى، مشيراً إلى استمرار العرض القائم المتمثل فى ٢٤٥ جنيهاً للسهم حتى نهاية الفترة المحددة بـ ١٤ يناير الجارى.وقال العلايلى فى تصريح خاص لـ«المصرى اليوم» إن عرض الشراء الإجبارى المقدم للاستحواذ على كامل أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول، جاء بناء على التزام الشركة بمطالب هيئة الرقابة المالية لتنفيذ حكم التحكيم الدولى الذى يسمح للشركة بالاستحواذ على حصة أوراسكوم تليكوم فى «موبينيل القابضة» التى تملك ٥١% من المصرية لخدمات التليفون المحمول.وشدد على أن الهدف من تقديم العرض يأتى فى إطار الرغبة فى تنفيذ حكم التحكيم الدولى وليس الاستحواذ على موبينيل المقيدة فى البورصة، غير أنه أكد التزام الشركة الفرنسية بشراء أى كميات من الأسهم يتم عرضها من قبل مساهمى شركة المحمول.وانتقد طريقة التقييم المستقل لأسهم موبينيل، موضحا أن كل الأعراف الدولية تشير إلى أن طريقة التدفقات النقدية غير مناسبة فى حالة الشركة.وبدأ الخلاف بين «فرانس تليكوم» و«أوراسكوم تليكوم» على الشراكة فى «موبينيل» فى التصاعد منذ صدور قرار تحكيم دولى فى أبريل الماضى يتيح للشركة الفرنسية شراء حصة «أوراسكوم» فى «موبينيل القابضة للاتصالات» المالكة ٥١% من المصرية لخدمات التليفون المحمول، والذى يترتب عليه تقديم الشركة الفرنسية عرض شراء إجبارياً لحصة الأقلية وفقاً لقانون سوق المال المصرية.ورأى أحد خبراء الاتصالات أن التقييم الذى أجرته شركة «برايم كابيتال» كمستشار مالى مستقل، سيعزز من موقف أوراسكوم تليكوم الرافض لاستحواذ فرانس تليكوم على موبينيل، فضلا عن أنه قد يدفع الشركة الفرنسية إلى التسليم باستمرار الشراكة مع أوراسكوم والتغاضى عن تداعيات النزاع إذا ما تم الاتفاق على عناصر محددة لعدم تكرار هذه السابقة التى استمرت لأكثر من عامين.وقال مسؤول بارز فى أوراسكوم تليكوم إن الشركة ستستعين بالتقييم المستقل فى طعنها المقدم للقضاء الإدارى لرفض قرار هيئة الرقابة المالية بالموافقة على عرض الشركة الفرنسية.وأشار المسؤول الذى فضل عدم ذكر اسمه أن هذا التقييم يؤكد وجود «خلل واضح فى قبول الهيئة لعرض فرانس تليكوم».غير أن الدكتور خالد سرى صيام نائب رئيس الهيئة، أكد أن التقييم يهدف إلى زيادة الإفصاح وعرض كل الحقائق على المستثمرين، موضحا أن الهيئة قبلت العرض ولا يمكنها إيقافه. وأضاف صيام فى تصريح خاص أن «الرقابة المالية» أخذت فى قبول عرض الشركة الفرنسية بمبررات للتفرقة بين سعر التحكيم وسعر عرض الشراء، وأنها تنظر للموضوع من الناحية القانونية والإجرائية وليست طرفاً فى تحديد سعر التقييم

hawas
08 - 01 - 2010, 02:03
أعلنت أمس شركة أوراسكوم تليكوم،* ‬هيئة الرقابة المالية بموعد نظر الدعوي* ‬الإدارية المستعجلة ضد رفض تظلم أوراسكوم،* ‬في* ‬صفقة* »‬موبينيل*«.‬ أكدت مصادر لـ»الوفد*« ‬نظر الدعوي* ‬في* ‬جلسة* »‬السبت*« ‬القادم أمام محكمة القضاء الإداري*.‬ كما أشارت المصادر إلي* ‬أن شركة برايم القائمة بتقييم سهم* »‬موبينيل*«‬،* ‬أرسلت تقريرها النهائي* ‬أمس بمجلس إدارة* »‬موبينيل*« ‬حول سعر التقييم لمناقشته،* ‬واعتمدت* »‬برايم*« ‬علي* ‬أكثر من طريقة للتقييم*.‬ وأوضحت المصادر أن سعر التقييم* ‬يزيد علي* ‬سعر العرض بنسبة كبيرة،*

hawas
08 - 01 - 2010, 02:05
حالة من الغضب الشديد تسود بين صغار مساهمى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل بعد إعلان تقرير مكتب "برايم كابيتال" الاستشارى والذى اختارته موبينيل لتقييم أسهم الشركة بعد موافقة هيئة الرقابة المالية على بيع 100% من أسهم الشركة إلى "فرانس تيليكوم".قال ممثلو التداول الحر الذين يمثلون صغار المساهمين فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل، إن موافقة مجلس إدارة موبينيل على التقرير المعد من قبل مكتب "برايم كابيتال" الاستشارى فى صالحهم ويرو أن البيع بالسعر المعروض من شركة فرانس تليكوم تيليكوم 245 جنيهاً للسهم والذى وافقت عليه هيئة الرقابة المالية لا يحقق المصلحة العادلة لهم، مبينين أن سعر حكم التحكيم الدولى كان متوسطاً بين عرض فرانس تيليكوم ومكتب برايم الاستشارى حينما أقر سعر السهم 273 جنيهاً، الأمر الذى يعنى أنه أقل من سعر التقييم الذى أعدته برايم كابيتال، لكنه أعلى من العرض المقدم من شركة فرانس تيليكوم، وهو245 جنيهاً للسهم والتى وافقت عليه هيئة الرقابة المالية، الأمر الذى يزيد الغموض حول موافقة الهيئة على هذا السعر رغم إصرارها المتكرر من قبل على تنفيذ فرانس تيليكوم عمليات استحواذها على 100% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل بنفس سعر التحكيم الدولى، الأمر الذى يؤكد أن الهيئة لا تعمل لصالح صغار المستثمرين، كما أعلنت من قبل وأن هذه عبارة عن شعارات دون تنفيذ.من ناحيتها رفضت منال عبد الحميد المتحدثة باسم شركة "أوراسكوم تيليكوم" التعليق على تقرير مكتب "برايم كابيتال" بشأن تقييم سعر سهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، مشيرة إلى أن ارتفاع قيمة السهم بـ337 جنيه لا نستطيع التعليق عليه، لأن شركة موبينيل هى التى قامت باختيار "برايم" لتقييم سعر السهم، وهو سعر تنويرى لمستثمرين الشركة ولا يخصنا، فالقضية التى رفعتها أوراسكوم أمام محكمة القضاء الإدارى ليس لها علاقة بهذا التقييم، كما أن "أوراسكوم" تطالب فى دعواها إلغاء قرار هيئة الرقابة المالية بالموافقة على بيع موبينيل لـ"فرانس تيليكوم" 245 جنيهاً للسهم، وهو سعر مغاير عن السعر الذى حددته محكمة التجارة الدولية 273 جنيهاً للسهم، كما أنه لا يمكن قبول نقل ملكية ذات السهم سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة بسعرين مختلفين فى ذات الوقت.وقال مصدر بشركة موبينيل لليوم السابع أن ارتفاع سعر سهم موبينيل إلى 337 جنيهاً، وهو سعر أعلى من السعر المحدد من قبل المحكمة الدولى يأتى بسبب مرور عامين على حكم محكمة التجارة الدولية، حيث زاد عدد مشتركى موبينيل خلال هذه الفترة، بالإضافة إلى توسيع حجم أعمال الشركة وتطورها، وأشار المصدر إلى أن الأعضاء المستقلين فى مجلس الإدارة هم الذين قاموا بالتصويت على القرار، لافتاً إلى أن أعضاء أوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم لم يصوتوا على القرار، لأنهم طرفا النزاع.يذكر أن عدد الموافقين على عمليات البيع لفرانس تيليكوم أقل من 1% من عدد مساهمى موبينيل.

hawas
08 - 01 - 2010, 02:08
تسبب تقرير شركة برايم كابيتال بشأن تقييم سعر سهم* »‬موبينيل*« ‬في* ‬تراجع بعض المستثمرين من حملة الأسهم عن عروض البيع،* ‬وسحبوا* ‬20* ‬ألف سهم*. ‬أشار التقرير الي* ‬تقييم السهم بسعر* ‬337* ‬حداً* ‬أقصي،* ‬و263* ‬حداً* ‬أدني،* ‬ويبلغ* ‬سعر الشراء الإجباري* ‬لفرانس تيليكوم* ‬245* ‬جنيها للسهم*. ‬أكدت المصادر عدم تأثير سحب هذه الكمية علي* ‬تدفق عروض البيع من المستثمرين،* ‬والتي* ‬وصلت الي* ‬900* ‬ألف سهم*.‬

agtamth
08 - 01 - 2010, 07:50
غدا يصدر حكم دائرة الاستثمار بالقضاء الإداري بمجلس الدولة لحسم النزاع الذي استمر‏9‏ أشهر حول الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل بين شركة فرانس تيلكوم وأوراسكوم تيلكوم‏.http://1.1.1.5/bmi/www.ahram.org.eg/images/px_wight.jpghttp://1.1.1.4/bmi/www.ahram.org.eg/MediaFiles/44958_13M_7_1_2010_2_37.jpg



والذي كان بدأ مع صدور حكم التحكيم الدولي بشراء فرانس تيلكوم حصة أوراسكوم تيلكوم في شركة موبينيل للاتصالات الذي تمتلك أسهمها الشركتان فقط‏,‏ وتتداول أسهما بالبورصة بسعر‏273‏ جنيها للسهم التي تمتلك حصة‏51%‏ في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول لكن قرار التحكيم تعارض تنفيذه مع قانون سوق المال المصرية بضرورة الاستحواذ علي كامل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل بنفس السعر‏,‏ علي أن يتم التنفيذ في نفس الوقت‏,‏ وهو ما أدي إلي رفض هيئة الرقابة المالية لرفض ثلاثة عروض شراء اجبارية لفرانس تيلكوم للاستحواذ علي كامل أسهم الشركة بأسعار‏187‏ جنيها للسهم و‏237.230‏ جنيها علي التوالي‏.‏
وجاء قبول هيئة الرقابة المالية لعرض الشراء الاجباري المقدم من فرانس تيلكوم للاستحواذ علي كامل اسهم موبينيل بسعر‏245‏ جنيها للسهم منذ أسبوعين تقريبا‏,‏ ينفجر النزاع من جديد حيث اعترضت أوراسكوم تيلكوم علي قبول عرض الشراء مؤكدة أنه نفس أسباب رفض عروض الشراء الثلاث السابقة لم يتغير في وجود فارق في سعر الشراء الاجباري المقدم مع سعر قرار التحكيم الدولي‏,‏ وهو ما يضر بمبدأ المساواة وتحقيق التكافؤ لحماية أسهم الاقلية‏,‏ وقدمت تظلما إلي لجنة التظلمات بالهيئة تم رفضه السبت الماضي‏,‏ وأكدت هيئة الرقابة المالية من جانبها قبولها عرض الشراء الاجباري‏,‏ وبعد رفض لجنة التظلمات أنها ليست طرفا في النزاع والخلاف التجاري بين الشركتين لكنها حريصة تماما علي حماية حقوق الاقلية‏,‏ وأكدت أن عرض الشراء الاجباري الذي قبلته الهيئة شهد ارتفاعا بارزا في سعر السهم‏,‏ كما انها تتعهد الهيئة بتعويض حملة الأسهم الذين استجابوا لعرض الشراء المعلن بسعر‏245‏ جنيها في حالة الاتفاق بين الشركتين‏,‏ وشراء حصة أوراسكوم في المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل بأكثر من‏273‏ جنيها‏.‏
وزاد الأمر سخونة من جديد انتهاء بنك الاستثمار برايم الاستشاري الذي اختاره مجلس إدارة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل لتقييم اسهم الشركة‏,‏ والذي أكد مصدر مسئول في مجلس الإدارة أنه تراوح ما بين‏263‏ جنيها إلي‏265‏ جنيها بالنسبة لسعر السهم في حالة تداوله اليومي بالبورصة‏,‏ وما بين‏287‏ جنيها إلي‏337‏ جنيها في حالة الاستحواذ علي أسهم الشركة‏,‏ كما هو حاصل الآن‏.‏
وأكد التقييم الذي اعدته برايم بهدف حماية مصالح وحقوق حملة الاسهم من الاقلية والذي ناقشه مجلس إدارة موبينيل أمس الأول‏,‏ أنه تم التقييم بتحفظ شديد ووفق المعايير الدولية‏,‏ وتم الأخذ في الاعتبار حالات الاستحواذ المماثلة في قطاع الاتصالات في الأسواق الأخري‏,‏ ووفق الاسس المعروفة دوليا في هذا الصدد‏.‏
ويصل الفارق في اجمالي قيمة اسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل وفي الحد الأقصي لسعر السهم في هذا التقييم‏,‏ وبين سعر السهم في عرض الشراء الاجباري إلي نحو‏9‏ مليارات جنيه منها نحو‏6‏ مليارات جنيه تخص حملة الاسهم من الاقلية‏,‏ وقال المصدر المسئول إن ارتفاع سعر السهم في تقييم برايم يرجع لدخول موبينيل خدمة الجيل الثالث‏,‏ زيارة عدد المشتركين الذين يجاوز‏25‏ مليون‏,‏ وبرغم رفض المسئولون في أوراسكوم تيلكوم الادلاء بأية تصريحات‏,‏ وتأكيد أهمية التمسك بالصمت لحين صدور حكم القضاء الإداري لعدم التأثير علي قرار التحكيم بأي شكل‏.‏
لكن المهندس خالد بشارة العضو المنتدب لأوراسكوم تيلكوم أكد أن المفاوضات مستمرة مع فرانس تيلكوم‏,‏ وأشار إلي أن آخر جلسة جمعت المسئولين في الشركتين كانت يوم الاثنين الماضي‏,‏ لكن المفاوضات مستمرة يوميا عبر التليفون‏,‏ وأشار إلي أن جلسة المفاوضات جمعت المهندس نجيب ساويرس رئيس أوراسكوم تيلكوم‏,‏ ولارينرو نائب رئيس مجموعة فرانس تيلكوم‏,‏ ومسئولين من الشركتين‏.‏
ورفض بشارة التعليق علي تقييم برايم مؤكدا أن هذا الأمر يخص ممثلي الاقلية في مجلس الإدارة‏,‏ وآنه يلتزم الصمت في انتظار صدور قرار تحكيم القضاء الإداري غدا‏.‏
وعلي الجانب الآخر أعلن المهندس هشام العلايلي نائب رئيس فرانس تيلكوم والمتحدث الرسمي عبداندهاشه من تقييم برايم للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل‏.‏
ومن ناحية أخري‏,‏ وفيما يتصل بالموضوع أكد المهندس حسان قباني الرئيس التنفيذي‏,‏ والعضو المنتدب للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينل أن الشركة تسير بنفس الخطي في تنفيذ استراتيجيتها الاستثمارية‏,‏ وخطتها للاحتفاظ بريادتها في السوق المصرية كواحدة من أكبر الشركات بالسوق‏,‏ والرائدة في قطاع الاتصالات من خلال تنوع وجودة خدماتها لعملائها تجاوز عدد المشتركين حاليا‏25‏ مليون مشترك‏,‏ وكشف عن عقد مؤتمر صحفي الثلاثاء المقبل للإعلان عن خطط الشركة وتوجهاتها خلال الفترة المقبلة‏,‏ وكذلك مشروعاتها في مجال التنمية الاجتماعية‏.‏

hawas
08 - 01 - 2010, 16:22
أكد محمد ماهر نائب رئيس شركة* »‬برايم*« ‬القائمة بعملية تقييم أسهم* »‬موبينيل*« ‬اطلاع شركة* »‬فرانس تيلكوم*« ‬علي جميع مراحل التقييم العادل لأسهم* »‬موبينيل*«. ‬أشار* »‬ماهر*« ‬في تصريحات ‬الي الرد علي استفسارات* »‬فرانس*« ‬حول كل كبيرة وصغيرة تتعلق بطرق التقييم المستخدمة في هذه العملية*.‬ كما أشار الي أن إدارة التقييمات بالشركة عملت بدقة في عمليات التقييم التي قامت علي أسس سليمة*. ‬أكد نائب رئيس شركة التقييم أن التقييم الصادر عن شركته خلال* »‬نوفمبر*« ‬الماضي الذي حدد السعر المستهدف للسهم* »٨٨١« ‬جنيهاً،* ‬صادر عن ادارة البحوث بشركة السمسرة التابعة للشركة وجرت هذه العملية بناء علي أسس اجتهادية وتوقعات مستقبلية،* ‬بخلاف التقييم الحالي للصفقة ما بين* »٣٨٢« ‬و»*٧٣٣« ‬جينهاً* ‬والصادر عن ادارة متخصصة في التقييمات والاستحواذات*.‬ كان هشام العلايلي نائب رئيس مجلس إدارة* »‬فرانس*« ‬قد انتقد تقييم شركة برايم* »‬لموبينيل*«. ‬وأكدت مصادر قانونية أنه في حالة قبول محكمة القضاء الإداري لطعن* »‬أوراسكوم*« ‬المزمع نظره* ‬غداً* ‬ستعود الصفقة الي نقطة الصفر،* ‬علي حد وصف المصادر*.‬

Boodypop222
09 - 01 - 2010, 16:15
اليوم يصدر حكم دائرة الاستثمار بالقضاء الإداري بمجلس الدولة لحسم النزاع الذي استمر‏9‏ أشهر حول الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل بين شركة فرانس تيلكوم وأوراسكوم تيلكوم‏.





والذي كان بدأ مع صدور حكم التحكيم الدولي بشراء فرانس تيلكوم حصة أوراسكوم تيلكوم في شركة موبينيل للاتصالات الذي تمتلك أسهمها الشركتان فقط‏,‏ وتتداول أسهما بالبورصة بسعر‏273‏ جنيها للسهم التي تمتلك حصة‏51%‏ في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول لكن قرار التحكيم تعارض تنفيذه مع قانون سوق المال المصرية بضرورة الاستحواذ علي كامل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل بنفس السعر‏,‏ علي أن يتم التنفيذ في نفس الوقت‏,‏ وهو ما أدي إلي رفض هيئة الرقابة المالية لرفض ثلاثة عروض شراء اجبارية لفرانس تيلكوم للاستحواذ علي كامل أسهم الشركة بأسعار‏187‏ جنيها للسهم و‏237.230‏ جنيها علي التوالي‏.‏
وجاء قبول هيئة الرقابة المالية لعرض الشراء الاجباري المقدم من فرانس تيلكوم للاستحواذ علي كامل اسهم موبينيل بسعر‏245‏ جنيها للسهم منذ أسبوعين تقريبا‏,‏ ينفجر النزاع من جديد حيث اعترضت أوراسكوم تيلكوم علي قبول عرض الشراء مؤكدة أنه نفس أسباب رفض عروض الشراء الثلاث السابقة لم يتغير في وجود فارق في سعر الشراء الاجباري المقدم مع سعر قرار التحكيم الدولي‏,‏ وهو ما يضر بمبدأ المساواة وتحقيق التكافؤ لحماية أسهم الاقلية‏,‏ وقدمت تظلما إلي لجنة التظلمات بالهيئة تم رفضه السبت الماضي‏,‏ وأكدت هيئة الرقابة المالية من جانبها قبولها عرض الشراء الاجباري‏,‏ وبعد رفض لجنة التظلمات أنها ليست طرفا في النزاع والخلاف التجاري بين الشركتين لكنها حريصة تماما علي حماية حقوق الاقلية‏,‏ وأكدت أن عرض الشراء الاجباري الذي قبلته الهيئة شهد ارتفاعا بارزا في سعر السهم‏,‏ كما انها تتعهد الهيئة بتعويض حملة الأسهم الذين استجابوا لعرض الشراء المعلن بسعر‏245‏ جنيها في حالة الاتفاق بين الشركتين‏,‏ وشراء حصة أوراسكوم في المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل بأكثر من‏273‏ جنيها‏.‏
وزاد الأمر سخونة من جديد انتهاء بنك الاستثمار برايم الاستشاري الذي اختاره مجلس إدارة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل لتقييم اسهم الشركة‏,‏ والذي أكد مصدر مسئول في مجلس الإدارة أنه تراوح ما بين‏263‏ جنيها إلي‏265‏ جنيها بالنسبة لسعر السهم في حالة تداوله اليومي بالبورصة‏,‏ وما بين‏287‏ جنيها إلي‏337‏ جنيها في حالة الاستحواذ علي أسهم الشركة‏,‏ كما هو حاصل الآن‏.‏
وأكد التقييم الذي اعدته برايم بهدف حماية مصالح وحقوق حملة الاسهم من الاقلية والذي ناقشه مجلس إدارة موبينيل أمس الأول‏,‏ أنه تم التقييم بتحفظ شديد ووفق المعايير الدولية‏,‏ وتم الأخذ في الاعتبار حالات الاستحواذ المماثلة في قطاع الاتصالات في الأسواق الأخري‏,‏ ووفق الاسس المعروفة دوليا في هذا الصدد‏.‏
ويصل الفارق في اجمالي قيمة اسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل وفي الحد الأقصي لسعر السهم في هذا التقييم‏,‏ وبين سعر السهم في عرض الشراء الاجباري إلي نحو‏9‏ مليارات جنيه منها نحو‏6‏ مليارات جنيه تخص حملة الاسهم من الاقلية‏,‏ وقال المصدر المسئول إن ارتفاع سعر السهم في تقييم برايم يرجع لدخول موبينيل خدمة الجيل الثالث‏,‏ زيارة عدد المشتركين الذين يجاوز‏25‏ مليون‏,‏ وبرغم رفض المسئولون في أوراسكوم تيلكوم الادلاء بأية تصريحات‏,‏ وتأكيد أهمية التمسك بالصمت لحين صدور حكم القضاء الإداري لعدم التأثير علي قرار التحكيم بأي شكل‏.‏
لكن المهندس خالد بشارة العضو المنتدب لأوراسكوم تيلكوم أكد أن المفاوضات مستمرة مع فرانس تيلكوم‏,‏ وأشار إلي أن آخر جلسة جمعت المسئولين في الشركتين كانت يوم الاثنين الماضي‏,‏ لكن المفاوضات مستمرة يوميا عبر التليفون‏,‏ وأشار إلي أن جلسة المفاوضات جمعت المهندس نجيب ساويرس رئيس أوراسكوم تيلكوم‏,‏ ولارينرو نائب رئيس مجموعة فرانس تيلكوم‏,‏ ومسئولين من الشركتين‏.‏
ورفض بشارة التعليق علي تقييم برايم مؤكدا أن هذا الأمر يخص ممثلي الاقلية في مجلس الإدارة‏,‏ وآنه يلتزم الصمت في انتظار صدور قرار تحكيم القضاء الإداري غدا‏.‏
وعلي الجانب الآخر أعلن المهندس هشام العلايلي نائب رئيس فرانس تيلكوم والمتحدث الرسمي عبداندهاشه من تقييم برايم للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل‏.‏
ومن ناحية أخري‏,‏ وفيما يتصل بالموضوع أكد المهندس حسان قباني الرئيس التنفيذي‏,‏ والعضو المنتدب للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينل أن الشركة تسير بنفس الخطي في تنفيذ استراتيجيتها الاستثمارية‏,‏ وخطتها للاحتفاظ بريادتها في السوق المصرية كواحدة من أكبر الشركات بالسوق‏,‏ والرائدة في قطاع الاتصالات من خلال تنوع وجودة خدماتها لعملائها تجاوز عدد المشتركين حاليا‏25‏ مليون مشترك‏,‏ وكشف عن عقد مؤتمر صحفي الثلاثاء المقبل للإعلان عن خطط الشركة وتوجهاتها خلال الفترة المقبلة‏,‏ وكذلك مشروعاتها في مجال التنمية الاجتماعية‏.‏

hawas
09 - 01 - 2010, 23:12
أعلن رجل الأعمال نجيب ساويرس رئيس مجموعة "أوراسكوم تيليكوم" المصرية، أنه سيقوم بنفسه بالدفاع عن حصة شركته فى "موبينيل"، وذلك بقيادة فريق الدفاع، أمام مجلس الدولة غدا فى أولى جلسات نظر الطعن المقدم من "أوراسكوم" على قرار هيئة الرقابة المالية، بالدائرة السابعة استثمار أمام المستشار ياسين عكاشة.

ومن المتوقع أن يستند ساويرس فى دفاعه، إلى أهمية الحفاظ على التواجد المصرى بشركة موبينيل، باعتبارها من كبرى شركات الاتصالات فى مصر. كما سيطالب دفاع أوراسكوم، بإلغاء قرار هيئة الرقابة المالية بصفة مستعجلة وإيقاف تنفيذه، قبل انقضاء فترة عرض الشراء الإجبارى، مع الاستمرار فى نفس الوقت فى المفاوضات الودية بين "أوراسكوم" و"فرانس تليكوم".

وكانت شركة أوراسكوم تليكوم قد قامت برفع دعوى قضائية أمام مجلس الدولة للطعن على قرار الهيئة العامة للرقابة المالية ولجنة التظلمات، بقبول عرض الاستحواذ المقدم من شركة فرانس تليكوم لشراء كامل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيهاً للس
__________________

hawas
09 - 01 - 2010, 23:16
حضر رجل الأعمال المصرى نجيب ساويرس إلى مجلس الدولة فى التاسعة والنصف من صباح اليوم وسط أكثر من 15 محاميا من محاميه، وذلك لمتابعة مجريات سير أولى جلسات الدعوى القضائية التى أقامتها شركة أوراسكوم تيليكوم ضد هيئة الرقابة المالية، حيث نجح الحرس الخاص به بمنع كاميرات التصوير والفضائيات من التقاط صور له أو إجراء حوارات معه، بينما ظل ساويرس جالسا داخل القاعة رقم 7 بالدائرة السابعة استثمار لمدة الساعة والنصف منتظرا بدء دعواه التى حملت رقم 49 فى ترتيب دعاوى المجلس، إلا أن الجميع فوجىء به يخرج مسرعا واستقل سيارته بعد تلقيه اتصالا هاتفيا.

كانت شركة أوراسكوم تليكوم قد قامت برفع دعوى قضائية أمام مجلس الدولة للطعن على قرار الهيئة العامة للرقابة المالية ولجنة التظلمات، بقبول عرض الاستحواذ المقدم من شركة فرانس تليكوم لشراء كامل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيهاً للسهم.

من المنتظر أن يعود نجيب ساويرس إلى مجلس الدولة مرة أخرى، خاصة بعد رفض رئيس الدائرة المستشار حمدى ياسين انعقاد الجلسة بغرفة المداولة مقررا نظر الدعوى آخر الجلسة

hawas
09 - 01 - 2010, 23:18
قررت محكمة القضاء الإدارى الدائرة السابعة استثمار برئاسة المستشار حمدى ياسين عكاشة حجز طعن أوراسكوم تيليكوم ضد هيئة الرقابة المالية إلى يوم الأربعاء المقبل، وصرحت المحكمة بالاطلاع على المستندات لمن يشاء حتى الثالثة مساء غد الأحد، على أن يتم تقديم مذكرات يوم الاثنين بعد غد.

تقدم الدكتور هانى سر الدين رئيس هيئة سوق المال السابق والحاضر عن شركة أوراسكوم تيليكوم بـ 5 حوافظ مستندات ضمت التقارير الصادرة من هيئة الرقابة المالية والأرباح، وطالب بنظر الدعوى بشقيها العاجل والموضوعى وحجزها للحكم قبل يوم الخميس المقبل، حيث طالب بإلغاء قرار الرقابة المالية الصادر فى 10 ديسمبر الماضى باعتماد شركة أوراسكوم تيليكوم بسعر 245 جنيهاً للسهم، مشيرا إلى أن القرار الصادر من الهيئة جاء مخالفاً لقواعد الاتحاد ولحقوق المساهمين، بالإضافة إلى تعارضه مع 3 قرارات أصدرتها الهيئة فى ذات الموضوع، وذلك فى مارس ومايو ويونيو الماضى برفض أى مغايرة فى السعر للحافظ على المساواة بين المساهمين، إلا أن القرار الأخير لهيئة الرقابة المالية جاء دون مستندات أو مبرر، وذكر هانى سر الدين أن شركة أوراسكوم من كبرى الشركات حيث يبلغ رأس مالها 35%.

وأكد دفاع شركة أوراسكوم أن قرار الهيئة يضر بالموقفين المالى والإدارى، فضلا عن صغار المساهمين بها، لافتا الانتباه إلى أن 70% من أسهم الشركة تعود ملكيتها إلى بنوك وصناديق تأمينية، وأضاف أن قرار الهيئة الصادر فى 10 ديسمبر الماضى بالبيع الإجبارى بقيمة 245 جنيهاً للسهم الواحد تناقض مع القرارات السابقة له التى صدرت فى العام الماضى بعدم البيع بالأسعار المعروضة. وأضاف أن ما أوردته نصوص اللائحة التنفيذية لقانون سوق المال أوجبت على الهيئة الإعلان عن عروض الشراء، وإعلان السوق حتى يعلم أصحاب المصلحة، وهو ما لم يتم حيث اتخذت الهيئة قرارها بقبول عرض "أورنج بارتسيشون" بعد فحصه ومراجعته خلال 3 ساعات، وعدم الإعلان عن تلك الموافقة، إلا فى اليوم التالى، وأشار إلى أن فروق الأسعار بين سعر السوق الذى وافقت الهيئة على البيع به 245 جنيهاً، وبين السعر الذى حدده التقرير الاستشارى المستقل لاتخاذ لا يقل فى الحد الأدنى عن 281 ولا يزيد عن 337 جنيها، وهو ما يؤدى إلى خلق فروق تؤدى إلى 7 مليارات جنيه، وهو الأمر الذى سيؤدى إلى الإضرار بمصالح صغار المساهمين بأن هناك 190 جنيهاً فرق فى ثمن السهم الواحد بين ما تم الموافقة عليه من زيادة هيئة الرقابة المالية والسعر العادل الذى يمس الأقلية من حملة الأسهم.

ومن جانبه، أكد دفاع هيئة الرقابة المالية أن شركة أوراسكوم أقامت دعواها بهدف عرقلة حكم التحكيم الدولى، مشيرا إلى أن الشركة أين كان البيع فتظل أقلية، وأشار الدفاع أيضا إلى أن رفض الهيئة للعروض الثلاثة السابقة من فرانس تيليكوم للاستحواذ على موبينيل كان سببه عدم الإفصاح عن الميزانية العامة للشركة، ووجود أرباح محتجزة لأوراسكوم تيليكوم قدرت بـ 120 مليوناً، وأن هذين السببين قضت مبرراتهما عقب انعقاد الجمعية العمومية لأوراسكوم فى أول أكتوبر الماضى، والذى استتبعه الإفصاح عن الميزانية الكاملة والأرباح التى حققتها الشركة، وقال الحاضر عن الجهة الإدارية إن ركن الاستعجال فى الدعوى المقامة من أوراسكوم أن الصفة والمصلحة لا تتوافر، وأن أوراسكوم ستظل أقلية، وقد حملت الأسهم سواء بيعت الشركة أم لا، وأضاف أنه لا توجد علاقة بين تحديد الأسعار وتحقيق العدالة بين المساهمين.

hhny2020
10 - 01 - 2010, 00:54
لو انا معايا سهم موبينيل ابيعه فورا فى الصفقة لان الصفقة لو متمتش السهم هينزل ل 191ج يبقى انا خسرت هو نجيب ساويرس عاوز يأخد من ورا عدم بيع المستثمرين حق الادارة اللى هو خايف عليه
نجيب ساويرس لو شاف انه فى تعويض لحق الادارة اللى هو بيكسب من وراه كان باعها للشيطان

hawas
11 - 01 - 2010, 18:03
http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/3c3968ae-6355-4859-aa7b-148552b2e66d.png?a636fb8e-498c-4710-937e-d7c21d3b5d69
http://1.1.1.5/bmi/www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقة المصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=682) أوراسكوم تليكوم القابضة (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=683)http://1.1.1.5/bmi/www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://1.1.1.5/bmi/www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://1.1.1.5/bmi/www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://1.1.1.5/bmi/www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifأكد زياد بهاء الدين رئيس هيئة الرقابة المالية، أن الهيئة ستقبل حكم محكمة القضاء الإدارى والمقرر له الأربعاء المقبل، ورفض بهاء الدين التعليق على ما قاله هانى سرى الدين رئيس هيئة سوق المال السابق ومحامى شركة "أوراسكوم" خلال الجلسة الأولى لنظر الطعن المقدم منها بأن الهيئة خالفت القانون فى قرارها الأخير بعدم إعلام المساهمين بالعرض لأن القضية ما زالت منظورة أمام القضاء، واكتفى بقوله إن الهيئة اتبعت نفس الخطوات التى اتبعتها مع الثلاث عروض التى قدمتها الشركة الفرنسية تم رفضهم من قبل.
وقال بهاء الدين فى تصريح لليوم السابع إن الهيئة ليست طرف فى النزاع بين شركة أوراسكوم وفرانس تليكوم، لافتا إلى أن قرار المحكمة برفض أو قبول الطعن المقدم لا يضر الهيئة، لأنها اجتهدت حتى تصدر هذا القرار بعد استيفاء ودراسة الشروط اللازمة.
وأضاف بهاء الدين أن العرض الأخير للشركة الفرنسية استوفى جميع الشروط بعد أن طلبت الهيئة من فرانس تليكوم استيفاء بعض الشروط لضمان تحقيق العدالة فى العرض الأخير قبل اتخاذ القرار وقامت فرانس بإزالة مسببات الرفض، وهو ما دفع الهيئة لقبول العرض حتى لا تتهم بالتعسف.
وأشار بهاء الدين إلى أن الهيئة هى التى طلبت من موبينيل عمل تقييم وهو تقييم تنويرى للمستثمرين لمعرفة قيمة السهم، مشيرا إلى أن قرار الهيئة ليس إجباريا فمن يرد البيع بسعر 245 جنيها من حقه ومن لم يرد أيضا فمن حقه.
كان هانى سرى الدين محامى شركة "أوراسكوم تيليكوم" قد صرح أثناء الجلسة الخاصة بنظر الطعن المقدم من أوراسكوم ضد قرار هيئة الرقابة المالية، إن الهيئة الرقابة المالية لم تلتزم بالقانون عند إعلانها الموافقة على العرض الأخير الذى تقدمت به "فرانس تيليكوم" دون إعلام المساهمين عن وجود عرض، مضيفا أن الهيئة لم تلتزم بقرارها فى إجبار الشركة الفرنسية بتقديم عرض موازى لحكم التحكيم والذى قيم السهم بـ273 جنيها.

hawas
12 - 01 - 2010, 23:50
كشف مصدر مسؤول بشركة أوراسكوم تليكوم أن هذا الحكم الصادر سيكون آخر مراحل التقاضى، وفى حال صدور قرار يصب فى مصلحة فرانس تليكوم، فإن الكرة ستكون فى ملعب حملة أسهم موبينيل، وعليهم أن يقرروا ما إذا كانت لديهم الرغبة فى الاستمرار فى تملكها أو بيعها وفقا للعرض الذى قدمته الشركة الفرنسية ويقل عن التقييم الذى أجرته شركة برايم الأسبوع الماضى،
مؤكداً حرص أوراسكوم على الاستمرار فى شراكتها مع فرانس لكنها لن تفرط فى حقوق الأقلية وصغار المستثمرين. وعلى صعيد السوق لم يستجب سوى ٢.٤% من حملة أسهم «موبينيل» لعرض الشركة الفرنسية الذى ينتهى بعد غد الخميس، وعرض ١٨١ مستثمرا أسهمهم للبيع ضمن الصفقة بكميات لم تتجاوز ٢.٤ مليون سهم من أسهم الشركة.
من جانبه، اتهم النائب المستقل مصطفى بكرى، الحكومة بالصمت على اختراق الأمن القومى المصرى، لعدم وقوفها أمام محاولات شركة «فرانس تليكوم» لشراء أسهم «موبينيل»، مشيرا إلى أن امتلاك شركة أجنبية لأكبر شركة مصرية للاتصالات سوف تكون له تداعياته الخطيرة، وسيجعل المصريين «عرايا» أمام الشركة الفرنسية.
وتساءل بكرى، فى طلب إحاطة عاجل وجهه لرئيس الوزراء ووزير الاتصالات، عن سر صمت الحكومة على هذا التجاوز القانونى الخطير الذى يمس الأمن القومى فى الصميم، موضحا أن امتلاك شركة «فرانس تليكوم» الفرنسية لنسبة ١٠٠% من أسهم شركة موبينيل سيجعلها قادرة على التنصت على مكالمات المصريين، خاصة أن هناك الآلاف من كبار المسؤولين فى جميع أجهزة الدولة مشتركون فى «موبينيل»،
وهو ما يمثل خطورة بالغة على الأمن القومى، لأنهم سيكونون تحت سمع الشركة الفرنسية. وحمل النائب الحكومة مسؤولية التفريط، فيما وصفها بـ«واحدة من كبرى شركات المحمول والسكوت على خرق الشركة الفرنسية لقانون الاتصالات الذى ينص على أن الترخيص الصادر لشركات المحمول يلزمها بعدم المساس بالأمن القومى.

hawas
12 - 01 - 2010, 23:56
في مفاجأة من العيار الثقيل حصلت "العالم اليوم" على نسخة من تقرير المستشار المالي لشركة "فرانس تليكوم" يرفع فيه السعر العادل لسهم "موبينيل" إلى 370 جنيها بدلا من السعر الأخير الذي كانت قد تقدمت به "فرانس تليكوم" لشراء السهم وهو 245 جنيها وهو ما يؤكد صحة موقف "أوراسكوم تليكوم" ورؤية المهندس نجيب ساويرس الذي ظل رافضا لبيع أسهم "موبينيل" بهذا السعر الأخير.

فقد حصلت "العالم اليوم" على نسخة من تقييم بنك الاستثمار العالمي "h.s.b.c" لأسهم "موبينيل" في ظل الصراع بين شركتي "فرانس تليكوم"و"أوراسكوم تليكوم" للاستحواذ على الشركة، ومن المعروف أن "h.s.b.c" هي المستشار المالي لشركة "فرانس تليكوم".

وقالت "h.s.b.c" في تقييمها أنها لن تفاجأ إذا رفعت "فرانس تليكوم" قيمة السهم في العرض إلى 273 جنيها للسهم بعد أن ظهرت إشارات لاستحواذات مماثلة في المنطقة بأسعار أعلى كثيرا وفقا لمضاعفات الربحية قبل الإهلاك والخصم ومضاعف الربحية.

وأكد أن سعر 273 جنيها يمثل مضاعف ربحية قبل الإهلاك والخصم 6.6 مرة ومضاعف ربحية صافية 12 مرة وفقا لنتائج عام 2009، ويعتبر هذا السعر مقبولا جدا وفقا لمتوسط مضاعفات الربحية لعمليات الاستحواذ في المنطقة، فمثلا شركة"زين" تم بيعها بمضاعف قبل الإهلاك والخصم 9.5 مرة ومضاعف ربحية 21.4 مرة عن أرباح عام 2009.

وأيضا هناك عرض لشراء 64% من شركة محمول "مغربية" بمضاعف قبل الإهلاك والخصم 8.4 مرة لآخر 12 شهرا، وهذا المضاعف قد يرفع سعر "موبينيل" إلى 370 جنيها للسهم.

ولأن "فرانس تليكوم" وهي المتقدم الوحيد بعرض لشراء أسهم "موبينيل" التي تمتلك فعليا 71.23% من موبينيل للاتصالات التي تمتلك 51% من أسهم "موبينيل" فإنها لا تتوقع أن يزيد سعر عرض الشراء لجميع الأسهم على 273 جنيها، وأكدت أنه سعر جذاب جدا لشركة "فرانس تليكوم".

وحددت "h.s.b.c" السعر المستهدف لشركة موبينيل عند 232 جنيها، ومن جهة أخرى أثار هذا التقرير المستثمرين في السوق وشركة "أوراسكوم تليكوم" خصوصا أن شركة "فرانس تليكوم" أكدت أن تقييم "برايم" لسعر سهم موبينيل عند مدى يتراوح بين 283 جنيها و337 جنيها مبالغ فيه، وشككت في التقييم بينما أكد مستشارها المالي أن سعر 273 جنيها لإجمالي الأسهم هو جذاب لشركة "فرانس تليكوم" وأشارت إلى أنه بالمقارنة مع عروض الاستحواذ الأخرى التي تمت في المنطقة فإن سعر سهم موبينيل يرتفع إلى 370 جنيها للسهم.

الجدير بالذكر أن آخر عرض شراء تقدمت به فرانس تليكوم لشراء موبينيل هو 245 جنيها للسهم وهو ما يقل بشكل واضح عن القيمة العادلة التي حددها مستشارها المالي، وينتهي عرض الشراء يوم 14 يناير الجاري، وتم إيقاف العرض حتى يصدر حكم المحكمة الإدارية في صباح اليوم نفسه.

ومن جهته أكد الدكتور هانى سرى الدين المستشار القانوني لشركة "أوراسكوم تليكوم" أن هذا التقييم يدل على عدم عدالة عرض الشراء الذي تقدمت به "فرانس تليكوم"، وأجل الخوض في التفاصيل القانونية حتى صدور الحكم.
يذكر أن حكم القضاء في هذه القضية من المنتظر أن يصدر غدا.


في مفاجأة من العيار الثقيل حصلت "العالم اليوم" على نسخة من تقرير المستشار المالي لشركة "فرانس تليكوم" يرفع فيه السعر العادل لسهم "موبينيل" إلى 370 جنيها بدلا من السعر الأخير الذي كانت قد تقدمت به "فرانس تليكوم" لشراء السهم وهو 245 جنيها وهو ما يؤكد صحة موقف "أوراسكوم تليكوم" ورؤية المهندس نجيب ساويرس الذي ظل رافضا لبيع أسهم "موبينيل" بهذا السعر الأخير.

فقد حصلت "العالم اليوم" على نسخة من تقييم بنك الاستثمار العالمي "h.s.b.c" لأسهم "موبينيل" في ظل الصراع بين شركتي "فرانس تليكوم"و"أوراسكوم تليكوم" للاستحواذ على الشركة، ومن المعروف أن "h.s.b.c" هي المستشار المالي لشركة "فرانس تليكوم".

وقالت "h.s.b.c" في تقييمها أنها لن تفاجأ إذا رفعت "فرانس تليكوم" قيمة السهم في العرض إلى 273 جنيها للسهم بعد أن ظهرت إشارات لاستحواذات مماثلة في المنطقة بأسعار أعلى كثيرا وفقا لمضاعفات الربحية قبل الإهلاك والخصم ومضاعف الربحية.

وأكد أن سعر 273 جنيها يمثل مضاعف ربحية قبل الإهلاك والخصم 6.6 مرة ومضاعف ربحية صافية 12 مرة وفقا لنتائج عام 2009، ويعتبر هذا السعر مقبولا جدا وفقا لمتوسط مضاعفات الربحية لعمليات الاستحواذ في المنطقة، فمثلا شركة"زين" تم بيعها بمضاعف قبل الإهلاك والخصم 9.5 مرة ومضاعف ربحية 21.4 مرة عن أرباح عام 2009.

وأيضا هناك عرض لشراء 64% من شركة محمول "مغربية" بمضاعف قبل الإهلاك والخصم 8.4 مرة لآخر 12 شهرا، وهذا المضاعف قد يرفع سعر "موبينيل" إلى 370 جنيها للسهم.

ولأن "فرانس تليكوم" وهي المتقدم الوحيد بعرض لشراء أسهم "موبينيل" التي تمتلك فعليا 71.23% من موبينيل للاتصالات التي تمتلك 51% من أسهم "موبينيل" فإنها لا تتوقع أن يزيد سعر عرض الشراء لجميع الأسهم على 273 جنيها، وأكدت أنه سعر جذاب جدا لشركة "فرانس تليكوم".

وحددت "h.s.b.c" السعر المستهدف لشركة موبينيل عند 232 جنيها، ومن جهة أخرى أثار هذا التقرير المستثمرين في السوق وشركة "أوراسكوم تليكوم" خصوصا أن شركة "فرانس تليكوم" أكدت أن تقييم "برايم" لسعر سهم موبينيل عند مدى يتراوح بين 283 جنيها و337 جنيها مبالغ فيه، وشككت في التقييم بينما أكد مستشارها المالي أن سعر 273 جنيها لإجمالي الأسهم هو جذاب لشركة "فرانس تليكوم" وأشارت إلى أنه بالمقارنة مع عروض الاستحواذ الأخرى التي تمت في المنطقة فإن سعر سهم موبينيل يرتفع إلى 370 جنيها للسهم.

الجدير بالذكر أن آخر عرض شراء تقدمت به فرانس تليكوم لشراء موبينيل هو 245 جنيها للسهم وهو ما يقل بشكل واضح عن القيمة العادلة التي حددها مستشارها المالي، وينتهي عرض الشراء يوم 14 يناير الجاري، وتم إيقاف العرض حتى يصدر حكم المحكمة الإدارية في صباح اليوم نفسه.

ومن جهته أكد الدكتور هانى سرى الدين المستشار القانوني لشركة "أوراسكوم تليكوم" أن هذا التقييم يدل على عدم عدالة عرض الشراء الذي تقدمت به "فرانس تليكوم"، وأجل الخوض في التفاصيل القانونية حتى صدور الحكم.
يذكر أن حكم القضاء في هذه القضية من المنتظر أن يصدر غدا.


في مفاجأة من العيار الثقيل حصلت "العالم اليوم" على نسخة من تقرير المستشار المالي لشركة "فرانس تليكوم" يرفع فيه السعر العادل لسهم "موبينيل" إلى 370 جنيها بدلا من السعر الأخير الذي كانت قد تقدمت به "فرانس تليكوم" لشراء السهم وهو 245 جنيها وهو ما يؤكد صحة موقف "أوراسكوم تليكوم" ورؤية المهندس نجيب ساويرس الذي ظل رافضا لبيع أسهم "موبينيل" بهذا السعر الأخير.

فقد حصلت "العالم اليوم" على نسخة من تقييم بنك الاستثمار العالمي "h.s.b.c" لأسهم "موبينيل" في ظل الصراع بين شركتي "فرانس تليكوم"و"أوراسكوم تليكوم" للاستحواذ على الشركة، ومن المعروف أن "h.s.b.c" هي المستشار المالي لشركة "فرانس تليكوم".

وقالت "h.s.b.c" في تقييمها أنها لن تفاجأ إذا رفعت "فرانس تليكوم" قيمة السهم في العرض إلى 273 جنيها للسهم بعد أن ظهرت إشارات لاستحواذات مماثلة في المنطقة بأسعار أعلى كثيرا وفقا لمضاعفات الربحية قبل الإهلاك والخصم ومضاعف الربحية.

وأكد أن سعر 273 جنيها يمثل مضاعف ربحية قبل الإهلاك والخصم 6.6 مرة ومضاعف ربحية صافية 12 مرة وفقا لنتائج عام 2009، ويعتبر هذا السعر مقبولا جدا وفقا لمتوسط مضاعفات الربحية لعمليات الاستحواذ في المنطقة، فمثلا شركة"زين" تم بيعها بمضاعف قبل الإهلاك والخصم 9.5 مرة ومضاعف ربحية 21.4 مرة عن أرباح عام 2009.

وأيضا هناك عرض لشراء 64% من شركة محمول "مغربية" بمضاعف قبل الإهلاك والخصم 8.4 مرة لآخر 12 شهرا، وهذا المضاعف قد يرفع سعر "موبينيل" إلى 370 جنيها للسهم.

ولأن "فرانس تليكوم" وهي المتقدم الوحيد بعرض لشراء أسهم "موبينيل" التي تمتلك فعليا 71.23% من موبينيل للاتصالات التي تمتلك 51% من أسهم "موبينيل" فإنها لا تتوقع أن يزيد سعر عرض الشراء لجميع الأسهم على 273 جنيها، وأكدت أنه سعر جذاب جدا لشركة "فرانس تليكوم".

وحددت "h.s.b.c" السعر المستهدف لشركة موبينيل عند 232 جنيها، ومن جهة أخرى أثار هذا التقرير المستثمرين في السوق وشركة "أوراسكوم تليكوم" خصوصا أن شركة "فرانس تليكوم" أكدت أن تقييم "برايم" لسعر سهم موبينيل عند مدى يتراوح بين 283 جنيها و337 جنيها مبالغ فيه، وشككت في التقييم بينما أكد مستشارها المالي أن سعر 273 جنيها لإجمالي الأسهم هو جذاب لشركة "فرانس تليكوم" وأشارت إلى أنه بالمقارنة مع عروض الاستحواذ الأخرى التي تمت في المنطقة فإن سعر سهم موبينيل يرتفع إلى 370 جنيها للسهم.

الجدير بالذكر أن آخر عرض شراء تقدمت به فرانس تليكوم لشراء موبينيل هو 245 جنيها للسهم وهو ما يقل بشكل واضح عن القيمة العادلة التي حددها مستشارها المالي، وينتهي عرض الشراء يوم 14 يناير الجاري، وتم إيقاف العرض حتى يصدر حكم المحكمة الإدارية في صباح اليوم نفسه.

ومن جهته أكد الدكتور هانى سرى الدين المستشار القانوني لشركة "أوراسكوم تليكوم" أن هذا التقييم يدل على عدم عدالة عرض الشراء الذي تقدمت به "فرانس تليكوم"، وأجل الخوض في التفاصيل القانونية حتى صدور الحكم.
يذكر أن حكم القضاء في هذه القضية من المنتظر أن يصدر غدا.



في مفاجأة من العيار الثقيل حصلت "العالم اليوم" على نسخة من تقرير المستشار المالي لشركة "فرانس تليكوم" يرفع فيه السعر العادل لسهم "موبينيل" إلى 370 جنيها بدلا من السعر الأخير الذي كانت قد تقدمت به "فرانس تليكوم" لشراء السهم وهو 245 جنيها وهو ما يؤكد صحة موقف "أوراسكوم تليكوم" ورؤية المهندس نجيب ساويرس الذي ظل رافضا لبيع أسهم "موبينيل" بهذا السعر الأخير.

فقد حصلت "العالم اليوم" على نسخة من تقييم بنك الاستثمار العالمي "h.s.b.c" لأسهم "موبينيل" في ظل الصراع بين شركتي "فرانس تليكوم"و"أوراسكوم تليكوم" للاستحواذ على الشركة، ومن المعروف أن "h.s.b.c" هي المستشار المالي لشركة "فرانس تليكوم".

وقالت "h.s.b.c" في تقييمها أنها لن تفاجأ إذا رفعت "فرانس تليكوم" قيمة السهم في العرض إلى 273 جنيها للسهم بعد أن ظهرت إشارات لاستحواذات مماثلة في المنطقة بأسعار أعلى كثيرا وفقا لمضاعفات الربحية قبل الإهلاك والخصم ومضاعف الربحية.

وأكد أن سعر 273 جنيها يمثل مضاعف ربحية قبل الإهلاك والخصم 6.6 مرة ومضاعف ربحية صافية 12 مرة وفقا لنتائج عام 2009، ويعتبر هذا السعر مقبولا جدا وفقا لمتوسط مضاعفات الربحية لعمليات الاستحواذ في المنطقة، فمثلا شركة"زين" تم بيعها بمضاعف قبل الإهلاك والخصم 9.5 مرة ومضاعف ربحية 21.4 مرة عن أرباح عام 2009.

وأيضا هناك عرض لشراء 64% من شركة محمول "مغربية" بمضاعف قبل الإهلاك والخصم 8.4 مرة لآخر 12 شهرا، وهذا المضاعف قد يرفع سعر "موبينيل" إلى 370 جنيها للسهم.

ولأن "فرانس تليكوم" وهي المتقدم الوحيد بعرض لشراء أسهم "موبينيل" التي تمتلك فعليا 71.23% من موبينيل للاتصالات التي تمتلك 51% من أسهم "موبينيل" فإنها لا تتوقع أن يزيد سعر عرض الشراء لجميع الأسهم على 273 جنيها، وأكدت أنه سعر جذاب جدا لشركة "فرانس تليكوم".

وحددت "h.s.b.c" السعر المستهدف لشركة موبينيل عند 232 جنيها، ومن جهة أخرى أثار هذا التقرير المستثمرين في السوق وشركة "أوراسكوم تليكوم" خصوصا أن شركة "فرانس تليكوم" أكدت أن تقييم "برايم" لسعر سهم موبينيل عند مدى يتراوح بين 283 جنيها و337 جنيها مبالغ فيه، وشككت في التقييم بينما أكد مستشارها المالي أن سعر 273 جنيها لإجمالي الأسهم هو جذاب لشركة "فرانس تليكوم" وأشارت إلى أنه بالمقارنة مع عروض الاستحواذ الأخرى التي تمت في المنطقة فإن سعر سهم موبينيل يرتفع إلى 370 جنيها للسهم.

الجدير بالذكر أن آخر عرض شراء تقدمت به فرانس تليكوم لشراء موبينيل هو 245 جنيها للسهم وهو ما يقل بشكل واضح عن القيمة العادلة التي حددها مستشارها المالي، وينتهي عرض الشراء يوم 14 يناير الجاري، وتم إيقاف العرض حتى يصدر حكم المحكمة الإدارية في صباح اليوم نفسه.

ومن جهته أكد الدكتور هانى سرى الدين المستشار القانوني لشركة "أوراسكوم تليكوم" أن هذا التقييم يدل على عدم عدالة عرض الشراء الذي تقدمت به "فرانس تليكوم"، وأجل الخوض في التفاصيل القانونية حتى صدور الحكم.
يذكر أن حكم القضاء في هذه القضية من المنتظر أن يصدر غدا.

hawas
12 - 01 - 2010, 23:58
جمعية «مستثمرو البورصة» تنضم لفريق الدفاع عن «موبينيل» واقبال ضعيف على عرض الشركة الفرنسية المصري اليوم
كشف مصدر مسؤول بشركة أوراسكوم تليكوم أن الحكم الصادر من لجنة الاستثمار بمحكمة القضاء الإدارى غداً سيكون آخر مراحل التقاضى بشأن قرار هيئة الرقابة المالية التى وافقت فى وقت سابق على عرض شراء قدمته فرانس تليكوم للاستحواذ على أسهم موبينيل المدرجه بالبورصة.
وأضاف أنه فى حال صدور قرار يصب فى مصلحة فرانس تليكوم فإن الكرة ستكون فى ملعب حملة أسهم موبينيل وعليهم أن يقرروا ما إذا كانت لديهم الرغبه فى الاستمرار فى تملك أسهم الشركة أو بيعها وفقا للعرض الذى قدمته الشركة الفرنسية ويقل عن التقييم الذى أجرته شركة برايم الأسبوع الماضى.
وقال: «أوراسكوم تليكوم حريصه على الاستمرار فى شراكتها مع فرانس، لكنها لن تفرط فى حقوق الأقلية وصغار المستثمرين».
يأتى ذلك فى الوقت الذى تواصلت فيه المفاوضات بين أوراسكوم وفرانس للوصول إلى حل للنزاع القائم بينهما، وفرضت الشركتان نوعاً من التكتم الكامل على البدائل المطروحة خلال الاجتماعات، واكتفت منال عبدالحميد، مسؤولة الاتصال بشركة أوراسكوم،
بالتأكيد على أن المفاوضات مازالت مستمرة وهناك اتصال دائم ولقاءات لكن لم تسفر عن نتائج إيجابية يمكن الإعلان عنها حاليا غير أن مصادر مقربة من الخلاف استبعدت أن يتم التوصل لحل جذرى للأزمة.
على جانب السوق لم يستجب سوى ٢.٤% من حملة أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» لعرض الشركة الفرنسية الذى ينتهى بعد غد «الخميس»، وقام ١٨١ مستثمراً بعرض أسهمهم للبيع ضمن الصفقة بكميات لم تتجاوز ٢.٤ مليون سهم من أسهم الشركة.
وقال معتصم الشهيدى، العضو المنتدب لإحدى الشركات، إن حملة أسهم الشركة ينتظرون نتائج حكم التحكيم، خاصة أنها ستكون النقطة الفاصلة فى الصفقة، مؤكداً أن أغلب المستثمرين ينتظرون اللحظة الأخيرة فى فترة انتهاء العرض.
كانت جمعية مستثمرى البورصة قد أعدت مذكرة للانضمام إلى دفاع أوراسكوم، مشيرا إلى أن هذه الخطوة تأتى فى إطار حماية مساهمى أوراسكوم تليكوم البالغ عددهم نحو ٣٠ ألف مستثمر. وكشف المسؤول بالجمعية عن رفع دعوى قبل نحو أسبوعين أمام القضاء الإدارى أيضاً ضد قرار الهيئة بالموافقة على عرض الشركة الفرنسية، مؤكدا أنه لايزال يتم نظر هذه الدعوى

hawas
13 - 01 - 2010, 00:01
أعلنت شركة " أوراسكوم تليكوم القابضة " عن فتح باب الاكتتاب فى أسهم زيادة رأسمال الشركة من 889.100105 مليون جنيه إلى 5.245690620 مليار جنيه بزيادة قدرها 4.356590515 مليار جنيه بإصدار عدد 4.356590515 مليار سهم بقيمة اسمية جنيهاً للسهم وبدون مصاريف إصدار .

ويحق الاكتتاب لحامل و مشترى السهم حتى نهاية جلسة 28 يناير 2010 كل حسب نسبة مساهمته فى رأسمال الشركة على أن يتم فتح باب الاكتتاب اعتباراً من يوم 31 يناير 2010 و يستمر لمدة شهر ينتهى فى 1 مارس 2010 .


وفى حالة عدم تغطية الاكتتاب يعاد طرح الأسهم التى لم يتم تغطيتها مرة أخرى على المساهمين القدامى دون التقيد بنسب المساهمة لكل منهم و يكون الحد الأدنى لمدة الاكتتاب فى الطرح الثانى ثلاثة أيام على الأقل على أن يتم الإعلان عن ذلك فى حينه .

وفى هذه الحالة إذا تجاوز الاكتتاب عدد الأسهم المتبقية سيتم التخصيص على أساس نسبة الأسهم المطلوبة إلى الأسهم المتبقية وسيتم جبر الكسور لصالح صغار المساهمين و تقوم الشركة برد المبالغ الزائدة الناتجة عن الاكتتاب فى الأسهم المتبقية خلال أسبوع من غلق باب الاكتتاب من خلال البنوك متلقية الاكتتاب على أن يتم الإعلان عن ذلك فى حينه .


و تشير الشركة إلى أن بدء الاكتتاب فى الموعد المحدد معلق على شرط الحصول على الموافقة المسبقة للبنوك الدائنة للشركة على الاستثناءات و الشروط اللازمة و فقاً لأحكام عقد القرض المبرم مع الشركة و البالغ قدره 2.5 مليار دولار و تلتزم الشركة بالإعلان عن تلقيها الموافقة من عدمه فى موعد أقصاه 24 يناير الجارى و فى حالة عدم الحصول على موافقة البنوك الدائنة تعد هذه الدعوة للاكتتاب كأن لم تكن و فى حالة الحصول على الموافقة تلتزم الشركة بإتمام إجراءات الاكتتاب وفقاً لكافة الشروط و الأحكام المبينة بهذه الدعوة .

أعلنت شركة " أوراسكوم تليكوم القابضة " عن فتح باب الاكتتاب فى أسهم زيادة رأسمال الشركة من 889.100105 مليون جنيه إلى 5.245690620 مليار جنيه بزيادة قدرها 4.356590515 مليار جنيه بإصدار عدد 4.356590515 مليار سهم بقيمة اسمية جنيهاً للسهم وبدون مصاريف إصدار .

ويحق الاكتتاب لحامل و مشترى السهم حتى نهاية جلسة 28 يناير 2010 كل حسب نسبة مساهمته فى رأسمال الشركة على أن يتم فتح باب الاكتتاب اعتباراً من يوم 31 يناير 2010 و يستمر لمدة شهر ينتهى فى 1 مارس 2010 .


وفى حالة عدم تغطية الاكتتاب يعاد طرح الأسهم التى لم يتم تغطيتها مرة أخرى على المساهمين القدامى دون التقيد بنسب المساهمة لكل منهم و يكون الحد الأدنى لمدة الاكتتاب فى الطرح الثانى ثلاثة أيام على الأقل على أن يتم الإعلان عن ذلك فى حينه .

وفى هذه الحالة إذا تجاوز الاكتتاب عدد الأسهم المتبقية سيتم التخصيص على أساس نسبة الأسهم المطلوبة إلى الأسهم المتبقية وسيتم جبر الكسور لصالح صغار المساهمين و تقوم الشركة برد المبالغ الزائدة الناتجة عن الاكتتاب فى الأسهم المتبقية خلال أسبوع من غلق باب الاكتتاب من خلال البنوك متلقية الاكتتاب على أن يتم الإعلان عن ذلك فى حينه .


و تشير الشركة إلى أن بدء الاكتتاب فى الموعد المحدد معلق على شرط الحصول على الموافقة المسبقة للبنوك الدائنة للشركة على الاستثناءات و الشروط اللازمة و فقاً لأحكام عقد القرض المبرم مع الشركة و البالغ قدره 2.5 مليار دولار و تلتزم الشركة بالإعلان عن تلقيها الموافقة من عدمه فى موعد أقصاه 24 يناير الجارى و فى حالة عدم الحصول على موافقة البنوك الدائنة تعد هذه الدعوة للاكتتاب كأن لم تكن و فى حالة الحصول على الموافقة تلتزم الشركة بإتمام إجراءات الاكتتاب وفقاً لكافة الشروط و الأحكام المبينة بهذه الدعوة .

أعلنت شركة " أوراسكوم تليكوم القابضة " عن فتح باب الاكتتاب فى أسهم زيادة رأسمال الشركة من 889.100105 مليون جنيه إلى 5.245690620 مليار جنيه بزيادة قدرها 4.356590515 مليار جنيه بإصدار عدد 4.356590515 مليار سهم بقيمة اسمية جنيهاً للسهم وبدون مصاريف إصدار .

ويحق الاكتتاب لحامل و مشترى السهم حتى نهاية جلسة 28 يناير 2010 كل حسب نسبة مساهمته فى رأسمال الشركة على أن يتم فتح باب الاكتتاب اعتباراً من يوم 31 يناير 2010 و يستمر لمدة شهر ينتهى فى 1 مارس 2010 .


وفى حالة عدم تغطية الاكتتاب يعاد طرح الأسهم التى لم يتم تغطيتها مرة أخرى على المساهمين القدامى دون التقيد بنسب المساهمة لكل منهم و يكون الحد الأدنى لمدة الاكتتاب فى الطرح الثانى ثلاثة أيام على الأقل على أن يتم الإعلان عن ذلك فى حينه .

وفى هذه الحالة إذا تجاوز الاكتتاب عدد الأسهم المتبقية سيتم التخصيص على أساس نسبة الأسهم المطلوبة إلى الأسهم المتبقية وسيتم جبر الكسور لصالح صغار المساهمين و تقوم الشركة برد المبالغ الزائدة الناتجة عن الاكتتاب فى الأسهم المتبقية خلال أسبوع من غلق باب الاكتتاب من خلال البنوك متلقية الاكتتاب على أن يتم الإعلان عن ذلك فى حينه .


و تشير الشركة إلى أن بدء الاكتتاب فى الموعد المحدد معلق على شرط الحصول على الموافقة المسبقة للبنوك الدائنة للشركة على الاستثناءات و الشروط اللازمة و فقاً لأحكام عقد القرض المبرم مع الشركة و البالغ قدره 2.5 مليار دولار و تلتزم الشركة بالإعلان عن تلقيها الموافقة من عدمه فى موعد أقصاه 24 يناير الجارى و فى حالة عدم الحصول على موافقة البنوك الدائنة تعد هذه الدعوة للاكتتاب كأن لم تكن و فى حالة الحصول على الموافقة تلتزم الشركة بإتمام إجراءات الاكتتاب وفقاً لكافة الشروط و الأحكام المبينة بهذه الدعوة .


أعلنت شركة " أوراسكوم تليكوم القابضة " عن فتح باب الاكتتاب فى أسهم زيادة رأسمال الشركة من 889.100105 مليون جنيه إلى 5.245690620 مليار جنيه بزيادة قدرها 4.356590515 مليار جنيه بإصدار عدد 4.356590515 مليار سهم بقيمة اسمية جنيهاً للسهم وبدون مصاريف إصدار .

ويحق الاكتتاب لحامل و مشترى السهم حتى نهاية جلسة 28 يناير 2010 كل حسب نسبة مساهمته فى رأسمال الشركة على أن يتم فتح باب الاكتتاب اعتباراً من يوم 31 يناير 2010 و يستمر لمدة شهر ينتهى فى 1 مارس 2010 .


وفى حالة عدم تغطية الاكتتاب يعاد طرح الأسهم التى لم يتم تغطيتها مرة أخرى على المساهمين القدامى دون التقيد بنسب المساهمة لكل منهم و يكون الحد الأدنى لمدة الاكتتاب فى الطرح الثانى ثلاثة أيام على الأقل على أن يتم الإعلان عن ذلك فى حينه .

وفى هذه الحالة إذا تجاوز الاكتتاب عدد الأسهم المتبقية سيتم التخصيص على أساس نسبة الأسهم المطلوبة إلى الأسهم المتبقية وسيتم جبر الكسور لصالح صغار المساهمين و تقوم الشركة برد المبالغ الزائدة الناتجة عن الاكتتاب فى الأسهم المتبقية خلال أسبوع من غلق باب الاكتتاب من خلال البنوك متلقية الاكتتاب على أن يتم الإعلان عن ذلك فى حينه .


و تشير الشركة إلى أن بدء الاكتتاب فى الموعد المحدد معلق على شرط الحصول على الموافقة المسبقة للبنوك الدائنة للشركة على الاستثناءات و الشروط اللازمة و فقاً لأحكام عقد القرض المبرم مع الشركة و البالغ قدره 2.5 مليار دولار و تلتزم الشركة بالإعلان عن تلقيها الموافقة من عدمه فى موعد أقصاه 24 يناير الجارى و فى حالة عدم الحصول على موافقة البنوك الدائنة تعد هذه الدعوة للاكتتاب كأن لم تكن و فى حالة الحصول على الموافقة تلتزم الشركة بإتمام إجراءات الاكتتاب وفقاً لكافة الشروط و الأحكام المبينة بهذه الدعوة .

bibo_s200
13 - 01 - 2010, 17:47
الحمد لله رب العلمين علي الغاء الصفقة

راي ولن اغيره

حتي لو اختلف معي الكثير

بيع موبينيل به خطر شديد علي الاقتصاد المصري

والان

لم يعد امام فرانس تليكوم غير تقديم عرض جديد بسعر اعلي وكله فائدة لنا

قولتها سابقا

الصفقة تاثيرها جيد علي المدي القصير

ولكن علي المدي الطويل ستؤثر علي اراباح اوراسكوم تليكوم حتي تجد الفرصة الاستثمارية الجديدة

مبروك علينا جميعا

bibo_s200
13 - 01 - 2010, 17:59
اعتقد ان الخبر سيكون له تاثير سلبي لمدة قصيرة جدا حيث تخارج البعض من السهم والذين قاموا بشرائه لتحصيل الفرق بين سعر الصفقة وسعر السوق

ولكن ان شاء الله يكون هناك ايجابيات قادمة

bibo_s200
13 - 01 - 2010, 19:14
أسباب وحيثيات حكم محكمة القضاء الإداري فى رفض استحواذ فرانس تيليكوم على موبينيل

http://productnews.link.net/general/News/13-01-2010/nageb8_m.jpg


القاهرة - محرر مصراوى - قالت دائرة منازعات الاستثمار بمحكمة القضاء الإدارى برئاسة المستشار حمدى ياسين نائب رئيس مجلس الدولة فى أسباب حكمها فى رفض استحواذ فرانس تيليكوم على موبينيل (http://www.masrawy.com/News/Egypt/Economy/2010/January/13/mobinil.aspx) إن (فرانس تيليكوم) تقدمت عن طريق (أورنج بارتسيبشنز) التابعة لها بثلاثة عروض للشراء الإجبارى أولها بتاريخ 6 أبريل ، وثانيها فى 19 مايو ، وثالثها فى 15 يوليو من العام الماضى ، ثم تقدمت بعرض الشراء الإجبارى الرابع الصادر الموافقة عليه بتاريخ 10 ديسمبر الماضى أى قبل مضى 6 أشهر لتقديم عرضها الأخير المقدم للهيئة بتاريخ 15 يوليو الماضى وهو ما يخالف اللائحة التنفيذية لقانون سوق رأس المال التى نصت على أنه (فى حالة تقديم عرض شراء إجبارى فإنه يحظر على مقدمه تقديم عرض آخر خلال الأشهر الستة التالية لتقديم العرض الأصلى).
وأكدت أنه بذلك يكون قبول العرض قد تم بالمخالفة للاجراءات الجوهرية المقررة لضمان حماية المساهمين والمحافظة على مبدأى المساواة وتكافؤ الفرص بما يجعل قرار الموافقة على عرض الشراء الإجبارى قد تم فى ظل عيوب تشوبه وتجعله مخالفا للإجراءات الجوهرية المقررة قانونا.
وأوضحت المحكمة أن هيئة الرقابة المالية بقبولها عرض البيع الإجبارى قد خالفت حكم القانون حيث لم تقم فور قبولها إيداع مشروع عرض الشراء ومشروع مذكرة المعلومات بإخطار البورصة بالأحكام الجوهرية الواردة بهما لتقوم البورصة بنشر هذه المعلومات على الفور ، حيث لم تقدم الهيئة مستندا يفيد اتباعها لهذا الإجراء الجوهرى الذى أوجبته اللائحة.
وأشارت المحكمة إلى أن عرض الشراء الإجبارى انطوى على إفصاح مقدم العرض لنواياه وخططه المستقبلية بالنسبة للشركة المستهدفة ، حيث ذيل معظم بنود العرض بعبارة فى الوقت الحالى ، والذى لم يتحدد بميعاد أو فترة زمنية ، حيث تمثلت تلك التعهدات بعدم استغنائه عن العمالة أو إدماج الشركة مع شركة أخرى أو بيع أسهمها أو شطبها من البورصة (فى الوقت الحالى).
وذكرت المحكمة أن هذه البنود تؤكد أنه يمكن أن تكون هناك نية لمقدم العرض فى الاستغناء عن العمالة بالشركة وإدماجها فى شركة أخرى وبيع أسهمها المستحوذ عليها وشطبها من البورصة المصرية.
وقالت إن عرض الشركة الإجبارى بسعر 245 جنيها للسهم تضمن فارقا وقدره حوالى 28 جنيها بين السعر المشتق من سعر سهم شركة (موبينيل) للاتصالات والوارد في حكم التحكيم الصادر لصالح (فرانس تيليكوم) ضد (أوراسكوم تيليكوم) والبالغ 273 جنيها
مصريا ، وهو ما يجعل للسهم الواحد سعرين بما يخل بمبدأي المساواة وتكافؤ الفرص بين مالكي الأوراق المالية.
وأكدت المحكمة - في ختام حيثياتها - أن تقرير المستشار المالي المستقل المعتمد من الهيئة انتهى إلى أن القيمة العادلة لتقييم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) لمستثمري المحافظ هي في حدود سعر يتراوح بين 263 و265 جنيها للسهم الواحد بينما القيمة العادلة للاستحواذ للمستثمر استراتيجي تتراوح ما بين 283 إلى 337 جنيها مصريا للسهم.
وذكرت أن التقرير انتهي إلى أن البيع بالسعر المعروض (245 جنيها للسهم) لا يحقق المصلحة العادلة لصغار المساهمين ، وهو دلالة إضافية على أن قرار البيع الإجباري على هذا النحو يكون قد قبل عرضا غير عادل ويخل بمبدأي المساواة وتكافؤ الفرص بين مالكي الأوراق المالية محل عرض الشراء.
المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط، مصراوي.
http://productnews.link.net/general/News/13-01-2010/nageb9_l.jpghttp://productnews.link.net/general/News/13-01-2010/nageb8_l.jpghttp://productnews.link.net/general/News/13-01-2010/nageb7_l.jpghttp://productnews.link.net/general/News/13-01-2010/nageb6_l.jpghttp://productnews.link.net/general/News/13-01-2010/nageb5_l.jpghttp://productnews.link.net/general/News/13-01-2010/nageb4_l.jpghttp://productnews.link.net/general/News/13-01-2010/nageb3_l.jpghttp://productnews.link.net/general/News/13-01-2010/nageb2_l.jpghttp://productnews.link.net/general/News/13-01-2010/nageb1_l.jpg
اقرأ ايضا:

hawas
14 - 01 - 2010, 00:49
كتب : هانى الشرقاوى
قضت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة اليوم برئاسة المستشار حمدي ياسين نائب رئيس مجلس الدولة قبول دعوي شركة أوراسكوم تليكوم ضد قرار الهيئة العامة للرقابة المالية باعتماد عرض الشراء المقدم من إحدى شركات فرانس تيليكوم - أورانج بارتسيبشنز - للاستحواذ على أسهم شركة موبينيل التابعة لأوراسكوم بسعر 245 جنيها للسهم الواحد، ووقف قرارها باعتماد عرض الشراء الإجبارى المشار إليه واعتباره كأن لم يكن، مع تنفيذ الحكم بمسودته وبغير إعلان مع إلزام الهيئة بالمصروفات وإحالة الشق الموضوعى فى الدعوى إلى هيئة مفوضى الدولة، لإعداد تقرير قانونى فيها بجلسة 13 فبراير المقبل.

وقالت المحكمة في أسباب حكمها إن فرانس تيليكوم تقدمت عن طريق شركة أورنج بارتسيبشنز التابعة لها بثلاثة عروض للشراء الإجباري أولها بتاريخ 6 أبريل وثانيها في 19 مايو وثالثها في 15 يوليو من العام الماضي، ثم تقدمت بعرض الشراء الإجباري الرابع الصادر الموافقة عليه بتاريخ 10 ديسمبر الماضي أي قبل مضي 6 أشهر لتقديم عرضها الأخير المقدم للهيئة بتاريخ 15 يوليو الماضي وهو ما يخالف اللائحة التنفيذية لقانون سوق رأس المال التي نصت على أنه ( في حالة تقديم عرض شراء إجباري فإنه يحظر على مقدمه تقديم عرض آخر خلال الستة أشهر التالية لتقديم العرض الأصلي).
وأكدت المحكمة أنه بذلك يكون قبول العرض قد تم بالمخالفة للإجراءات الجوهرية المقررة لضمان حماية المساهمين والمحافظة على مبدأي المساواة وتكافؤ الفرص بما يجعل قرار الموافقة على عرض الشراء الإجباري قد تم في ظل عيوب تشوبه وتجعله مخالفا للإجراءات الجوهرية المقررة قانونا.
وأوضحت المحكمة أن هيئة الرقابة المالية بقبولها عرض البيع الإجباري قد خالفت حكم القانون حيث لم تقم فور قبولها إيداع مشروع عرض الشراء ومشروع مذكرة المعلومات بإخطار البورصة بالأحكام الجوهرية الواردة بهما، لتقوم البورصة بنشر هذه المعلومات على الفور، حيث لم تقدم الهيئة مستندا يفيد اتباعها لهذا الإجراء الجوهري الذي أوجبته اللائحة.

وكانت المحكمة قد عقدت أولى جلساتها للنظر فى الطعن يوم السبت الماضى وحددت جلسة اليوم للنطق بالحكم . وقالت المحكمة إن قرار التأجيل لاستكمال المستندات من الطرفين، ليكون نظر القضية قبل يوم واحد من انتهاء المدة القانونية لعرض الشراء.
وكان الدكتورهانى سرى الدين المستشار القانونى لأوراسكوم تليكوم قد وجه اتهامات للرقابة المالية بمخالفة نصوص القانون بعد قبول عرض شراء الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيها للسهم.
وأضاف سري الدين أنه وفقاً لنص المادة (336) من اللائحة التنفيذية لقانون سوق المال فلابد من إعلان طلب عرض الشراء فور تقديمه ودراسته واتخاذ القرار خلال 48 ساعة.
وقال سرى الدين إن الشروط التى استندت عليها الهيئة عند موافقتها على عرض شركة فرانس تيليكوم بشراء 100%، من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" غير مبررة.
وأكد أن الشركة تفصح عن عقد الإدارة بشكل دورى كل ثلاثة أشهر، أما الأرباح المحتجزة فطبقا للحكم الدولى فإن من حق أوراسكوم الحصول على أرباح موبينيل حتى موعد نقل الملكية ولا تؤثر على سعر السهم، رافضا وصف أوراسكوم بالأقلية، مشيراً إلى أن نسبة أوراسكوم تساوى نسبة فرانس تيليكوم.
وأوضح أن الأرباح المحتجزة من شركة موبينيل القابضة والبالغة 120 مليون جنيه تم حجزها بعد حكم لجنة التحكيم.
ولجأت أوراسكوم إلى القضاء الإداري بعد أن رفضت الهيئة التظلم المقدم منها بشأن موافقة الأولى على العرض المقدم من شركة "فرانس تليكوم" بسعر 245 جنيها لكل سهم. وأفاد بيان للشركة بأن الطعن يرتكز على طلب إلغاء القرار المتظلم منه بصفة مستعجلة وإيقاف تنفيذه قبل إنقضاء فترة عرض الشراء الإجباري وأكد أن الشركة المصرية مستمرة في مفاوضتها الودية مع شركة فرانس تليكوم بهذا الصدد.


http://www.esgmarkets.com/forum/../images/spacer.gif
قضت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة اليوم برئاسة المستشار حمدي ياسين نائب رئيس مجلس الدولة قبول دعوي شركة أوراسكوم تليكوم ضد قرار الهيئة العامة للرقابة المالية باعتماد عرض الشراء المقدم من إحدى شركات فرانس تيليكوم - أورانج بارتسيبشنز - للاستحواذ على أسهم شركة موبينيل التابعة لأوراسكوم بسعر 245 جنيها للسهم الواحد، ووقف قرارها باعتماد عرض الشراء الإجبارى المشار إليه واعتباره كأن لم يكن، مع تنفيذ الحكم بمسودته وبغير إعلان مع إلزام الهيئة بالمصروفات وإحالة الشق الموضوعى فى الدعوى إلى هيئة مفوضى الدولة، لإعداد تقرير قانونى فيها بجلسة 13 فبراير المقبل.

وقالت المحكمة في أسباب حكمها إن فرانس تيليكوم تقدمت عن طريق شركة أورنج بارتسيبشنز التابعة لها بثلاثة عروض للشراء الإجباري أولها بتاريخ 6 أبريل وثانيها في 19 مايو وثالثها في 15 يوليو من العام الماضي، ثم تقدمت بعرض الشراء الإجباري الرابع الصادر الموافقة عليه بتاريخ 10 ديسمبر الماضي أي قبل مضي 6 أشهر لتقديم عرضها الأخير المقدم للهيئة بتاريخ 15 يوليو الماضي وهو ما يخالف اللائحة التنفيذية لقانون سوق رأس المال التي نصت على أنه ( في حالة تقديم عرض شراء إجباري فإنه يحظر على مقدمه تقديم عرض آخر خلال الستة أشهر التالية لتقديم العرض الأصلي).
وأكدت المحكمة أنه بذلك يكون قبول العرض قد تم بالمخالفة للإجراءات الجوهرية المقررة لضمان حماية المساهمين والمحافظة على مبدأي المساواة وتكافؤ الفرص بما يجعل قرار الموافقة على عرض الشراء الإجباري قد تم في ظل عيوب تشوبه وتجعله مخالفا للإجراءات الجوهرية المقررة قانونا.
وأوضحت المحكمة أن هيئة الرقابة المالية بقبولها عرض البيع الإجباري قد خالفت حكم القانون حيث لم تقم فور قبولها إيداع مشروع عرض الشراء ومشروع مذكرة المعلومات بإخطار البورصة بالأحكام الجوهرية الواردة بهما، لتقوم البورصة بنشر هذه المعلومات على الفور، حيث لم تقدم الهيئة مستندا يفيد اتباعها لهذا الإجراء الجوهري الذي أوجبته اللائحة.

وكانت المحكمة قد عقدت أولى جلساتها للنظر فى الطعن يوم السبت الماضى وحددت جلسة اليوم للنطق بالحكم . وقالت المحكمة إن قرار التأجيل لاستكمال المستندات من الطرفين، ليكون نظر القضية قبل يوم واحد من انتهاء المدة القانونية لعرض الشراء.
وكان الدكتورهانى سرى الدين المستشار القانونى لأوراسكوم تليكوم قد وجه اتهامات للرقابة المالية بمخالفة نصوص القانون بعد قبول عرض شراء الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيها للسهم.
وأضاف سري الدين أنه وفقاً لنص المادة (336) من اللائحة التنفيذية لقانون سوق المال فلابد من إعلان طلب عرض الشراء فور تقديمه ودراسته واتخاذ القرار خلال 48 ساعة.
وقال سرى الدين إن الشروط التى استندت عليها الهيئة عند موافقتها على عرض شركة فرانس تيليكوم بشراء 100%، من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" غير مبررة.
وأكد أن الشركة تفصح عن عقد الإدارة بشكل دورى كل ثلاثة أشهر، أما الأرباح المحتجزة فطبقا للحكم الدولى فإن من حق أوراسكوم الحصول على أرباح موبينيل حتى موعد نقل الملكية ولا تؤثر على سعر السهم، رافضا وصف أوراسكوم بالأقلية، مشيراً إلى أن نسبة أوراسكوم تساوى نسبة فرانس تيليكوم.
وأوضح أن الأرباح المحتجزة من شركة موبينيل القابضة والبالغة 120 مليون جنيه تم حجزها بعد حكم لجنة التحكيم.
ولجأت أوراسكوم إلى القضاء الإداري بعد أن رفضت الهيئة التظلم المقدم منها بشأن موافقة الأولى على العرض المقدم من شركة "فرانس تليكوم" بسعر 245 جنيها لكل سهم. وأفاد بيان للشركة بأن الطعن يرتكز على طلب إلغاء القرار المتظلم منه بصفة مستعجلة وإيقاف تنفيذه قبل إنقضاء فترة عرض الشراء الإجباري وأكد أن الشركة المصرية مستمرة في مفاوضتها الودية مع شركة فرانس تليكوم بهذا الصدد.

hawas
14 - 01 - 2010, 00:51
أعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية فى بيان لها اليوم أنه بناء على الحكم الذى أصدرته محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة بقبول الطعن المقدم من شركة " أوراسكوم تليكوم " لوقف تنفيذ قرار الهيئة العامة للرقابة المالية باعتماد عرض شراء أسهم شركة " المصرية لخدمات التليفون المحمول – موبينيل " المقدم من شركة " فرانس تليكوم " و إحالة الموضوعية الى هيئة مفوضى الدولة لإعداد تقريرها .

فإن الهيئة قد قررت وقف تنفيذ عرض الشراء و الذى كان من المقرر أن ينتهى غداً الخميس الموافق 14 يناير 2010 .


كما تقرر الزام جميع شركات السمسرة بإلغاء الأوامر المسجلة على نظام الصفقات الخاصة opr اعتبارا من الأن وحتى موعد غايته قبل نهاية جلسة تداول غداً الخميس الموافق 14 يناير 2010 .

وكانت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة برئاسة المستشار حمدي ياسين نائب رئيس مجلس الدولة قضت اليوم بقبول دعوي شركة أوراسكوم تليكوم ضد قرار الهيئة العامة للرقابة المالية باعتماد عرض الشراء المقدم من إحدى شركات فرانس تيليكوم - أورانج بارتسيبشنز - للاستحواذ على أسهم شركة موبينيل التابعة لأوراسكوم بسعر 245 جنيها للسهم الواحد، ووقف قرارها باعتماد عرض الشراء الإجبارى المشار إليه واعتباره كأن لم يكن، مع تنفيذ الحكم بمسودته وبغير إعلان مع إلزام الهيئة بالمصروفات وإحالة الشق الموضوعى فى الدعوى إلى هيئة مفوضى الدولة، لإعداد تقرير قانونى فيها بجلسة 13 فبراير المقبل.

وكانت المحكمة قد عقدت أولى جلساتها للنظر فى الطعن يوم السبت الماضى وحددت جلسة اليوم للنطق بالحكم . وقالت المحكمة إن قرار التأجيل لاستكمال المستندات من الطرفين، ليكون نظر القضية قبل يوم واحد من انتهاء المدة القانونية لعرض الشراء.

وكان الدكتورهانى سرى الدين المستشار القانونى لأوراسكوم تليكوم قد وجه اتهامات للرقابة المالية بمخالفة نصوص القانون بعد قبول عرض شراء الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيها للسهم.

وأضاف سري الدين أنه وفقاً لنص المادة ( 336 ) من اللائحة التنفيذية لقانون سوق المال فلابد من إعلان طلب عرض الشراء فور تقديمه ودراسته واتخاذ القرار خلال 48 ساعة.

وقال سرى الدين إن الشروط التى استندت عليها الهيئة عند موافقتها على عرض شركة فرانس تيليكوم بشراء 100%، من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" غير مبررة.

وأكد أن الشركة تفصح عن عقد الإدارة بشكل دورى كل ثلاثة أشهر، أما الأرباح المحتجزة فطبقا للحكم الدولى فإن من حق أوراسكوم الحصول على أرباح موبينيل حتى موعد نقل الملكية ولا تؤثر على سعر السهم، رافضا وصف أوراسكوم بالأقلية، مشيراً إلى أن نسبة أوراسكوم تساوى نسبة فرانس تيليكوم.

وأوضح أن الأرباح المحتجزة من شركة موبينيل القابضة والبالغة 120 مليون جنيه تم حجزها بعد حكم لجنة التحكيم.

ولجأت أوراسكوم إلى القضاء الإداري بعد أن رفضت الهيئة التظلم المقدم منها بشأن موافقة الأولى على العرض المقدم من شركة "فرانس تليكوم" بسعر 245 جنيها لكل سهم. وأفاد بيان للشركة بأن الطعن يرتكز على طلب إلغاء القرار المتظلم منه بصفة مستعجلة وإيقاف تنفيذه قبل انقضاء فترة عرض الشراء الإجباري وأكد أن الشركة المصرية مستمرة في مفاوضتها الودية مع شركة فرانس تليكوم بهذا الصدد.

أعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية فى بيان لها اليوم أنه بناء على الحكم الذى أصدرته محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة بقبول الطعن المقدم من شركة " أوراسكوم تليكوم " لوقف تنفيذ قرار الهيئة العامة للرقابة المالية باعتماد عرض شراء أسهم شركة " المصرية لخدمات التليفون المحمول – موبينيل " المقدم من شركة " فرانس تليكوم " و إحالة الموضوعية الى هيئة مفوضى الدولة لإعداد تقريرها .

فإن الهيئة قد قررت وقف تنفيذ عرض الشراء و الذى كان من المقرر أن ينتهى غداً الخميس الموافق 14 يناير 2010 .


كما تقرر الزام جميع شركات السمسرة بإلغاء الأوامر المسجلة على نظام الصفقات الخاصة opr اعتبارا من الأن وحتى موعد غايته قبل نهاية جلسة تداول غداً الخميس الموافق 14 يناير 2010 .

وكانت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة برئاسة المستشار حمدي ياسين نائب رئيس مجلس الدولة قضت اليوم بقبول دعوي شركة أوراسكوم تليكوم ضد قرار الهيئة العامة للرقابة المالية باعتماد عرض الشراء المقدم من إحدى شركات فرانس تيليكوم - أورانج بارتسيبشنز - للاستحواذ على أسهم شركة موبينيل التابعة لأوراسكوم بسعر 245 جنيها للسهم الواحد، ووقف قرارها باعتماد عرض الشراء الإجبارى المشار إليه واعتباره كأن لم يكن، مع تنفيذ الحكم بمسودته وبغير إعلان مع إلزام الهيئة بالمصروفات وإحالة الشق الموضوعى فى الدعوى إلى هيئة مفوضى الدولة، لإعداد تقرير قانونى فيها بجلسة 13 فبراير المقبل.

وكانت المحكمة قد عقدت أولى جلساتها للنظر فى الطعن يوم السبت الماضى وحددت جلسة اليوم للنطق بالحكم . وقالت المحكمة إن قرار التأجيل لاستكمال المستندات من الطرفين، ليكون نظر القضية قبل يوم واحد من انتهاء المدة القانونية لعرض الشراء.

وكان الدكتورهانى سرى الدين المستشار القانونى لأوراسكوم تليكوم قد وجه اتهامات للرقابة المالية بمخالفة نصوص القانون بعد قبول عرض شراء الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيها للسهم.

وأضاف سري الدين أنه وفقاً لنص المادة ( 336 ) من اللائحة التنفيذية لقانون سوق المال فلابد من إعلان طلب عرض الشراء فور تقديمه ودراسته واتخاذ القرار خلال 48 ساعة.

وقال سرى الدين إن الشروط التى استندت عليها الهيئة عند موافقتها على عرض شركة فرانس تيليكوم بشراء 100%، من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" غير مبررة.

وأكد أن الشركة تفصح عن عقد الإدارة بشكل دورى كل ثلاثة أشهر، أما الأرباح المحتجزة فطبقا للحكم الدولى فإن من حق أوراسكوم الحصول على أرباح موبينيل حتى موعد نقل الملكية ولا تؤثر على سعر السهم، رافضا وصف أوراسكوم بالأقلية، مشيراً إلى أن نسبة أوراسكوم تساوى نسبة فرانس تيليكوم.

وأوضح أن الأرباح المحتجزة من شركة موبينيل القابضة والبالغة 120 مليون جنيه تم حجزها بعد حكم لجنة التحكيم.

ولجأت أوراسكوم إلى القضاء الإداري بعد أن رفضت الهيئة التظلم المقدم منها بشأن موافقة الأولى على العرض المقدم من شركة "فرانس تليكوم" بسعر 245 جنيها لكل سهم. وأفاد بيان للشركة بأن الطعن يرتكز على طلب إلغاء القرار المتظلم منه بصفة مستعجلة وإيقاف تنفيذه قبل انقضاء فترة عرض الشراء الإجباري وأكد أن الشركة المصرية مستمرة في مفاوضتها الودية مع شركة فرانس تليكوم بهذا الصدد.


أعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية فى بيان لها اليوم أنه بناء على الحكم الذى أصدرته محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة بقبول الطعن المقدم من شركة " أوراسكوم تليكوم " لوقف تنفيذ قرار الهيئة العامة للرقابة المالية باعتماد عرض شراء أسهم شركة " المصرية لخدمات التليفون المحمول – موبينيل " المقدم من شركة " فرانس تليكوم " و إحالة الموضوعية الى هيئة مفوضى الدولة لإعداد تقريرها .

فإن الهيئة قد قررت وقف تنفيذ عرض الشراء و الذى كان من المقرر أن ينتهى غداً الخميس الموافق 14 يناير 2010 .


كما تقرر الزام جميع شركات السمسرة بإلغاء الأوامر المسجلة على نظام الصفقات الخاصة opr اعتبارا من الأن وحتى موعد غايته قبل نهاية جلسة تداول غداً الخميس الموافق 14 يناير 2010 .

وكانت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة برئاسة المستشار حمدي ياسين نائب رئيس مجلس الدولة قضت اليوم بقبول دعوي شركة أوراسكوم تليكوم ضد قرار الهيئة العامة للرقابة المالية باعتماد عرض الشراء المقدم من إحدى شركات فرانس تيليكوم - أورانج بارتسيبشنز - للاستحواذ على أسهم شركة موبينيل التابعة لأوراسكوم بسعر 245 جنيها للسهم الواحد، ووقف قرارها باعتماد عرض الشراء الإجبارى المشار إليه واعتباره كأن لم يكن، مع تنفيذ الحكم بمسودته وبغير إعلان مع إلزام الهيئة بالمصروفات وإحالة الشق الموضوعى فى الدعوى إلى هيئة مفوضى الدولة، لإعداد تقرير قانونى فيها بجلسة 13 فبراير المقبل.

وكانت المحكمة قد عقدت أولى جلساتها للنظر فى الطعن يوم السبت الماضى وحددت جلسة اليوم للنطق بالحكم . وقالت المحكمة إن قرار التأجيل لاستكمال المستندات من الطرفين، ليكون نظر القضية قبل يوم واحد من انتهاء المدة القانونية لعرض الشراء.

وكان الدكتورهانى سرى الدين المستشار القانونى لأوراسكوم تليكوم قد وجه اتهامات للرقابة المالية بمخالفة نصوص القانون بعد قبول عرض شراء الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيها للسهم.

وأضاف سري الدين أنه وفقاً لنص المادة ( 336 ) من اللائحة التنفيذية لقانون سوق المال فلابد من إعلان طلب عرض الشراء فور تقديمه ودراسته واتخاذ القرار خلال 48 ساعة.

وقال سرى الدين إن الشروط التى استندت عليها الهيئة عند موافقتها على عرض شركة فرانس تيليكوم بشراء 100%، من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" غير مبررة.

وأكد أن الشركة تفصح عن عقد الإدارة بشكل دورى كل ثلاثة أشهر، أما الأرباح المحتجزة فطبقا للحكم الدولى فإن من حق أوراسكوم الحصول على أرباح موبينيل حتى موعد نقل الملكية ولا تؤثر على سعر السهم، رافضا وصف أوراسكوم بالأقلية، مشيراً إلى أن نسبة أوراسكوم تساوى نسبة فرانس تيليكوم.

وأوضح أن الأرباح المحتجزة من شركة موبينيل القابضة والبالغة 120 مليون جنيه تم حجزها بعد حكم لجنة التحكيم.

ولجأت أوراسكوم إلى القضاء الإداري بعد أن رفضت الهيئة التظلم المقدم منها بشأن موافقة الأولى على العرض المقدم من شركة "فرانس تليكوم" بسعر 245 جنيها لكل سهم. وأفاد بيان للشركة بأن الطعن يرتكز على طلب إلغاء القرار المتظلم منه بصفة مستعجلة وإيقاف تنفيذه قبل انقضاء فترة عرض الشراء الإجباري وأكد أن الشركة المصرية مستمرة في مفاوضتها الودية مع شركة فرانس تليكوم بهذا الصدد.

hawas
14 - 01 - 2010, 00:53
أعرب نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة مجموعة "أوراسكوم تيليكوم القابضة" عن رضاه حيال القرار القضائى الصادر اليوم من محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة بعد قبولها دعوي شركة أوراسكوم ضد قرار الهيئة العامة للرقابة المالية باعتماد عرض الشراء المقدم من إحدى شركات فرانس تيليكوم "أورانج بارتسيبشنز "للاستحواذ على أسهم شركة موبينيل التابعة لأوراسكوم بسعر 245 جنيها للسهم الواحد .
وأشار ساويرس فى أول تصريح له عقب صدور الحكم بحسب قناة "العربية" إلى أن الحكم الصادر اليوم يثبت مصداقية القضاء في مصر مؤكداً على أن الحكم كان "عادلا" ويؤكد أن قرار الهيئة العامة للرقابة المالية كان "خاطئاً"، وأن التظلم كان لا بد من قبوله.
كما أعرب ساويرس عن سعادته بعد وقف المحكمة قرار اعتماد عرض الشراء الإجبارى من قبل فرانس تيليكوم واعتباره كأن لم يكن، مبدياً عدم رغبته فى بيع موبينيل .

hawas
14 - 01 - 2010, 00:55
صرح مصدر مسئول بالبورصة المصرية بأن حملة أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول-موبينيل قد بدأوا سحب عروض البيع من نظام الصفقات بالبورصة بعد قرار محكمة القضاء الاداري بإلغاء صفقة الشركة.
وقال المصدر للنشرة الاقتصادية لوكالة أنباء الشرق الاوسط إن العديد من المستثمرين سحبوا أكثر من مليوني سهم فور صدور قرار المحكمة كانت قد عرضت للبيع ضمن أكثر من 6 ملايين سهم تمثل 6 فى المائة عرضت للبيع فى الايام الماضية.
وأضاف أن سحب المستثمرين من حملة أسهم موبينيل لعروض البيع يأتي إستجابة لطلب البورصة بحسب تلك العروض بعد صدور حكم القضاء الاداري.وأكد المصدر أنه سيتم غدا الخميس سحب بقية العروض من على نظام التداول للصفقات (او بي أر).
وكانت إدارة البورصة المصرية قد أوقفت التداول على سهمي موبينيل وأوراسكوم تليكوم فى أخر نصف ساعة من جلسة تداول اليوم وتعليق عروض الشراء والبيع.

hawas
14 - 01 - 2010, 09:15
أكد المهندس هشام العلايلى نائب رئيس شركة فرانس تيليكوم للشرق الأوسط وأفريقيا والدول الناشئة، أن فرانس تيليكوم متمسكة بحقها فى حكم محكمة التحكيم الدولى لبيع حصة "أوراسكوم" لشركة "موبينيل" بسعر 273 جنيهاً للسهم، رغم قرار صدور الحكم من القضاء المصرى بوقف تنفيذ قرار الهيئة المصرية للرقابة المالية الخاص بعرض الشراء الإجبارى المقدم من شركة أورانج بارتيسبنانس لشراء أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيهاً.
وأوضح العلايلى، فى بيان للشركة مساء اليوم الأربعاء، أن فرانس تيليكوم تحترم كل الأحكام القضائية لكنها تأسف لهذا القرار، بدعوى أنه يضر بمصلحة صغار المستثمرين، خاصة أنه فى اليوم التالى لعرض شركة فرانس تيليكوم صعدت البورصة بنسبة 6.2%، والذى يعد من أعلى نسب الصعود فى تاريخ البورصة المصرية.
وقال العلايلى، إن فرانس تيليكوم تدرس كل الخيارات القانونية للحفاظ على حقوقها، مضيفاً أن المفاوضات مع شركة أوراسكوم تيليكوم لم تتوقف.
وقضت محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة الدائرة السابعة استثمار برئاسة المستشار حمدى ياسين عكاشة اليوم، الأربعاء، بوقف تنفيذ قرار هيئة الرقابة المالية الصادر فى 10 ديسمبر الماضى بالموافقة على عرض الشراء الإجبارى المقدم من شركة أورانج المملوكة لشركة فرانس تيليكوم لشراء أسهم شركة موبينيل بسعر 245 جنيهاً للسهم، مع ما يترتب على ذلك من آثار أخصها اعتبار الإعلان بعرض الشراء الإجبارى كأن لم يكن مع تنفيذ الحكم بمسودته وبغير إعلان أو مع إلزام الهيئة بالمصروفات وإحالة الشق الموضوعى فى الدعوى إلى هيئة مفوضى الدولة، لإعداد تقرير قانونى فيها بجلسة 13 فبراير المقبل.

hawas
14 - 01 - 2010, 20:56
أعلنت شركة " فرانس تليكوم " فى بيان لها انه بناء على طلب من شركة أوراسكوم تليكوم ، أعلنت المحكمة الإدارية قرارها الموجز – لحين التوصل إلى تحقيق مفصل – بتعليق التصريح الممنوح من الهيئة المصرية للرقابة المالية (efsa) في 10 ديسمبر ، 2009 والتي سمحت لشركة فرانس تيليكوم من خلاله بإطلاق عرضا رسميا لشراء اسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بسعر 245 جنيه مصري. وقد قدم هذا الطلب من قبل شركة أوراسكوم تليكوم على الرغم من رفض الطعن المقدم منها يوم 2 يناير عام 2010 من خلال لجنة مستقلة. وستعقد الجلسة القادمة الخاصة بهذه الدعوى يوم 13 فبراير عام 2010.

و صرحت شركة فرانس تيليكوم بأن المحكمة الإدارية قد قبلت تدخل شركة فرانس تليكوم خصما انضماميا الي هيثة الدفاع مع الهيئة المصرية للرقابة المالية في الشق الموضوعي لهذه الدعوى، وتأسف لهذا القرار الموجز الذي يأتي على حساب المساهمين الذين يمثلون الأقلية في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول.

ولذا سوف تقوم شركة فرانس تليكوم بتقديم دعمها الكامل للهيئة من أجل الحصول على قرار نهائي إيجابي ، الأمر الذي سيمكن من إنجاز هذا العرض الرسمي العام.

كما تؤكد فرانس تليكوم رغبتها في الحصول على الاحترام الكامل لحقوقها على حد سواء أمام القانون الدولي والقانون المصري ، وسوف تظل على استعداد للدخول في حوار بناء مع شريكها.

وكانت هيئة الرقابة المالية قد أعلنت بالامس انه بناء على الحكم الذى أصدرته محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة بقبول الطعن المقدم من شركة " أوراسكوم تليكوم " لوقف تنفيذ قرار الهيئة العامة للرقابة المالية باعتماد عرض شراء أسهم شركة " المصرية لخدمات التليفون المحمول – موبينيل " المقدم من شركة " فرانس تليكوم " و إحالة الموضوعية الى هيئة مفوضى الدولة لإعداد تقريرها .


فإن الهيئة قد قررت وقف تنفيذ عرض الشراء و الذى كان من المقرر أن ينتهى غداً الخميس الموافق 14 يناير 2010 .



كما تقرر الزام جميع شركات السمسرة بإلغاء الأوامر المسجلة على نظام الصفقات الخاصة opr اعتبارا من الأن وحتى موعد غايته قبل نهاية جلسة تداول غداً الخميس الموافق 14 يناير 2010 .

وكانت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة برئاسة المستشار حمدي ياسين نائب رئيس مجلس الدولة قضت اليوم بقبول دعوي شركة أوراسكوم تليكوم ضد قرار الهيئة العامة للرقابة المالية باعتماد عرض الشراء المقدم من إحدى شركات فرانس تيليكوم - أورانج بارتسيبشنز - للاستحواذ على أسهم شركة موبينيل التابعة لأوراسكوم بسعر 245 جنيها للسهم الواحد، ووقف قرارها باعتماد عرض الشراء الإجبارى المشار إليه واعتباره كأن لم يكن، مع تنفيذ الحكم بمسودته وبغير إعلان مع إلزام الهيئة بالمصروفات وإحالة الشق الموضوعى فى الدعوى إلى هيئة مفوضى الدولة، لإعداد تقرير قانونى فيها بجلسة 13 فبراير المقبل.


وكانت المحكمة قد عقدت أولى جلساتها للنظر فى الطعن يوم السبت الماضى وحددت جلسة اليوم للنطق بالحكم . وقالت المحكمة إن قرار التأجيل لاستكمال المستندات من الطرفين، ليكون نظر القضية قبل يوم واحد من انتهاء المدة القانونية لعرض الشراء.


وكان الدكتورهانى سرى الدين المستشار القانونى لأوراسكوم تليكوم قد وجه اتهامات للرقابة المالية بمخالفة نصوص القانون بعد قبول عرض شراء الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيها للسهم.


وأضاف سري الدين أنه وفقاً لنص المادة ( 336 ) من اللائحة التنفيذية لقانون سوق المال فلابد من إعلان طلب عرض الشراء فور تقديمه ودراسته واتخاذ القرار خلال 48 ساعة.


وقال سرى الدين إن الشروط التى استندت عليها الهيئة عند موافقتها على عرض شركة فرانس تيليكوم بشراء 100%، من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" غير مبررة.


وأكد أن الشركة تفصح عن عقد الإدارة بشكل دورى كل ثلاثة أشهر، أما الأرباح المحتجزة فطبقا للحكم الدولى فإن من حق أوراسكوم الحصول على أرباح موبينيل حتى موعد نقل الملكية ولا تؤثر على سعر السهم، رافضا وصف أوراسكوم بالأقلية، مشيراً إلى أن نسبة أوراسكوم تساوى نسبة فرانس تيليكوم.


وأوضح أن الأرباح المحتجزة من شركة موبينيل القابضة والبالغة 120 مليون جنيه تم حجزها بعد حكم لجنة التحكيم.
ولجأت أوراسكوم إلى القضاء الإداري بعد أن رفضت الهيئة التظلم المقدم منها بشأن موافقة الأولى على العرض المقدم من شركة "فرانس تليكوم" بسعر 245 جنيها لكل سهم. وأفاد بيان للشركة بأن الطعن يرتكز على طلب إلغاء القرار المتظلم منه بصفة مستعجلة وإيقاف تنفيذه قبل انقضاء فترة عرض الشراء الإجباري وأكد أن الشركة المصرية مستمرة في مفاوضتها الودية مع شركة فرانس تليكوم بهذا الصدد.

hawas
14 - 01 - 2010, 21:00
فرانس رايحة تعمل تحالف مع الهيئة ضد ساويرسوالهيئة بتسهل لفرانس تيلكومشوفتوا هيئة سوق مال فى العالم عايزة تنصر أجنبى على أبن البلد غير هيئة البتنجان بتاعتنا ويقولك تشجيع أستثمار هما نسيوا ساويرس أنة عمل للبورصة وزن وخلى الأجانب تثق فى السوق المصرى وشوفوا أسهمة فى البورصة هى مؤشر الكيس يعنى الراجل دة لما بيزعل بيوقع سوق وعجبت لك يا هيئة عيب عليكم شكلكم بقى وحش قوى

hawas
14 - 01 - 2010, 21:00
أعلنت شركة أوراسكوم تليكوم (الشركة) ان محكمة القضاء الادارى قد اصدرت حكمها أمس بقبول الطلب العاجل من شركة أوراسكوم تليكوم بوقف تنفيذ قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بإعتماد عرض الشراء الاجبارى المقدم من شركة أورانج بارتيسيباشنز احدى الشركات التابعة لشركة فرانس تليكوم لشراء كامل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بسعر 245 جنيها للسهم الواحد فى 10 ديسمبر 2009 مع مايترتب على ذلك من آثار أخصها اعتبار الاعلان بعرض الشراء الاجبارى كأن لم يكن وأمرت المحكمة بتنفيذ الحكم بموجب مسودته ويغير اعلانه مع الزام الهيئة بالمصروفات واحالة الشق الموضوعى فى الدعوى الى هيئة مفوضى الدولة لاعداد تقرير بالرأى القانونى فى طلب الالغاء وحددت لنظر الشق الموضوعى للدعوى امام المحكمة جلسة 13 فبراير المقبل.

وجاء هذا الحكم ليثبت صحة موقف شركة أوراسكوم تليكوم من انه ليس هناك اسباب مقبولة تبرر المغايرة بين سعر عرض الشراء الاجبارى المقدم فى العرض الأخير لاستحواذ شركة أورانج بارتيسيباشنز التابعة لشركة فرانس تليكوم على كامل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول عن سعر 273 جنيها وهو السعر الصادر فى حكم التحكيم الدولى والذى كان يتعين على شركة فرانس تليكوم تقديم عرض شراء اجبارى به حتى 15 أبريل 2009 مدة الثلاثين يوم التى قد انقضت وفقا لقوانين هيئة سوق المال المصرية.



وقد أعرب المهندس نجيب ساويرس رئيس مجلس الادارة التنفيذى لأوراسكوم تليكوم القابضة عن بالغ سعادته بهذا الحكم واضاف قائلا اننا من جانبنا ننوى الاستمرار فى مفاوضاتنا الودية مع شركة فرانس نليكوم سعيا للوصول الى أفضل الحلول لفض النزاع القائم بين الشركتين والاستمرار فى الشراكة مع فرانس تليكوم كمشغل لشركة موبينيل والدفع بها قدما فى مسيرة نجاحها فى السوق المصرية

hawas
15 - 01 - 2010, 21:16
أكد المهندس نجيب ساويرس‏,‏ رئيس أوراسكوم تيليكوم‏,‏ أن الشركة لديها رغبة قوية في إنهاء النزاع مع فرانس تيليكوم حول الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل‏,‏ علي أسس من الاحترام المتبادل والشراكة المتكافئة‏.
‏ وحول تعليقه علي تصريحات نائب رئيس مجموعة فرانس تيليكوم بالتمسك بتنفيذ التحكيم الدولي من خلال الإجراءات القانونية المحلية أو الدولية‏,‏ قال ساويرس‏:‏ لاتعنينا الخطوات التي ستتخذها الشركة‏,‏ وكل ما يهمنا الآن بعد حكم القضاء المصري الذي وضع النقاط علي الحروف هو تأكيد أهمية الحوار علي الأسس السابق ذكرها‏,‏ وكما سبق أن أوضحنا فقد انتهت المهلة والمدة المتاحة لتنفيذ التحكيم الدولي‏.‏ ومن جانبها أعلنت فرانس تيليكوم عن احترامها للقضاء المصري‏,‏ ولكنها تأسف للحكم الأخير الذي أوقف موافقة هيئة الرقابة المالية علي عرض الشراء الذي استند إلي أنه يعذر بمصالح صغار المساهمين‏,‏ وأكد المهندس هشام العلايلي‏,‏ نائب رئيس فرانس تيليكوم للشرق الأوسط وإفريقيا‏,‏ أنه فور موافقة الهيئة علي عرض الشراء ارتفعت البورصة‏6.2%‏ لتسجل أحد أكبر ارتفاعاتها‏.‏
وأضاف أن قيمة هذه الصفقة تصل إلي‏3‏ مليارات دولار كانت ستسهم في انتعاش البورصة وارتفاع جميع الأسهم المتداولة كما حدث عند الموافقة علي عرض الشراء‏.‏
وقال العلايلي‏,‏ في تصريحات خاصة لـ الأهرام‏,‏ لم يكن في نية فرانس تيليكوم الاستحواذ علي موبينيل ولم تبادر للجوء إلي التحكيم الدولي ولكن من حقنا الآن التمسك بتنفيذ حكم التحكيم الدولي وهو يعني امتلاك الحصة الحاكمة في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل‏,‏ وذلك من خلال الوسائل والأدوات القانونية المحلية بمصر والدولية‏.
‏ وحول الإجراءات التي تعتزم الشركة إتخاذها حاليا‏,‏ قال‏:‏ الانضمام لهيئة الدفاع للنظر في الشق الموضوعي أمام القضاء المصري‏,‏ لتأكدنا من صحة موقفنا ونأمل اقتناع المحكمة بسلامة هذا الموقف والحصول علي قرار ايجابي‏.‏ وحول اللجوء إلي الإجراءات القانونية الدولية‏,‏ قال‏:‏ نعم‏,‏ هذا الأمر مؤكد‏,‏ إذ لم نتمكن من تنفيذ التحكيم الدولي من خلال الإجراءات المحلية‏.‏

hawas
15 - 01 - 2010, 21:16
ساويرس يؤكد استمرار المفاوضات الودية
تدرس هيئة الرقابة المالية حالياً البدائل القانونية المتاحة أمامها بشأن الحكم الصادر أمس الأول، بإيقاف قرارها بتنفيذ عرض الشراء المقدم من شركة فرانس تليكوم للاستحواذ على الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل».
يأتى هذا فى الوقت الذى قالت فيه شركة فرانس إنها ستسعى لتقديم دعمها الكامل لهيئة الرقابة المالية خلال الفترة المقبلة من أجل الحصول على قرار نهائى إيجابى فيما يتعلق بالنزاع مع أوراسكوم تليكوم.
وقال الدكتور خالد سرى صيام، نائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، إن الهيئة تدرس الطعن على قرار المحكمة الصادر أمس الأول، أو الطعن على قرار المحكمة المرتقب فى فبراير المقبل عقب الفصل فى موضوع القضية حالة صدور الحكم فى غير صالح الهيئة العامة للرقابة المالية.
وأكد صيام فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم» أن جميع البدائل متاحة أمام الهيئة، وأن قرار الهيئة بالطعن على الحكم لم يتم اتخاذه حتى الآن، خاصة أنه مرهون بالفصل فى موضوع القضية الذى ينظر فى جلسة ١٣ فبراير المقبل.
وأضاف أن الهيئة أمامها ٦٠ يوماً للطعن طبقاً للقانون منذ صدور الحكم بما يعنى أن أمامها فرصة جيدة لاتخاذ القرار المناسب، مؤكداً أنه فى حالة صدور حكم لصالح أوراسكوم يعتبر الأمر قد انتهى بينما إذا جاء الحكم فى صالح الهيئة فسيكون العرض سارياً ويتعين فى هذه الحالة أن تبدى الشركة الفرنسية رغبتها فى استمرار العرض وتنفيذه.
من جانبها، جددت شركة أوراسكوم تليكوم ترحيبها بالقرار الصادر أمس الأول، وشددت فى بيان صحفى أصدرته أمس، على أن الحكم يثبت صحة موقف أوراسكوم تليكوم من أنه ليست هناك أسباب مقبولة تبرر المغايرة بين سعر عرض الشراء الإجبارى المقدم فى العرض الأخير لاستحواذ أورانج بارتسيبيشنز التابعة لشركة فرانس تليكوم على كامل أسهم الشركة المصرية لخدمات الهاتف المحمول عن سعر ٢٧٣ جنيهاً وهو السعر الصادر فى حكم التحكيم الدولى، الذى كان يتعين على شركة فرانس تليكوم تقديم عرض شراء إجبارى به حتى ١٥ أبريل ٢٠٠٩، مدة الـ٣٠ يوماً التى قد انقضت ـ وفقاً لقوانين هيئة سوق المال المصرية.
وأكد المهندس نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة أوراسكوم تليكوم استمرار المفاوضات مع فرانس تليكوم للوصول لاتفاق مرضى للطرفين.
وقالت شركة فرانس، فى بيان صحفى، إنها تأسف بشدة للحكم الذى أصدرته محكمة القضاء الإدارى لصالح شركة أوراسكوم تليكوم، وأكدت أن الحكم يأتى على حساب المساهمين الذين يمثلون الأقلية فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول.
وأكدت رغبتها فى الحصول على الاحترام الكامل لحقوقها على حد سواء أمام القانون الدولى والقانون المصرى، مشيرة إلى أنها سوف تظل على استعداد للدخول فى حوار بناء مع أوراسكوم تليكوم.

مدنى
16 - 01 - 2010, 11:39
موقف محترم من نجيب ساويرس تجاه هذه الشركة السهم اللى له صحاب متخافش منه ولا عليه

hawas
21 - 01 - 2010, 00:34
أكد الدكتور طارق كامل، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أنه سيقوم بعمل لقاء مع مسؤولى شركة "أورسكوم تيلكوم و فرانس تيلكوم" لحل النزاع بين الشركتين حول شركة "موبينيل"بشكل ودى، موضحا أن النزاع هو نزاع تجارى بين الشركتين، لافتا إلى أن تناول الموضوع على مستوى التحكيم الدولى وهيئة الرقابة المالية، يعكس هذه الصفة.
وأشار الوزير خلال تصريحات فى ديوان عام محافظة قنا خلال افتتاح عدد من المشروعات فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى حرص الوزارة الدائم على دعوة الطرفيين لإيجاد حل توافق يرضى جميع الأطراف ويضمن الشراكة الناجحة بين الشركتين.مضيفا
، ولن ولم نتدخل مع طرف ضد الآخر.


وتابع وزير الاتصالات: ليس من مصلحة الطرفين النزاع لمدة طويلة، مؤكدا أن طول فترة النزاع القضائى يؤثر على أعمال الشريكين.
منقول

hawas
21 - 01 - 2010, 01:10
أكد د. طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أنه سيدعو قريبا قيادات شركتي أوراسكوم وفرانس تليكوم لاجتماع معه في وزارة الاتصالات بحضور قيادات الجهاز القومي، لتنظيم الاتصالات لبحث التوصل إلى حل توافقي للخلاف بين الشركتين بشأن موبينيل.

وأكد الوزير في مؤتمر جماهيري بمحافظة قنا أمس حرصه على استمرار الشراكة الناجحة بين فرانس تليكوم وأوراسكوم في شركة موبينيل مؤكدا أنه ليس من مصلحة قطاع الاتصالات المصري ولا مصلحة موبينيل استمرار هذا النزاع فترة طويلة لأنه سيؤثر على الشركة.

وأضاف أن النزاع بين أوراسكوم وفرانس تليكوم نزاع تجارة بين شريكين في شركة مصري مؤكدا أن وزارة الاتصالات لا تتدخل لخدمة طرف ضد آخر لكن يهمها استمرار الشراكة بين الطرفين.

وكشف طارق كامل عن أن وزارته ستعلن قريبا إستراتيجية جديدة للإنترنت فائق السرعة "البرونو باند" لتوفير الخدمة بأسعار مناسبة في مختلف أنحاء مصر.

وقال خلال زيارته لقنا أمس لافتتاح عدد من المشروعات إن نشر خدمات الإنترنت فائق السرعة وزيادة المحتوى الإلكتروني باللغة العربية أصبح التحدي الأساسي وليس توفير خدمات الاتصالات التي تغطي جميع أنحاء مصر.

وأشار إلى أن هدف وزارة الاتصالات لم يعد قاصرا على نشر الخدمات التليفونية وخدمات المحمول والإنترنت والبريد فقط بل أصبح الهدف بناء صناعة قوية تجذب الاستثمارات الخارجية وتفتح آفاقا للعمل والتصدير أمام الشركات المصرية وتوفر فرصا كبيرة للعمل وتوفر التمويل لخزانة الدولة.

وأوضح أنه يتم في هذا الإطار نشر المناطق التكنولوجية لتصدير الخدمات وفي مختلف المحافظات مع الاستفادة بنجاح القرية الذكية مشيرا إلى أنه سيتم نشر هذه المناطق بالصعيد والدلتا.

وأشار الوزير إلى أن تصدير الخدمات التكنولوجية يوفر 10 آلاف فرصة عمل مباشرة و25 ألف فرصة غير مباشرة سنويا كما يحقق عائدات تبلغ مليار دولار سنويا.

وأكد وزير الاتصالات أن دخول القطاع الخاص بقوة في هذا المجال لتقديم الخدمات للمواطنين لا يعني تراجع دور البطالة تحت هذا الدور قد تغير من مقدم الخدمات إضافة إلى واضع السياسات ومراقب للسوق من خلال جهاز تنظيم الاتصالات وهو مفهوم جديد لإدارة القطاع.

hawas
21 - 01 - 2010, 01:12
يعتزم بنك "بي. إن. بي. باريبا- مصر" إطلاق خدمة تحويل الأموال عبر الهاتف المحمول، بالتعاون مع الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل) عقب إقرار القواعد النهائية المنظمة لتلك العملية، من قبل البنك المركزي والمزمع أن ينتهي منها خلال الشهور المقبلة تبعا لشاهيناز فوده نائب العضو المنتدب لفرع البنك الفرنسي بمصر في تصريحات خاصة لـ"الشروق".

وكان محافظ البنك المركزي فاروق العقدة، قد عقد مطلع الأسبوع الجاري اجتماعا مع ممثلي البنوك وشركات المحمول الثلاث العاملة في مصر لمناقشة القواعد النهائية المرتبطة بهذه الخدمة، والتي تتضمن شروطا تضمن سلامة تحويل الأموال، سواء من قبل البنوك التي حصلت على تراخيص مزاولة تلك الخدمة، أو الشركات التي تتولى نظم التشغيل.

يذكر أن بنوك الأهلي المصري ومصر والتعمير والإسكان وإتش إس سي بي باريبا قد حصلت على موافقة المركزي لتقديم تلك الخدمة، وتنتظر القواعد النهائية المنظمة لتفعيل تلك الخدمة.

من ناحية أخرى، ذكر مصدر مسئول بنفس البنك، بأن المجموعة الأم في فرنسا تتولى، مع عدد من البنوك العالمية مثل ميريل لينش وبنك أوف أمريكا، دور المستشار المالي لزيادة رأسمال شركة أوراسكوم تيليكوم والبالغ 800 مليون دولار بهدف توفير السيولة النقدية ودعم الوضع المالي للشركة، خاصة بعد الأحداث الأخيرة بالجزائر واحتياجات الشركة التمويلية في حالة عدم التوصل إلى حل سريع للنزاع الضريبي بالجزائر. كانت الحكومة الجزائرية قد طالبت شبكة شركة أوراسكوم تيليكوم القابضة العاملة بالجزائر "جيزي" لدفع 659.6 مليون دولار. وهو القرار الذي طعنت عليه الشركة وطالبت بإعادة التقدير لذلك المبلغ.

في سياق مختلف، قالت "فودة" إن مصرفها يعتزم تمويل الشركات، التي تقدم تمويلا للشركات متناهية الصغر مثل شركات التنمية، خاصة أن البنك اهتم بتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة قبل قرار البنك المركزي بالإعفاء من نسبة الاحتياطي الإلزامي المقدر بـ14% في حالة تمويل ذلك النشاط.

"دخلنا في ذلك النشاط منذ عامين وقبل قرار المركزي ويعد تمويل إحدى الشركات المتخصصة في المشروعات الصغيرة بالمنصورة بنحو 40 مليون جنيه من أبرز العمليات التي قمنا بها في ذلك النوع من التمويل.. أضافت فوده.

وحول قرار شطب البنك من البورصة المصرية، تماشيا مع قرار عدم خفض نسبة التداول الحر عن 5% بداية من العام الحالي، والتي لم يقم البنك بتنفيذها، أرجعت شاهيناز الشطب إلى قرار مجلس الإدارة الذي فضل الشطب في الوقت الحالي، وعدم الاستمرار دون أن تفصح عن الأسباب.

كانت القوائم المالية المجمعة لبنك "بي. إن. بي، باريبا" قد أظهرت عن التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2009 تحقيق البنك صافي ربح بلغ 149.371 مليون جنيه بتراجع بلغت نسبته 30.4% مقارنة بصافي ربح بلغ 214.601 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2008.

hawas
21 - 01 - 2010, 16:39
أكدت شركة أوراسكوم تليكوم استمرار اتصالاتها مع شركة فرانس تليكوم لإنهاء الخلاف القائم بينهما حول الشراكة فى المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل»، فى الوقت الذى رجح فيه خبراء وعاملون فى قطاع الاتصالات قبول الطرفين بإنهاء النزاع على طاولة المفاوضات بعيدا عن ساحات القضاء .
وكشفت منال عبدالحميد، مسؤولة الاتصال بشركة أوراسكوم تليكوم، عن استمرار المفاوضات، مؤكدة أن هناك اتصالاً دائماً ولقاءات، دون أن تكشف عن نتائج هذه اللقاءات.
كان المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس الإدارة التنفيذى لأوراسكوم تليكوم القابضة، قد أكد مؤخرا اعتزام الشركة الاستمرار فى مفاوضاتها الودية مع فرانس تليكوم، سعيا للوصول إلى أفضل الحلول لفض النزاع القائم والاستمرار فى الشراكة مع فرانس تليكوم كمشغل لشركة موبينيل والدفع بها قدما فى مسيرة نجاحها فى السوق المصرية، وذلك رغم قرار القضاء الإدارى الذى ألغى اعتماد الهيئة العامة للرقابة المالية فى شهر ديسمبر الماضى عرض الشركة الفرنسية للاستحواذ على كامل أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول مقابل ٢٤٥ جنيهاً للسهم.
وفى تطور لافت للانتباه أعلن الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات سعيه لعقد اجتماع بين قيادات الشركتين فى وزارة الاتصالات بحضور قيادات الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات، لبحث التوصل إلى حل توافقى للخلاف بين الشريكين الرئيسيين فى موبينيل، مؤكدا أنه ليس من مصلحة قطاع الاتصالات المصرى ولا مصلحة موبينيل استمرار هذا النزاع فترة طويلة لأنه سيؤثر على الشركة.
فى هذا السياق، أعرب المهندس هشام العلايلى، نائب رئيس شركة فرانس تليكوم للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن ترحيب الشركة بالحوار من أجل حل الخلاف القائم، مشيرا فى الوقت نفسه إلى استمرار الاتصالات مع أوراسكوم تليكوم للتوصل إلى اتفاق، كان أخرها أمس الأول.
وقال العلايلى إنه لم يتم بعد التوصل إلى حل، إنما هناك نية من الطرفين لحل كل المشاكل العالقة وديا.
ويبدو أن وزارة الاتصالات والجهات الرسمية التى كانت تتمسك فى الفترة الماضية بعدم تدخلها لحل الخلاف بدعوى أنه خلاف بين شريكين تجاريين، ستغير من موقفها لتحاول التدخل بقوة لحل النزاع الذى يتخوف من تأثيره على قطاع الاتصالات الذى ينظر إليه على أنه قاطرة النمو فى مصر على مدار السنوات القليلة الماضية.
ويرى العديد من المحللين الماليين أن قرار محكمة القضاء الإدارى مؤخرا بإلغاء قبول هيئة الرقابة المالية عرض استحواذ فرانس تليكوم على كامل أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» بسعر ٢٤٥ جنيهاً للسهم، منح أوراسكوم تليكوم قوة تفاوضية مع الشركة الفرنسية للوصول إلى اتفاقية مرضية لموبينيل.
وأشار الخبراء إلى أن التقييم الذى أجرته شركة «برايم كابيتال» التى تم اختيارها كمستشار مالى مستقل لموبينيل والذى حدد السعر العادل بين ٢٨٣ جنيهاً للسهم و٣٣٧ جنيهاً للسهم وذلك وفقاً لتقييم القيمة العادلة للاستحواذ من مستثمر استراتيجى، بجانب تقييم «اتش إس بى سى» مستشار فرانس تليكوم فى الصفقة الذى حدد سعر السهم بنحو ٢٧٠ جنيهاً، وضع فرانس تليكوم فى مأزق حقيقى، خاصة أنها أبدت أكثر من مرة اعتراضها على زيادة سعر العرض عن ٢٤٥ جنيهاً.
وأكد مصدر مقرب من القضية أن أوراسكوم تتمسك بحقها فى موبينيل، مشيرا إلى أن الأحكام القضائية التى حصلت عليها تدعم موقفها التفاوضى، ولكنها لا تعنى عدم الاستمرار فى التفاوض.
ويعد الخلاف بين أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم من أكبر الخلافات التجارية التى عرضت على محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة.
كانت محكمة القضاء الإدارى قد قضت الأسبوع الماضى بإيقاف بيع أسهم شركة موبينيل إلى «فرانس تليكوم» بسعر ٢٤٥ جنيهاً للسهم الواحد، واستجابت هيئة الرقابة المالية للحكم سريعاً، وأوقفت عرض الشراء الإجبارى وتنفيذ الحكم بمسودته.
وقال محمد عبدالرحيم، محلل مالى، إن إعلان عدد من الشركات والبنوك الاستثمارية المتخصصة فى الاستشارات المالية تقييمها لشركة «موبينيل» والتى تراوحت جميعها بين ٢٧٠ و٣٣٧ جنيهاً للسهم بسعر يفوق سعر العرض المقدم من الشركة الفرنسية بنسبة تصل إلى ٣٠%، ربما تدفع فرانس تليكوم لتجديد عرضها بسعر يفوق سعر عرضها الأخير ضمن أحد السيناريوهات المطروحة.
فى هذا السياق، قال معتصم الشهيدى، محلل مالى، إن حكم القضاء الإدارى وضع الشركة الفرنسية فى مأزق جديد، وجعلها إما بين أن تقدم عرضاً جديداً بهدف تنفيذ حكم التحكيم الدولى أو أن تكون أكثر مرونة مع أوراسكوم تليكوم فى التفاوض الذى يجرى حاليا.
وبدأ الخلاف بين «فرانس تليكوم» و«أوراسكوم تليكوم» على الشراكة فى «موبينيل» فى التصاعد منذ صدور قرار تحكيم دولى فى أبريل الماضى يتيح للشركة الفرنسية شراء حصة «أوراسكوم» فى «موبينيل القابضة للاتصالات» المالكة ٥١% من المصرية لخدمات التليفون المحمول، والذى يترتب عليه تقديم الشركة الفرنسية عرض شراء إجبارياً لحصة الأقلية وفقاً لقانون سوق المال المصرية.
كانت شركة «أوراسكوم تليكوم» قد أشارت عقب صدور حكم القضاء الإدارى بأنه جاء ليثبت صحة موقفها من أنه ليست هناك أسباب مقبولة تبرر التغيير بين سعر عرض الشراء الإجبارى المقدم فى العرض الأخير وقيمته ٢٤٥ جنيهاً للسهم لاستحواذ شركة «أورانج بارتيسباشنز» التابعة لـ «فرانس تليكوم» على كامل أسهم «موبينيل»،
فى حين أن سعر السهم وفق حكم التحكيم الدولى كان ٢٧٣ جنيهاً الذى كان من المفترض أن تتقدم به «فرانس تليكوم» خلال ٣٠ يوماً من صدور الحكم أى فى ١٥ أبريل الماضى، وفقاً لقانون هيئة سوق المال وهو ما لم يحدث بطبيعة الحال.

hawas
21 - 01 - 2010, 16:41
أكد المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة شركة «أوراسكوم تليكوم»، أن وزارة الاتصالات لم تجر - حتى الآن - أى اتصالات مع «أوراسكوم» لتحديد موعد لاجتماع مرتقب بين الشركة و«فرانس تليكوم» لتسوية الخلاف بين الجانبين حول الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل»، حسبما أعلن الدكتور طارق كامل، وزير الاتصالات، أمس الأول.
وأشار ساويرس، فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم»، إلى استمرار المفاوضات بين «أوراسكوم» و«فرانس» لمناقشة الأمور المختلفة، وأضاف أن شركة «فرانس تليكوم» هى الطرف الذى رفض وقف عملية التحكيم، وأنه عرض عليها ذلك، ولكنها لم تستجب.
يأتى تأكيد ساويرس، تعليقاً على ما ذكره هشام العلايلى، نائب رئيس شركة فرانس تليكوم للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، من أن «أوراسكوم» رفضت وقف التحكيم.
وأوضح نجيب ساويرس أن مسؤولى الشركة الفرنسية يعلمون «أنهم هم الذين رفضوا»، مضيفاً: «يبدو أن العلايلى لا يعرف ذلك لانضمامه حديثاً إلى (فرانس تليكوم)».
من جهة أخرى، رجح خبراء إنهاء الشركتين الخلاف على طاولة المفاوضات، بعيداً عن ساحات القضاء، وأشاروا إلى أن قرار محكمة القضاء الإدارى بإلغاء قبول هيئة الرقابة المالية عرض استحواذ «فرانس تليكوم» على كامل أسهم «موبينيل» بسعر ٢٤٥ جنيهاً للسهم، منح «أوراسكوم تليكوم» قوة تفاوضية للوصول إلى اتفاقية عادلة.
وقال معتصم الشهيدى، محلل مالى، إن الحكم وضع الشركة الفرنسية فى مأزق جديد، وجعلها أمام خيارين محددين، إما أن تقدم عرضاً جديداً بهدف تنفيذ حكم التحكيم الدولى، أو أن تصبح أكثر مرونة مع «أوراسكوم تليكوم» فى المفاوضات الحالية، للتوصل إلى صيغة عادلة تكفل حقوق الجميع.

hawas
08 - 02 - 2010, 19:51
قالت صحيفة «لاليتر» الفرنسية إنه من المنتظر أن تتم إقالة ديدييه لومبارد من مجلس إدارة شركة فرانس تليكوم خلال الشهر الجارى، وتعيين ستيفان ريتشارد مديراً تنفيذياً للمجموعة الفرنسية التى تشهد تغييرات كبيرة على مستوى القيادة.
وأضافت الصحيفة فى تقرير لها، أمس الأول، تحت عنوان «بعد لومباردو.. لاروترو خارج التشكيل.. حركة تغييرات واسعة فى فرانس تليكوم»، أن هناك تغييراً آخر من المتوقع حدوثه، وهو رحيل جون أيف لاروترو المدير، والأمين العام للمجموعة، الذى كان مسؤولاً عن العلاقات الحكومية والتنمية الدولية فى فرنسا، والذى كان يعد الرجل الثانى قبل وصول ستيفان ريتشارد.
ونقلت الصحيفة عن مسؤولين فى المجموعة قولهم إن لاروترو كان ينظر إليه باعتباره خليفة لومبارد فى عام ٢٠١١، لكن اسمه ارتبط بعدد من المسائل الفاشلة منها قيادته مع لومبارد للمفاوضات الفاشلة مع شركة «موبينيل» مصر، واستخفافه بالعلاقات السياسية المهمة لمنافسه نجيب ساويرس، رئيس شركة أوراسكوم تليكوم،
كما قاد حملة غير ناجحة للسيطرة على شركة نورديك تلياسونيرا عام ٢٠٠٨، وحصول المجموعة على حكم إدانة عام ٢٠٠٩ فى القضية التى حكمت فيها محكمة العدل الأوروبية بأن تقوم المجموعة بتعويض الدولة بمبلغ ١.١ مليار دولار من المساعدات المدفوعة بين عامى ١٩٩٤ و٢٠٠٢.
وتابعت الصحيفة أن ستيفان ريتشارد سيدير عملية إقالة لاروترو عندما يتم إطلاق يده فى نهاية مارس المقبل بعد ٦ شهور من الغياب عن إجراء مفاوضات مباشرة مع الحكومة، وفقاً لطلبات لجنة الأخلاقيات.
وأشارت الصحيفة إلى أن حركة التغييرات فى المجموعة ستشمل تعيين بديل لبربارة داليبار، رئيس خدمات شركة أورانج التجارية، التى استقالت، الشهر الماضى، للانضمام لمجموعة sncf، وكارولين ميللونجلوا، التى أعلنت عن انضمامها لـpsa الأسبوع الماضى.

hawas
10 - 02 - 2010, 00:01
قررت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إرجاء تدخلها للوساطة من أجل حل النزاع القائم بين شركتى «أوراسكوم تليكوم» و«فرانس تليكوم» على «موبينيل» إلى ما بعد صدور الحكم المرتقب لمحكمة القضاء الإدارى فى الثالث عشر من فبراير الجارى.
وقال مصدر مطلع، طلب عدم ذكر اسمه، إن القرار تم اتخاذه بعد استشارة طرفى الأزمة، وتفضيلهما إرجاء أى وساطة إلى ما بعد صدور الحكم، مشدداً على أن تدخل وزير الاتصالات لا يعدو كونه محاولة للتوصل لحل توافقى يمكّن الشريكين من الاستمرار فى شراكتهما، ورغبة من جانب الوزارة فى الحفاظ على النجاح الذى حققته شركة «موبينيل» على مدى السنوات الماضية.
من جانب آخر، قال مصدر مسؤول بشركة «أورانج مصر» التابعة لشركة «فرانس تليكوم» إن هناك حركة تغييرات مرتقبة فى مجلس إدارة الشركة الفرنسية غير أنه اعتبرها تغييرات روتينية وليست لها علاقة بأزمة موبينيل.
وأشار المصدر، الذى طلب عدم ذكر اسمه، إلى أن ما نشرته صحيفة «لاليتر» الفرنسية فى هذا الشأن به جزء من الصحة، ولكن ما سيتم الإعلان عنه هو تقييد صلاحيات رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لفرانس تليكوم، ديديه لومبارد، ليصبح رئيساً لمجلس الإدارة فقط دون أن تكون له صلاحيات تنفيذية داخل الشركة.
وأشار المصدر إلى أن هناك توجهاً نحو تعيين ستيفان ريتشارد فى منصب العضو المنتدب للشركة غير أن الصحيفة الفرنسية عادت لتؤكد أن التغييرات ستشمل رحيل جون أيف لاروترو، المدير والأمين العام للمجموعة، الذى كان مسؤولاً عن العلاقات الحكومية والتنمية الدولية فى فرنسا.
وأشارت الصحيفة إلى أن «لاروترو» كان ينظر إليه باعتباره خليفة لومبارد فى عام ٢٠١١، ولكن اسمه ارتبط بعدد من المسائل الفاشلة منها قيادته مع لومبارد للمفاوضات الفاشلة مع شركة «موبينيل» مصر، واستخفافه بالعلاقات السياسية المهمة لمنافسه نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة شركة «أوراسكوم تليكوم»، حسب الصحيفة.
ولم يتسن الحصول على تعليق من المهندس هشام العليلى، نائب رئيس شركة فرانس تليكوم لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

hawas
12 - 02 - 2010, 14:05
أكد هشام العلايلى نائب رئيس شركة فرانس تيليكوم لشئون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أن الدكتور طارق كامل قام بالاتصال بالشركة للوصول إلى حل فى قضية موبينيل، يرضى الجانبين.

وأشار فى تصريح خاص لليوم السابع إلى أن شركته لن تغير من أجندتها فى قضية موبينيل، ومصرة على تنفيذ حكم التحكيم على الرغم من تغيرات مجلس إدارة أوراسكوم يوم 14 فبراير الحالى.

من جانبها، أكدت منال عبد الحميد المتحدث الرسمى "لأوراسكوم تيليكوم"، أن التغيرات التى قامت بها شركة أورانج التابعة لفرانس تليكوم لم تأثر على المفاوضات التى تتم بين الشركة وبين فرانس تليكوم حول موبينيل، مشيرة إلى أن تعيين عضو منتدب جديد للشركة سيكون أول مارس وهى فترة قصيرة لن تأثر على المفاوضات.

hawas
12 - 02 - 2010, 14:08
تطورات جديدة في صفقة بيع موبينيل
هيئة الرقابة تتقدم الأسبوع المقبل بمستندات
قبولها الصفقة وتقول إنها ستنفذ أي حكم فوراكتب ـ علي محمود‏:

في الوقت الذي تجري فيه حاليا اتصالات مكثفة في محاولة لتقريب وجهات النظر بين شركتي أوراسكوم تليكوم‏,‏ وفرانس تليكوم حول صفقة بيع موبينيل‏,‏ قررت هيئة الرقابة المالية التقدم بمذكرة أمام الإدارية العليا للدفاع عن وجهة نظرها في اعتماد العرض المقدم بين الشركة الفرنسية لشراء موبينيل‏,‏ وذلك قبل نظر القضية في‏13‏ فبراير المقبل‏.‏

وقال الدكتور خالد سري صيام نائب رئيس الهيئة إن المذكرة تتضمن بالأسانيد وجهة نظر الهيئة‏,‏ ولكن لا تدافع أو توقف مع طرف ضد طرف‏,‏ مشيرا إلي أنه في حال صدور الحكم لصالح اعتماد عرض الشراء سيتم تنفيذه في حالة رغبة الشركة الفرنسية‏,‏ أما في حالة رفضه من قبل المحكمة فإن الهيئة ستنفذ ذلك علي الفور‏.‏

وحول ما إذا كان يمكن لفرانس تليكوم تقديم عرض جديد في حال رفض المحكمة لعرضها الأخيرة أكد أن الهيئة لا تستطيع منع أي شركة من تقديم عروض شراء لأي شركة أخري‏,‏ وأنها ستدرس العرض من جديد للوقوف علي مدي صحته‏.‏

وأكد أن الهيئة‏,‏ تؤكد احترامها التام والتزامها لتنفيذ حكم المحكمة‏,‏ مشيرا إلي أن الهيئة في اعتمادها للعرض الفرنسي رأت من وجهة نظرها أنه سليم مستوف للشروط‏.‏

كانت الهيئة قد رفضت‏3‏ عروض سابقة للعرض الأخير من قبل شركة فرانس تليكوم لشراء موبينيل بأسعار تراوحت من‏189‏ و‏237‏ جنيها لكنها قبلت العرض الأخير بسعر‏240‏ بعدما قدمت من وجهة نظرها فرانس تليكوم مبررات لفارق السعر عن ذلك الذي حددته بمحكمة التحكيم التجارية الدولية لتنفيذ الصفقة بسعر‏273‏ جنيها في مارس الماضي‏,‏ وهو ما دفع بشركة أوراسكوم للطعن واللجوء للقضاء الإداري الذي رفض الصفقة وحكم بوقف تنفيذ عرض شراء فرانس تليكوم علي أن يتم الفصل في الحكم أمام المحكمة العليا للقضاء الإداري الأسبوع المقبل‏.‏

في غضون ذلك تعقد الهيئة العامة للرقابة المالية اجتماعا استثنائيا اليوم لبحث استراتيجية الهيئة خلال السنوات الثلاثة المقبلة‏.‏

وقال زياد بهاء الدين رئيس الهيئة أن مجلس الإدارة‏,‏ سيناقش خطة عمل الهيئة‏,‏ وأولويات أجندتها للفترة المقبلة‏,‏ أبرزها مشروعات القوانين التي أعدتها الهيئة وتنشيط سوق السندات في مصر وصناديق الاستثمار وتطوير سوق الأموال المالية‏,‏ وكذلك مستقبل سوق خارج المقصورة بالبورصة‏.‏

hawas
12 - 02 - 2010, 14:09
تنظر دائرة الاستثمار بمحكمة القضاء الإدارى، غداً السبت، قضية شركة أوراسكوم تليكوم ضد هيئة الرقابة المالية بشأن قبولها عرض شركة فرانس تليكوم للاستحواذ على أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» بسعر ٢٤٥ جنيهاً للسهم، بالإضافة إلى الحكم فى الطعن المقدم من قبل الشركة الفرنسية، فى وقت سابق، بشأن رفض الهيئة عرضها بسعر ٢٣٧ جنيهاً للسهم للبت فيهما، بعد أن أحالت المحكمة القضية إلى هيئة المفوضين.
وفيما يترقب المتابعون فى سوق المال، حكم المحكمة الاقتصادية فى النزاع القائم بين أطراف القضية الثلاثة، أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم والهيئة العامة للرقابة المالية، تنتظر هيئة المحكمة تقرير مفوضى مجلس الدولة بشأن النزاع، والذى لم يقدم إلى المحكمة حتى أمس، والذى سيتم تسليمه غداً قبل بدء الجلسة.
قال الدكتور خالد سرى صيام، نائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، إنه حال صدور حكم لصالح «أوراسكوم» يكون الأمر قد انتهى، وإذا جاء الحكم فى صالح «الهيئة» سيكون العرض سارياً، ويتعين فى هذه الحالة أن تبدى الشركة الفرنسية رغبتها فى استمرار العرض وتنفيذه، مؤكداً التزام الهيئة بالأحكام القضائية.
وأوضح «صيام» عدم تقديم «الهيئة» أى مستندات جديدة فى القضية، لأن جميع الأوراق مسلمة للمحكمة قبل نظر الدعوى، فيما قال الدكتور هانى سرى الدين، محامى «أوراسكوم»، إن الشركة لم تتقدم بأى مستندات جديدة.
وأكد صيام أنه لا يمكن ضم القضيتين «قضية أوراسكوم تليكوم ضد الرقابة المالية»، وقضية «فرانس تليكوم ضد الرقابة المالية»، نتيجة لاختلاف الخصمين فى القضايتين.
كانت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أرجأت محاولتها للتوصل إلى حل توافقى بين الشريكين، لحين صدور الحكم بناء على رغبة الشركتين، فيما أشارت مصادر قريبة الصلة بـ«أوراسكوم» و«فرانس»، إلى أن المفاوضات سوف يتم استئنافها عقب صدور الحكم.
وأكدت منال عبدالحميد، المتحدث الرسمى باسم أوراسكوم تليكوم، أن مفاوضات الشركتين مازالت مستمرة، ولم تنقطع أو تفشل، موضحة أن المفاوضات لم تصل حتى الآن إلى نتائج.

hawas
13 - 02 - 2010, 23:11
تاجيل نظر القضية الى 6 مارس المقبل

hawas
13 - 02 - 2010, 23:23
انتهت هيئة مفوضى الدولة إلى تأييد حكم القضاء الإدارى الصادر برفض بيع أسهم شركة "موبينيل" لخدمات التليفون المحمول بسعر 245 جنيها للسهم، والمقدم من شركة "فرانس تيليكوم".

هيئة مفوضى الدولة أكدت فى تقريرها الذى أودعته، أن الحكم بقبول الدعوى والموافقة على البيع بهذا السعر يعد إهدارا لمبدأ المساواة بين المساهمين حاملى أسهم شركة موبينيل، ويخالف نص المادة 327 من اللائحة التنفيذية لقانون هيئة سوق المال.

وكانت دائرة الاستثمار بمحكمة القضاء الإدارى قد قررت تأجيل دعوى رجل الأعمال نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة "موبينيل" لخدمات التليفون المحمول لجلسة 6 مارس المقبل، برئاسة المستشار حمدى ياسين نائب رئيس مجلس الدولة ورئيس المحكمة

hawas
13 - 02 - 2010, 23:26
القاهرة: شريف اليماني
على خلفية النزاع القانوني بين شركتَي «أوراسكوم تيليكوم» و«فرانس تيليكوم»، أبدت شركة موبينيل تطلعها إلى أن تثمر المفاوضات «الجادة والإيجابية» بين الشركتين («أوراسكوم» و«فرانس») عن اتفاق «يرضي ويحقق مصلحة الطرفين ويسمح باستمرار هذه الشراكة الناجحة طويلة الأمد بينهما». يأتي ذلك في أعقاب قيام شركة «برايم كابيتال» لترويج وتغطية الاكتتاب بتقييم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل)، بسعر يتراوح بين 263 و337 جنيها باستخدام أربع طرق.
وقالت «برايم» إنها قامت بإعداد القوائم المالية المتوقعة للشركة خلال الأعوام الخمسة القادمة حيث تشمل التكاليف الاستثمارية، وقوائم الدخل، والميزانيات، وقوائم التدفقات النقدية، بالإضافة إلى النسب المالية اعتمادا على المناقشات والمعلومات المقدمة من إدارة الشركة والخاصة بخطة العمل المستقبلية.
وكانت الهيئة العامة للرقابة المالية ألزمت مجلس إدارة شركة «موبينيل» بتعيين مستشار مالي مستقل لتحديد القيمة العادلة لشركة موبينيل، وتقديم تقرير يوضح فيه رأيه عن مدى جدوى العرض ونتائجه وأهميته للشركة ومساهميها والعاملين فيها.
وأشارت «برايم» في تقريرها إلى أن القيمة العادلة باستخدام طريقة خصم التدفقات النقدية، تصل إلى 264 جنيها للسهم.
أما الطريقة الثانية فقد اعتمدت «برايم» في تقييمها على أساس المقارنة بين شركات الاتصالات المتداولة في أسواق المال العالمية. وأضافت أن ذلك يأتي أيضا استنادا إلى وسيط مضاعف قيمة المنشأة إلى الربح قبل الفائدة والضرائب والإهلاك والاستهلاك لقطاع الاتصالات والبالغ 6 مرات. وعلى هذا الأساس قالت إن السعر العادل لسهم موبينيل تبلغ قيمته 263 جنيها مصريا.
وبالنسبة إلى الطريقة الثالثة، قالت «برايم» إنه تم تحديدها استنادا على التقييم المقارن لأحدث الاستحواذات التي تمت في قطاع الاتصالات، ونتج عنها قيمة عادلة لسهم «موبينيل» عند 337 جنيها للسهم.
وأضافت أن الطريقة الرابعة كشفت عن سعر عادل للسهم بقيمة 283 جنيها وذلك بالاعتماد على طريقة تكلفة إنشاء شبكة جديدة مماثلة لـ«موبينيل». وفي بيان لمجلس إدارة الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» أكد أن العرض المقدم من شركة «فرانس تيليكوم» لشراء كامل أسهم «موبينيل» بسعر 245 جنيها للسهم، لا يحقق المصلحة العادلة لصغار المساهمين، ولكن القرار الأخير يرجع إلى حملة الأسهم.

hawas
15 - 02 - 2010, 15:59
حصلت «المصرى اليوم» على نص تقرير هيئة مفوضى الدولة، فى الطعن المقدم من شركة أوراسكوم تليكوم ضد قرار الهيئة العامة للرقابة المالية، بقبول عرض الاستحواذ المقدم من شركة فرانس تليكوم، لشراء أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول «موبينيل» بسعر ٢٤٥ جنيهاً للسهم، وحكمت المحكمة فى الشق المستعجل بشأنه بإيقاف قرار الهيئة، فيما تم تأجيل موضوع القضية إلى جلسة ٦ مارس المقبل. وانتهى التقرير إلى تأييد قرار المحكمة السابق بإيقاف تنفيذ العرض، وإلغاء قرار الهيئة، مع إلزام الهيئة العامة للرقابة المالية بالمصروفات.
وسرد التقرير، الذى جاء فى ١٠ ورقات كاملة، الوقائع منذ تقدم الشركة الفرنسية بعروضها الثلاثة الأولى، ورفض الهيئة لها، وقبول عرضها الأخير، والتظلمات المقدمة، كما سرد وقائع الطعون المقدمة من قبل الشركتين.
وفند التقرير النقاط التى اعتمدت عليها الهيئة فى قبولها العرض، مع رأى هيئة المفوضين فى كل النقاط، معتمدا على نصوص قانون سوق المال ولائحته التنفيذية التى تخص عروض الشراء بغرض الاستحواذ، ونصوص المساواة بين حملة الأسهم، وغير ذلك من النصوص القانونية التى تبرر موقف هيئة المفوضين.
وقال التقرير: «بالتطبيق على ما تقدم، وأن الشركة المدعية (أوراسكوم تليكوم) تؤكد عدم استناد القرار إلى سبب صحيح فيما انتهى اليه بالموافقة على سعر الشراء المعروض من الشركة الفرنسية، وإهداره لمبدأ المساواة بين مالكى الأسهم محل العرض، لأنه اعتمد عرض الشراء المقدم من فرانس تليكوم بسعر مغاير لسعر البيع المتفق عليه طبقا لسعر التحكيم الدولى فى أسهم الشركة غير المقيدة، وهو يعادل ٢٧٣ جنيها للسهم الواحد استنادا إلى أصول شركة موبينيل، وتنحصر قيمة الشركة فى تملكها أسهما فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، بما يعنى أن سعر سهم شركة موبينيل غير المقيدة هو ترجمة رقمية لقيمة ما يخص هذه الشركة من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول».
وتابع التقرير: «يعنى ذلك أن الشركة المدعية عندما تبيع أسهمها فى شركة موبينيل لصالح فرانس تليكوم بسعر ٤٤١.٦٥ جنيه، فكأنما تبيع أسهمها المملوكة لها بصورة غير مباشرة فى (المصرية لخدمات التليفون المحمول بمبلغ ٢٧٣ جنيهاً للسهم، بما يتعين أن يتم البيع لبقية المساهمين بالسعر نفسه)»، ولفت التقرير إلى أن هذا التحليل لسعر سهم المصرية لخدمات التليفون المحمول هو تحليل حكمى مشتق من سعر سهم موبينيل ولا يعبر عن تقدير فعلى لأسهم الشركة.
وقال التقرير إن الخلاف على ركن السبب بين أطراف النزاع، انحصر حول سببين ارتأت جهة الإدارة والشركة صاحبة العرض أنهما يؤديان إلى المغايرة بين السعر المقدم به عرض الشراء وسعر التحكيم الدولى، وارتأت الهيئة المدعى عليها والشركة الفرنسية أن هذين السببين يزيد كل منهما فى تقدير سعر سهم «موبينيل» غير المقيدة ولا يدخلان ضمن أصول الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول.
وقال التقرير إن السببين هما وجود مبالغ نقدية سائلة فى حساب «موبينيل» تستحق فقط لمساهمى الشركة، وناتجة عن تراكم توزيعات الأرباح والبالغة نحو ٣٨٥ مليون جنيه، بالإضافة إلى وجود موارد مالية أخرى تخص مساهمى «موبينيل» تتمثل فى نسبة ١.٥% مقابل أتعاب الإدارة من إجمالى إيرادات الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول، مناصفة بين أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم، التى تجاوزت ٨٠٠ مليون جنيه على مدار الـ١١ عاما الماضية.
وأكد التقرير أن الثابت من أوراق الدعوى، أن الأرباح المحتجزة، التى ثار بشأنها النزاع الماثل، هى متجمد أرباح عن مدد سابقة تستحق فقط لمساهمى موبينيل «أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم» وهى ناتجة عن تراكم الأرباح ولم يتم توزيعها، منوها إلى أن عدم التوزيع لم يكن بسبب عدم استحقاقها أو لكونها دخلت ضمن أصول الشركة التى تم على أساسها احتساب سعر التحكيم بنحو ٤٤١.٦٥ جنيه.

hawas
16 - 02 - 2010, 23:29
قضت محكمة الجنح الاقتصادية بالتجمع الخامس، برئاسة المستشار أحمد إمام، ببراءة رجل الأعمال نجيب ساويرس، من مخالفة قانون الاتصالات رقم 1 لسنة 2003 ، الخاص بجمع وتسجيل بيانات المستخدمين لخدمات شركات المحمول.

تعود تفاصيل القضية عندما قامت هويدا عبد الراضى (ربة منزل) بمقاضاة المهندس نجيب ساويرس، بوصفه المسئول عن شركة موبينيل، بعد أن تلقت ربة المنزل عدة رسائل على هاتفها المحمول تتضمن إهانات لها ولأسرتها، وعندما حاولت الاستعلام عن صاحب الخط، أفادت الشركة بعدم وجود أى بيانات عنه.

وقامت ربة المنزل برفع دعوى سب وقذف ضد نجيب ساويرس، أمام محكمة جنح بولاق، وطالبت بتعويض مدنى مؤقت 10 آلاف جنيه، إلا أن المحكمة عدلت قيد ووصف القضية من سب وقذف إلى مخالفة قانون الاتصالات، وقضت محكمة جنح بولاق أبو العلا برئاسة المستشار شريف كامل بعدم اختصاصها بنظر الدعوى، وقررت إحالتها للمحكمة الاقتصادية، طبقا لقانون تنظيم عمل المحاكم الاقتصادية التى أصدرت حكمها المتقدم ببراءة نجيب ساويرس.

hawas
16 - 02 - 2010, 23:35
قالت مصادر بالحكومة وصناعة المال ان الحكومة الجزائرية تريد من مجموعة أوراسكوم تليكوم المصرية التخلي عن حصتها في الشركة الأولى لتشغيل الهاتف المحمول في الجزائر.


وقال مصدر حكومي كبير على معرفة مباشرة بمسألة أوراسكوم طالبا عدم كشف هويته "لم نعد نريد أوراسكوم."
وقال مصدر بالقطاع المالي على اطلاع بالتفكير الحكومي بشأن أوراسكوم لرويترز طالبا هو الآخر عدم كشف هويته "تعتبر الحكومة ان أسلوب أوراسكوم في أداء الأعمال في الجزائر ليس في صالحها. نتيجة ذلك ان أوراسكوم يجب ان تغادر السوق الجزائرية."
وقال متحدث باسم شركة جازي الوحدة الجزائرية لأوراسكوم انه ليس لديه تعليق

hawas
16 - 02 - 2010, 23:37
قال نجيب ساويرس رئيس مجلس ادارة شركة اوراسكوم تليكوم القابضة أن الشركة قد تخرج من الجزائر إذا لم يكن مرحب بها هناك، وصرحت الحكومة الجزائرية في نوفمبر أن أوراسكوم مدينة لها بمبلغ 597 مليون دولار متأخرات ضرائب. ونفت أوراسكوم ذلك واستأنفت القرار.

وقال ساويرس لخدمة الأخبار الاقتصادية ماركت ووتش "نحن حريصون على البقاء في الجزائر، إنه واحد من أصولنا الرئيسية وحتى وقوع ذلك الحادث كنا سعداء جدا هناك. لكننا نريد أن نفهم ما إذا كان استثمارنا محل ترحاب هناك أم لا. وإذا لم يكن (موضع ترحاب) فسننظر في الخيارات الأخرى."وتقدر إيرادات عمليات أوراسكوم الجزائر بنسبة 37% من إجمالى إيرادات الشركة فى الربع الثالث.

hawas
18 - 02 - 2010, 13:13
السيناريو القادم ، اوراسكوم تشتري حصة فرانس تيليكوم في موبينيل وفرانس تيليكوم تشتري حصة اوراسكوم في جيزي ، فقد اصبح وضع فرانس تيليكوم الاضعف في صفقة موبينيل في مصر ، في مقابل قدرة الفرنسيين علي التعاطي مع السوق الجزائري

hawas
01 - 03 - 2010, 16:50
أكد رجل الاعمال المهندس نجيب ساويرس رئيس أوراسكوم تيلكوم أن الزيارة التي شارك فيها ضمن وفد مع المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة إلي صربيا كانت مهمة لتعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين‏.
وأضاف‏:‏ بالنسبة لي كانت الزيارة استكشافية مهمة لسوق الاتصالات في صربيا حيث إن بها فرصة جيدة للنمو ولدينا نية لدخول هذه السوق في حالة الخصخصة‏.‏

وحول نتائج المباحثات مع فرانس تيلكوم خاصة أن المهندس هشام العلايلي المتحدث باسم فرانس تيلكوم أكد أنها مستمرة بين الجانبين‏، اكد انه ليس صحيحا أنها مستمرة‏,‏ بل هي متوقفة للأسف‏.‏
وحول مايتردد حاليا بشأن بدء انعكاس النزاع حول موبينيل وتداعياته علي نتائج الشركة‏،‏ قال للأسف هذا الأمر صحيح‏، حيث بدأت نتائج أعمال الشركة تتأثر مع استمرار هذا النزاع‏.
‏وعن مدي تأثر اتمام صفقة شركة لينك دوت نت بهذا النزاع‏، قال ان هذا الأمر صحيح‏.‏
ورفض ساويرس التعليق علي ما أعلنته بعض الدوائر بالجزائر حول عدم الترحيب باستمرار أوراسكوم تيلكوم القابضة‏.‏

KHAIRI
01 - 03 - 2010, 19:03
هى صفقه جابت الفقر للسوق ولينا ياريت تتم ودخل سيوله جديده

dream77
10 - 03 - 2010, 11:40
عمومية موبينيل العادية تعتمد توزيع كوبون نقدى ب 9.5 جنيه للسهم عن 2009

الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (emob)


10 مارس 2010 11:20 ص

عقدت الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل (emob) اجتماع الجمعية العامة العادية للشركة الاربعاء الموافق 10 مارس 2010 فى تمام الساعة العاشرة ظهرا بفندق فيرمونت-القاهرة حيث اعتمدت جدول الاعمال الاتى :

1- تقرير مجلس الادارة عن السنة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2009.

2- عرض تقرير السادة مراقبى الحسابات عن القوائم المالية للشركة عن السنة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2009.

3- اعتماد عقود المعاوضة التى تمت خلال السنة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2009. وتفويض مجلس الادارة فى ابرام عقود معاوضة مع مساهمى الشركة او اعضاء مجلس الادارة.

4- اعتماد القوائم المالية للشركة عن السنة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2009.

5- اعتماد حساب التوزيع المقترح عن السنة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2009.حيث تقرر توزيع كوبون نقدى بقيمة 9.5 جنيه للسهم وبما ان الشركة قامت بتوزيع سابق ب 2 جنيه للسهم فالتوزيع القادم تقرر ان يكون ب 7.5 جنيه للسهم ليكون الإجمالى 9.5 جنيه نصيب السهم من أرباح 2009 .

6- اقرار التغييرات التى تمت على مجلس الادارة خلال الفترة السابقة.

7- اخلاء ذمة اعضاء مجلس الادارة عن اعمالهم بالشركة خلال السنة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2009.

8- انتخاب مجلس ادارة لمدة ثلاث سنوات قادمة فى ضوء انتهاء الدورة الحالية لمجلس الادارة.

9- تحديد مكافأت وبدلات اعضاء مجلس الادارة عن السنة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2009.

10- اقرار التبرعات التى تمت خلال السنة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2009. وتحديد التبرعات الخاصة بالسنة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2010.

11- تعيين مراقبى حسابات الشركة عن السنة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2010. وتحديد اتعابهما.

dream77
11 - 03 - 2010, 10:09
28 مارس نهاية الحق بالتوزيع النقدى لسهم موبينيل

الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (emob)

10 مارس 2010 03:03 م

القاهرة - تلقت ادارة البورصة بيان من الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (emob) بخصوص توزيع الكوبون رقم (22) بواقع 7.50 جنيه للسهم الواحد وذلك إعتباراً من31/03/2010 .

وبالتالي ينتقل الحق في التوزيع لمشتري السهم حتى نهاية جلسة يوم الاحد 28/03/2010 .

kamalelmasry
12 - 03 - 2010, 00:21
بالتعاون مع "إريكسون"..

موبينيل تنقل 24 مليون مشترك إلى شبكتها الذكية دون تأثر

الخميس، 11 مارس 2010 - 20:16

http://www.youm7.com/images/NewsPics/large/s420095215146.jpg مهندس حسان قبانى الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لشركة موبينيل
كتبت هبة السيد
http://www.youm7.com/images/graphics/lg-addthis-en.gif (http://www.youm7.com/bookmark.php?v=20) http://www.youm7.com/images/graphics/igoogle.gif (http://www.google.com/ig/adde?moduleurl=http://activedd.googlecode.com/svn/trunk/iGoogle/Gadgets/Youm7/Youm7.xml) أكد المهندس حسان قبانى الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لشركة موبينيل، أن شركته نجحت فى تشغيل شبكتها الذكية بالتعاون مع شركة "إريكسون" بعد نقل وتحديث نظام الكارت المدفوع مقدما فى خطوة تعتبر الأقوى على مستوى العالم والأولى فى مصر، مشيرا إلى أن شبكة موبينيل الذكية نجحت فى نقل حوالى 24 مليون مشترك من عملاء الكارت المدفوع مقدما إلى النظام الجديد دون أن يحدث عطل أو تأثر للخدمة.

قال الرئيس التنفيذى لشركة موبينيل خلال مؤتمر صحفى عقد على هامش الاحتفال بنجاح تشغيل شبكة موبينيل أن هذا المشروع تكلف 300 مليون، لافتا إلى أن "موبينيل" قامت بعمل استثمارات فى البنية التحتية لها وصلت إلى 3 مليارات جنيه خلال العام الماضى ومتوقع أن تصل هذا العام أيضا إلى 3 مليارات.

وأضاف: الشبكة الذكية تتيح لموبينيل السرعة فى عمل عروض لتلبية جميع احتياجات العملاء فى المستقبل بعد الدمج بين خدمات الصوت والصورة والبيانات، إضافة إلى أن النظام الجديد يطور من القدرات التسويقية للشركة من خلال تقسيم العملاء إلى شرائح مختلفة، موضحا أن موبينيل أثبتت أنها لم تبخل فى توفير الخبرات والاستثمارات على الشبكة لتقديم أفضل الحلول، وأشار إلى أن اختيار إريكسون للقيام بهذه المهمة كان عن طريق مزايدة تقدمت لها شركات كثيرة واختارنا إريكسون لأنها الأجدر بالقيام بهذه المهمة.

من ناحيته، قال يان واربى نائب رئيس شركة إريكسون أن نظام إريكسون الجديد يسمع لموبينيل بتقديم عدد غير محدود من العروض الترويجية المتنوعة للقاعدة العريضة من عملاء النظام المدفوع مقدما للمساهمة فى تطوير خدماته.

hawas
10 - 04 - 2010, 17:34
وكالة أنباء الشرق الأوسط السبت 10 أبريل 2010 12:50 م http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/8f34c7f5-4fd0-442b-b465-edac1ede324b.png?12f37c29-ce77-44e0-8feb-4a6a65d733ad
http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقة المصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=682) أوراسكوم تليكوم القابضة (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=683)http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif ألغت دائرة المنازعات الاقتصادية والاستثمار بمحكمة القضاء الإدارى فى جلستهاالمنعقدة اليوم السبت برئاسة المستشار حمدى ياسين نائب رئيس مجلس الدولة القرار الصادر عن الهيئة العامة للرقابة المالية الموافقة على عرض الشراء الاجبارى المقدم من شركة فرانس تليكوم لخدمات الاتصالات لشراء أسهم شركة أوراسكوم تليكوم فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" بسعر 245 جنيها للسهم الواحد.

hawas
10 - 04 - 2010, 17:37
الفضيحة الكبرى إن المحكمة ألغت قرار الرقابة المالية لان المدة الزمنية بين العرض الاول والثانى لم تبلغ ستة اشهر المنصوص عليها بقوانين سوق المال وهذا الاجراء الشكلى من ابسط الاجراءات التى ينبغى الا تمر على الهيئة وفى قضية بهذه الاهمية ومن المؤسف انها مرت على الجميع فما بالنا بالامور الاخرى التى تصدر عن الهيئة وكذلك ادارة البورصة اللى عندها حساسية من ارتفاع الاسهم اللى خارج المؤشر ولو اتجه الافراد لرفع دعاوى ضدهم من الممكن كسبها بسهولة

hawas
10 - 04 - 2010, 17:40
http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/c6245740-548b-453e-8d0f-a8687d98af26.png?e319179e-1cea-4b1b-b053-c08ee0796726
http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقة المصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=682)http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif أيدت محكمة مصرية حكمها السابق لمنع فرانس تليكوم من شراء أسهم التداول الحر في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل).
وثمة نزاع طويل على ملكية الشركة بين فرانس تليكوم والمساهم الرئيسي الاخر أوراسكوم تليكوم التي مقرها في القاهرة اذ تملكان معا شركة قابضة تسيطر على موبينيل في حين تحوز أوراسكوم حصة مباشرة نسبتها 20 في المئة.
وقال عثمان موافي محامي أوراسكوم "هذا القرار انتصار كبير لاوراسكوم وسيضمن أن نواصل تقديم خدمات عالية الجودة لسوق الاتصالات المصرية."
وقالت متحدثة باسم فرانس تليكوم ان الشركة غير راغبة في التعليق على الامر.
كانت المحكمة اتخذت قرارا أوليا في يناير كانون الثاني لمنع الصفقة بعدما طعنت أوراسكوم على قرار للهيئة العامة للرقابة المالية بأن وحدة لفرانس تليكوم تستطيع عرض شراء كل أسهم التداول الحر في موبينيل مقابل 245 جنيها مصريا (44.63 دولار) للسهم.
وقال محام من هيئة الرقابة المالية لرويترز ان الهيئة قد تطعن على القرار.
وقال أحمد الميصرفي "بعد هذا الحكم سندرس القرار وستقرر السلطات المختصة ان كنا سنطعن أم لا."
كانت محكمة تحكيم دولية قضت في وقت سابق بأن تبيع أوراسكوم حصتها البالغة 75 ر28 بالمئة في الشركة القابضة الى الشركة الفرنسية مقابل 273 جنيها وهو القرار الذي قالت أوراسكوم والسلطات المصرية انه يستلزم تقديم عرض لشراء الشركة كلها.
وقدمت فرانس تليكوم ثلاثة عروض كلها بسعر أقل من 273 جنيها وقد رفضتها الهيئة قبل أن توافق على العرض الرابع بسعر 245 جنيها.

hawas
12 - 04 - 2010, 16:47
أكد هشام العلايلى نائب رئيس شركة "فرانس تليكوم" لشئون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أن شركته لم ترفض دعوة وزير الاتصالات للتفاوض مع "أوراسكوم تليكوم" بشأن "موبينيل"، كما أنها ترحب بالحوار والتفاوض مع "أوراسكوم" منذ بداية الأزمة.
وقال العلايلى فى تصريح خاص لليوم السابع، إنه لا يستطيع التعليق على حكم القضاء قبل الاطلاع على حيثيات الحكم الصادر من محكمة القضاء الادارى بالغاء قرار هيئة الرقابة المالية بالموافقة على بيع أسهم الأقلية فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، لافتا إلى أن حيثيات الحكم صدرت فى 75 صفحة يتم ترجمتها إلى اللغة الفرنسية والإنجليزية إذ أن السبت والأحد هى عطلة رسمية فى فرنسا لذلك فإن الشركة ستعلن موقفها الثلاثاء المقبل.
جدير بالذكر أن الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قد أكد فى وقت سابق أن باب التفاوض مع الشركتين سيتم فتحه بعد انتهاء نظر القضية أمام القضاء الإدارى للوصول إلى حل يرضى جميع الأطراف

hawas
14 - 04 - 2010, 14:52
صرح مصدر مسئول بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بأن اتجاه الوزارة إلى التوصل لحل توافقي ينهي الأزمة الراهنة بين طرفي النزاع حول صفقة الشركة المصرية للتليفون المحمول "موبينيل" ما زال قائما. وقال المسئول "إنه يتم الترتيب لاجتماع يجمع مسئولين من شركة فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم مع وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات طارق كامل في أقرب فرصة". ومن المقرر، وفقا للمصدر، أن يتم طرح بعض الحلول الودية التي قد تؤدي إلى استمرار شراكة الطرفين خلال هذا الاجتماع.
وأكد المصدر أن طرفي النزاع أبديا تجاوبا بعد حكم محكمة القضاء الإداري الأخير لصالح موبينيل، ولديهم استعداد للتفاوض مرة أخرى والتوصل إلى حل ودي.
وكان طارق كامل قد أعلن سابقا تدخله شخصيا للتوسط عند الشريكين إلا أن النزاع القضائي الذي استمر لأشهر متتالية حال دون إتمام هذا اللقاء لأكثر من مرة. وتوقع مصدر مسئول في أوراسكوم تليكوم في تصريحات سابقة لـ"الشروق" الإسراع في المفاوضات بعد الحكم الصادر في العاشر من أبريل، قائلا "إن فرانس تليكوم كانت تؤخر المفاوضات لحين صدور الحكم".

hawas
14 - 04 - 2010, 23:49
مصر: اعلان مشترك لفرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم وكالة رويترز للأنباء الاربعاء 14 أبريل 2010 6:59 م http://www.mubasher.info/CASE/images...b-b65e11ba1775 (http://www.mubasher.info/CASE/images/temp/24656c93-2d26-4923-b7f7-a9b2a2650fdf.png?276d79ba-979f-4a05-9c2b-b65e11ba1775)
http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif روابط متعلقةالمصرية لخدمات التليفون المحمول (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=682)أوراسكوم تليكوم القابضة (http://www.mubasher.info/CASE/Companies/ComWatch.aspx?ComID=683)http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif قالت وزارة الاتصالات المصرية انها ستستضيف في وقت لاحق يوم الاربعاء مؤتمرا صحفيا مع أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم اللتين يدور بينهما نزاع بشأن ملكية الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل).
ومن المتوقع أن يبدأ المؤتمر الصحفي الساعة 8.30 مساء بالتوقيت المحلي (1830 يتوقيت جرينتش). ولم يذكر بيان الوزارة مزيدا من التفاصيل.
وكان رئيس مجلس ادارة الشركة قد ابلغ رويترز يوم الثلاثاء أنه يتوقع التوصل الى حل للنزاع في غضون أسابيع

hawas
15 - 04 - 2010, 00:14
أكد مصدر مسئول في وزارة الاتصالات أن شركتي أوراسكوم تيلكوم وفرانس تيلكوم سيعلنان مساء اليوم الأربعاء عبر مؤتمر صحفي مشترك ، الوصول إلى اتفاق لاستمرار الشراكة بينهما في شركة موبينيل بعد النزاع القضائي الذي استمر منذ 2007 حتى الحكم الاخير الصادر الأسبوع الماضي ببطلان قرار هيئة الرقابة المالية الصادر بناء على حكم المحكمة التجارية لصالح فرانس تيليكوم بأحقيتها في شراء أسهم أوراسكوم في شركة مونبيل بـ 273 جنيه للسهم .
ويشارك في الاجتماع الذي يعقد تحت رعاية وزير الاتصالات بالقرية الذكية كل من خالد بشارة العضو المنتتدب لشركة أوراسكوم تيليكوم وممثل عن شركة فرانس تيكوم إضاقة إلى المستشار محمود الجويني مستشار وزير الاتصالات للتكنولوجيا، فيما يغيب عن اللقاء المهندس نجيب ساويرس ورئيس شركة فرانس تليكوم.
وعلمت الدستور أن الأيام القليلة الماضية شهدت مفاوضات جادة بين الطرفين انتهت بالتوصل إلى اتفاق على مسود مبدأية بتسوية النقاط الخلافية بين الشركيتن على أن يتم إعلانها الليلة وتكون وزارة الاتصالات والجهاز المركزي لتنظيم الاتصالات المشرفان على تنفيذ بنودها في المرحلة المقبلة.
يذكر أن وزير الاتصالات كان قد أعلن منذ عدة شهور أنه سيسعى للصلح بين الطرفين بعد حصول فرانس تيليكوم على حكم لصالحها إلا أن حكم القضاء الإداري لصالح أوراسكوم في الشق المستعجل بوقف تتنفيذ قرار هيئة الرقابة المالية تسبب في تأجيل تدخل الوزير واتفق الأطراف الثلاثة على أن يحتكموا إلى القضاء لحل لنزاع وأشارت مصادر قريبة من الأزمة أن استمرار الشراكة بين الطرفين قد يسلب أرواسكوم تيليكوم حق الإدارة الذي احتفظت به منذ بدء إنشاء الشركة عام 1998 رغم أنها لا تملك حصة الأغلبية.

hawas
15 - 04 - 2010, 00:33
قال نجيب ساويرس رئيس مجلس ادارة أوراسكوم تليكوم يوم الاربعاء ان شركته توصلت الى اتفاق مع فرانس تليكوم بشأن نزاع على ملكية موبينيل.
وقال انه بموجب الاتفاق فان أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم ستبقيان مساهمين رئيسيين في الشركة المصرية لخدمات الهاتف التليفون ( موبينيل).
وسألت رويترز ساويرس من خلال رسالة نصية هل يمكنه تأكيد أن اوراسكوم تليكوم توصلت الى اتفاق مع فرانس تليكوم بشأن موبينيل فقال "نعم". ولم يذكر تفاصيل اخرى.

hawas
15 - 04 - 2010, 14:21
قالت فرانس تليكوم- فى بيان لها- إن الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات رحب بما عرضته شركتى فرانس تليكوم و أوراسكوم تليكوم القابضة أمس خلال لقائهما معه من أسس رئيسية لاتفاق جديد شامل بخصوص تسوية النزاعات بينهما بشأن شركة موبينيل مصر، و أشارت إلى أن الوزير شدد على أن الحكومة المصرية يُسعدها أن ترى استمرار الشراكة بين الشريكين المرموقين المصرى الفرنسى فى موبينيل و أن هذا هو الموقف الثابت للحكومة طوال فترة النزاع و أضاف الوزير أنه يجرى التنسيق الكامل فى هذا الصدد مع وزير الاستثمار الدكور محمود محيى الدين .
وأوضح البيان أنه سوف يتم الانتهاء من الصياغة النهائية لأسس الاتفاق ليتم التوقيع النهائى على الاتفاقية خلال الأسابيع القادمة و الذى من شأنه تسوية النزاعات الخاصة باستثمارتهما فى موبينيل وعليه سوف تواصل المجموعتنان شراكتهما على الأسس الجديدة من الآن فصاعدا بتطبيق اتفاقية مساهمين معدلة بين الشركتين دون تعديلات على هيكل الملكية أو حقوق تصويت المساهمين القائمين. و سوف يتيح الاتفاق للشركتين أوراسكوم تليكوم و فرانس تليكوم العامليتين فى مجال تشغيل شبكات الاتصالات المساهمة بالقيمة المضافة و الخبرات الفنية لتحقيق المزيد من النجاح والتنمية العائدة على كل موبينيل المشغل الرائد لخدمات الهاتف المحمول فى مصر .
فى الوقت نفسه، قد التقت قيادات الشركتين أمس بالدكتور زياد بهاء الدين رئيس هيئة الرقابة المالية الذى عرضت علية الأسس الرئيسية لهذا الاتفاق الجديد لاستمرار الشراكة بينهما حيث أبدى ترحيبة بها.
ويشمل الاتفاق أيضا دمج شركة لينك دوت نت الشركة الرائدة فى مجال توفير خدمات الإنترنت فى مصر فى شركة موبينيل مما يمكنها من الحصول على الموافقات المعنية من تقديم خدمات الاتصالات عريضة النطاق وخدمات الاتصالات الخاصة بالمؤسسات لعملاء موبينيل البالغ عددهم 26 مليون عميل بالإضافة إلى تحقيق قيمة أضافية لمساهميها وموظفيها البالغ عددعم 3500 موظف حيث رحب وزير الاتصالات طارق كامل أيضا فى لقائه أمس بهذه الخطوة باعتبارها تتماشى مع التلاحم التكنولجى بين خدمات المحمول خدمات الإنترنت .
ومن جانبه قال ستيفان رتيشارد الرئيس التنفيذى لفرانس تليكوم "أشعر بالرضا الشديد لتوصلنا إلى اتفاق مع رجل الأعمال نجيب ساويرس فكلا المجموعتان الآن قادرتان على مواصلة العمل سويا من أجل الاستمرار فى المساهمة فى تطوير تكنولوجيا المعلومات فى مصر"، وأضاف " إن هذة السوق هامة جدا بالنسبة لفرانس تليكوم و سوف نستمر فى الاستثمار و المساهمة فيهما بمعرفتنا و خبرتنا الفنية فى السنوات القادمة."
بينما أوضح نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة أوراسكوم تليكوم القابضة قائلا "إننا سعداء بهذا الاتفاق، ويسرنى أن أعرب بصفة شخصية عن امتنانى لستيفان ريتشارد لالتزامة الإيجابى الذى قد ساعد على الوصول لهذة النتيجة كما أننى على يقين من أننا الآن سنركز جهودنا للحفاظ على مكانة موبينيل الرائدة فى سوق الاتصالات " .
ونتيجة لاتفاقية المساهمين فسوق تغير فرانس تليكوم أسلوبها المحاسبى وسوف تقوم بتجميع القوائم المالية للشركة المصرية لخدمات المحمول بشكل كامل فى قوائمها المالية (تم تجميع القوائم المالية للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول من خلال قوائم مالية مجمعة نسبيا فى عام 2009 وأعوام سابقة ).
كما أن اتفاقية المساهمين ستمنح الحقوق التشغيلية لأوراسكوم تليكوم بالتناسب مع وضعها كمالك متضامن وشريك استراتيجى هذا بالإضافة إلى حصولها على حقوق حماية جوهرية وسوف تقوم أرواسكوم تليكوم القابضة فى المستقبل بتجميع القوائم المالية للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول فى قوائمها المالية على أساس حقوق ملكية المساهمين- بحسب البيان.

hawas
16 - 04 - 2010, 01:45
أكد المهندس حسان قبانى الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لشركة "موبينيل" أن الاتفاق بين "أوراسكوم تليكوم" و"فرانس تليكوم" بشأن إنهاء الخلاف حول "موبينيل" خطوة إيجابية لدعم الخطط الاستثمارية للشركة خلال الفترة المقبلة، وقال قبانى فى تصريح خاص لليوم السابع إن استمرار الشراكة هو الحل الوحيد لضمان نجاح الشركة فى استكمال خططها وتوسعها فى السوق المصرى، حيث إن الاتفاق تضمن الموافقة على إتمام صفقة استحواذ موبينيل على "لينك دوت نت" للمنافسة على خدمات الإنترنت بجانب الخدمات الصوتية.
جدير بالذكر أن شركتى "أوراسكوم تليكوم" و"فرانس تليكوم" أعلنتا أمس عن اتفاق بينهما لإنهاء الخلافات والتركيز على استثماراتهما فى شركة "موبينيل".
وسوف يتم الانتهاء من الصياغة النهائية لأسس اتفاق ليتم التوقيع النهائى على الاتفاقية خلال الأسابيع القادمة والذى من شأنه تسوية جميع النزاعات الخاصة باستثماراتهما المشتركة فى موبينيل.

hawas
16 - 04 - 2010, 01:56
مبروك انتهاء ازمة موبينيل فقد نجحت الحملة وبقيت موبينيل مصرية وقد اختلف معنا البعض واتفق معنا البعض وانا اثق فى ان السعر الذى تم عرضه لشراء اسهم موبينيل سيصل لة السهم قريبا فلا تحزن ايها المساهم فصبرك لن يضيع هدر اضافة الى ان الشركة واعدة وبعد استقرار الادارة ستستعيد الشركة مكانتها التى تاثرت نتيجة للازمة
وفى النهاية نشكر ادارة المنتدى على رحابة الصدر وتحملها لاختلافنا فى الراى ولكن فى النهاية المصلحة واحدة

لالا
16 - 04 - 2010, 03:21
الم يكن تنفيذ صفقة موبينيل فى صالحنا نحن المستثمريين

و فى صالح اعادة ضخ سيولة جديدة للبورصة المصرية


-------------مجرد رأى---------------

لالا
16 - 04 - 2010, 05:28
بسم الله الرحمن الرحيم
بيان الاتفاق المدرج واضع هيكل ملكية موبينيل للاتصالات (الام)
تليكوم 28.75%
فرانس 71.25%
ودخلوا على موبينيل
الشركة الام 51%
تليكوم 20%
تداول حر 29%

اى لا يوجد تغيير بالهيكل كما نص البيان
هنا نسأل يامن تغنيتم بحقوق صغار المساهمين
الفرق بين سعر اليوم (217 ) وال (245 ) من يعوض المساهم الصغنون عنه؟
ومن اشترى السهم على حس ماتم تداوله؟
ماذا سيفعل لتعويض المساهمين؟
اذا
على الشركتين التكلف فى سبيل وصول السهم لتلك المنطقة
وهنا لا ضرر ولا ضرار
--------------------------

منقول للامانة
وهى مشاركة للاستاذ/ trust32

bibo_s200
16 - 04 - 2010, 10:09
هيكل ملكية موبينيل

فرانس تليكوم تمتلك الان 36.21 مليون سهم

اوراسكوم تليكوم تمتلك الان 34.79 مليون سهم

افراد: 29 مليون سهم

ما هو نصيب تليكوم من اراباح موبينيل ؟؟؟؟


بطريقة مباشرة وغير مباشرة نصيبها 35% ما يعادل 700 مليون جنيه

وماذا ستفعل تليكوم ب 8 مليار جنيه ؟؟؟؟؟ هل هناك خطط مستقبلية ؟؟؟؟؟وما مدي مخاطرتها ؟؟؟؟؟؟؟

هذه المشاركات كانت في ديسمبر 2009
تنفيذ الصفقة سيفقد تليكوم 700 مليون جنيه بجانب فقده لارباح جيزي

يعني تنفيذ الصفقة كان سيوثر علي السوق بشكل مؤقت وبعدها تتفاقم مشاكل تليكوم وتاثر علي السوق كله علي المدي الطويل

الحمد لله علي تمسك تليكوم بموبينيل

omar moustafa
16 - 04 - 2010, 10:44
وماذا لو تم بيع تليكوم هى الاخرى
موضوع موبنيل مشابه لموضوع شراء تليكوم لاسهم خزينة ب 83 جنيه بس بطريقة مبتكرة ايضا
تليكوم باع اسهمه على 83 جنيه خلال الشهر وسابه لما انهار وجمعه ببلاش الى باعه
موبينيل نفس الفكرة بس بموضوع عرض شراء كان هو مجمع اسهمه على 100 جنيه وباع على 245 والخ وسوف يترك السهم ينزل الى تحت وهو مستفيد فى كلا الحالات
ويقول انه وطنى وعصامى وشريف
اخوه ذهب الى سويسرا باسهمه لقى انه مش هيعرف يضحك على السويسريين اه رجع باسمه مرة اخرى للمصريين الغلابة على الاقل هيعرف يعمل فلوس ؟؟؟؟؟؟؟؟:15ff:

mostafa62
16 - 04 - 2010, 14:53
وماذا لو تم بيع تليكوم هى الاخرى
موضوع موبنيل مشابه لموضوع شراء تليكوم لاسهم خزينة ب 83 جنيه بس بطريقة مبتكرة ايضا
تليكوم باع اسهمه على 83 جنيه خلال الشهر وسابه لما انهار وجمعه ببلاش الى باعه
موبينيل نفس الفكرة بس بموضوع عرض شراء كان هو مجمع اسهمه على 100 جنيه وباع على 245 والخ وسوف يترك السهم ينزل الى تحت وهو مستفيد فى كلا الحالات
ويقول انه وطنى وعصامى وشريف
اخوه ذهب الى سويسرا باسهمه لقى انه مش هيعرف يضحك على السويسريين اه رجع باسمه مرة اخرى للمصريين الغلابة على الاقل هيعرف يعمل فلوس ؟؟؟؟؟؟؟؟:15ff:
غريب كلامك هذا نا سمعتة من كذا مصادر وكلها بتاكد ذالك يعنى الخلاصة ان الكبار وكلنها وكلانها تحت مسمى ان البيزنس مافوهوش عواطف

mahmoudmorsy79
16 - 04 - 2010, 21:56
السهم بيدبح على ايد الخونه
قال 220 ............ده ثمن الرخصه لوحده لو اتباعت يخلى السهم ب 250
مشس هى دى برضه السى اى كابيتل اللى وقعت سهم اتصالات و بعدين رجعوا وقالوا ان الكابل البحرى حيتباع و حجيب ايرادات خرافيه

hawas
16 - 04 - 2010, 22:38
بعد نزاع استمر طوال ٣ سنوات حول شركة «موبينيل»، دشنت شركتا «أوراسكوم تليكوم» و«فرانس تليكوم» اتفاق الصلح، مساء أمس الأول، وتعهدتا خلال مؤتمر صحفى مفاجئ، عقد منتصف ليلة الأربعاء، بمقر وزارة الاتصالات فى القرية الذكية، بسحب الدعاوى القضائية المتبادلة سواء فى ساحات التحكيم المصرى أو الدولى، تمهيداً لاستئناف الشراكة بينهما دون إجراء تعديلات على هيكل ملكية أسهم الشركة.
قالت مصادر مطلعة لـ«المصرى اليوم» إن الجلسة التى جمعت ممثلى الشركتين، مع وزير الاتصالات والمهندس محمود الجوينى، مستشار الوزير، استغرقت أكثر من ٤ ساعات متصلة، وأوضحت أن الطرفين كررا أثناء عقد اللقاء إجراء اتصالات هاتفية مع الممثلين القانونيين لكل منهما قبل صياغة نص البيان الصحفى حتى لا يحدث التباس فى ترجمة أى كلمة بشكل قد يؤدى لتفسيرها لمصلحة أحد الطرفين.
وكشف المهندس خالد بشارة، الرئيس التنفيذى لـ«أوراسكوم»، خلال المؤتمر الصحفى المشترك مع جان إيف لاروتور، نائب الرئيس التنفيذى لـ«فرانس»، عن اتفاق على تعديل اتفاقية المساهمين بين الطرفين لإزالة أسباب الخلاف الذى نشب فى ٢٠٠٧. وأكد توقيع الشركتين عقد شراكة جديداً، ويعقب ذلك تنازلهما عن الدعاوى القضائية.
وشدد «بشارة» على أن الاتفاق الجديد نال مباركة الحكومتين المصرية والفرنسية، مشيراً إلى أن الطرفين عرضا بنود العقد الجديد على مسؤولى حكومتى البلدين قبل إقراره، موضحاً أن الدكتور طارق كامل، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والمهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، والدكتور محمود محيى الدين، وزير الاستثمار، كان لهم فضل كبير فى إنهاء الصراع بشكل ودى.
من جانبه، أكد المهندس نجيب ساويرس سعادته بالاتفاق، وقال إنه ممتن بصفة شخصية لستيفان ريتشارد لالتزامه الإيجابى الذى ساعد على الوصول لهذه النتيجة.

hawas
19 - 04 - 2010, 00:16
"الاتصالات السعودية" تضيف شركة "موبينيل" في مصر إلى خدمة التجوال الموحد
4/18/2010 7:15:00 PM



أضافت شركة الاتصالات السعودية شبكة موبينيل في مصر إلى خدمة التجوال الدولي الموحد ابتداء من1/4/2010م، وبتخفيضات تصل إلى 70% في المكالمات الصوتية، وبنسبة 90% في تجوال الانترنت.

وذكرت الشركة أن دخول شبكة موبينيل ضمن خدمة التجوال الموحد من شركة الاتصالات السعودية يشكل إضافة مهمة للخدمة، ويعطي خيارات أكبر لعملائها المتجولين في مصر، حيث أن الشركة أبرمت اتفاقية سابقة مع فودا فون.

وبينت بأن انضمام موبينيل إلى قائمة التجوال الموحد في الوقت الراهن يشكل دعماً قويا وإضافة نوعية للشبكة الواسعة التي تزود عملاء الاتصالات السعودية المتجولين بأسعار ثابتة ومخفضة للمكالمات المحلية أو الصادرة إلى المملكة، علاوة على تعرفة موحدة لجميع المكالمات الواردة أثناء تجوالهم مع الشركات التي ترتبط معها باتفاقيات التجوال الموحد.

وأكدت الاتصالات السعودية أن أسعار التجوال الدولي تعد الأوفر على مستوى المنطقة، وذكرت أن خدمات التجوال تشهد في الوقت الراهن إقبالا متزايداً من قبل العملاء خصوصا مع قرب عطلة الربيع، منوهة إلى أنها أولت أهمية كبرى فيما يتعلق بالتجوال الدولي لعملائها على اختلاف الخدمات، حيث قدمت لعملاء الجوال أفضل الخدمات الحصرية لتمكنهم من التواصل الدائم حول العالم.

هذا إلى جانب أنها تعد خطوة استراتيجية مهمة تتماشى وتتكامل مع توجهات صناعة الاتصالات العالمية لما في ذلك من خدمة للعملاء في إيجاد تعرفه موحدة اقتصادية تمنح عملاء الاتصالات السعودية تخفيضا كبيرا يصل إلى 70% في بعض الدول ويحقق قيمة مضافة للمتجولين منهم في أنحاء المنطقة بشكل متكرر.

يذكر أن شركة الاتصالات السعودية من أكبر الشركات على مستوى الشرق الأوسط في إبرام الاتفاقيات الدولية بامتلاكها لأكثر من 1200 اتفاقية بشأن التجوال الدولي أبرمتها مع شركات دولية مختلفة تتنوع ما بين اتفاقيات خاصة بخدمة تجوال البطاقات المفوترة (post paid )، واتفاقيات خاصة بتجوال خدمة سوا(pre paid)، علاوة على اتفاقيات خدمتي تجوال الجيل الثالث، والمكالمات الدولية المرئية، وخدمة تجوال جوال نت، إضافة لخدمة رسائل الوسائط الدولية، ولمزيد من المعلومات عن أسعار التجوال يمكن لجميع العملاء زيارة الموقع الالكتروني.

hawas
22 - 04 - 2010, 12:25
قال الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات إنه قد يضطر لوقف العرض الذى أعلنت عنه شركة اتصالات مصر، أمس الأول، فى حال ثبوت تأثر جودة الشبكات خلال مدة العرض الذى لم تعلن الشركة عن توقيت نهايته.
وأكد الدكتور عمرو بدوى، الرئيس التنفيذى للجهاز، على هامش المؤتمر السنوى المنعقد بمدينة شرم الشيخ، أنه لم يطلع على تفاصيل العرض الجديد للشركة التى خفضت فيه سعر الدقيقة إلى قرش واحد فقط فيما بين الساعة الواحدة صباحا والثامنة صباحا وهو أدنى مستوى له منذ إطلاق خدمات المحمول فى مصر عام ١٩٩٦.
وأقر الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات فى وقت سابق نظاماً جديداً للرقابة على عروض شركات المحمول تلتزم فيه الأخيرة بإرسال إخطار للجهاز قبل إطلاق أى عرض بأربع وعشرين ساعة على الأقل، مع إطلاق يد الشركات فى تقديم أى عرض جديد دون الإخلال بجودة الشبكات.
ولم يشر الرئيس التنفيذى لجهاز تنظيم الاتصالات صراحة إلى عزمه مخاطبة الشركة لإلغاء العرض، غير أنه أشار إلى أن العرض قد تكون له تأثيرات على جودة الخدمة، وفى حال ثبوت ذلك فسوف يتم إبلاغ الشركة بضرورة وقفه على الفور، وهو إجراء متبع مع جميع الشركات وفقا لقواعد إطلاق العروض التى أعلن عنها الجهاز مؤخرا.
وفى سياق آخر كشف «بدوى» عن إغلاق باب التقدم أمام الشركات الراغبة فى التنافس على رخصتى الاتصالات الثلاثية المتقدمة «التريبل بلاى» داخل التجمعات السكنية المغلقة «الكمباوند» وأكد أن تحالفين رفض الكشف عن اسميهما قاما بتقديم عرضين الأسبوع الماضى ويتم النظر فيهما الآن.
وأكد أنه فى حال وفاء التحالفين بالشروط المنصوص عليها فى كراسة الشروط فسوف يتم منحهما الرخصتين، أما فى حالة إخلال أى من التحالفين بالشروط المنصوص عليها فى الرخصة فسوف يتم الاكتفاء بمنح رخصة واحدة فقط بجانب الشركة المصرية للاتصالات التى يمنحها ترخيصها تقديم هذه الخدمات دون قيد أو شرط، عكس الشركات التى سيتم الترخيص لها لاحقا.


http://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gifhttp://www.mubasher.info/CASE/images/spacer.gif

hawas
22 - 04 - 2010, 12:27
اكد هشام العلايلى نائب رئيس مجلس ادارة شركة فرانس تيليكوم لشئون الشرق الاوسط وشمال افريقيا ان بعد انهاء الخلاف بين المساهمين الرئيسيين اوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم سيتم التركيز فى شركة موبينيل للعمل على استمرار ريادتها فى السوق المصرى موضحا ان السوق يتعرض لمنافسة شرسة من شركات المحمول ولذلك تتطلبا لتركيز وانهاء الخلافات والصعوبات مشيرا الى ان الخلاف لم يؤثر على قيادة الشركة خلال الفترة الماضية , اوضح انه مع انهاء الخلاف تم الاتفاق على الاستحواذ على شركة لينك مما يسهم فى مواصلة شركة موبينيل لقيادة السوق مشيرا الى ان هناك خططا لتنمية الخدمات ومجال الاتصالات.
اشار الى ان من اهم الاولويات فى العمل على استمرار ريادة موبينيل فى السوق المصرى مؤكدا ان السوق المصرى مهم بالنسبة لفرانس تيليكوم وسوف تستمر الشركة فى الاستثمار والمساهمة فيه من خلال خبراتنا الفنية.

hawas
22 - 04 - 2010, 12:31
اكد هشام العلايلى نائب رئيس مجلس ادارة شركة فرانس تيليكوم لشئون الشرق الاوسط وشمال افريقيا ان بعد انهاء الخلاف بين المساهمين الرئيسيين اوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم سيتم التركيز فى شركة موبينيل للعمل على استمرار ريادتها فى السوق المصرى موضحا ان السوق يتعرض لمنافسة شرسة من شركات المحمول ولذلك تتطلبا لتركيز وانهاء الخلافات والصعوبات مشيرا الى ان الخلاف لم يؤثر على قيادة الشركة خلال الفترة الماضية , اوضح انه مع انهاء الخلاف تم الاتفاق على الاستحواذ على شركة لينك مما يسهم فى مواصلة شركة موبينيل لقيادة السوق مشيرا الى ان هناك خططا لتنمية الخدمات ومجال الاتصالات.
اشار الى ان من اهم الاولويات فى العمل على استمرار ريادة موبينيل فى السوق المصرى مؤكدا ان السوق المصرى مهم بالنسبة لفرانس تيليكوم وسوف تستمر الشركة فى الاستثمار والمساهمة فيه من خلال خبراتنا الفنية.

hawas
22 - 04 - 2010, 12:32
اكد كريم بشارة العضو المنتدب لشركة لينك دوت نت استمرار ملكية شركة اوراسكوم تليكوم للشركات الاربع التابعة للينك وما تقوم به من انشطة اخرى واستبعد ان يتم بيعها خلال الفترة الراهنة.
اوضح بشارة ان صفقة استحواذ موبينيل على لينك دوت نت ستشمل انشطة الترابط والانترنت فائق السرعة المتواجدة بالسوق المحلية فقط فيما تظل باقى عمليات الشركة المتواجدة بالسوق المحلية والاسواق الخارجية تحت مظلة اوراسكوم تليكوم ورفض الكشف عن حصة نشاط الترابط والانترنت من اجمالى ايرادات لينك دوت نت .
يذكر ان شركة لينك دوت نت تمتلك 4 شركات :
الاولى شركة لينك لتطوير حلول المواقع لينك ديفيلوبمنت اضافة الى شركة لينك اون لاين التى تمتلك مواقع مصراوى ومزيكا ويالا كورة ويالا بينا وشوفها اضافة الى ام اس ان علاوة على احدى الشركات المهمة فى مجال الاعلانات الرقمية فى المنطقة connect ads التى كانت قد وقعت شراكة مع فيس بوك فى فبراير الماضى فضلا عن شركة اراب فاينانس .
تعمل شركة لينك دوت نت فى عدة بلدان منها مصر والسعودية والامارات وقطر ودول شمال افريقيا علاوة على باكستان .

hawas
22 - 04 - 2010, 12:35
كشف حسن قبانى الرئيس التنفيذى العضو المنتدب للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل عن استبعاد عمليات شركة لينك دوت نت فى باكستان وعدد من الدول العربية من صفقة استحواذ موبينيل عليها لتقتصر فقط على نشاط الانترنت فائق السرعة والترابط .
اوضح قبانى فى حوار مع المال ان السياسة الاستثمارية لشركة موبينيل تعتمد على التوسع بالسوق المحلية فقط دون التوجه خارجيا ومن ثم فقد تم استبعاد عمليات لينك دوت نت فى الاسواق الخارجية مؤكدا اتمام صفقة الاستحواذ خلال الاسابيع القليلة المقبلة .
اشار العضو المنتدب لموبينيل الى ان خطوة اعلان الشريكين الرئيسيين فى موبينيل عن التوصل الى اتفاق ودى بينهما سينعكس ايجابيا على السياسة التوسعية والاستثمارية للشركة لتكون اولى ايجابيات تلك الخطوة اتمام صفقة لينك والتى كانت مرهونة بانهاء الخلاف .
اكد قبانى عزم شركته ضخ استثمارات جديدة فى شركة لينك دوت نت عقب اتمام عملية الاستحواذ الا انه رفض الافصاح عن شكل الخطة التوسعية وتكلفتها الاستثمارية الا بعد رصد خطة الشركة وتقييمها قبل اتخاذ قرار نهائى بشان التوسعات .
توقع قبانى ان تسفر عملية الاستحواذ المرتقبة عن اطلاق كيان اقتصادى كبير متكامل الخدمات يتواكب مع المتغيرات الجديدة بقطاع الاتصالات والتى تتطلب ضم الخدمات المتنوعة فى باقة واحدة لتقديمها عبر الموبايل موضحا ان استفادة موبينيل ولينك دوت نت ستكون متعددة الاتجاهات بداية من النواحى التجارية عن طريق الاستفادة من البنية التحتية الضخمة لكل كيان اضافة الى ضم الاستثمارات والاسراع من وتيرتها وصولا الى ارتفاع القدرة الاقتصادية للتفاوض مع الموردين والعملاء .

hawas
22 - 04 - 2010, 12:37
رسم حسان قباني العضو المنتدب للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل سيناريوهين لانهاء الخلاف مع المصرية للاتصالات حول تطبيق التعريفه الخاصة باسعار الترابط امحاسبية اولها استكمال المفاوضات الجارية تحت اشراف الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات للتوصل الي اتفاق يرضي جميع الاطراف وباسعار تنافسية واضاف ان السيناريو الثاني يتمثل في لجوء موبينيل الي الحصول علي الرخصة الدولية بعيدا عن المصرية للاتصالات .
واكد قباني ان موبينيل تمتلك الامكانيات التي تؤهلها للحصول علي رخصة البوابه الدولية مشيرا في الوقت ذاته الي امكانية لجوء الشركة للافتراض مع القطاع المصرفي خاصة في ظل اقبال البنوك علي اقر اض موبينيل لما تتمتع به من قوه مركزها المالي وهو ما يؤهلها للتوجهخ الي هذا البند التمويلي طالما احتاجت السياسه التوسيعية للشركة ذلك واكد العضو المنتدب ل موبينيل ضروره انهاء الخلافات مع الشركة المصرية للاتصالات لمنع تاثيرات هذه الخلافات علي الشركتين .
واوضح القباني ان الخلاف يتلخص في رغبة موبينيل الحصول علي اسعار تنافسية بالتزامن مع جودة الخدمة المقدمة خاصة ان موبينيل تضع عملاءها علي راس اولويتها وتسعي لتقديم خدمات بمستوي جوده عالية وطالب قباني بضروره8 تعامل الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات مع جميه الشركات العاملة بالسوق المحلية بحيادته تامه وعدم الانحياز لاي طرف للحفاظ علي البيئة التنافسية مشيرا الي ان الجهاز يتعامل مع المصرية للاتصالات باعتبارها كيانا حكوميا وليست كيانا منافسا بقطاع الاتصالات .
يذكر ان الشركة المصرية الاتصالات اثبتت في ميزانتها للعام الماضي 2009 نحو 427 مليون جنيه قيمة متاخرات علي شركتي موبينيل وفودافون نتيجة عدم الالتظام بالتعريفه الخاصة بشان اتفاقيات الترابط وتنتظر شركتا موبينيل وفودافون صدور حكم محكمة القضاء الاداري في الدعاوي المرفوعه من جانبهما للطعن علي قرار الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات لتحديد اسعهار الترابط كما قامت الشركة المصرية للاتصالات برفع دعوي علي موبينيل للمطالبة بتعويضات نتيجة عدم قيامها بتطبيق اتفاقية تحديد الاسعار المحاسبية للترابط التي اعلنت عنها لجنة فض المنازعات بالجهاز القومي لتنظيم الاتصالات في 3 سبتمبر 2008 .
وتطالب شركتا المحمول بان يشمل اي اطار جديد للترابط مع المصرية للاتصالات تخفيض اسعار ايجارات الدوائر الدولية وسنترالات الربط لبوابات المصرية الاتصالات .

hawas
22 - 04 - 2010, 12:42
علمت المال من مصادر قريبة الصلة بالنزاع بين شركتى اوراسكوم وفرانس تليكوم ان الاولى ستحصل على ترضية مالية من الثانية نظير التغيير المترتب على اتفاقية الشراكة الجديدة التى سيتم توقيعها بين الشركتين قريبا فيما يخص سياستها المحاسبية المتعلقة بادراج نتائج اعمال الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل .
رفضت المصادر الكشف عن قيمة هذه الترضية وما اذا كان سيتم سدادها دفعة واحدة ام سداد نسبة يتم حسابها بشكل معين من ارباح موبينيل .
كانت الشركتان قد اعلنتا خلال المؤتمر الصحفى الذى تم عقده مؤخرا عقب وصولهما الى حل ودى لانهاء النزاع التجارى بينهما انه تم التوصل مبدئيا لصيغة جديدة لشراكتهما سيتم بمقتضاها ابرام اتفاقية مساهمين معدلة بينهما دون تعديلات على هيكل الملكية او حقوق التصويت ووفقا للاتفاقية المبدئية ستغير فرانس تليكوم اسلوبها المحاسبى وستقوم بتجميع القوائم المالية لشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بشكل كامل فى قوائمها المالية بينما ستغير اوراسكوم تليكوم سياستها المحاسبية لادراج نتائج اعمال الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول فى ميزانيتها بطريقة حقوق المساهمين بما يعنى ان اوراسكوم تليكوم لن تدرج نتائج المصرية لخدمات التليفون المحمول فى الاداء التشغيلى لها فى قائمة الدخل وانما ستندرج فقط صافى ارباحها من المصرية لخدمات التليفون المحمول تحت بند استثمارات بشركات تابعة .
ومن المنتظر ان يؤدى هذا الوضع وفقا لمحللين ماليين الى تاثر ايرادات وارباح اوراسكوم تليكوم قبل خصم الضرائب والفوائد والاهلاك والاستهلاك فضلا عن ارتفاع رافعتها المالية خاصة ان موبينيل تعد اقل شركات المجموعة ديونا .
كانت اتفاقية المساهمين السابقة بين اوراسكوم وفرانس تليكوم تقوم على تجميع نتائج اعمال شركة المصرية لخدمات التليفون المحمول فى القوائم المالية بشكل نسبى بين الشركتين خلال الاعوام الماضية .
مثلت ايرادات موبينيل نحو 19% من الايرادات المجمعة لاوراسكوم تليكوم خلال 2009 كما قدمت حوالى 20% من الارباح قبل خصم الضرائب والفوائد والاهلاك والاستهلاك .

elmassry2020
01 - 05 - 2010, 23:47
مبروك انتهاء ازمة موبينيل فقد نجحت الحملة وبقيت موبينيل مصرية وقد اختلف معنا البعض واتفق معنا البعض وانا اثق فى ان السعر الذى تم عرضه لشراء اسهم موبينيل سيصل لة السهم قريبا فلا تحزن ايها المساهم فصبرك لن يضيع هدر اضافة الى ان الشركة واعدة وبعد استقرار الادارة ستستعيد الشركة مكانتها التى تاثرت نتيجة للازمة
وفى النهاية نشكر ادارة المنتدى على رحابة الصدر وتحملها لاختلافنا فى الراى ولكن فى النهاية المصلحة واحدة


مبروك على ساويرس لوحدة
وفعلاً طلع موضوع موبينيل خطر على مصالح ناس معينة وليس خطر على الإقتصاد المصرى
عجبتنى كمان كلمة ( فى النهاية ) ؟؟؟
هوة كدة خلاص موضوع الباب أنتهى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

mahmoudmorsy79
01 - 05 - 2010, 23:53
ساويرس باع الاقليه فى موبينيل بالغالى لعبها صح
لذلك أقترح ان لازم الاقليه يرفعوا قضيه لمساوتهم بعرض الشراء الخاص ب ot

elmassry2020
02 - 05 - 2010, 00:01
ساويرس باع الاقليه فى موبينيل بالغالى لعبها صح
لذلك أقترح ان لازم الاقليه يرفعوا قضيه لمساوتهم بعرض الشراء الخاص ب ot

اللى لية حق يروح يدور علية يرفع قضية ينزل قضية . مش دى القضية
تذكرت فقط دعوة ساويرس لمساهمى موبينيل بعدم البيع لفرانس تيليكوم على 245 جنية ، وذلك حفاظاً على حقوقهم من الضياع والسهم الأن ب 192
وهذا الباب تحديداً كان لة نشاط ملحوظ جداً فى الفترة اللى فاتت
فالحقيقة صعب عليا يقعد بدون مشاركات من 22/4 حتى الأن
على الأقل نضع فية أخبار سهم موبينيل وأسعارة يومياً لحد ما ربنا ينفخ فى صورة السهم تانى
ومبروك على ساويرس ال 300 مليون دولار الزيادة .

elmassry2020
02 - 05 - 2010, 00:03
530 ألف سهم إجمالي المعروض للبيع في صفقة موبينيل بجلسة أمس الاثنين وسط احجام من المتعاملين (https://www.arabfinance.com/news/newsdetails.aspx?id=158631) 05 يناير 10 10:05 ص بلغ حتى جلسة أمس الاثنين 4 يناير 2010 إجمالي الأسهم المعروضة من المساهمين الراغبين في بيع أسهمهم في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول - موبينيل (emob) نحو 530 ألف سهم لم يتم تنفيذ شئ منها.
دى ناس فاهمة وعارفة سعر البطاطا من سعر الذهب



هههههههه
ياريتهم كانوا باعوا قبل ما يتباعوا

mahmoudmorsy79
02 - 05 - 2010, 00:13
هههههههه
ياريتهم كانوا باعوا قبل ما يتباعوا
عندك ألف حق

elmassry2020
02 - 05 - 2010, 14:23
آخر سعر
191.60
إغلاق
192.13
:36_1_10[1]:

elmassry2020
03 - 05 - 2010, 13:25
أعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية فى بيان اليوم عن تسوية الخلافات القائمة بين شركتى اوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم .
وأوضح البيان أنه بالإشارة إلى الإفصاح الصادر بتاريخ 27 أبريل 2010 والمعدل بتاريخ 28 أبريل 2010 من شركتى أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم بشأن تسوية الخلافات القائمة بينهما وما يترتب عليها متن تعديل لاتفاقية المساهمين فى شركة موبينيل للاتصالات، غير المقيدة بالبورصة والمالكة لنسبة 51% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول،وفى ضوء ماصدر فى الموضوع المشار إليه من أحكام قضائية واجبة الاحترام ،والتزاما بدور الهيئة العامة للرقابة المالية فى حماية المتعاملين فى الأسواق وتطبيق مبدأ الشفافية فى الإفصاح، وحرصاً من الهيئة على استقرار أوضاع كل من شركتى أوراسكوم تليكوم والمصرية لخدمات التليفون المحمول بما يساعد على نمو الشركتين ويحقق مصالح المساهمين فيهما .
وأشار البيان إلى أن الهيئة قررت الترحيب بالجهود المبذولة لتسوية المنازعات بين شركتى أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم وما سوف يترتب عليها من استقرار أوضاع شركتى أوراسكوم تليكوم والمصرية لخدمات التليفون المحمول والعاملين بهما فى إطار التسوية المعلن عنها.
أولا: الترحيب بالجهود المبذولة لتسوية المنازعات بين شركتى أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم وما سوف يترتب عليها من استقرار أوضاع شركتى أوراسكوم تليكوم والمصرية لخدمات التليفون المحمول والعاملين بهما فى إطار التسوية المعلن عنها.
ثانيا: التأكيد على أن ما تم الإفصاح عنه بشأن التسوية يتضمن أحكاما بين شريكين على بنود تجارية فى شركة مغلقة لم تكن الهيئة – كما سبق لها التأكيد مرارا – طرفا فى النزاع أو المصالحة بشأنها إلا فى حدود ما يكفل الحفاظ على حقوق الأقلية فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول ومن ثم فإن الهيئة حرصا على الشفافية الكاملة تلزم شركة أوراسكوم تليكوم خلال فترة لاتجاوز أسبوعا من تاريخ هذا القرار بالمزيد من الايضاح بشأن الافصاح الذى تم يوم 27 أبريل 2010 (والمعدل بتاريخ 28 أبريل 2010) عن طريق الاعلان بشكل واضح عن الآتى:
أ.أثر تطبيق اتفاق الطرفين على إدارة شركة موبينيل للاتصالات وعلى توزيع الصلاحيات الادراية بين كل من شركتى أوراسكوم تليكوم وفرانس تليكوم وحق كل منهما فى التصويت على القرارات الجوهرية والقرارات التشغيلية.
ب.تحديد معيار المحاسبة لقيام شركة فرانس تليكوم بتجميع نتائج شركة موبينيل للاتصالات وشركاتها التابعة بشكل كامل فى قوائمها المالية المجمعة على نحو ما ورد فى الافصاح المؤرخ فى 27 أبريل 2010( والمعدل فى تاريخ 28 أبريل 2010).
ت.تحديد الأثر المترتب على اتفاق التسوية بالنسبة للأصول التى كانت محل النزاع بين الطرفين بما فى ذلك الحق فى استخدام العلامات التجارية.
ث.العناصر الرئيسية التى تم أخذها فى الاعتبار عند تقدير قيمة التسوية المالية المدفوعة من شركة فرانس تليكوم إلى شركة أوراسكوم تليكوم والبالغ قدرها ثلاثمائة مليون دولارا أمريكيا على نحو ما تم الافصاح عنه وما اذ كان أى جزء من هذه التسوية يؤثر على الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول.
ج.الأسس التى تم الاعتماد عليها فى تحديد سعر الأسهم المملوكة لشركة أوراسكوم تليكوم بشكل مباشر وغير مباشر فى شركة موبينيل للاتصالات وذلك فى حالة ممارسة حق خيار البيع المنصوص عليه فى الافصاح المؤرخ 27 أبريل 2010 (والمعدل بتاريخ 28 أبريل 2010) وما اذا كان ذلك يعتبر تقييما تجاريا للأسهم أم معبرا عن أسس أخرى.
ثالثا: الالزام بتطبيق أحكام قانون الشركات وأحكام قواعد القيد بالبورصة بالنسبة لاستحواذ الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول على شركتى لينك دوت نت ولينك ايجيبت فيما يتعلق بالافصاح وبضرورة الحصول على الموافقات اللازمة.
رابعا: عدم تحقق شروط الالزام بتقديم عرض شراء اجبارى على أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول فى ضوء البنود التى تم الافصاح عنها نظرا لاتفاق الطرفين على عدم تنفيذ حكم التحكيم الدولى الذى كان أساس مطالبة الهيئة بتقديم عرض شراء للأقلية وكذلك نظرا لأن الاتفاق بين الطرفين المعلن عن بنوده الرئيسية يمثل اتفاقا تجاريا بين شريكين فى شركة مغلقةولايتضمن تغييرا فى نقل ملكية الأسهم سواء فى شركة موبينيل للاتصالات أو فى الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول أو تغييرا فى حقوق التصويت فى أى منهما.
خامسا: الزام شركة فرانس تليكوم بتطبيق احكام عروض الشراء المنصوص عليها في اللائحة التنفيذية لقانون سوق راس المال وذلك في حاله تنفيذ البيع المنصوص عليه في بنود التسويه بما يحقق مبادئ العداله والمساواه بين حملة الاوراق المالية .
سادسا: إلزام أعضاء مجلس الإدارة في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول من المستقلين الذين يمثلون الاقلية من حملة الاسهم اي الذين لايمثلون شركة اوراسكوم تليكوم ولا شركة فرانس تليكوم في المجلس بابداء الرائ في شان كافة بنود اتفاق التسويه المشار اليه ومدي تاثيره علي حقوق الاقلية من المساهين في الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول وذلك خلال فترة لاتتجاوز اسبوعا من تاريخ هذا القرار .
سابعا: قيام الهيئة بتشكيل لجنة للتحقيق مع شركة برايم للاستشارات المالية في مدي اتفاق التقرير المالي المستقل الصادر عنها في يناير 2010 والذي حدد سعر سهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بين 263 جنيها 337 للسهم الواحد مع الاسس المالية والقواعد المهنية السليمة .
ثامنا: أن الهيئة تؤكد علي تحمل شركة اوراسكوم تليكوم للمسئولية الناشئة عن صحة مايتم الافصاح عنه وعن القيام بافصاح جديد فور حدوث اي تغيير في اتفاق التسوية بما يؤثر علي حقوق حملة الاسهم في الشركتين المقيدتين .
وتعلن الهيئة انها في حاله تنازل الطرفين عن الدعاوي المتبادلة بينهما فلن تستخدم حقها في الطعن علي الحكم الصادر من محكمة القضاء الإداري بالغاء قرار الهيئة بقبول نشر عرض الشراء المقدم من شركة فرانس تليكوم بتاريخ 10 ديسمبر 2009 لشراء اسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول بسعر 245 جنيها للسهم الواحد وذلك لان الحكم قد قضي بالغاء العرض المشار اليه وان قبول الطعن في الحكم في حاله حدوثه لن يترتب عليه سوي اعطاء شركة فرانس تليكوم الحق في اعادة تقديم عرض شراء جديد وهو ما لن يصبح واردا في ظل اتفاق الطرفين علي وقف المنازعات بينهما بما في ذلك حكم التحكيم الدولي وبالتالي فانه حتي وبفرض صدور حكم لصالح الهيئة فلن يكون لذلك الحكم اثر علي المساهمين نظرا لان شركة فرانس تليكوم لن تكون ملتزمة بتقديم عرض شراء مماثل لذلك ومع حرص الهيئة علي السعي للدفاع عن قرارتها الا انه مع وصول الطرفين المتنازعين الي التسوية بينهما فان الحرص علي الصالح العام والحفاظ علي استقرار الاسواق يدفعان الهيئة للتنازل عن حقها في الطعن علي حكم لن تترتب عليه اثار ولو صدر الحكم لصالحها.

************************************************** ************



يعنى الخلاصة : فيما يخص حقوق الأقلية لو ممثليهم فى مجلس الإدارة قالوا مفيش ضرر أو أن السعر المذكور فى الإتفاقية مناسب لحقوق الأقلية فى 2013 ، يبقى مفيش مشاكل وقتها لدى الهيئة ، ورمت الكرة فى ملعب ممثلى الأقلية فى مجلس إدارة موبينيل ، واللى مش عاجبة يبقى يروح يشتكيهم بقة ولا يروح يرفع قضية عليهم ، وتغيير معيار المحاسبة تمنة 300 مليون دولار ؟؟ يابلاش ...طيب دة عن السنة الواحدة ولا لحد ما تيليكوم تبيع ؟؟؟؟؟؟؟؟

وحلوة شركة مغلقة دى ؟؟؟؟ هو النزاع والفيلم اللى كان شغال بقالة سنتين كان على موبينيل غير المقيدة بس ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وسلملى على الباب الأتناشر من قانون راس المال وبالمرة على حقوق الأقلية ؟؟؟؟

لما نشوف الرد فى خلال أسبوع

وكويس إن الإتفاق تم تحت رعاية وزير الإتصالات .

elmassry2020
03 - 05 - 2010, 18:42
سعر عرض فرانس السابق لصغار المساهمين 245
*********
سعر إغلاق اليوم 196.22 :no::no:

elmassry2020
04 - 05 - 2010, 15:33
196.56
:36_1_10[1]:

elmassry2020
05 - 05 - 2010, 16:21
194.87

:segen:

elmassry2020
07 - 05 - 2010, 00:47
191.16
:482:
:482:

elmassry2020
11 - 05 - 2010, 10:05
أعلن حسان قبانى الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لموبينيل، بأن تدخل الحكومة المصرية هو السبب وراء حل الخلاف بين أوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم، وأن الحكومة أرادت استمرار الطرفين فى شراكة موبينيل.

وقال قبانى - عقب توقيع اتفاقية إنهاء الخلاف بين أوراسكوم تيليكوم وفرانس تيليكوم حيال ملكية موبينيل- إن الحكومة كانت تتطلع للوصول لاتفاق لكى يحصل كل أطراف المصلحة على حقوقهم سواء الاستثمارات الأجنبية أو الاستثمارات المحلية أو صغار المستثمرين.

من ناحية أخرى، أرجع قبانى تراجع أرباح "موبينيل" إلى أن السوق المصرى وصل لمرحلة من النضج، بحيث يصبح فيه تسجيل نمو أكثر صعوبة، بالإضافة إلى الضغوط التنافسية، من حيث الأسعار وتنظيم السوق، ولفت إلى أن النمو كان إيجابيا بنسبة 2%، لكن كانت هناك تطلعات لتحقيق المزيد من النمو والأرباح.

وأضاف أن موبينيل كانت تتجاوب مع تخفيضات الأسعار فى السوق، حتى لا تخسر الشركة عملاءها، وحينها ستكون النتيجة أسوأ، موضحا أن نتائج موبينيل فى الربع الأول من العام كانت إيجابية إذا تمت مقارنة أدائها بالشركات فى السوق المصرى من ناحية، وتم مقارنة شركته مع أداء الشركات فى الأسواق الأخرى.

أوضح قبانى أن هناك خدمات واتجاهات ونشاطات تخلق مصادر جديدة للنمو مثل خدمات البيانات، والوسائط المتعددة، واستخدام المحمول فى الخدمات البنكية والإعلانية، وذلك من أجل تحقيق نتائج أفضل فى الربع الثاني.

وعن سعر سهم موبينيل والمراهنة على أسعار مرتفعة بعد عرض شركة فرانس تيليكوم لشراء أسهم موبينيل بسعر 245 جنيها، أكد قبانى أن قرار شراء السهم متروك للمستثمر، وليس مسئولية موبينيل، موضحا أن الشركة تقوم بتوزيع الأرباح، وأن مزايا موبينيل تتمثل فى نمو وتطور مستمرين لها.

وقال إنه عندما تقرر "أوراسكوم تيليكوم" و"فرانس تيليكوم "الاستثمار فى البرودباند من خلال "لينك دوت نت" فإن عوائد سهم موبينيل سترتفع.

وكانت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزارة الاستثمار تدخلتا لحل الخلاف بين "أوراسكوم تيليكوم" و"فرانس تيليكوم" بحيث يستمر الطرفان فى الشراكة فى موبينيل، حيث وقع الطرفان اتفاقية نهائية حيال "موبينيل" والتى من شأنها دعم نمو وازدهار مشغل المحمول.

*****************************
الخبر ما لوش غير معنى واحد أن الطرفين أتفقا على الغدر بحقوق الأقلية وصغار المساهمين ، وأخذوا الضوء الأخضر رسمياً من الوزراء المشرفين على الإتفاق .

سعر السهم أمس 185 ج
سعر البيع بين طرفى الإتفاق 290 ج حتى الأن .
مبروك لساويرس ، مبروك للوزيران
مبروك للحرس الجديد على إيضاح طريقتهم فى الإدارة وحل المشاكل وإلى أى جانب تكون مصالحهم .

elmassry2020
13 - 05 - 2010, 13:23
تنفيذة واحدة ب 75 الف سهم على 174.65
والكمية لم تكن فى الطلبات
عملية محمية يعنى أو مخفية

الحرامية بيسلموا بعض الأسهم اللى كانوا لامينها من السوق قبل كدة .

ما هو طبقاً للإتفاق لابد يرجع الزيادة عن حصتة الأصلية

elmassry2020
13 - 05 - 2010, 13:35
وأدى كمان
10279 على 175